المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ـــ [ سلسلة صفةُ الصفوة ] , (03) > ذو النـــورين


جنــى
25-07-12, 07:56 PM
◄ فتشبــهوا إن لــم تكــونــوا مثــلهم *** إن التـــشبــه بالكــــرام فـــلاحُ



═ ═ ═ ═ ═ ═ ═ ═ ═ ═


نَفْسي فداؤُكَ ذا النُّورينِ مبتسمًا
تبلُّ راحتَك الأرحامُ تَحْنانَا

شَرُفْتَ نفسًا وآباءً وسِرْتَ على
حكْمِ الْهداية ترتيلاً وإيمانَا

واختارك اللهُ من عدنانَ حين درَى
بأنَّ خيْر الورى أبناءُ عدنانَا



http://im13.gulfup.com/2012-07-25/1343187395581.jpg (http://www.gulfup.com/show/X2ccgbp2iv7dwg)

جنــى
25-07-12, 08:13 PM
ثالث الخلفاء الراشدين ..
الصحابي الجليل عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس
يلتقي نسبه مع الرسول-صلى الله عليه وسلم- في الجد الرابع من جهة أبيه ..


يُكنى في الجاهلية أبا عمرو ،
فلما ولدت له في الإسلام رقية غلاماً-مات صغيراً- سماه عبدالله " واكتنى به "..

جنــى
25-07-12, 08:32 PM
عمق علاقة عثمان بن عفان -رضي الله عنه- بالبيت النبوي الشريف


http://im23.gulfup.com/2012-07-25/1343189095131.png (http://www.gulfup.com/show/Xs46kxrd6g2swc)

جنــى
26-07-12, 02:25 AM
[ صفاته الخَلقية ]

كان عثمان-رضي الله عنه- رجلاً مربوعاً ، أبيض وقيل أسمر، رقيق البشرة ،
حسن الوجه، عظيم الكراديس-كل عظمين التقيا في مفصل- بعيد ما بين المنكبين ،
كثير شعر الرأس، عظيم اللحية يصفرها ..



****


[ أسلم بدعوة أبي بكر-رضي الله عنه-]

أسلم عثمان في أول الإسلام ..
وكان ذلك قبل دخول محمد رسول اللَّه دار الأرقم، وكانت سِنّه قد تجاوزت الثلاثين ..


و هو أول مهاجر إلى أرض الحبشة لحفظ الإسلام ،
ثم تابعه سائر المهاجرين إلى أرض الحبشة ، ثم هاجر الهجرة الثانية إلى المدينة ..

روابي نجد ..
26-07-12, 02:51 AM
مرحبــا جنــى ..

بارك الله فيك .. وفيما طرحتِ ..

سيرة عطرة .. هي سيرة عثمان بن عفان -رضي الله عنه - كــ غيرها من سير الصحابة رضوان الله عليهم

هذه مشاركة بسيطة .. ولي عودة بإذن الله إن سمحتِ لي ..!



خليفة الجود ذو النورين عثمانا.....
بدر الصحابة انفاقا واحسانا

نلت المحبة في قلب النبي ومن.....
سواك بنتاه من أزواجه كانا

لك الحياء الذي من صدقه خجلت.....
ملائك الله لما فاض ايمانا

لله درك في بذل وفي كرم.....
يا من تلون فيه الخير ألوانا

بذلت نفسك للاسلام تنصره.....
والمال ترسله حبا وقربانا

يا من له بيعة الرضوان قد عقدت.....
والمؤمنون جنوا عفوا وغفرانا

وكف أحمد قد نابت مبايعة .....
عن كفه فغدت يمناه عثمانا

لك الفضيلة في الآيات تجمعها.....
كما أراد لها الرحمن قرآنا

تبا لقوم عليك الغدر قد جمعوا .....
وحاصروك بيوم الدار عدوانا

يذب عنك بنو االزهراء ما بخلوا.....
بالنفس دونك أنصارا وأعوانا

حتى مضيت شهيدا والكتاب على.....
كفيك يعبق في الأرجاء ريحانا

جمعة ويدلعونه ويك اند
26-07-12, 04:08 AM
الله يجعل ماتذكرونا به من سيرة الصحابة في ميزان حسناتكم
ولا ننسى ندعي لامير قصيمي اميرنا المهذب صاحب الفكرة الرائعة
وفقكم الله لما يحبه ويرضى

جنــى
26-07-12, 05:45 AM
مرحبــا جنــى ..

بارك الله فيك .. وفيما طرحتِ ..

سيرة عطرة .. هي سيرة عثمان بن عفان -رضي الله عنه - كــ غيرها من سير الصحابة رضوان الله عليهم

هذه مشاركة بسيطة .. ولي عودة بإذن الله إن سمحتِ لي ..!





يا أهلاً بروابي .. وفيك بارك ربي ..

إضافة ثرية ..

تسعدني مشاركتك .. الموضوع موضوعك (qq115)

جنــى
26-07-12, 06:09 AM
الله يجعل ماتذكرونا به من سيرة الصحابة في ميزان حسناتكم
ولا ننسى ندعي لامير قصيمي اميرنا المهذب صاحب الفكرة الرائعة
وفقكم الله لما يحبه ويرضى


ولكِ بمثل مادعوتِ جمعة ..
مرورك سرّني ..


* وجميلٌ أن ذكّرتِ بالفضل ، ونسبتِه لأهله هنا .. ولو لم يُنسَ ..
فما كنّا .... لو لم يكنْ ....

