المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اي سواليف وسعة صدر


dahi
05-07-06, 11:26 PM
يأمة الأسلام
يأمه محمد
هل تعلمون ما يحاك ضدكم
انهم الصليبيين واليهود والرافضه
احذروا الرافضه
اعداء الأسلام وهم للأسف الشديد ينتسبون للأسلام
عطلوا صلاة الجمعه والجماعه
عطلوا الجهاد
عطلو تدارس القرأن
مهديهم
يهدم كعبة المسلمين
ويقتل العرب
ويخرج ابا بكر وعمر وعائشه ويقيم عليهم الحد
وأيي حد
هل تعلمون
والمهم والأهم يحكم بحكم دأوود
وهوحكم اليهود
عموما هي سواليف
ولكن من النوع000000 انتم ابخص

وليد 1
05-07-06, 11:43 PM
عفواً من عطل الجهاد هم الخونة المرجئة العملاء

لأنهم بين أضلعنا ويتحدثون بلساننا ولكهمن يعملون لصالح الغرب

dahi
05-07-06, 11:53 PM
عفواً من عطل الجهاد هم الخونة المرجئة العملاء

لأنهم بين أضلعنا ويتحدثون بلساننا ولكهمن يعملون لصالح الغرب
هم هم الرافضه لعنهم الله
يدعون حب آل بيت الرسول وهم اول من يقدح به

ابو شدق
06-07-06, 01:16 AM
الى العام

السهاوي
06-07-06, 07:43 AM
حق علـى كـل حـرٍّ أن يعلمهـم @@@ أن الغـزاة غـزاة أينمـا ثقـفـوا

عبد الهادى نجيب
06-07-06, 08:31 AM
الى العام

أضحك الله سنك أخى أبو شدق


الى العام

حقا أبو شدق يريد المحافظة على قسم سعة الصدر من المشاكل
لك تحياتى أخى أبو شدق


يأمة الأسلام
يأمه محمد
هل تعلمون ما يحاك ضدكم
انهم الصليبيين واليهود والرافضه
احذروا الرافضه
اعداء الأسلام وهم للأسف الشديد ينتسبون للأسلام
عطلوا صلاة الجمعه والجماعه
عطلوا الجهاد
عطلو تدارس القرأن
مهديهم
يهدم كعبة المسلمين

اللهم اهدى المسلمين أجمعين وألف بين قلوبهم
بارك الله فيك أخى كاتب الموضوع
وكم أتمنى عليك أن تنادى الجميع الى نبذ الخلاف والثبات والاجتماع على كلمة الحق والعودة الى القول الفصل مما جاءنا بقول الله
بارك الله فيك
تحياتى

يافا
06-07-06, 10:37 AM
الى العام

شكرا لك اخوي ابو شدق

والشكر لصاحب الموضوع

العنوان يختلف تماما عن محور حديثك

فهل ترغب بتعديله

مستغرب
06-07-06, 05:05 PM
انهم الصليبيين واليهود والرافضه
احذروا الرافضه


اتعلم ما يغيض اكثر

ان الرافضة هي التي تدافع عن الاسلام لو

لو كان الأمر صوريا ولكن بالاعلام هم من يدافع عنه

ونحن للأسف في كل يوم تجد لنا تنازلات

معتّق العود
06-07-06, 07:08 PM
يقول ابن تيمية رحمه الله تعالى عن الرافضة :


(انهم أشد خطرا على الاسلام من اليهود والنصارى )


وصدق والله

اللطيفة
07-07-06, 01:35 PM
الله يعين