قصيمي نت
الرئيسية موسوعة الطبخ القرآن الكريم ملفات الفلاش مقاطع فيديو الصوتيات القصص
دليل المواقع العاب مجلة قصيمي البرامج الحياة الزوجية TV مكتبة الكتب
للاعلان بطاقات الجوال أناشيد ألبوم الصور يوتيوب العرب توبيكات

العاب اون لاين: العاب بلياردو | العاب سيارات | العاب دراجات | العاب طبخ | العاب تلبيس |العاب بنات |العاب توم وجيري | العاب قص الشعر
 
 

للشكاوي والاستفسار وإعلانات المواقع الشخصية مراسلة الإدارة مراسلتنا من هنا

 


العودة   منتديات قصيمي نت > المنتديات العامة > صالون الأدب والأدبـاء > قسم القصص والروايات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 8 تصويتات, المعدل 4.50. انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-05-11, 09:54 PM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


افتراضي قصه اليتيمه

///اليـــــــتـــــــيـــــــمــــه





الكاتبه //حكميه كلها احساس
عندما تكون النفوس نظيفه والالسن خاليه والمشاعر صافيه والاوجه مشرقه والافواه باسمه
ساعتها نقدر نقول الدنيا لسه بخييير,وش بغينا من الدنيا غيييير راحه النفس,وراحه البال وبقاء الاحباب واللحظات السعييييده
لكن هيهات الدنيا ماتخلينا بحال واحده ولازم من العقبات والحفر والغرق في متاهاتها؟؟؟؟؟








الشخصيات
عائله مروان يوسف التاج سنه
مكونه من زوجته مرام سنه
له ولدين منى سنه
وسامسنوات وهي دحين حامل لها ثلاث شهور
واخت مرام حسناء سنه واخوهم خالد سنه ابراهيم سنه

طبعا بقيه الابطال سيرد ذكرهم عند سرد القصه
حسناء اخت مرام من ابوها امها لبنانيه يتيمه بعد ماتوفو امها وابوها في حادث سير واخوها الكبير داخل في غيبوبه وصممت مرام عليهم يسيبو البيت ويسكنو عندها
طبعا ام مرام توفت بعد ولادتها وبعدين تزوج ام حسناء لبنانيه الاصل وكانت في قمه الحنان واهتمت بمرام وهي لسه رضيعه وبعدها حملت بــــــ ابراهيم الاخ الحنون الاخ الاكبر يشتغل في شركه ابو مروان
وحسناء/ اللي اسم على مسمى بجمالها وعيونها العسليه وفمها الوردي ورشاقه جسمها وبياضها الملفت للنظر وشعرها الطويل العسلي تدرس في ثانيه ثانوي ادبي
وخالد يدرس بامريكا ولسه دراسته في بدايتها
بحنكه ام حسناء وبطيبه قلبها ماخلت بينهم فرق او حسستهم انهم من ام ثانيه لدرجه انها نست مرام انها زوجه ابوها يعني كانت نادره الله يرحمها
والحين عائله مرام هي عائله مروان
لالهم اخوال يعرفوهم واخوال مرام من زمان منقطعين عنهم وكان يعرفون ان لهم عم بس مايدرون عنه وين اصغر من ابوهم عايش في لبنان
طبعا عايله مروان زوج مرام عايله كبيره مكونه من
ابوه يوسف التاج سنه تاجر معروف له شركه تستورد السيارات الفخمه وامه اسماء ال تونجيسنه
فهد الاخ الاكبرسنه متزوج وزوجته رحمه سنه عندهم ولدين توم ناصر ونديمسنه وثلاث بنات حلا حنانحور سنين

طبعا اللي بعد فهد مروان وسبق التعرف عليه
وطارق الاخ الاصغر  يدرس طب اكبر مغازل في البلاد غير عن اخوانه عايش حياته وكل شي عنده عادي
ضي الاخت الكبرى سنه متزوجه وعندها بنات لسه ماجابت الولد المنتظر
سهى سنه سهام سنه امل
تولين سنه
وسديم سنتين

الاخت الوسطى غلا سنه تؤام طارق تدرس بالجامعه حلوه ورزينه وتحب مرام حب جنوني مرررره ماترضى عليها بس شكله مو لله في احد تحبه من جهه مرام

ساره الاخت الصغرى سنه تدرس في المتوسطه ولاتقل عن اختها في الجمال بس دلوعه البيت






الـــيـــــتــــيــــــمـــــــه
لــــــــ حكميه كلها احساس






الجزء الاول
في بيت مروان
كانت حسناء في غرفتها تذاكر لان الامتحانات قربت
وفجأه انفتح الباب وطل بوجهه البشوش
//الحلو عامل ايه
حسناء ابتسمت له //هلا والله بالغالي
دخل وجلس جمبها في الارض
خالد يضحك عليها //لسه ماتغيرت مذاكرتك لازم جلسة الارض
حسناء//تدري لازم منها من شان المعلومات تثبت
خالد/الله يعينك بس اللي اعرفه ان المذاكره ماتنفهم الا اذا تحرك الواحد
انا عني مااعرف الا اذا مشيت لو جلست مثلك راح انام
حسناء//ههههههههههه
وبتفاخر لاني ذكيه
خالد//لالا مااقدر على الذكاء سدي اذونك لاتطلع ومشى بيطلع
وحسناء ترميه بالمخده تفاداها وحطت بوجه مرام اللي جايه تناديهم يتغدو

كلهم //هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

حسناء/دوم انشالله ونزلت عيونها لتحت بحزن الله لايحرمنا منك
خالد/بس والله لاكنسل السفره واجلس عله على قلبك
مرام اللي ماتقل عن اختها /بس حبايبي كلها كم سنه ونرجع مثل اول
طبعا اليوم سفر خالد لامريكا وخلاص قرر انه ماراح ينزل الا بالشهاده وكمان الوداع يحرق قلبه فقال خلوني اتعود على البعد لانه بيخترب على دموع اخواته مع كل سفره

قرر مروان انه يتغدا عند اهله بما انه سفر اخو زوجته خليهم ينفردون مع بعض احسن

مرام تأكل منى اللي متعلقه بخالها
/بس حبيبتي خلي خالك ياكل
خالد/ خليها حبيبت خالو
حسناء بحزن/ بتمر عند ابراهيم المستشفى
خالد/ اكيد بمره هذا اخوي العود حتى لو في غيبوبه لازم امره
مرام /بس تصدقون كل مره اتكلم معاه احس انه جالس يسمعني ومبتسم
مو كانه غايب عن الوعي
خالد بتنهيده/ الله يقومه بالسلامه ويقر عيونكم به
حسناء تهدي الجو/يالله هانت خلاال هالثمان شهور كلنا حسينا بتحسن انشالله نلحقك امريكا وهو معانا
وقامت تجيب الحلا اللي مسويته لاخوها خصيصا
مرام/لازم تاخذ الشنطه اللي جهزته لك
وبضحكه واشنطه اللي جهزته حسناء
خالد مبقق عيونه /الله شنطتين ليش
لاتنسون اغراضي كلها هناك جاهزه وشو له هاالشنطتين
حسناء وهي تقطع الحلا/
والله مالك مهرب منا هالشنطتين بتشيلها بتشيلها
خالد /طيب ليش ماتفقتو على وحده
مرام /تدري انا وهالبنانيه مانتفق على شي واحد
حسناء/ وافكارنا مختلفه
خالد/ حشى طباين مانتم خوات
ههههههههههههههه
يالله دقي على زوجك خلينا نلحق
الله يعين
مرام /مروان بالمجلس توه جاي

قام خالد وتجهز وهو طالع كان الوداع مررره مؤلم بالنسبه لحسناء حتى الصغار بكو,ويالله يالله طلع من عندهم

الساعه باليل
كانت في المطبخ تتفن في عشاها لان اليوم بطوله وهي تذاكر وزين منها تذكرت نفسها
.....واخيرن طلعتن
.....وش اسوي تدرون فيني انسى نفسي مع المذاكره ليش ماتذكرتوني
......اااا نعتذر من سماحت السموه
رغد وعساك لااكلتن
رغد/ زي عادتك متفرغ محد مثلك
هدهودي نادر من نوعك
هادي/فديتني مالي مثيل
احسبي لي معاك
رغد/طيب من عنوني
هادي/تسلم عويناتك
وتذكر شي ورجع يسألها الا صاحبتك البنانيه اخبارها
رغد بنص عين /وانت وش دخلك
هادي بضحكه جانبيه/عادي فيها شي
نسأل ونتطمن
رغد اعطنه الساندوتشات والعصير وهي تقزه
وجلسن تتفرج للتلفزيون تتعشى وهو جمبها
وفجأه رن التلفون
رد هادي/مرحبا
حسناء في نفسها افففف هاذا دايم عند التلفون /ااا رغد موجوده
هادي /لحظه
وراح ينادي رغد بصوت واطي صاحبتك البنانيه تطمنت عليها بنفسي خخخخ
ورغد تسكته بتهديد وجلس يكمل عشاه
ووطى على التلفزيون عشان اخته تسمع المكالمه زين وهو يسمع زين
رغد/هلا والله بالزين كله
حسناء واللي واضح من صوتها انها باكيه/اهلين فيك قلبي اخبارك
رغد/بخير عمري وانتي اخبارك وليش صوتك مخنوق
وتذكرت انه اليوم يسافر اخوها
حسناء/الحمدلله عال العال
ولاشي اليوم سافر خلودي وتدرين لازم نسوي فيها انا ومرام شويه دراما
رغد/حياتي الله يكون في عونك
حسناء/الله كريم ها كيف المذاكره معاك
رغد/آآآه لاتذكريني تصدقي طول اليوم اذاكر مااكلت الا الحين
حسناء/ماجبت شي جديد
سنويا يحصل لك كذا خخخ
رغد /فديت هند من يوم ماتزوجت وانا منسيه محد مسويلي اعتبار الا هدهودي فديته
وتسمع هادي يقولها اصغر عيالك انا
حسناء/واخبار البنات مااتصلتي عليهم
رغد/نوووو ماامداني انشالله بكره
حسناء/طيب حبيت اتطمن عليك
جاني النوم
رغد/ ادري اني مقصره معاكم بس والله احبكم
حسناء/هههههههه ندري والله ولا يهمك تشااااو
رغد/ههههه تشاوين
وقفلت السماعه


يوم الجمعه
قبل الصلاه بساعه
في بيت ابو فهد
(بيتهم عباره عن فلتين في حوش واحد الفله الكبيره لأبوهم والثانيه مقسومه بين فهد ومروان(
كان الكل صاحي ماعدا البنات
ام فهد في المطبخ تجهز البخور
ابو فهد/ العيال لسه ماصحيو,,
ام فهد/ الله يهديك عيالك في بيوتهم وطارق غاسل ايدك منه من زمان
والبنات بيصحو عقب هلكتهم المذاكره
طارق والنوم عامل عمايله فيه /ليش كذا ياامي ليش ماتحبيني يعني يرضيك انزف عالطالعه والنازله ويقرب يبوس راسها وراس ابوه
وينسدح على اقرب كنبه
ام فهد/الحمدلله على نعمه العقل
ابو فهد يصفق بإيده هذا مامنه فايده
طارق/يماه فيه فطور الخطبه بتطول مايصير اروح جوعااان
ام فهد/يالله الحين بجيبه
ابو فهد/دلعيه محد مخربه غيرك

ودخلو عليهم مروان وفهد كاشخين ومبخرين
مروان بأسف/وانت متى بتلبس انشاالله
طارق اللي مطنشه وشعره نازل على وجهه
فهد بحزم/طارق بسرعه البس منتظرك بره لاتأخرني
طارق اللي ماعجبه تصرفهم وقام يتأفف بصوت واطي/اصغر عيالهم انا
الله يعيني مركزين عليه هاذي اليومين
ام فهد/بالراحه على الولد كلتوه
مروان يناظر فهد ومبتسم يعني امي مخربته علينا
فهد/يمه مايصير كذا والله ماينفعه الخراب اللي أهو فيه
مروان/انا اعرف ان الدلع للبنات الولد مايتعامل كذا
ام فهد بضيق/الله يهديكم انتم وش شايفني ارضعه والا احممه
فهد يمزح/صراحه مااستبعده ههههههه
مروان/تخيله عاد بحضنها وترضعه
ههههههههههههههههههه
ام فهد تخزهم /تتريقو نشوف عيالكم بعدين
وجا ابوهم ووراه طارق لابس ثوب بلا غتره وشعره لين رقبته
مروان/ خلصو الغتر ليش كذا عاد شعرك من الركوع والسجود بيكشر
فهد/نحط له كيس ونربط شعره
طارق/محترين مني انت يافهد الله يعينك مهما حطيت على راسك الشمس بتخترق صلعتك
وانت يامروان لول الحيا الا كان طولته مثلي بس كبرت وراحت عليك
والكل نقع بالضحك على كلامه حتى هو ضحك وراحو يصلون الجمعه

انتهى










الـــيــــــتـــــيـــــمــــــه
للكاتبه /حكميه كلها احساس





الجزء الثاني

في المدرسه
اللجنات هادئه
والطالبات هادين كل وحده تناظر لورقتها وتحل والمعلمات منتبهين لهم واللي توزع مويا ومناديل
كانت حسناء مرتبكه شويه لان بدور شويه وتناديها وهي خايفه لاتروح فيها هذا غير اللي وراها تلكزها في ظهرها
والمدرسه نظرها عليهم
حسناء في نفسها /الله يستر
المعلمه/بدور عينك على ورقتك لاايجي واعلم عليها
وانتي يا منيره بس البنت لو في بالها معلومه حتطيريه اسحبي ماصتك شويه لورى
رغد /هههههههههههههههاي
المعلمه /بسم الله عليك يالله راجعي
وكلها ساعه ونص والبنات طلعو والشله اول ماطلعو عند كانو متفقين يصرخو صرخه قويه عند البوابه

هييييييييييياااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااا

اليوم اخر يوم وبكره بنشبع نوم

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههاي
حسناء /يالله نجيب المكسرات والفصفص والشاي خلونا نفلها ومرام مسويه لكم حلا
الجالكسي
هيفاء/واااااي فدييييت مرومه عساني افداها هذي البنت محبتها من عند الله تدخل القلب دغري
بدور بنص عين/استحي على وجهك
الحلا ضيع علومك
رغد/هههههههه خليها الله يفشلو
حسناء/بسم الله عليكم كلتوها
خلوها فديتها من يوم يومها كلامها عسل
بدور مسويه مغمى عليها /آآآه ماقدر اموت حلا وكلام احلى انا اليوم بروح فيها
رغد/والله بتوحشوني
بدور /ومين قال انا بنسيبك وراك وراك
حسناء/شوفو كل يوم خميس نجتمع عند وحده والخميس الجاي عندي بنسوي حفله عشان النجاح

الكل هييييااااااااااااااااا
تعيش حسنااااااااء تعيش تعيش تعيش

ومرت ساعتين وكل وحده ودعت الثانيه وداع حار وروحو





في المستشفى
مرام تناظر اخوها اللي بدت معالم وجهه تتغير اصبح شبيه بالموتى
شاحب هزيل ضعيف
حطت يدها على جبهته وجلست تقرى عليه وحسناء ماسكه يده وتتكلم معاه بكل شي صار معاها كان منظرهم يأسف ودق الباب ودخل مروان بعد ما تحجبت حسناء
مرام /ها بشر وش قال الدكتور
مروان/يقول فيه تحسن وانشالله للامام
مرام/امين بس شوفه تغير جسمه ضعيف
مروان/ياعمري لا تشغلي بالك
واحد بحالته لازم يضعف ادعي له ان يقوم بالسلامه
الكل امين وروحو


في الكوفي
كان طارق وصحبته لاعابه شطرنج ومن ضمنهم مهدي وفيصل اخوان هيفاء
وكان المكان ازعاج عالآخر
وفجأه رن جوال طارق
والكل التفت عليه وماتو ضحك كش عليهم وطلع من الكوفي
طارق وبصوت ساحر/هلا بالحب كله
بدور بصوت انثوي وبكل غنج/هلا حبي كيفك
طارق/الحمدلله تو ماردت لي الروح بعد ماسمعت حسك
بدور/الحمد لله كملت الامتحانات وحاسه بملل وابي اروح المول ابي اشوفك
طارق/اممم اليوم لا بس اوعدك بكره
بدور بخيبه/خساره اوكي وعد
طارق /وعد ياقلبي وعد
وناظر جواله شوق يتصل بك
وفي نفسه او الظاهر صدق كملو الامتحانات ردينا للازعاج والمجامله والله كنت براحه
بدور/وينك حبي لايكون مشغول
طارق/ فديت روحك والله طالع انا واصحابي وينادون علي
بدور/طيب اخليك الحين بلا مااعطلك باي
طارق /الله يحفظك مع السلامه
وقفل من هنا ورجع دق من هنا وهو يتنهد الله يعين على هالبلشه

داخل الكوفي
فيصل/صدقتوني ماراح يرجع بوطبيع مايجوز عن طبعه
هشام/ ركز ماعليك منه
مهدي/والله مو ذنبه ذنب اللي متبريه من نفسها وبايعه عرضها وشرفها بنات اخر زمن
فيصل/خلاص عندي كم رقم شيلهم ودق عليهم وانصحهم لاترجنا الحين
بنصايحك
مهدي يدفه بكتفه/اقول بالذات انت لا تتكلم الله يهديكم
هشام/ شوفوه رجع ياحبي له
وبعدها نقعو عليه ضحك لانه رجع دق جواله وطلع مره ثانيه هو عادي يرد داخل بس الكلام اللي يقوله يستحي يقوله عند اخوياه


يوم الخميس
الساعه العصر
في غرفتها منسدحه ورايحه فيها على صوت فيروز
حبيتك في الصيف حبيتك في الشتا ونطرتك الصيف نطرتك الشتا
ونزلت دمعه حااااره على خدها الناعم,يوم اني قررت احب راح حبيبي مني



في بيت مروان
كانت حسناء توها مكمله التشيز كيك وطالعه من المطبخ لغرفتها تجري متحمسه
طراااااخ

(* *')



انتبهي
تعورتي انتي بخير
تداركت الموقف
صرخت بأعلى صوتها ورجعت جري للمطبخ
مروان مايت ضحك عليها وش فيها هاذي يومها كله جري
مرام /وش صاير
من صرخ
مروان/اختك الخبله تجري ماشافتني وصدمت في حضرت سموي
مرام طلعن عيونها /وي حسناء وينها
مروان/رجعت للمطبخ
طوالي راحت لها
ومروان طلع بره
مرام/هههههههههه
خلاص قلنالك ماراح يرجع الا الساعه 
خذي راحتك
حسناء/والله بغت روحي تطلع طيب بروح غرفتي بغير ملابسي ممكن
مرام/ والله ارتحت من زنتك فتره الاختبار
روحي ولاتنسي انه راجع يجيب المعجنات والعشا
حسناء/افففف والله حاله
مرام بحزن/ليش كذا متضايقه وانتي عندي
حسناء/ لا بس لازم اتزوج وارتاح من الحكره في غرفتي
مرام بفرح/شوفي راح نسافر لدبي والله حاسه فيك عمري
حسناء/ فديتك خلاص تعودت لا تاخذي في خاطرك اي شي خليني افضفض من غير زعل هنا او في دبي زي بعض
مرام /اقول وريني عرض اكتافك غيري ملابسك واكشخي ابغاك نجمه الحفل
حسناء حضنت اختها بقوه وباستها في خدها بوووووسه قويه
مرام/الله يقرفك روحي عني
حسناء طالعه/ههههههههاي
مرام/الله يعيني عليك لساتك بزر موكأن عمرك 


في نفس الفله بيت فهد
كانت حلا تتجهز لحفله حسناء وتغني
وين واحو وين واحو يابن سنتين

كان نديم مار من جنب غرفتها وسمعها وضحك عليها هاذي متى بتكبر
ودخل الغرفه يتريق عليها
نديم/الحمد لله ترى العقل زين
حلا/بسم الله ترى فيه باب يندق عليه
نديم/ماشفته
حلا/هاها ها اشغل نفسك وابعد عن طريقي ماني فاضيه لسخافتك
نديم/لوين انشالله
حلا /ياربي منك
بما انه الرأي لابوي وانك ملقوف راح اخبرك
حسناء مسويه حفله وعزمتني
ناصر وهو داخل/خلي الحفل للمزايين روحتك مالها داعي ليش تحرجين نفسك
تراك ام الشيف والزين متبري منك وشينه الحلايا
حلا بشهقه/ انا حلا التاج شييييفه ياقليل الذوق ياللي ماعندك نظر بره بررررررااااااه
وهم طلعو جري من غرفتها يضحكو عليها وصفقت الباب
نديم بصوت عالي/ياخي ارفق على البنيه
رقيقه
ناصر/ياشينه الحلايا
امهم /وراكم ماتسمعون ابوكم روحو كلموه يالله بسرعه
حنان/ويووو انزفووو انزفوووو
امهم / حنان بس وروحي عند جدتك جيبيلي المحارم
حنان ماده بوزها/طيب ماحد نافعك في هالبيت غيري
امهم/انتي قلبي وعمري روحي يالله
حنان/ايوه كذا ابغاك
امهم /ههههههههههههه
وراحت عند حلا تشوف وش سوت




في الفيلا الثانيه
ام فهد /انتبهي لاتطيحيهم
حنان/افففف يعني وش شايفتني بزر انا تروني اعقل اخواني
ضي/فدييتك يام لسان ماقدر عليك انا روحي وارجعي العبي مع البنات
حنان/حتى انا مااقدر عليك خليهم يلحقوني يلعبو عندي
ام فهد/روحي اعطي امك بلا هذره زايده
حنان/بالصح اقلبي وجهك وطلعت تجري وتضحك
ضي/ماشالله عليها
ام فهد/سهى وسهام بيروحو الحفله
ضي //ايوا يلبسو عند غلا وساره
ام فهد/غلا بتروح والله مااتوقع تطلع من كهفها مدري عنها متغيره لاتطلع ولا تسولف من يوم حادث اهل حسناء
ضي/ياامي والله ماادري امكن وحده من صديقاتها صار لها شي كدرها
ام فهد/اطلعي لها كلميها
ضي/والله تعبت تكلمت معاها ترد عليه انا بخير مافيني الا العافيه
الا والبنات نازلين آآخر شياكه كل وحده تقول الزين عندي
وبصفره من خالهم طارق
مااقدر على الزين كله ثلاث مره وحده
ترى رقمي والباقي ماتغير
امل/ياااي خالو انت اشيك واحد في العايله
سهام /فديت اللي جابر بخواطرنا
طارق بمزح/اشوه انك فهمتي
الكل/خاااااال تكفى
طارق /هههههههههه امزح والله انكم تخققو تعوذو لعمركم
ورمى بوسه لهم
وطلع

كان بره الفله وصلت سياييير صديقات حسناء
طبعا البنات بس يتلثمون وكاشفين وجوههم يشوفون انهم لسى بدري على الغطوه
وهم نازلين والحوش واحد
وطارق كان طالع شاف البنات كلهم وكانو كلهم يخققون وعرف بدور
طارق /معقوله ايه هاذي بدور وش جابها عند حسناء
معقوله صديقتها
وبضحكه سخريه وغرور /كلهم مثل بعض بس الاقربون اولى وضحك ضحكه شيطان لا اليوم شكلي بكنسل الطلعه وبجلس هنا



انتهت













الــــيـــــتــــيــــــمــــــه

 

التوقيع   

رد مع اقتباس

موقع الدلال – حراج الكتروني

  #2  
قديم 05-05-11, 10:10 PM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


افتراضي اليتيمه

للكاتبه/حكميه كلها احساس





الجزء الثالث

حامد / ياويييييل حالي احبك والله احبك
ويمسك يد زوجته ويبوسها
هند بخجل/حمودي بس ترى حنا موبالبيت الناس تناظرنا
حامد/كيفي حلاااااالي تبيني اصرخ اخبر الكل بحبي لك
هند/هههههههههههه الله لا يحرمني منك
حامد
حامد/عيونه
هند/تشوف كبر هالبحر
حامد/بحالميه ايه اشوفه
هند/حبي لك يتعداه
حامد/آآآه ارفقي بحالي كلمه ثانيه بشيلك وبرجع بك البيت واستفرد فيك قلنالك بلاها الطلعه انا مجنون والمجنون اي شي يسويه
هند/ههههههههههه


في الفيلا بيت مروان
كانو البنات فالينها سوالف واكل واحترام لحاله حسناء مافكرو في الغنا والرقص
هيفاء/ماشالله عليكم اجسامكم مررره تهبل ماكان عهدي بكم كذا كنتم دبدوبات
يالذات انتي ياسهى
سهى /ههههههه اسوي رجيم
رغد/ حاولي تنصحي بعض ناس راح يخلصو السفره
بدور/وش قصدك
رغد/اللي على راسه تورته ياكلها
الكل ههههههههههه
حسناء/يالله بنات عندي شريط دفوف ادري فيكم ماتعيشون بدون رقص
وشغلت الشريط
وبدت الاجسام تهتز اول وحده رقصت هي كانت احسن وحده ترقص شرقي وبدت والبنات يصفرو وقامو كلهم على راسها
ماتدري بالعيون اللي مبهوره/بها
وفي راسه افكار تجيبه وتوديه كان يشوفها من الشباك كان شفاف وهم في الصاله اللي تحت نوافذها كبيره وحتى الباب زجاجي بس جهتها مايقدر اي احد يدخله مخصصه لجمعه الحريم

عمي طارق وش قاعد تسوي؟
طارق بفجعه ماعرف ايش يقول او كيف يصرفها
حنان بشك/اول مررره من انولدت اشوفك قرب فلتنا
طارق في نفسه بلاااااي ماعرفت عن اللي عندكم/وانتي وش دخلك وبارتباك كنت منتظر نديم وناصر ماشفتيهم
حنان/من زمان طلعو
طارق/ الخونه طلعو وسابوني اوريك فيهم
حنان/ايه والله تكفى
طبعا يتكلمو وهم يمشون عشان بيهرب من الموقف
راحت حنان وتنهد طارق بغت تجيب العيد وضحك ضحكه جانبيه بجيب راسك ياحسنا عليييك جسم من زمان مانتي في بالي
وتذكر اخوه مروان وكيف انه متحمل هالجمال عنده شفت مرام مو بجمال اختها متوقع ان الكل زيه وان النفوس خائنه وان الواحد مايقدر يحب وحده وبس لازم من التنويع الله يهديك
وخرج بره لانه لو جلس بتصير علوم الحمد لله جات على كذه

في الفيلا الثانيه

كانو ا عندهم مرام و,رحمه
والجو احلو
ضي/والله ماقصرتو كان بنيجي حفله حسناء بس امي عيت قالت ماله لزوم
مرام/اذ لسه بتروحي اوصلك
رحمه/ماله داعي شباب خلاص راحت علينا
ضي /بسم الله علينا لاوالله ماراحت علينا
مشينا نهيص معاهم
الكل ههههههههههههههههه
غلا/عساها دووووم انشالله
ضي/ فديت اختي والله من زمان عنك اخبارك وعلومك
غلا/والله منيحه برتاح عقب الامتحانات
وسلمت عليهم وجلست
ام فهد/يوم اني وحدي مانزلتي ويوم سمعتي الحشره واللمه نزلتي زعلت منك
غلا قامت وباست راس امها/لاوالله الغاليه ارتحت من الامتحانات ثلاث شهور مقابلتك بتملين مني
ام فهد/فديتك عسى عمرك طويل بنيتي
ضي/لنا الله الظاهر صدق راحت علينا
ههههههههههههههههههههه
مرام/نزلت نتايجكم والا لسه
غلا واللي لما شافت مرام جتها غصه بلعتها وعيونها حمرت بس مسكت نفسها/لا لسه مانزلت وحسناء نجحت
مرام واللي استغربت تغير ملامحها/ايو نجحت وامتياز والا ليش هالحفلا والربشه اللي مسويته
رحمه/تستاهل حسناء وبتسوين لها حتى لو سقطت
ام فهد/فديتها حسناء محد يسواها
ضي/اليوم امي نازله من بيت زايد تتفدى تجديد لابوي
ام فهد/استحي يابنت خلاص راحت على ابوك
رحمه /ليش ياعمه لساتكم شباب انا اشوف عمي ماتغير لو بتظلميه بنزوجه مانرضى على عموووه
ضي/ههههههههه انتبهي من امي لايجيك منها بوكس
رحمه/حبيبتي عسل على قلبي اصلن ماترضى علي وانا ماارضى عليها
ام فهد/كلكم مثل بناتي ماارضى عليكم ربي لايحرمني منكم
الكل آآ ميييين
غلا/جوعانه مافي اكل
رحمه/اليوم الاكل عند مرام
مرام /حياكم
غلا /بليز دقي على حسناء
ام فهد/لاتدق ولاحاجه قومي سويلك عشى
مرام /خلوها علي
وطلعت
ضي/الله يفشلك فشلتينا مع الادميه
غلا/هاذي مرومه من متى وبينا كلافه عادي
مافيها شي

وبعد شويه دخلت ووراها الشغاله شاله صحن كبير
وتعشى الكل





بعد اسبوع
كانت العائله كلها متجمعه ومتجهزه للروحه لدبي حتى ضي وزوجها معاهم
كان هنا اربع سيارات الاولى كانت همر لفهد وزوجته وابوه وامه واولاده
والثانيه لمروان وزوجته وحسناء وغلا وساره وحلا,
والثالثه لضي وزوجها وبناتها
والرابعه للشيخ طارق/ونديم وناصر وسام ولد مروان مسويه فيها رجال مايجلس مع الحريم
وبعد عناء سفر طويل متعب
وصلو لدبي بعد صلاه العشاء
ودورولهم على فندق وريحو ومن بكره تبدى الوناسه ووسعه الصدر

