المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دموع الندامة في قصص التوابين - توبة ملك من ملوك بني إسرائيل


حسن خليل
28-01-06, 10:52 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

أقص عليكم هذه القصة بعنوان توبة ملك من ملوك بني إسرائيل:

عن عبدالواحد بن زيد، قال: كان في بني إسرائيل عابد، فلما حضره الموت، قال لأصحابه: إني لم أدع من الدنيا شيئاً إلا جبتي، وهذه القربة ما أطيق حملها يوم القيامة، فإذا مت فادفعوها إلى فلان الملك ليحملها مع ما تحمل من دنياه، فلما مات العابد أخبروا الملك بما قاله، فقال الملك:

هذا العابد عجز عن حمل جبة وقربة، وأنا تحملت من الدنيا ما تحملته فأخذ الجبة فلبسها وأخذ القربة، وخرج من ملكه فجعل يستقي للناس الماء.


ما يستفاد من القصة:

كلما ازداد الإنسان زهداً في الدنيا ازداد قُرباً إلى الله، وأقبل على الطاعات وحُببت له العبادات.

اقتداء الإنسان - مهما علت منزلته - بالعلماء والطائعين لله، المنفذين لما أمر به.

المصدر:

كتاب دموع الندامة في قصص التوابين لابن قدامه.

المجتهــد
29-01-06, 11:46 AM
جزاك الله خيراً وبارك فيك..........

حسن خليل
29-01-06, 07:08 PM
جزاك الله خيراً وبارك فيك..........

أشكركم على المرور للقصة وبارك الله فيكم

ام أيمن
09-02-06, 12:52 AM
جزاك الله خير

لاعدمناك ولا عدمنا روعة مواضيعك

حسن خليل
09-02-06, 03:03 PM
جزاك الله خير

لاعدمناك ولا عدمنا روعة مواضيعك

أشكركِ على المرور للموضوع والتعليق الجميل عليه، وأرجو من الله عز وجل أن ينفع به كافة الأعضاء.

kareem rashad
21-02-06, 11:25 PM
http://up3.w6w.net/upload/21-02-2006/w6w_20060221222615120705de.gif


