المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ساظل افكر فبك وشتاق اليك فالامر ليس ببدي بلى بقلبي


روعـهـ الشوقـ
30-10-13, 01:40 AM
أحبك
من السماءجمعت طيورها
رتبت أجنحتها
رسمت بها أسمك
غردت بحروف همسك

أحبك
غرقت بين أمواج البحور
جمعت كل ما بها مكنون
أخذت الدرر والياقوت
ﻷ‌رسم عشقك فوق أمواج البحور
وأعلن حبك بين النجوم

سافرت عبر الدروب
أجمع من طرقتها ورود وزهور
أرسم وجهك بين مﻼ‌يين الوجوه
فأجده الوحيد الساكن بين حنايا الروح

وأجدنى أهمس
أحبك بجنون
أبحر فى نظراتك عينيك
أسكن فى فؤادك رغما عنك
أعشقك وأدوب بين يديك

أقبل وجنتيك
أهمس لك أحبك بجنون
وأنتظر لقياك بشوق ملهوف
يا أمير قلبى وكل القلوب
عاشقتك أنا مهما مر الزمان

اني اسكن محراب حياتك*
استقي العشق من بوح غرامك
نقشت أسمك على أوردتى
وقلت أحبك مهما طال البعاد

أ؛؛؛ح؛؛؛ب؛؛؛ك
بكل جنون الحب وتفاصيل الغرام

روعـهـ الشوقـ
30-10-13, 01:42 AM
ﻣﻬﻼ‌ً ﻋﻠﻰ ﻗﻠﺒﻲ ﺣﺒﻴﺒﻲ



ﻣﻬﻼ‌ً ﻋﻠﻰ ﻗﻠﺒﻲ ﺣﺒﻴﺒﻲ
ﺃﺭﻓﻖ ﺑﻪ ﻓﻬﻮ ﻻ‌ﻳﺘﺤﻤﻞ ﺣﺒﻚ
ﻭﻻ‌ ﻧﺎﺭ ﻋﺸﻘﻚ*
ﺃﺭﻓﻖ ﺑﻪ*
ﺣﻴﻦ ﺗﻬﻤﺲ ﻟﻪ*
ﺃﻭ ﺗﻨﺎﺩﻳﻪ*
ﺃﻭ ﺗﺤﺘﻀﻨﻪ*
ﻓﻬﻮ ﻳﻌﺸﻘﻚ*
ﻳﺸﺘﺎﻕ ﻟﻚ ﺑﺠﻨﻮﻥ*
ﺣﺒﻴﺒﻲ
ﻳﺎﻭﺭﺩﺍً ﻳﻔﻮﺡ ﻋﻄﺮﻩ ﻓﻲ ﻛﻞ ﺍﻟﻔﺼﻮﻝ
ﻳﺎﺃﻏﻠﻰ ﻣﺎﻓﻲ ﺍﻟﻮﺟﻮﺩ*
ﻣﺎﺃﺟﻤﻞ ﺃﻭﻗﺎﺗﻲ ﺣﻴﻦ ﺗﻜﻮﻥ ﻓﻴﻬﺎ*
ﻭﻣﺎﺃﻋﺬﺏ ﺃﺳﻤﻚ ﺣﻴﻦ ﺍﻧﺎﺩﻳﻚ*
ﻓﺨﻔﻘﺎﺕ ﻗﻠﺒﻲ ﺗﺘﺴﺎﺭﻉ ﻣﻦ ﺷﻮﻗﻬﺎ ﻟﻚ*
احبك

روعـهـ الشوقـ
30-10-13, 01:44 AM
كم اشتاق اليكى

اليوم اشتقت أن أحدثك...
ﻻ‌ اعلم عن ماذا!!!
ربما عن الشوق الذي يسكنني !!...
أو عن الحنين الذي يأسرني إليكى !!!
إني أقترب من الجنون..
بسبب هذا الشوق الجارف لكى ..
هل صادفك شعور برغبة تقبيل شاشة جهازك يوماً ما!!
هذا ما أرغب به عندما أشاهد رساله منك ...
هل تعتقدى ان رسائلك قد تصبرني....
ﻻ‌ انها تسكب الوقود على نار شوقي اليكى ...
ﻻ‌ أجد تفسير لهذا الشوق ...
الذي يشبه شوق امواج البحر لرمل الشطان....
أو شوق اﻷ‌رض ﻻ‌مطار السماء...
معك مازالت أشواقي تبحث عن صدق لحظة...
ومازالت أشواقي تنتظر تحقيق وعدك !!
كنت اتمنى أن ﻻ‌ تنقضي هذه اﻻ‌يام ..
إﻻ‌ وقد سعدت عيناي برؤياك ى...
ولكن..
مازلت انا وقلبي وأشواقي نعيش على هذا اﻵ‌مل*

روعـهـ الشوقـ
30-10-13, 01:46 AM
http://im40.gulfup.com/JTeUw.gif

روعـهـ الشوقـ
30-10-13, 01:52 AM
http://im32.gulfup.com/81DNw.jpeg
ما أجمل الطفولة تجد في ابتسامتهم البراءة وفي تعامﻼ‌تهم البساطة*
ﻻ‌ يحقدون وﻻ‌ يحسدون وإن أصابهم مكروه ﻻ‌ يتذمرون يعيشون يومهم بيومهم بل ساعتهم بساعته
ﻻ‌ يأخذهم التفكير وﻻ‌ التخطيط لغد وﻻ‌ يفكرون كيف سيكون وماذا سيعملون أحاسيسهم مرهفة
واحاديثم مشوقة وتعامﻼ‌تهم محببة إن أساءت إليهم اليوم في الغد ينسون وبكلمة تستطيع أن
تمحو تلك اﻹ‌ساءة ذلك ﻻ‌نقلوبهم بيضاء ﻻ‌ تحمل على احد وبتعاملك اللطيف معهم أعطوك كامل
مشاعرهم حباًواحتراماً وتعلقاًصفات نعم طفولية ولكنها جميلة ورائعة واﻷ‌روع من ذلك أن تكون
فينا نحن الكبار فنكتسب منهم فن التعامل ونأخذ منهم نقاء القلب وصفاء النفس*.