جنــى
26-07-12, 06:46 AM
أحرزْتَ مِن ثقةِ الْمُختـارِ أوثَقَها ** حِصنًا وأكمَلَها حُسنًا وإحسانَا
فكــنتَ زوجَ ابنتَيْــــهِ وهْيَ منْزلـــةٌ ** ما نالَها أحَدٌ في الكونِ مَن كانَا
لذاك سُمِّيتَ ذا النُّورين حين بدا ** سناكَ بالصِّهر مقرونًا ومُزْدانَا



تزوج عثمان-رضي الله عنه- رقية بنت رسول الله-صلى الله عليه وسلم-
وكان يُقال: أحسن زوجين رآهما إنسان .. رقية وعثمان ..

ثم إنها مرضت .. وحين خرج رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إلى بدر ، خلّفه على ابنته رقية يمرضها ، وضرب له بسهمه وأجره ، فكان كمن شهدها ..

وماتت سنة 2هـ أثناء غزوة بدر فحزن عليها عثمان حزنًا شديداً ، فزوّجه الرسول-صلى الله عليه وسلم- من أختها أم كلثوم ، وقال: لو كان عندي ثالثة لزوجتها عثمان ..

حويـت نـوريـن والمخـتـارُ معـتـذرٌ ..
إلـيـك مــن عــدمٍ لــو عـنـده زادا ..

جنــى
26-07-12, 04:17 PM
زوجاته وذريته -رضي الله عنه -

http://im23.gulfup.com/2012-07-26/134326043291.png (http://www.gulfup.com/show/X9dm5okqpio84sk)

على خلاف في الروايات ..

جنــى
26-07-12, 04:19 PM
[ بمَ كان يُعرف ؟! ]


عُرف عثمان- رضي اللّه عنه- بالكرم ولين الطبع ،

وعُرف بالحياء .. فـما كان يُعْرَف أحد أشد حياء منه ..
حتى كان رسول اللّه صلى الله عليه و سلم يستحي منه إذ قال: "ألا استحي من رجل تستحي منه الملائكة"

وبالعبادة عن ابن عمر (أمّن هو قانت آناء الليل ساجداً وقائماً يحذر الآخرة ويرجو رحمة ربه)
قال: هو عثمان بن عفان رضي الله عنه ..

وكان كاتباً يجيد الكتابة ..
فاعتمد عليه النبي – عليه السلام – في تدوين الوحي
واعتمد عليه الصديق في كتابة الوثائق الهامة ، ومنها الوثيقة التي عهد فيها بالأمر بعده لخليفته الفاروق ..

وقال محمد بن سيرين وهو يتكلم عن الصحابة : كان أعلمهم بالمناسك عثمان ..

جنــى
26-07-12, 04:36 PM
" ماعلى عثمان مافعل بعد هذا " !


عن عبد الرحمن بن خباب السلمي قال: خطب النبي-صلى الله عليه وسلم- فحث على جيش العسرة
فقال عثمان: علي مائة بعير بأحلاسها و أقتابها
ثمّ حث ..
فقال عثمان: علي مائة اخرى بأحلاسها وأقتابها
قال: ثم نزل مرقاة من المنبر ثم حث ..
فقال عثمان: علي مائة أخرى بأحلاسها وأقتابها ..
فرأيت النبي-صلى الله عليه وسلم- يقول بيده يحركها: "ما على عثمان ما عمل بعد هذا" .. رواه عبد الله بن الإمام أحمد ..

يا نجل عفان قد كنت امـرءًا لبقـا ------ آنـــاء لـيـلــك قــوامًــا وســجــادًا
وهبت للمصطفـى تِبـرًا يزيـل بـه ------ عــن المجـاهـد أتعـابـا وإجـهــادا
فقلب التبر حتى قال مـن عجـب ------ مــا ضــر واهـبـه ذنــبٌ وإن عــادا


بئر رومة :
اشترى -رضي الله عنه- بئر رومة من اليهود بعشرين ألف درهم، وسبلها للمسلمين‏.‏
وكان رسول اللَّه قد قال: "‏‏من حفر بئر رومة فله الجنة"

امير مهذب
26-07-12, 08:34 PM
عملٌ مرتبٌ و ( جميل )

شُكرا جزيلا جنى
وجعله في ميزان حسناتك ,
جعلتنا نقرءُ عن عثمان , بطريقة جذابة

---

القراءةُ في آخر سيرة عثمان , وكيفية مقتله رضي الله عنه
ورسالة زوجته نائلة لمعاوية رضي اللهُ عنه

تعطينا تبريرات كثيرة , لما قام قام به معاوية رضي الله عنه ومن سانده من أم المؤمنين
عائشة رضي الله عنها وغيرها

فعلاً ما فُعل بعثمان في آخر حياته , أمرٌ محزن , وربما لم يكن ليكون
لو كان عثمان رضي الله عنه ذلك الذي يعيشُ لنفسه
لا لأمته ,
فجنبهم القتال , وأمته الفتنة ,

فرضي الله عنه وأرضاه

----

شكرا جزيلا جنى
ومتابعون

عنفوآآن
26-07-12, 11:25 PM
يعطيكم العافيه جهود رائعه

جنــى
27-07-12, 09:48 AM
[ تنبيه الرسول عليه السلام عثمان على ما سيجري عليه ]


