المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العشق جنون أم فنون ،،،،، أو سراب يتبعه خراب


العلم نور111
02-04-11, 01:49 PM
العشق جنون أم فنون ،،،،، أو سراب يتبعه خراب

الجزء الأول
1432/4/28







@ إلى كل شاب وفتاة غرقا في بحر العشق والغرام حتى أنساهما الشيطان ذكر ربهما.

@ إلى كل أب وأم أشغلتهما الدنيا عن فلذات أكبادهما ،حتى أصبحوا ضحية العشق والشيطان.

@ إلى كل مربٍ ناصح أمين.. قد انتشر الداء ، وظهر البلاء،... فالبدار البدار لدفع الوباء.



الحب جِبِلَّةٌ في الخلق، وفطرة فطرها الله في النفوس, فكل قلب يخفق بالحبّ, وكل لسان يلهج بذكر محبوبه, وكل أذنٍ تطرب بسماع كلام حبيبها, ولكن شتان بين حُبٍ وحُب, وشتان بين قلب امتلأ حبًا للرحمن وقلوب اشتغلت حبًا للأخدان والمردان.

فنجد أناسًا خرجوا بالحب عمّا ينبغي أن يكون عليه من معان رائعة إلى معانٍ أخرى مبتذلة,

فتحت مظلة الحب المحرَّم انتهكت الحرمات ،

ووئد العفاف، واغتيلت الكرامة، ونحرت الفضيلة، وهدم كيان الأسرة، ولحقها الخزئ والعار في كل مكان.



فحاربوا الله بالعظائم، فابتلاهم الله بالهمّ والغمّ، وضيق العيش وأرق بالليل, وحَرَقٌة بالنهار.



ولا أدلَّ على تعلق جمعٍ من الشباب والفتيات بالحبّ المحرّم من تلك القصائد على صفحات الجرائد والانترنت والمجلات , ومن كلام مثير للغرائز، يخدش الحياء ، ويعرِّض بالفحشاء،



اقرأ لما يكتبون, واسمع لما ينطقون؛

تجدهم في العشق هائمون ، وفي الغرام ساهرون،

وفي حب غير الله غارقون،

فما أدركوا إلا الهم والأرق؛

لأن الله أبى إلا أن يعذِّب من تعلق بسواه.


تولَّعَ بالعشق حتى عشـق فلمـا استقلَّ به لم يطـق
رأى لُجَةً ظنهـا موجـةً فلمـا تَمكَّن منها غـرق

وشطَّ بعضهم في الحب غلوًا أخرجه عن الحد, فأوجب لهم الإثم, وعَظُمَ منهم الجرم, يقول مجنونهم في اعتراض سافرٍ على الملك القهَّار:



أتـوب إليك يا رحمن مِما جنت نفسي فقد كثرت ذنوبي
وأما من هوى ليلى وتركي زيـارتهـا فإنـي لا أتـوب


ويقول قيس بن ملوَّح في ليلاه التي غدت قبلته وصارت كعبته:



أراني إذا صليت رُمت نحوها بوجهي وإن كان المصلَّى ورائيـا
ومـا بي إشراكٌ ولكنَّ حبها وعظْمَ الجوى أعيا الطبيب المداويا


فربما أخرج الحب ناسًا من الملة والدين وحياض المسلمين بتولعهم بمعشوقهم حدا لا يتصورّ.

فتجد منهم من يصرّح بعبادة المحبوب وهو من أبناء المسلمين بقوله :أعشق حبيبي وأعبد حبيبي.

ويقول آخر: قلت المحبة عندي لو تعلمين عبادة.

وآخر يقول : أنا أعبدك.
ومنهم من يصرِّح بأنه مستعد للذهاب إلى جهنم مع محبوبته، ولا حول ولا قوة إلا بالله.


إن الأمر خطير جدّ خطير، وإنّ أبناءنا وبناتنا بحاجة منا إلى مناصحة ومكاشفة ومزيد عناية وحرص.



لذا أصبح لزاما على المربّين الفضلاء أن يتحدثوا من حين لآخر عن موضوع العشق والهوى لإنقاذ الناس منه وبيان ضرره وخطورته.