الحديث عن المساجد في الكويت شيق وجذاب ،،،، فالمساجد في هذه الدولة الخليجية الفتية تحظى باهتمام خاص قل نظيره على كافة المستويات في شتى النواحي ، حتى أصبحت الكويت مثالا يقتدى به وذات خبرة عريقة في العناية بالمساجد: بناء وإدارة وصيانة وتنظيما وتخطيطا.
وأكبر المساجد في الكويت على الاطلاق ، وأكثرها أناقة وجمالا ، وأشملها نشاطا وخدمات، وأوسعها امكانيات وطموحا مسجد الدولة الكبيرالذي يعتبر بحق معلما اسلاميا رائعا في قلب كويت الخير ، وصفحة مضيئة في سجل القائمين عليه والمسئولين عنه.
المسجد الكبير... لماذا؟
ولقد بدأت الانظار تتجه الى بناء مسجد ضخم يناسب التطور العمراني الصاعد، الذي شهدته الكويت في الآونة الاخيرة ، ويناسب مكانتها بين الدول ، وامكاناتها المادية الضخمة ، ويستوعب أيضا الاعداد الكبيرة والجموع الحاشدة التي كانت تحضر في مسجد السوق الكبير ويغص بها بناؤه وصحنه، حينما يحضر سمو الأمير صلاة العيــد أو تكون بعض المناسبات، كما يحقق الطموحات الواسعة والاماني الجميلة التي يحلم بها كل مسلم في بيوت الله .
مواصفات قياسية، وبيانات عامة:
وفي أواخر عام 1979 م وبعد سنوات من الدراسة والتخطيط بدأت الاعمال الأولية لبناء المسجد الكبير في الكويت.
وقد خصصت أرض فضاء مساحتها 000 ر45 م2 لهذا الصرح الكبير الذي استمر العمل فيه قرابة ست سنين ، وشغل البناء مساحة 000 ر20 م2، إلى أن تم افتتاحه في عام 1986 م بعد أن أنفق عليه في بنائه وتجهيزه حوالي 14 مليون دينار كويتي ، أي قرابة 43 مليون دولار أمريكي ، أي ما يقارب قيمة خمسة آلاف كغم من الذهب الخالص.
هذا عدا ما لا يمكن تقديره بثمن من جهود المتابعة والسهر على انتظام العمل فيه، حتى غدا آية من آيات الفن المعماري في منطقة الخليج ، ودرة عقد المساجد في الكويت.
ولا عجب في ذلك فقد اجتمع على بنائه من خيرة المهندسين ومساعديهم وعمالهم فقط في موقع العمل خمسمائة شخص ، المهندسون منهم لا يقلون عن خمسين فردا ، كانوا كخلية النحل خلال سنوات البناء الست، لا يتوقف عملهم ولا يني... ولا يدخل في هذا العدد بالطبع الخبراء والمختصون والعمال الذين استعين بهم من خارج ال في بلاد شتى : من الهند وسوريا وايطاليا والمغرب وتركيا ومصر، في اعمال تمت هناك ، ثم حملت الى الكويــت لتستقر في جنبات هذا الصرح الاسلامي الفريد.
موقع ممتاز في قلب الكويت:
ونستطيع القول إن موقع المسجد الكبير في الكويت يمثل مركز الصدارة أو القلب أو إنسان العين في هذه الدولة المسلمة ، ففي جوار قصر الحكم ( قصر السيف العامر ومجلس الوزراء) وبالقرب من أقدم مسجد في الكويت ( مسجد الخليفة ) وعلى بعد أمتار من أسواق الكويت التجارية ( سوق البورصــة ، وسوق الذهــب ، وأسواق النوفوتيه والبنوك وغيرها ) وخلف وزارة التخطيط (القلب النابض للجهاز الاداري في الدولة ) يتربع المسجد الكبير على مفترق طرق رئيسية ، مطلا بشموخ ووقار على مياه الخليج الدافئة .
***
ويتكون المسجد الكبير من اجزاء عديدة تؤدي دورها بتناسق وايقاع ، فهي من جهة مجموعة لا تكاد توجد في مسجد آخر الا في النادر من مساجد العالم ، كما أنها من جهة أخرى تمثل عدة مدارس معمارية قديمة أصيلة وحديثة مبدعة ، مع تميزها ببعض اللمسات المحلية المعبرة عن المعدن الطيب والتدين العميق في شعب الكويت.
بيوت الصلاة الثلاث:
ويتميز المسجد الكبير بوجود ثلاثة بيوت للصلاة : البيت الرئيسي ، والمصلى اليومي ، ومصلى النساء .
المصلى الرئيسي:
فأما المصلى الرئيسي ( أو القاعة الرئيسية ) فمربعة الشكل طول ضلعها 72 مترا، ومساحتها 5184 مترا مربعا ، وبذلك تتسع لاكثر من عشرة آلاف مصل ، وهي مخصصة لصلاة العيدين والجمع والمناسبات الدينية حيث تتجمع الحشود الضخمة.
القبة الضخمة:
وترتفع وسط هذه القاعة الرئيسية القبة الضخمة التي تضارع أضخم قباب المساجد الفخمة في الدنيا ، فارتفاعها عن ارض المسجد يصل اعلاه الى 43 مترا ، وقطرها 26 مترا، ويحيط بها من جوانبها مئة واربع واربعون نافذة ، وتحملها أعمدة أربعة طول كل منها اثنان وعشرون مترا
وتحف بالقبة أربع قباب صغيرة من الجوانب الاربعة منقوشة بالجبس المغربي ، تتدلى منها أربعة ثريات من الكريستال والنحاس المطلي بالذهب ، وهي ايطالية الصنع، وتحتوي كل ثريا على أكثر من مئة مصباح وطولها 5ر7 مترا وعرضها 3.5م ووزنها 1000 كغم .....
ولا تقتصر اضاءة بيت الصلاة الرئيسي على هذه الثريات الاربع الكبيرة ، بل هناك ثمانون ثريا حائطية وسقفية المانية الصنع زجاجها من الكريستال ، تنتشر في ارجاء القاعة، كأنها مع الثريات الكبرى الكواكب السابحة حول النجوم النيرة في جو السماء.
المحراب والمنبر البديعان:
ويلفت النظر في القاعة الرئيسية في المسجد الكبير في الكويت المحراب الرئيسي ، وهو أوسط سبعة محاريب تتصدر جدار قبلة الصلاة، وتغلب عليه الألوان المستوحاة من البيئة الكويتية وهي الازرق والاصفر ، وهو مكسو من الداخل بمسطح من الزليج المغربي منقوش بنقوش هندسية اسلامية ، وتبرز فوقه آية كتبت بخط الثلث باللون الازرق على ارضية صفراء، يحيط بها آية أخرى بالخط الكوفي على الحجر الطبيعي الباكستاني ، فيما يظهر تحت البرواز عمودان من رخام يوناني أبيض صاف تنتشر فيهما الزخرفة بالاشكال الهندسية.
أما المنبر فهو من خشب الساج المتين ومدخله من يسار المحراب، ودرجاته الدائرية الأربع عشرة مخفية خلف المحراب داخل جدار القبلة، وارتفاعه قرابة مترين وفيه نقوش وأشكال بديعة حفرت على الخشب البني اللون بأيد ماهرة دقيقة.
أبواب وقباب:
وعدد أبواب المسجد الكبير في الكويت واحد وعشرون بابا : منها أربعة عشر باباً من ناحية الشرق، وأربعة في الجهة الجنوبية ، وثلاثة في الجهة الشمالية.
وجميع تلك الابواب من خشب الساج الهندي الذي صنع وحفرت عليه الآيات القرآنية بالخطوط المتنوعة والزخارف الهندسية والنباتية المورقة بمهارة عالية في الهند.
وشمال وجنوب بيت الصلاة وضعت قبب في السقف من مادة الفيبر جلاس الذي يسمح بالاضاءة ويعزل الحرارة في نفس الوقت وعددها ( 44 ) قبة، وهي مع الاضاءة تؤدي دورا جماليا في البناء.
المصلى اليومي:
أما المصلى اليومي فهو خلف المصلى الرئيسي من جهة الشرق متصل به في البناء، ومساحته تتسع لخمسمئة مصل في وقت واحد، ويستخدم لأداء الصلوات الخمس اليومية والدروس الدورية العادية، المنتشرة في معظم مساجد الكويت عقب بعض الصلوات، حسبما يراه الامام ويناسب المصلين.
وفي هذا المصلى اليومي محراب خاص من خشب الساج، وحوائطه على شكل اقواس من الديكور والزليج المغربي، وتتدلى من سقفه تسع ثريات المانية بديعة الجمال...
وثمة مصلى خاص بالنساء فوق المصلى اليومي، وهو متصل ايضا في بنائه بالقاعة الرئيسية ويشرف عليها من جهتها الشرقية.