عن أبي موسى الأشعري-رضي الله عنه-
كنت مع النبي -صلى الله عليه و سلم- في حائط من حيطان المدينة
فجاء رجل فاستفتح، فقال النبي-صلى الله عليه و سلم : إفتح له و بشره بالجنة
ففتحت له فإذا هو أبو بكر، فبشرته بما قال رسول الله، فحمد الله ،
ثم جاء رجل فاستفتح، فقال النبي صلى الله عليه و سلم : إفتح له و بشره بالجنة
ففتحت له فإذا هو عمر، فأخبرته بما قال رسول الله، فحمد الله،
ثم جاء رجل فاستفتح، فقال لي: إفتح له و بشره بالجنة على بلوى تصيبه،
فإذا عثمان، فأخبرته بما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم، فحمد الله ثم قال : الله المستعان "


****

عن عائشة قالت كنت عند النبي-صلى الله عليه وسلم- فقال: يا عائشة لو كان عندنا من يحدثنا
قالت: قلت يا رسول الله ألا ابعث إلى أبي بكر؟ فسكت
ثم قال: لو كان عندنا من يحدثنا
فقلت: ألا أبعث إلى عمر؟ فسكت
قالت: ثم دعا وصيفا بين يديه فساره فذهب ،
قالت: فإذا عثمان يستأذن ، فأذن له فدخل فناجاه النبي-صلى الله عليه وسلم- طويلا ،
ثم قال: يا عثمان
"إن الله عز وجل مقمصك قميصا فإذا أرادك المنافقون على أن تخلعه فلا تخلعه لهم ولا كرامة يقولها له مرتين أو ثلاثا" رواه أحمد ..


****

" عن أنس رضي الله عنه قال:
صعد النبي صلى الله عليه و سلم أحدا و معه أبو بكر و عمر و عثمان، فرجف،
فقال: اسكن أحد -أظنه ضربه برجله- فليس عليك إلا نبي و صديق و شهيدان"

جنــى
27-07-12, 10:21 AM
عثمان من جنّب القرآنَ مصحفُـهُ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ زيــدا ونقـصـا ونسيـانـا وإفـسـادا
والحفـظ مـن مُنـزِل القـرآن هيـأه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ فأوصـد البـاب ذو النوريـن إيـصـادا



[ عثمان والقران ]

كان رضي الله عنه حافظاً للقرآن ، محباً لتلاوته ..
وختمت حياته شهيداً والمصحف بين يديه ..

مما أُثر عنه -رضي الله عنه-قوله: لو أن قلوبنا طهرت ما شبعت من كلام ربنا،
والله إني لأكره أن يأتي عَلَيّ يوم لا أنظر فيه في المصحف..

وفي خلافته جمع المسلمين في قراءة القرآن على حرف واحد وهو حرف قريش
وسمي بمصحف عثمان أو المصحف الإمام ..

جنــى
27-07-12, 11:09 AM
عملٌ مرتبٌ و ( جميل )

شُكرا جزيلا جنى
وجعله في ميزان حسناتك ,
جعلتنا نقرءُ عن عثمان , بطريقة جذابة

---

القراءةُ في آخر سيرة عثمان , وكيفية مقتله رضي الله عنه
ورسالة زوجته نائلة لمعاوية رضي اللهُ عنه

تعطينا تبريرات كثيرة , لما قام قام به معاوية رضي الله عنه ومن سانده من أم المؤمنين
عائشة رضي الله عنها وغيرها

فعلاً ما فُعل بعثمان في آخر حياته , أمرٌ محزن , وربما لم يكن ليكون
لو كان عثمان رضي الله عنه ذلك الذي يعيشُ لنفسه
لا لأمته ,
فجنبهم القتال , وأمته الفتنة ,

فرضي الله عنه وأرضاه

----

شكرا جزيلا جنى
ومتابعون




وشكرٌ جزيل لك أيضاً أمير .. بحجم ما قرأت واستفدت ..

الحقيقة لم يسبق لي أن قرأت كهذه المرة
أدركت أني لم اكن أعلم من سيرتهم سوى اليسير بل اليسير جداً

كم كانت بدايات الفتنة محزنة وتفاصيلها مربكة
ابتداءً بحصار عثمان-رضي الله عنه- وقتله وماتبع ذلك من أحداث جسام على تاريخ المسلمين في الجمل وصفين ..

هو حدث أعظم من أن تسطر دروسه .. وأحداثه متلاحقة بشكل مذهل ..

تعرف أمير ..
ماقدرت أترك الموضوع حتى فهمته ووصلت تقريباً نهايته ..
بديت أقرأ في تفاصيل الفتنة من بعد الفجر إلى الآن ومع سهر الليل = هبال :cl:

رحم الله يومي وعيني والمسلمين أجمعين (q79)

جنــى
27-07-12, 05:29 PM
يعطيكم العافيه جهود رائعه

الله يعافيك عنفوان .. شرّفتي ..

جنــى
27-07-12, 05:35 PM
[ خلافته .. والإجماع على اختياره ]

كان عثمان بن عفان أحد الستة الذين رشحهم عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- لخلافته
فقد أوصى بأن يتم اختيار أحد ستة :
(علي بن أبي طالب ، عثمان بن عفان ، طلحة بن عبيد الله ، الزبير بن العوام ، سعد بن أبي وقاص ، عبد الرحمن بن عوف )
في مدة أقصاها ثلاثة أيام من وفاته حرصا على وحدة المسلميـن ،
فتشاور الصحابـة فيما بينهم ثم أجمعوا على اختيار عثمان -رضي الله عنه-
وبايعـه المسلمون في المسجد بيعة عامة سنة ( 23 هـ ) ، فأصبح ثالث الخلفاء الراشدين

واستمرت خلافته نحو اثني عشر عاما ..