الساعه ونص
في بيت بدور
كانت تحس بملل وضيق لها اسبوع تدق على طارق وهو مطنشها وحسناء مسافره
دقت على رغد على تلفون البيت ماردت ودقت على الجوال
رغد/هلا والله
بدور/كيفك
رغد/الحمدلله انتي كيفك
بدور/الحمدلله ماغير الملل يركض وراي
رغد/طيب ايش رايك تلحقينا الشاليه
بدور/الله يهديك وين الحقكم عرس
رغد/هههههههه مافيها شي
بدور/لاحبيبتي انبسطي مع اهلك ومره تانيه
يالله باي
رغد/يوه وش فيك طايره يالله باي

قفلت من عندها
وشويه وتبكي ياربي فين اروح وايش اسوي نزلت تحت لقت امها طالعه من البيت
بدور/وين رايحه انتي الثانيه
امها/بنت وشذا اختك انا
بدور/مليت ابي اطلع
امها/وين صديقاتك عنك
بدور/ابي اروح معاك
امها/وين تروحي كلهم حريم ماينفعوك
اركدي في البيت
بدور/اففففففف وطلعت لغرفتها
امها/بنت قليله ادب الله يهديك
(بدور بنت وحيده من اطفال الانابيب مالها اخوان وابوها مشغول بشركاته وامها رايحه فيها مع صديقاتها وطلعاتها وهي مالها الا صديقاتها وبنات عمها//
فقررت انها تنام بدري

في الشاليه كانت عايله رغد مسويه ازعاج واولهم رغد واولاد اخوها حسن
رغد /بس والله لااوريك
ااااااااخ الله يقرفك لاترمي علي بالتراب
لاامردغك فيها
عبداللطيف الصغير /روحي يابنت والله انا اقوى
رغدمطلعه عيونها/وش خليت للكباريه
ايييي انطش عليها مويه
والله يادب لا اض ر بك
هيثم/هاها هاها
انتي الوسخه
ميرال/ثوفي نفثك انتي نونو
عبدالطيف/روحي داخل يالله تغطي يادبه
وفجاءه تمسكهم رغد اثنيناتهم وتشد اذونهم واخدودهم بمزحح وهم مايتين ضحك
حسن/عساك اللي مانيب قايل موتي العيال
رغد/لنا الله رحمت عيالك مارحمت شكلي
حسن/محد غصبك تلعبين معاهم اركدي صايره حرمه
رغد /خلوني اوسع صدري هو كل يوم بالشاليه
فاتن/سيبها تلعب براحتها قوم خلينا نتمشى
غرغد/ ابي معاكم
حسن قايم/وبعديييين معاك تتغابين والا غبيه بالفطره
رغد زمت شفايفها /مليت من عيالك ابي حد بعمري يونسني
حسن /ويعني واحد وزوجته ماشين لحالهم وش معناه
رغد اعطنه نظره /والله هدهودي ارحم منك وارق منك واحن منك ومشت عند امها
فاتن/ههههههههه بالراحه عليها مو كذا
حسن مسك ايدها متجاهل مشاعر اخته/تعالي بوريك شي
وراحو

امها/مالك ياعمري مسرع مامليتي
ابشرررك اختك بالطريق جايه
رغد بفرح/وااااااو واخيرا فيه احد بيجي يونسني ويفهمني
امها/لا تفرحي زوجها وياها
رغد تتحلطم/مسرع ماانتقل ملل بدور علي
الله يسامحك ماتدرين ان الشكوى اللي تجيني انعدي بها صداع مغص ملل حكه حساسيه اي شي تشتكى طوالي تنتقل لي
الحلو في ايش مسرح
رغد/حبيبتي انتي وراحت حضنتها
هند/يوه يوه قتلتيني هدا كله شوق مادري اني مهمه
رغد/تدرين بالبير وغطاه
من لي غيرك يوسع صدري
هند/ايش رايك نسوي لنا موكا ونطلع نتمشى
رغد/وزوجك
هند /لاحامد بيتاخر عنده شغل ببيرجع اخر اليل
رغد/هيييييااااااااه وناسه
هند بنص عين/امشي قدامي مافي مثل حوحو يغنيني عنه
رغد تغني وفرحانه ولا هامها اختها وش قالت


في دبي
صحت اولهم مع اذان الفجر,قامت وخذت لها حمام وصلت وحست بملل
/ياربي ايش اسوي ارجع انام
يالله بصحي لي وحده من البنات
حسناء/حلا قومي خلينا نطلع صرنا الظهر
حلا بكسل/العبيها مع غيري ورجعت نامت
حسناء/افففف
اشوف غلا
غلولي ياغوغو
غلا/وااااااع وشذاالدلع ماسخ
حسناء/ههههه يالله قومي خلينا نطلع نفطر
غلا/بما اني جوعانه بس ماقدرت شوفي سارونه
حسناء/حنا جينا نتمشى والا ننام قومي يالله
غلا بعين نايمه/نتمشى ياعمري نتمشى
يالله باقوم بس نص ساعه
ورجعت نامت
حسناء/ياربي منك غاسله يدي منكم كلكم
حنان/وانا اكيد انا غير صح, يالله كسرتي خاطري بطلع معاك
حسناء مبققه عيونها من هاذي الطفله صدق من سماك ام لسان
يالله طلعنا خليهم يخيسو رقاد
حنان مسكت يد حسناء وغمضت لها /يالله
مشينا
حسناء منبهره/يالله ياروح حسناء
وطلعو

كان تحت يشرب قهوه ومتملل
طارق/اوووف الله يقلعهم ماتوقعت منهم انهم بيسهرو غيلان مو اوادم ماتعبو من طريق السفر
حنان/عميييي طارق
خخخخ تحسب نفسها بالبيت
حسناء حاطه ايدها على فمها/وش ذي الدجه الله يقطع ابليسها راح توديني في داهيه
تعالي هنا يا
طارق من بعيد/ وش مطلعكم تحت ياحبكم للحركه
يحسبها حلا ماشافها زين بالرغم انها متلثمه
حسناء بخجل/يالله حنان رجعنا الظاهر خرجتنا غلط
طارق بانبهار /مييين حسناء وفي نفسه(يالله انك تحييييها ) وقعد يقزز فيها
اااااا تفضلو اطلب لكم فطور
حسناء مشت ولا اعطنه وجه
طارق/لحقها بسرعه وتقدمها بشويه بحيث انه مقابلها وغمض لها بعيونه ورمالها ببوسه في الهوا ومشى وسابها في دوامه وذهووووول
وخرج من الفندق ماشافت الا واحد طالع بسررررررعه وطلع من نفس الباب اللي خرج منه قليل الحيا كان شكله من اهل البلد يعني اماراتي

بسرعه دخلت الاصنصير وضغطت الدور اللي احنا فيه
وعلى طول تذكرت حنان
واليييييييل نسيت البنت وضغطت رجوع للدور الارضي وانا اسب والعن نفسي قبل طارق
ضاقت الدنيا في عيوني حسيت ان ذي الاجازه راح تكون اتعس اجازه واقرف تمشيه اصلن وش جابه معانا سنويا يسافر وحده ليش هالمره جا معاهم تنهدت استغفر الله وجلست استغفر بنفسي الا لما شفت الحلوه حنان ولا هامها احد طلبت لها كورسون وعصير وجالسه على الطاوله
رحت وجلست جمبها وهي ابتسمت لي وناولتني العصير بمعنى سوري مابقيت لك ضحكت عليها وقلت لها يالله طلعنا بس اللي لفت نظري واحد يطالع لي وروحه معفوسه وسايل من وجهه دم من انفه وووجبينه
انا خفت ونزلت نظري لتحت وهو طوالي مشى ومسكت حنان وطلعت بسرعه لالا اليوم شكله منحوس علي ارجع انام عساني لاقمت
بس لحظه كان

اللي طلع ورى طارق بسرعه كان شكله من اهل الامارات بلبسه ياربي ليش كان يناظرني يارب استر
ماكملت كلامي الا وانا خارجه من الاصنصيييير وطارق قدامي يتنفس بصوره مرعبه وحالته حاله والدم نازل من فمه وحاته رثه
انا حطيت يدي على فمي
ووو
وووووهو ابتسم لي ابتسامه سخريه وناظرني من فوق لتحت مشمئزمني
اللي انقض الموقف حنان جلست تكلمه وانا بسرعه هربت


انتهت







الـــيـــــتـــــيـــمــــه

للكاتبه/حكميه كلها احسااس




الجزء الرابع
كان يمشي ومستغرب من نفسه انا ليش ضربته وليش دخلت نفسي
وتنهد المفروض اوصل الهديه اللي وصاني عليها المدير وامشي بس حسيييييت انها هي اللي في بال المدير
اذا كانت هي فبرااااافو على ذوووقه, وفجأه رن,جواله
ضاري/مرحبا الساع الحمدلله طال عمرك
ايه ايه وصلت الهديه
ااا ايه سلمتها لمروان
ااااا بس طال عمرك اليوم شفت طارق يضايق وحده اظنها من الاهل وو
اابس والله مدري بس تضاربنا انا وياه
اكيد اكيد بس اللي شفته مااعجبني بس الظاهر من الاهل لان البنيه اللي ضايقها كان معاها وحده صغيره كانت تكلمه
اممم لا ماعرفتها ان شاءلله طال عمرك لاشك ااااا اكيد راح اكون بعيد واضبط نفسي ولا يهمك
مع السلامه مع السلامه
ضاري في نفسه/كان لازم اخبره بكل شي انا الغبي
بس لو ماخبرته كان عرف من غيري

***
لاااااا الله يخلييييييك طلعني ابي اشوف البحر وتناظره نظره استعطاف
والله طفش اتمنى المدرسه ترجع من كثر ماانا مسجونه بين اربع اطوف
مهدي/ووين صحباتك عنك غريبه سايبتهم وجايه ترجيني بحنتك
هيفاء/يخلف الله علي اللي
بباريس واللي بدبي وانا البحر اللي في ديرتي يالله اشوفه ولا بعد ذل
الهام/صادقه اختي والله ظالمينا كله انتو تطلعون واحنا ولا حد معبرنا
هيفاء/بل عليك انا ليش متعبه نفسي وانتي عندي/عن الف لسان
الهام تكش عليها/ قولي ماشالله الله لايبلانا
عين عيني عينك
مهدي بتملل/انا ايش اللي مخليني مقابلكم صدق ماتنعطون وجه
فيصل وهو داخل/من اللي ماينعطي وجه لايكون خواتي ياحليلهم
مهدي وهو يأشر له /ياخي محد يقعد عندهم الا ويقطعونه طلعنا ملينا مايدرون انهم الملل بعينه
هيفاء متخصره/ياخي سكتنا لك احترم نفسك عاد من زينك كانك عبقرينو
ولفت تكلم فيصل /وانت ياكعبول ارحمنا عاد وطلعنا طلعه محترمه ندعيلك بعدها
فيصل مبقق عيونه/كعبول بعينك انا اعرف اللي يبي شي لازم يتأدب لاتأدبتي وصرتي سنعه طلعناك
الهام ترمش بعيونها بدلع/وانا ياقلب اختك
مهدي وفيصل /هههههههههههههههههههههههههههههههه
ام مهدي (هدى)
فديت انا بناتي لاحد يتعداهم بشي انا بطلعهم اللي يذل بناتي كانه يذلني
مهدي يقوم ويبوس راسها/محشومه يامي بس والله بطلعتهم راح يطلعولي قرون
فيصل /وبدال عبقرينو راح تصير شيطون
خخخخخ
امه تخزه بنظره وتعطيهم كلمه نهائيه/يالله بنات جهزو انفسكم راح نطلع ونحجز لنا شاليه يومين
فيصل/انا اعتذر ماراح ايجي معاكم عندي شغل
ابوهم داخل عرض /لا ولا واحد يعتذر كلكم بتروحون ولاحد يعترض/
كلهم تنهدو الله يعين والبنات مستانسين وهيفاء/تناظر اخوانها بنصر
وهم يبو ينهووون عليها
***
بعييييييييييييييد عن ابطالنا
في باريس كان يناظر شروق الشمس ويتأملها بعد منظر بديع لانوار وتلئلئ باريس/باليل كان وده انها تقضي اجازتها هنا معه قريبه منه سنييييييين عمره قضاها وهو حريص عليها كانت تروح مع ابوها الشغل وتلعب مع الكل كانت مرحه وا كنت احاسبه ليش يجيب بنته للشغل وانه ممنوع بس عذروه لبرائتها وتعلقها به بس ماكان/يدري ان الكل بيتعلق بها واولهم انا كان كل ماكبرت زاد تعلقي بها كنت افقدها لما تسافر مع امها لبنان كنت اعد الايام حتى ترجع كنت احيانا ايجيه لبيته بعذر الشغل مايدري اني عذري الوحيد اللي سكن قلبي
رجع به الذكريات لسنين ورى
كنت رايح لمكتبه ابي اسأله عن اورا ق ماوصلتني اول مادخل شفتها جالسه على المكتب وترسم وتلون
وليد/ايش يسوي القمر
حسناء/ارسم
وليد/ايش ترسمي لايكون ترسميني
حسناء/انت يع مابرسمك عم برسم بابا
وليد زعلان/انا يع خلاص ماراح اجيب لك حلاوه ولا ايسكريم
حسناء ببراءه/لالا انت الاحلى انا بحبك
وليد طاير من الفرحه /والله تحبيني واالا عشان الحلاوه
حسناء بعفويه/بحباااااك وخلاص انت ثرثار
ابوها اللي جاي من بره/عيب يابابا هذا المدير
حسناء/طيب
وليد ماحبها زعلانه وطلع لها علك من جيبه واعطاها /ولو ياعم هاذي الغاليه وهي الكل بالكل
ابوها /الله يديمك
ابراهيم/احم احم اشوف من يوم ماجات حسناء طايح لي في مكتب الوالد ترى الشركه بتفلس
وليد يضحك/ماعليك مني خلك في شغلك ياحبك للقافه
ابراهيم مسوي نفسه زعلان /يالله حوحو خربتي علي صديق عمري ماعاد لك رجعه
وليد /وين وين اقول اجلسي الشركه شركتك وانت يالله قدامي
وضحكت على ابراهيم اللي طلع وهو ماد بوزه ويتحلطم /لي سنه وانا اكرف حتى ارضيه وتيجي ست الحسن تملكه في اسبوع
*وقتها كان عمرها سنوات وانا سنه وابراهيم نفس عمري كنا ندرس ونشتغل في شركه الوالد
وراقبتها عمر عمر سنه ورى سنه وانا يكبر حلمي وحبي معاها وفجأه آآلمه قلبه هو صح زعل على اللي صار لاهلها ووفاه ابوها واخوها صديييييق عمره اللي في غيبوبه وكان يتألم معاها يوم اجى للعزا كان يسمع بكاها ميز بكاها عن الكل وهو اللي اقترح تسكن عند اختها وعارض انها تروح,عند اخوالها ووقف في وجه خالها اللي ادهشه موقفه
ضغط على قلبه وهو مبتسم لاتضيق ولاتزعل قريب ان شاء الله راح تنفرج اساريرك كلها كم صفقه وارجع للبلاد واخطبها وضحك انا اصلن خاطبها من زماااااان اقصد اتزوجها والحين راح من العمر اللي راح في الشغل لازم,استقر واكون اسره وبيت انتهى ايام اللعب
محد يدري باللي في خاطره الا ابوها وابراهيم ومروان
***
حسناء مولعه وتصارخ بأعلى صوتها مو كافيها اللي صار لها من ايام يجي الغريب ويرسل لها هديه عباره عن طقم الماس راقي مكتوب عليه اسمها بالانجليزي
اصلن مو اول مره كل نجاح يرسل لها هديه
حسناء/يامرام خليك واقعيه ليش حتى اقبل الهديه ليش احنا بامريكا
مرام تحاول تقنعها/بس لازم تتعودي على هداياه انا تعودت انه يهديك من زمان وصراحه صرت اشوفه عادي
حسناء بنفعال/اي عادي الله يهديك من ابراهيم ولا من خالد ايش الصله اللي تصلني به
مرام بقله حيله/طيب والحل نرده
حسناء بتاكيد/ايوا رجعيه
خلي مروان يقوله البنت اللي تهدي لها ماعادت الطفله اللي تلعب معاها الحين كبرت وتشوف هداياك لها عيب ومالك حق تهدي لها
مرام بخيبه كانت تتمنى تقبلها بس الظاهر ماتعرف شي عن وليد /اخر كلام عندك
حسناء بتنهيده/ايو ياعمري اخر كلام عندي
مرام رفعت كتوفها بمعنى خلاص مالي شغل ورااح اقول لمروان يكلم عمه
وطلعت
حسناء رجعت انسدحت وغطت وجهها بالمخده وكانت شويه وتبكي من يكون وليد هذا يهتم فيني كل هاللاهتمام اهتمامه ماعجبني مو اي واحد يعرف اخوي او ابوي يهتم فيني وتنهدت هذا وراه غايه انا مو لهذي الدرجه غبيه واطوفها له خلاص صرت اميز الحلال والحرام ماراح اتمادى معاه
طلت حلا براسها من الباب /يالله ياحلو اجى الفرج بنروح السوق وبنشوف مدهش
خخخخخ
غلا تدفها /الله يرجك يابزر هذا اللي هامك مدهش مااقول الله يعييين اللي بياخذك
حسناء /مين اللي بيروح معانا
غلا /العلتين حنو وسوير
حسناء/اقصد من الرجال نروح بروحنا
حلا/ لا بيروحون ناصر ونديم معانا
حسناء/الله يعينهم على دلعكم
غلا/امشي يالرزينه يالله لاتأخرينا
وطلعو وانا اقول في نفسي انشالله العله الثالثه مو معانا عارفين اقصد مين صرت اخاف منه مدري ايش اللي مخليه حاطني في باله ياربي ايش شايف علي الله يستر منه على العموم انا واثقه من نفسي وواثق اخطى يمشي ملكا

؛؛؛؛
في السوق كان المجمع كبببييييير وصور مدهش في كل مكان وشخصياته المتحركه طبعا البنات كانو متتشققين من الفرح الا انا كان قلببي قابضني وريحت نفسي قلت امكن عشان قبل شوي كنت زعلانه
واااااااااااو شوفيه ياربي ريتني اتصور معاه
رجعت على صوت حلا الدبه
نديم /يالله ياحنان هدا مدهش اللي راجه روسنا فيه خلينا نصورك معاه
ساره/وانا وانا
نديم/ وانتي كمان عمو
حلا بصوووت واطي /وانا
سمعها ناصر
ناصر/مابقي الا هي تتصوري في السوق انثبري لايجيك طراق يسطرك تسطير
غلا لناصر ونديم/يالله شباب لاعبو الصغار واحنا بنتسوق
ناصر /لاانا بروح معاكم مايصير اسيبكم ياعمتي المصون لساتني ماانضربت على نفوخي

جاهم صوت /خلاص انا بروح معاهم
حلا/وااااااااو ياعيني على الشياكه
انا ابيك انت تمشي معاي بكشخ فيك
طارق بثقه/تكشخين فيني عبايه والا شنطه
الله يعيني على رجتك
غلا /وانت وش جابك هنا مو قلت طالع مع ربعك هنا
طارق /لساتني طالع معاهم جينا هنا
ولف يناظر على حسناء اللي من درت وهي متضايقه وساكته
/الحلو ليه ساكت سمعنى صوووتك
انقبض قلب حسناء وزاد ضيقها واللي يشوفها يعرف انها ابد مو مرتاحه
غلا بانفعال لاخوها/هييي انت روح مناك عيب عليك هالحركات
وناصر اشر له على ذقنه بانه استحى عيب
طارق/بس بس كلتوني سلمنا وبأعلى صوته والسلام لله
حلا/ماصار شي يسلم ماكان يقصد صادق كلتوه
طارق/يالله انا معاكم تدللو وين بتروحون
غلا/ ابي اول محل العبايات وبعدين محل الماكياج
حلا /وانا ابي محل الشنط والصنادل
طارق /وانتي
حسناء اعطنه نظره بمعنى احترم نفسك
وطارق ابتسم لها وفي نفسه /هين وراك وراك
ومشى وهم وراه صعبه تجلس مع الصغار لان نديم وناصر معاهم بس والله محترمين اكثر منه
ناصر بزعل/والله عمك هذا ماعاد يفرق بين المحترمات وبين بناته والله لو يدري عنه عمي مروان ليصييير علوم
نديم/الله يهديه راح يجلس طول العمر مغازلجي

عند البنات كانو كل ما دخلو محل خرجو منه بكيسين او اكثر الا حسناء ماشرت لها ولا شي طبعا طارق اشر على طاوله بنلتقي هناك دخلو محل المكياج وكانو يتنقون وحسناء راحت محل شالات وحاجات تصلح لاهلها في لبنان وجالسه تتنقى
طبعا طارق شافها وحدها وعلى طول لحقها
حسناء وهي تبايع الهندي على شال اعجبها
وحست ان في احد وراها ولفت تحسبها وحده من البنات
بس تفاجأت بطارق قدامها
طارق بهمس/يعني الهندي ذا اولى مني تكلميه وانا لا
حسناء مشت ولا عبرته حتى الشال مابايعت فيه لحقها ووقف قدامها
حسناء بهدوء/نعم,ياخ طارق موكانه مزودها معاي حبتين
طارق خق فديتك/اخيرن تكلمتي لامزودها ولا شي بس حبيت ادردش معاك عادي مافيها شي
حسناء بشويه انفعال/اقولك حدك ماني من بناتك لابالكرسي ذا على راسك
طارق بضحكه سخريه/طيب امتعيني انتي من اي نوع
حسناء خلاص وصل حدها وكانت بتضربه على خده بس بسرعه مسك يدها وباسه وهمس لها

لــــــــو :
دريتي بحالتي مالمتني
أحتضن طيفك بقلبي دوم
وهي بسرعه سحبت يدها ومشت للجهه اللي كانو فيها العيال مظطربه ودموعها شويه وتزل /هذا على ايش ناوي من وين طلع لها واشرت لساره تيجي وقالت لها انها تعبانه ولازم يروحون
وهو بقى في مكانه مبتسم ابتسامه النصر ولف بيرجع لمكانه بس لفت نظره شخص يناظرهم ويضرب يد على يد بمعنى حسافه عليك وعرفه انه نفسه اللي تضارب وياه واعطاه نظره ومشى بشموخ /هذا كانه مراقبنا مره ثالثه لو اشوفه اجيب خبره وانا مو طارق لو ماسويتها
وفي الجهه الثانيه طلع ضاري من المجمع بكبره متضايق
ياربي ليش دايم احط في وجه هاذا النذل وليش يضايق هالبنيه اخاف تكون نفسها اللي يحبها المدير يالله مالي دخل بس شي يطلع الواحد عن طوووره

**
في احدى المطاعم الراقيه بدبي
مروان /طيب ايش رايك
مرام بدلع/بس اخاف على البيبي من السفر الطويل
مروان/فرصه وماتتعوض بالنسبه لاختك تسلم على اخوالها
مرام/والله ماادري خليني اقول لها ماادري من يوم جينا لهنا صار مزاجها متقلب بسرعه تزعل
مروان مسك ايدها وباسه (شكلها عاده في العايله)/على راحتك ياعمري
مرام بتردد/الا ما اا قلت لك
اااحس
قاطعها مروان/حياتي في شي
مرام/اااابس حسناء ردت,هديه عمك
مروان/تصدقي مااستغربت حسناء الحين كبرت وعمي وليد من زمان عنها وشكله ناسي عاداتنا
مرام/الا شكله عاجبته باريس اخبار شغله هناك له اربع سنوات
مروان /شغله ماشي بس تصدقي لما اقوله انها رفضته اكيد راح يرجع
مرام بحالميه/فديت اختي بتاخذ اميييير الرومانسييين قصتهم ولا حتى روميو وجوليييت
مروان/طالع علي
مرام /تقرصه في خده فديييت الواثق انا
مروان/هههههه وفديتك انا
شفتي نسينا نطلب العشا لسى ورانا سهره
مرام/الله لايحرمني منك
مروان/ايش رايك نتصل على عمي واخبره
مرام وهي تختار الاكل اللي في الكتيب اللي قدامها/خلينا نطلب عشى بعدين اتصل
طلبو عشى واختارو مشاوي وسلطات وكوكتيل ورز
:::
في السعوديه
في بيت رغد
كانت عندها هيفاء وشجون بنت خالتها
رغد/وحشتوووني يالدبات والله ماني مصدقه
هيفاء/لا والله تكسرتي وانتي تدوري لنا الحمدلله لقيتينا والله لو مااصرت شجون كان ماشفتي خشتي
رغد/حال انتي زي حال انا يعني اخوان ماكو قلب على نفر كله قلب حجر
شجون/هههههههههه الله يقطع ابليسك
رغد/من زمان عنك شوجي متى جيتي من الرياض
شجون/امس والله وحشتوني ماعرفت ارتاح وانا قريبه منكم ووحشوني حسناء وبدور
رغد/خساااااره حسناء في دبي وبدور,
امس سافرت لفرنسا
واحنا لنا الله ملطوعين في جده غييير حتى طلعه تطلع من ارواحنا
هيفاء/والله ذاك الاسبوع انا والهام كان بنبكي لو امي وحنيتها كان محد عبرنا
رغد/هي مره وحده رحنا الشاليه وقالولي السنه الجايه نروح الطايف واللي بعدها نعتمر واللي بعدها المدينه وبعدها ابها
هيفاء تكمل /وبعدها جيزان
احلمي بس
شجون/لاالحمدلله انا اخواني مايقصرون معايا لو ابي المريخ روحنا لها
رغد/يوه معليش نسيت الحلا والقهوه
هيفاء/حلا بسرعه جيبيه يامرجوجه اااااقصد ياعسوله
رغد/يادبه
شجون/ههههههههه والله انكم وناسه
رغد توها بتطلع بس رجعتها هند اختها مزينه الحلا ومقطعاها والشغاله وراها معاها الفناجيل والقهوه
حطتهم وسلمت عليهم
هند/كيفكم ياامورات
هيفاء وشجون /الحمدلله طيبين
رغد/الله لايحرمني منك توني بطلع
قاطعتها هند/ولووو واجبنا
جلست معاهم شويه لمى شافتهم مستحين ماياكلو حلا وسبق ان غلا قالت لها راح ياكلو الصحن معاه لدرجه جابت لكل وحده صحنين حسب طلبات الاخت
قامت واستئذنت هي طلعت من هنا وهم طاحو على الحلا من هنا
بس فجأه رجعت هند بتقول شي لرغد وشافتهم ابتسمت ونادت رغد
رجعت رغد /ههههههههه والله انكم مخفات
هيفاء/ههههه لا اختك عارفه بكل شي يعني وحده زيك معروفه بكثره هذرتها
شجون/ههههههههههههههههه والله فشيله
هيفاء /اقول اخت هذره زايده ممكن بيت الراحه
رغد/كل بيتنا مريح امشي وتنقي
هيفاء/هاهاها اقول يالله قدامي
رغد/ طيب لاتزفين
شجون/حسبي الله على ابليسكم ماكبرتو على هالحركات
كلهم /نوووو وييييي
وطلعو
شجون/اشبهم ذولا سابوني لوحدي
رغد/بوووووووه خخخخخ وصلتها
شجون/الله يخلف علي
رغد/اصلن البيت مافيه احد حتى ابوي طالع خذو راحتكم

هيفاء/طلعت من الحمام وجلست مقابله المرايه تتأكد من شكلها رن جوالها
الو هلا قلبو
فيصل/بس لايكثر ياحبك للهروج
هيفاء/ياخي جامل
فيصل/اسمعي اخ شجون بيروح لاتتأخرون
هيفاء/تيييب ياروحي
فيصل/لاحوووول اخلصي يالله سلام
هيفاء/بااايوو
التفتت على ورى و صدمت في صدر احد طويييل
رفعت راسها شافت واحد يناظرها بس شكله مشمئز منها وعلى طول خرج منزعج
وهي بسرعه دخلت المجلس تتنافض
رغد/ويه يمه هيفوه وشفيك,
هيفاء/اااا ا اص صد م ني وااا حد
يماااااه ابي اروح ابي بيتنا ابي غرفتي
شجون/بسم الله عليك مين ذا
رغد /بس بيتنا فاضي معقوله هادي رجع
وسمعت صوت سياره وبسرعه شافت من النافذه هادي طالع
معليش ياقلبي هذا هادي مدري ايش مرجعه والله كان طالع
هيفاء/بعد ماهدت بس كان يناظرني وكانه منقرف اسمحي لي اخوك مغرور
رغد/ليش وش سويتي
هيفاء/لاوالله كنت اكلم بالجوال وبعدها شهقت لايكووون مفكرني اكلم واحد
شجون/ههههه عاد انتي ماتسيبي ياعمري وياقلبي
رغد /من كنتي تكلمين
هيفاء/فيصل اخوي وبعدها صرخت
كلهم مفجوعين خيييير وش بعد
هيفاء/ااا اخوك يقول لاتتأخرون
رغد/مااقول الا الله يعين اللي بياخذك
هيفاء/يبوس ايده وجه وقفى
شجون/بس اخوك يارغد احترمه وهو مايحب الكلام المايع
هيفاء/خزتها/الحين ياخذ عني فكره غلط ؟ومن يكون عشان ياخذ عني فكره غلط
اااا برايه وانا وش علي انا واثقه/من نفسي
رغد /الحمدلله تخبلت صديقتي لاواخذ ولاشي انا اعرفه هاذي تصرفاته ماعليك منه
ورن جوال شجون وبعدها طلعو
رغد من عند الباب/عيدوها
هيفاء/توووبه
رغد/هههههههههههه بذبحك جننتي اخوي
هيفاء/اوريكي شغلك بعدين دبه
وروحو
***