نواف العتيبي
26-02-06, 11:28 PM
:
جزاك الله .. خير ..
وجعل هذا .. ثقلاً في ميزان حسناتك ..
ونفع الله ..بك .. وبقلمك ..
:

السراج الوضاء
01-03-06, 01:12 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
أخي الكريم بارك الله فيك على هذه الجهود المتواصلة في إطلاعنا على هذه المعلومات القيمة عن بيوت الله في أراضينا والتي لانعلم عنها شيئاً غير أسماءها فجزاك ربي خير الجزاء على ما تقوم به000000000000000
أختك السراج الوضاء

حسن خليل
05-03-06, 07:00 PM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على نبيّنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

توبة عبدالله بن مرزوق

روى أبو سعيد بإسناد له أن عبد الله بن مرزوق، كان مع المهدي في دنيا واسعة، فشرب ذات يوم على لهو وسماع فلم يصل الظهر والعصر والمغرب، وفي كل ذلك تنبهه جارية حظية عنده، فلما جاز وقت العشاء جاءت الجارية بجمرة فوضعتها على رجله، فانزعج وقال: ما هذا؟ قالت: جمرة من نار الدنيا، فكيف تصنع بنار الآخرة؟ فبكى بكاءً شديداً، ثم قام إلى الصلاة.

