المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : روح الإنتقام


لِيلَدانْ
17-09-13, 12:10 AM
في خضم مانشهده من صراعات بين الحق والباطل كما يعتقدها البعض وبعكس مايعتقده
البعض الآخر أنها مجرد صراعات لترسيخ المصلحه كقمة لايُساوم بها ومن أجلها أصبح
العالم كُل العالم يشهد صراعات قاتله .!

الطبيعي جداً ولإننا نندرج تحت مظلة ( الإنسانيه ) يعني هذا مشاعر وإنفعالات نُصبح
لها كرهناء .! ومايحدث من صراعات ولإننا مازلنا نتذبذب بين كفتي الخير والشر يُنتج
بداخل ( الإنسان ) روح ( الإنتقام ) والصراعات بطبيعتها لاتولد إلاّ الشعور بالإنتقام
من النفس أو من المحيط أو من الآخر ( المخالف ) والذي يُعتقد أنه هو السبب في
ماحصل بالعالم الذي لطالما تغنى بالسلام .

وبحكم طبيعة أغلبية الأعضاء هنا وماتعتقدون أن السنه - كما ينعتون أنفسهم - هم
المستهدفين من قبل الطوائف والأديان الأخرى .! وأنا أفهم ذلك جيداً ولاأرفضه إطلاقاً
لكن حقاً ماذا بعد الإنتقام الذي ظهر بشكلٍ لايميز الإنسان المسالم عن الإنسان
المُعادي وإختلط الحابل بالنابل وصار عنوان كل الصراعات هي ( الإنتقام والثأر )

ألا ترون أننا في عالمٍ مخادع الذي كان شعاره ( حمام السلام ) حينما وضعونا في
دائره ( الإنتقام ) ؟.


أعتذر فالفكره والطرح إرتجاليّان وأحببت مشاركتكم :)

( تركي )
17-09-13, 12:20 AM
الشخصية الإنتقامية شخصية مرهقه ذهنياً
وفاسدة روحياً ومختله عقلياً ..
الأحقاد والضغائن هي الموقده للنفس الإنتقامية .
لا سيما حينما يكون الإنتقام دوافعه باطله أو
لأغراض دنيوية مضمحله !
الإنتصار لقضية عادلة مسلوبة أمر محمود
والإنتقام من أهل الباطل أمر ممدوح ومطلوب
ولكنّ الإنتقام لغير ذلك لا يأتي الإ من أصحاب
القلوب المغشوشة ، المهجورة من كل معاني الصفاء والنقاء

روابي نجد .. !
17-09-13, 12:38 AM
في خضم مانشهده من صراعات بين الحق والباطل كما يعتقدها البعض وبعكس مايعتقده
البعض الآخر أنها مجرد صراعات لترسيخ المصلحه كقمة لايُساوم بها ومن أجلها أصبح
العالم كُل العالم يشهد صراعات قاتله .!

الطبيعي جداً ولإننا نندرج تحت مظلة ( الإنسانيه ) يعني هذا مشاعر وإنفعالات نُصبح
لها كرهناء .! ومايحدث من صراعات ولإننا مازلنا نتذبذب بين كفتي الخير والشر يُنتج
بداخل ( الإنسان ) روح ( الإنتقام ) والصراعات بطبيعتها لاتولد إلاّ الشعور بالإنتقام
من النفس أو من المحيط أو من الآخر ( المخالف ) والذي يُعتقد أنه هو السبب في
ماحصل بالعالم الذي لطالما تغنى بالسلام .

وبحكم طبيعة أغلبية الأعضاء هنا وماتعتقدون أن السنه - كما ينعتون أنفسهم - هم
المستهدفين من قبل الطوائف والأديان الأخرى .! وأنا أفهم ذلك جيداً ولاأرفضه إطلاقاً
لكن حقاً ماذا بعد الإنتقام الذي ظهر بشكلٍ لايميز الإنسان المسالم عن الإنسان
المُعادي وإختلط الحابل بالنابل وصار عنوان كل الصراعات هي ( الإنتقام والثأر )

ألا ترون أننا في عالمٍ مخادع الذي كان شعاره ( حمام السلام ) حينما وضعونا في
دائره ( الإنتقام ) ؟.


أعتذر فالفكره والطرح إرتجاليّان وأحببت مشاركتكم :)







فلنفرض السنّة والشيعة !! نعم فالعداء بيننا من أزل , نحن السنّة نحب الله والرسول صلَّ الله عليه وسلم ونحب صحابته الكرام , والشيعة يحرّفون القرآن ويطعنون في الصحابة الكرام ! ويكفرون جميع أهل السنّة ! هل رأيتي هذا الفرق وسبب العداء !؟ ولاأظنكِ تغفلين عن الفروقات عمومًا !

ثم أننا لسنا على دين واحد ! فكيف نكون على قلبٍ واحد !؟

وكما ذكرتِ .. الإسلام مُستهدف من جميع الطوائف , والأديان الأُخرى !

ليلدان مالذي ترمين إليه !؟

مالونته بالأحمر وكأن بكِ تستهزئين بأهل السنّة ! بقولكِ ( ينعتون أنفسهم ) !؟ :544453:

وهل عندكِ شك في ذلك !؟؟؟


ومابعد الإنتقام ! إلاّ الإنتصار للسنّة والقرآن !

النابغة الأزدي
17-09-13, 12:42 AM
تحرير مصطلح الانتقام مهم جدا .. والانتقام أو الثأر هو من باب العدالة وتشترك بعض اجراءاته بالعدالة كمسمى .. والانتقام هو إجراءات ضارة بحق شخص أو أفراد ارتكبوا خطأ أو مظلمة .. وهو محمود ومذموم بحسب مقتضى الحال :
فالمحمود : ماكان من باب العدالة محكوما بالاحكام الشرعية ومنه الاحكام الشرعية القضائية فهي من الانتقام وهو من صفات المولى ﷻ وعز ( والله عزيز ذو انتقام ) وغيرها من الايات في صفة الله تعالى .
وقد جزى الله بعض الاقوام على كفرهم بأن عذبهم إنتقاما يقول تعالى ( { فانتقمنا منهم فأغرقناهم في اليمِّ ) وغيرها من الايات الكريمة .

المذموم : ماكان خارج الحكم الشرعي وزيد فيه الى الاعتداء فالله تعالى يقول ( والله لايحب المعتدين ) ويقول تعالى ( وإذا عاقبتم فعاقبوا بمثل ماعوقبتم به ) اي مثل الجرم يكون العقاب .

فعند اطلاق وصف الانتقام يجب التفصيل او تحرير المصطلح ..

تحية طيبة لك

لِيلَدانْ
17-09-13, 01:44 AM
أحترم كلّ من أدلى برأيه وهو موضع إهتمام مني سيما إنه يُدعم فكرة الطرح .! روابي لاأريد
إقتباس مشاركتك لإنها لاتعني طرحي بشئ وإن كان شئ يدور في خلدي لـ أفصحت عنه
ولن أُبالي .! ولمعارضتك حول لفظي ب ( أو كما ينعتون أنفسهم ) نعم أعنيها خاصةً وإنهم
أوهموا أنفسهم بإنهم على الهدي المحمدي ويعتقدون أنهم على صواب بالرغم من مؤامرة
حكامها وعلماءها على الإسلام في وضعنا في زوبعه كهذه حتى أن الإنسان السليم الفكر
النقي الفطره لايفهم مايدور ونجده يُلقي بنفسه خلف هداهم وك اسوأ خيار يلجأ للإنتقام .!
أتمنى أن تتوقفي عن هذا الشغب - بالرغم من إني لاأحب هذه الألفاظ ولكن أجدني
مُضطره لإستخدامها مع إحترامي الفائق لشخصك - لست أعني لإنك بنظرك مخالفه
أو كما تعتقدين لكن مشاركتك بعيده عن طرحي ولهذا لن أقتبسها .! تحيّه

طالب الفزعة
17-09-13, 02:35 AM
في خضم مانشهده من صراعات بين الحق والباطل كما يعتقدها البعض وبعكس مايعتقده
البعض الآخر أنها مجرد صراعات لترسيخ المصلحه كقمة لايُساوم بها ومن أجلها أصبح
العالم كُل العالم يشهد صراعات قاتله .!

