المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : موقف حزين في عزاء انقلب إلى فرح؟!


رسوخ قلم
25-10-14, 10:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم



قبل ست سنوات تقريبًا ـ حصل موقف جميل ـ لن أنساه أبدًا؟! و منه استفدت!

ذهبت إلى عزاء أحد الأقارب ـ ابنهم توفي ومعه زوجته و ابنه و ابنته ـ في حادث مروري على طريق الجوف. كان أقارب الميت في حزن شديد و لا أحد منهم يتكلم، فقط .. آمين ... الله يجزيكم خير.


و بينما نحن في مجلس العزاء، دخل رجل كبير في السن ـ تقريبًا ـ في سني فوق الثلاثين!

المهم سلّم على الحضور و قال مأجورين و جلس و بعد دقائق قال:

بكل صراحة من يشهد لفلان بالخير ـ يقصد الميت ـ أبي واحد بس! تعالت الأصوات في المجلس: أنا.. أنا .. أنا .. أنا..

تعجّب أهل الميت؟!

قال: الحمد لله، و حتى أنا أشهد له بالخير.

الكل في المجلس متعجب من كلامه.

ثم قال:

قال نبيكم الصادق المصدوق في صحيح البخاري " أيما مسلم شهد له أربعة بخير، أدخله الله الجنة، إلى أن قال النبي صلى الله عليه وسلم و اثنان.

واللي شهدوا لميتكم الله يرحمه أكثر من خمسة و أنا أولهم... يا جماعة ما أنتم صايرين أرحم من الرحمن الرحيم و الحديث في صحيح البخاري.

بعد كلامه تغيرت الوجوه و رأيت الابتسامة على وجيه أهل الميت، و قال عم الميت : الله يجزاك خير والله بشرتنا و كم نحن بحاجة لمثل هذه الوجيه الطيبة الصالحة، الله يكثر من أمثالك بس.



القصة تعطينا دروس وهي:

1ـ رحمة الله واسعة، و الله أرحم من الأم بولدها، بل أرحم بالإنسان من نفسه.

2ـ بعض الناس يملك منطقا جميلا كله تفاؤل و استبشار

3ـ لا غنى لنا عن الناس، الناس للناس والكل بالله، والناس شهداء الله في أرضه

4ـ ما أجمل الدين الإسلامي الذي أوصى بالترابط و التلاحم و الألفة و المحبة بين الناس

5ـ ما أقصر الدنيا! نؤمل آمال و نبني طموحات و لا نعلم هل نبلغها أم لا.



اللهم ارحمنا و ارحم جميع موتانا و موتى المسلمين

بدوي بكرتونه
25-10-14, 11:22 PM
رجل حكيم يارسوخ .. أجاد تذكيرهم بمآل أبنهم .. وقلب حزنهم حسن ظن بالله ..
نسأل الله أن يغفر لنا ولكم .. وأن يرزقنا الجنة يااارب ..
بس أعجبني :


و بينما نحن في مجلس العزاء، دخل رجل كبير في السن ـ تقريبًا ـ في سني فوق الثلاثين!


كل الأرقام فوق الثلاثين .. من الواحد وثلاثين حتى الستين (a24)

دمتَ ودام نبض قلمك السيّال ..

بدوي بكرتونه

الشيخـــــه شجـــــون
26-10-14, 07:31 AM
جزاه الله خير اللي ازاح عنهم شيئ من الحزن وخفف من وطأت مصيبتهم وغير لهم الجو نسبيا

فيه ناس تمتلك اساليب رائعه فالتاثير عالاخرين وتبعث الراحه فالنفس وهي تتحدث

تبسط المصاب وتهون من وقعه وتجعل الشخص يتقبل ويرضى بالقضاء والقدر بنفس راضيه




جزيت خيرآ اخ رسوخ موضوع هادف

ملك الهـدوء..
26-10-14, 11:44 AM
أمثال هذا نحتاج في مجالسنا..تفاؤل وحسن ظن بالله..

نجمة المنتدى
27-10-14, 11:44 AM
سبحان الله ..هاليومين انا بعزاء .. والجو كئييب..

تجي حرمه ماودي تطلع من حلو كلامه ونصحه ..وتجي وحده تزاقر ودي افوله الله بخليك اسكتي..

الله يرحم الاموات ويجبر الاحياء..بعض المواقف فعلا تسعدك وانت بأشد حالات حزنك...

اللطيفة
27-10-14, 12:10 PM
الموت حقيقة مره

والبكاء على الميت رحمة وضعها الله في قلوبنا رغماً عنا

بغض النظر عن حال الميت مع الله وعلى أي هيئة مات !!

ربما يكون الميت شخصية لاتتكرر فتتألم كثيراً على فراقه وتشعر بالصدمة !!

لكن التخفيف على أهل الميت بالكلمات والمواساة هي طريقة لابد أن نعمل

بها !!

الرسول صلى الله عليه وسلم يقول :

((يسِّروا ولا‌ تُعسِّروا، وبشِّروا ولا‌ تُنفروا)

فالمؤمن في مختلف الحالات لابد أن يكون متفاءلاً واثقاً بعطاءت الله

الاطمئنان والتفاؤل منهج رباني ونهج نبوي أمر الله به نبيه صلى الله عليه وسلم

متابعة بصمت
27-10-14, 07:08 PM
جزاه الله خير اللي ازاح عنهم شيئ من الحزن وخفف من وطأت مصيبتهم وغير لهم الجو نسبيا

فيه ناس تمتلك اساليب رائعه فالتاثير عالاخرين وتبعث الراحه فالنفس وهي تتحدث

تبسط المصاب وتهون من وقعه وتجعل الشخص يتقبل ويرضى بالقضاء والقدر بنفس راضيه




جزيت خيرآ اخ رسوخ موضوع هادف

+1
:)