المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العهدة العمرية


أحمد ابن الموصل
07-02-06, 11:45 AM
في عهد الخليفة عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) اتجهت الجيوش بقيادة عمرو ابن العاص لفتح بيت المقدس وبعد حصار المدينة بدأت مفاوضات الصلح بين عمرو وأهل المدينة فاتفقوا على تسليمها للمسلمين على أن يأتي الخليفة بنفسه فيتسلمها ليكتب عهدها فسار سيدنا عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) من المدينة المنورة الى بيت المقدس ووقع الصلح وكتب العهدة العمرية دخل عمر بيت المقدس يكسوه التواضع فتقدم نحو المسجد الأقصى في طائفة من الصحابة فدخله من الباب الذي دخل منه النبي (صلى الله عليه وسلم) ليلة الإسراء وصلى في محراب داوود (عليه السلام) تحية المسجد وجمع المسلمين الفاتحين وراءه في صلاة الصبح مما يذكر لعمر(رضي الله عنه) آمن المسيحيين على حياتهم وأموالهم وكنائسهم لا تنقص ولا تهدم ولا يؤخذ من حيزها شئ وكتب ذلك في وثيقة سميت بالعهدة العمرية وعندما حان وقت الصلاة وهو في كنيسة القيامة رفض الصلاة في الكنيسة وصلى على بابها وقال (رضي الله عنه) : حتى لا يقول الناس من بعدي هنا صلى عمر هذه هي سماحة الإسلام ..

حسن خليل
07-02-06, 09:55 PM
مشكور أخوي على هذا الموضوع الهادف وبارك الله فيك وجزاك الله خيراً.

وأين نحن من عمر؟

دمت بحفظ الله ورعايته.

كاتم الونة
08-02-06, 12:39 AM
رضي الله عنه وارضاه

ولعن من كفره

جزاك الله خيرا

تحيتي

أحمد ابن الموصل
11-02-06, 06:52 PM
بارك الله فيكم على المرور والمشاركة

غريب الماضي
12-02-06, 01:31 AM
رضي الله عنه

نعم سماحـة الاسلام ضاهرهـ جليه

وكما أسلف (( أبوخليل )) أين نحن من (( عمر رضي الله عنه ))

حينما تقراء سيرهـ من حياة أي قائد مسلم من الصحابه أو التابعين

ترى مـدى هم عظماء بأخلاقهم وتمسكهم بأداب دينهم وسنه نبيهم

وتتجلى العزهـ في أعمالهم وأقوالهم وأفعالهم

جزاكـ الله خير أبن الموصل

أحمد ابن الموصل
12-02-06, 02:32 PM
ويجزيك أنت أيضا يا غريب الماضي على هذه المعلومة المفيدة والله يبارك فيك

medo heart
08-10-11, 11:19 AM
بارك الله فيك على الموضوع

رحمك الله يا امير المؤمنين
اللهم اجمعنا مع عمر ابن الخطاب ومع الصحابة في الجنة
آمين