الطبيعي جداً ولإننا نندرج تحت مظلة ( الإنسانيه ) يعني هذا مشاعر وإنفعالات نُصبح
لها كرهناء .! ومايحدث من صراعات ولإننا مازلنا نتذبذب بين كفتي الخير والشر يُنتج
بداخل ( الإنسان ) روح ( الإنتقام ) والصراعات بطبيعتها لاتولد إلاّ الشعور بالإنتقام
من النفس أو من المحيط أو من الآخر ( المخالف ) والذي يُعتقد أنه هو السبب في
ماحصل بالعالم الذي لطالما تغنى بالسلام .

وبحكم طبيعة أغلبية الأعضاء هنا وماتعتقدون أن السنه - كما ينعتون أنفسهم - هم
المستهدفين من قبل الطوائف والأديان الأخرى .! وأنا أفهم ذلك جيداً ولاأرفضه إطلاقاً
لكن حقاً ماذا بعد الإنتقام الذي ظهر بشكلٍ لايميز الإنسان المسالم عن الإنسان
المُعادي وإختلط الحابل بالنابل وصار عنوان كل الصراعات هي ( الإنتقام والثأر )

ألا ترون أننا في عالمٍ مخادع الذي كان شعاره ( حمام السلام ) حينما وضعونا في
دائره ( الإنتقام ) ؟.


أعتذر فالفكره والطرح إرتجاليّان وأحببت مشاركتكم :)






موضوع يحتاج الى مشرط جراح

لي عودة ان شاءالله

لِيلَدانْ
17-09-13, 04:34 AM
الشخصية الإنتقامية شخصية مرهقه ذهنياً
وفاسدة روحياً ومختله عقلياً ..
الأحقاد والضغائن هي الموقده للنفس الإنتقامية .
لا سيما حينما يكون الإنتقام دوافعه باطله أو
لأغراض دنيوية مضمحله !
الإنتصار لقضية عادلة مسلوبة أمر محمود
والإنتقام من أهل الباطل أمر ممدوح ومطلوب
ولكنّ الإنتقام لغير ذلك لا يأتي الإ من أصحاب
القلوب المغشوشة ، المهجورة من كل معاني الصفاء والنقاء





نعم عزيزي لكن حينما يُستخدم الحق والإنتصار لهذا الحق بطرق أقرب للحماقه .! كيف يكون
حال الحق هذا .! كمثال ولاأُريد إعتماده في موجة طرحي هذه لكن الشئ بالشئ يُذكر أقول
بالأمس رأيت جماعه لن أُسميها قامت بإعدام شخصين كانوا ( أسرى ) أمام جمع غفير من
الناس هه ومن وسط الناس أطفال في سن صغير يشاهدون .! أرجو الإنتباه إلى لفظ أسرى
وأطفال ووضع هذا الموقف أمام معامله الرسول وصحابته مع الأسرى وكيف هؤلاء تعاملوا
في ظناً منهم بأنها إنتصاراً للحق مع تعامي تام حول حقيقة الحق الذي كان يحمله الرسول
وأنه لم يضطره هذا الحق للإنتقام .!

أهلاً سيد تركي

( تركي )
17-09-13, 04:46 AM
نعم عزيزي لكن حينما يُستخدم الحق والإنتصار لهذا الحق بطرق أقرب للحماقه .! كيف يكون
حال الحق هذا .! كمثال ولاأُريد إعتماده في موجة طرحي هذه لكن الشئ بالشئ يُذكر أقول
بالأمس رأيت جماعه لن أُسميها قامت بإعدام شخصين كانوا ( أسرى ) أمام جمع غفير من
الناس هه ومن وسط الناس أطفال في سن صغير يشاهدون .! أرجو الإنتباه إلى لفظ أسرى
وأطفال ووضع هذا الموقف أمام معامله الرسول وصحابته مع الأسرى وكيف هؤلاء تعاملوا
في ظناً منهم بأنها إنتصاراً للحق مع تعامي تام حول حقيقة الحق الذي كان يحمله الرسول
وأنه لم يضطره هذا الحق للإنتقام .!

أهلاً سيد تركي





قتل الاسرى ليس محرما في الاسلام
وقد قتل النبي صلى الله عليه وسلم بعضا من اسرى بدر
وعاتبه الله تعالى لأنه فدى اخرين وجاء القرآن
موافقا لرأي عمر رضي الله عنه لأنه كان يرى قتلهم .
قتل الاسرى يقرره الحاكم وفق المصلحة ..
مع الأخذ بالاعتبار لمآلات الامور ..
والمصلحة أن قتلهم بالصورة التي ذكرت ارى أنه غير صحيح
بإعتبار مآلاته وليس لأن فعلهم محرما .
لأن ذلك يؤلب المجتمع الدولي ..
لو فعلوها بالسر كان ذلك انفع واصلح ..
وعاطفتك في هذا الجانب غير محموده
لأنك تعاطفت مع من لا يستحق العطف والرحمه
استشعري حينما يكون بين يديك من هتك عرض اهلك
وقتل اطفالك وشردك بالارض
وقتل الاسرى ممنوع وفق ما نصت عليه اتفاقية جنيف فقط ! .
ونحن لا نعبد الله بإتفاقية جنيف .

لِيلَدانْ
17-09-13, 04:59 AM
قتل الاسرى ليس محرما في الاسلام
وقد قتل النبي صلى الله عليه وسلم بعضا من اسرى بدر
وعاتبه الله تعالى لأنه فدى اخرين وجاء القرآن
موافقا لرأي عمر رضي الله عنه لأنه كان يرى قتلهم .
قتل الاسرى يقرره الحاكم وفق المصلحة ..
مع الأخذ بالاعتبار لمآلات الامور ..
والمصلحة أن قتلهم بالصورة التي ذكرت ارى أنه غير صحيح
لأن ذلك يؤلب المجتمع الدولي ..
لو فعلوها بالسر كان ذلك انفع واصلح ..
وعاطفتك في هذا الجانب غير محموده
لأنك تعاطفت مع من لا يستحق العطف والرحمه
استشعري حينما يكون بين يديك من هتك عرض اهلك
وقتل اطفالك وشردك بالارض
وقتل الاسرى ممنوع وفق ما نصت عليه اتفاقية جنيف فقط ! .
ونحن لا نعبد الله بإتفاقية جنيف .




ليس في العاطفه شأن في تعقيبي .! حتى بالقتل ياتركي أداب وأظنك تعلم هذا .! أعلم جيداً
أن هناك من الأسرى من قتلهم الرسول - صلى الله عليه وسلّم - وثم ماأدراك إن تعاطفي
كان مع من لايستحق العطف .! أنا ضد الإنتقام لو كان إنتصاراً للحق أرجو أن تفهم هذا
ياأستاذ تركي فكيف بزمنٍ لايُعرف الحق أين مصدره .!

لِيلَدانْ
17-09-13, 05:07 AM
نتجاوز مشاركة روابي ليس إنتقاصاً وأتمنى أن تتفهم
موقفي جيداً .!







تحرير مصطلح الانتقام مهم جدا .. والانتقام أو الثأر هو من باب العدالة وتشترك بعض اجراءاته بالعدالة كمسمى .. والانتقام هو إجراءات ضارة بحق شخص أو أفراد ارتكبوا خطأ أو مظلمة .. وهو محمود ومذموم بحسب مقتضى الحال :
فالمحمود : ماكان من باب العدالة محكوما بالاحكام الشرعية ومنه الاحكام الشرعية القضائية فهي من الانتقام وهو من صفات المولى ﷻ وعز ( والله عزيز ذو انتقام ) وغيرها من الايات في صفة الله تعالى .
وقد جزى الله بعض الاقوام على كفرهم بأن عذبهم إنتقاما يقول تعالى ( { فانتقمنا منهم فأغرقناهم في اليمِّ ) وغيرها من الايات الكريمة .

المذموم : ماكان خارج الحكم الشرعي وزيد فيه الى الاعتداء فالله تعالى يقول ( والله لايحب المعتدين ) ويقول تعالى ( وإذا عاقبتم فعاقبوا بمثل ماعوقبتم به ) اي مثل الجرم يكون العقاب .

فعند اطلاق وصف الانتقام يجب التفصيل او تحرير المصطلح ..