الـــيـــتـــيـــمــه


للكاتبه/حكميه كلها احساس


البارت الثاني
الجزء الخامس
كانت تتفرج من اعلى برج ايفل كان المنظر رهيب يبعث الراحه والفرحه بس يعكس مافي داخلها من ضيق وكدر
ياربي له اكثر من اسبوعين وهو مطنشها تعلقت فيه حبته بكل ذره فيها عشقته بجنون لانه هو كان لها الصديق والرفيق والونيس اكثر حتى من صحباتها لازعلت واساها لافرحت فرح معاها لاطفشت سلاها بس اللي ماتدري انه يواسي غيرها وبنفس القلب وامكن اكثر ويسلي غيرها واحتمال بحب اكبر ويجامل غيرها في الزعل والفرح بس هي كانت طفله بريئه تايهه تبغى اي احد يوجهها للطريق الصح بس حسافه مالقتها في اهلها كثييييير منا لا صرنا وحيدين
نضجر ونكره الحياه ونسلمها لمن هم ليس في محل الثقه نلجاء لصديقات السوء او المحادثه في التشات او لصحبه الشباب ومهاتفتهم والخروج معهم
وننسى ونيسنا الوحيد/وهو كتااااب الله والصلاه التي تزيل الهموم والضيق والضجر والشعور بالوحده واللجوء لمن هم اهل للثقه
نزلت من اعلى البرج وهي تتنهد وتمشي في الحديقه اللي اسفل البرج 'تشوف منظر الورد اللي رجع لها شويه ابتسامه
وهي تحلم بطارق معاها ويعيشون اجمل قصه حب
تنهدت بدور من يوم ماسافرت وهي مو,مبسوطه والمفروض اللي مكانها يطير من الفرح بس بدور اللي متحكم بسعادتها مايعرف عن هوى دارها

في مكان تاني في باريس
كان وليد يوجه بعصى البلياردو للكوره البيضه ويضربها وينزل ثلاث كور بضربه واحده
سامر/شو ياعم راعينا مابنعرف راعى شعورنا على الأئل زبطنا أدام الشئر
وليد يضحك عليه/ والله ماحد جبرك والشقر هاذول ماراح يعطونك وجه لو غلبت ميسي
سامر مسوي روحه زعلان/ لك المكتب ارحملي من الأعده معك زليتنا ياعم
وليد /ولووو سموري ماتسوى باريس بلاك
يالله طلعنا نتغدى مليت من المشروبات
سامر يمزح/بتريد الحئيئه متنان شوي والله ياخوفي بيكبر بطنك وبتخرب ماراح تعجب لاحسناء ولا شئرا
وليد يخزه/شو اخرب قالولك فستان
على الاقل احسن من غيري اجسامهم منسقه ومو عاجبين احد
سامر بثقه/لك يؤبروني بنات الديره مااستغني عنهم ناطريني على جمر
وليد / على جمرمره وحده ياشييين الثقه
سامر يقلد ضاري/ويه فديتني
وليد/ايه ايه امشى قدامي والله انا اللي فديتك مااستغني عنك
ومشو طالعين من الكوفي

بدور نزلت من السياره
تبغى تفر لها كم محل وتتشرى ملابس وهدايا
رفعت راسها
وعلى عيونها الدهشه
لا شكلي انجنيت معقوله وش جاب طارق هنا معقوله من كثر ماافكر فيه انجنيت لالالاذا طارق والا يشبهه
لازم اتأكد واتحقق من ملامحه
وش فيني معقوله اسويها مجنونه انا والله لو يشوفني ابوي ليقطعني اوصال
شالت فكره انه ابوها بيزعل لازم اتأكد او اني صرت مجنونه بروح بروح هي خاربه خاربه معاي
وتقدمت بثقه كانت مسيحه شعرها وفوقه قبعه ولابسه كاب بني مبين من جوه بلوزه بيج وبنطلون جلد بني


جاه صوت من وراه عفوا اخي مو طارق التاج
لفت الاسم نظري هذا اسم ولد اخوي طارق بس من يبغيه ووش جابه هنا انا اعرف انه بدبي
التفت عليها بثقه بطوله يجذب وعضلاته اللي مميزته وجسمه اللي تدل على ان صاحبها يسوي رياضه
وعيونه الناعسه وابتسامته بثقه انفه القائمه كحد السيف وشعر ه الطويل اللي مسرح بشكل يجذب ابتسامته اللي طالعه تجنن
كان لابس بنطلون رمادي وبدله كحلي على كاب اسود طالعه عليه روعه
بدور بهتت شويه هذا مو بشر هذا ملاك يارب قدرني على اني مااناظر فيه لالا تاكدت مو طارق يشبهه مرره بس مو جسم طارق
طارق مبين انه اصغر منه بعشر سنين من جهه الجسم وطارق ماله عضلات بس سبحان الله شبه عجيب
رجعت للواقع على صوته
اختي انتي بخير طارق اخوي من وين تعرفينه اهو موجد بباريس
بدور متفاجئه ولد اخوه يافضيحتي ردت بتلعثم/اااا لا
بس ايه اخوي طارق اعرفه من السنه اللي طافت شفته صدفه اهنيه ااا اهو صديق اخوي يدرس اهنيه اممم معليش اخوي على الازعاج وسلمت ومشت هاربه

وليد واللي عرف انها موصادقه وانها تغير من لهجتها خربطت مابين كويتي وقطري بس شكلها تعرفه معقوله سعوديه هو من غربته يعرف كل الغات واللهجات/مع السلامه
سامر/ماشالله على شباب عايلتكم تمطر البنات عليكم مطر
وليد واللي لساته يفكر/والله والله لو يطيح اي حد فينا موتك مايشفي غلي
سامر ببرائه/شو أإإلنا ماشالله
وليد طوق بذراعه على سامر ويقلده/شو أإإلنا عم نمزح خيوووو
سامر رد له /ياحبي لك
هههههههههههههههههههههههه
وليد/هههههه قدامي يالله لاتقلد لايجيك كف
سامر/خخخخ ابد اخلائك ماتدوم
***
في الامارات
في بيت ضاري
كان الكل مجتمع على الغدا لان بكره ضاري مسافر يرجع لاشغاله مع مديره وليد التاج وانتهت اجازته امه واخته مريم وعمته مزنه وبنتها ميرا
وضاري مو موجود لسه
مريم مكتفه/الحينه العزيمه له وهو لسه ماشرف حضرة سموه
امها/سكتي متى مابغى يجي يجي على شنو مستعيله لعنبو دارك احترمي خوك
مريم مبققه عيونها/بل بل كل هذا عشان ضاريوه شعنه مب عايبنك رمستيه الاكل بيبرد واحنا مجابلنه
امها بنظره اسكتي فضحتينا/توني رامستنه الحينه بيي
عمتها مزنه/بدل من هذرتك روحي قربي مع البشاكير حتى انتي يا ميرا نشي ساعديها
ام ضاري بتنهيده/الله يعينن عليهم بيطلعون الشيب بروسنا
دخل ضاري ومعاه اكياس بيده/توجه للصاله وسلم على امه وعمته /اخبارك اميه بخير
امه /الحمدلله بخير وسهاله
ضاري لعمته/ها يالغاليه شحالك وشحال العيال
عمته مزنه/بخير يعلك الخير حبيبي ها متزهب
ضاري /ايه الحمدلله
ميرا وهي جايه من المطبخ /ها ياولد خالتيه اشوف عاجبتنك حياه الغرب لايكون متزوج من ورانا
(ميرا اخته من الرضاعه)
امها تخزها/ يعني انتي ماتيوزين عن الكلام الماسخ
مريم باعتراض/خسك الله رمستك شرات وجهك ضاري بن حمد ال؛؛؛ مايتنازل عن حبيبه قلبه واللي اهي صديقتي الجازي اصلن,مايروم على بعدها فديته اخوي
ضاري تضايق من رمستها مايدري ليه /لازم رمستك زايده عن اللزوم بسكم رمسه مايت من اليوع
ميرا/ههههه مايروم على غراشيبه شفتيه تضايق
ضاري يضيع/اخبار حمد ليش مايا معاكم
عمته/حمد في العين مايروم عنها
ميرا ترقع/اجازته الااسبوع والله ماتهنى انشالله يتعوض بعد عرسه
مزنه /بيرد المغرب بيلحق يسلم عليك
ضاري/ هيييه الله يحفظه
مريم واللي حاسه انه اخوها موعلى بعضه واستحت من طاري حمد خطيبها الله يفشلك ياميرا /يالله يالشيوخ حياكم تفضلو تغدو
وكلهم راحو يتغدون
###

في السعوديه
الساعه  المغرب
في بيت فهد
رحمه جالسه وحدها في الصاله وتشرب شاهي وهي سرحانه
فهد توه صاحي من النوم ووجه محيوس ولابس سروال رياضي وصدره عريان/الحلو في ايش سرحان
رحمه تطالع لجوزها / فيك ياقلبي ها شبعت نوم
فهد/الا خسنا رقاد ليش ماصحيتيني
رحمه/والله قطعتو قلبي كل مامريت غرفه رحمت اللي فيه
تعبانين من الرحله
فهد/وانتي شكلك مانمتي
رحمه /امبلا نمت حتى العصر وصحيت
فهد لساته يتمطط
رحمه بنص عين/يمديك ترجع تنوم لاينطر لك عرق
فهد تمدد وكمل نومه على الكنبايه
رحمه تناظره كانه طفل قامت طفت الانوار وطلعت عند عمتها /اكيد نايمين وهي وحدها متسلى مع بعض

في نفس الفيلا
بيت مروان
مرام تصحي مروان/موني حبيبي قوم لايخترب نومنا
مروان بكسل/تعبااااااان خليني انوم
مرام بخيبه /جوووعانه
مروان/انزلي عند اختك تعاونو وسو لنا اكل
مرام متكتفه/امري لله والله احسني دايخه حسناء حدها اندومي
الله يعين
وتنزل لتحت وتسمع حس اختها في المطبخ لالا اكيد فيه تطور
وتطل براسها بأبتسامه
مساء الخييييير
حسناء مبتسمه/مساء النور
مرام بمرح/وش مسويه اشم ريحه حلوه
حسناء/مكرونه بالبشاميل
مرام /امممم وش الحشوه
حسناء/دجاج وخضروات
مرام /عجلي جوعااااانه موت وسوي سلطه معاها الله يخليك
حسناء/طيب بس استريحي هناك تعرفيني مايعجبني اطبخ وعندي احد
مرام تدور الشغاله/يمه منك وين كانتري خليها تنظف اول بأول شوفي الحوض مليان مواعين والرخام مليان قشر خضار
الله يعينك لما تتزوجين بتتعبين وانتي كل شي تراكميه
حسناء مو معاها/اقولك اطلعي خليني انتبه
مرام/اختبار مو كانك تطبخين وطلعت وهي رافعه ايدها الله يعيني عليك بس اهم شي تعبي بطنها
وشافت مروان نازل وهو معفوس وشعره محيوس ووجهه مكفوخ
مرام تكتفت/اشوفك صحيت مو قبل شوي مايت
مروان /يتثاوب/جوعان والله ماقدرت انوم
كاني اشم ريحه طبخه كانك حنيتي علي
مرام بضحكه/موانا اللي طابخه هاذي حسناء مسويه مكرونه بشاميل
مروان زعلان /كمان مكرونه والله جوعان لايكون ماحسبت حسابي مالي دخل الحين بدخل واقطع لي
سمعو صوت حسنا من المطبخ / كانتري كانتري تعالي
مروان تراجع/عز الله تعشينا ليه اللي يطبخ اخلاقه تخيس
مرام/هذا في قاموس حسناء
واجتهم كانتري ومعاها العشا مكرونه وفتوش مع سلطه وخبز وحمص وجبنه
وحطته على الطاوله
مروان رافع حاجب/ وليه الخبز والحمص
مرام ترفع الغطى عن المكرونه وماتت ضحك هههههههههههههه
مروان ماسك ضحكته/الله يعين وليد عليها
مرام تحاول تسكته/خلاص بروح اكل معاها
يمكن تحسب اني باكل وحدي
وراحت لاختها
ومروان جلس ياكل
وطلعت وهي ماسكه ضحكتها ومعاها صحن كبير مليان مكرونه
مروان /لايكون جبتي قسمها
مرام/لا هذي كانتري غلطت واخذت صحنها بدل قسمنا شفت ظلمتاها
مروان /تراجعنا يالله اجلسي
وجلسو يتعشون وحسناء تاكل في المطبخ وهي تضحك على تعليقات زوج اختها

؛،؛،؛،؛ ::
بعد اسبوع
في احدى ضواحي جده
كان موسيقى الراب يدق باعلى صوت والشباب يتمايلون بالرقص عليه وكان فيه بعض البنات المسترجلات/بويات/من ظمنهم وهم منسجمين بالرقص
وكل واحد اردى من الثاني
واكيد اكيــــــــــــــد كلــــــــــــــه على راس طارق كان يرقص بمهاره اللي يشوفه يقول اجنبي وهو يحرك جسمه بليونه ويحرك راسه وشعره اللي قاصه دقرديه والا لبسه الا يدل على انه يمارس هذا الفن غير السلسال اللي لابسه يعني صايع من قلب
وفجاءه طلع على الكوشه اللي مسوينها وهو يأشر للي يتحكم بالموسيقى على اغنيه يبيها بدت الاغنيه الاجنبيه باعلى صوتها اللي خلى الجمهور ينادي بصوته كله سامبا سامبا سامبا والي يعرفه يناديه بأسمه مييين مايعرف طارق التاج ابن اكبر تاجر في جده
وهون ابتدى طارق بالرقص رقصه السامبا المشهوره وكان متقنها بكل حركاتها والجمهور بدى بالصراخ والتشجيع والتصفيق ومنهم ركب وراه يرقص وكانت ليله حماس
****
في بيت هيفاء
كانت تكلم بنت عمتها وتهديها
بنت عمتها بيان كانت تبكي حال اخوها اللي كل ليله يرجع اخر اليل وهو سكران ويتهجم عليها وعلى اخوانها هي يتيمه الام ابوها من زمان تزوج له وحده ونسيهم واخوها اللي المفروض يكون سندهم
هيفاء/اسمعي ياقلبي لما يسكر لازم تقفلي الباب عليك انتي واخواتك لازم ما تتعرضون له مره ثانيه الا وهو صاحي
بيان وهي تشاهق/كيف ياهيفا ء واحنا بيتنا كله ممر وغرفه ومطبخ وحمام والله يتقطع قلبي لمى افتح الصباح واشوفه ممدد في الممر الضيق كانه ميت
هيفاء/هذا اللي ربك كاتبه حاولي تدعين له واخواتك لازم تتقربين منهم وتهديهم وتفهميهم لازم يكونو واعين عن اللي هم متعرضين له اسفه على كلامي بس والله من خوفي عليك
بيان/ عادي ياقلبي يالله اخليك اروح اسوي لاخواني اكل وانيمهم بدري قبل لايرجع راشد
هيفاء بتنهيده/الله يحفظك مع السلامه
هيفاء
كثير تضايقت ونزلت دمعه حاااااره من عينها وانسابت على خديها على حال عيال عمتها واخوهم اللي المفروض يعوضهم طلع عاله عليهم وخطر عليهم
راشد اللي من يوم مارفضته انقلب حاله وصار انسان مريض معقوله كل اللي يصير له عشاني رفضته بس انا رفضته لنفس السبب لا مو انا السبب اصلن رفضته حتى يكون نفسه راشد من زمان وهو ماهمه احد
الله يعين بيان عليه
سمعت صوت اخوانها في الصاله وشكلهم متهاوشين قامت مسحت وجهها وتاكدت من نفسهها في المرايه هاذولا متى بيعقلو وطلعت تشوف ايش صار
،،,,,,,,,,,,,،،
مهدي واللي ماسك نفسه عشان امه
/شوف طارق هذا ما تمشي معاه
فيصل بصوته كله/لاصار عندك عيال اآمرهم مالك دخل فيه
مهدي واللي شكل صبره نفذ/شوف شكلك وانت تعرف ليش انا مانعك (كان لابس طيحني خخخ(
امهم هدى/ياعيالي استهدو بالله مو كذا تنحل بالهداوه
فيصل/ربعي مالك دخل فيهم وانا استاهل اللي عرفتك عليهم
مهدي رافع حاجب/لاوالله
هيفاء وهي داخله /بسم الله وش صار
فيصل يتأفف/وانتي وش جايبك ناقصك انا
هيفاء بلا مبالاه/نعم واشرت له بيدها انه مجنون
مهدي يهدي/ ياخوي اسمعني اللي انت قاعد تسويه غلط وعواقبه وخيمه والاماكن هذي مشبوهه
فيصل بعد ماكان ناوي على هيفاء التفت لاخوه/لامشبوهه ولا شي هذي هوايه
مهدي خلاص وصل حده وقرب من اخوه وهز اكتافه/انت واعي للي انا اقوله لك المسأله مو تحدي اوعى لنفسك وهذا انا حذرتك وبيجي يوم تتذكر كلامي
فيصل مسك يد اخوه وافلته ومشى طالع لغرفته
ومهدي راح يهدي امه اللي خافت من كلامهم وبدت تبكي
هيفاء/لا فيصل دا بيرفع الضغط
مهدي اشر لها مو ناقصينك
امهم /طيب ياولدي انتبه لاخوك ولا تاخذ على كلامه اخوك صغير والله بيضيع
مهدي /لا ياامي انا تعبت وبكلم ابويا ولدك مو صغير يسوي كل حاجه وهو بكامل وعيه
هيفاء/ طيب ايش المشكله
مهدي /شوفي لبسه وتعرفي المشكله
هيفاء/طيب هذا لبس اليوم والموضه خلوه يكشخ تحضرنا يابابا
مهدي ورافع حاجب وبصوته استهزاء/والله ياانسه هيفاء موووضه طيب ورينا ايش موضته
مافي ملابس الا اللي على اخوك المحترم مايتبع الموضه والرجال مايركض ورى خرابيط الحريم
هيفاء/ياعمي انت عقليتك مثل اعمامك بدوي روح عندهم وارحمنا
مهدي /اقول ارحمينا مو ناقصينك وخرج يتنفس بره
هيفاء/ صدق مايتحمدون على النعمه احد عنده هيوف ويطلع ويسيبهها
والله زمان
واكتشفت نفسها في الصاله وحدهها /الله
فين راحو هادول شكلي بستخف عندهم
بروح عند الهام اشوفها ايش تسوي

((((((//////

 

التوقيع   

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-05-11, 10:58 PM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


افتراضي

الــــيـــتــــيــــــمـــــــه


ا•••علمونا في المدارس كيف نقرا ذا الحروف..

علمونا كيف نرسم كيف ننقش بالنحاس ..
علمونا كيف نكتب كيف نبدع بالوصف ..

كيف نبحر بالمعاني كيف نأخذها التباس ..
علمونا كيف نصبر كيف نقوى هالظروف ..

كيف نبني هالمواقف إستجابه للحواس !
والحقائق علمونا كلها سمع وشوف ..

علمونا و علمونا كل شي بالمقاس ..
وإن حفظنا كافئونا وإن نسينا بالكفوف ..

كل موقف له طريقه والجزاء هو الأساس ..
فوق هذا سلمونا
ولامنعوا عشق يلوف ..

ولاعطونا درس قاسي يمنع القلب النعاس!
يمنع القلب يتمادى ثم ياخذنا حتوف..

بين موت وبين شوق وبين لذة سم كأس..
اتركونا للمشاعر نحترق لوعة وخوف..

نحترق بطول مسافة كلها شوك يداس!
واتركونا في الصحاري ثوب مشقوق الكتوف

يحتوينا قيظ حب في عذابه مات ناس..
ليتهم ماعلمونا بس عطونا بالوقوف

درس ماشي به نماشي قسوة 0الحب ويباس..
ليتهم بس علمونا كيف نطفي نار جوف..

كيف نمنع ذا الخفوق ونتركه بأرض مساس..
مايجيبه الود لحظة.. ولانغني بالحسوف..

ولانقول شلون عشنا والعمر ماله قياس..
هي أماني والأماني حلمها فينا يطوف..

إن خذتنا بالحقيقه ماخذتنا بأختلاس..
وليتهم وسط المدارس ماعطونا ذا الحروف..

ولاعطونا كيف نرسم كيف ننقش بالنحاس!

انتهت الاجازه الصيفيه
وبدت سنه جديده ومناهج جديده
والطلاب يتجهزون للمدرسه
متضايقين بس غصب عنهم


الساعه العصر
في بيت مروان
حسناء في غرفتها تقايس مريولها
مرام واللي صار لها سبع شهور على حملها وبطنها بارز/ماشالله لا الحين تمام
منى /حثناء حوه
حسناء/محد غيرك حلوه ياعمر حثنا
مرام/يالله هانت شدي حيلك هذي السنه وادخلي انجليزي
حسناء وهي تنسدح على سريرها /اففف والله مابغى ادرس
مرام تلومها/ايش اللي مابغى ادرس لا ياماما مانصحك تهملي دراستك
حسناء تتثاءب/شوفي حالي وبعدين احكمي
مرام /وش زينك اي حال لاتهوليها
حسناء/اي زين من البارح مواصله لدحينا ومستنيه اصلي العشا وانام والعشا مااببعده
دخل وسام يتأفف/متاكدين ان بكره مدرسه ولا تمزحون
حسناء/هههههههه حتى اهل الابتدائي متضايقين
وش خليتو لنا
مرام/وسام حبيبي ايش مضايقك
وسام /مااحب انوم بدري ابغى اسهر والعب يازين الاجازه
مرام/يمه منك ياملسون الدراسه بتكبر عقلك وبتصير زي خالو دكتور
وسام/مابي دكتور ابي شرطي
حسناء/وااااع ياشينها من امنيه الله لايقولها
وسام/لاتقولين وع بحطك في السجن
حسناء/وااااااااااااااااااااااااااااااااااااع
مرام تضربها على راسها بخفيف/الله يرجك رجيتينا
يالله خلينا نروح عند غلا من زمان,عنها
حسناء واللي تضايقت بس مابينت/لا روحي وحدك تعبانه يالله اصبر حتى العشاء
مرام وهي طالعه على راحتك حبيبتي

حسناء غيرت ملابسها وانسدحت تفكر بطارق ليش غير عن اخوانه مرررره لا يعرف حلاال ولا حرام كل شي عادي عنده الله يستر منه على ايش ناوي بس ملاحظته حاطني في باله اني راعيه شباب ورجعت بها الذاكره شوييه لورى وهم في دبي
يوم راحو للملاهي
غلا/يالله بنات خلو نروح مدينه الاشباح
حسناء /لا بنات انا بخاف روحو انتو انا بجلس
حلا/شوفي كله كذب بكذب وشوله الخوف وانتي تدرين
حسناء واللي تشوف اختها رايحه مع زوجهها وبنات ضي جايين لهم
غلا/ها ايش قررتي
حسناء بإستسلام /يالله الله يستر من العابكم هادي
ووصلو بنات ضي واعجبتهم الفكره
سهى /واااو يالله بسرعه نقص تذاكر
سهام/والله انكم توسعه صدر
حلا/الحمدلله على الشهاده
غلا /سيبو الهرجه لبعدين
سهى/ههههههههه جداوي مع خبري
حلا/يازينكم زيناه يالله هلمو بنا نقص لنا تذاكرن
البنات كلهم هههههههههههههههههههههههههههه
وقصو دخلو
حلا لساتها عند الباب /واااااااااااااااااااااااااااااه
غلا/اسكتي لابارك الله فيك فضحتينا لسه ماشفنا شي صرختي والله انك دفشه
حلا وهي متحمسه/لازم نسوي اكشن ونحرك الجو
حسناء/لا انا حاسه انا من وراك بيصير شي
حلا/ولا تتشائموو
غلا/بنات بسم الله دخلنا ارخو افواهكم للصراخ
ودخلو
بس في واحد دخل وراهم وهو مو متحمل ثقالت دم البنات
اكيييييييييييييييييييييييد
طارق




طبعا المكان ظلام والوحوش بدت تطلع صوت وكل وحده ماسكه بالثانيه
غلا وحلا الاولين وسهى وسهام بعدهم والاخيره حسناء وطارق متخبي وراها بشويه ماشافوه لان المكات ظلاام
وابتدى الشغل
والبنات صراخ وجري وكل وحده افلتت الثانيه وتجري نفسي نفسي
وحسناء الي راحت فيها فجاءه اختفو البنات وحسناء وحدها
حسناء /يماا غلاااااا
وينكم
حلااااا
سهى
وخلاص/انهارت وتجمعت الدموع بعيونها وبعدها سمعت صراااااخ البنات بس شكلهم بعيدين عنها

ياربي شكل الطريق قدامها طويييل

وجلست تتلفت تبغى لها مخرج
والمفااااااجئه
شــــــــــــافتــــــــــــه
(* *)

واقف يناظرها بأستهزاء ومميل بوقفته
طاااااااااارق


همست بأسمه
لالالا شكله بسم الله من الارض انا من كثر خوفي من صرت اشوفه
تقدم منها بثقه ومسك ايدها يبغاها تمشي معاه
بس هي سحبت ايدها منه بخوف
حسناء بخوف فضيييع وتوتر /ابتعد عني
طارق واللي اعجبه خوفها تقرب منها وهي تمشي لورى وتحاول فيه يوقف /ايش تبى مني ليش حاط دوبك من دوبي
أأشر على صدره بمعنى انا وعلى عيونه نظره غريبه ايه عيونه اللي من الظلام اللي محوط بنا لكن ميزت عيونه وهو يقرب مني وصارت انفاسه تلفح بوجهي
خلاص انا صرت عند الجدار وهو رافع ايديه على الجدار وانا صرت بالنص ووجهه منزله عند وجههي ؤجلس يتأملني وهو مبتسم وكاني قطعه فنيه
رفعت يدي لصدره ابي ابعده بس هو مسك يدي وضمه لصدره
حسناء تحاول تهديهوهي تبكي /الله يخلي ك ابعد عني خاف ربك فين ي انا مثل انا اعتبر ني مثل غلا ترضاها على اختك
ماسمعت منه ولا كلمه ماغير انفاسه اللي بدت تتسارع
وعيونه الا بدت تتوسع

نزل ايدينه من على خدها وبعد وجهه عنها وابتعد عنها
واخــــــــــــيرا

طارق بأقتضاب/امشي ورايا
حسناء وهي تشاهق وتمشي وراه
وخرجو والكل مستنيها بخوف البنات واختها وزوجها وضي وفهد وزوجته
اول ماشافت اختها بسررررعه ركضت لها
وحضنتها واجهشت بالبكي لاول مرررره تبكي بهذا الشكل وكل ماتهدى ترجع لها صوره طارق وتبكي ازود من اول والبنات ماقصرو معاها بالبكي بس هي تبكي جرح وعذاب
والرجال يلومونهم
وطارق برر لهم على انه شافهم داخلين ولحقهم خايف عليهم





فتحت عيونها وهي تناظر للسقف
كيف قدر يكذب كيف قدر يسوي اللي سواه طيب ليه انا ايش يفكرني
افففف طيب انا ليه افكر فيه خلاص ماراح الاقيه وخرجه عائليه توبه مااطلع معاهم
وغمضت عيونها شكل النوم لعب حظه معاها والشيطان زين لها النومه وبتكنسل المغرب والعشاء

،،،،*،،،*،،،،
الساعه 
في بيت بدور
كانت جالسه تدردش على المسن
ورايحه فيها ضحك وهبال مو كانه بكره مدرسه
هي خلاص حاولت تتصل بطارق بس هو شكله غير رقمه وتحاول تنساه بس كيف تنساه وهي وصلت معااها تطلع معاه هي ماتوثق بالشباب بس طارق غير اسرها بعيونه بضحكته بتعامله معاها عشان كدا وثقت فيه
تعبت من المحادثه قفلت وشغلت لها اغنيه
وانسدحت تفكر بحالها اللي تغيرت %
عن اول حتى صديقاتها في هاذي الاجازه ماطلعت لهم
بس هي عزمت انها تغير من حالها واتفقو هي وحسناء يروحون لحلقات قران
حلقات قران

طيب انا من بكره بروح لحلقات القران اسمع اغاني ليه ياربي تب علي وقفلت الاغنيه ووقتت الساعه وحاولت تنام بالرغم من انها صحيت المغرب بس يالله النوم يولد نوم


