المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الغاية والوسيلة


أبو مازن الجزائري
02-07-13, 04:45 PM
الغاية والوسيلة
يتحدث الكثير من المثقفين والدعاة اليوم عن انفلات الأمور في دول ما يسمى الربيع العربي وتحول الأمر إلى فوضى وتغيير الواقع بلغة الشارع ، لكن ما لم ينتبهوا له هو أنهم قد هللوا من قبل لنفس هذه الفوضى ولغة الشارع كوسيلة لتغيير أنظمة الحكم الفاسدة فكانت النتيجة أن تحققت الغاية وبقيت نفس الوسيلة في يد المعارضة وهذا عين الخطأ منذ البداية لأن نحن المسلمين عندنا قاعدة عامة (الغاية لا تبرر الوسيلة) فإذا كانت الغاية هي تغيير نظم الحكم الفاسدة فلقد كانت أيضا الوسيلة فاسدة وهي الخروج إلى الشارع بكل ما فيه من تناقضات وتراكمات وسلبيات وهو نفس الشارع اليوم يحتضن قوى جديدة لتغيير نظم الحكم الجديدة من طرف معارضة جديدة.
لقد قلنا مرارا وتكرارا الحكمة والتعقل ونبل المجادلة بالحسنى بدل من إشعال النار التي لا يمكن التحكم فيها وإخمادها كما قلنا أن وهم الحرية هي حصان طروادة الذي اخترقنا منه الأعداء لزرع الفوضى والفتنة في صفوفنا (متى نستفيق؟؟؟).

أبو مازن الجزائري

الميسم
02-07-13, 05:23 PM
كلام رائع جدًا
ولكن الوسيلة التي تم اتباعها للوصول للغاية
كانت بسبب الضغط الذي ولّد الإنفجار
ولكن هذا لايمنع أننا نراها فعلًا خاطئة وهمجية وتتجه للأسوأ وهي تريد الأفضل !

صدقني اللغة التي تدعو لها هي لغة العقل والمنطق والحكمة
ولكن تبقى خارج حدود المطالبة
تبقى أرض الواقع أقوى من الجميع في ترجمة ما تريد ..فقط !
في التنظير بإمكاننا قول ما نريد
ولكن الحقيقة لاتظهر إلا مع التطبيق !

عبدالله آل موسى
02-07-13, 05:39 PM
طيب الاخوان المسلمين عندهم الغايه تبرر الوسيله قاعده للأسف

استخدام الوسيله بدون فلتره شرعيه جعل الغايه مشبوهه او مشوشه او مشكوك فيها

لكن الاكيد ان الربيع العربي كان بعد انفجار الاوضاع في اغلب البلدان من الحكم الظالم

عنفوآآن
02-07-13, 05:45 PM
وطبعاً في الجهة المقابلة بالنسبة لك ( الغاية تبرر الوسيلة ) للحاكم على شعبه
قمعهم قهرهم الإستبداد والتنكيل بهم !! حلاله طالما غايته التمسك بالكرسي .(a27)

مثل بشار وشعبه المغلوب .
والقذافي الهالك وشعبه المحروم .

المشكلة أني فاهمه دفاعك عن حزب الله وايران وجميع كتاباتك تصب في هذا الإتجاه

احترافي غير
02-07-13, 06:10 PM
وطبعاً في الجهة المقابلة بالنسبة لك ( الغاية تبرر الوسيلة ) للحاكم على شعبه
قمعهم قهرهم الإستبداد والتنكيل بهم !! حلاله طالما غايته التمسك بالكرسي .(a27)

مثل بشار وشعبه المغلوب .
والقذافي الهالك وشعبه المحروم .

المشكلة أني فاهمه دفاعك عن حزب الله وايران وجميع كتاباتك تصب في هذا الإتجاه


ما أحب أقرأ مثل هالمواضيع تدوخ الرأس وتضيق الخلق شكرا عنفواان ـــ طق

أبو مازن الجزائري
02-07-13, 09:31 PM
نحن لم نبرر لأحد والدليل أنني سميتها أنظمة فاسدة لكنني أؤؤكد أن تكون وسيلة التغيير شريفة نظيفة غير فاسدة وحكيمة بالمنطق والاتزان والتغيير وفق المنهج الرباني وسنة رسول الله.

إزدحام
03-07-13, 02:01 AM
كلام جميل جداً ..
لكنه غير صالح للتطبيق حتى قبل الأزمة ..!
فكيف الآن والوضع خارج السيطرة ..