تحية طيبة لك




الله ينتقم وإنتقامه عز وجل لايليق إلاّ بإسمه ( المنتقم ) وماذكرته أنت ياعزيزي في تصنيفك
الأول حول ( الإنتقام المحمود ) لاأراه إنتقام بل هو عين العدل والحق ولايحتمل غير هذا
المعنى أو هكذا أظنه .! دعنا في ممارسات النّاس مع هذا الشعور العدواني .! الأغلب
ياعزيزي يكون الإنتقام كردة فعل وهنا تجد التخبط الذي يُعطل العقل ويجعل من الآخر
الذي قد يكون برئ ضحية تصنيفات وخداع لايطال سوى الشعوب المُسالمه .!

أهلاً سيد النابغه

لِيلَدانْ
17-09-13, 05:19 AM
موضوع يحتاج الى مشرط جراح

لي عودة ان شاءالله




على الرحب والسعه .! في إنتظارك متى ماحببت :)

أهلاً طالب

قلب العنا
17-09-13, 06:25 AM
ربما المقصود في طرحك اختي ليلدان روح الإنتقام التي يزرعها الكره والحقد تجاه أفراد أو جماعات بسبب الإختلاف

في العقيدة أو الدين أو الرأي ,

ونظرا لعمق الإختلاف بين تلك الجماعات فقد تولدت في افرادهم روح الإنتقام من الآخر , ومهما كان ذلك الشخص

مسالما فإن أي فرد من الجماعة المضادة لدينه تعتبره عدوا وجبت عداوته بل قتله كما يحدث حاليا بين السنة

والروافض , فكل فرد في الطائفتين يكره جميع من ينتمي للطائفة الأخرى ويجيز سبه وشتمه وقتله , وفي قلب كل

انسان من تلك الطائفتين مالايعلمه الا الله من الحقد والكره وحب الانتقام من اهل الطائفة الأخرى بغض النظر

عن أخلاقه وهل قام بعفل او قول يستحق عليه العقاب أو لا فهو مكروه وغير مرغوب فيه من أهل الطائفة الأخرى

وهذه النظرة وتلك الروح ليست على حق ,, فمن يستحق العقاب هو من يعفل أو يقول مايخالف الكتاب والسنة

ولابد أن نثبت عليه أنه فعل ذلك أو قال مايخالف الكتاب والسنة وهو متعمد , ويجب محاكمته امام القضاء والتنبيه

عليه وشرح الخطأ الذي وقع فيه ,

ويجب ألا ننسى أن لكل طائفة دينية عقيدة معتقدات لاتتوافق مع معتقدات الطائفة الأخرى قهل نتعامل معهم بروح

الإنتقام ؟!!

وطائفة الروافض هم أكثر الطوائف التي يقوم علماؤها بحث افرادها على كره وحقد افراد طائفة السنة , بل ان ذلك

يعتبر من أساسيات عقيدتهم فمن قتل سنيا له أجر عظيم حسب فتاوى علمائهم , وكلما يقوله علماؤهم يؤصل روح

الإنتقام لدى أفراد طائفة الرافضة ضد أهل السنة

وديننا الحنيف يرفض الانتقام من أي كان إلا من ارتكب جرما أو كبيرة فيطبق عليه الحكم الشرعي

طالب الفزعة
17-09-13, 08:25 AM
نعم عزيزي لكن حينما يُستخدم الحق والإنتصار لهذا الحق بطرق أقرب للحماقه .! كيف يكون
حال الحق هذا .! كمثال ولاأُريد إعتماده في موجة طرحي هذه لكن الشئ بالشئ يُذكر أقول
بالأمس رأيت جماعه لن أُسميها قامت بإعدام شخصين كانوا ( أسرى ) أمام جمع غفير من
الناس هه ومن وسط الناس أطفال في سن صغير يشاهدون .! أرجو الإنتباه إلى لفظ أسرى
وأطفال ووضع هذا الموقف أمام معامله الرسول وصحابته مع الأسرى وكيف هؤلاء تعاملوا
في ظناً منهم بأنها إنتصاراً للحق مع تعامي تام حول حقيقة الحق الذي كان يحمله الرسول
وأنه لم يضطره هذا الحق للإنتقام .!

أهلاً سيد تركي







(( الجهل بالسيرة النبوية ))


نعم .... الجهل بالسيرة النبوية هو السبب وراء طرحك هذا

وليس طرحك هذا وحده ... بل ايضا" الكثير من الاطروحات والافكار التي لدى الكثير من الناس


يا اختي الكريمة

الرسول عليه الصلاة والسلام فعل اكثر بكثير من هذا الفعل ( المستهجن ) حسب رأيك

في غزوة بني قريظة تحديدا"

مع العلم أن بني قريظة لم يفعلو بالمسلمين ولا عشر مافعله جيش بشار بالمسلمين هناك




وبما اننا نحن مسلمين فعلينا ان :


نحكم شرعنا اولا"

عقولنا ثانيا"

وعواطفنا اخير"

روابي نجد .. !
17-09-13, 08:52 AM
أحترم كلّ من أدلى برأيه وهو موضع إهتمام مني سيما إنه يُدعم فكرة الطرح .! روابي لاأريد
إقتباس مشاركتك لإنها لاتعني طرحي بشئ وإن كان شئ يدور في خلدي لـ أفصحت عنه
ولن أُبالي .! ولمعارضتك حول لفظي ب ( أو كما ينعتون أنفسهم ) نعم أعنيها خاصةً وإنهم
أوهموا أنفسهم بإنهم على الهدي المحمدي ويعتقدون أنهم على صواب بالرغم من مؤامرة
حكامها وعلماءها على الإسلام في وضعنا في زوبعه كهذه حتى أن الإنسان السليم الفكر
النقي الفطره لايفهم مايدور ونجده يُلقي بنفسه خلف هداهم وك اسوأ خيار يلجأ للإنتقام .!
أتمنى أن تتوقفي عن هذا الشغب - بالرغم من إني لاأحب هذه الألفاظ ولكن أجدني
مُضطره لإستخدامها مع إحترامي الفائق لشخصك - لست أعني لإنك بنظرك مخالفه
أو كما تعتقدين لكن مشاركتك بعيده عن طرحي ولهذا لن أقتبسها .! تحيّه










تعالي إلى كلمة سواء بيني وبينكِ ..! (qq79)


سأعود قريبًا ليلدان لابأس .. :ham020:

لِيلَدانْ
17-09-13, 09:02 AM
(( الجهل بالسيرة النبوية ))


نعم .... الجهل بالسيرة النبوية هو السبب وراء طرحك هذا

وليس طرحك هذا وحده ... بل ايضا" الكثير من الاطروحات والافكار التي لدى الكثير من الناس


يا اختي الكريمة

الرسول عليه الصلاة والسلام فعل اكثر بكثير من هذا الفعل ( المستهجن ) حسب رأيك

في غزوة بني قريظة تحديدا"

مع العلم أن بني قريظة لم يفعلو بالمسلمين ولا عشر مافعله جيش بشار بالمسلمين هناك




وبما اننا نحن مسلمين فعلينا ان :


نحكم شرعنا اولا"

عقولنا ثانيا"

وعواطفنا اخير"







ليس بسبب الجهل كما تعتقد وأحكامك المُسبقه بخصوص الإطروحات لاشأن لفكري بها .!
ثم أعلم تماماً مافعله الرسول أو بمعنى آخر ماحكم به سعد بن معاذ ليهود بني قريظه
وماكان له رضي الله عنه أن يحكم إلاّ بعد تروي ومشوره ولاتنسى أن سعد بن معاذ كان
حليف لليهود في وقت الجاهليه وهذا يعني حكمه لم يكن ليعتمد إلاّ إنتصاراً للحق ولم
يكن إنتقاماً .! أتمنى منك ياسيد طالب أن تُفرق بين الإنتصار للحق الذي لايُخالطه شك
في إنه حق وبين الإنتقام من فئه تدعي إنها على حق .! شتان بينهما وثم أتمنى الإلتزام
بمضمون طرحي .!