بعد يومين
في الامارات الساعه  العصر
كانت مريم تكلم ربيعتها الجازي
مريم/هيه غناتي ادري بحبك له بس خليه يجمع له كم بيزه ويجي يخطبش رسمي تدرين بضروي ماراح يسمع رمسه الحريم
الجازي بدلع ماسخ/بس فديييتش هذا ثالث معرس ارده مو حلووه بحقي
مريم /خلاص بخبره وان كان هون اعرف اسنعه لك
الجازي بأنفعال/شووو هون
بعدين تداركت الموقف/ اااهههه اكيف تعلقيني بخوش وبعدين تقوليلي هون انا لعبه ترضين لك تتعلقين بحد ويقولولك هون شو موقفك
مريم/بس مابيدي شي هذا اخوي اكبر منيه تبيني اغصبه مالي كلمه عليه
الجازي بطوله بال/شو هالرمسه مريوم ان كان في خاطرك رمسه علميني ماراح يتغير شي
مريم/لارمسه ولا يحزنون قلتلك خليني اكلمه وعقب اردلك خبر
الجازي /خلاص يالغاليه بترخصك بنروح عند قوم خالتيه
مريم/ في امان الله
وقفلت وهي تكلم امها معصبه
/امييه ولدك هذا بيحرجني مع البنيه كيف يلمح ويعلق بنات الناس وبعدين يتراجع
امها /وعلى شو مستعيله ربيعتك ان ماتباه برايها
مريم/تقولك الخطاطيب تردهم عسب رمسه ضاري ان كان في خاطره يردها لا يلوم الا نفسه
امها/شو هالمنكر بنيه اغصبه قوليلها كنسل وتطق براسها باربع اطواف عشنا وشفنا
بنات اخر زمن
مريم/امايه ابيك عون لا تقلبين معاه البنيه غاويه وطيبه بتشيلك وبتعزك وترزك
امها/هاه شو هالرمسه اقولك اكسري الشر وفارقي عنيه قطعك انتي وربيعتك قالت بترزني وتعزني رمسه مثل الخلق ماترمسون
مريم زعلت وجلست تفرفر بالتلفزيون وبصوت واطي/شو اخرتها معاك ياضاري ياخوي
شمه بنت عمها زوجه اخوها منصور طلت من عند الباب/الحلو بأيش يفكر
مريم مو مصدقه/ شمووه يالدبه
متى جيتي ووين فروس وفطوم
منصور /وانا مااشتقتيلي
مريم طيران لحضن اخوها وشمه سلمت على عموتها ومنصور يالله يالله فك نفسه من مريوم
وموتن عيال اخوها تبويس
شمه /بس بس خربيتيهن الله يهداك
منصور/انتبهي لاتيجيهن غمازات شراتك وع
مريم/وع غمازتيه يالمحتر والله ودك بها
ام منصور /اقطعي الرمسه وروحي جيبي الفواله والشاي والقهوه
منصور/شو فوالته اميه نحن مب غرب
شمه/ وعشان اثبتلش بسير انا اجيبها
مريم/وه يعلني افداك يالغاويه
شمه /هذا مو كانه مسبه يالله تعالي عندي لك رمسه لحقي
منصور/شو مسويه يالغاليه انشالله بخير
ام منصور/والله مانشكي باس لول اخوك بالغربه كان حالي احسن واحسن بس ها الشغل مع ولد التاج مايروم يودره
منصور/شو يودره امايه هذا وليد رفيج عمره وبعدين مو المشروع مشترك بينهم كيف يودر بيزاته
لاحق عالعرس لا تعورين قلبك
ام منصور /بيزاته من زمان واكلهن بس ولد السعوديه ابن حلاال مايروم يترك خوك وهو ضايع في الغربه والله عوضه
منصور/هاه وشو واكلهن ياميه  الف لاعب فيهن شو هالرمسه
ام منصور /قريب خبرنيه خوك مايروم يخبر حد ولايشكي لحد صار مديون بدل الربح وموظف بدل الشراكه الله يهديه
ودخلو شمه ومريوم بالفواله وجلسو يتقهون على راس مريوم اللي تخبرهم بكل شي ونسو الموضوع
@@@@@
انتهى













الــيــتــــيــــمــــه



للكاتبه/حكميه كــــلها احساس






الجزء االسااادس







في جده
تحديدا بيت بيان
بيان هاذي بنت يتيمه حالها حال حسناء  بس هي ابوها حي شيعي تزوج امها سنيه وطلعو عياله على مذهب امهم مااعجبه حال عياله وحاول معاهم ووقفو في صف امهم بعد وفاه امهم تزوج له وحده من ثوبه وترك عياله عند اخوهم راشد اللي وقتها كان يدرس في الجامعه
بعدها خطب هيفاء بنت خاله ورفضته لكونه مثل اخوها هذا الرفض حطمه وساب دراسته وطاح على رفقه سيئه وضاع يسكر ومرات يشرب مخدرات
بيان كانت مخطوبه لولد جيرانهم زياد اللي كان حبهم من الطفوله وبعد رفض هيفاء لراشد فورا رفض زياد
اخوانها راشد سنه
يعقوب منى ليالي 
كانت في المطبخ تنظف وفجأه دخل راشد
شرب وبيطلع
بيان بخوف /لحظه راشد
راشد التفت لها وعاقد حواجبه
بيان تبلع ريقها /بلاها اليوم خليك معانا مشتاقين لك
راشد طلع وماكلمها
بيان تناظر للمحل اللي كان واقف فيه /الله يهديك ياخوي
دخلت منى /ها طلع
بيان بخيبه/ ايوه
منى/الحمدلله مابغينا الله يفكنا منه
بيان بانفعال/ايش هادا الكلام هذا اخوك لا تدعين عليه
منى /لا اليوم مانتي طبيعيه بتدافعي عنووو نسيتي ايش سوى اليوم الفجر
بيان /ولو ماتدعين عليه
منى /لما يوصل الكلام من الناس ذيك الساعه تعرفين ان مستقبلنا انتهى وسمعتنا تلطخت لازياد ولا يحزنون يوم انه اخوك الكبير يجيب صديقه ويقوله تفضل هاذول خواتي تمشى وتنقى
بيان حاطه ايدها على فمها مو على كلام اختها على اللي واقف ورى اختها وباين من ملامحه مايدل على خير
واشرت لاختها تبيها تسكت بس منى اضافت/ياحيفي عليه منشان وحده يهدم مستقبله ومستقبل خواته ياحيفي على كدا رجال اسم رجال مايس
ماكملت كلمتها لانه جاها كف قوووي من بيان وهي تبكي /بس بس الله ياخذني وارتاح ليش حياتنا كده ليش مانتعاون ونصير زي العالم والناس وانهارت على الارض تبكي
فجاءه دخل راشد وباعد منى من طريقه بقرف وعيونه تطلع منها الشرار
ودنق على بيان اللي جالسه على الارض
واللي ماكان احد متصوره ولا حتى بيان باس راسها وحضنها وهي بس حست بحضنه زادت وتمسكت فيه مشتاقه لاحد يخفف عليها وياخذ شويه من المسؤليه الي كله عليها منى اشرت لهم بيدها بمعنى مراضى وطلعت للغرفه

راشد بحنان/بس بيان خلاص اوعدك اني بحاول اسيبه بس اصبري علي
بس شويه وقت
وبيان تشاهق ودها تقول وتقول بس في هذي اللحظه ماعرفت وش تقول
وقفها وابتسم لها بحنان /ماسالتيني ايش مرجعني
ورفع نظره لفوق ورجع ناطر بعيون اخته اللي شكلها نحفانه وبشرتها شاحبه وشعرها مقصوص غمض عيونه /بيان وين شعرك
كان يبغى يسمع كلامها تقوله قصيته انا
بس بيان نزلت عيونها وماتكلمت عرف انه هوا اللي قص شعرها وياليته بالمقص الا بالسكين /معقوله انا سويت هذا كنت ناوي اذبحها هذا اللي يدور في عقله
بيان/شوف ياراشد لاشعري ولا,جسمي ممكن يعوضوني اللحظه هادي احسن لحظات حياتي وابغاها تتكرر كل يوم مو عيب انك تجلس معانا وتغمرنا بحنانك انت ابونا واخونا وعزوتنا وو
راشد كان يسمعها وعاصفه تعصف به في داخله كان يبغى يستوعب اللي تقوله يعني منى صادقه
انا جبت رجال وقلت له تهجم على خواتي لالا مااصدق انا بروحي حاولت اغتصب خواتي اااااه
راشد /خلاص يابيان لاتعاتبيني لاتجرحيني كافي اللي سمعته
خليني اجلس معاكم الليله بدون عتاب او نظره لوم او خوف
بيان بحنان الام /ولا يهمك من ناحيتي بس اخوانك مستحيل يتقبلونك في يوم وليله لازم انت تجاهد نفسك وتمتص نظراتهم وتعوضهم وتنسيهم الايام اللي شافوه
راشد يحس نفسه مجرم دنق لتحت ونزلت منه دمعه بس بسرعه رفع راسه وبأبتسامه/يالله جهزيهم اليوم عازمكم على مطعم
بيان بتساؤل/راشد لا
ماكملت كلامها لانه حط يده يمنعها من الاعتراض/معايا فلوس ولا يهمك يالله تجهزو
وراحت تبشر اخوانها اللي فرحو واحتشرو
وتجهزو
ويوم شافو كشخه راشد صفرو منى ويعقوب له وليالي بسرعه راحت له وحضنته
كان موقف ولا اروع لاسمى معاني الاخوه كان راشد يالله يالله ماسك نفسه وطلعو يتعشون (الله يديمها عليكم)
*******

اليوم التاني في المدرسه
في الفسححححه
رغد/يالله حسناء مشينا
حسناء/استني شويه هيفاء طلعت تجيب الشطه تعرفيني مايعجبني الساندوتش الا بشطه
بدور تتثائب/مين عندنا الرابعه وش القرف اللي احنا فيه ليش لساتنا ماتزوجنا وافتكينا من اهم اللي احنا فيها
هيفاء وهي جايه/لسى بتحلم الله يعينها عندنا بلاغه
رغد متكتفه/شوفي ياماما لاحجه البقره على قرونها راح يجيك عريس الغفله
بدور ترمش بعيونها وتأشر على روحهها بمعنى تقصديني انا/انا بدر البدور عريسي مايجي الا لاحجه البقره عساكم بحجه واحده ياهرمه
رغد برضو تأشر على روحها/انا هرمه كرشانه
حسناء ماقدرت تمسك نفسهها/هههههههههههههههههههههههه
كلهم/اسكتي يالعصلا
حسناء فتحت عيوها على الاخر/انا يامخابيييل
هيفاء/لا اليوم دا ماراح يعدي على خيير
امشو قدامي والا ها بالكرسي على روسكم
رغد/طالعو هاي مصدقه روحهها
حسناء/وهي الصادقه بتنتهي الفسحه وحنا ماتمشينا
وقامو يمشون
حسناء/هايابدور اليله بتيجي الدار
بدور/انشاالله وايش اللي يمنع
رغد/ياخونات اش داره
هيفاء /صدق مايتأمن لهم لنا الله
رغد تغني /لناالله ياغايب عن الش
حسناء/بس بس ياحبكم للهرجه
رغد/هي انتي لاتتكلمين جداوي
لاتنسين انك من الخبر وبدويه كمانا
حسنا/ياخف دمك
هيفاء وهي تلتفت للي تأشر لها وتستأذن من البنات بتروح لها%
هنا ابتدت شغل اللقافه عند البنات وابتدو يتسحبون جهه هيفاء ويأشرون لها خخخ
هيفاء/واخبار بيان والله لها وحشه
منى بدلع ماسخ/تيب وانتي ليش ماتزورينا والا موقد المقام
هيفاء تضربها على راسها/ايش الكلام هادا, اكيد بإيجي بس محد متفرغ لحضرتي
منى تمسك مكان الضربه/والله لو تشوفي البارح ايش سوى رشود
هيفاء انقبض قلبها/ايش سوى
منى وهي تجلس وتحط رجل على رجل/عزمنا على مطعم ورحنا البحر ولعبنا الين مادوخنا
هيفاء بارتياح/ياشيخه طيحتي قلبي توقعت شي ثاني
منى بلا مبالاه/لاتفرحي اكيد بيعوضها الليله ويجيب معاه اللي يسوى واللي مايسوى
هيفاء بشك/هو اخوك يجيب حد معاه لمى يشرب
منى بأرتباك/لا بس انتي عارفه لمى يسكر ايش يسوي
هيفاء مااقتنعت /على العموم سلميلي على بيان وزورونا
منى /انشالله
وانتي سلميلي على خالو
هيفاء وهي رايحه انشالله وراحت للفصل لان الجرس رن

،،،،،،،
الساعه ونص العصر
في بيت مروان
كانت مرام نازله من فوق وتحس بدوخه ويالله يالله تشوف اللي قدامها
ووصلت للدرج اللي يودي بالصاله بس خلاص صارت ماعاد تشووووف شي وفقدت توازنها وطاحت من على الدرج
وتدحرجت على الدرج درجه درجه حتى وصلت لارضيه الصاله وخلااااااص فقدت الوعي وطلع الدم من فمها وراسها ونزييييييييف من رحمها





الساعه  بعد المغرب
حسناء توها صاحيه من النوم
دخلت الحمام وتوضت وصلت العصر والمغرب
وطلعت تبغى تاكل جوعانه
بس لفت نظرها شي طايح عند الدرج وتقدمت
خطوه
خطوه
وكانت الكارثه
مراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااام
صرخه من حسناء هزت الفله كلها
وبسرعه ركضت ومسكت اختها اللي كانت فاقده الوعي تماما والدم محيط بها من كل جهه
حسناء وهي تبكي مرام قومي مرام ايش فيكي مراااااام ردي عليه آآآآآآها
مروان كان راجع من المسجد ولمى سمع صرخت حسناء بسرعه دخل البيت واصطدم بكانتري اللي طالعه بتنادي احد ينقض مرام ولما وصل للصاله شاف حسناء حاضنه اختها وتبكي وماسكه الجوال بتتصل ووسام حاضن امه وينادي عليها كان منظرهم مأساوي
بسرعه ركض واخذ مرام ونادى عليها يضرب بشويش على خدها مرام مرام
مافي استجابه
وبسرعه شالها وقال لا حسناء جيبي عباتها بسرعه اخذت لها عباتها وعبايه لاختها
عند الباركنات حط مروان زوجته
وطارق توه طالع يبي سيارته
طارق/خير مروان وش فيه لونك كذا
حسناء جايه بالعبايه ومن خوفها نسيت تحط المقلمه على راسها
طارق التفت لها وحس بألم في قلبه
وغيييييره من منظرها قدام اخوه بلاه مايدري بالمصيييبه جلس يتفحصها بغضب
قطع تفكيره مروان اللي اخذالعباه منها وامرها انها ترجع للبيت
وترجيها له بانها لازم تروح
طارق بأنفعال/مروان خير وش صاير
مروان /مرام مدري
تعبانه وبسرعه طلع ولا اهتم لترجي حسناء
طارق بسرعه ركب سيارته ولمح حسناء تناظر لسيارت اخوه وتبكي
نزل من سيارته وأشر لها اطلعي
بعد تردد طلعت وهي تدعي الله يستر
وكان بتطلع ورى وأشر لها لا اطلعي قدام /هذا وقته الله يسامحك وطلعت قدام وعيونها سييييييييييييييييل من الدموووع

وهم في الطريق كان الجووو متكهرب
وهو قلبه طبوووووول
من قربها
وهي منحازه لجهه الباب خايفه وتستغفر
قطع الصمت صوت طارق يكلم اخوووه
/الو
ها بشر ,توك واصل .
طيب في اي مستشفى
ايوا معايا ,ياخي اختها تبي تطمن ,الله يستر
انشالله انشالله ,مع السلامه
حسناء//
طالع لي وبعدين التفت لقدام وهو يحرك جواله بتوتر بعدين سمعته يكلم احد بان عيال مروان بالبيت عند الشغاله وزوجته واختها بالمستشفى
ماوعيت الا على صوته يقولي /وصلنا يالله انزلي
ونزلت وسكرت الباب بشويش
ولاحظته جاي لجهتي انا
تراجعت شويه عن الباب وهو رجع فتح الباب وقفله عرفت اني ماقفلته زين ومشى قدامي وانا وراه
شفت مروان ايده على وجهه وكانه يبكي
حطيت يدي على قلبي وبكل شجاعه تقدمت عن طارق ووقفت قدام مروان وبكل صوتي ويييييييييييين مرااااااااام
رفع راسه بأستغراب بس عرفني وقالي بحزن /في العمليات
حسناء ببكي/ليييييش
مروان وهو منزل راسه /ولاده مبكره
حسناء /ياويلي لساتها بالسابع وا
قاطعها مروان بهدووء/ايش صار لها
حسناء وهي تبكي وخايفه من هدوؤه/مادري طلعت من غرفتي وشفتها طايحه في الصاله والدم مغطيها
مادري والله ماادري واتكت على الجدار وسكتت تبكي بهدووء
مروان/عندها نزيف وشكله تأخرنا لحتى اسعفناها ياربي انا ليش اقولها اسكت يامروان
وطارق مشى شويه بعيد عنهم لانه,جاه اتصال من واحد غريب غريب عمره مااتصل فيه بس اليوووم اتصل عسى خييير المصايب تيجي مررره وحده الله يستر مالاحظ ان الاتصال من داخل السعوديه
طارق بهدوء/الو هلا عمي وليد
وليد/ هلا فيك اخبارك
طارق وهو يحرك راسه يشوف حال اخوه واللي عنده/اا الحمد لله انت شخبارك
وليد بشك /انا الحمد لله انت وين انا في المطار تعال لي
طارق متفاجئ/ لايكون مطار الخبر
وليد /عليك نوووور
طارق /احنا بجده من ثلاث سنين بس جدي وجدتي وعمي متعب في الخبر دق على واحد من العيال
وليد/الله  سنين في جده لايكون مشروع الوالد
طارق /ايه وفيه غير مشاريع اخوك اقصد ابوي
وليد/ههههههههههه تصدق نسيت انه ماغير مشاريع ابوك مشتتنا
وانت وش قاعد تسوي
طارق /واللهي في المستشفى اولاد مروان تعبانين شويه
وليد بفضول/خير فيهم شي
طارق/والله مااخبي عليك بس شكلهم تفركشو من على الدرج وجاهم نزيف
وليد بخوف/نزيف الله يستر
طيب انا برجع لرحله جده
طارق/ليش ياخوي ريح والاخبار توصللك اول بأول
وليد/لاحق على الوالد خلاص باجي
طارق/الله يحفظك
ورجع لاخوه وحسناء وشافهم على نفس وضعهم
طارق هز اخوه من كتفه بمعنى خلك قوي
اللي ناظره بعيون خايفه مليانه دموع
::::::؛؛؛؛؛......
في فيلا فهد
الساعه ونص
فهد نازل من الدرج مسرع
رحمه/فهد وش فيك تراكض
فهد/زوجه مروان طايحه عليهم من شويه وهي الحين بالعمليات وحالتها صعبه ومروان منهار رايح له
رحمه /انتظرني بيجي معاك
فهد/لا انا رايح مستعجل طارق جاي لامي روحي معاهم او اتصلي على واحد من العيال
وطلع
رحمه/تنادي بنتها حلا
حلا من فوق/هلا يمه
رحمه وهي جايبه العباه/شوفي انا طالعه مع جدتك المستشفى وانتي خلي بالك من البيت ومن اخواتك
حلا/ليش يمه من تعبان
رحمه/زوجه عمك مروان طاحت من على الدرج
حلا بخوف/عسى ماجاها شي حامل
رحمه وهي خارجه/مادري مادري
؛؛؛؛؛.؛........
في مطار الخبر
وليد كان معصب لانه حصل له حجز انتظار وقاعد على اعصابه بعد ماهزء الرجال اللي في الاستعلامات وجالس يتصل بواحد يدبره ماكان يباغىها كذا بس مظطر
وضاري يهدي فيه/طال عمرك اهدى مايصير شذيه الله هداك
وليد/وبعدين مع طال عمرك هاذي ترى مليت منك وانا اقولك بس
ضاري حاب ينزفزه اكثر/طال عمررك انسى
وليد يتنهد/ياللييييييييل مااطولك
ضاري/شكلك بتستخف اعقل انت رجل اعمال معروف مايصير تتهاوش مع الموظفين
وليد يحرك يده على وجهه/طيب طال عمرك
وبعد شويه جاه نفس الموظف واعتذر منه واكد له الحجز درجه اولى
وراح ضاري يقص البوردنق
(ضاري ووليد اصدقاء من ايام شركه ابو وليد وبعدها كانو كل اجازه يزورون بعض واتفقو يؤسسون شركه لهم كان دخل وليد اكثر بكثييير من ضاري بس كان يشوفه كاخوه واكثر ومافي فرق بينهم وضاري وظيفته في اسلوبه مع الوفد الخارجي وجذبهم للشراء والبيع طبعا ضاري ضيع فلوسه في الغربه ووليد ماتنازل عنه وعوضه عشاان كذا يقول لجميع افراد التاج طال عمرك حتى صديقه اللي يزعجه هذا الاسلوب ويعرف كل شي عن وليد حتى عن حبه لحسناء )
وبعد شويه اعلنو عن رحله جده والشباب جهزو انفسهم وتحركو متوجهين للبوابه رقم ()
؛.....,,,,,,,//..........


قصة حقيقيه
عاشها أنسان مل من الصبر
وعذاب الأيام.
أرتمى للحزن بأوراق
وأقلام.
واشتكى بالحبر على أراق
الغرام .
بدايتها : أحبك
و
نهايتها : دمعة من عاشق ولهان
(كلمه أخيره)
مشاعر حب لأغلى أنسان .

الساعه 
في المستشفى
الكل مستني في الممر الطويل حسناء ومروان وفهد وزوجته وامهم وغلا ونديم وطارق اللي طلع بيجيب عمه من المطار
مروان قام بعصبيه/لالا هذا كله عمليه ساعات اكيد فيه شي
فهد/اهدى ياخوي تفائل بالخير
مروان/اي اتفائل من المغرب للحين والله بنجن
وفجاءه انفتح الباب وطلعت من الممرضه معاها صندوق زجاجي متحرك (الاسره حقت الاطفال اللي في الحضانه)وفيه طفل صغير ودخلت به باب ثاني
وبعدها طلع الدكتور
مروان /ها يادكتور بشر عسى مافيها شي
الدكتور /والله ياخوي البنت نزفت كثير وتأخرتو على مااسعفتوها وبنيتها ضعيفه
مروان بدى يعصب/اعطني اللي عندك من الاخير
الدكتور واللي متعود على كذا حاله حرك راسه ينفي /احنا سوينا اللي علينا والباقي على ربك
ومسك على كتف مروان قوي ايمانك
فهد بحزم/دكتور قالك اعطنى من الاخيروش فيها
يعني بتعيش؟
الدكتور/لا هي الحين في اللحظات الاخيره وتبغى زوجها واختها
فهد رفع راسه لاخوه اللي ماهمه احد ودخل
وبسرعه ترك الدكتور ولحقه
وحسناء اللي كانت في حضن غلا بسرعه لحقته
اشرت الممرضه لمروان على الغرفه اللي فيه زوجته دخل بهدوء خايف عليها
دخلت حسناء وراه وبسرعه وقفت عند سرير اختها ومسكت ايدها وحضنته وهي تبكي بصمت
مروان جلس على السرير حاضن راسها وينادي عليها
مرام
فتحت عيونها دامعه بتعب
وشافت مروان وابتسمت له ابتسامه مودعه وبعدها لفت بتشوف اختها وهي مبتسمه تنادي عليها بصوت متقطع/حسناء حبــ يـــبـ تي
خلــــ يــك قويه لا تـــ بـــك ي كلنا
لـلـط ريــــق هذا ووليــ ـ ـد لاتزعلـ ـيه
والتفتت لزوجها وانفاسها بتطلع /مروان خل با لك من حســـ نـــاء
والعيا ل وولدي سمه عبد الله جلسو على وضعهم نص ساعه
وبدت صدرها يعلو وينزل وانفاسها تطلع وجسمها يبرد اخر كلمه طلعت منها /لااله الا الله
وطلعت الروح لبارئها وعلقت عيونها لفوق وتلج جسمها بالكامل
وراحت مرام وخلت وراها اختها واخوانها وعيالها وولدها الرضيع اللي باقي له شهرين ليكتمل وراحت وخلت قلب مروان فاضي راحت الاخت والزوجه والام الحنون الطيبه اللي كانت تعامل الكل بحب واحترام
كان الكل قايم عند الباب يبكي حتى فهد ونديم وطارق اللي توه وصل هو ووليد كانو يناظرونهم بأسى وبحزن
مروان غمض عيونها وحضنها اكثر وهو يبكي
حسناء تنادي عليها/مراااام قومي مراااااام لا انتي تمزحي علينا لا يامرام انتي
بتسمي ولدك بنفسك وبتفرحي فيه لالا ماراح تسيبيني لمييين بتسيبيني انتي اللي بقى لي لمين بروح اآآآآآآها مراااااااااااااااااام لاتسبيني يامرام لوين بروووووح يامرام انتي اهلي يامراااام ااااااااااااااااه خلاص بدرس وبدخل انجليزي وبشد حيلي بس قومي خليك معايا
مرااااااااااام مراااااااااااام مراااااااااام جاوبيني يامرام كانت ترتجف وهي تنادي عليها

فهد اشر للكل انهم يطلعو ويخلوهم شويه معاهم الكل تحرك الا وليد اللي بسرعه اجى للمستشفى وماامداه يسلم الا وسمع/صرخه مرام كان يناظرهم بعيون حزن ودمعت عينه بس مسحها بسرعه
جلسو داخل حوالي ثلاث ساعات
مروان حاضن زوجته ومغمض عيونه وحسناء مغمى عليها وهي ماسكه يد اختها مالاحضها من كبر المصيبه اللي طاح فيها
دخلت غلا وامها وبسرعه نادت على فهد وبسرعه اجى فهد ووليد
غلا ماسكه حسناء وفهد وليدراحو لاخوهم,يحركوه بس طلع صاحي
ونديم وطارق نادو الممرضه اللي امرت واحد منهم يساعدها في نقل حسناء للسرير
وشالها وليد وحطها على السرير وبسرعه طلعو سريرها لغرفه ثانيه وركبو لها مغضي
ومروان اللي رافض يترك زوجته
واخوانه يحاولون فيه يسيبها
واخيرا اجى ابوهم وامرهم كلهم يطلعو ويتركوهم وحدهم هو واخوه وليد
جلسو على هالحال ساعتين وبعدها انفتح الباب وخرج مروان بسرعه ومعصب والدموع مغرقته بيطلع من المستشفى وابوه يناديه واشر للعيال يلحقوه
لحقه وليد ونديم وطارق
والحريم دخلو عليها بيودعوها
وابوهم امر فهد يخلص الاجراءات واتصل على نديم يروح بالحريم الساعه صارت  الفجر مالهم لزمه الوقت تأخر
وحسناء فاقت وحاولو معاها تاكل شي ومارضت وطلعوها غصب كان تبغى تيجي مع اختها بس الوالد مارضى روحو الحريم كلهم
والرجال خلصو الاجرائات واخذو جثه مرام وروحو بها
ومروان بعد ماكلمه وليد وحاول يواسيه ويقوي ايمانه بذكر الله وانا احنا كلنا لهذا الطريق ولايلوم احد وهذا مكتوب لها ومقدر اقتنع جزئيا وروح معاه للبيت
*****
اليوم التاني
في المدرسه
فصل حسناء وصلهم الخبر وكان مكتئب وهادي على غير العاده والمعلمات مستغربين من هدوءهم
رغد /ااااه ياحسناء الله يكون في عونك
هيفاء تحسس دموعها/والله من جد مصيبتها كبيره من عاد بقى لها
بدور/واخوها له سنه مثل الموتى
شوفو بنات بنمر عليها بعد المدرسه طوالي
خلاص مااقدر استنى حتى اليل
والبنات اتفقوا معاها
ورن الجرس معلن ابتداء حصه جديده ممله

::::::::::::::
في الفله الكبيره كان هناك العزاء في الصاله عزاء الحريم
وفي المجلس الكبيييير عزاء الرجال
مروان ماحضر العزاء معتكف في بيته من بعد الدفن واخوانه اللي قايمين بكل شي
وحسناء لاتقل عن مروان من بعد ماودعت اختها في غرفتها لاذاقت اكل ولا نوم
ووليد يحاول يدق على خالد بس الخط منتهي ومايعرفو له طريق

اجو صديقات حسناء وماحصلوها وسألو عنها حلا وقالت لهم تعبانه خلوها مررره ثانيه
جلسو شويه وطلعو على امل بيرجعو باليل

في غرفه مروان كان منسدح وسارح بفكره للسقف ياريتني انا اللي مت ولا انتي ونزلت منه دمعه وبعدها دمعه وبعدها سيل من الدموع معقوله كذا تروح مني في يوم وليله معقوله انا فقدت مرام
مرام اللي خلت حياتي له طعم وله لون
مرام اللي صبرت علي في اول زواجنا يوم كنت وغمض عيونه بألم صبرت الضرب والذل وماكانت تشتكي حاولت وحاولت ونجحت ووقفت قدام الكل يوم كنت ضايع في طريق الادمان هي اللي حاولت معي اني اتعالج وصممت اني اتعالج بره البلاد عشان محد يعرف عن ماضي وحافظت على عدم جرح مشاعري ولا يوم عايرتني بعيوبي اااااااااااااه يامرام كنتي اعظم زوجه
التفت لدولابها وراح وطلع ملابسها ونثرهم في الارض واعبياتها وجلس فيهم ووياخذهم حواليه ويضمهم كان يشم ريحتها فيهم وبكى بصوت عالي بكى حبيبته رفيقه دربه وحياته وام عياله بكى الفقدان والالم بكاها وهو يشوفهم يدفنونها الكل راح الا هو ماقدر يبين حزنه قدامهم بس الحين صار وحده خلوووه يفرغ اللي جواته اخذ يتأمل التراب ويتلمسهم بيده وهو يبكي ينادي عليها ويتأسف منها ويعتذر لها واحيانا يعاتبها جلس ساعات وهو بقرب قبر حبيبته ينادي عليها
الكل راح الا وليد جلس يتأمل حال ولد اخوه اللي يقطع القلب ويبكي الحجر ماقدر يسيبه وحده وهو كل شويه يسوء اكثر من اول

