المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ••.•°¯`•.•• ( الإخوان: مبادرة ضد "إصلاحات" أمريكا ) ••.•°¯`•.••


النـ أروى ـحلة
16-10-05, 09:51 AM
http://www.al-wed.com/pic-vb/24.gif

••.•°¯`•.•• ( الإخوان: مبادرة ضد "إصلاحات" أمريكا ) ••.•°¯`•.••

رفضت جماعة الإخوان المسلمين في مصر مبادرة الولايات المتحدة الأمريكية لإجراء إصلاحات سياسية واقتصادية وتعليمية واجتماعية في مصر والمنطقة العربية والتي تعرف باسم "مبادرة الشرق الأوسط الكبير"، مشددة على أن هذه الإصلاحات ينبغي أن تنبع من داخل شعوب المنطقة، وطرحت في المقابل مبادرة تهدف لإجراء "إصلاحات شاملة" وتستند إلى مبادئ الشريعة الإسلامية.

وقال المرشد العام للإخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف في مؤتمر صحفي عقده الأربعاء 3-3-2004 للإعلان عن تفاصيل مبادرة الجماعة: إن "الإخوان المسلمين يرفضون كل صور الهيمنة الأجنبية، ويدينون كافة أشكال التدخل الأجنبي في شئون مصر والمنطقة العربية والإسلامية".

وأوضح عاكف أن "المبادرات الخارجية لإجراء إصلاحات داخلية غير مقبولة؛ فمصر والأمة العربية لديها من الكوادر والخبرات ما يمكنها من إجراء الإصلاحات من الداخل وبأيد مصرية عربية".

وأضاف أن "فهمنا للديمقراطية يستند للمعايير التي أقرها الإسلام وتقوم على العدل والمساواة والشورى، وذلك على عكس ما يحاول الأمريكيون إقناعنا به".

وتابع: "يكفينا أن ننظر لتجربتهم الديمقراطية بالعراق وأفغانستان وفلسطين؛ فهذه النماذج كافية بأن نتحسب من كل ما يأتينا من واشنطن، فضلا عن محاولاتهم الماضية في مساعدة الحكام الدكتاتوريين ودعمهم للأنظمة الفاسدة".

استعداد للتعاون مع الحكومة

وأعرب عاكف عن استعداد جماعة الإخوان المسلمين المحظورة رسميا والتي تعد أبرز قوة سياسية معارضة في مصر "للتعاون مع السلطات المصرية في مواجهة الضغوط الخارجية المطالبة بالإصلاح، وكذلك للتحالف مع الأحزاب والقوى السياسية الوطنية المختلفة لوضع آلية عملية لبدء حركة الإصلاح الشامل".

وأبدت مصر رسميا معارضتها للمبادرة الأمريكية للإصلاح في الشرق الأوسط، مشددة على ضرورة أن "ينبع الإصلاح من الداخل".

وأكدت في هذا السياق مبادرة الإخوان أن" القيام بريادة الإصلاح لا تقوى عليه حكومة ولا أي قوة سياسية منفردة، بل هو عبء يجب أن يحمله الجميع"، مشددة على أن "المصالحة الوطنية العامة التي تؤدي إلى تضافر الجهود لا تهدف فقط للوقوف ضد المخططات الهادفة إلى استباحة المنطقة، بل للنهوض من عثراتنا وعلاج مشاكلنا".

لا تنسيق مع أمريكا

ونفى المرشد العام للإخوان وجود أي تنسيق أو حتى اتصال مع الولايات المتحدة أو ممثليها لبحث مبادرتها، مؤكدا على رفض الجماعة لأي محاولة أمريكية لـ"فرض الديمقراطية بالقوة".

وكانت مصادر سياسية مصرية مطلعة قد ذكرت لشبكة "إسلام أون لاين.نت" الثلاثاء 2-3-2004 أن مساعد وزير الخارجية الأمريكي مارك جروسمان التقى صباح نفس اليوم بممثلي الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني بمقر إقامة السفير الأمريكي بالقاهرة ديفيد وولش لبحث المبادرة الأمريكية، وأن الاجتماع خلا من أي ممثلين لجماعة الإخوان المسلمين.

"الشريعة" أصل الإصلاح

وتدعو مبادرة الإخوان المسلمين إلى تطبيق الشريعة الإسلامية في شتى نواحي الإصلاح في مصر، موضحة أنه "لا أمل لنا في تحقيق أي تقدم يُذكَر في شتى نواحي حياتنا، إلا بالعودة إلى ديننا وتطبيق شِرعتنا، والأخذ بأسباب العلم، والتقنية الحديثة، وحيازة المعرفة بأقصى ما نستطيع، في ظل ثوابت هذا الدين العظيم، ومن منطلق مبادئه وقيمه".

