المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ๑۩۞۩๑ إخسئــــوا فيهــــا ولا تُكلمــــون ๑۩۞۩๑


صاحب السعادة
09-06-06, 12:16 AM
http://www.al-wed.com/pic-vb/811.gif

http://www.9m.com/upload/8-6-2006/0.5282501149764256.jpg


ترجلَ الفارسُ الضِرغام ، تَرجلَ القائدُ الهُمــام
ترَجلَ فظنَ من كَفر بنصرانية ويَهودية ، ونجاسَة رافضية مَجوسيــة
أن الجـِهاد في سَبيل الله سيتوقف عند إستشهاد أبى مصعب أحمد الخلايله الزرقاوي ، ولم يدرسوا تاريخنا العظيم
ولم يراجعوا أنفسهــم في مجدنـا الذي بهِ الربُ سبحانه عَليـــم ..

أفلا ينظرون عند نهايََة أجل نبينا ما قال خليفته أبو بكرٍ الصديق عندما وقف على المِنبر فقال

* مَن كانَ يعبدُ محمداً فمحمد قد مات ، ومَن كان يعبدُ الله فالله حيٌ لا يَموت *

ولم يراجعوا غزوة أحدٍ العظيمة ، عندما تصايح المُشركون أن محمدا ً قد قُتل
فتصايح الصحابة رضوانُ الله عليهم * موتوا على ما ماتَ عليه نبيكم * ، والأوراق كثيرة في تاريخنا من بدايته وحتى نهايته بإذن الله تعالى كما بشرنا بذلك رسول الله ، أن الجهاد قائم حتى قيام الساعَة كره من كره
وأحب من أحب ...

فالجهاد في سبيل الله ليس متعلق بمقتل قائدٍ من أئمة الجهاد في عصرنا هذا ، فقد قتل شهيداً أمير المجاهدين العرب في الشيشان القائد / سامر بن الخطاب رحمه الله تعالى ، فتولى الراية من بعده عبدالعزيز أبو الوليد الغامدي رحمه الله وما إستكان أو وَهن ، بل ورب الكعبة عند توليه قال قولتهُ المَشهورة حين قال
* والله لأجعلنَ الروس يترحمون على أيام خطاب * ، ثم إستشهد فتولى القيادة أبى حفص الأردني حفظه الله تعالى
واستشهد نائبه أبو قتيبة الكويتي أحمد العازمي فما إستكان وما وهن ..

بل أنظروا يامن فرح بمقتل أبى مصعب ظاناً أن الجهاد إنتهى أو سيكون ضعيفاً إلى المجاهدين العجم ، فذاك شاملُ بساييف يستشهد أخوه قبله ويتولى هو الراية ، وبعدها بسنين يستشهد الرئيس المجاهد / أصلان مسخادوف فما
إستكان ولا وهن ، فكيف لا تعتبرون ؟ فهؤلاء من عجم الأمة وعربها أشد تنكيلاً وقوة بشهادة عجم المجاهدين وعلى رأسهم القائد المهندس / قلبُ الدين حِكمتيار حفظه الله ..

ولكن لا عجب في الذين كفروا عندما يفرحون بمقتل الأسود
فقد كانوا منهم يرتعبون وما زالوا ، وما استطاعوا حتى في مقتل أبى مصعب الإشتباك معه عن قرب ، بل بالقصف بصواريخ زنة الصاروخ منها 250 كيلو غرام ، فيا هول الرعب والخوف الذي كان يتملك نفوسهم القذرة ، فوزن هذه القنابل لجيوش وكتائب لا لإفرادٍ سبعة وإمرأتين !
وصدق القائل عندما قال

ولا عجبٌ للأسد إن ظفرتْ بها *** كلابُ الأعادي من فصيح وأعجم

فحربة وحشي سقتْ حمزة الردى *** وموتُ علي من حسام ابن ملجم

وقد والله مع تأثري بمقتل الشيخ القائد الأديب / أبى مصعب أحمد الزرقاوي إلا أننـي فرحتُ كثيراً وأنا أقرأ الفرحات من النصارى واليهود والرافضة وكأنهم بمقتله لأول مرة يتنفسون الصُعداء ، بل ومع مقتل الشيخ الأمير ما زالت فرائصهم ترتعد من ردة الفعل ، فذاك ما تقرئه في كل لقاءٍ رأيته وقرأته وسمعته ، فصدق فينا قول رسول
* نُصرتُ بالرعــب *

وأنهي مقالي لأقــول : إن ظننتم أننا سنستكين أو يصيبُ نفوسنا وهن من مقتل القائد الأديب فقد والله غرتكم الأماني
وضاعت عقولكم ولم تعودوا تعقلون ، فنحن نحب الشيخ ولكن لا نعبده ، والجهاد له رجاله وليس متوقفاً عند رجل واحـد
أفإن مات أبى مصعب أو أسامة أو الظواهري ظننتم إنا لمنقلبون ؟ إنكم والله لروح الجهاد والقتال والإستشهاد لا تفقهون

فاخسئــــوا فيها ولا تكلمـــــــــون


.................
بقلمي

الوافي3
09-06-06, 12:25 AM
نعم أخي الفاضل صاحب السعادة
فإن الاسلام لن يتوقف عند موت رجل
لن تعجز أمة محمد أن تلد مثلة في زمنٍ كثُر فيه المثبطون
إنني أعجب والله اليوم من مواقع العمالة وقنواتها وهي تهجز الوقت فرحاً بهذا الانتصار
وكأنها هي التي حققته
نسأل الله أن يتقبله من الشهداء

