المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بين السذاجه والشك ..


التحليل المنطقي
27-06-12, 01:46 AM
التوسط بين حسن الظن وسؤ الظن هو العقل

والحل الاكيد

لايمكن ان تعيش في مجتمع الذئاب بقلب الارنب

ولايمكن ان تعيش في مجتمع الارانب

بقلب الذئب

الحكمه هي

الفعل المناسب في الوقت المناسب للشخص المناسب




لان الغافل مأكول حقه .. مغبون في ماله ... مضيع لاهله .. متنقص لكرامته .. يعيش محتقرا .... وان نام مرتاح

والشاك ظالم لغيره ... متجسس على اهله ... مرتاب في من حوله .. يعيش القلق وقلة الراحه .. وان عاش محترما مهابا



احيانا تجبرنا الظروف على تفعيل

حكمه ان لم تكن ذئب اكلتك الذائاب


واحيانا تجعلنا الظروف على تفعيل حكمه

حسن النيه .. ونم في البريه ..


الشك في محلة ولمن يستحق قال عمر ( لست بالخب ولا الخب يخدعني )

حسن الظن في محله ولمن يستحق .. قال تعالي ( ولولا اذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بانفسهم خير .. ) اي ظنو با خوانهم خيرا

بدون حديه وشطط في التطرف في الغلفه .. والتطرف في الشك ...



كلاهما خير ورحمة ... اذا استعملناهما في الوقت المناس ومع الشخص المناسب



قال معاويه رضي الله عنه

العقل مكيال ثلثه فطنه ... وثلثاه تغافل

وقيل العاقل فطن متغافل

فالفطنه شك

والتغافل حسن ظن ..

الميسم
27-06-12, 05:44 AM
أهلًا بك أيها التحليل المنطقي

جميل جدًا ما ذكرت فـ الموازنة مطلوبة في كل الأمور
قد يبدو لنا التطبيق أمر يسير ولكنه للأسف عكس ذلك تمامًا ..!
لأن كل شخص يتصرف من منطلق صفاته التي جُبل عليها وطبائعه التي خلقت معه
بمعنى أن هناك من لا يستطيع أن يرى الناس إلا أنهم أسوياء ويلبسهم لباس التقى
والصلاح من أول لحظة لقاء بينهما ..!
حتى لو تعرض لصدمات تتعجب أنه لا يتخذها كـ دروس له في الحياة ويتعامل بالفطنة والحذر
بل بمجرد أول تجربة بعد تلك الصدمة يعود لعهده السابق ..
والحال كذلك بالنسبة للشكاك ..
على الرغم ما يجنيه شكه من هم وغم وعذاب ومواقف تكسر ولا تجبر
فـ تظن أنه اعتبر ... ولكن سرعان ما تتفاجأ به وقد عاد لسيرته الأولى ..!
هناك ما يسمى بالتطبع .. وهو الأداة التي نحاول أن نقضي بها على كل طبع سيء
إما حسن ظن تحول لسذاجة أو شك دائم يدمر له كل علاقة ..!
ولكن وقت الشدائد والتطبيق يبرز الطبع ويختفي التطبع وكأن شيئًا لم يكن ..!
لذلك الفطنة والتغافل كلها هبات من الله سبحانه يمتلكها البعض ويفتقد لها البعض الآخر ..!
هي خلقة تظهر في البشر من أول لحظة يبدأ فيها الملاحظة والإنتباه والتفريق حتى لو أنه لا يزال طفل صغير ..


متغافل .. غافل
فطن ..شكاك
في الأولى هو المتحكم .. وفي الثانية يقع تحت سيطرة هذه الصفات ..!

تحياتي لك ..