وقالت المبادرة: إن "شرع الله (..) هو المخرج الحقيقي الفاعل لكل ما نعاني منه من مشكلات داخلية وخارجية سياسية كانت أو اقتصادية أو اجتماعية أو ثقافية".

ورأت جماعة الإخوان المسلمين في مبادرتها أن إحداث إصلاح شامل يتحقق من خلال 13 نقطة، منها ما يتعلق بإجراء إصلاحات سياسية، سواء كانت داخلية أو خارجية وانتخابية وقضائية واقتصادية وتعليمية واجتماعية وثقافية.

وعلى الصعيد السياسي، طالبت المبادرة بأن يتم "تحديد سلطات رئيس الجمهورية، بما يجعله رمزًا لكل المصريين، فلا يترأس أي حزب سياسي، ويكون بعيدًا كل البعد عن المسئولية التنفيذية للحكم، وتحديد مدة رئاسته، بما لا يتجاوز فترتين متتاليتين"، مشددة على "التمسك بنظام الدولة نظاما جمهوريا برلمانيا دستوريا ديمقراطيا في نطاق مبادئ الإسلام".

ودعت المبادرة إلى "تأكيد حرية تشكيل الأحزاب السياسية"، وأن "تكون السلطة القضائية المستقلة هي المرجع لتقرير ما هو مخالف للنظام العام والآداب العامة والمقومات الأساسية للمجتمع، أو ما يعتبر إخلالاً بالتزام العمل السلمي، وعدم الالتجاء للعنف أو التهديد به".

كما أكدت الجماعة على ضرورة "إبعاد الجيش عن السياسة ليتفرغ للدفاع عن أمن الدولة الخارجي، وعدم استعانة سلطة الحكم به بالطريق المباشر أو غير المباشر لفرض إرادتها وسيطرتها، أو التهديد بمنع الحريات العامة الشعبية، وأن يكون وزير الدفاع مدنيًّا سياسيًّا كسائر الوزراء"، بحسب نص المبادرة.

وطالبت المبادرة أيضا بأن "تكون الشرطة وجميع أجهزة الدولة الأمنية وظائف مدنية كما نصَّ الدستور، وتحديد مهامها في الحفاظ على أمن الدولة والمجتمع ككل، وعدم تسخيرها للحفاظ على كيان الحكومة، أو اتخاذها أداة لقمع المعارضة".

تحريم الربا ومحاكمة الفاسدين

وفي مجال الإصلاحات الاقتصادية، دعا الإخوان المسلمون إلى تشجيع القطاع الخاص، من خلال "برنامج مدروس للخصخصة يتسم بتقييم عادل للمشروعات العامة موضع الخصخصة، وشفافية كاملة عنه، مع الحفاظ على الحقوق الكاملة للعمال".

وطالبت مبادرة الجماعة بـ"إقامة المشروعات العامة الكبرى، شريطة دراسة متأنية لجدواها الاقتصادية، والتمويلية والفنية، ومشاركة عامة في الإحاطة بها ودراستها واعتمادها"، وبـ"تغليظ العقوبات على جرائم الفساد الاقتصادي والمالي".

كما دعت المبادرة إلى "تحريم وتجريم الربا كمصدر للتمويل أو الكسب"، وهو ما أكده المرشد العام للإخوان خلال المؤتمر الصحفي، موضحا أن تحديد المعاملات التي يدخل الربا في نطاقها سيتحدد وفق "ما يراه مجمع البحوث الإسلامية والجهات الشرعية الأخرى".

وحول موقف الإخوان من الأقباط وحقهم في تولي المناصب العليا، قال عاكف: "إننا مع ما يقره الشعب وما تفرزه الديمقراطية، فإذا جاءت بأي شخص للحكم سواء كان قبطيا أو مسلما يجب أن نقف خلفه ونؤيده طالما كان مواطنا مصريا وطنيا بصرف النظر عن عقيدته؛ لأننا سنحتكم إلى الديمقراطية وما يختاره الشعب".
حمدي الحسيني

http://www.al-wed.com/pic-vb/24.gif

برساوي
05-08-06, 10:17 PM
Thank you

holoo
28-11-06, 03:22 AM
بارك الله فيك

كاتم الونة
20-01-07, 07:35 PM
الله يعطيك العافية


تحية وتقدير

شمشوم نجد
12-04-07, 03:56 AM
الله يعطيك العافيه