###
في غرفه حسناء
كانت تسترجع بذاكرتها لوقت ماجابو جثمان اختها
اول ماوصلو حطوها في مجلس الحريم وهي كان تمشي معاهم كانت مجهزه نفسها بالعبايه والطرحه وبس حطو كفن اختها على فراش في الارض وحسناء بسرعه جلست قدامها بصمت وقبلت راسها ولا اعطت اهتمام لللاصوات اللي وراها وبأنها لازم تطلع كذا بتتعب وامكن تطيح مره ثانيه
اجى ابوهم امهم ومعاهم مروان وواحد ثاني ماعرفته
حاولو معي مارضيت وحتى مروان جلس على الكنبه منهار ويناظر في الكفن هاذي تكون داخلها اغلى انسانه في الوجوه
وحسناء الكل يكلمها ماترد عليهم كل اللي سوته حاطه ايدها على الكفن وتناظرها
جلست حوالي ثلاث ساعات وجا وقت الظهر ولازم يصلون عليها الظهر ويدفنوها اكرام الميت دفنه
كلمتني غلا وامها وبعدين حاولو في مروان كان مروان كل ماكلمه الشخص الغريب يمشي معاه واجى وسام ومي عيال اختي وسلمو عليها وجلسو جمبي شويه واخذوهم لداخل
واخيرا كلمني الشخص الغريب جلس على الكنبه مقابلني وهو منزل راسه وانا منزله راسي وناداني وكانه يعرفني من سنين
يكلمني
وليد وهو يحرك يده مرتبك/حسناء عظم الله اجرك لما شافها ماردت عليه
اللي جالسه تسوينه ماراح يفيدك وجلوسك بهالشكل يضرك وماراح يرجعها وانتي دارسه ومتعلمه وعارفه انا كلنا للطريق هذا ومردنا,نموت وتذكري ايش تبيه منك لبي امانيها واللي ماقدرت تسويه او تشوفه عوضيها انتي وسام ومي واللي في الحضانه كلنا حتى ابوهم ماراح يعوضهم كثرك لانك من ريحت اختك ومحد يعوض محل الام الاخالتهم اللي ابيه منك الحين تودعيها وتطلعين تعرفين ان اكرام الميت دفنه
؛انا، رفعت عيوني له ماكنت اشوفه من كثر الدموع اللي بعيني بس لاحظته انه بعد ماركزت عليه هو بعد ناظر جهتي
حسناء /بطلب طلب واحد بس راح تنفذوه لي
وليد كان وده يعطيها روحه/آآمري انشالله
حسناء /ابي اشوفها مابي اودعها من غير مااشوف وجهها
الله يخليكم هذا طلبي الاخير
وليد طلع بره ونادى ابوه وامه وخبرهم ورغم المعارضات صمم عليهم الا وتشوف اختها
ودخلت امه ومعاها وحده عرفت بعدين انها المغسله وجلست تفكك الكفن عن اختي وكشفت الكفن عن وجهه اختي
حطيت يدي على وجهه اختي وجلست اتلمس خدودها اللي بدت تشحب آآآآه يامرام وكان وجهها منور وعلى شفتها ابتسامه خفيفه محد يلاحظها الا اللي قريب منها لامست وجهها ابي اشبع منها
وبعدها بست راسها وخدودها
وطلعت اجري واجري شفت كل العايله كلهم بره رجال والحريم حسيتهم منتظريني بس انا كملت جري لداخل لقيت حلا عند باب الفيلا وتمسكت فيها وهي بدورها حضنتني وانا ابكيي واصرخ بشكل هستيري /بياخذوها مني ماراح اقدر اشوفها اختي الوحيده راحت وابراهيم بيروح وخالد مدري وينه وانا ضايعه
حلا تبكي معاها/كلنا اهلك ياحسناء خليك قويه ودخلتها لداخل
والكل سمعها وحزن لحزنها
وبعد ماطلعت اخذو جثمان مرام وصلو عليها الظهر
ودفنوها



حسناء رجعت من ذكريااتها الاليمه
والدموع قد اخذت مجراها على خدودها
وحاولت تنام عساها تتعوض بأختها في الاحلام وتهرب من واقع مرييييير''''

#####
بعد شهر
الساعه الصباح
في بيت رغد
كان منسدح في غرفته وفكره بعيييييد
معقوله انا ظلمت بنت الناس وشكيت فيها امكن تكلم واحد من الاهل بس ياعمري وياحبيبي ولا وحده تقول لاخوها كذا عمري ماسمعت لاهند ولارغد يقولولي كذا
سمع دق على الباب
هادي /مييين
رغد بصوت كله نوم /ياخي قوم امي تقولك ليش ماداومت
هادي/قوليلها مرخوص
رغد بملل وتتثاوب/قولها انت انا برجع انام
ووقفت شويه بتتذكر شي ماتذكرت ومشت وهي رايحه انفتح الباب
كان لابس وزره وصدره مكشوف
هادي /ها ياانسه رغد اشوفك نمتي عند الباب ليش مارحتي المدرسه
رغد وهي تغطي على عيونها/يقولون لك الستر زين خلاس رجال نفسخ الحيا
هادي وماعجبه مزح اخته راح ومسكها وشد خصله من شعرها
رغد تترجاه /ياهدهودي ياخوي اكبير الرحمه يالحنون يابابا وياماما
وهادي ولا هامه يتثائب ويناظر ساعته
رغد وخلاص بتبكي /انت ياعيوني والله امزح اسفه واللهي مابعيدها اي شي اطلبه وانا البيه خلاص حبيبي خلاص
واخيرا حن عليها وفك الخصله
رغد ودموعها في الطرف/ياوحش لا تتكلم عليه وهي هاربه واللهي لو تطير لفوق ماراح اسويلك شي
كان بيلحقها بس بسرعه قفلت الباب
هادي من ورى الباب/
بوريك اليوم عفني بغرفتك لااكل ولاحمام يازباله
ونزل وهو يضحك بعد ماسمع تحرطامها
وشاف امه تفظر وباسها فوق راسها وجلس يفطر معاها
امه نهى/ها ياولدي ابطيت بالنوم ماعندك دوام
هادي/لا اليوم مرخوص بروح المستشفى عند كم شغله بسويهم وبرجع انام
امه/ هاو ليش المستشفى عسى ماشر
هادي/ماشر بس عشان الترقيه لازم تحليل
امه/الله يقدم اللي فيه الخير
ويبشرك باللي تبيه
وفجأه دخلت هند تبكي وبسرعه طاحت في حضن امها
/يابنتي ايش فيك بسم الله عليك ياقلبي
هادي/هند ايش فيكي حامد فيه شي
هند وكل مايجي لها وتزيد بالبكي
ورغد جات طيران لمى سمعت اصواتهم
/هند بسم الله عليكي وش فيك ياحبيبتي
لما شافتها تزيد في البكي راحت المطبخ وجابت لها كوب مويه وشربتها
هديت شويه بس ماتكلمت وبسرعه طلعت لفوق مع رغد
امها/لا حول ولا قوه الا بالله ايش صار للبنت
هادي/اصبري شويه بدق لحامد واشوف ايش حصل
 ، 
حامد وضيق الدنيا كلها فيه/الو
هادي /حامد وش في هند ليش البنت تبكي
حامد بتنهيده/ليش ماتسألها هيه
هادي/كيف بسألها وهي ميته بكى ايش صار
حامد/ولا شي رحنا البارح للمستشفى عشان اختك حست انها امكن حامل وحللت
وبتردد وطلع في التحليل انها وسكت
هادي/اللهم طولك ياروح يعني ايش فيها شي
حامد/ قالو لها انتي ماتجيبي عيال
وانا حاولت معاها بهديها وانه مانحكم على مستشفى واحد بس هيه طوالي انهارت ومن البارح وهي وتقولي وصلني بيت اهلي
هادي /لاحول ولاقوه الا بالله
حامد/شوف انا مو متضايق من التحليل اللي مضايقني زعلها
ياريتني ماطاوعتها ورحت معاها للمستشفى
هادي ماعرف ايش يرد عليه/خلاص بشوفها اذا هديت وباليل برد عليك
حامد وضاقت فيه الدنيا/الله يصبرني على غيابها
هادي/يالله فمان الله
حامد /مع السلامه
قفل هادي من حامد وخبر امه بكل شي اللي بكت وحزنت على حال بنتها وبسرعه طلعو لها وشافوها منسدحه عند رغد ونايمه
او تتظاهر بالنوم هروووب من اسألتهم
''''''
في الفندق
وليد يحاول في ضاري يسيب الفندق ويجي معاه بيتهم/فلته اللي مقابله فله اهله بس بحوش ثاني
وضاري منحرج منه ومايبي يقابل ولد اخوه طارق خايف من رده فعله ومايبي مشاكل للان وليد نسي عن السالفه ولو يدري انها نفسها حسناء والله لايكسر الدنيا عليه هو صح حبوب وطيب وحنون لكن لاانقلب الله لايوري مسلم يعني يعصب فوق ماتتصورون
وليد /وهو يفتح الدولاب وينثر ملابس ضاري على السرير /قال مابغى اتعبك ياشيخ تعبني انا وليد التاج واحد من اعز ربعي يبات في فندق لا والله ماتصل لهاذي الدرجه
ضاري واللي مابيده حيله /خلاص انت ضبيت الشنط وشو له حرق الاعصاب
وليد واللي يحك راسه مو عارف ايش يسوي بالملابس ورماها على ضاري /اقولك يازينك وانت تناظرني وانا ارتب ملابسك قوووم الله لايهينك
ضاري يضحك وراح يجيب الشنط/لوهله توقعت انه في تطورات بس بسرعه تلاشت
وليد مستعجل /يالله يالحبيب بسرعه وانا بخلص خروجك من عندهم
ضاري مفتح عيونه على الاخير/لالا لهنا وخلاص خلنا ننزل سوى وانا دخلت نفسي انا بخرج والا اقولك انتظرني بالسياره وانا لاحقك ماني مختفي
وليد /سواقك انا اقووول ياشين اللي يتسعودون مثلنا مولايق عليك الكلام السعودي
ضاري /فديييييتني اماراتي انا مايحتاي ارمس رمستكم اقول فارج عنيه ترفع الضغط
وليييد مايت بالضحك /بل ماسرع مانقلبت ماينشره عليك
ضاري/يالله مشينا تنرفز الواحد غصب عنه
وليد/طيب طال عمرك
ههههههههههههههههههه
ونزلو بيخرجون من الفندق متوجهين لفله الذيب كذا يلقبونه اهله

#######اليتيمه######

الساعه  العصر
حسناء في غرفتها منسدحه وتفكر بحالها
في يوم وليله صرت ساكنه بين غرب
ياربي وش اسوي ووش هم بيسونه معاي
ابراهيم بالمستشفى وخالد منقطع الله يستر لايكون فيه شي
جلست تبكي حالها بعد اختها
معقوله بيودوني لبنان بس جدتي توفت وخالتي متزوجه وخالي بلندن ياربي معقوله بيرموني عند خالتي لالا الله لايقولها ونفضت الافكار اللي تزيد وجعها
فتحت الباب ساره
ساره بمرح/ممكن
حسناء اشرت لها بالموافقه
جت ساره وجلست جمبها وانسدحت على فخذ حسناء
وحسناء ابتسمت لها وجلست تلعب بشعرها
/وش مسويه بدراستك
ساره/الحمد لله كويسه
انتي ايش مسويه
حسناء/شوفت عينك
ساره /ليش ياحسناء تسوي بعمرك كذا ودراستك اللي هيه مستقبلك اهملتيها
حسناء بوجع/تبيني افكر بدراستي بلاك ماعرفتي بمصيبتي
ساره بخوف/ياحبيبتي هونيها والحين كلنا حواليك وراح نشجعك ماراح نسيبك
حسناء واللي تعودت على الدموع/لاتنسي اني الحين غريبه والرابط اللي يربط بيني وبينكم راحت ياساره راااحت
غلا بزعل/لاوالله ماتوقعت انك تشكين فينا بأنا راح نتخلى عنك الله يسامحك ياحسناء
ساره/ولا تنسين وسام ومي متعلقين فيكي ماراح يسيبوك واحنا بنوقف معاك والبيبي اللي باقي له شهر ويشرف لازم بنكون يد واحده نربي طفل
غلا /لو متضايقه بجلوسك في هلبيت تعالي عندنا كلنا بنكون حواليك
حسناء خافت/لالا اللي انا اتمناه ان حياتي ماراح تتغير واصبرو عليه حتى خالد يرجع وبعدها
قاطعتها غلا/ردينا وغمزت لها بنصبر عليك الله يعيننا
ساره/والله مافي مثلك عني انا بسحب سريري وبنام عندك
غلا/لاوالله بتعاندين البنت خلي عندها اللي يفهمها
واشرت على نفسها بفخر /وحده مثلي فديتني والله مااتعوض خخخ
ساره متخصره /ياشينك بس قومي خلينا نجيب الغدا للحلوه ديه
غلا /يووه الله يذكرك بالشهاده ياقلبي نسينا الاكل
حسناء وهي قايمه/لاوالله ولا وحده تقوم انا بروح اكل في المطبخ
ساره وغلا /مالك مهرب منا

كان وليد نازل من عند مروان كل يوم يجي عنده ويكلمه ويحاول معاه يجي يسكن عنده او عند ابوه حكرته في الغرفه بتمرضه
وفجأه طلعت حسناء وهي حاطه الطرحه على راسها بس وجهها مكشوف لاول مررره من وقت مارجع يشوفها تبتسم
تووو ماردت له الروح
بس هي ماشافته وراحت للمطبخ
وليد على وقفته ماوعي الا على صوت ساره عميييي حبيبي وينك ماتنشاف وراحت له وباسته على خده
وليد /اخس ايش التطورات اعرف الاحترام بوسته في الخد
ساره/لا انا بستك بوسه الحب
وليد /هههههه يعني تحبيني طيب انا مااحبك
ساره بحزن /لازم التضحيه حب من طرف واحد
ووليد مبسوط عليها طوق بيده على كتفها ويتكلم معاها يسألها عن احوالها
وجاتهم غلا وتفاجئت بوجوده وباسته هيه كمان على خده
وليد/يالله كثر حبايبي
غلا/هههه وش قصدك
وليد/بخيبه /لا يعني مو بوسه حب
وضحكو هو وساره
ساره/من شان تعرف ان مالي مثيل
وليد/ههههه والله وكبرتي ياسارونه الدبه
ساره /دا كان زمان اليوم الدب انته
وليد /افا وين الحب والتضحيه
غلا تدفها للمطبخ/هاذي مهبوله لا تسمعها
وليد /هههه يالله بطلع تامرون على شي
غلا /سلامتك الله يحفظك
ورجعت للمطبخ عند حسناء وساره
ولقيت حسناء تبكي وساره تهديها
غلا/ليش البكي الحين توك كنتي مااحلاك
ليش الزعل وناظرت لساره بمعنى وش فيها اللي بادرت بتحريك اكتافها ماادري
حسناء كسرت الصمت/تدرون عمكم هذا
كان يهدي لي كل مانجحت هديه وكل ما كملت سنه يسون لي حفله ميلاد اللي في للاصل هو مرتبها
ساره وغلا متفاجئين /تقصدين عمي وليد
حسناء ورجعت تكمل اكلها/ايوه اخرتها في دبي طقم الماس يهبل بس رجعته
غلا/لييييييش رديتيه
ساره/ السالفه فيها سالفه
غلا تخزها مو وقت سخافاتك
غلا/ماجاوبتيني ليش رديتيه او بالاصح ليش اهداك
حسناء/انتي قلتيها تصدقي ليومي هذا ماادري ليش كان مهتم فيني بس لما كبرت وصرت اعرف ان مابيني وبينه صله قرابه وبهداياه كان يعلقني فيه وانا مابغى اتعلق بوهم
غلا بأستغراب/ليش ماتتعلقي فيه والله اللي يسويه شكله يحبك مو معقوله اهتمام عشانه يعرف اهلك لا عمي يحبك
ساره/وااااي عمي رمنسي ولا حتى قيس وليلى
حسناء/لالا انتو بكلامكم هذا بتعلقوني فيه وانا اقول شفقه لا اكثر لاتكبرون الموضوع براسي من زمان وانا متناسياه
غلا /لاوالله مسكين عمي تعلق بوحده خبله فينها وفين الحب
وحسناء ساكته مشغوله تاكل
ساره/لا صراحه مارضى على عمي يتعذب انا بروح اقوله ياعمي البنت ماتحبك وانا معي وحده الرومانسيه تقطر منها تقطرررر
غلا/اقول ضفي وجهك والله لو اسمع هالسالفه من حد غريب لاتيجيك كفوف مني
ساره/لاوالله ماتطلع بمزح يام كفكف
بس والله بتقهرني حسناء والا اقولك خليه يروح من نصيب نوفوه
غلا/وااع مابقى الا هي شينه الحلايا نوف تاخذ عمي وليييد التاج
حسناء/من نوف
غلا/نوف اخت زوجه عمي متعب من زماااان تحبه وهو مو مسوي لها اي اعتبار
وللان مازالت تموووت في ارضه
حسناء وكأنها بدت تحس بغيره/وليش ماخذاها خذ اللي يحبك ولا تاخذ اللي تحبه
ساره/ماشالله من متى بدت الموهبه عندك
غلا /اقولك مايحبها يحب وحده/ثانيه
حسناء وبانت الغيره/من هاذي بعد
غلا/حسناء الابراهيمي
حسناء /لاشكلي غلطت وانا خبرتكم بتحنون على راسي
كلهم/وش بيفكك منا هههههههههههه

‏‏ ‏«»«‏»«»
;''؛،،,،،؛'';
أحبـ'؛،, ,،؛'ـــك
'؛'
‏‏ ‏«»«‏»«»
أناماعندي رسايل تحاكيك
ولا جواهر تســــــــــــاويك
بس عندي روح تفــــــديك
وقلب يمووووت فيك

وأبرسل‏ لــك.
صدى‏ صـــوتي.
بعد ماطول‏ سكـوتي.
أبنثرلك‏ كــــلام‏ الحب.
وأشيل الورد بكفــوفي.
وأقول(‏آآآآسف).
(على‏ غيــــابي).
ياأغلى حب‏ بكتابي.
يطول الوقت‏ أويقصر.
وتراك‏ إنت.
أغـــــلى أحبــــابي...
والله لأزعل كل هالناس وأرضيـــــك،،
وأمشي معك لوحالوا الناس دونك..
يامن ملكت القلب بالروح نفديــــــــك،،
أنامعك لاتفكر اني باخونك..
بعت البشروفي زحمة الناس شاريـــــك،،
وكرهت ناس بالزمن يكرهونك...!!
والله أحبك..
والله احبك
ترددت هاذي الكلمه في نفس وليد اللي رجع ياخذ مفاتيحه وسمع كلامهم
لالا انا مااقدر اصبر لازم اخطبها وتقولين شفقان والله انتي اشفقي على حالي
افففف نسيت الظروف اللي هي فيها الله يعيني بتحمل كم شهر وطلع فرحان
على الاقل كان بتتعلق فيه
‏‏ ‏«»«‏»«»
في الامارات
مريم تكلم اخوها وباين انها زعلانه من رمسته
مريم/وليش اتعذر لها يعني مو حرام تعلق البنيه فيك وبعدين تقول ماباها شوهالرمسه
ضاري/شو مريوم كاني طالع معاها ولا مكلمها والله انتي علقتيها برمستك محدن بكيفك ورمسه ثانيه في هالموضوع ماعاد ارمس لاتزعليني منك مريوم
مريم/من يوم يومك ماتمشي لنا رمسه ومحرجنا قدام العرب
وضاري وصل حده/مرايم من يماشيك يالهرمه روحي قوليلها ضاري من يوم ماانولد ماعمره دخلك في راسه ويوم ضاري يبا يتزوج بكيفه وماراح يمشي ورى رمسه بنات
مريم مفجوعه من صراخه
ورجع يكمل /والله ثم والله لو ارجع والرمسه هاي بتحوم بالبيت لأ زوجش شايب وحمد بيودرك وقولي ضاري ماقال
مريم هني وخلاص ماتت من الرعب وهي قفلت من هنيه واتصلت بالجازي من هنيه
الجازي /آآآلو
مريم/شحالك
الجازي/مانشكي باس علومك
مريم وبدى صوتها يتوتر/نحمده
وعم الهدوء
الجازي/مريوم وين رحتي لايكون نمتي
مريم /شوفي يالجازي انتي ربيعتيه واتمنى لك كل خير وتمنيتك من كل قلبي انك تكوني قريبه منيه
الجازي/مريم بلا مقدمات وش صار
مريم/شوفي ضاري مايبي يتزوج الحين وغمضت عيونها على صراخ الجازي
الجازي /شو مايبي يتزوج الحين ليش علقني فيه انتي السبب تحبيني وانتي ذليتيني
مريم بروحها انتي ذليتي عمرك/بالهداوه الديره متروسه شباب وبدل ضاري ميه ضاري وماشالله عليك مزيونه بكره والخطاطييب
طوط طوط طوط
قفلت السماعه بوجهها
مريم تطالع السماعه /برايها اهم شي مايودرني حمادي
والله لموووت

‏‏ ‏«»«‏»«»
عند الجازي كانت مولعه والله ماكون الجازي لو ماجبت راسك ياضاري ياولد بطي
والله لاذلك وبسرعه اتصلت بربيعتها تشتكي لها
‏‏ ‏«»«‏»«»
الساعه ونص الفجر
في بيت بيان
كانت منسدحه على فراشها تبي تنام بس وين يجيها النوم وراشد من المغرب برى البيت
تنهدت يارب استر له اسبوع من وقت مارد للشرب الله يسامح اللي كان السبب مايخلون احد في حاااله الا ويعبون راسه
له شهر وش زينه بدى يعوضهم ويجلس معاهم ويلاعب اخوانه ويذاكرهم ويمزح ومسرع ماانتكست احواله للاردى
وفجأه سمعت طربقه
وبعدها دق على الباب بخفيف وهو ينادي عليها بصوت سكير مترنح
بيان
افتحي لي الباب
بياااان
يرضي كي انام با ا الارض
بيان والله العالم بحالها تبكي وتحرك راسها بالنفي وتقول في نفسها سبق وحنيت عليه وفتحت له الباب وكان بيغتصبها لول منى ضربته على راسه
راشد وخلاص بدى ويضرب بقوه واللي صحى الكل على خبطاته على الباب
يعقوب وليالي اللي بسرعه راحو لحضن اختهم ومنى ماسكه على راسها بمعنى وبعدين معى هذا
بيان بصوت كله بكى/الله يخليك ياراشد روح الغرفه اللي برى لين ماتهدى
راشد وهو يترنح لقدام وورى
افتحي وش , ذا الكلاام انا اخوك اولى من الغرب
بيان حاطه ايدها على فمها ونفس الوقت ماتبي اخوانها الصغار يسمعون
وبدى يركل الباب برجله وبيديه كلهم وبكل قوته وبصوته كله

والله لااقتلكم اقول لك افتحو الباب
افتحووووو

في نفس الوقت كان جارهم زياد يحوس في الحوش يبي يسوي شي كل يوم يتعذب معاها كل يوم يحاول يوقف في وجهه اخوها بس ابوه حالف عليه انه راح يتبرى منه لو تدخل معاهم
كان يناظر اخته الهنوف نظره اسى
زياد/وش اسوي بنجن كل يوم على ذالحاله وانا اتسمع مابيدي شي
الهنوف/ياخوي اصبر ادعي لهم ربي يفكهم من شره
زياد /واللي صبره نفذ/انا رايح واللي فيها فيها ابوك له اربع شهور طايح في المستشفى محد بيعلمه
الهنوف بخوف/بس ياخويا اخاف تسوي له شي ادري فيك عصبي
زياد /ولا يهمك ماراح اسوي شي
وطلع
وقف عند باب الحوش وشاف بابهم مفتوح وعنده اثنين واقفين حالتهم حاله يترنحون ومالين البيت بالضحك وينادو على راشد ياخي خلصنا صرخ راشد بصوته كله
زياد لهنا وماقدر يمسك اعصابه
مشى بك قوته ومسكهم من كتوفهم وضرب فيهم بعض وهم طاحو من كثر ماشربو مافيهم شده يقومو
وراشد اللي يترنح,عند باب اخوانه ويضرب في الباب من حسن حضهم الباب حديد والا كان انكسر من ضربات اخوهم عليه
دخله زياد وخلاص ماصار يشوف شي من العصبيه ومسكه من رقبته وهو يصرخ عليه/ياكلب ياحيوان واللهي كلمه رجال ماتستاهلها انت فاشل انت 
اثنين جايبهم للبيت وتدق على خواتك ليه بتحرج عليهم يا 
وجلس يضرب فيه ويعطيه كفوف /اصحى يابابا اصحى شوف نهايه الطريق اللي مشيت فيه ياجايب اثنين يتحرشون بخواتك هاذي اخرتها
راشد ماسمع منه ولا كللمه على اول ضربه كان يضحك عليه وبعدها فقد الوعي
واللي داخل
بيان تضرب على خدودها ياويلي على خوي
منى /خليه يأدبه والله طلعت رجال ابن رجال يازياد
بيان تبكي وتنادي على زياد,وتترجاه/الله يخليك لاتقتله الله يخليييك وطاحت على الارض تبكي
زياد/لاتزعلي نفسك واللهي مايستاهل دمعه منك من فعايله الشينه
وسامحيني بتصل على الشرطه ومهما ترجيتي ماراح اسمعك
ومشى بعد ماتفل على الاثنين اللي بره وطلع وفعلن اتصل بالشرطه واعطاهم العنوان
وبيان تلطم خدودها وتبكي /آآآآآآها
منى/والله ماقصر خليه يفكنا منه
بيان بتوعد/انتي اسكتي لا اسمع لك حس سمعتي
منى رافعه يدها بأستسلام/
ماقلنا شي يعصب كلمه الحق تزعل
يعني عاجبك كل يوم والثاني جايب لك عرسان
بيان ماردت عليها وتهدي اخوانها يرجعو بنامو وهي تناظر في يعقوب اللي صار كبير بس من فعايل راشد والخوف اللي زارعه فينا
صار يعقوب يعملها في فراشه وهو نايم بالرغم من كبره وبالاصل ماكان يسويها في طفولته بس الحاله النفسيه واختها ليالي كل مانامت تقوم تصرخ وتبكي انا خايفه الحقوني بيذبحني
كلها نص ساعه الا وسيارات الشرطه معبيه المكان وزياد طلع لهم ماخاف ان أمكن فيهم احد ميت يبتلش فيه
وخبر الشرطه بكل شي وخذوهم واخذو زياد ياخذون اقواله وكلمو بيان اللي واقفه وعليها العباه ومتلثمه من ورى الباب وهي تترجاهم ان يخلون اخوها اللي مالهم احد غيره بس للاسف اخوها كان شارب ومعاه اخوياه ولو لا زياد كان صار مالا يحمد عقباه
.,,,. ,؛, ؛،،؛,...؛؛؛.,,,
الـــيــــتــــيــــمــــه
«»«‏»«»
الساعه ونص الفجر
في بيت بيان
كانت منسدحه على فراشها تبي تنام بس وين يجيها النوم وراشد من المغرب برى البيت
تنهدت يارب استر له اسبوع من وقت مارد للشرب الله يسامح اللي كان السبب مايخلون احد في حاااله الا ويعبون راسه
له شهر وش زينه بدى يعوضهم ويجلس معاهم ويلاعب اخوانه ويذاكرهم ويمزح ومسرع ماانتكست احواله للاردى
وفجأه سمعت طربقه
وبعدها دق على الباب بخفيف وهو ينادي عليها بصوت سكير مترنح
بيان
افتحي لي الباب
بياااان
يرضي كي انام با ا الارض
بيان والله العالم بحالها تبكي وتحرك راسها بالنفي وتقول في نفسها سبق وحنيت عليه وفتحت له الباب وكان بيغتصبها لول منى ضربته على راسه
راشد وخلاص بدى ويضرب بقوه واللي صحى الكل على خبطاته على الباب
يعقوب وليالي اللي بسرعه راحو لحضن اختهم ومنى ماسكه على راسها بمعنى وبعدين معى هذا
بيان بصوت كله بكى/الله يخليك ياراشد روح الغرفه اللي برى لين ماتهدى
راشد وهو يترنح لقدام وورى
افتحي وش , ذا الكلاام انا اخوك اولى من الغرب
بيان حاطه ايدها على فمها ونفس الوقت ماتبي اخوانها الصغار يسمعون
وبدى يركل الباب برجله وبيديه كلهم وبكل قوته وبصوته كله