أوبآل
27-06-12, 06:25 AM
صدقني مافي شي افضل من تصفية النيه و حسن الظن واذا حصلت الي تتعامل معه سيء ويتعمد ان يسيء الظن بك ويسيء لك فبتعد عنه

واطلب منه انه يبتعد عنك بكل بساطه هالناس والله ماتستحق ان الانسان ينزل لوضاعتها مهما كان تطاولهم واذيتهم اذا عليك بس تغاضى وغض الطرف واصفح واما لو نسى نفسه وبدا يزيد ويتخطاك اوقفه عند حده بما يستحق

اي واحد من الناس
27-06-12, 09:23 AM
أقرأ لك بعض المواضيع لكن تفكيرك دنيوي بحت

نحن في مجتمع مسلم ... ولسنا في غابه .... الذئب وغيره هذه تنفع لزمن الحروب

نحن لابد أن نعيش في المجتمع المسلم الذي يجعل مننا انموذج صحيح للآخرين

نعيش بقيمنا وعاداتنا وعقيدتنا لابفلسفة فكرية غربية قد يصدق بعضها في مواقف

بسيطة ....

منطق الذئاب كاننا امام فريسة الكل يريد ان يحصل على لحمها ... هذا منطق غريب

نحن يجب ان ينصب تفكيرنا لمن الحق .... هذا هو المنطق الصحيح ....

كلمااات
27-06-12, 12:28 PM
أقرأ لك بعض المواضيع لكن تفكيرك دنيوي بحت

نحن في مجتمع مسلم ... ولسنا في غابه .... الذئب وغيره هذه تنفع لزمن الحروب

نحن لابد أن نعيش في المجتمع المسلم الذي يجعل مننا انموذج صحيح للآخرين

نعيش بقيمنا وعاداتنا وعقيدتنا لابفلسفة فكرية غربية قد يصدق بعضها في مواقف

بسيطة ....

منطق الذئاب كاننا امام فريسة الكل يريد ان يحصل على لحمها ... هذا منطق غريب

نحن يجب ان ينصب تفكيرنا لمن الحق .... هذا هو المنطق الصحيح ....


اعذرني على المداخله
بس هذا الي حاصل
كل انسان يمر في حياته بغابه وهو يختار وش يكون
هاذي تضاريس الحياه
لا مفر منها

(( وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنْفَ بِالْأَنْفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَنْ تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ)) [المائدة:45].

ساري نهار
27-06-12, 06:54 PM
أقرأ لك بعض المواضيع لكن تفكيرك دنيوي بحت

نحن في مجتمع مسلم ... ولسنا في غابه .... الذئب وغيره هذه تنفع لزمن الحروب

نحن لابد أن نعيش في المجتمع المسلم الذي يجعل مننا انموذج صحيح للآخرين

نعيش بقيمنا وعاداتنا وعقيدتنا لابفلسفة فكرية غربية قد يصدق بعضها في مواقف

بسيطة ....

منطق الذئاب كاننا امام فريسة الكل يريد ان يحصل على لحمها ... هذا منطق غريب

نحن يجب ان ينصب تفكيرنا لمن الحق .... هذا هو المنطق الصحيح ....

بالعكس
التحليل المنطقي من العقليات التي تستخدم طريقه الربط
فهو يربط بحسب ما ارى بين الأخروي و الدنيوي و لا يغفل الجانب السببي

اي واحد من الناس
28-06-12, 12:35 AM
اعذرني على المداخله
بس هذا الي حاصل
كل انسان يمر في حياته بغابه وهو يختار وش يكون
هاذي تضاريس الحياه
لا مفر منها

(( وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنْفَ بِالْأَنْفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَنْ تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ)) [المائدة:45].



اسمحيلي أنا اختلف معك

فالإنسان يعيش بقيمة لابقيم الاخرين

اي واحد من الناس
28-06-12, 12:41 AM
بالعكس
التحليل المنطقي من العقليات التي تستخدم طريقه الربط

فهو يربط بحسب ما ارى بين الأخروي و الدنيوي و لا يغفل الجانب السببي



اسمحيلي اختلف معك

هو لايربط بين الاخروي والدنيوي بل دنيوي بحت

ولو أردنا ان نعيش بمنطقة لأصبحنا بدون عاطفة

المسلم لديه قواعد لايحيد عنها ... وإن استعصى

عليه امر فغن الله مع المحسنين ... وليست العملية

قتال ....

اما الجانب السببي الذي تتحدثين عنه فهي المؤثرات

في الحياة التي تؤدي لردة فعل سواء سلبية أو إبجابية

وهذا لايمنع ان نختار حتى ردة الفعل الصحيحة بما نحمي

به انفسنا على الأقل لرد الأذى .....

