المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طاش 14 تسخر بكلمة (الله اكبر)


almasah
02-10-06, 06:34 AM
من المعلوم ان ما حصل في بلدنا من فتنة التفجيرات كادت ان تدخل
البلد في دوامة لولا ستر الله، وقد بين العلماء الربانيين رايهم
فيما حصل بكل وضوح، وحصل ما حصل حتى بدأ الوضع للعودة لسابق عهده
ووعت أطراف القضية خطورة الوضع، وما حصل من عفوا من الدولة ومن
تراجعات ممن يسمون بالجهاديين كان له اثر كبير في اخماد هذه
الفتنة، فالقضية اكبر من ان يطرحها ويناقشه الرعاع والرويبضة
قضية من المفروض والمنطق ان لا ينبري لها امثال ناصر القصبي زوج
الست (بدرية البشر) والسدحان خريج الزراعة واحد الداعمين لصندوق
السياحة الاردني. فهؤلا لم ولن يكون همهم الصلاح والإصلاح لهذه
البلاد، ففاقد الشيء لا يعطيه، بل هم شرذمة حقيرة همها الاستهزاء
بالدين واهله والتفلت من عقاله

وحتى لا اطيل، كان تطرق (الوضيعين) لهذه القضية والظاهر من سياق
الحلقة هو الاستهزاء بنصوص صريحة وعرضها بطريقة هزلية بغرض
الاضحاك والتندر، واورد هنا بعض الامثلة:

1- تم إقحام المراكز الصيفية بتجنيد (الارهابيين) واتهم القائمين
عليها بذلك، ومن الاشياء الغربية التي ركز عليها في هذا المشهد
ان القائم على المركز عارض خال فؤاد (الجراح) عندما قال اسعد قلي
ان انضمام فؤاد للمركز خير له في دنياه ودينه فرد عليه المسئول
بغضب بل خير له في دينة اولاً ثم دنياه. إنتهى... هنا لا اعلم ما
هي الفكرة، لكنني اجزم انها فكرة شيطانية

2- لفظ الله اكبر، هذا اللفظ الذي ما ان تنطق به حتى تتحجر
مدامعك بغض النظر عن الزمان والمكان والمقام لا لشيء إلا تقدرياً
وخشوعاً وخشية الله الواحد القهار الكبير المُتعال، لكن الساقطين
ابت شياطينهم إلا ان تزين لهما سوء عملهما فما كان من (السدحان)
إلا ان انبرى لها وقام بأداء دور الشرق اسيوي الذي يقوم بخدمة
(الارهابيين) ويردد بمناسبة وبغير مناسبة تلك العبارة لكن بتشويه
تقشعر منه ابدان من وعى وفهم وقدس وأجل (الله اكبر)، فالله اعلى
واكبر، فـ الله اكبر هي الله اكبر، وليست يا نكرة (اللااااااا
ابببرررررررررر) او (اللااااااااا اككككرررررر)

3- يتندر زوج الست (القصبي) بقوله: جهادكم هذا موب حلو، ويدعو
الله ويقول انصر اسلامنا، ويلعن ابو شكلك يا اخي في الإسلام، ولا
ينسون بعقليتهم وهواجسهم الجنسية ونظرتهم الضيقة الـ 72 حورية
ويتناسون الست خصال التي يختص بها الشهيد والتي منها زواجه
بالحور العين، ويؤكد القصبي ان الوعد جنت الخلد بطريقة استهزائية
لا يمكن ان يسوغ له مبرره ان ترد هذه العبارت بهذه الطريقة التي
لا يستسيغها سمع اي مؤمن حتى لو كان صاحب معاصي

4- في إشارة إلى العمليات الاستشهادية (الانتحارية) يتندر القصبي
وشخصية اخرى في المشهد بانه قد قام بتسع عمليات تفجير حزام ناسف،
وعندما سأله فؤاد (القصبي) كيف يشعر بالانفجار كان رده بانها
كالوخزة، وكلنا يعرف ما ذُكر عن احساس الشهيد عند مقتله فهو
كالوخزة 5- في مشهد اخر يطالب احد شخصيات الحلقة فؤاد (القصبي)
بالهجرة بعد ان قام خاله اسعد قلي (الجراح) بضربة عندما كسر جهاز
التلفزيون، فرد عليه القصبي الهجرة إلى الحبشة !!! بطريقة تندرية
إشارة إلى هجرة الصحابة بعد ظلم قريش لهم وامر رسول الله لهم
بالهجرة إلى الحبشة

6- فؤاد (القصبي) تندر كثيراً باسماء لا نربطها إلا بصحابة رسول
الله ومنهم القعقاع، فالقعقاع يا ربيب الشوارع يحبه الله ورسوله،
اما انت فأسأل الله ان يبغضك ويقبضك إليه وهو غاضب عليك

7- في ختام الحلقة يعد مهرجان على طريقة ستار اكادمي وتخرج حسناء
لبنانية عارية الذراعين (مزلطة) وكاسية عارية (محزقة) تقدم
المرشحين لـ (النومنية) وتقوم بذكر نبذة مختصرة عن كل واحد، ومما
قالت عن فؤاد (القصبي) انه ليس لديه حرج من "النمص" في كونه
يتنكر بزي النساء، وهذا فيه إشارة واستهزاء جلي بالحديث الشريف
الخاص بلعن النامصة، فهل العبارة خدمت الفكرة او اثرت في الحدث
او اضافت للمتلقي فائدة او عالجت قضية !!!!! لا بل هي استهزاء
متعمد بنصوص صريحة

8- وفي نفس المشهد، تذكر (المتعرية) الشقراء من ميزات الشرق
اسيوي انه يكثر او يجيد من قول (الله اكبر)، ولم يتردد هؤلاء
الشرذمة من ترديد "الله اكبر" مراراً وتكراراً كلما تفوهت
الساقطة بكلمة استعاضة عن التصفيق

في الختام، هؤلاء النكرات الشواذ يرقصون على جراحات الوطن مسخرين
ما الم بنا من فتن لخدمة اهوائهم واخراج ما في نفوسهم المريضة
على الدين بينما هم ابعد ما يكونون عن مصلحة الوطن، ونرى البغضاء
تخرج من افواهم وما تخفي صدورهم اعظم، وجزاءهم عند علام الغيوب
يوم يأخذهم اخذ عزيز مقتدر، ويملي لهم حتى إذا قبضهم لم يفلتهم

الله اعلى واكبر يالسدحان الله اكبر (يالسدحان) فاضت من حناجرنا
....... لتملاء الارض من عُرف الرياحينِ الله اكبر (يالسدحان) كم
ذلت لها عُنق ....... كانت تُذلل اعناق الملايينِ الله اكبر
(يالسدحان) نفديها بانفسنا ....... حتى تُهيمن في كل الميادينِ
الله اكبر (يالسدحان) نُرددها فإن لها ...... وقع الصواعق في سمع
الشياطينِ (واذنابهم من شياطين الانس) .........

منقوووووووووووووووووول.....

فرانكشتاين
01-03-07, 10:22 PM
صدقت لكن مانستغرب هذي التصرفات من امثال السدحان والقصبي لانهم علمانيين
وهذي غالبية الصحافة السعودية وغيرها الا من رحم الله عز وجل

*لينا*
02-03-07, 12:01 AM
الله يهديــــــــــــــهم ... فعلا اساءوا كثيـــــــــــر للإسلام والملتزميـــــــن