فجر
09-06-06, 01:07 AM
عظم الله اجركم

الكاسر فهد
09-06-06, 01:20 AM
بيكون هناك اشد واقسى عليهم من ابو مصعب رحمه الله

أم أديم
09-06-06, 05:01 AM
وأنهي مقالي لأقــول : إن ظننتم أننا سنستكين أو يصيبُ نفوسنا وهن من مقتل القائد الأديب فقد والله غرتكم الأماني
وضاعت عقولكم ولم تعودوا تعقلون ، فنحن نحب الشيخ ولكن لا نعبده ، والجهاد له رجاله وليس متوقفاً عند رجل واحـد
أفإن مات أبى مصعب أو أسامة أو الظواهري ظننتم إنا لمنقلبون ؟ إنكم والله لروح الجهاد والقتال والإستشهاد لا تفقهون

فاخسئــــوا فيها ولا تكلمـــــــــون


بارك الله فيك اخي المتألق دائماً

صاحب السعادة

ونسأل الله أن ينصر المجاهدين نصراً مؤزراً عاجلاً غير آجل

واستشهاد المجاهد البطل ابي مصعب ... ليس نهاية الجهاد فالجهاد قائم حتى قيام الساعه

ان شاء الله

وهناك بإذن الله اسود وأبطال سوف يسيروا ويواصلوا الجهاد بإذن الله

ونسأل الله للمجاهدين الثبات على القول الثابت وأن يقوي شوكتهم وعزيمتهم

ويسدد رأيهم في كل مكان

جزاك الله خير الجزاء أخي المبدع

صاحب السعادة

ولاعدمناك

أم جهاد
09-06-06, 12:32 PM
نسأل الله أن يتقبله

وأن يجمعه في الأنبياء والصالحين في جنات النعيم

وأقول

يا معشر

أهل النفاق

متعوا نسائكم بالصليبيين فقد قتل الزرقاوي


يا معشر

علماء السوء

كلوا الدنيا بالدين فقد قتل الزرقاوي


يا من ركب كل موجة ورضع من كل ثدي


كلوا وابلعوا حتى التخمة الدنيا بالدين فقد قتل الزرقاوي

إلى مزبلة التاريخ يا عملاء الطواغيت

إلى مزبلة التاريخ يا علماء السوء


إلى مزبلة التاريخ

يامن نصر النصارى على المسلمين


ومن ثم إلى جهنم وبئس المصير

صاحب السعادة
09-06-06, 09:37 PM
إخــواني .. أخــواتي
في الله والدين لا الترابَ والطيــن

إنما مقالتنا التي بين أيديكم هي ردٌ على المحللين كما زعموا
وعلى المنافقين والذين إشرأبت نفوسهم المنافقة في فرح ٍ لن يدوم لهم والله في إستشهاد
القائد الأديب / أبى مصعب أحمد الزرقاوي رحمه الله وتقبله في الشهداء والصالحيـن ..

وما علموا أن فطنوا في أنفسهم
أننـا حزنا لا على مقتل البطل الهمام والأسد الضرغام
من أذاق الطعنات الكلاب أجلكم الله وجبناء كالنعام

لا والله

إنما حزننــا على تخلفنا وقعودنا وندعي بعد ذلك رجولة
وأما أبى مصعب رحمه الله تعالى فقد أتم جهاده ورزقه في هذه الدنيا الدنيـة
وهو إن شاء الله اليوم يتمتع ناظريه برؤية محمدٍ وصحبه ، ويتبختر بين حور ٍ حسان ورضى من ربٍ عظيم ورضوان

وننبـه إلى أمر ٍ فقهي
هو أن أحد أسباب الخروج من الملة هو الفرح بهزيمة المسلمين
كما يفعلها الروافض الأنجاس وممن تبعهم من كفار ومشركي الناس
فما بالكم بمن يفرح بمقتل إمام الجهاد في بلاد الخلافــة بإذن الله تعالــى ..؟

وغير هذا
ألا شكر الله لكم إخواني وأخواتي وغفر لنا ولكم
وجزاكم الله خيراً على المرور الكريم
وعظم الله أجركم في كثرة الخوالف والقاعدين وبارك لكم في إستشهاد أمير المجاهدين
والحمد لله من قبل ومن بعد

المولوي
09-06-06, 10:42 PM
ونسأل الله أن ينصر المجاهدين نصراً مؤزراً عاجلاً غير آجل

واستشهاد المجاهد البطل ابي مصعب ... ليس نهاية الجهاد فالجهاد قائم حتى قيام الساعه

ان شاء الله

وهناك بإذن الله اسود وأبطال سوف يسيروا ويواصلوا الجهاد بإذن الله

ونسأل الله للمجاهدين الثبات على القول الثابت وأن يقوي شوكتهم وعزيمتهم

ويسدد رأيهم في كل مكان

جزاك الله خير الجزاء أخي المبدع

صاحب السعادة

ولاعدمناك

المولوي

الراقي
10-06-06, 12:47 AM
الأمه التي أنجبت أبو مصعب الزرقاوي ليست
بعاجزه عن إنجاب غيره من الأبطال الأشاوس ..

رحم الله أبو مصعب وتقبله عنده من الشهداء والصديقين

Milanillo
12-06-06, 05:47 AM
يرفع رفع الله قدرك

ojo
13-06-06, 02:29 AM
اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.شكرا لك

صاحب السعادة
13-06-06, 08:54 AM
Milanillo ، أم البــــــــراء

أيها الكرام
ألا جزاكمُ الله عني خير الجزاء وباركَ فيكم للحسن الجواب
ورحم الله القائد الأديب ، وأبشروا بأبي حمزة السيف العطيب

ولكم وافر التقدير والإحترام