جنــى
27-07-12, 05:45 PM
[ الفتوحات في خلافته .. إلى أين ؟! ]

غرباً >>
زحفت جيوش المسلمين في عهد عثمان-رضي الله عنه- إلى بلاد النوبة جنوب مصر،
وتمكنوا من فتحها ووصلت جيوشهم إلى سهول تونس واصطدموا مع قوات الروم فيها وهزموهم
وأصبحت المنطقة كلها من برقة إلى تونس خاضعة للدولة الإِسلامية ..

<< شرقاً
امتدت رقعة الدولة الإسلامية في عهده حتى وصلت شرقاً إلى بحر قزوين آسيا
ومازال المسلمون يطاردون ملك الفرس (يزدجرد) حتى قتل في بلده مرو من بلاد فارس
وانتهت بموته دولة فارس ..

الغـــــــامض
27-07-12, 05:53 PM
جزاك الله خير وجعل ما تقدمين في ميزان حسناتك

لا يمل من سيرتهم رضي الله عنهم وارضاهم

جنــى
28-07-12, 12:11 AM
جزاك الله خير وجعل ما تقدمين في ميزان حسناتك

لا يمل من سيرتهم رضي الله عنهم وارضاهم

مرحباً بالغــــــامض ..
ورضي عنك ربي وعنهم وعن المؤمنين ..

بالفعل .. فسيرتهم حياة أخرى !

جنــى
28-07-12, 12:50 AM
[ فتنة مقتل عثمان هي الفتنة الأولى ]

فتنة مقتل عثمان-رضي الله عنه- هي أولى الفتن التي وقعت في الدولة الإسلامية،
وعُرفت بـالفتنة الأولى،
وهي بداية لأحداث جسيمة عُرفت في التاريخ الإسلامي بـالفتنة الكبرى،
أدت إلى مقتل الخليفة عثمان بن عفان سنة 35 هـ،
ثم تسببت في حدوث اضطرابات واسعة في الدولة الإسلامية طوال خلافة علي بن أبي طالب-رضي الله عنه-


حتَّى رُمِيتَ بِجارِ السوء إذْ نُكِبَتْ
في جنْبِ دولتِكَ الدُّنيا بِمَرْوانَا

رَعيتَ منه جوارًا ما رعاه ولاَ
جزاك عن بَذْلِك الإحسانَ إحسانَا

فدَسَّ عنكَ كتابًا لسْتَ تعلَمُه
فأجَّجَ الأمرَ بين القوم نيرانَا

وهبَّتِ الفتنةُ العمياءُ في نفَرٍ
كانوا عن العدْلِ والإنصافِ عُميانَا

تألَّبوا حولَ قبْرِ الْمُصطفى وبغَوْا
على خليفَتِه زُورًا وبُهتانَا

رَاموا جوارَك هضمًا حينما لَهِجوا
بِقَتل مَرْوان إسرارًا وإعلانَا

رامُوك تَقْطع أرحامًا بك اتَّصلَت
في الله حقًّا وكانتْ فيه أعوانَا

في الله أعلَيْتَ من شأنِ الوليد وما
أعليْتَ في غَيْره قدْرًا ولا شانَا

وفيه أوسعْتَه ضربًا على رَحِمٍ
قريبةٍ إذْ رآه القومُ نَشْوانَا

وما رعيْتَ لغيْرِ الْحقِّ آصرةً
قد استوى فيه من جافَى ومَن دانَى

قام الْمُلِيمون غضْبَى يُهْرَعون إلى
إذْهاب مَجْدِك لا يَرْعون ديَّانَا

وما كفَاهم غليظُ القولِ بل منَعوا
عَن أهلِكَ الْماءَ تبريحًا وأحزانَا

وأحرقوا بابَ دارٍ رَحْمةً مُلِئَتْ
فأصبحوا ثَمَّ للشَّيطانِ أقرانَا

جنــى
28-07-12, 01:24 AM
عن ابن عمر -رضي الله عنه قال:
ذكر رسول الله صلى الله عليه و سلم فتنة، فمر رجل،
فقال: يقتل فيها هذا المقنع يومئذ مظلوما،

قال: فنظرت،
فإذا هو عثمان بن عفان ..
رواه أحمد

جنــى
28-07-12, 01:27 AM
http://im18.gulfup.com/2012-07-28/1343426019741.jpg (http://www.gulfup.com/show/Xs547k4tukn408)


كلُّ امرئٍ واردٌ يومًا لِمَصرعهِ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ولو يُعمَّرُ حينًا مثل لُقمانَا

كلُّ امرئٍ ظالِمٍ تَلْقاه من شرَهٍ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ إلى دمِ الْحرِّ ملهوفًا وظمآنَا

وكلُّ ظلمٍ وإن جلَّتْ رزيَّتُه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ فلن يُوازِنَ ظلمًا نال عُثمانَا

امير مهذب
28-07-12, 02:04 AM
مجهود يستحق الشُكر جنَى

وجميلٌ أننا جعلناكِ تقرئين أكثر^^"

والتعبُ في شيءٍ يعود بالفائدة و في رمضان , أمرٌ لن يذهب سُدًى

ودعانِي مجهودك إلى الفضول ,
فقرأت من كتاب البداية والنهاية فصلاً طويلاً يحكي مقتل عثمان رضيَ اللهُ عنه

فهوَ أمرٌ جلل , وكبير

حتى أنهُم كانوا يقُول /

( أولُ الفتن قتلُ عثمان , وآخرها الدَّجال )

