المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أشباهـ صديقتي


توك تحس
19-02-12, 01:24 PM
(1)
http://img522.imageshack.us/img522/8642/499912016278d3df6b85.jpg (http://imageshack.us/photo/my-%3Cbr%20/%3Eimages/522/499912016278d3df6b85.jpg/)
إلى أشّباه صديقة ،
اليوم وصلتُ للحَد ألذي لن أذكرَكِ بأني على سطَح الكُرة الكونية أعيش ،
لأُذكرَك بآنكِ أياماً مرَت كـ نسْمة ربيع بعد شتاء قآرس .. ()
السنين التي قضيتُهآ قبل لقياك * أفصحتُ لكِ ماكآنت تعني لي شيئاً ابداً **
والساعات حينمآ تمرُ دون الحديثْ إليك كآنت تأتيني عُجاف ..
والإشتياقُ إليكِ كـدموعِ أم أنجبَت طفلهآ الوحيد فـ سُرِق !!
والحنين لـ مرأى مُقلتيك تُهاتفني كآني فيه وسطَ قحلِ صحراء أغرَرَق . .
-والأشَد الكتَآبة إليك .. فهي تُشبِه أن أجوب الأرض بحثاً عن أبي الميت
أملاً بلـقيآ معه لي يحدُث .

صديقتيّ : اشتاقُ لـ مآضينننآ كثيراً ،



(2)
http://img857.imageshack.us/img857/1993/40293431000656570581510.jpg (http://imageshack.us/photo/my-images/857/40293431000656570581510.jpg/)
هذا القلّب المُشتاق إليك يَ صديقة .. هَل لكِ أن تُعيريه بعضاً من الأهتمَآم .. ,
هذا القلّب الذي يُتابعُ اخبارك بعينِه المخذولَة .. هل تستطيع عودتُك ان تُبري جميع اوجآعُهه!؟
هذا القلّب الذي لآ يتوآنى ثآنية بنسيآنك , .. كيفَ لقلبِك ان يُعيد النبَض فيه !
هذا القلّب حينمَآ صادقُك بدّم حُبهِ لك , كيفَ يسترِد مآ فقدَه بعدُك ؟!
هذا القلّب الذي امرّضهُ الفقَد المُميت , هل سيستطيع ان يُشفى و يُداويني , !؟
هذا القلّب الذي يكتُب إليك كثيراً .. ويبكيك .. أكثَر فأكثَر
هلّ لـ رحمتّك ان تُمطِر عليه !
هذا القلَب الشجيّ من ملآحقتك دوماً " هل تستطيعي الألتفات لغرفِه المُظلمَة منك
هذا القلّب الذي أسكنتِه زوآيآ سوداء بغيآبِك , كيفَ يستنير والنورٌ دوماً يأتي بإبتسآمة " مٌقلتيَك " !
هذا القلّب هل تعلمين كمّ ينزِفُ لـ أجلِك كل يوم
يَ : بقـآيا من صديقة ؛
لوتعلمين فقط .. ,



(3)
http://img849.imageshack.us/img849/5827/40488522452049760051424.jpg (http://imageshack.us/photo/my%3Cbr%20/%3Eimages/849/40488522452049760051424.jpg/)
من يدريّ بأنكِ الوحيدة التي تتخْلخَلُ دوآخلي ’
الوحيدة التي - تُنهيني حينمَآ أتصفَحُ كتابٍ لـ الدوآوينْ عن "فقدِهآ"
من يدريّ بأنكِ الشمَس الوحيدة التي تٌشرِق بدآخليْ , وأنكِ ذاكَ القمَر الذي حينمَآ اضطُر
بـ ليلة عَتمآء لـ أبكيكّ ! .. يعِكِس نورَه على وجنتاي حتى لآ أُفتضَح اكثَر فيك
منّ يدري بأنكِ ذاكَ الصبآح الذي لآ يلتجأ إلا بك , وانكِ النهْر الذي يسقيّ الكثير
وانا بعّد لم أرتوي ولو بالحلّم فيك !؟
من يدريّ بأن هذا الرحييييل . . .

يأخُذْ بي كلَ ليلة لـ أسلُك طريق الموتْ الشنيع ؟؟! ..


(4)
http://img585.imageshack.us/img585/3392/37608426959735642803412.jpg (http://imageshack.us/photo/my-images/585/37608426959735642803412.jpg/)

بعَض الأشياء يا صديقتي نفقُد زِمَآمهَآ بالوقَت الذي نُحافِظ بهِ على قيآدتها لـ الطريق الصحيحّ ,
بعض الأمورْ ياصديقتيّ تَجرحُ ايآدينا بشّدة تمسُكنّآ بهَآ * تهّوي بنَآ لـ وديآنِ الشتات على مضضّ .. ,
بعضّ الأشيَآء يا صديقتيّ، رغمَ قوة رغبتنَآ بالتمسُك بهَآ هيَ تُصِر على أن تقذِفُ بنا على ذاكَ الطرييق ..

أفتقدها وبشده(q78)