قلب العنا لي عوده - بحول الله - لمشاركتك تعقيبك المهم والذي يُحاكي جانب من جوانب
طرحي ، وروابي أتمنى عودتك أن تكون بعيده عن ردك الأول لإني لاأجد لمشاركتك دخل
في ماتطرقت إليه أنا ولاأريد إستعجال مشاركتك وبالرحب والسعه متى ماأتسع المقام
لمحاكاة ماأعنيه أنا بطرحي فإني أُرحب بالجميع :)

((قلم ودرع))
17-09-13, 09:29 AM
تحكيم القوانين الوضعية ...سبب رئيس في ضياع الحقوق ...ووأد مامن شأنه أن يكون صمام أمان
وكذا احتكار القضاء وعدم استقلاليته أيضاًهو الآخــــر سبب في تذكية روح الإنتقام لذات الإنتقام
ومما صار وقوداً أيضاً لنار الإنتقام علماء يلوون أعناق النصوص لتلائم هوى من يسبحون بحمده
آنآء الليل وأطراف النهار....؟؟!!

ومانحن فيه من تذبذب وعدم إدراك لما يدور هو عائد إلى عدم وجود علماء راسخين يثق الناس بهم

صار الإنصاف...والحكم بالعدل لاهوية له...وهذا من البديهي أن يغذي روح الإنتقام في نفوس البشر

طالب الفزعة
17-09-13, 11:01 AM
ليس بسبب الجهل كما تعتقد وأحكامك المُسبقه بخصوص الإطروحات لاشأن لفكري بها .!
ثم أعلم تماماً مافعله الرسول أو بمعنى آخر ماحكم به سعد بن معاذ ليهود بني قريظه
وماكان له رضي الله عنه أن يحكم إلاّ بعد تروي ومشوره ولاتنسى أن سعد بن معاذ كان
حليف لليهود في وقت الجاهليه وهذا يعني حكمه لم يكن ليعتمد إلاّ إنتصاراً للحق ولم
يكن إنتقاماً .!



وهذا يؤكد صحة كلامي بانك تجهلين السيرة النبوية

فسعد بن معاذ رضي الله عنه لم يشاور احد في الحكم



أتمنى منك ياسيد طالب أن تُفرق بين الإنتصار للحق الذي لايُخالطه شك
في إنه حق وبين الإنتقام من فئه تدعي إنها على حق .! شتان بينهما وثم أتمنى الإلتزام
بمضمون طرحي .!





بل انتي من يجب عليكي ان لاتصنفي الافعال حسب اهوائك الشخصية

فانا لا ادري على اية اساس قمتي بتصنيف الافعال ... هذا انتقام وهذا انتصار للحق ؟؟!!!

هل لديك شروط او ضوابط او قوانين ... تستطيعين بها ان تميزين بين الانتقام والانتصار للحق ؟؟

اذا لديك ذلك .... فاخبرينا بها لعلنا نستفيد

واذا لم يكن لديكي فتوقفي عن الحكم بالهوى

يرفأ.
17-09-13, 11:12 AM
الفتن الطائفية القت بضلالها على الامة الاسلامية
وكل طائفه تدعي بأنها على حق والى الحق.

لم تظهر الطائفية الزبية في العصر الحديث الا بعد انكسار حكم الشاة
على يد ملالي الخميني الهالك .

منذ ان تولو السلطة بعد الانقلاب الجائر بدأو تخطيطياتهم السياسية لأرجاع المجد
الصفوي البائد .ولأرجاع امبراطرية فارس العملاقة التي دثرها المسلمون على ايديهم.


فأستغلو المذهبية الطائفية في تأجيج الناس والمساعدة في كل ماينشر الطائفيه
ساعدهم في هذا الشيء جهل الكثير من ابناء المسلمين بالتوجهات الصفوية المستغلة للدين وكذلك بعض المتشددين من ابناء السنة الذين انصاعو لخطط
الملالي وانساقو خلف الاعلام الموجه .


ولو كنا نتبع الهدي الصحيح لتمسكنا بـــ ( الفتنة نائمه لعن الله من أيقضها )

ولـــــــــــــــــــكن ؟؟

moneeeb
17-09-13, 11:32 AM
التار و لا العار يا هريدي :confident

لِيلَدانْ
17-09-13, 12:17 PM
وهذا يؤكد صحة كلامي بانك تجهلين السيرة النبوية

فسعد بن معاذ رضي الله عنه لم يشاور احد في الحكم





بل انتي من يجب عليكي ان لاتصنفي الافعال حسب اهوائك الشخصية

فانا لا ادري على اية اساس قمتي بتصنيف الافعال ... هذا انتقام وهذا انتصار للحق ؟؟!!!

هل لديك شروط او ضوابط او قوانين ... تستطيعين بها ان تميزين بين الانتقام والانتصار للحق ؟؟

اذا لديك ذلك .... فاخبرينا بها لعلنا نستفيد

واذا لم يكن لديكي فتوقفي عن الحكم بالهوى





ياسيد ومالو خلاص أنا أجهل السيره لإني اخطأت بمسألة مشورة سعد .! خلاص كذا
وثم الحق الذي لايُخالطه شك كان بتأييد الله بإرساله للوحي أتقارنه بفئه عنوانها
الإنتقام ولو ضرب الناس بعضهم .! مالك كيف تحكم .! أرجو منك ألاّ تحاورني لمجرد
المجادله .! أنا لاأطيق هذا فلنعد إلى صلب الطرح لو أردت ذلك وإن لم تُرد ذلك فأنا
لن أُكمل إطلاقاً التعقيب على مشاركات تدور حول مادرت إليه أنت ياسيد .!

لِيلَدانْ
17-09-13, 12:24 PM
ربما المقصود في طرحك اختي ليلدان روح الإنتقام التي يزرعها الكره والحقد تجاه أفراد أو جماعات بسبب الإختلاف

في العقيدة أو الدين أو الرأي ,

ونظرا لعمق الإختلاف بين تلك الجماعات فقد تولدت في افرادهم روح الإنتقام من الآخر , ومهما كان ذلك الشخص

مسالما فإن أي فرد من الجماعة المضادة لدينه تعتبره عدوا وجبت عداوته بل قتله كما يحدث حاليا بين السنة

والروافض , فكل فرد في الطائفتين يكره جميع من ينتمي للطائفة الأخرى ويجيز سبه وشتمه وقتله , وفي قلب كل

انسان من تلك الطائفتين مالايعلمه الا الله من الحقد والكره وحب الانتقام من اهل الطائفة الأخرى بغض النظر

عن أخلاقه وهل قام بعفل او قول يستحق عليه العقاب أو لا فهو مكروه وغير مرغوب فيه من أهل الطائفة الأخرى

وهذه النظرة وتلك الروح ليست على حق ,, فمن يستحق العقاب هو من يعفل أو يقول مايخالف الكتاب والسنة

ولابد أن نثبت عليه أنه فعل ذلك أو قال مايخالف الكتاب والسنة وهو متعمد , ويجب محاكمته امام القضاء والتنبيه

عليه وشرح الخطأ الذي وقع فيه ,

ويجب ألا ننسى أن لكل طائفة دينية عقيدة معتقدات لاتتوافق مع معتقدات الطائفة الأخرى قهل نتعامل معهم بروح

الإنتقام ؟!!

وطائفة الروافض هم أكثر الطوائف التي يقوم علماؤها بحث افرادها على كره وحقد افراد طائفة السنة , بل ان ذلك

يعتبر من أساسيات عقيدتهم فمن قتل سنيا له أجر عظيم حسب فتاوى علمائهم , وكلما يقوله علماؤهم يؤصل روح

الإنتقام لدى أفراد طائفة الرافضة ضد أهل السنة

وديننا الحنيف يرفض الانتقام من أي كان إلا من ارتكب جرما أو كبيرة فيطبق عليه الحكم الشرعي




بعيداً عن التصنيفات والمسميات التي تطرقت إليها ياسيد قلب العنا أبداً لايحق لأي
إنسان أن ينتقم من الآخر لمجرد الإختلاف .! وأعتقد أنك مؤيد لقولي هذا .! بخصوص
آخر سطر ذكرته هذا لايُعد إنتقام أبداً هو عدل وإقامة شرع الله ومعلوم أن بإقامة
شرع الله ( بالشكل الصحيح ) يكون تكفير لصاحب الكبيره فكيف يكون إذاً إنتقام .!