والله لااقتلكم اقول لك افتحو الباب
افتحووووو

في نفس الوقت كان جارهم زياد يحوس في الحوش يبي يسوي شي كل يوم يتعذب معاها كل يوم يحاول يوقف في وجهه اخوها بس ابوه حالف عليه انه راح يتبرى منه لو تدخل معاهم
كان يناظر اخته الهنوف نظره اسى
زياد/وش اسوي بنجن كل يوم على ذالحاله وانا اتسمع مابيدي شي
الهنوف/ياخوي اصبر ادعي لهم ربي يفكهم من شره
زياد /واللي صبره نفذ/انا رايح واللي فيها فيها ابوك له اربع شهور طايح في المستشفى محد بيعلمه
الهنوف بخوف/بس ياخويا اخاف تسوي له شي ادري فيك عصبي
زياد /ولا يهمك ماراح اسوي شي
وطلع
وقف عند باب الحوش وشاف بابهم مفتوح وعنده اثنين واقفين حالتهم حاله يترنحون ومالين البيت بالضحك وينادو على راشد ياخي خلصنا صرخ راشد بصوته كله
زياد لهنا وماقدر يمسك اعصابه
مشى بك قوته ومسكهم من كتوفهم وضرب فيهم بعض وهم طاحو من كثر ماشربو مافيهم شده يقومو
وراشد اللي يترنح,عند باب اخوانه ويضرب في الباب من حسن حضهم الباب حديد والا كان انكسر من ضربات اخوهم عليه
دخله زياد وخلاص ماصار يشوف شي من العصبيه ومسكه من رقبته وهو يصرخ عليه/ياكلب ياحيوان واللهي كلمه رجال ماتستاهلها انت فاشل انت 
اثنين جايبهم للبيت وتدق على خواتك ليه بتحرج عليهم يا 
وجلس يضرب فيه ويعطيه كفوف /اصحى يابابا اصحى شوف نهايه الطريق اللي مشيت فيه ياجايب اثنين يتحرشون بخواتك هاذي اخرتها
راشد ماسمع منه ولا كللمه على اول ضربه كان يضحك عليه وبعدها فقد الوعي
واللي داخل
بيان تضرب على خدودها ياويلي على خوي
منى /خليه يأدبه والله طلعت رجال ابن رجال يازياد
بيان تبكي وتنادي على زياد,وتترجاه/الله يخليك لاتقتله الله يخليييك وطاحت على الارض تبكي
زياد/لاتزعلي نفسك واللهي مايستاهل دمعه منك من فعايله الشينه
وسامحيني بتصل على الشرطه ومهما ترجيتي ماراح اسمعك
ومشى بعد ماتفل على الاثنين اللي بره وطلع وفعلن اتصل بالشرطه واعطاهم العنوان
وبيان تلطم خدودها وتبكي /آآآآآآها
منى/والله ماقصر خليه يفكنا منه
بيان بتوعد/انتي اسكتي لا اسمع لك حس سمعتي
منى رافعه يدها بأستسلام/
ماقلنا شي يعصب كلمه الحق تزعل
يعني عاجبك كل يوم والثاني جايب لك عرسان
بيان ماردت عليها وتهدي اخوانها يرجعو بنامو وهي تناظر في يعقوب اللي صار كبير بس من فعايل راشد والخوف اللي زارعه فينا
صار يعقوب يعملها في فراشه وهو نايم بالرغم من كبره وبالاصل ماكان يسويها في طفولته بس الحاله النفسيه واختها ليالي كل مانامت تقوم تصرخ وتبكي انا خايفه الحقوني بيذبحني
كلها نص ساعه الا وسيارات الشرطه معبيه المكان وزياد طلع لهم ماخاف ان أمكن فيهم احد ميت يبتلش فيه
وخبر الشرطه بكل شي وخذوهم واخذو زياد ياخذون اقواله وكلمو بيان اللي واقفه وعليها العباه ومتلثمه من ورى الباب وهي تترجاهم ان يخلون اخوها اللي مالهم احد غيره بس للاسف اخوها كان شارب ومعاه اخوياه ولو لا زياد كان صار مالا يحمد عقباه
.,,,. ,؛, ؛،،؛,...؛؛؛.,,,
انتهى







الـــيــــتــــيـــــمـــه

 

التوقيع   

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-05-11, 11:58 PM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


افتراضي

الـــيــــتــــيـــــمـــه





للكاتبه//حكميه كلها احساس





البـــــــــــ  ـــــــارت



الجزء السابع
هاجت بي الذكرى .. وغصت في غياهبها .. لفحتني نسمه هواء باردة .. عندما اعلن الليل سدوله .. ترددت على شفتاي كلمات مبهمة .. شوقا لتلك الدرة و لحبها الذي هز عرش قلبي .. واستحوذ على كيــاني!!!
وونين الشوق همس بـ" انا المشتاق انا الملهوف .. "

الساعه ونص
المغرب
على شاطئ البحر
كان سارح بفكره لبعيد والهوى يلعب بشعره اللي طويل لحد كتفه وضايقه على وجهه وهو يناظر ولد اخوه اللي صار على حافه الانهيااار الحزن خيم عليه والابتسامه ماتت ويبدو على ملامحه الكبر رغم شبابه لهم ساعتين وهم على وضعهم
انا جايبه اخفف عليه لما اتصل علي يقول لي مخنوق بموت صدري فيه ضيقه قلت اللي في حاله مروان ماينساب لوحده
وانا شكلي بغوص في افكاري لازم اوقف معاه هذا مروان قبل لايكون ولد اخوي يكون صديقي وبييير اسراري
مشى متجه لمروان اللي جالس على صخره ويناظر للبحر وكأنه يشكي له
مسكت على كتفه على شان ينتبه لي
وجلست جمبه
وليد/ها كيفك الحين راحت الضيقه
مروان ماتكلم وواصل تأمله
وليد/ويعني انت اخترت الشخص الخطا انا مااحب اسكت ويأشر على روحه تشوف لساني ماتهدى ابي اسكت زيك بس تتحرك وجلس يهبل بعمره يبي مروان يضحك
مروان وهو مبتسم/ماكان عهدي بلسانك يتحرك كان راكد وش اللي مهبل فيه ومجننه
وليد يبادله الابتسامه/وش اسوي كثر السكوت في الديره ملينا ياخي تكلمو تحركو فرفشو والله الدنيا ماتسوى نكدر حالنا فيها
مروان/طيب لاصار اللي بيده فرحنا غايب كيف نفرح
وليد/استغفر الله وش ذا الكلا م ياخوي لاتكبرها والله بتتعب مايصير عمرك كله يمر وانت حزين
مروان/انا انتهيت من يوم ماراحت مرام
وليد /يامروان بسواتك هاذي بتعذب مرام مرام اللي لها من توفت اربع شهور وولدك اللي قطعه منها رافض تشوفه واختها المسكينه تنتبه له والا تنتبه للكبار وانت حاكر عمرك في غرفتك مايصير تنهي حياتك بنهايه زوجتك
ياخي انتبه لروحك اخرج وتمشى وسولف امك بتنجن عليك هامها وابوك واخوانك كلهم
ترى بضيقتك هاذي مضايق بها الكل
مروان بهدوء/وش يبون مني
يعتبروني مت مع روجتي
وليد/هذا كلامك والله ماتوقعت يطلع هذا معك تراك والله حالتك تيأس ترى والله لو جلست على حالتك هاذي بتنجن وقول وليد ماقال لاتنسى انك بغيت تقتل ظناك والا بترجع لخرابيطك الاوليه وانت ادرى مييين سببها
مروان /ياعمي وش جاب ذيك السيره لاتفتح علي ابواب مقفله
وليد/شوف اللي قدامك وحاول تحيا عشانهم والابواب لساتها مقفله خلاص حقك عليه ماراح اعيدها لك
مروان/بحاول اسمع كلامك
لاتضغطون علي خلوني انا اراجع نفسي بنفسي
وليد /اتمنى تراجع نفسك بس لاتطول
لافات الفوت ماينفع الصوت وبعدين ماراح اطول كلها اسبوع وراجع انا هنا والشركه امورها ملخبطه متى بس يستغنون عني اممم ليش ماتيجي معاي تغير جو بدل الحياه اللي انت فيها
مروان ركز بصره على العباره اللي مرت من عندهم وهو يكرر/يصير خير يصير خير

‏‏ ‏«»«‏»«»
الساعه مساء
في فيلا ابو مروان
كانو البنات ملتمين على ولد مروان مسوين فيها حريم كباريه يعرفون يهتمون بالاطفال
حسناء تناظرهم وتضحك/لاوالله انا برضعه شوفوه كيف يبي الرضاعه وانتو تتضاربون
غلا/اقولك سوير فارقي انا برضعه انا الكبيره
وساره متخصره/ياسلام مافي كبيره ولاصغيره
كل رضعه على وحده
جاتهم ام فهد وحاطه ايدها على فمها /لعنبو شيطانكم الولد بيموت وانتو تتضاربو على الرضاعه
حسناء ماصدقت/شوفيهم ياخاله واللهي ماعرفت لهم كل وحده تبيه
ام فهد وهي تاخذ الرضاعه وتعطيها لحسناء/كذا بتخربوه على خالته بتروح فيه وحدها ماراح تعرف تسكته بعدين خلوه على ايدها
والتفتت لغلا/لاحقين على العيال
غلا وهي مستحيه/يماه حنا اتفقنا ماراح نترك عبودي وراح نربيه كلنا
ام فهد /اآآه منكم بس مااقول الا الله يعينك ياحسناء بيخربوه لك
طيب ليش ماتقعدي عندنا والله بشتغل عليكم تالي اليل لو بتقعدو عندي ارتاح وكل شويه بطمن عليك وانتي قريبه
حسناء خافت ماتعرف كيف ترد تخاف تقولها لا وبيسألوها ليش واذا وافقت تخاف من المسعد طروق /خليني ارتب اموري ومايصير خاطرك الا طيب
غلا وساره فرحو بالاقتراح تيجي من امهم افضل امكن تقنعها
غلا/واااي والله وناسه عاد اتخيلك عندنا على طول نفضفض لبعض
ساره/احم احم تتنحنح
وانا يابقره وش دوري في هذ البيت صدق قليله خاتمه
الكل /ههههههههههههههههههههه
ام فهد/الله يقطع ابليسك
وقامت/بنات بطلع بنام صاحيه من الفجر وانتو لاتطولون في السهر وراكم مدارس
وراحت
غلا/بكره محاضرتنا تبدى الساعه  يعني بسهر
وكملت /وانتو ياحبايبي روحو نامو ولاتنسو تشربو الحليب
حسناء/والله انا حاله خاصه عبودي وقت لعبه من الساعه الفجر للساعه  مدري كيف بتفرغ لدراستي
ساره/ادعي ربك وبيفرجها انشاءالله ولو انك بتباتي عندنا بنتساعد
حسناء/انا مداومه مداومه وعبودي في عيوني انا ماشكي واللهي عسل على قلبي بس لاتنتظرون مني نسبه حلوه
غلا/بس صار عمره خمسه شهور
المفروض تعرفي تنيميه معاك ويصحى معاك
حسناء/لا هو عمره ثلاث شهور لاتنسي طلع ناقص ولد سبع شهور
غلا/ايوه راحت علي هاذي المعلومه ماشالله عليك جاهزه للامومه

دخلو وليد ومروان وسلمو وجلسو
حسناء كانت لابسه عبايه كتف مافسخت واول مادخلو حطت المقلمه على وجهها وغفلت موناقصه العايله كلها غرب عليهم
غلا/واااي فديت عمي طالع كووول باللبس هاذي
وليد مركز نظره عليها /ويعني مافهمت
غلا /لاوالله ماتعرف كول
ساره/يعني انيق وشيك وتجنن
وليد بعدم اهتمام/ اها
والتفت لحسناء اللي مو معاهم وماسكه ولد اختها ترضعه
وليد/كيفك حسناء
وكيف الدراسه معاك
حسناء وعلى وضعها/الحمدلله
مروان لمى سمع صوتها رفع راسه لها وناظر بالطفل اللي في حظنها
نظره متفحصه
الطفل كان يبتسم لخالته اللي مو معاه
واشر لغلا تجيب ولده
قامت غلا واخذت الولد من عند حسناء واعطته ابوه
وليد ابتسم لمبادره اخوه
وبعدها التفت يناظر حسناء اللي تناظر مروان وشكلها خايففه على الولد
ماانكر ان مروان كان بيقتل الولد يوم جا من المستشفى بحجه انه سبب موت امه
لولا رحمه الله ثم حسناء الا كان قتل ولده
انا رحت وجبت الولد واعطيته حسناء
ويوم الولد بهذلها ماسكت ماعرفت ايش بتسوي حطته على سريره اللي كان بالصاله وراحت تنادي كانتري تشوفه امكن كانت تشوف اختها ايش بتسوي وقالت لها لازم حليب
وماكان عندها شي
رجعت بتاخذ جوالها بتتصل على غلا تنقضها
بس
الكارثه
شافت
مروان ماسك ولده
بس شكله بيخنقه
بسرررررعه
ركضت حسناء ومسكت يد مروان
وهي تترجاه وتبكي
الله يخليك فك ايدك عنه الله يخليك
مروان باعد ايدك عن الولد اللي بد ا لونه يتغير لللاحمر والازرق وبسرعه رفعت ايدها وضربت مروان بكف صحاه واخذت الطفل واعطنه نظره /هي كلمه وحده اذا شايف ان هالولد عاله عليك والله ثم والله ماراح تشوفه وكلمه بابا ماراح تسمعه
مروان يناظر ايديه/بس هو السبب بموتها
حسناء صرخت عليه/بتلوم الطفل هاذا انت مجنون مرام راحت لربها خلها مرتاحه بقبرها لاتعذبها اكثر بحزنك عليها اصحى لحالك يامروان وراحت لغرفتها

كل هذا حصل على مرأئ من وليد
اللي كان مذهول من ولد اخوه كان بيقتل ولده لا مروان حزنه بيهلكه
رجعت له وهي مغطى ماسكه الطفل اللي ماسكت من الصراخ بغى يموت وجوعان طفل لساته العظام مابنى فيه بغى يموت مخنوق المفروض مات بس رحمه الله وسيعه وكتب له عمر جديد
حسناء/الولد ماعنده حليب
وليد واللي كان راجع يعطيها الحليب اللي صرفه له المستشفى ناولها الكيس
وهي اخذته وقالت له/مشكور ياخوي ماقصرت
وناظرت لمروان بعدها رفعت راسها وركزت بعيونها على عيوني وكملت/اللي شفته ماابغى اي احد يدري عنه وولد اخوك لاتسيبه هو بحاجه لك
وراحت لغرفتها وقفلت الباب
وانا لسه ماتحركت من مكاني انتبهت لنفسي ورحت لمروان اللي كان مغطي بيديه على وجهه ويبكي ورحت له ومسكته وطلعته غرفته وجلست اتكلم معاه واهديه

‏‏ ‏«»«‏وليييد»«»
رجعت من افكاري
على ضحك مروان
معقوله مروان اللي قبل شوي كان مهموم ويبكي الحين يضحك ومين ضحكه ولده عبدالله يالله يامقلب القلووب
والتفت على حسناء اللي رجعت وجلست وساره وغلا مبتسمين
وقف مروان وطلع بولده مروح لبيته ولحقته حسناء بسرعه
ماخبي عليكم تضايقت من وجود حسناء في بيت مروان ووحدهم هذا يثير جنوني وغيرتي وفضولي
لو ملاحظين ان كل شويه واروح,عندهم خايف عليها والله خايف عليها وجودها في بيتي مو في بيت مروان بس القدر معارضنا
والناس بدت تتكلم هي فين
ساكنه ووجودها مع جوز اختها مايجوز وليش ماتسفروها عند اخوالها ووووو
لو بسمع كلام الناس من زمان سفرناها لاهلها بس لمين
سألناها مره عنهم قالت ماتعرف لهم طريق وترجتنا نجيب خالد اخوها وماراح تترك ابراهيم
وقفت بطلع واروح لبيتي
غلا/لوين عمووو
وليد /تعبان بروح اريح شوي
ساره/وعندك ضيييف وانت من محل لمحل وحاكره بالبيت ماتعرف اصول الضيافه
وليد بتساؤل/وانتي وش دراك
ساره بتلعثم/اااا
رحت فلتك ابيك تشرح لي الرياضيات وقاللي انك مو موجود
وليد/لاتروحي مررره ثانيه واذا تبيني اتصلي وانا اجيك هوى
غلا تخز اختها /انشالله عمي احلام سعيده
وطلع
وقف شويه في الحوش متردد يبي يروح بيت مروان شي قابض صدره الغيييييره تنهد وطالع لفوق بس لمح واحد واقف على البلكونه ويناظر فله فهد ومروان بعد ماتحقق فيه طلع طارق هذا الثاني وش قصته
تعوذ من الشيطان وراح لفلته

~¤ô¦¦§¦¦ô¤ ¤ô¦¦§¦¦ô¤~


الساعه باليل
في بيت فهد
كانت حلا منتظره اتصال
وخايفه من ان يكون اللي يقوله المتصل صدق معقوله امي كانت على علاقه به قبل لاتتزوج ابوي وانا اللي تعلقت فيه هاذي المده كلها تطلع كلها خطه على شان ينتقم من امي لانها تزوجت ابوي وماوقفت في وجهه اهلها
حطت يدها على راسها بمجرد تمر هالفكره على بالها هي اخذت التلفون لغرفتها وفصلت التلفونات اللي في البيت عشان محد يحس
ورن التلفون
حلا كانت مرتبكه ياربي انشالله موصدق
حلا بخوف/الو
،،،،،،،،، بكل هدوء وثقه/الو كيفك حلا
حلا وهي خلاص بتبكي/وش تبي مني الله يخليك اتركني بحالي
،،،،،،،،،/كيف اترك بحالك انا
قاطعته حلا وتمكنت الدموع منها/وانا ياثامر اللي ضحيت باهلي على شان اكلمك ماحبيتني ماحبيت تضحياتي كل هذا على شان اشبهه امي حرام عليك
ثامر واللي تضايق مايحب يسمع حلا تبكي/انتي كل الحكايه امك نسيتها بس انا احبك انتي وبمااني احبك خبرتك بكل شي
حلا/بس بس لاتكذب علي تدري فيني اصدق بسرعه لاتلعب بعواطفي
ثامر/والله ياحلا امك صارت من الماضي وانا ماتزوجت لاني ماحبيت الا امك بس الحين ابيك انتي تعرفين السنيين اللي راحت كلها ماحبيت ولاوحده بس لما شفتك حبيتك وابيك لي يعني بتزوجك
حلا/لا انتا ماتبيني لسواد عيوني تبيني من شان تتقرب لامي وانا مستحيل احقق خططك يامغرور يامريض
ثامر واللي ندم انه فاتحها بقصت حبه لامها /حلا والله ماراح اتركك والايام بتبين حبي لك انا ماقلت لك بقصتي لتكرهيني لا والف لا
لان امك تكون بنت عمي ولو انا ناوي اوصل لها كان وقفت في وجهه ابوك من زمان
ووصلت لها
بس انا ابيك انتي وبس وبثبت لك
حلا /اعطني وقت
ثامر/لك كل الاوقات
وتاكدي اني لو حبيت امك مثل مااحبك انتي كان من زمان متزوجها بس انتي لو رفضتيني الحين راح اجيلك البيت واخطفك
حلا مبتسمه /صدق
ثامر/صدق يابعد ثامر وبعدين لاتفضحيني انا وامك مابيننا شي ماكانت تعرف بحبي لها كتمت كل شي بقلبي وانا خبرتك لاني واثق فيك بس انتي الله يهداك مسويه لنا دراما
حلا/ههههههههههههههههههههههههههه
ثامر/عساها دوم
حلا/وامي عمرك ماصارحتها بحبك
ثامر/في فرق بين ايام امك وايامنا الحين وبعدين تدرين امك تزوجت وعمرها تبيني اصارحها بحبي لها
حلا متفاجئه/ صدق حراااام
تدري اني اكلمك وانا عارفه ان اللي اسويه حرام بس انت مدري من وين جبت رقمي
ثامر /جبتها وبس واعرفي اني ماخذت رقمك ودقيت عليك لاني بانتقم من خالك وامك احنا مو بفيلم اجنبي انتقم عشان حب لاانا دورت وجبت رقمك لاني ابيك انتي بذاتك
حلا /استحت/اممم ثامر خلاص اقتنعت ورايا مدرسه
ثامر/ادري ياروحي بس لمى طلعتي من المطعم زعلانه ضاقت فيني الدنيا كل مااحب اخسر والله تعبت
حلا/كافي كلام حلو ماراح اقدر انام
ثامر مسوي روحه غبي/ ليش
حلا /ثاااامر يالله باي
ثامر يضحك /بحفظ الله
وقفلو
حلا قفلت وهي فرحانه
وبعدها عقدت حواجبها ندم
ياربي ظلمت امي والله لو تدري لتصير علوم ذبحي مايبرد حرتهم
بس احبه والله احبه
الله يستر من اهلي يرفضونه على شان عمره بس مو كبيير مره عمره بعمر ابوي ست وثلاثين سبع وثلاثين
وتنهدت والله بمووووت
لو يرفضووو
بسسسسسسس

اللي

ماتعرفه


حلا

انه


في


احد


شبك



التلفوووون


ورفع السماعه


بيتصل


بسسسسس


سمع المحادثه كلها
وكان بينفجر
محتار
مغتااااض
ثامر ماغيييره



بس كل شي


بوووقته


حلووو يااااحللووو

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني
في المدرسه
حسناء حاطه راسها على الماصه مصدعه والنوووم من كل محل جايها
وزميلاتها شافقين عليها
رغد وهي حاطه ايدها على راس حسناء وتمسح على راسها/حاولي تنامي عندنا الاولى فاضين
حسناء وهي تتثآءب/لو تعرفين الحركات اللي بسويها لما انام ماكان قلتيلي نامي بالمدرسه ناويه تفضحيني
انتي
بدور/لايكون تلعبي كرتيه
رغد/الله يعينها مسكينه
هيفاء/تخيلي بتجيبيه للمدرسه واحنا بنخششه عن عيون المدرسات
والمديره و
رغد بنص عين/متابعه الكرتون انا واختي صدق عقلك صغير
هيفاء /وانتي ياحلوه وش دراك
رغد ماعرفت تصرف/اا بتفرج له مع احمد مجبوووره لاتفهموني غلط
البنات/هههههههههههههههههه
حسناء/فديته عبودي ماودي اجي واسييبه كل البراءه فيه
بدور/ياحظك لاول مره احس
ان رعايه طفل تنرغب
حسناء/عبودي غيييير زي جده غيييير
وحاولو البنات يسلونها حتى ينتهي الدوام على خيييير
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الساعه العصر
في بيت رغد
رغد توها صاحيه من النوم وتسمع هادي وامها حسهم عند اختها هند اللي لها اربع شهور تاركه زوجها ومصممه على الطلاق
وحامد مسكييين ياحليله مافرط فيها ومصمم يردها
قامت رغد وبسرعه طلعت بس هادي شافها واشر لها ارجعي حامد هنا
رجعت قفلت الباب وهي تدعي لاختها
في غرفت هند
حامد اشر لهادي وعمته يطلعون واستجابو لطلبه وطلعو وهم متجاهلين نظرات هند المستغيثه
وحامد قفل الباب وبالمفتاح كمان
هند بسرعه نزلت راسها مستحيه منه لها اربع شهور غايب عنها لو يغيب يوم بتستحي كيف اربع شهور
وحامد جلس جمبها وبصوت معاتب/هند ليش سويتي كذا
هند مانطقت ومارفعت راسها
حامد طوق بذراعه عليها/هند لو انا اللي طلعت مااجيب عيال بتتركيني وبتتهاونين فيني
هند حركت راسها معناه النفي لالا
حامد ويقربها منه اكثر واكثر/طيب حتى انا لا وهذا الكلام لساته بكير بنروح جميع المشافي واحسنها وربك مقسم الارزاق
هند /حامد انا اسفه بس ممن جد كنت متضايقه ومابي اتعسك او تتع
سكتها حامد/مابي مبررات انا راضي فيك
واخذ يدها وباسه وسابه على فمه يشمه وهم على نفس الوضع زادت هند بالتقرب منه ورفعت راسها والدموع مغطي وجهها
هند/مادري كيف بتكون حياتي لو طلقتني
حامد يمسح دموعها/شايفتني مهبول اسيب حياتي يالله لمي ملابسك وحاجياتك وخلينا نروح لبيتنا وابيك توعديني اي حاجه بتصير خليها في بيتنا نتعاتب وونتضارب ونشنق بعض بس لحد يدري فينا اوكيييك
هند تضحك وهي تتقرب منه وتضمه /اوكييك ياعمري اوكييييييك
حامد ماصدق بالضمه/لالالا ارحميني ضامتني وعند اهلك وسايباني اربع شهور بتجننيني انتي يالله بنروح لبيتنا
وطلع وهو يغني بيتنا يابيتنا ياساتر 
(^_~)
///////////////////
عند رغد
لمى سمعت اغنيه زوج اختها وهو طالع استنت حتى نزل وراحت لها
رغد متكتفه/ايش سويتي يالرجال مو حرام عليكي
هند /انا ماسويت شي هاذا هوا دووم كذا
رغد/قولي وش ماسويتي بس زوجك خطييير بس مو اخطر منك
وجلست على السرير/بتوحشيني بس يالله اهم حاجه تكوني مبسوطه مع زوجك
هند وهيه تاخذ العبايه/الحمد لله على كل حال ادعي لي ان التحليل كله غلط في غلط
رغد وهي تحضن اختها/ولا يهمك ياماما وربي بدعيلك ماراح انساكي ياروح رغوده
وطلعت اختها
وهي واقفه وتذكرت انه اليوم لازم تكتب بحث ولسه ماعندها موضوع
//////////////

الساعه  باليل
في الامارات
مريم في حجرتها ووتتجهز اليوم حمد ياي عندم
والفرحه مو سايعتها
استشورت شعرها الطوووويل والناعم
ولمت قصتها على جمب ولبست بلوزه عنابي باكمام وتنوره بيج وتمكيجت من قلب وكانت صدق تعق الطيييير من السماء كانت غاااااويه بالحيييل
/وه فديييته من زمان عنه
طق طق طق
مريم/منوه
ميرا تفتح الباب/انا جيييييت
ماشاءالله ياختي راعي مشاعرنا غطيتي علينا لمين كل هالزين
مريم /فديتك انا عمتيه يات وياك
ميرا/لا انا وحمد
مريم /حمد ياه وياك
مير ا تجرها من ايدها يالله بسرعه ننزل تاخرنا عليهم
مريم/حووه بيييب شيلتي
ونزلت
،،,،،،،,،،
تحت حمد يرمس ويا خاله وحرمت خاله
ويخبرهم عن امور العزبه
ابو منصور/والله يابوك حتى انا ماعاد اروم على تكاليف هالعزبه وببيعها هي باللي فيها
ام منصور/شو هالرمسه وراك عيال بيجابلونها ماعليك يمه حمد يحب بس يرمس مابيسوي شي
ابو منصور/وانتي الصادقه هههههه
حمد يضحك عليهم كانهم صغاريه
وابتسم لما شاف مريم نازله مع ميرا
اجت وسلمت عليه وجلست عند باباتها
حمد يطالعها/كيفك مريم شخبارك
مريم /بخير يالغالي وانت علومك
حمد متشقق/لما شفتك صارت علومي عندك
ابو منصور/احم احم
شكلكم نسيتونا
ميرا/خلهم خالوه ياحلاتهم يونسون
ام منصور تمزح/ذكري ربج لاتنظريهم
ميرا/ شو يعني حرام نرمس تطمنو عيوني بارده
ام منصور/فديتك انتي وعيونك هالخضر على منو طالعه
حمد/على قطوتنا
ابو منصور/هههههههههههه
حياتي مياري
على جدتها محد طلع من العيله يشبهها الا هي
ميرا متشققه/والله يعني جدتي غاويه شراتي
ابو منصور/يالله بنترخصكم بروح اريح لي شوي البنيه ماتنعطى ويه
حمد/بل قفطه يعني اقلبي وجهك
ميرا/تمد له بلسانها

وقامو العييايز وراحو يريحون فوق

وميرا قاطه اذنها عند العشاق
حمد/ميرا يبيلي جاي مابي العصير
ميرا/اونك جاي تبيني ابطي يالله بروح المطبخ براعي هالمره مشاعركم بس بشرط
حمد /وشو شرطه
ميرا /ببات هنيه عند خطيبتك
حمد/زوجتي لعنبو دارك وابركها من ساعه مفارق وجهك خلاص تم يالله روحي
ميرا/تيييييب
وراحت بس تتفرج لهم من بعيد تموووت على الرومانسيه وعلى الحركات ماتفوت شي فديتها الله يرزقهابولد الحلاال
حمد نقل عند مريم وتلصق فيها ومريم تسحب لورى وهو يسحب معاها
حمد مسك يدها /شو هالغوى بتجننيني
مريم مستحيه ووجهها شاب ضووو/عيونك الحلوه
حمد /مااحيد عيوني حلوه
والله انتي الاحلى
مريم وترفع عيونها له تبي تشبع منه وهو ساعدها وحط يده على ذقنها من شان ماتنزله
حمد/يييت اليوم ابي اخذ رايك بالعرس
ابطينا وحنا متملجييين
واللي عنده هالقمر مايروم يأجل العرس
والخير وايد ليش هالتأجيل
مريم/اللي تشوفه
حمد/انتي مقتنعه
حركت مريم راسها بإييييه
حط يده في جيبه وطلع كيس واعطاها /هاذي هديه مني
وقرب وجهه منها وباسها على خدودها على اقل من مهله وهمس لها /ابي العرس بعد شهروشششش رايك
ومريم صار جسمها حاااار وهو عاجبه الوضع وجلس يتلمس قصتها على خدودها وهو مبتسم بانت الغمازه اللي بخده البنت خلاص ذابت
وقام رحمها بيروح
/يالله يالغاليه تامرين بشي
مريم وهي مستحيه حدها /وعلى شنو مستعيل اجلس
حمد يتنهد/لو اجلس دقيقه قدامك بتصييير علوم
خليني امشي لايكسرون الدنيا على راسي
مريم فهمت قصده ونزلت عيونها لتحت لا اليوم مخربهاا
وهو طلع مبتسم ويتفداها
يحب حياها ويحبها كلها على بعضها