ووقع في نفسه مما قالت الجارية، فلم ير شيئاً ينجيه إلا مفارقة ما هو فيه من ماله، فأعتق جواريه، وتحلل من معامليه، وتصدق بما بقي، حتى صار يبيع البقل، وتبعته على ذلك الجارية، فدخل عليه سفيان بن عيينة، وفضيل بن عياض فوجد تحت رأسه لبنة ولبس تحته شيء، فقال له سفيان: إنه لم يدع أحد لله شيئاً إلا عوضه منه بدلاً، فما عوضك ما تركت له؟ فقال: الرضا بما أنا فيه.

ما يستفاد من القصة:

1- اللهو وسماع الغناء يفسدان القلوب.
2- أهمية النصح وأثره العظيم.
3- مفارقة رفاق السوء تعين على التوبة.
4- من ترك شيئاً لله عوضه خيراً منه.
5- الرضا بما قسم الله من أعظم المتع.

الإعصار
05-03-06, 10:54 PM
شكرا شكرا حسن على الفائدة

حسن خليل
06-03-06, 08:15 PM
شكرا شكرا حسن على الفائدة

العفو أخي الكريم

نوّرت صفحتنا بمداخلتك الطيبة

العطى
16-03-06, 10:30 PM
جزاك الله خير

ونفع بك الامه

حسن خليل
17-03-06, 05:32 PM
جزاك الله خير

ونفع بك الامه

آمين

وإياكم إن شاء الله

ام أيمن
18-03-06, 01:23 PM
1- اللهو وسماع الغناء يفسدان القلوب.
2- أهمية النصح وأثره العظيم.
3- مفارقة رفاق السوء تعين على التوبة.
4- من ترك شيئاً لله عوضه خيراً منه.
5- الرضا بما قسم الله من أعظم المتع.


جزاك الله خير وجعل ما كتبت بموازين اعمالك

حسن خليل
18-03-06, 07:27 PM
1- اللهو وسماع الغناء يفسدان القلوب.
2- أهمية النصح وأثره العظيم.
3- مفارقة رفاق السوء تعين على التوبة.
4- من ترك شيئاً لله عوضه خيراً منه.
5- الرضا بما قسم الله من أعظم المتع.


جزاك الله خير وجعل ما كتبت بموازين اعمالك


آمين

وأشكركِ جزيل الشكر على مروركِ للموضوع والتعليق الرائع عليه.

المهندس 55
07-04-06, 11:26 AM
ما شاء الله أخي حسن خليل
قصة أكثر من رائعة
كنا في أمس الحاجة اليها
شكرا لك
وجزاك الله خيرا

حسن خليل
07-04-06, 11:35 AM
ما شاء الله أخي حسن خليل
قصة أكثر من رائعة
كنا في أمس الحاجة اليها
شكرا لك
وجزاك الله خيرا

لقد شرّفنا مروركم للقصة أيما تشريف

وسعدنا بتعليقكم الرائع عليها

لا عدمناك اخوي المهندس 55

hamadz2006
10-04-06, 08:40 AM
جزاك الله خير

hamadz2006
10-04-06, 08:42 AM
شكرا شكرا حسن على الفائدة

حسن خليل
10-04-06, 09:33 AM
جزاك الله خير

لا حرمنا الله طيب تواجدكم

وأشكركم على المرور للموضوع.