وهو فعلا أمر يدعوا للمراجعة والقراءة , ليس من وجهة نظر ( سرديَّة ) بحتَة
ولكن أيضًا التفكُر بالثورة على عثمان رضي الله عنه
وربطها بالواقع اليوم , ومحاولة إستخلاص عبر

جنــى
28-07-12, 06:03 AM
[ استشهاد الخليفة عثمان -رضي اللّه عنه-]

في أواخر عهده ومع اتساع الفتوحات الاسلامية
ووجود عناصر حديثة العهد بالاسلام لم تتشرب روح النظام والطاعة ،
أراد بعض الحاقدين على الاسلام وفي مقدمتهم اليهود إثارة الفتنة للنيل من وحدة المسلمين ودولتهم ،
فأخذوا يثيرون الشبهات حول سياسة عثمان -رضي الله عنه- وحرضوا الناس في مصر والكوفة والبصرة على الثورة ،
فانخدع بقولهم بعض من غرر به ، وساروا معهم نحو المدينة لتنفيذ مخططهم ،
وقابلوا الخليفة وطالبوه بالتنازل ، فدعاهم الى الاجتماع بالمسجد مع كبار الصحابة وغيرهم من أهل المدينة ،
وفند مفترياتهم وأجاب على أسئلتهم وعفى عنهم ،

فرجعوا الى بلادهم وهم يضمرون شرا وتواعدوا على الحضور ثانية إلى المدينة
لتنفيذ مؤامراتهم التي زينها لهم عبدالله بن سبأ اليهودي الأصل والذي تظاهر بالاسلام
فرجعوا مرة أخرى إلى المدينة وادّعوا أنهم وجدوا كتابًا لعثمان مع البريد يأمر بقتل زعماء أهل مصر،
وعثمان- رضي اللّه عنه- بريءُ من هذا الكتاب وإنما زُوِّر عليه فأنكر عثمان إرسال الكتاب،

لكنهم حاصروه في داره عشرين - أو أربعين - يومًا،
ومنعوه من الصلاة بالمسجد، بل وحتى منعوا وصول الماء إليه،
وكان الصحابة على أهبة الاستعداد للفتك بهؤلاء المتمردين والقضاء عليهم،
ولكن عثمان أمرهم بعدم القتال، وشدّد عليهم في ذلك ..

اقتحم المتآمرون دار عثمان من الخلف ،
وهجموا عليه وهو يقرأ القرآن، وأكبّت عليه زوجته نائلة لتحميه بنفسها،
لكنهم ضربوا يدها بالسيف فقُطعت أصابعها،
وتمكنوا من عثمان فضربوه بالسيف، فسال دمه على المصحف الذي كان يقرأ منه،
ومات شهيدًا -رضي الله عنه وأرضاه-سنة 35هـ ودفن بـالبقيع ..
وكانت هذه شرارة نشوب فتن وحروب أخرى عديدة، مثل موقعة الجمل، ومعركة صفين، وبداية ظهور الخوارج ..


وقد ثبت يقينًا أن أحدًا من الصحابة لم يَرْضَ بما حلّ بعثمان،
فضلاً أن يكون قد أعان على قتله.
فقد ثبت عن الحسن البصري - وهو شاهد عيان، وكان عمره وقت الفتنة أربع عشرة سنة
عندما سُئِل: «أكان فيمن قتل عثمان أحدٌ من المهاجرين والأنصار؟». فقال: «لا، كانو أعلاجًا من أهل مصر».
وكذلك الثابت الصحيح عن قيس بن أبي حازم أن الذين قتلو عثمان ليس فيهم من الصحابة أحد ..

جنــى
28-07-12, 06:09 AM
قال حسان بن ثابت شاعر النبي -صلى اللَّه عليه وسلم- يمدح عثمان ويبكيه ويهجو قاتله‏:‏

أتركتمُ غزوَ الدروبِ وراءَكُمْ ــــــــــــ وغزوتُمُونَا عندَ قبرِ محمدٍ

فلبئسَ هَدْى المُسلمينَ هَديتُم ــــــــــــ ولبئسَ أمرُ الفاجرِ المُتعمِدِ

أَنْ تُقدِمُوا نَجعلْ قُرَى سِرَواتِكُم ــــــــــــ حَولَ المدينةِ كُلَّ ليَّن مَذُود

أو تُدبروا فلبئسَ ما سَافَرتُم ــــــــــــ ولمثلِ أَمرِ أَميرِكُمْ لَم يَرَشُد

وكأنَّ أَصحابَ النَّبيِ عشيةً ــــــــــــ بُدُنٌ تذبّح عندِ بابِ المَسْجدِ

أَبكِي أَبَا عَمْروٍ لِحُسن بَلائِهِ ــــــــــــ أَمْسَى مُقِيمًا ‏فِي بَقِيعِ الغَرْقَدِ

جنــى
28-07-12, 04:02 PM
أ.هـ

رضي الله عن عثمان وأرضاه
وعن الصحابة والتابعين
ورزقنا والمؤمنين حسن العمل والاقتداء
وصلى الله على نبينا محمد ..



