المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سيرة الشيخ / عثمان أبراهيم الحقـيـل / اعداد فهد احمد الحقيل


فهد أبو أحمد
01-12-11, 07:06 PM
جانب من سيرة الشيخ عثمان بن إبراهيم بن عبد الله آل حقيل

الشيخ عثمان بن إبراهيم بن عبد الله آل حقيل
( 1346 هـ تقريبا - 1392 )
الشيخ عثمان بن إبراهيم بن عبد الله بن إبراهيم بن سليمان بن محمد آل حقيل , وآل حقيل وآل رعولة وآل عريفج وآل يوسف هذه الأفخاد الأربعة التي تسكن المجمعة كلها من بطن واحد يقال لهم آل حسن ويعرفون سابقا بال لقمان وهم وآل مبارك المعروفون بالتواجر قريب بعضهم من بعض كما ذكر ذلك ابن لعبون وهم جميعا يرجعون إلى القبيلة الربيعة العدنانية الشهيرة قبيلة عمزة وتقيم أسرة المترجم في بلدة المجمعة عاصمة بلدان سدير .
ولد المترجم في المجمعة حوالي سنة 1346 هـ ونشأ فيها , ودخل كتابا تعلم مبادئ القراءة والكتابة والحساب ثم صار له رغبته في العلم فأخذ يتلقاه عن الشيخ الفقيه عبد الله بن عبد العزيز العنقري قاضي بلدان سدير فلما فتحت مدرسة ( دار التوحيد ) بالطائف عام 1364 هـ التحقق بها وصار في الصف الأول من طلابها .
وكان مع دراسة النظامية في المدرسة يتلقى دروسا خاصة عم مدرسي دار التوحيد فقرأ على المتحدث الشيخ بهجة البيطار , وكان يومئذ هو رئيس دار التوحيد ومؤسسها بأمر جلالة الملك عبد العزيز رحمها الله تعالى , كما قرأ دروسا خاصة على الشيخ عبد الله المسعري والشيخ عبد الله بن صالح الخليفي .. وغيرهم , وهو , مجد في تلقي العلم من دروس أساتذة الدار فصار في فصل دراسته هو الأول الذي يحوز التقدير الأول في امتحانه .
وهكذا أتم دراسة دار التويحد ونال منها الشهادة الابتدائية والشهادة الثانوية التي كانت ذي ذلك العهد تغي أيضا عن شهادة الكفاءة فقد كانت دراسة الدار الثانوية ست سنوات وكان لي معه زمالة في دار التوحيد وكانت دراسة الدار الثانوية ست سنوات . وكان لي معه زمالة في دار التوحيد , كنت آنس به وبالبحث معه .
فلما تخرج إذا بكلية الشريعة في مكة المكرمة تؤمس له ولزملائه فهو الفوج الذي دخل الكلية وأسست لسد حاجتهم وتخرج هو وزملاؤه من دار التوحيد في نهاية العام الدراسي عام 1368 هـ وابتدأ الدراسة في كلية الشريعة عام 1369 هـ فدرس فيها سنتين , وإذا به قد اشتهر في أخلاقة وسمته ورجالة عقلة ودينه وتفوقه على أقرنه بالمعلومات فعين قاضيا بالمجمعة المستعجلة بالطائف وعمل فيها فترة ونجح في أعمالة القضائية .
فلما فتحت المعاهد الدينية في الرياض التي تولى تأسيسها بأمر جلالة الملك سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ واحتاجوا إلى كفاءة عملية لسد التدريس فيها عين المترجم مدرسا في معهد الرياض , فقام في عملة مدة طويلة واستفاد منه الطلاب , وتخرج على يديه أفواج منهم لا يزالون يدينون له بالفضل في حسن التعليم والتسديد في التفهم .
ومن التدريس نقل رئيسا لمحاكم المنطقة الشرقية , وهو عمل قضائي هام فإن التابع لمقر عمله أكثر من ثمانية عشر محكمة , فقام بأعمالها القضائية وأعمالها الإدارية خير قيام وسدد في ذلك التسديد التام , فكان مع عملة عاقلا هادئا رزيناً بعيد النظر صائب الفكر , واشتهر بالنزاهة ورجالة الصدر والإخلاص فصار له من ذلك ذكر حسن وسمعة طيبية .
ولما احتاجت ( هيئة تميز الأحكام الشرعية ) إلى تدعيمها بأعضاء أكفاء لهم خبرات طويلة بالأعمال القضائية ولهم ماض شريف في أعمالهم ونشاط ملحوظ في مهامهم , كان المترجم هو أول من وقع عليه الاختيار ليكون في هيئة التمييز في المنطقة الغربية التي مقر عملها في مكة المكرمة فنقلت أنا وهو في سنة واحدة في نهاية عام 1390 هـ فباشرنا العمل الجديد جميعا وسعدت به - والله – فترة طيبة من الزمن وتشاركنا في أعماله قضائية أخرى خارجة من نطاق عملنا وصرنا نجتمع فتأكد لي من خلال ذلك دينه وخلقه وكفاءته .
وكان أشد أمر علي وعلى زملائه في هيئة التمييز في الغربية أن يصدر الأمر بنقله إلى العمل في تمييز المنطقة الشرقية والمنطقة الوسطى .
أما هو فقد ارتاح لهذا النقل لأن أكثر أيام حياته عاشها هناك فسافر برأ ومعه أهله وأولاده من مكة المكرمة مارا بالطائف ليله الاثنين من اليوم الثاني والعشرين من شهر جمادى الأول عام 1392 هـ متواجهاً إلى مقر عمله بالرياض ومعه ثلاث سيارات , وكان معه سيرة من أحد المراكز التي في الطريق وحينما أقبل على بلدة الدوادمي بنحو عشرين كيلو أخذه النوم وهو يقود السيارة فخرجت به عن الطريق , فارتطمت بربوة فأصيب الذين معه بجراحات بالغة ولكنهم سلموا منها , أما هو فقد توفى في الحال , ودفن في الدوادمي , رحمه الله تعالى , أمين .
ولما بلغنا الخير ضحى ذلك كان ذلك صدمة مذهلة جداً ونباً مفزعا قابلناه بالتصبر والتجلد والدعاء للفقيد بالمغفرة والرضوان وحسن الخلف في أهله وأولاده , وأسفت وزارة العدل كلها لهذه المصاب الكبير , ورأت أنها خسرت عالما كبيراً , وقاضيا نزيها نشيطا , فإنا لله وإليه راجعون .



أعداد / أبن أخيه / فهد أحمد أبراهيم الحقـيـل

حسن خليل
02-12-11, 10:19 PM
رحم الله شيخنا رحمة واسعة من عنده وأسكنه فسيح جناته.

ينقل الموضوع للقسم المناسب له وهو : قسم من ذاكرة التاريخ.

سوار
02-12-11, 10:30 PM
الف شكر لكم