ميرا نطت لها من الباب الثاني وهي تتنهد//آآآآآآه على الرومانسيه ياحظج
مريم جلسن وقلبها طبووول/الله يرجك كنتي هنيه خوك بغى يجلطني بحركاته
ميرا /فديته بغى يجيب علومك خخخ
قامت مريم لها بتضربها وميرا فزت هاربه
مريم/وين بتروحين اليوم يالسه عندي بلقنك انواع العذاب
ميرا وهي تجري وملتفتته نص التفاته لمريم ماتدري باللي واقف يناظرهم كانهم يهال
وفجأه
طراااااخ
اصطدمت مريم بجسم طويل بغت تطيح لورى بس هالجسم تمسك فيها ووقفها
(موتبي حركات رومنسيه اجتها على طبق من ذهب خخخ)
/انتي بخير
ميرا تطالع فيه وعيونها انترسن دموع وهو نزل يديه عنها ومشت بسرعه للمطبخ
مريم فاجه حلجها من الموقف سبحان الله توها تتريق علاي انقلبت الايه
مريم /هلا خاليه تو مانورت دبي
خالها خليفه/هلا بج شنو هالدرام اللي مسويتنه
مريم تضحك وتسلم فوق راسه/رياضه خالي رياضه
خليفه/وين امك بسلم عليها وبريح اليله اهنيه
مريم/واااي وناسه خالي بتيلس عندنا فديت خالولي
خليفه/رجيتنا روحي نادي امك وارحمي هالفقيره مدري وين طست
مريم/ويه فديت ميوري نسيتها
خليفه /ميوري مااحيد في العايله حد بهالاسم
مريم /شو خالي مااحيدك تبي تعرف اسما حريم العيله
خليفه يمزح/والله البنت غاويه عيونها ذباااحه
مريم متونسه/صدق عايبتنك
خليفه/ماسرع ماتجلبين المواضيع نادي لي امك وفضيلي حيره
مريم/كلها لك لو بغيت حجرتي
وطلعت تنادي امها
###
عند ميرا
كان ذهنها شارد
ياربيه منو هذا اللي بيي بيت خالو
وجالسه تفكر فيه صدق اللي يتشمت بحد يطيح في اخس منه
بس والله موقف بايخ
دخلت مريم عليها وهي شارده
حوووو وين شردتي لايكون في المزيون المنقذ من الطيحه
ميرا تكش عليها/مالت عليج لاترمسين وياي
مريم/وانا شو دخلني قلتلك الشماته مش حلوه ياماما
ميرا/طيب منو
مريم/شو منو ماعرفتيه هاذ خالي خليفه
ميرا/خالك كان صايع متى كان له لحيه
مريم تضربها على راسها/ذا زمان انتهت الصياعه الحين ملتزم من يوم حادث رفيجه
ميرا/ليش شكله له قصه
مريم يالله نشي نطلع حجرتي والا عايبتنك الجلسه عند كاري
ميرا/على الاقل احسن منك
مريم تسحبها من يدها
وتجرها معاها
،،،،///////؛؛؛؛///////،،،،،
في السعوديه
الساعه 11باليل
تحديدا في فيلا وليد
وليد وضاري في الحوش وليد في المسبح وضاري جالس ومنزل رجوله في الماي
ويضحك على وليد اللي شوي ورش بالماي عليه
ضاري/حووو ياخي فج عنيه مب متفيج لك
وليد/هههههههههههه يالله قم والحقني والا ماتعرف
ضاري /باسفهك وبروح اسوي لي قهوه مرررره
وليد واللي تقرب وحاط ذقنه على حافه المسبح ويديه على الرخام
/وانت وش عاجبك في القهوه المره مكثر منها في هاليومين
ضاري وهو قايم//كل شي حولك مر
اجت على القهوه
وليد /حووو وش هالتشائم اللي يسمعك كانك مدري كيف استسيغه تراك انسان غامض حب التفاؤل
ضاري وهو رايح /ههههه خليت التفاؤل لك ياطويييل العمر
وراح
وليييد مكشر منه طلع من المسبح وجلس يتأمل صوره القمر المعكوس في المسبح ويتنهد /يادنيا محد سعييد ومتهني فيك وش بغيتي منا استغفر الله
وقام واخذ المنشفه ولفه على جسمه وراح يغير ملابسه

طارق واللي حاس بملل اليوم الشله مأجزه الامن شاكين بالمحل ويحومون حوالينها والدوريه تشتغل شغل مكثف
مر من عند فله عمه
طارق في نفسه من زمان عنه عمي وليد بمره واشوف احواله
ودخل الفيلا ومر من عند المسبح ودخل لجوه الفيلا
التفت ماشاف احد
استغرب من عمه ليش الفيلا مفتوحه ومحد بالبيت جاهزه للحراميه على طبق من ذهب
وسمع حس حد في المطبخ
وراح وهو ينادي
/عمو وينك
اموت واعرف وش عاجبك بالوحده

فتح عيووونه على الاخييير

طارق بغضب الكووون كله
/انت وش جابك هنا

ضاري واللي تفاجأ بوجوده بس اصطنع الهدوء واللامبالاه واخذ يرتشف من قهوته واكمل وبإستهزاء
/وانت وش دخلك
طارق واللي ناوي عليه
/هييه انت لاتكلمني كذا
ورفع ايده يوجهه له/ماناقصنا الا هالأشكال تدخل بيوتنا
ضاري اللي جلس على الكرسي وحط رجل على رجل وحط الكوب على الطاوله وقال بثقه
/ليييش ياشيخ طارق وش فيه شكلي لايكون مب عايبنك ولا تبيني مثلك
طارق/انت يالطرار لاتراددني
مسوي نفسك امير زمانك
وقرب منه /انت حقير
ضاري واللي سوى نفسه منقرف من قرب طارق/انت ماعلموك تتكلم من بعيد الا وتلصق بالناس
ووقف وكمل/يااخ طارق ماتدري ان هاذي عاده سيئه ماانصحك تعاودها
طارق واللي كان متحدي
قرب اكثر وصار ملاصق لضاري وبكل تحدي
/ولو عاودتها وش بتسوي
ضاري وصل حده مسك طارق من كتوفه ودفه لورى
/انت قليل ادب وبزر اكبر يابابا وخل عنك شغل اليهال
طارق واللي مسك نفسه لايطيح ورجع يقرب من ضاري ناوي عليه وأشر على نفسه
/انا قليل ادب لا شكلك انت يبيلك تربيه
ضاري
وهو يمسك طارق من ياقه بدلته
/والله ثم والله لو مافارجت عن ويهي لادفنك إهنيه
طارق اللي يضحك عليه يبي يستفزه ويصفق بإيديه
/برافو تصدق ماتخوف
ضاري وباعده عن طريقه
وكان بيطلع من المطبخ
ولحقه طارق ناوي على عمره
وصل ضاري لباب الفله بيطلع للحوش
ووقف قدامه طارق اللي سبقه
طارق بضحكه استهتار/انا لك تراك عاجبني
ضاري واللي وصل حده/شوف انت حركاتك هاذي على البنات
وسبق وشفتك مسويها مع محارمك
ترى للي مثل حالتك يبيله علاج انت موطبيعي
طارق يقرب من ضاري ويقوله
/انا رجال واعرف حدودي ومالك دخل في اللي اسويه محارمي خواتي صديقاتي
واخذ بيده وضربها بصدر ضاري
/انت مالك دخل
ضاري يبادله الضحكه الاستهتاريه
ويبعد يد طارق وينفض مكانها كانها شي وصخ طاح عليه
/ياولد تراك مانت قدي ابعد عن طريقي
لو عمك واهلك معارفي كان من زمان قاتلك بس احسن مابي اوسخ يديني فيك
وهالمره ضاري يتقرب منه وهمس له
/انت انساااان وسخ وماتستاهل اسم انسان
انت حيوان
كمل جملته من هنا وطارق بدى المعركه من هوون
طارق بكل انفعال /انت مثلك مثل راجو سواقنا لاتدوس النعمه اللي انت فيها تراك شغال عندنا وخير اهلي مالي كتوفك
ضاري/طارق فج عنيه تراك ياهل
طارق خلاص وصل حده ووجهه لكمه لضاري اللي تفاداه

وليد بعد مالبس وتعطر ونشف شعره ومشطه صاير شعره ماينشف بسرعه من طوله وكثافته
نزل ودخل المطبخ شاف كوب ضاري ماانقص منه
ضحك /الضاهر عدل عن القهوه المره
ودوره في الصاله مالقيه
بس
سمع مضضضاربه بره
وطلع يراكض

صددددممممه

شاف طارق وضاري مضاربه وقتال من اشرس انواعه وعننننف ولا حتى
بالافلااااااام
شاف طارق يتهجم على ضاري وضاري يتفاداه بسهووواله ومروونه وهو مبتسم
وطارق شويه وينفجر يبغى يمسكه ماعرف,ماقدر هذا ايش يمارس من الرياضه
ووصلو للجهه المسبح وكان ضاري قريب من حافه المسبح اللي خلا طارق يزيد من مهاجمته ليطيح ضاري في المسبح ووجه له لكمه قويه بس ضاري تفاداها وصار طارق على الحافه وضاري قدامه ومد ضاري يديه لجهه طارق
وطششششششششش



وليد متفاجئ
ووجهه نظره لضاري اللي رفع يديه بمعنى مالي دخل
وراح لجهه الدرج وماسك ضحكته
مسك يد طارق وطلعه
وليد/مالقيت الا ضاري تتضارب معاه
طارق واللي كان منحرج وفي نفسهه شكله مو هييين اصلن يوم تضاربنا في دبي كان مايدري اني بهجم عليه وانا جيت له من وراه وعلى هذا قدر يقوم ويردلي الضربه
مشى طارق لجهه ضاري
اللي مميل بوقفته
وحاط يديه في جيبه
ويناظره ببرووود
ولا اهتزت منه شعره
وقف قدامه وناظره بإزدراء من فوق لتحت وطلع بررره الفيلا

وليد/ضاري وش صار
ضاري يتنهد مايبي مشاكل/والله شكل ولد اخخوك مانسي هواشنا في دبي
وليد بتساؤل/اي هواش
انت وطارق متضاربين
ضاري بقله صبر/ياخي خبرناك يوم وصلت الهديه للحسناء ياوحش
وليد/وليش تضاربتو
ضاري يرفع بصره لفوق هاذا اللي بيجلطني/ياخي ماكاني خابرنك بك شي
وليد يحك راسه/تصدق مااهتميت وش صار
ضاري/يوم لقيته يتحرش بوحده من البنات وشكلها من الاهل لان البنيه اللي معاها راحت له ورمست وياه
وليد والللي كان يفكر منهي/اللي راحو كلهم محارم بنات ضي وبنات فهد وخواته
تصدق امكن ظلمته تعرف مراهق وحب يمزح مزح الشباب هذول
ضاري حب يأكد له /لا البنت كانت متضايقه من حركاته وماتكلمت معاه ومن حركته طلعت بسرعه ورجعت للاصنصير
وليد سرحان من هي هاذي الوحده
وفجأءه غمض عيونه وهو عاقد عيونه معقوله الله يهديك يا طارق
يامرام الله يرحمها ياحسناء
كل هالافكار تعصف به على مرأى من ضاري اللي حس ان المعلومه وصلت له
فتح عيونه لمى حط ضاري يده على كتفه
ضاري /لاتفكر كثير الولد في مرحله المراهقه والفلوس مخربتنه على عمره
الحين حاولو تنتبهون له الشاب في هالعمر يحتاج لتقويم ومسانده ونصح كلنا مرينا فيها ووقفنا مع بعض والا نسيت مش صار بفلوسي يوم رحت باريس
وليد ومازال عاقد حواجبه/يصير خير
وترخص منه ضاري يبي ينام وفي الحقيقه كان متضايق من شتايم طارق بس من النوع الكتوم مايحب يشكي

‏‏ ‏«»«‏»«»
اانتهى





اليتيمه



للكاتبه/حكميه كلها احساس


الجزء الثامن

‏‏ ‏«»«‏»«»
بعد اسبوع
كانت في غرفتها وتكتب خاطره
بعد ماكملت قفلت الدفتر اللي اصبحت اوراقه مجعده وغلافه اللي كثرت الشقوق في حوافها
وقفت تناظر الدفتر وشالته وحظنته على صدرها وهي رايحه للدولاب
جلست على الارض
وهي تفتح الدرج وتطلع منه صندوق
وتفتح الصندوق وهي تغمض عيونها
ومتردده تفتحها والا لا
تنهدت آآآآآه كافي عذاااب
ويكفي جرووح والله قلبي مايتحمل اللي صار
غيابه عن الدنيا يقتلني,
لو قالو ميت على الاقل كان حاولت انساه
بس هو موجود
ومو موجود
وهذا اللي مجنني آآآآه ياابراهيم ليتني انا اللي بغيبوبه على الاقل تحس بعذابي
نزلت دمعه
حاااااااره
وهي تفتح الصندوق بألم تفتح جررروح لم تندمل تفتح احلاااام لم تتحقق
وهي تطلع الرسايل اللي كان يرسلها مع حسناء اخته
ولمحت صوره له مع عمها وليد
آآآآه ياابراهيم
واخذت الصوره وهي تتحسسهم كانه هو واقف قدامها وتبكي بحرقه
كان يناظر لقدام كانه ينظر لها
ومبتسم ولاف بذراعه على وليد
باست الصوره ورجعتها وتلمست الرسايل ماتبي تنحرق اكثر بس كل مافتحت هالدرج تتجدد الجروح رجعتهم للصندوق وحطت فوقهم الدفتر وقفلت الدرج
وراحت لسريرها لانها كل ماتذكرت وبكت تصدع فتهرب من الواقع المريير بالنوم

‏‏ ‏«»«‏»«»

الساعه7لمغرب
في بيت رغد
كانو كلهم مجتمعين في الصاله
وعندهم حسن وزوجته
ورغد متونسه من فاتن تحبها وتحب تسولف معاها
جالسه وفي حضنها ميرال
رغد/اموت فيكي انتي ياعمري وقطعتها بوس
ميرال تحاول تتفك عمرها منها/يييييع انا ماحبك بعدي
حسن/رغد ارحمي البنت فكي عنها
رغد /ترى ذليتونا بعيالكم
وتناظر فاتن/وانتي يالله جيبيلنا نونو ملينا من هالدبه
فاتن مفتحه عيونها على الاخير/شايفتني مكينه تطلع عيال الله عليك وعلى كلامك
حسن وفيه الضحكه/عاد اتخيل
هههههههههههههههههههههه
رغد /ههههههههه
لا تاخذين في خاطرك ياقلب رغوده
بس تصدقي ولد اخت حسناء
لاعب فينا لعب يعني ادمان وااااي فديته الليله بروح لها بروح واحشني
حسن بنص عين/والله يوم ميرال نونو مااعطيتيها وجهه والحين متقطعه الا وتبين نونو
فاتن/كانت صغيره ماانتبهت
رغد/تتريقي انتي اوريكي
بس تصدقي الاطفال مهم سوى عبودي ملك ونزل على الارض هذا الولد غييييير
فاتن/واخبار خالته وكيف مع الدراسه ورعايه طفل
رغد تتنهد/ااااه الله يساعدها
لو تشوفيها بالمدرسه وهي سارحه وتتثأب
بترحميها على طول
فاتن /وهي وييين ساكنه
رغد/في بيت زوج اختها
حسن/لالا مايصير كذا تجلس معى زوج اختها والبيت فاضي اختها الرابط وراحت
رغد/وفين بتروح مالها احد وانتو عارفين بكل شي
فاتن/ولو
مايخليها تجلس مع زوج اختها في بيت واحد
طيب ليش ماتسكن عند ام زوج اختها
رغد/واللهي مادري بس بقترح عليها
حسن /يابنت لاتدخلي خليك في حالك
رغد/بحاول اسمع كلامك تدري فيني
حسن وهو قايم بيطلع /تعلميني خبز يدي
كلهم/
هههههههههههههههه
فاتن/بتيجي هند والله لها وحشه
رغد/مااعتقد حامد بيفكها لو تشوفي ذاك اليوم وقت ماجا بياخذها
وجلست رغد
تقرقر على راس فاتن
بكل شي مر عليها
وفاتن مبتسمه تدري فيها
تحب القرقره بس تحب قرقرتها تونس رغوده
رغد/تصدقي جاييين عندي صديقاتي بعد صلاه العشاء بنروح لحسناء
فاتن/البنت اللي فيها مكفيها
لاتزيدون عليها حمل
رغد/لاوالله ماعرفتينا
رايحين لها بالواجبات وبنحلها لها نادرين من نوعنا

فاتن/الله يخليكم لبعض
وتناظر الساعه واللهي خالتي تأخرت
رغد/بشوف اتصل على هادي
وتتصل على هادي
اللي عرفت منه انهم قريبين
امها راحت مراجعه للمستشفى تقيس الضغط وبتغير الدوى
عبد اللطيف جاي يراكض من بره
/يما هيثم اخذه واحد وركبه الصياره
فاتن ورغد بسرعه تراكضو
للحوش مالقو حد
فاتن/يما هيثم وين ولدي
رغد تكلم عبداللطيف/وين كنتو تلعبون
عبداللطيف/بره في الشارع كنا نلعب كوره وبعدين جا واحد يكلمنا
انا وعمي احمد هاوشناه بس الرجال اخذ هيثم بسرعه وجري
الحين احمد طلع وراهم
فاتن تبكي وتضرب على وجهها
رغد تلثمت وطلعت للشارع وهي تتلفت يمين ويسار وهي تراكض لاخر الشارع مافي حد بس لمحت احمد اخوها يركض لناحيتها
رغد/احمد وين هيثم
احمد وهو يالله يلقى نفسه/ ما لحقت هم

وتاخذ اخوها وترجع لباب بيتهم والا على نور سياره هادي
ونزلو هادي وامه
وهادي ناوي على رغد
اللي مسكها من كتوفها
/انتي طفل تراكضين في الشارع ناويه تفضحينا
رغد وهي تبكي/هيثم ياخوي انخطف
ام حسن/وش قاعده تقولين
جاتهم فاتن ووجهها مغرقها الدموع
خالتي ولدي راح ياخالتي هيثم راح
دخلهم هادي لجوه
وبعد مافهم من احمد وعبد اللطيف كل شي عرف ميين اخذ هيثم

هاذا على ايش ناوي
الله يستر وحاول يطمنهم وطلع
لحقه احمد/السياره كامري اسود رقم اللوحه ***ب د ر
ابتسم هادي لاخوه اللي وصله للحلقه المفقوده واكد ظنونه
ضم اخوه ونصحه انه لايطلع
وخرج
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــ
ركب سيارته وبسرعه اتصل على اخوه وخبره بكل شي اللي جن جنونه
حسن ثاير/وهذا وش يبي بالولد على ايش ناوي
هادي بخوف/مدري الله انشالله نلحق قبل لا يسوي شي بالولد
حسن خلاص على حافه الجنون/ولدي
شوف انت واللي معاك عساكم جهنم ولدي لو صار فيه شي لاتلومون الا انفسكم
هادي ضايقه فيه الدنيا/حسن وش ذا الكلام يعني انا راضي على اللي صار
حسن/كله منك
كل المصايب تيجي من وراك
وقفل في وجهه
هادي وخلاص الاكسجين منقطع عنه وصدره بينفجر من الضيقه اللي فيه ضرب بيده على الدركسون
ومشى لجهه عمله
لازم يسوي شي قبل لايصير شي ينننندم عليه العمر كله
هذا مايخاف الله له كم شهر حاط عينه عليه
يبي ينتقم لولده
اولها اطلاق رصاص
والثانيه لعبو بسيارتي
كنت بنحرق فيها
والثالثه خطفو ولد اخوي
مايدري انه هوا اللي قتل ولده بمتاجرته في السموم هاذي ولده اللي عمره 14 لعبو عليه اتباع ابوه ودخلو السم في جسده الولد كان صغير على الحاجات هاذي كلها كم شهر على كم ابره وتوفى
اخذناه متوفي هو واللي معاه
بس مدري من اللي غسل مخ ابوه وقاله انا السبب
يارب احفظ هيثم واجعل كيد بدر في نحره
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الساعه 8مساء
في احدى القفار
الخارجه عن نطاق االسكن
حيث لاوجود الا للحيوانات المفترسه والزواحف السامه وما يشابههم من البشر من حيث افتراس الابرياء لللانتقام
هؤلاء الذين تمكن الشر منهم
وباتو في طريق الرذيله والخذول

عده غرف متفرقه
مطوقه بسياج من حديد صدء
وحول وجبه
من الخمر والابر والحبوب المخدره
تجمعو عليها
وكل اخذ مايشتهيه جسده وعقله ليريحهم من الالم الذي الم بهم
وكلها كم دقيقه واصبحو في اللاوعي ويتخبطون على بعض ويغنون على هوااااهم وسهرتهم صباحي

وصلت سياره كامري سوداء
ونزل منها شاب في عمر الثلاثينيات
ومعاه طفل يبدو عليه الخوف والدموع اخذت تتجدد عندما رأى
اشكال الوحوش على هيئه بشر
وتشبث بالشاب على الاقل مظهره افضل منهم
الذي بادله بأبتسامه استهزاء ونفضه عنه
وطاح الطفل على الارض
ومشى وسابه
اشر لواحد من الوحوش(البشر)
وامره يدخله لوحده من الغرف ويشدد الحراسه عليه وناول الطفل قاروره مويه
اللي ماصدق انه اعطاه وجهه
وركض لناحيته بيحتمي فيه
منهم
واخذه الرجال وهو متمسك باللي جابه ويصارخ لاتتركني بيموتوني
ودخله الغرفه وقفل عليه
مشى بثقه وناظر للي يترنحو واللي غايب عن الوعي واستفزه المنظر
والتفت للي ودى الطفل
/شوف انت هاذول لايقربو للطفل
وانت بلاها اليوم خلييك صاحي سمعت
الباكستاني بخوف/تيب بابا بدر
بدر/شوف لي غرفه نظيفه بنام هنا
الباكستاني/بس ثلاث غرف انت روه اي واهد تهب كلو نديف
(هي ثلاث غرف ادخل وتنقى اللي تحب
كله نظيف)
بدر مشى وسابه لجهه سيارته وطلع فوق الشنطه حقت السياره ورفع راسه يتأمل النجوم وهو خايف من اللي يسويه
الولد ماله ذنب
وانا ولدي راح
ضحيه المخدرات
لا كان ممكن يتعالج
بس رموه في السجن بلا رحمه
وسببه الملازم هادي
بس راح انتقم منه والله لاحرق قلبه مثل ماحرق قلبي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الساعه 12منتصف اليل
في بيت مروان
حسناء تذاكر وعبدالله نايم
اخذت الكتاب وحطته في الشنطه
وهي فكرها عند رغوده
اللي اتصلت عليها وتعذرت منها وتكنسلت الزياااره
وبعدها دقت عليها حسناء
تطمن عليها
لقتهم محتاسين زوجه اخوها طاحت عليهم والولد مخطوف
ناظرت الساعه
/اووو لازم انام والا بيصحى الشيخ عبود وبداوم مواصله
وتذكرت لازم اتصل على رغد اتطمن
واخذت جوالها تتصل بصديقتها
ورن مره ومرتين وثلاث لحد مافصل ورجعت اتصلت بتلفون البيت وبرضو محد يرد
/الله يستر وانشالله ولد اخوها موجود عندهم
وراحت بتنام
وفجأه
بكى عبدالله
قامت حسناء
مفزوعه وراحت له
وشالته هدي شويه وهو في حضنها
/شكله الولد بهالعمر محتاج لحضن وعبدالله لاحضن ام ولا اب
ارتجفت شفتاها بدء بإعلان بكاء
شالت الولد وحطته جمب اخته مي في السرير
وانسدحت جمبهم وحضنتهم وهي تقاوم الدموع ونامت
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في نفس الفيلا
في بيت فهد
الكل مجتمع في الصاله
دخل فهد من بره على ازعاجهم/ متى بدت الاجازه اشوف الكل صاحي
رحمه/عاد انا,وسويت اللي علي عجزت فيهم وانا احاول فيهم يروحو ينامو
نديم/عني انا بشرني عمي طارق مافي بكره كلاس
الحمدلله حامت كبودنا من الجثث اللي نشرحها
حنان مصدقه عمرها/احم احم
وانا ياابي الغالي زميلتي اللي هي روحي بتغيب مااقدر اداوم وهي غايبه
واشرت على رقبتها
بختنق
حور/تركض لحضن ابوها/وانا وانا
فهد مبقق عيونه/ليش عيالي انا بالذات ملسونين
رحمه تأشر لروحها/انا عني بريئه مالي ماضي في الملاسنه
فهد بنص عين/تقصديني انا
صدق مايتأمن لك
مو معناته اني اخذتك بنت 12
ماكنت اعرف انك ملسونه
كنت اسمع هذرتك على ضي

رحمه مستحيه/انا كنت اهذر على ضي
حراااام كنت انام قبل العشاء واصحى العب كنت على نياتي
نديم داخل عرض /صدق يبه تزوجت امي وهي بنت 12
لايكون اثنعش بالشهر
ناصر/تراك خفيف اليوم
شارب كاتشب
رحمه /تصدق حتى الان ماادري ليش تزوجت بهاالعمر

فهد انقلبت ملامحه /ليش ياعيال ماتنومون الحين

نديم منسجم مع امه
وحلا قاطه اذنها عندهم وفي عيون مراقباها تبي تعطيها كفوف بس مو كل شي ينحل بالضرب
لازم بالمسايسه والتروي

رحمه /اللي عرفته اني
تزوجت في هالعمر
وجلست في بيت جدتكم ثلاث سنين كبرت عندهم وفهمت كل اساليب الحياه هنا
وكان ابوكم انسان واعي ومتعلم وفاهم نظر لي نظره ابويه قبل لايكون زوجي كبرت وكبرت المحبه له تعلقت فيه وعشقته بجنون ولما فهمت كل شي قالولي هذا, زوجك فرحت لانه كان انسان ولا بالاحلام وقتها كان عمري 15

فهد وماعجبته السيره وحب يغيرها/بما انكم سهرانين وبكره اربعاء خلاص كلكم اجازه

( ' ' )

محد اعطاه وجهه
كان الكل منسجم مع رحمه
كانت تقولهم قصتها بكل حب واحترام لهذا الانسان
ماتدري انه اخذها بعد ماهدده اخوها انه راح يفضحه بأوراق زورها في شهادتهعلى شان يدخل كليه الطب اللي بالنهايه فشلت وطرد من الكليه وبفضل الواسطه درس اداره اعمال بالخارج
على شان يقهر ولد عمه اللي بالغلط دعس اخته اللي كانت مخطوبه له( ولد عمها اخ رحمه)
كان يراها عبئ عليه رماها عند امه
كان ينظر لها نظره ابويه
بس بعد ماكبرت وبرزت ملامحها وكانت ايه من الجمال اللي نسبته لبنتها حلا
كان وقتها يدرس بالخارج
ولما رجع وشافها حبها ومهد لها لانها كانت تشوفه مثل اخوها
لحيييين ماتعلقو ببعض وحبو بعض
وتزوجووو

رجع فهد من سرحانه /ياهوه مااحب تمدحوني وانا موجود لاغبت ذيك الساع امدحوني تروووني استحي

ناصر/احلى احلى
امي تتمدح وابوي مستحي
لاتقلبون علينا الادوار ترونا بنخترب
نديم/يالله اخوي طلعنا اخترب هالبيت
رحمه تضرب نديم على راسه
/صدق مرجوج

فهد يضحك عليهم/خلاص كل واحد ويسهر بداره بكره اجازه
حلا متشققه/انت احلا واغلا اب
ناصر بنص عين/اشوف الحين نطقتي بالاول وين لسانك
نديم/حسافه بس قلنا اختنا الوحيده بتفهمنا عقلها عقل بزارين
حلا /بابا شوفهم
فهد/ابعدو عن حلى البيت لاتيجيكم مني علوم
رحمه/حبيبتي بنتي عاقله وفهيمه
نديم يكلم ناصر/لهنا وبس
ترى مابقى كرامه
خلنا نقوووم
كروتنا طاحت من زمان
وقامو باسو راس امهم وابوهم وراحو
,وحلا قامت برضو وافكار توديها وتجيبها وراحت لغرفتها

وهيا طالعه شافت واحد من اخوانها
طالع يبي الحمام ناظرها بغضب ودخل
اللي فاجأها بحركته
هذا وش فيه علي
الله يشفيه
ودخلت غرفتها

تحت؛؛
بقو فهد وزوجته
وحنان وحور
رحمه اللي تشوف فهد سرحان
وتتكلم على حنان اللي منسدحه على الكنبايه وشكلها بتنام
/اطلعي يمه غرفتك لاتنامين هنا
ساعتها بتموتين وتكسريني وانا بشيلك
حنان وهي تتثاءب
/طيب
وراحت لغرفتها

رحمه نقلت لعند زوجها اللي لساته سرحان
وهمست في اذنه/اللي واخد عقلك يتهنى فيه
انتفض فهد منها وناظرها مبتسم/فيك ياقلبي ومن غيرك شاغلني
رحمه/لالا لاتاكل بعقلي تدري فيني اصدق
فهد /لاوالله اجل في الثانيه
رحمه مفجوعه/والله لانتحر لو تفكر
فهد حب يغايضها/اجل لو تحققت
رحمه تضربه على كتفه /والله لاموت
فهد/اذن انتحري وبعدين موتي
رحمه بزعل /تبيني اموت مافي بجلس عله على قلبك
فهد ويحط راسه على صدرها /احلى عله
والله مايهنالي حياه الا بك
ورحمه تلعب بشعره
فهد بتساؤل/الا بسالك اخبار مشاري
رحمه وهي عاقده حواجبها /مشاري وش ذكرك به الحين
تدري من زماان عنه من يوم ماورط مروان
وانسجن مادري طلع والا لا

فهد/لا ابد سلامتك بس لما حكيتي للعيال سالفه العرس رد لي الماضي

رحمه /تتنهد /الله يسامحه
تصدق عمري ماحسيت بصله الاخوه
كان كل شي عنده اوامر ومصلحه
وانت ادرى وش كان يطلب مني
واذا تحديته يضربني
وانا في بيتي
بس هو طلع
فهد رفع راسه ومسك يدها / ايه طلع
وماكبر راسه الا لانك ماكنتي تقولين لي بس لمى دريت
اكيد عارفه وش سويت

رحمه /قل وش ماسويت
الحمدلله على كل حال
بس صدق صدق
خلكم الحين جنب اخوكم مروان
يوم ضحكت له الدنيا فجأه ظلمت عليه
واخذت منه قطعه غاليه
اخاف يرد للسموم من حالته

فهد/لا انشالله مايرد
الحين عياله بيشغلونه
ولاتنسي جوليييت ما ماتت جولييت هربت
من عاداتنا واخذت ولده
وللحين ماندري وين ودت الولد

رحمه/ ولجأ للطريق
الخطاء ماانكر انه اخوي بس الغلط غلط
ومارضى به

فهد/لول ثامر اتصل علي وخبرني
كان ضاع مروان

رحمه/اجل ثامر اللي دق عليك
وخبرك بمروان
توقعته وليد

فهد/لا مو وليد
كان ثامر
بس مالحقناه من غير اخوك
شرب
وزوجناه بمرام ومااهتدى الا على يدها

رحمه عيونها دمعت
/الله يرحمها صبرت
وناظرت لزوجها
/انت ندمت انك تزوجتني من فعايل اخوي

فهد يحرك راسه /نص نص

رحمه تضربه على يده/صدق ماتعرف للرومانسيه جامل على الاقل

فهد يأشر على نفسه /اذا انا ماعرف للرومانسيه اجل مييين

ورحمه تضحك عليه

كان نازل بيطلع لعمه طارق بس سمع السالفه اللي دارت قبل شوي بين امه وابوه
ورجع وهو يفكر احنا ماتعودنا على اسلوب الضرب والصراخ لازم افاتح ابوي بالسالفه
مالازم اتأخر؟؟؟

(مييييين تتوقعوووون)

 

التوقيع   

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-05-11, 11:25 PM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


افتراضي

وييييييييييييييييييييييييين الردووووووود

حمسوووووني على اني اكمل

 

التوقيع   

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10-05-11, 03:53 PM
الصورة الرمزية حسن خليل
حسن خليل حسن خليل غير متواجد حالياً
راوي قصيمي نت
 

افتراضي

أشكركم جزيل الشكر على هذه القصة الجميلة.

