المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فضحهم برنامج الريئس في حلقة الحدود الشمالية ولكن ؟؟


حبّوب الساحات
19-06-13, 12:53 AM
شاهدت في احد المجالس برنامج الرئيس الذي يقدمه الاخ صلاح الغيدان وكان عن مستشتفيات وجهود وزارة الصحة في منطقة الحدود الشمالية فسمعت كلاما يبكي الصخرة الصماء وشاهدت حالات توجع القلوب القاسية ورأيت اغلب اللقاءات ان لك يكن كلها تجمع على ثلاثة اشياء ..

اولها محبتهم خادم الحرمين الشريفين ..

وثانيها رداءة خدمة المستشفيات في المنطقة حتى قال بعضهم بل الكثير منهم ان الشخص قد يدخل للمستشفى بمرض عارض وقد يخرج بعاهة مستديمة هذا اذا لم يخرج على نقالة ليصلى عليه ؟؟

وثالثها شكرهم لدولة الاردن التي اصبحت ملاذهم بعد الله للعلاج !!

قال احدهم الوزير زارنا ذات مرة فمشى في موكب لا يُرى اخره وافتتح احد المستشفيات ثم رجع ؟؟

وقال آخر اصاب احد افراد اسرتي مرض يتطلب نقله للرياض وكل ما خاطبنا المستشفيات اعتذروا بحجة عدم وجود سرير بينما نرى وزير الصحة ومعه طاقم يصل الى الثلاثين طبيبا يستضيفون المواليد السيامين من بلاد اجنبية وعربية ويجرون لهم عمليات فصل تصل مدتها الى 20 ساعة ثم يدفع سريرهم الوزير بنفسه وهو يضحك ..

بينما انا المواطن ابن البلد لا يستطيعون توفير سرير لي ؟؟

جاءوا بطفل تشوهت يده بسبب خطأ طبي واخر منتفخ رأسه بالسوائل لذات السبب وثالث ورابع وكثير ..

امرأة مصابة بفشل كلوي "" شفاها الله "" تقول بعض الممرضات تركب لي الغسيل وتذهب تسولف مع خوياتها ثم ترجع بعد مدة وقد توفيت امرأة نتيجة الاهمال اثناء الغسيل ..

اما الفاجعة فقالها اكثر من شخص انهم في السنة يصلون على اكثر من مئتي مولود في السنة يتوفون نتيجة اخطاء ..

المضحك المبكي قاله احد الصحفيين انه احيانا يعين حامل دبلوم مديرا لمستشفى يوجد فيه من هو اكفى منه ولكنها الواسطة !!

ويقول آخر كان هناك عصر ذهبي يوم تعين فلان بن فلان مديرا للشؤون الصحية فقد أتى باستشاريين واطباء ذوي خبرة وسارت الامور ولكن ما لبث الا وازيل من منصبه ؟؟

السؤال ..

هل سيتغير الوضع بعد هذه الفضائح ؟؟

شاي أزرق
19-06-13, 03:49 AM
لا طبعاً ماراح يتغير شيء

دام الناس تشكر الناس بغير حق

السهل 1
19-06-13, 09:36 AM
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفي الجميع ,,

لِيلَدانْ
19-06-13, 09:39 AM
ماأعرف متى الناس دي متى تميّز بين حقوقها والواجبات اللّي ملزومه بيها الحكومه توفرها
له من غير حتى لايشكر المواطن صنع الحكومه لإنها ببساطه دي واجبات ملزومه بيها
وغصباً عنها تفهم ، ساعة مايميّز المواطن بين الحقوق والواجبات ويتحد صوته ساعتها
حَ تهاب الحكومه الشعب وتحسب لهم حساب ..!