أما أكل حقوق الناس وخديعتهم فهي ليست بمعجزة بل

أجد أنها بمجتمعنا خصوصاً سهله جداً بسبب ماتعارف عليه

المجتمع من قيم دينية وأخلاقية تبعد تفكيرنا عن استخدام

الأخر لهذه الاساليب حتى نفاجأ بها ....

شاي أزرق
28-06-12, 02:22 AM
عين الصواب...كلامك..^^

التحليل المنطقي
28-06-12, 11:50 PM
لأن كل شخص يتصرف من منطلق صفاته التي جُبل عليها وطبائعه التي خلقت معه

ولكن وقت الشدائد والتطبيق يبرز الطبع ويختفي التطبع وكأن شيئًا لم يكن ..!









مرحبا بك


الحقيقه ان الفلاسفه وعلماء النفس اختلفوا هل الوراثه هي الحاكمه على الانسان

ام ان الكسب هو الحاكم على الانسان

ولهم في ذالك مذاهب شتي

لكن الذي استقر عليه كلمة علماء النفس والتربيه

ان الطبع او الجبله او الورثه تعطي استعداد وقدارت

وان الكسب او التربيه تظهر وتخرج الطاقه الكامنه بالوراثه من حيز

الكومون الى حيز المشاهد بعبارة اخري ان التربيه والصقل قادره على انتاج

جيل فيه مزيا وسمات طيبه لان التدريب له اثر على الحيوان فكيف بالانسان ..؟؟


وعليه فان مبداء حتميه الطبع خطاء

كما ان مبداء حتيميه التطبع خطاء ايضا

فالانسان قادر ولو كان ساذجا بالطبع ان يتدرب ويتمرن على الذكاء

والفطنه حتى تكون طبعا له يمارسه في الشده والرخاء لا في الرخاء فقط

لماذا ؟؟؟


لان طبائع الانسان عباره عن عادات سلوكيه وانفعاليه ووجدانيه ومعرفيه

تشكلت من خلال الخبره على يرى جمهرة علماء النفس

تحياتي لك

التحليل المنطقي
29-06-12, 12:01 AM
فبتعد عنه

واطلب منه انه يبتعد عنك بكل بساطه هالناس والله ماتستحق ان الانسان ينزل لوضاعتها



وهل يمكن ان نطرد شرار الناس عنا بان نطلب منهم ان يبتعدوا ؟؟
الجواب لا ...

ولماذا ؟؟

لان بعض الاشرر يبتعدون بالقول وبعضهم يبتعد بالفعل

وبعضهم لاينفع فيه حليه ولا سهج لا بد من المواجهه والصراع حتى يتركك وشأنك

لان السكوت عنه او الطلب منه يجرئه على المزيد فهو كالحيه لا ينفع معها
الا العصاء ..

لاتقطعن ذنب الافعي وتتركها .. ان كنت شهما فاتبع رأسها الذنبا


لاشك ان النيه لها اثر عظيم .. ونحن لا ندعو الى سؤ الظن

نحن ندعو الى الاحتراس من الظلمه والمخادعين فقط

نحن نريد ان نطبق مقولة عمر رضي الله عنه

(( لست بالخب ولا الخب يخدعني )

فالانسان يحمي نفسه من المحتالين والنصابين واهل الذمم الفاسده

وربنا سبحانه قال في كتابه عن اليتامي ( فان انستم منهم رشد فادفعوا اليهم اموالهم )

والرشد هو حسن التصرف في المال بيحث لا يغبن ولا يضحك عليه ويعرف كيف

يحمي ماله ويثمره وينميه

ولذا قال بعض العلماء العقول ثلاثه

عقل معيشه وعقل دين

قال الشيخ ابن سحمان رحمة الله

( ولكنما العقل المعيشي عندنا .. مسالمة العاصين من كل غو واثم )