المصادر:
صفة الصفوة
قصيدة عبدالله محمد البنا
مصادر أخرى الكترونية أحسبها نقية

زمان الصمت2
28-07-12, 05:07 PM
سطرتي فابدعتي

جزاك الله عنا كل خير

غريب الماضي
28-07-12, 07:57 PM
مراحب جنى

طراح إحترافي ومميز وجميل
وسلس ومشوق وجذاب للقراءة
علاوة على ذلك أختيارك للشخصية
كان موفق حدآ جدآ ، برآيي إن الخليفة
الراشدي عثمان ، لم يأخذ حقه في نشر
سيرته العطرة وأخلاقة وفتوحاته وزهدة
بالدنيا ، فحين تصفحي لهذا المقال الجميل
أبهرني أختيارك الأكثر من رائع
أشكرك بعنف

جنــى
29-07-12, 03:03 AM
مجهود يستحق الشُكر جنَى

وجميلٌ أننا جعلناكِ تقرئين أكثر^^"

والتعبُ في شيءٍ يعود بالفائدة و في رمضان , أمرٌ لن يذهب سُدًى

ودعانِي مجهودك إلى الفضول ,
فقرأت من كتاب البداية والنهاية فصلاً طويلاً يحكي مقتل عثمان رضيَ اللهُ عنه

فهوَ أمرٌ جلل , وكبير

حتى أنهُم كانوا يقُول /

( أولُ الفتن قتلُ عثمان , وآخرها الدَّجال )

وهو فعلا أمر يدعوا للمراجعة والقراءة , ليس من وجهة نظر ( سرديَّة ) بحتَة
ولكن أيضًا التفكُر بالثورة على عثمان رضي الله عنه
وربطها بالواقع اليوم , ومحاولة إستخلاص عبر




أمير ..

غرستَ كلمة .. وسقيتها ..
فأنبتت .. وستُثمر ..

كلُّ دعاء وكلمة شكر هنا أنت أولى بها ..
-------


وكما أفدت .. الإطلاع على تاريخ المسلمين ينير الواقع ..
ويُفيد بأن الظالمين سلالة بعضها من بعض .. وأن يُؤتى الإسلام من داخله أشد وطأة من خارجه ..


فحين يحاصر رجل مسن عمره 82 سنة في داره 20 أو 40 يوما
ويمنع من الصلاة في المسجد وحتى الماء !! ثم يُهاجم ويُقتل .. وهو من ؟!
صحابي - رفيق رسول الله - زوج ابنتيه - مبشر بالجنة - خليفة - صائم - يقرأ القرآن ... تعجب أشد العجب من الضلال !!
نسأل الله العافية ..

رجل من اقصى المدينه
29-07-12, 04:27 AM
أمير ..

غرستَ كلمة .. وسقيتها ..
فأنبتت .. وستُثمر ..

كلُّ دعاء وكلمة شكر هنا أنت أولى بها ..
-------


وكما أفدت .. الإطلاع على تاريخ المسلمين ينير الواقع ..
ويُفيد بأن الظالمين سلالة بعضها من بعض .. وأن يُؤتى الإسلام من داخله أشد وطأة من خارجه ..


فحين يحاصر رجل مسن عمره 82 سنة في داره 20 أو 40 يوما
ويمنع من الصلاة في المسجد وحتى الماء !! ثم يُهاجم ويُقتل .. وهو من ؟!
صحابي - رفيق رسول الله - زوج ابنتيه - مبشر بالجنة - خليفة - صائم - يقرأ القرآن ... تعجب أشد العجب من الضلال !!
نسأل الله العافية ..





جنى انتِ قلم محترم .... ارجو ان تربطيه بالفكر حتى يزداد جماله .



تدعين ان سلاله الظالمين متواتره .

وهذا في خقيقه الامر غير صحيح .


لو تفكرتي قليلاً وتاملتي فيمن هو ابو ابراهيم عليه السلام .

ومن ابو خالد رضي الله عنه .

ومن ابو عكرمه رضي الله عنه .

واسماء ابنت من ...

وغيرهم كثير ...

وحتى انتي كامراه صالحه (نحسبكي كذلك)

هل تظمني ان من سوف يخرج من احشائك سيكون من اهل التقوا والصلاح .

قليلا من التدبر والتفكر يا راعاك الله .


فدايماً احكام التعميم لاتصدر من العقلاء (واني اعيذك من ذلك .)



هذه نقطه النقطه الاخرى .


وهي حديثك عن ان عثمان رضى الله عنه قد ظلم .


نعم قد حصل ذلك ...

ولا كننا يجب ان نتجنب الخوض في ذلك ... مثل مافعل الكثير من الصحابه الكرام

فنحن لسنا اكثر منهم علماً ودرايه .

ثم انكي تتحدثين عن قرون خلت وامم تفصبلنا عنهم مئات السنين .

وليس هنالك فائده من الخوض في احداثهم (البشريه )

بل على العكس ربما ياتي احد من خلال هذا الموضوع فيسب احداً من الصحابه الكرام

فيكون موضوعك ... متنفس لكل ذو مرض وعاهه .

ثم انهم امه قد خلت لهاء ما كسبت وعليها ما اكتسبت ولا تسئلين عن ماكانو يعملون .


ارجو ان يكون في قلبك متساعاً لهذا الحديث


دمتي بخير

جنــى
29-07-12, 05:59 AM
سطرتي فابدعتي

جزاك الله عنا كل خير

ولك بمثل مادعوت ..
شكراً زمان الصمت ..