أهلاً بك :)

لِيلَدانْ
17-09-13, 12:26 PM
تحكيم القوانين الوضعية ...سبب رئيس في ضياع الحقوق ...ووأد مامن شأنه أن يكون صمام أمان
وكذا احتكار القضاء وعدم استقلاليته أيضاًهو الآخــــر سبب في تذكية روح الإنتقام لذات الإنتقام
ومما صار وقوداً أيضاً لنار الإنتقام علماء يلوون أعناق النصوص لتلائم هوى من يسبحون بحمده
آنآء الليل وأطراف النهار....؟؟!!

ومانحن فيه من تذبذب وعدم إدراك لما يدور هو عائد إلى عدم وجود علماء راسخين يثق الناس بهم

صار الإنصاف...والحكم بالعدل لاهوية له...وهذا من البديهي أن يغذي روح الإنتقام في نفوس البشر




هذا ماأصبو إليه ياسيد قلم وماأردت التطرق إليه تماماً .! فعلاً في زمن تغيير المفاهيم
والإزدواجيه التي نشهدها في إصدار الفتاوى وتطبيق الدين هي ماجعلتنا ننتقل من
الهدف الأسمى ( الإنتصار للحق ) إلى ( الإنتقام باسم الدين وغيره )

أهلاً بك قلم :)

لِيلَدانْ
17-09-13, 12:31 PM
الفتن الطائفية القت بضلالها على الامة الاسلامية
وكل طائفه تدعي بأنها على حق والى الحق.

لم تظهر الطائفية الزبية في العصر الحديث الا بعد انكسار حكم الشاة
على يد ملالي الخميني الهالك .

منذ ان تولو السلطة بعد الانقلاب الجائر بدأو تخطيطياتهم السياسية لأرجاع المجد
الصفوي البائد .ولأرجاع امبراطرية فارس العملاقة التي دثرها المسلمون على ايديهم.


فأستغلو المذهبية الطائفية في تأجيج الناس والمساعدة في كل ماينشر الطائفيه
ساعدهم في هذا الشيء جهل الكثير من ابناء المسلمين بالتوجهات الصفوية المستغلة للدين وكذلك بعض المتشددين من ابناء السنة الذين انصاعو لخطط
الملالي وانساقو خلف الاعلام الموجه .


ولو كنا نتبع الهدي الصحيح لتمسكنا بـــ ( الفتنة نائمه لعن الله من أيقضها )

ولـــــــــــــــــــكن ؟؟





دعنا من إلقاء اللوم على الآخر بشكل يجعلنا أكثر نزاهة .! الحق يُقال ولو كان على حساب
النفس ( العلماء بشتى أصنافهم وأغلبهم على هذا الطريق هم من أخذونا بجريرة كذبهم
وخداعهم ) .! فِلم نهرب عن حقيقة واقعنا الذي يبدو فيه شعار ( الإنتقام ) يملأ جميع
شوارعه.!

أهلاً يرفأ :)

لِيلَدانْ
17-09-13, 12:33 PM
التار و لا العار يا هريدي :confident





الثأر وألاّ العار أي منطقٍ هذا .! أحسبك تمزح
يامُنيب (vv)

على أي حال أهلاً بك :)

فوق القمه
17-09-13, 12:36 PM
فلنفرض السنّة والشيعة !! نعم فالعداء بيننا من أزل , نحن السنّة نحب الله والرسول صلَّ الله عليه وسلم ونحب صحابته الكرام , والشيعة يحرّفون القرآن ويطعنون في الصحابة الكرام ! ويكفرون جميع أهل السنّة ! هل رأيتي هذا الفرق وسبب العداء !؟ ولاأظنكِ تغفلين عن الفروقات عمومًا !

ثم أننا لسنا على دين واحد ! فكيف نكون على قلبٍ واحد !؟

وكما ذكرتِ .. الإسلام مُستهدف من جميع الطوائف , والأديان الأُخرى !

ليلدان مالذي ترمين إليه !؟

مالونته بالأحمر وكأن بكِ تستهزئين بأهل السنّة ! بقولكِ ( ينعتون أنفسهم ) !؟ :544453:

وهل عندكِ شك في ذلك !؟؟؟


ومابعد الإنتقام ! إلاّ الإنتصار للسنّة والقرآن !





بارك الله فيك روابي نجد. أوافقك الرأي

يرفأ.
17-09-13, 12:58 PM
دعنا من إلقاء اللوم على الآخر بشكل يجعلنا أكثر نزاهة .! الحق يُقال ولو كان على حساب
النفس ( العلماء بشتى أصنافهم وأغلبهم على هذا الطريق هم من أخذونا بجريرة كذبهم
وخداعهم ) .! فِلم نهرب عن حقيقة واقعنا الذي يبدو فيه شعار ( الإنتقام ) يملأ جميع
شوارعه.!

أهلاً يرفأ :)




طيب انا في ردي ما انكرت ان لبعض علماء السنة دور كبير

يا انك ماقريتي الرد كويس

او ان وراك مشوار وخطفتي الرد خطف المدرعمين.

: )

عبادي نت
17-09-13, 01:01 PM
انا مع رأي روابي نجد وطالب الفزعة وأخونا النابغة الأزدي

والأخت ليلدان عندما رآت الإقناع في ردودهم رفضت مناقشتهم

وهذا ان دل شيء فإنما يدل على الضحالة الفكرية التي تعاني منها هذه الكاتبة

moneeeb
17-09-13, 01:15 PM
الثأر وألاّ العار أي منطقٍ هذا .! أحسبك تمزح
يامُنيب (vv)

على أي حال أهلاً بك :)





يا سيدة ليلدان

الانتقام مسالة شخصية و ليست مسألة عامة او قضية عامة

و تحديد اخلاقيات الانتقام سراب

فالمنتقم يتحاكم بعواطفه و ليس بقانون او عقل

فان تحاكم بالعقل او القانون اصبحنا نتحدث عن العدل و ليس الانتقام

Revenge is an act of passion

يا ليلدان خانو


و كما قال شيكسبير

If you prick us do we not bleed
If you tickle us do we not laugh
If you poison us do we not die
And if you wrong us shall we not revenge


تذكري دائما:

Revenge is never a straight line. It's a forest, And like a forest it's easy to lose your way... To get lost... To forget where you came in.

, kill bill, Hattori Hanzo

السموحة مالى مزاج اترجم...

تشاو

يرفأ.
17-09-13, 01:15 PM
انا مع رأي روابي نجد وطالب الفزعة وأخونا النابغة الأزدي

والأخت ليلدان عندما رآت الإقناع في ردودهم رفضت مناقشتهم

وهذا ان دل شيء فإنما يدل على الضحالة الفكرية التي تعاني منها هذه الكاتبة

لازم يكون للرأي الآخر مكان في اي محور نقاش
فماتراة انت صح يراة غيرك العكس

لذلك نعتك لليلدان بضحالة الفكر يدل على ان اتساع الاراء يضيق
في محيطك

فلا تضيق واسع ياعبادي
فرأيها لايلزمك بأتباعة ولكن لة حق الأحترام كوجهة نظر

طالب الفزعة
17-09-13, 01:34 PM
ياسيد ومالو خلاص أنا أجهل السيره لإني اخطأت بمسألة مشورة سعد .! خلاص كذا
وثم الحق الذي لايُخالطه شك كان بتأييد الله بإرساله للوحي أتقارنه بفئه عنوانها
الإنتقام ولو ضرب الناس بعضهم .! مالك كيف تحكم .! أرجو منك ألاّ تحاورني لمجرد
المجادله .! أنا لاأطيق هذا فلنعد إلى صلب الطرح لو أردت ذلك وإن لم تُرد ذلك فأنا
لن أُكمل إطلاقاً التعقيب على مشاركات تدور حول مادرت إليه أنت ياسيد .!







لم تجيبي على سؤالي

على اي اساس قمتي بتصنيف الاعمال هذا انتقام وهذا انتصار للحق ؟؟

هل هناك مواصفات معينة تفرق بين الاثنين مثلا" ؟؟

عبادي نت
17-09-13, 02:20 PM
لازم يكون للرأي الآخر مكان في اي محور نقاش
فماتراة انت صح يراة غيرك العكس

لذلك نعتك لليلدان بضحالة الفكر يدل على ان اتساع الاراء يضيق
في محيطك

فلا تضيق واسع ياعبادي
فرأيها لايلزمك بأتباعة ولكن لة حق الأحترام كوجهة نظر


اتساع الآراء ضاقت في محيط موكلتك

وكان من الآولى ان توجه لها هذا الرد

النابغة الأزدي
17-09-13, 03:10 PM
نتجاوز مشاركة روابي ليس إنتقاصاً وأتمنى أن تتفهم
موقفي جيداً .!