حسن خليل
10-04-06, 09:33 AM
شكرا شكرا حسن على الفائدة

لا حرمنا الله طيب تواجدكم

طبتم وسلمتم

لا عدمناك

نبض الشمال
18-04-06, 02:37 AM
جزاك الله خير

وبارك الله فيك

حسن خليل
18-04-06, 07:11 AM
جزاك الله خير

وبارك الله فيك

أشكركم أخي نبض الشمال جزيل الشكر على مروركم للموضوع.

إبن دواس
21-04-06, 05:09 PM
الله يعطيك العافيه ياحسن خليل

وقصه معبره بالفعل ماذا نفعل بنار جهنم كفانا الله وإياكم منها

جزاك الله خيرا

حسن خليل
22-04-06, 07:41 AM
الله يعطيك العافيه ياحسن خليل

وقصه معبره بالفعل ماذا نفعل بنار جهنم كفانا الله وإياكم منها

جزاك الله خيرا

الله يعافيك اخوي إبن دواس

نوّرت صفحتنا بمداخلتك الطيبة وبتعليقك الرائع على القصة.

وأسأل الله أن يحرم أجسامنا وأجسامكم على النار وأن يزحزحنا عنها ويدخلنا الجنة بمنه وكرمه.

شاكراً لك طيب تواجدكم.

أخوكم

حسن خليل

نسمة مسا
22-04-06, 10:04 AM
جزاك الله خير وجعله في ميزان حسناتك

اللهم اجعلنا من التائبين المقبوله توبتهم آمين


مشكووووووووور اخوي حسن على التذكير

وجعلنا واياكم في جنات النعيم

حسن خليل
22-04-06, 08:56 PM
جزاك الله خير وجعله في ميزان حسناتك

اللهم اجعلنا من التائبين المقبوله توبتهم آمين


مشكووووووووور اخوي حسن على التذكير

وجعلنا واياكم في جنات النعيم

آمين

شاكراً لكِ أختي نسمة مسا كريم مروركِ للقصة وتعليقكِ الرائع عليها.

لا حرمنا الله تواجدكِ وأحسن خاتمتنا أجمعين.

*محبة الجهاد*
27-04-06, 01:31 PM
جزاك الله خير اخي

حسن خليل
27-04-06, 06:41 PM
جزاك الله خير اخي


مشكورة أختي محبة الجهاد على المرور للموضوع وبارك الله فيكِ.

الوســـم
05-05-06, 03:14 PM
جزاكـ الله خير الجزاء

حسن خليل
05-05-06, 11:47 PM
جزاكـ الله خير الجزاء

أشكركم على المرور للموضوع وبارك الله فيكم.

خلي البال
27-05-06, 12:33 AM
أخوي حسن خليل ..
جزاك الله ألف خير على هذه القصة .. والله ان فيها لعبرة وموعظه..
أخي:
كم نحن بحاجة بين الفينة والأخرى للتذكير بمثل تلك الأمور.. أسأل الله العلي القدير أن يضاعف لك أجر والمثوبة ..
جزاء ما ذكرتنا به..
الله يحفظك..

حسن خليل
27-05-06, 12:41 AM
أخوي حسن خليل ..
جزاك الله ألف خير على هذه القصة .. والله ان فيها لعبرة وموعظه..
أخي:
كم نحن بحاجة بين الفينة والأخرى للتذكير بمثل تلك الأمور.. أسأل الله العلي القدير أن يضاعف لك أجر والمثوبة ..
جزاء ما ذكرتنا به..
الله يحفظك..

أشكركم أخي الفاضل خلي البال على مروركم للقصة وتعليقكم الرائع عليها.

وهناك أكثر من موضوع من هذا القصص بهذا القسم.

وسوف أطرح المزيد منها إن شاء الله مستقبلاً.

دُمتَ بحفظ الله ورعايته.

ŘǻŶąŅ~ •●∫
04-07-06, 05:57 PM
يسلموووووووو

حسن خليل
25-07-06, 07:37 PM
يسلموووووووو

الله يسلمك

وأشكركم على المداخلة الطيبة للموضوع.

برساوي
05-08-06, 04:21 AM
جزاك الله خير