جنــى
29-07-12, 06:17 AM
مراحب جنى

طراح إحترافي ومميز وجميل
وسلس ومشوق وجذاب للقراءة
علاوة على ذلك أختيارك للشخصية
كان موفق حدآ جدآ ، برآيي إن الخليفة
الراشدي عثمان ، لم يأخذ حقه في نشر
سيرته العطرة وأخلاقة وفتوحاته وزهدة
بالدنيا ، فحين تصفحي لهذا المقال الجميل
أبهرني أختيارك الأكثر من رائع
أشكرك بعنف



القائد غريب أنعم وأكرم
نوّرت وآنست ..
هي سلسلة بدأها أمير مهذب بأبي بكر، وروابي نجد بعمر، وتبعتهم بعثمان -رضي الله عنهم-
والحقيقة جمال الموضوع من جمال سيرته
وما أنا إلا ناقلة ومنسقة (:


أما أنت ..
فوجودك المستمر ومتابعتك الدائمة .. مشاركتك وتشجيعك ..
يفيد بأنك قائد لا يشبهه أحد ..

روابي نجد ..
29-07-12, 07:27 AM
بارك الله فيك ( جنــى ) ..

أبدعتي في الطرح .. والشرح ... بأسلوب شيق .. وممتع ..

اسأل الله أن تكون حجة لكِ ..

اللهم ارضى عن الصحابة الكرام .. أبا بكر وعمر وعثمان وعلي وسائر الصحابة الكرام ..

نسأل الله ان يحشرنا مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أوُلئك رفيقا ..

جنــى
29-07-12, 08:49 AM
جنى انتِ قلم محترم .... ارجو ان تربطيه بالفكر حتى يزداد جماله .



تدعين ان سلاله الظالمين متواتره .

وهذا في خقيقه الامر غير صحيح .


لو تفكرتي قليلاً وتاملتي فيمن هو ابو ابراهيم عليه السلام .

ومن ابو خالد رضي الله عنه .

ومن ابو عكرمه رضي الله عنه .

واسماء ابنت من ...

وغيرهم كثير ...

وحتى انتي كامراه صالحه (نحسبكي كذلك)

هل تظمني ان من سوف يخرج من احشائك سيكون من اهل التقوا والصلاح .

قليلا من التدبر والتفكر يا راعاك الله .


فدايماً احكام التعميم لاتصدر من العقلاء (واني اعيذك من ذلك .)



هذه نقطه النقطه الاخرى .


وهي حديثك عن ان عثمان رضى الله عنه قد ظلم .


نعم قد حصل ذلك ...

ولا كننا يجب ان نتجنب الخوض في ذلك ... مثل مافعل الكثير من الصحابه الكرام

فنحن لسنا اكثر منهم علماً ودرايه .

ثم انكي تتحدثين عن قرون خلت وامم تفصبلنا عنهم مئات السنين .

وليس هنالك فائده من الخوض في احداثهم (البشريه )

بل على العكس ربما ياتي احد من خلال هذا الموضوع فيسب احداً من الصحابه الكرام

فيكون موضوعك ... متنفس لكل ذو مرض وعاهه .

ثم انهم امه قد خلت لهاء ما كسبت وعليها ما اكتسبت ولا تسئلين عن ماكانو يعملون .


ارجو ان يكون في قلبك متساعاً لهذا الحديث


دمتي بخير

مرحباً بك وبمن قرأ وحضر ..
أما قلبي فيتسع لما كتبت وزيادة (:
وأشكر لك غيرتك وحسن انتقادك .. وأحسبك تكتب بصدق ..

أما بعد:

(1)
ربما لم يصل المعنى المقصود من كلمة سلالة .. بأنها سلالة فكر وظلم واعتداء..
وليست سلالة نسب فلا أحد يقرأ القرآن ويجهل من هو أبو إبراهيم وابن نوح عليهما السلام ..



(2)
هناك فرق بين حادثة مقتل عثمان وبين ماتبع استشهاده من أحداث في الجمل وصفين ،
وتجنب الخوض والتفصيل فيما بعد مقتله فصحيح كما أشرت وهو منهج أهل السنة والجماعة وشكراً لِلفْتتِك ..


وأما ماذُكر في هذا الموضوع فهو سرد سيرة محضة للخليفة عثمان بن عفان-رضي الله عنه-
ولم يتجاوز فيه إلى الخوض فيما وقع بين الصحابة !
ولاأدري أين كان الخوض!
فإن كنت تقصد وصفي لمن باشر قتل عثمان بالضلال ؟!
فقد وصفهم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بالمنافقين وعلى رأسهم عبدالله بن سبأ
أخرج ابن ماجه في مقدمة سننه (رقم 112 الباب 11 ج ص 41) من حديث النعمان بن بشير عن أم المؤمنين عائشة أن رسول الله قال لعثمان*:
((يا عثمان إن ولاك الله هذا الأمر يومًا فأرادك المنافقون أن تخلع قميصك الذي قمصك الله فلا تخلعه)) يقول ذلك ثلاث مرات

وقال عنهم شيخ الإسلام ابن تيمية في منهاج السنة (2*: 186)*:
إن خيار المسلمين لم يدخل واحد منهم في دم عثمان*. لا قتل*، ولا أمر بقتله*،
وإنما قتله طائفة من المفسدين في الأرض من أوباش القبائل وأهل الفتن*.
وكان علي يقول*" اللهم العن قتلة عثمان في البر والبحر والسهل والجبل

وقال القاضي أبو بكر: فالذي ينخل من ذلك أن عثمان مظلوم، محجوج بغير حجة .
وأن الصحابة برآء من دمه بأجمعهم، لأنهم أتوا إرادته وسلموا له رأيه في إسلام نفسه.


فلا يوجد في سيرته -رضي الله عنه- سوى النقاء ..
ومن وجد في سيرته متنفساً للنيل منه أو من أصحابه فأحسن الله عزاءه في قلبه ..