فعقل المعيشه هو العقل الذي يحسن لك الحياة ويحميك في الحياه

وعقل الدين هو الذي يحسن لك حياة الاخره ويحميك من عذابها

والمسلم مطالب بعقل الدين وعقل المعيشه

ابوصلاح
29-06-12, 09:23 AM
حسن الظن مبداء يطبق في محيط صادق

بينما الشك يكثر في المجتمعات الكاذبه المنافقه

وترجع هذه المعايير لكل انسان بحسب نظرته

او نقول بالمعيار الذي يطلع منه فمثلا من عمل في

سلك الامن ومكافحة الجريمة يفسر اي تصرف يدور

حوله بأنه سلبي والاحتراز مقدماً عنده على التفريط

بينما من عمل في المجال الاجتماعي في تقديم الخدمة

للناس في امكن راقيه وكان احتكاكة حكراً على طبقة

من المجتمع فيكون عكس الاول ويرتفع عنده مبداء حسن

الظن ويكون فريسه سهل للعمليات الخداعيه من النصب والاحتيال


هذا ما لمسته من محيط ملي باصناف الناس وكما قال الشاعر

ليس الغبي بسيد في قومه...ولكن سيد قومه المتغابي

الانسان لا يسلم نفسه الا لمن يثق به


تحليل منطقي اشكر لك طرحك السامي

ساري نهار
29-06-12, 09:24 AM
اسمحيلي اختلف معك

هو لايربط بين الاخروي والدنيوي بل دنيوي بحت

ولو أردنا ان نعيش بمنطقة لأصبحنا بدون عاطفة

المسلم لديه قواعد لايحيد عنها ... وإن استعصى

عليه امر فغن الله مع المحسنين ... وليست العملية

قتال ....

اما الجانب السببي الذي تتحدثين عنه فهي المؤثرات

في الحياة التي تؤدي لردة فعل سواء سلبية أو إبجابية

وهذا لايمنع ان نختار حتى ردة الفعل الصحيحة بما نحمي

به انفسنا على الأقل لرد الأذى .....

أما أكل حقوق الناس وخديعتهم فهي ليست بمعجزة بل

أجد أنها بمجتمعنا خصوصاً سهله جداً بسبب ماتعارف عليه

المجتمع من قيم دينية وأخلاقية تبعد تفكيرنا عن استخدام

الأخر لهذه الاساليب حتى نفاجأ بها ....


أولا : معاك أخوك / ساري نهار ،،،،،،،،،،، الجنس ( ذكر )



ثانيا : عزيزي ،،،،، شخصيا ، لا اتفق مع التحليل المنطقي في كل شيء

لكنني أختلف معك انت في توصيفك حول طريقه تفكير التحليل المنطقي

حاولت أن أربط بين وجهة نظرك المختلفه و وجهة نظر التحليل المنطقي في هذا الموضوع

لكن لم استطع أن اتفق معك كثيرا ....

فالرجل في هذا الموضوع ، لا يضع القواعد بقدر ما يصف المنهج ، فهو يضعك بين حالتين ( اي شيء

وسط أو توسيط ) و هذا منهج ديني قبل أن تكون حاله نفسيه تنتاب الإنسان ....


اقراء الموضوع بدون حكم مسبق بالذات هذه الأسطر :


الشك في محلة ولمن يستحق قال عمر ( لست بالخب ولا الخب يخدعني )

حسن الظن في محله ولمن يستحق .. قال تعالي ( ولولا اذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بانفسهم خير .. ) اي ظنو با خوانهم خيرا

بدون حديه وشطط في التطرف في الغلفه .. والتطرف في الشك ...



كلاهما خير ورحمة ... اذا استعملناهما في الوقت المناس ومع الشخص المناسب





مثلا :

لو كنت مدقق مالي على جهة معينة ، فالشك و افتراض عدم الأمانه في تلك المنشأة التي سأدقق عليها ، سيكون المنهج الذي اسير عليه في عملية التدقيق المالي ...


.
.

إذا الموقف هو الذي يحكم ما يجب عليه ان أكون او الأشخاص أو الاحداث

.
.

أرجو أن تكون الصورة التي فهمتها من جهتي قد وصلت الى جهتك

.

تحيه

أبولين
29-06-12, 11:10 AM
يعطيك العافية

ابوي انت
03-07-12, 08:17 PM
كلامك عين العقل..