الله ينتقم وإنتقامه عز وجل لايليق إلاّ بإسمه ( المنتقم ) وماذكرته أنت ياعزيزي في تصنيفك
الأول حول ( الإنتقام المحمود ) لاأراه إنتقام بل هو عين العدل والحق ولايحتمل غير هذا
المعنى أو هكذا أظنه .! دعنا في ممارسات النّاس مع هذا الشعور العدواني .! الأغلب
ياعزيزي يكون الإنتقام كردة فعل وهنا تجد التخبط الذي يُعطل العقل ويجعل من الآخر
الذي قد يكون برئ ضحية تصنيفات وخداع لايطال سوى الشعوب المُسالمه .!

أهلاً سيد النابغه





اهلا بك .. تفريقك خلاف الدليل وظاهر القرآن .. فالله تعالى سمى حكمه العدل إنتقاما في اكثر من موضع والتفصيل الحق ان الانتقام سلوك وفعل ضار ردة لفعل سابق .. يفصل بينهما تأطير الشرع لهما .، فما كان تحت الحكم الشرعي كان انتقاما موافقا للشرع والقانون .. والتجاوز في الانتقام هو من يحدد نوعه فقط .. فالتفصيل مستلزم لبيان المعنى ضمنياً كان او ظاهرا مستلزم لمعنى آخر ..

فليس كل لفظ او معنى يستلزم ظاهره فقط .. فالقتل كبيرة في جانب .. وحكم عدل في جانب آخر ..
كذلك الهجر مذموم بجانب .. وتعزير في جانب

فالحكم على على ظاهر اللفظ المحتمل مستلزم للبيان والتفريق والتفصيل ..

تحية طيبة لك

لِيلَدانْ
17-09-13, 11:32 PM
طيب انا في ردي ما انكرت ان لبعض علماء السنة دور كبير

يا انك ماقريتي الرد كويس

او ان وراك مشوار وخطفتي الرد خطف المدرعمين.

: )





أعذرني سيدي .! كنت قد قرأت ردك جيداً لكن الصباح كان مزاجي لك عليه وهذا
سبب تخبط ردي .! من تو راجعته وإتضح إن تعقيبي لم يصب مرمى مشاركتك .!
أعذرني :)

لِيلَدانْ
17-09-13, 11:35 PM
انا مع رأي روابي نجد وطالب الفزعة وأخونا النابغة الأزدي

والأخت ليلدان عندما رآت الإقناع في ردودهم رفضت مناقشتهم

وهذا ان دل شيء فإنما يدل على الضحالة الفكرية التي تعاني منها هذه الكاتبة



نعم وماذا بعد .! واضح أنك لم تُفرق بين رد السيد النابغه ورد الأنسه روابي والسيد
طالب .! شتان بين الردين .! الأول أصاب كبد الطرح والآخر لم تكن مشاركته تعني
طرحي .!

أهلاً وأرجو منك الإحترام :)

لِيلَدانْ
17-09-13, 11:46 PM
يا سيدة ليلدان

الانتقام مسالة شخصية و ليست مسألة عامة او قضية عامة

و تحديد اخلاقيات الانتقام سراب

فالمنتقم يتحاكم بعواطفه و ليس بقانون او عقل

فان تحاكم بالعقل او القانون اصبحنا نتحدث عن العدل و ليس الانتقام

revenge is an act of passion

يا ليلدان خانو


و كما قال شيكسبير

if you prick us do we not bleed
if you tickle us do we not laugh
if you poison us do we not die
and if you wrong us shall we not revenge


تذكري دائما:

revenge is never a straight line. It's a forest, and like a forest it's easy to lose your way... To get lost... To forget where you came in.

, kill bill, hattori hanzo

السموحة مالى مزاج اترجم...

تشاو




سيدي لم أعني هذا إطلاقاً أنا أتحدث حول الإنتقام ومبرراته .! نعم أعلم بأنه نتاج صوت عاطفه
وهو ردة فعل أكثر من إنه فعل .! لاأجهل هذا كما إني أتفهمه لكن عزيزي مسألة أن الإنتقام
مسألة شخصيه هذا أشبه بالهراء مع إحترامي الشديد لشخصك .! أمَا ترى وتشاهد كيف
أن الإنتقام أصبح كالسرطان تمكنت من جماعات لاأفراد فقط .! ثم اعتقد من حيث لاتعتقد
إنك مؤيد لما أقصده أنا وأنه فرق بين الإنتقام الذي يسيئ لسماحة الدين وبين العدل
الذي يبتغي إرساء العدل فقط .!

أهلاً ثانيه :)

لِيلَدانْ
17-09-13, 11:56 PM
لم تجيبي على سؤالي

على اي اساس قمتي بتصنيف الاعمال هذا انتقام وهذا انتصار للحق ؟؟

هل هناك مواصفات معينة تفرق بين الاثنين مثلا" ؟؟







لك ماتريد ولو إن كلامي جداً واضح لكن سأنزل لرغبتك .! تابع ردي على
مشاركة السيد النابغه :)



اهلا بك .. تفريقك خلاف الدليل وظاهر القرآن .. فالله تعالى سمى حكمه العدل إنتقاما في اكثر من موضع والتفصيل الحق ان الانتقام سلوك وفعل ضار ردة لفعل سابق .. يفصل بينهما تأطير الشرع لهما .، فما كان تحت الحكم الشرعي كان انتقاما موافقا للشرع والقانون .. والتجاوز في الانتقام هو من يحدد نوعه فقط .. فالتفصيل مستلزم لبيان المعنى ضمنياً كان او ظاهرا مستلزم لمعنى آخر ..

فليس كل لفظ او معنى يستلزم ظاهره فقط .. فالقتل كبيرة في جانب .. وحكم عدل في جانب آخر ..
كذلك الهجر مذموم بجانب .. وتعزير في جانب

فالحكم على على ظاهر اللفظ المحتمل مستلزم للبيان والتفريق والتفصيل ..

تحية طيبة لك



تماماً عزيزي ولانختلف .! أنت صنفت الإنتقام إلى نوعين وتعتبر وجهة نظرك وعليّ إحترامها
لكن أنا بنظري أن الإنتقام لايصدر إلاّ كردة فعل فيها من التخبط مافيها ولِذا لاأعدها إنتصاراً
للعدل ولعل مانشاهده الأن يُدعم قولي هذا .! فما كان من أراد إرساء العدل أن يتخبط وينتقم
من الآخر لمجرد الإختلاف .! عزيزي النابغه أنا أصنف الإنتقام المحمود - كما أسميته أنت -
إن أُقيم بالشكل الصواب الذي يُقره الله ورسوله هو إقامة للعدل وثم فرق بين من الحق
إن إنتقم ومن المُتخبط إن لجأ إلى الإنتقام فبالأول لايتم - أو هكذا أعتقده - إلاّ بعد حساب
خشية الظلم والأخر يكون كعقوبه من غير حتى إحترام الإنسان والتجني على روح الإنسان
بصورة مؤذيه .!


أهلاً بكما ثانيه :)

لِيلَدانْ
18-09-13, 12:02 AM
لازم يكون للرأي الآخر مكان في اي محور نقاش
فماتراة انت صح يراة غيرك العكس

لذلك نعتك لليلدان بضحالة الفكر يدل على ان اتساع الاراء يضيق
في محيطك

فلا تضيق واسع ياعبادي
فرأيها لايلزمك بأتباعة ولكن لة حق الأحترام كوجهة نظر





أشكرك سيدي على وقفتك .! ورد آخر القصد منه النيل من شخصي أو النيل من
هدف طرحي لن ألتفت إليه إطلاقاً فلينعتوني بضحالة الفكر خيرٌ لي من أن أكثر
من الجدال .!