وآسف جداً على التأخر في الرد ولي عودة لتكملتها لاحقاً إن شاء الله.

لكن أرجو عدم طرح مثل هذه الكمية في المرات القادمة.

مع شكري وتقديري.

 


 

التوقيع   

تتقدم إدارة المنتدى بالشكر الجزيل
للمراقب والأديب/ حسن خليل ، على
جهوده الكبيرة في الرقي بالأقسام الأدبية
من خلال النقد ووضع المسابقات والحوافز
لجعل أقسامة متميزة كما هو ، سيما في
نجاح مسابقة " المقالة الأدبية " .


8/1/2012م
الأدارة .


يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا
وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-05-11, 01:30 AM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


افتراضي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الساعه 3 الفجر
في فله مروان
كان الهدوووء يعم المكان
والكل نيام

وفجأه
عكر جو الهدوء
بكاء طفل جائع
صحيت حسناء
وعيونها يالله يالله تفتحهم
وقامت تتمايل
وفتحت النور
وطلت بوجهها على الطفل اللي
بادلها بإبتسامه
تمحو معاناه السهر
حسناء/يمه منك تعرف كيف تكسبني
وجلست تلاعبه وحطته على سريره
وراحت تمسح وجهها على/شان تصحصح
وهو رجع يبكي
حسناء راحت تسوي له حليب
كل شي مجهزاه بغرفتها
ثلاجه مويه حاره وقوارير مويه ورضاعتين احتياط وعلبه الحليب
بس من سوء
حظها
الحليب مخلص
والمويه الحاره كمان مخلصه
حسناء تتحلطم/ياربي والله كان في بالي بس سالفه رغد نستني
اخذت عبدالله
وطلعت
سحبت دراجته وحطته فيها وعطته كيس بسكويت يلعب فيه
سخنت المويه
وهي تدور على علبه الحليب
ياربي وين حاطته كانتري الزفته هاذي
وتخصرت للولد
/والحين وش اسوي ياحضره السمو؛؛
وعبدالله رايح فيها مالي البيت بضحكه وصراخه

وجلست تدور على نفسها وتطالع لفوق
واخيرن لقته فوق الدولاب
/ايه صح كانتري تخش الحليب عن مي ووسام لان عندهم عاده ياكلو الحليب وهي بودره
التفتت تبي شي تطلع عليه
شافت كرسي بلاستيك
اخذته
وطلعت فوقه وهي تكلم الولد
/شوف لو بيصير فيني شي
وتفركشت ماراح اسامحك

وهي تحاول تصل للحليب
/الله ياخذ هالكانتري رمته رمي
اففف والحين كيف اوصل له
وتمد يدها وترفع اقدامها لفووق
حتى تصل له
ووالكرسي مال
وخلاص بينكسر من الثقل اللي فوقه

وفجأه
(ياكثر المفاجآت في هالجزء خخخخ)



وفجأه انكسر الكرسي
وهي خلاص فقدت توازنها
وطااااااحت

آآآي
بس
لحظه
لحظه


ماطاحت على الارض
طاحت على حضن
واحد
والاآآي
طلعت نتيجه ارتطام


لاارتطام ولا حاجه بس دلع بنات
او امكن من الفجعه توقعت انها لازم تتألم


مروان مبتسم على شكلها وعلى الاآآآي اللي طلعت منها
كانت فاتحه عيونها على الاخير
وش صار
لاماطحت
بس مروان جا على صوت عبدالله
وفي اللحظه الاخيره
لحق علي

وقفها وسألها سؤال اب خايف على بنته
/وش قاعدين تسووون
صدق طالع عليك مررره مشاغبين انتو

حسناء طاح وجهها
ياربي وش متوقع مني اسوي
جالس يضحك علي هو وخشته
بدل مايشكرني

مروان واللي كان،،،،
لحظه هذا مروان مو معقوله
تغير
صار نحيف
وشعره طويل
وبرضو له لحيه

كان شعره واصل لكتوفه
ولابس ثوب
كان شكله جاي من بره
امممم
وانا وش دخلني

مروان بعد مالاعب ولده
ناظر لحسناء
/وش بغيتي من فوق

حسناء تطالعه
طاع هذا واخذ راحته الاخ
/ااا حليب ولدك خلص
وكانتري الخبله رمته فوق

مروان ناظر لفوق وشاف علبه الحليب
ومشى لناحيته
واخذه بكل سهوله

حسناء في نفسها/اففف الطول عز
ويعني مسوي نفسه اطول رجل في العالم يبي يغايضني
اسكتي بس الرجال ماقصر

مروان ناولها علبه الحليب
ومشى
وهو عند الباب التفت عليها
وقال /شوفي لاطلعت الشمس ابيك تكوني جاهزه

وبتردد /انا مسافر مع عمي وليد
وانتو روحو عند اخواني

نزل الخبر عليها مثل الصاعقه

ناظرته بعيون دامعه بارده
/وليش بتسافر
ومين لنا بعد مرام
وبعدها نزلت عيونها
/شكلي غلطانه لما حطيت في بالي
انك ماراح تتخلى عنا

مروان بعتب/
وش ذا الكلام
انا رايح مع عمي وكلها اسبوع
وبأبتسامه يطمنها/
واروح لامريكا
ادور خالد
اخوووك
حسناء انفرجت اساريرها
بسرعه انقلبت ملامحها وبكل طفوله
/صدق
طيب خذني معاك
ومتى الرحله
مروان يضحك عليها
/وين اخذك معاي
بصفتك ايش
رحلتنا الساعه 5
وطلع وهو يقول/ لو يسمعك وليدوه راح ياخذك ادري فيكم كلكم مخابيل

حسناء تناظره بإستغراب
/وش دخل وليد
وابتسمت على طاري ذكر اخوها
/ماعلي منكم انتو المخابيل
اهم شي يرجع اخوي عزوتي وسندي

وعبت الثلاجه مويه مغليه واخذت الحليب وتسحب دراجه عبود
وراحت لغرفتها
وهي افكار تعصف بها
على حياتها اللي جايه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اليوم الثاني
في مركز الشرطه
الساعه 6 الصباح
هادي جالس على مكتبه خلاص وصل لدرجه الجنون
البارح مرررر وهم مكثفين الدوريات والبحث عن ولد اخو ه وبدر مشو المدينه كلها بس بدون جدوى
وينه هذا
وين طس
الله ياخذه
وتنهد ياخوفي مسوي بالولد شي

اجاه الشرطي اللي اقل منه رتبه
الشرطي/سيدي الملازم السجين راشد ليوم بيرجع من العلاج وش تامرون حظرتكم
هادي وبعصبيه/الحين شايفني متفرغ لك
شوف لي الدوريات وش سوت الحين
وعلى صراخه
شويه /يالله لااشوف وجيهكم الا وانتو
مخلصين العمليه
الشرطي/حاضر
وضرب له تحيه
وطلع
هادي متضايق واللي زاده
تهديد اخوه له
هو مايلومه
بس كافي الخوف اللي فيه على ولد اخوه اللي بمثابه ولده
ماقدر يقعد اكثر
واخذ مسدسه
وطلع يشوف الموضوع بنفسه

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
في مكان بعيد عن ابطالنا السابقين
في مقرهم الرئيسي
الخبر ابطال جدد وبانت الصوره
وتحديدا
في فيلا متعب اخو وليد وابو فهد( يوسف)
الجد(ناصر التاج) الجده(فتون)واحب نناديها بالجده
متعب ابو بندر 68
الاخ الاكبر
ومشاعل الاخت الصغرى 25سنه
مدرسه
زوجه متعب متوفيه
بندر ولد متعب البكر 36 زوج ضي
فراس 27مدرس
احمد لسه يدرس بالجامعه22سنه
العنود تدرس بالجامعه20سنه
هدى 18اثنويه عامه علمي

الساعه 2 الظهر
ضي ترتب طاوله الاكل وتنادي على اللي في البيت تخبرهم ان الاكل جاهز /الغداء

والكل التم على الطاوله
ضي /ولا واحد بيجلس قبل جدي وجدتي
احمد/ضيييي كل يوم على هالحاله
ضي تأشر بيدها نووو ويييي استنو
هدى الدبدوبه/مامخربتني الا طباخ ضي
سهى/خلي عندك قناعه الا وتقومي اخر الناس
جا جدهم وجدتهم
وجلسو
وماصدقو الباقي جلسو استلمو الصحون بيمرروها بينهم
وبندر وفراس توهم واصلين
بندر/حشى داخلين ملجأ
الجده بعتب /قول لااله الا الله
فراس اللي طوالي مشى لجهه الطاوله
واخذ له صحن و ملاه رز ودجاج وادام
وراح ياكل بعيد عنهم شوي
وبندر جلس جمب زوجته ضي /بس لو يوم تعطيني حقي في الانتظار مثل مانتي معطيه جدي وجدتي والله ظلم
سهام/لايابابا اسمح لي جدي وجدتي دوم في البيت وانت يالله تتغدى معنا اسبوع
مستحيل تكونو بنفس الحب
ضي تجامله على شان بناتها/فديته كل القلب له
امل لسهام/ لايكثر هرجك
دايمن مقفوطه
سهام/عساك اللجدري
ياملقوفه
دخلت عمتهم مشاعل تأفف/وش هالقرف حرررر ياربي من هالحر
وراحت تنزل عليها المكيف

الجده/يما مشاعل ماتتركي هالعاده لاجاتك الانفلونزا لاتناديني
مشاعل تفسخ عباتها /والله يمه حررر انسلخ جلدي
العنود/تعالي عموه لاايفوتج الجبسه
هدى /ياشين اللي يقلد تراك لوعتي
احم حومتي كبودنا
العنود /اقول اسكتي واكرمينا بسكاتك
بندر/ها وش ذا من متى وانا اقول
/ويرفع صوته ويعيدها/وااانا اقول
لاجا وقت الاكل لاتتهاوشون

الكل ترك الملاعق وصفق لبندر وصفر
على كلامه
اللي خلا بندر يقوم وينحني لهم وهو يقول /شكرا شكرا
ويأشر بيده لا داعي لاداعي
استريحو

الجد يحرك راسه /العقل متبري منهم
وفراس مطنشهم
ومشاعل تضحك عليهم

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ
اكيد مستغربين ليش ضي ماتتغطى عن
اخوان زوجها
ضي الوحيده اللي تربت عند جدودها
بين عيال عمها متعب واللي متعودين عليها زي اختهم
ماعدا بندر اللي كان حياته كلها بره
ولما شافها اعجب بها وتزوجها ونقل كل شغله للديره
برضو نبذه عن الفيلا
مقسومه لجهتين
يعني زي فلتين مطله على صاله واحده اللي يشوفه من بره كانه بيت واحد بس من جوه مقسومه الجهه اليسرى الفوقانيه لبندر وزوجته والدور الارضي لاخوانه والجهه الثانيه لجدهم واعمامه بس الحين فضى عليهم فأكثر جلسه الجد والجده عند عيال متعب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ

الجد والجده جالسين وحواليهم احفادهم
فراس يناظر اخوه بندر/اجل متى موعد رحله عمي وليد
بندر بلا مبالاه/والله الحين امكن بالفندق يريحو بس باليل اكيد بيجون

احمد/والله لو جو هنا اكان احسن ليش الفندق
جدهم /وانت الصادق ليش فندق وبيت ابوه موجود
فراس/ياجدي معاه رفيقه الاماراتي امكن رافض
جدهم/ضاري ولدنا مهب غريب
بندر/مستحي خجول اي شي مشه له
جدهم /بنيه يستحي لالا هالكلام مايمشي معي
لاجا العصر معي كلام ثاني معهم
جدتهم ماترضى على وليد/لاجا العصر يصير خير عين من الله خييير
خلهم على راحتهم
جدهم/راحتهم في بيتي وشو له الخساير
بندر/ماعليك من عمي مو جديد عليه
فراس يناظر في اخوه ويحرك له راسه لاتعميها ويطيح فيها عمك
بندر مسوي نفسه يغير السالفه/الا مروان ليش جا معاه اعتقد خلا له الجو وبيرد الشقرا
جدتهم/ليش جا معاه
نشمي يبي يسلم على جدته مو مثل بعض ناس في البيت ومانشوف خششهم خير شر
وخل عنك الكلام الماسخ

فراس حط يده على وجهه يعني هالبندر على كبره دلخ
يحب المجاكر والمصايب

احمد/
تصدق هالمروان وراه سالفه وكايده بعد
بندر ركز على احمد
/زي ايش كايده
انه يدور ورى هالجولييت ويجيب ولده
والا يرد لسمومه

صدمممممه

ليش يابندر صدق فراس انك دلخخخ

فراس يتلفت خايف تكون ضي موجوده وسمعته
وتكلم مع اخوه بكل حزم
/يابندر مايصير هالكلام
تراه ولد عمك والشماته مهيب زينه
وانت يااحمد اترك عنك شغل المحقق كونان بتودونا في داهيه

الجده واللي كانت بعد تتلفت خايفه لاتكون ضي قريبه
/بندر وسمخ
لو اسمع هالكلام مره ثانيه لاني جدتك ولاتقرب مني سمعت
وقامت زعلانه
ولحقها الجد يراضيها مايقدر على زعلها خخخ

فراس ومركز نظره على بندر /يعني انت وبعدين معك لاتحترم احد وكلامك محد يتقبله خلك رزين واترك عنك المخفه الزايده تراك كبرت عن المشاكل
اعقل
بندر وماعجبه كلام اخوه
/انا ماقلت شي غلط
كلمه الحق تزعل

فراس/ايه تزعل واكد له
/وتزعل ناس غالين عليك
احفظ لسانك لاتجيب لنا مصيبه
من ورى لسانك

بندر/اصلن اولاد عمي يوسف كلهم فاشلين من فهيد حتى طروق

هالمره الرد جاه
من ضي
اللي بادرته بتصفيق على كلامه
/دام انهم فاشلين
وشو له المجامله
خلك على طبيعتك

بندر اللي تفاجأ بوجودها اصلن مو معطي احد اي اعتبار/زله لسان ماكنت اقصد

ضي /زله لسان اليوم كله وانت طايح فيهم وجاي تقول زله لسان

بندر زي العاده ماعرف يبرر لها
وضي بسرعه راحت لجناحها
ولحقها بندر

فراس مسح على وجهه بيده وهو يكلم احمد /اخوك هذا بيرفع الضغط وبيجيب العيد
احمد/بندر لامبالي اخاف اكون مثله
دوم تشبهوني به
والله اوقات مزحه يعجبني واوقات ملاقته اكره التشبهه به
فراس قام عنه وطنشه
لا اليوم العايله فيها شي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
فوق عند البنات
مشاعل حبت ترتاح عند بنات اخوها
وكمان كان عندهم بنات بندر
مشاعل بضيق/وليش انشالله امس روحت من عندكم ليش ماعندها بيت لاتنسين البيت مشترك نبي ناخذ راحتنا حتى ابوك مايجوز تتكشف عنده وش ذا
العنود ماعجبها رد عمتها/ليش لازم مناسبه خليها تيجي توسع صدرها
هدى /ايوا مسكينه ماعندها احد فديت خالتي ماتستغني عنا
سهى تلمح لها/عندها خالتك ريم
مال امها داعي جيتها وبالذات اليله
سهام/عادي وش فيه
العنود /انا مااشوف ان فيها شي عاد لاتقلبون وتفسرون كل شي على كيفكم
ولاتنسون انها خالتي

وقامت طلعت بره

هدى/يالله اسئذن بنام ورانا ليله وسهرتنا صباحي
سهى /نوم العوافي

مشاعل انسدحت على الكنبايه وحطت يدها على وجهها
تفكر في نوف اللي حاطه عينها من وليد
وتفكر بحالها امكن هي حالها حال نوف اللي تحبه مايدري عن هوى دارها

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في نفس الديره
في بيت نوف
كانت نوف في غرفتها متشققه
اليله بشوفه
وتنهدت آآآه والله ولك وحشه ولودي
وجلست تنثر الملابس تبي تتنقى اشيكها اليله عندها عيد
وفجأه دق الباب

نوف /ميييين
ريم/انا افتحي لي الباب
نوف بكره/وليش جايه انشالله
ريم/ابارك لك على
عريس الغفله
نوف فتحت الباب والشرر تطاير من عيونها
/وعمى انشاءالله
اقولك روحي دام النفس عليك طيبه ماني متفرغتلك
يالله
ريم /على هونك لاينطر لك عرق
وطلعت تجر كرسيها المتحرك بعجلات
ورجعت تناظر اختها من فوق لتحت
ونوف طبقت الباب في وجهها

نبذه
عائله نوف
ابوها متوفي
امها عايشه عجوز جبيره مثل بنتها ومايحبون الخير لحد رجل في الدنيا ورجل بالقبر
نوره زوجه متعب متوفيه 40
ثامر وسبق التعرف عليه37
عايش بجده
عبد الرحمن عليه جماااال يخقق 22سنه
بس هو وريم وقع عليهم حادث وهما رادين من المدرسه اخوها عمي وهي انشلت
ريم 20سنه
نوف 24سنه

في الصاله
كانت امهم تكلم بالتلفون جارتها
بتروح تتقهوى قهوه العصر عندها
ريم جت وقربت كرسيها من اخوها عبد الرحمن ومسكت يده تبيه يعرف انها جنبه
عبد الرحمن/هلا بريومه وين طسيتي
ريم/عند المسعده نوف
عبدالرحمن /لاتتعبي نفسك بتمل
وبتتعب
ريم بتنهيده /الله يهديها

امهم قفلت تناظرهم بعيون غضبانه
/وانتو ماتقدرو تمسكو انفسكم الا وتتكلمون سمعتكم ام سعيد وسألتني عنكم
وقامت بتروح,وهي تتحلطم,اليوم وش يفكني منها الا وتسأل عن عيالي
انا وش سويت حتى عيالي يجلسون عندي معاقين
(شرييييره)

ريم تناظر اخوها بأسى
هي عادي تسمع تتحمل بسسس اخوها رجال صعب الواحد يشوف نفسه عاله على احد وهالواحد كل شويه يتذمر منه

ابتسم عبد الرحمن يبي يطمن اخته
ماعلينا امنا لازم نصبر وحتى هي تعبت معانا

ريم /اكيد وبتغير السالفه
الا وش اخبار الشعر معاك

عبد الرحن كشر
/شعر
من زمان عن الشعر

ريم /لا موهبتك هاذي لاتهملها وحاول تساعد نفسك في تطويرها

عبد الرحمن بحزن
/وكيف انشالله اطورها

ريم بفخر
/انت قول وانا اكتب وطبعا اسمع على شان اقيمك

عبد الرحمن/من جدك ادري فيك ماتحبين المزح
خلي عنك المزح ابيك بسالفه

ريم /وشو

عبد الرحمن /بسافر
جده وابيك معاي ثامر اتصل فيني قبل اسبوع وقالي بيتكفل بعلاجنا هوا
خلينا نروح له قبل لايهون تدرين فيه عنده حكمه كلام اليل يمحوه النهار
وماشي عليها

ريم /بس من بيودينا انت ماتشوف
وانا ماامشي

عبد الرحمن /لاتنسي بيروح,معنا فراس وانا بكلمه

ريم/ يصير خير عاد لا تكبرها في مخي والله بتعب

عبد الرحمن/لاتخافي بس خلي كل شي بالسياسه
ريم/اوكي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في جده
في فله يوسف التاج
طارق سوى اللي براسه وكل شي جاهز هوا كان يدري بسفر اخوه واكيد حسناء بتيجي هنا
وسمع اخته فين بتحطها
وتكتك لكل شي على الصامت
وحط كاميرا في الغرفه
اللي بتجلس فيها حسناء


/
/
شغل الشاشه اللي تلتقط صوره مكبره للغرفه اللي فيها حسناء
بس الغرفه فاضيه
ابتسم ابتسامه خبث
ماعلينا الايام جايه ليش العجله في التأني السلامه

واخذ مفتاحه بيطلع لصديقه
الامتحانات قربت وهو ولاشي عنده
يبي يعرف اسماء الكتب بيشتريها لازم اجتهد في الفصل هذا مايكفي الانذارين اللي اعطوني (امحق دكتووور)
والله بتشمتون فيني اخواني

وطلع يصفر ويدندن

تحت في الصاله
زي العاده لما تكون عندهم حسناء
ملتمين على عبدالله اللي صار يتحرك بالدراجه وهما وراه
عيال فهد
وعماتهم
وحسناء تضحك عليهم
ورحمه كمان موجوده
رحمه/ماشالله عليكي ياحسناء صحته مره حلوه طلعتي قدها
حسناء
/ولو ذول عيال الغاليه لمتنا كلنا في بيتها اجت على عبودي لو انحرم من النوم ماسبته يجوع او يبكي
عسسسل على قلبي

رحمه/الله يخليكي لهم
ام فهد/خلاص الحين بتجلس هنا راح تنتهي معناتها
حسناء في نفسها/بلاك ماعرفتي ان جلوسي هنا اكبر معاناه تحصل لي الله يستر

وانا الكاتبه اقولك(بلاااااك ماتعرفين وش نوى لك طارق)
////,,,,,,,,/////,,,,,,,,, ////
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,

في بيت رغد
الهم والحزن والبكاء
خيم على البيت
بعد غياب هيثم ولد اخوها
اخوها هادي معد يجي للبيت
وحسن كل شويه يجي له لبيت ومايحصله
وكم مرات يروح له مقر عمله
ويهزء فيه ويحرجه
بس لاتلومونه ولده
وامه فاتن طايحه في المستشفى نايمه على المهدئات وكل ماصحت تصرخ وتنادي على ولدها......

رغد في الصاله توها مقفله التلفون والمتصله كانت حسناء
وخبرتها انه لاجديد والولد له يومين
واكيد انه انتهى

راحت تدور امها
لقتها في الحوش جالسه وعقلها مو معها
رغد واللي خايفه على امها
امها راعيه سكر وضغط واي حاجه تأثر عليها

جلست رغد جمبها ساكته
وتنهدت /يماه مايصير هادي خوي يترك البيت له يومين لانوم ولاراحه
والله حرام

ام حسن/هو مارضى يجي البيت من طارده
تدرين بأخوك ضميره مايرتاح حتى ينجز اللي عليه

رغد/بس يمه هوا شاك في وااحد
وش دراه امكن واحد ثاني

ام حسن /لايمه احمد اخوك اكد له
برقم لوحه السياره

رغد/آآآآه الله يحفضك ياهيثم وين ماكنت

وفجأه دخل حسن معاه العيال
وكانه كبر ثلاثين سنه في هاليومين

عبد اللطيف/فين عمو احمد

رغد /جوا يلعب بلايستيشن

وراحو له

حسن سلم
وجلس
امه/وش اخبار زوجتك

حسن/الحمدلله اليوم روحت ووديتها بيت اهلها

رغد فرحانه /جد والله
وتنهدت الحمد لله
عقبال تفرح بجيه هيثم

حسن /الحمد لله على كل حال
رغد/ وهادي وش سوى

حسن طنشها
وامها تأشررر لها
اسكتي

بس رغد رجعت وسألته/ليش ياخوي
تلوم هادي
وش غلطته ها
هو اللي قاله اخطف ولد اخوي
يعني عاجبك النفسيه اللي احنا فيها
هادي مايرد للبيت
وانت دوم تهاوش

قاطعها حسن بحده/رغد اقطعي الكلام دام النفس عليك طيبه

رغد انفجرت تبكي ودخلت جوه
البيت

امه/اعصابك ياولدي
هونها بتهون

حسن وخلاص وصل حده/كيف اهونها يمه
عاجبك حالي
هيثم ولد ست سنين وش يصبره على اللي هوا فيه
مدري وينه حي والا ميت
واكل والا جوعان
ساكت والا يبكي وخايف
وتهدج صوته
يمه انا تعبان ابي ولدي
حتى لو كان جثه
على الاقل اشوفه والله صعب صعب اللي تطلبونه

امه تتسمع لولدها وتبكي
معاه تبكي حاله وحال ولده المخطوف

 

التوقيع   

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12-05-11, 02:05 AM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


افتراضي

‏ مشكور على مرورك ,, نورت متصفحي
‏ وان شاءالله
على اقل من مهلي
من الحمااااااس نزلت اغلبها
وتسلم

 

التوقيع   

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 25-05-11, 07:51 PM
الصورة الرمزية غفوة اوجاع
غفوة اوجاع غفوة اوجاع غير متواجد حالياً
من نجوم المنتدى
 


Cool روايه اليتيمه روايه سعوديه جريئه حزينه رومنسييييه ولا تخلو من الفكااااهه



ليييييييييييييييش ماتحمستو معاي
معقوله هالمنتدى المشهووور بالقصص
محد تفاعل مع قصتي
بجد رووووعه
لاتفووووتكم
ارجووو التفاااااعل لتشجيعي لتكملتها

 

التوقيع   

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 25-05-11, 10:09 PM
الصورة الرمزية موجه هادئه
موجه هادئه موجه هادئه غير متواجد حالياً
غيمة بيضاء عابرة تسير وينهمر منها قطرات المطر
 


افتراضي

أختي غفوة أوجاع

قرأت بداية القصه ولي عودة أن شاء الله لتكملتها ،،

أكمليها بهذه الصفحه لوسمحتي

شكرا لكِ على القصه

 

 

التوقيع   




أعللُ النفسَ بالآمال أرقبها مآآأضيق العيش لولآ فسحةَ الأملِ

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

للإعلان معنا

برامج

العاب

دليل قصيمي نت                   حراج الرياض

RSS  RSS 2.0  

في الانترنت في قصيمي نت

الساعة الآن 05:33 AM.
 
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir

تلفزيون قصيمي نت ديوان قصيمي نت قصص قصيمي نت دليل المواقع
مجلة قصيمي نت الحميه والرجيم كتب قصيمي نت الحياة الزوجية
الأذكار مطبخ قصيمي نت best free website صوتيات قصيمي نت
مواقيت الصلاة أخبار قصيمي نت شرح برامج فيديو قصيمي نت
الأدعية الصحيحة اطفال قصيمي نت فلاشات قصيمي نت العاب قصيمي نت
عالم حواء صور قصيمي نت جوال قصيمي نت بطاقات قصيمي نت