والله أعلم



شكراً رجل...... سعدت بمداخلتك واستفدت منها ^^

رجل من اقصى المدينه
29-07-12, 04:42 PM
مرحباً بك وبمن قرأ وحضر ..
أما قلبي فيتسع لما كتبت وزيادة (:
وأشكر لك غيرتك وحسن انتقادك .. وأحسبك تكتب بصدق ..

أما بعد:

(1)
ربما لم يصل المعنى المقصود من كلمة سلالة .. بأنها سلالة فكر وظلم واعتداء..
وليست سلالة نسب فلا أحد يقرأ القرآن ويجهل من هو أبو إبراهيم وابن نوح عليهما السلام ..



(2)
هناك فرق بين حادثة مقتل عثمان وبين ماتبع استشهاده من أحداث في الجمل وصفين ،
وتجنب الخوض والتفصيل فيما بعد مقتله فصحيح كما أشرت وهو منهج أهل السنة والجماعة وشكراً لِلفْتتِك ..


وأما ماذُكر في هذا الموضوع فهو سرد سيرة محضة للخليفة عثمان بن عفان-رضي الله عنه-
ولم يتجاوز فيه إلى الخوض فيما وقع بين الصحابة !
ولاأدري أين كان الخوض!
فإن كنت تقصد وصفي لمن باشر قتل عثمان بالضلال ؟!
فقد وصفهم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بالمنافقين وعلى رأسهم عبدالله بن سبأ
أخرج ابن ماجه في مقدمة سننه (رقم 112 الباب 11 ج ص 41) من حديث النعمان بن بشير عن أم المؤمنين عائشة أن رسول الله قال لعثمان*:
((يا عثمان إن ولاك الله هذا الأمر يومًا فأرادك المنافقون أن تخلع قميصك الذي قمصك الله فلا تخلعه)) يقول ذلك ثلاث مرات

وقال عنهم شيخ الإسلام ابن تيمية في منهاج السنة (2*: 186)*:
إن خيار المسلمين لم يدخل واحد منهم في دم عثمان*. لا قتل*، ولا أمر بقتله*،
وإنما قتله طائفة من المفسدين في الأرض من أوباش القبائل وأهل الفتن*.
وكان علي يقول*" اللهم العن قتلة عثمان في البر والبحر والسهل والجبل

وقال القاضي أبو بكر: فالذي ينخل من ذلك أن عثمان مظلوم، محجوج بغير حجة .
وأن الصحابة برآء من دمه بأجمعهم، لأنهم أتوا إرادته وسلموا له رأيه في إسلام نفسه.


فلا يوجد في سيرته -رضي الله عنه- سوى النقاء ..
ومن وجد في سيرته متنفساً للنيل منه أو من أصحابه فأحسن الله عزاءه في قلبه ..

والله أعلم



شكراً رجل...... سعدت بمداخلتك واستفدت منها ^^




مرحبا جنى

احببت ان اشكرك اولاً على حسن ظنك بي ..

وهو من حسن الادب الذي سبق علمك .



نعم لم يصل (wtg)

ربما اختلفت النظره

واعتذر عن هذه النظره .


النقطه الثانيه ...

اتفقت معك في ان ماحدث كان ظلم .

ولكنني دعيت فقط ان( نتجنبه )

كان من باب الحرص على ان لانقع في المحظور .

وهو الذي لم يقع ولن يقع منك ولا من غيرك باذن الله .

انما مثلما ذكرت هي احدث مضت ولن نستفيد من ذكرها اي شي .


مداخله اخيره اوضح فيها كل ما التبس ..

والعذر لك مما التبس (q87)

جنــى
30-07-12, 01:13 AM
بارك الله فيك ( جنــى ) ..

أبدعتي في الطرح .. والشرح ... بأسلوب شيق .. وممتع ..

اسأل الله أن تكون حجة لكِ ..

اللهم ارضى عن الصحابة الكرام .. أبا بكر وعمر وعثمان وعلي وسائر الصحابة الكرام ..

نسأل الله ان يحشرنا مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أوُلئك رفيقا ..



مرحباً روابي ..
تسلمين عزيزتي .. كنت انتظر عودتك (a21)

جنــى
30-07-12, 01:18 AM
مرحبا جنى

احببت ان اشكرك اولاً على حسن ظنك بي ..

وهو من حسن الادب الذي سبق علمك .



نعم لم يصل (wtg)

ربما اختلفت النظره

واعتذر عن هذه النظره .


النقطه الثانيه ...

اتفقت معك في ان ماحدث كان ظلم .

ولكنني دعيت فقط ان( نتجنبه )

كان من باب الحرص على ان لانقع في المحظور .

وهو الذي لم يقع ولن يقع منك ولا من غيرك باذن الله .

انما مثلما ذكرت هي احدث مضت ولن نستفيد من ذكرها اي شي .


مداخله اخيره اوضح فيها كل ما التبس ..

والعذر لك مما التبس (q87)

صافي يالبن ^_^ :5fg502h3:

رجل من اقصى المدينه
30-07-12, 03:05 AM
صافي يالبن ^_^ :5fg502h3:







حليب الدمرك ياقشطه:c010:
























ماادري ليه لما كتبتي هذه العباره

طرى على بالي الورع البدوي اللى جالس يشرب حليب النياق

ويقول حليب النياق احسن من حليب الدمرك(qq15)













مشكلتي ما اعرف كيف اجيب مقاطع من اليو (hjh)