ممتنه :)

طالب الفزعة
18-09-13, 12:12 AM
لك ماتريد ولو إن كلامي جداً واضح لكن سأنزل لرغبتك .! تابع ردي على
مشاركة السيد النابغه :)







تماماً عزيزي ولانختلف .! أنت صنفت الإنتقام إلى نوعين وتعتبر وجهة نظرك وعليّ إحترامها
لكن أنا بنظري أن الإنتقام لايصدر إلاّ كردة فعل فيها من التخبط مافيها ولِذا لاأعدها إنتصاراً
للعدل ولعل مانشاهده الأن يُدعم قولي هذا .! فما كان من أراد إرساء العدل أن يتخبط وينتقم
من الآخر لمجرد الإختلاف .! عزيزي النابغه أنا أصنف الإنتقام المحمود - كما أسميته أنت -
إن أُقيم بالشكل الصواب الذي يُقره الله ورسوله هو إقامة للعدل وثم فرق بين من الحق
إن إنتقم ومن المُتخبط إن لجأ إلى الإنتقام فبالأول لايتم - أو هكذا أعتقده - إلاّ بعد حساب
خشية الظلم والأخر يكون كعقوبه من غير حتى إحترام الإنسان والتجني على روح الإنسان
بصورة مؤذيه .!


أهلاً بكما ثانيه :)





انت تقصدين ان كلاهما ( عقوبة )

ولكن الانتقام المحمود يأتي بعد مراعاة الجوانب الشرعية

والانتقام الغير محمود هو الذي لاترعى فيه الجوانب الشرعية


هل مافهمته صحيحا" ؟؟؟

لِيلَدانْ
18-09-13, 12:21 AM
انت تقصدين ان كلاهما ( عقوبة )

ولكن الانتقام المحمود يأتي بعد مراعاة الجوانب الشرعية

والانتقام الغير محمود هو الذي لاترعى فيه الجوانب الشرعية


هل مافهمته صحيحا" ؟؟؟




ينصر دينك .! تماماً هذا ماعنيته مع تحفظي للفظ ( إنتقام
محمود ) .!

أهلاً :)

روابي نجد .. !
18-09-13, 12:36 AM
عُدت والعود أحمدٌ ... (qq168)


ليلدان لايمكن إنتقاد الصراع بين الحق والباطل ! لأنه يُخلّف الإنتقام ! فالإنتقام المُحصّل الطبيعي لأي صراع دائر

وهو لايعكس بالضرورة صورة الإنسان الطبيعية !

بل يُظهر جوهره ليشكّل على أثره عقيدته .. ثم على ضوء تلك الشخصّية سواء كانت مُسالمةٌ أو عدائيةٌ يتبين الحق !

لذلك يحتاج مقالكِ لــ مراجعـــــــة !!


شكرًا لكِ .. (qq115)

اسير المنتديات
18-09-13, 12:46 AM
الليلدان ,, يسعد مساكِ ,, :)


مواضيعك في كل كلمة لها معادلة ,,,, فأحسنتِ :)

ما ابغى اغوص كثير بتفاصيل الموضوع مع انو يبغالوا تفاصيل كثيرة بسبب سوء

الاوضاع لدينا ,,, لانو معتقداتي الخالصة من كل عنصرية ووهم انا مرتاح فيها جدا لضميري ,, :gm741:

بس حبيت اني اقول كلمتيين مختلفتيين وبعيدة عن الرد الروتيني لكذا مواضيع واسبابها

واندفاعتها العاطفية المشحونة والملوثة بسوء ما يشهده العقل الباطن ،، وذلك لكتاب قرأته اكثر من 5 مرات ومازلت لم استوعب نضج ما يحتويه ,,, :)


لنتعلم من الأنبياء التأمل ودروس الرحمة واحترام الآخر مهما كان سلوكه وأخلاقه، قبوله

هو أول خطوة لكي ينتبه ويتعلم منك إذا كان هناك فعلاً شيء ليتعلمه منك.....

السر في فهم طبقات الدماغ أو الفكر الثلاثة :

1- أول أصغر وأقدم جزء هو في المركز ويدعى دماغ الزواحف ومسؤول عن الانفعالات

السريعة وردات الفعل دون تفكير، ومن هنا نجد كثرة الانفعال المتسرع عندنا والحكم

والإدانة بسبب سيطرة هذا الدماغ البدائي علينا وعدم اكتشافنا للطبقات الأرقى بعد.

2- ثاني طبقة متوسطة هي دماغ الثدييات وهو مسؤول عن العواطف والتعاطف، من هنا

تصدر العواطف والشفقة والحنان وغيرها من الصفات التي نجدها عند كل الحيوانات

الثدية، جيدة نوعاً ما وأفضل من انفعالات الزواحف لكنها بعد لم ترتقي إلى مستوى الإنسان.

3- ثالث طبقة هي دماغ البشر الحقيقي وهي قشرة الدماغ الرمادية الحاوية على أجسام

الخلايا العصبية التي مهمتها التفكير الهادئ والتجاوب والرحمة، وهي الصفات الأساسية التي تميز الإنسان خليفة الله في الأرض.

التأمل ومراقبة الجسد والفكر والعواطف هو أهم طريقة لتشغيل هذه الطبقات بتناغم والتحول إلى إنسان يعيش على الصراط والميزان.... ^_^


اممممممممم وصلت ,,, يا ليلدان ,, مفهوومة يعني :gg4mpup:



ويعطيكي ألف عافـيــــــــــــــــة ,,, :)

لِيلَدانْ
18-09-13, 12:52 AM
عُدت والعود أحمدٌ ... (qq168)


ليلدان لايمكن إنتقاد الصراع بين الحق والباطل ! لأنه يُخلّف الإنتقام ! فالإنتقام المُحصّل الطبيعي لأي صراع دائر

وهو لايعكس بالضرورة صورة الإنسان الطبيعية !

بل يُظهر جوهره ليشكّل على أثره عقيدته .. ثم على ضوء تلك الشخصّية سواء كانت مُسالمةٌ أو عدائيةٌ يتبين الحق !

لذلك يحتاج مقالكِ لــ مراجعـــــــة !!


شكرًا لكِ .. (qq115)






أرجو فهم ماأقصده أنا ولاأعتقد طرحي بهذه الصعوبه لكي ألقى من البعض مالقيت من سوء فهم .!
لو لم يفهمه البعض هنا لشككت في إني أنا اخطأت في توصيل فكرتي بالشكل الصواب .! عزيزتي
لم أنتقد الصراع بين الحق والباطل أبداً بل أنتقدت مايُخلفه هذا الصراع سيما أنه لم يثبت بأن الحق
هذا قطعاً هو حق ولايحتمل غير هذا الشئ .! ولِذا نشهد الكثير من الإجراءات التعسفيه التي لاتنم
سوى عن حقد وضغينه وإنتقام من الآخر فقط يتحين الفرصه للإنقضاض على الآخر مهما كان مسالم
أو معادي ليُظهر إنتقامه بذريعة إحقاقه للحق ولو نظرنا قليلاً لكيفية إنتقامه لاأكتشفنا أنها قد
نزعت الإنسانيه الذي لطالما نصرها الإسلام بسماحته .! ياسيده حتى الحيوان لقتله أداب فكيف
الحال بالإنسان وقد كرمه الله على سائر المخلوقات .!

أهلاً :)

اسير المنتديات
18-09-13, 01:00 AM
عفــوا ,,, لعلها الصورة تفي بالغرض ,,, لاجلهم (qq152)




http://www6.0zz0.com/2013/09/17/21/524820181.jpg (http://www.0zz0.com)

روابي نجد .. !
18-09-13, 01:21 AM
لم أنتقد الصراع بين الحق والباطل أبداً بل أنتقدت مايُخلفه هذا الصراع سيما أنه لم يثبت بأن الحق





كيف نبني النقد على مُحصّل طبيعي !؟؟

ثم كيف نصور تلك الإجراءات بلغة التعميم ! ونتيجتها حسب مفهومكِ لاتُخلّف إلاّ دمارًا !!؟

حتى أضحى الصراع لامحل له من الإعراب !؟

وهذا ياليلدان من الخلط من وجهة نظري ! (qq10)


أشكركِ ...

لِيلَدانْ
18-09-13, 01:28 AM
الليلدان ,, يسعد مساكِ ,, :)


مواضيعك في كل كلمة لها معادلة ,,,, فأحسنتِ :)

ما ابغى اغوص كثير بتفاصيل الموضوع مع انو يبغالوا تفاصيل كثيرة بسبب سوء

الاوضاع لدينا ,,, لانو معتقداتي الخالصة من كل عنصرية ووهم انا مرتاح فيها جدا لضميري ,, :gm741:

بس حبيت اني اقول كلمتيين مختلفتيين وبعيدة عن الرد الروتيني لكذا مواضيع واسبابها

واندفاعتها العاطفية المشحونة والملوثة بسوء ما يشهده العقل الباطن ،، وذلك لكتاب قرأته اكثر من 5 مرات ومازلت لم استوعب نضج ما يحتويه ,,, :)


لنتعلم من الأنبياء التأمل ودروس الرحمة واحترام الآخر مهما كان سلوكه وأخلاقه، قبوله

هو أول خطوة لكي ينتبه ويتعلم منك إذا كان هناك فعلاً شيء ليتعلمه منك.....

السر في فهم طبقات الدماغ أو الفكر الثلاثة :

1- أول أصغر وأقدم جزء هو في المركز ويدعى دماغ الزواحف ومسؤول عن الانفعالات

السريعة وردات الفعل دون تفكير، ومن هنا نجد كثرة الانفعال المتسرع عندنا والحكم

والإدانة بسبب سيطرة هذا الدماغ البدائي علينا وعدم اكتشافنا للطبقات الأرقى بعد.

2- ثاني طبقة متوسطة هي دماغ الثدييات وهو مسؤول عن العواطف والتعاطف، من هنا

تصدر العواطف والشفقة والحنان وغيرها من الصفات التي نجدها عند كل الحيوانات

الثدية، جيدة نوعاً ما وأفضل من انفعالات الزواحف لكنها بعد لم ترتقي إلى مستوى الإنسان.

3- ثالث طبقة هي دماغ البشر الحقيقي وهي قشرة الدماغ الرمادية الحاوية على أجسام

الخلايا العصبية التي مهمتها التفكير الهادئ والتجاوب والرحمة، وهي الصفات الأساسية التي تميز الإنسان خليفة الله في الأرض.

التأمل ومراقبة الجسد والفكر والعواطف هو أهم طريقة لتشغيل هذه الطبقات بتناغم والتحول إلى إنسان يعيش على الصراط والميزان.... ^_^


اممممممممم وصلت ,,, يا ليلدان ,, مفهوومة يعني :gg4mpup:



ويعطيكي ألف عافـيــــــــــــــــة ,,, :)









مفهومه ياسيدي .! وربما يكون السبب الحقيقي في زرع جذور الإنتقام هي الجزء
المهمل من الدماغ ( الزواحف ) .!

أهلاً أسير ومساءك أسعد :)

لِيلَدانْ
18-09-13, 01:34 AM
عفــوا ,,, لعلها الصورة تفي بالغرض ,,, لاجلهم (qq152)




http://www6.0zz0.com/2013/09/17/21/524820181.jpg (http://www.0zz0.com)










صوره توضيحيه لمن لم يفهم بعد .! شكراً أسير على إضافتك :)










كيف نبني النقد على مُحصّل طبيعي !؟؟

ثم كيف نصور تلك الإجراءات بلغة التعميم ! ونتيجتها حسب مفهومكِ لاتُخلّف إلاّ دمارًا !!؟

حتى أضحى الصراع لامحل له من الإعراب !؟

وهذا ياليلدان من الخلط من وجهة نظري ! (qq10)


أشكركِ ...









قد ترينه خلطاً وهذا قياس لاتُلامين عليه .! الصراع سنة الكون ولن تنتهي
إلاّ حين يُقدر الله ذلك .! وثم لاأعلم أين تعميمي هلاّ حددتي تعميمي .! يبدو
أنكِ لم تفهمي مقصدي وأصبح ماترينه خلطاً .! لن أوضح أكثر من ذلك .!

أهلاً أخرى :)

يرفأ.
18-09-13, 06:43 AM
اتساع الآراء ضاقت في محيط موكلتك

وكان من الآولى ان توجه لها هذا الرد
حلوووة موكلتي

الى متى ونحن ننظر الى النقد بأنة موجة لنا ومع الضد

النقد كان على كلمة غير مقبولة ولن ترضاها انت على نفسك لمجرد مخالفتك لرأي شخص ما .

انا لا اعترض على رأيك حول فكرة الموضوع ولم اؤؤيد الكاتبة على رأيها
فلكل منا وجهة نظر ليس بالضرورة ان تقنع الغير
ولكنها تعبر عمايدور في فكر الشخص عن الموضوع .

فأذا لم يقنعني فكر اي شخص سأتجاوزة الى مايعجبني
ولكني سأحترم رأي الشخص كمبدأ لأي نشاط حواري
وهذا كل مافي الأمر.

: )

يرفأ.
18-09-13, 06:48 AM
أعذرني سيدي .! كنت قد قرأت ردك جيداً لكن الصباح كان مزاجي لك عليه وهذا
سبب تخبط ردي .! من تو راجعته وإتضح إن تعقيبي لم يصب مرمى مشاركتك .!
أعذرني :)






انا برضة قلت كذا


: )

يرفأ.
18-09-13, 06:54 AM
أشكرك سيدي على وقفتك .! ورد آخر القصد منه النيل من شخصي أو النيل من
هدف طرحي لن ألتفت إليه إطلاقاً فلينعتوني بضحالة الفكر خيرٌ لي من أن أكثر
من الجدال .!

ممتنه :)






لك ذلك

ولكن بما انك ادرجتي الموضوع للنقاش
فمن الأولى ان تعطي لكل رد اهتمام خاص ورد مقنع
حتى يكون النقاش ذو محاور متعددة ووجهات نظر مختلفة
فلايثرى الحوار الا بمثل هذة الامور.

وحتى يكون لذي الرأي المخالف مجال للحوار حول فكرة الموضوع
والوصول لنتيجة يستفيد منها القاريء.

moneeeb
18-09-13, 11:51 AM
مسألة أن الإنتقام
مسألة شخصيه هذا أشبه بالهراء مع إحترامي الشديد لشخصك .




سوف انتقم اشد الانتقام....

قد شمرت عن ساقها فشدواوجدت الحرب بكم فجدوا

كلامي هراء اجل ها

ههههههههههههههههههههههههههههه

يا بنتي, لك رايك.. لكن واقع الحياة و تجاربها الهمنى ان اقول ما قلت

و استطيع اثبت فعليا كلامي

حتى بمسالة الدين و السياسة و و و

كلها مسائل شخصية و ليست عامة (q31)

و اعتقد الالتباس انكم لا تفرقون بين الانتقام و العداء

تشاو

لِيلَدانْ
19-09-13, 01:40 AM
لك ذلك

ولكن بما انك ادرجتي الموضوع للنقاش
فمن الأولى ان تعطي لكل رد اهتمام خاص ورد مقنع
حتى يكون النقاش ذو محاور متعددة ووجهات نظر مختلفة
فلايثرى الحوار الا بمثل هذة الامور.

وحتى يكون لذي الرأي المخالف مجال للحوار حول فكرة الموضوع
والوصول لنتيجة يستفيد منها القاريء.





أفهم هذا ولكن أنا لاأطيق هذه النقاشات لإنها لاتُثمر بشئ .! وثم الإنحناء الذي لجأ إليه عبادي
بتأييده لما ذهبا إليه روابي وطالب متوقع جداً لو تجاوبت أنا - رغم بعده عن مضمون الطرح -
أن يغير مسار الطرح برمته .! وأنا لاأُريد هذا .


سوف انتقم اشد الانتقام....

قد شمرت عن ساقها فشدواوجدت الحرب بكم فجدوا

كلامي هراء اجل ها

ههههههههههههههههههههههههههههه

يا بنتي, لك رايك.. لكن واقع الحياة و تجاربها الهمنى ان اقول ما قلت

و استطيع اثبت فعليا كلامي

حتى بمسالة الدين و السياسة و و و

كلها مسائل شخصية و ليست عامة (q31)

و اعتقد الالتباس انكم لا تفرقون بين الانتقام و العداء

تشاو

عذراً سيد منيب ولم يلتبس علينا شئ وضح موقفك
من الإنتقام .! وشكراً