وسوف يتبع هذه المقالة عدة مقالات في العشق بإذن الله لتذكر العاقل وتنبه الغافل

اللهم.... افتح بهذه المقالة آذانا صما عن آياتك، وقلوبا غلفا عن أنوارك،وأعينا عميا عن آثار قدرتك.
اللهم.. استعمل بسببها أبدانا في طاعتك، وأقداما في خدمتك، وألسنة في ذكرك.
اللهم.. داو بها قلوبا أعيتها كثرة الذنوب، أنقذنا بها من أنفسنا التي بين جنوبنا ، وادفع بها عدوا يتربص بنا في صباحنا ومسائنا، وقو بها بواعث الإيمان الدفين في أعماقنا، واجعلها حجة لنا بين يديك، تشهد بصدق العبودية لك، وإخلاص التوجه إليك، وبذل الأوقات فيك.

ارطاوي
02-04-11, 02:07 PM
جزاك الله خيرا موضوع مهم جدا

ارسنالي
02-04-11, 02:11 PM
لاحول ولاقوة الا بالله(q104)


للاسف اصبح هذان الحرفين دمار للامة باكملها

استاذي انا قرأت قصه
في احد السنوات كان الاسلام قوي جدا
وكانت الامه الاسلاميه مسيطره على العالم كمانشاهد الغرب الان
وكان الصليبيون يريدون ان يغزو المسلمين في ذاك الوقت
ارسلو احد الجواسيس يريد ان يشاهد المسلمون هل هم كما هم ام ان الدنيا اغرتهم
ذهب هذا الشخص فوجد شاب يبكي
فقال مايبكيك يافتى
فقال الشاب رميت في الرمح و لقد اخطأت الهدف
هذا مايبكي الشاب هو عدم اتقان الهدف
فذهب هذا الشخص الى قومه فقال لانستطيع الان ان نغزو الاسلام
وذكر لهم ماجرى
وبعد سنوات طويله ارسلو شخص لكي يستطلع الوضع هناك
فوجد شاب يبكي
فقال مايبكيك يافتى فقال لقد تركتني حبيبتي
فذهب الى قومه فقال الان نغزو

هذا مانشاهده الان للاسف في مسلسلاتنا وقنواتنا غزو فكري قوي جدا
لاحول ولاقوة الا بالله

انا لانكر ان الحب جميل
حب الرجل لبيته وزوجته
لكن مانراه اليوم هو عكس ذلك
حفظ الله امتنا

بنت خنفشاريه
02-04-11, 02:20 PM
جزاك الله الف خير على هالموضوع الرائع
كثيرا نسمع من يقول لمحبوبته انا اعبدك اعوذ بالله من الشرك واستغفر الله العظيم واتوب اليه

سيف فيصل
02-04-11, 02:32 PM
لذا أصبح لزاما على المربّين الفضلاء أن يتحدثوا من حين لآخر عن موضوع العشق والهوى لإنقاذ الناس منه وبيان ضرره وخطورته.
وسوف يتبع هذه المقالة عدة مقالات في العشق بإذن الله لتذكر العاقل وتنبه الغافل



العشق هي الفطرة التي خلقنا عليها ، فليس من الخطأ أن يعشق الرجل أو أن تعشق الفتاة (سواء زميل في العمل أو بعض النظر عن وصفه) ، لكن الواجب ألا يتمادى في ما ورائه من سبل الاتصال ، وأن يتم تأطيرها بالأطر السليمة ، وإذا لم يستطيعوا الوصول للزواج فعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم ، فيصبر ولا يعصي الله باسم العشق .

ليس العيب في العشق بل في العاشق والمعشوق الذين يعصون خالقهم باسمه .

والعشق أسمى من أن يدنسه هؤلاء العصاة .

من وجهة نظري ليس من الخطأ أن يتخلى الإنسان عن فكرة الزواج وفاء وإخلاصاً لامرأة عشقها ولم تكن من نصيبه ، فالدنيا دار زوال وليست دار قرار وللناس فيما يعشقون مذاهب ، وقد يكون إخلاصه لحبها ألذ من أي زواج ..

تقبل تحيتي

أخوك سيف فيصل .

العلم نور111
02-04-11, 04:37 PM
جزاك الله خيرا موضوع مهم جدا



شكرا معطرا بالفل والياسمين على مرورك الرااائع

Just a reminder
02-04-11, 06:05 PM
جزاك الله خيرا اخي العلم نور .. وكتبها في ميزان حسناتك ولا حرمك اجر ها ..


اخي هذا الموضوع ذو شجون كثيرة... لا تستطيع حروفي ان تجمع شئ من

شتاته ولكن سأترك هذا الرابط لعل وعسى

ان يفيد كل من يشتكي من ذلك الداء الخبيث الذي كثر انتشاره ..ووسع نطاقه


وصعب اجتثاث جذوره ..




وhttp://www.google.com.sa/url?q=http://www.saggr.com/vb/t1523.html&sa=U&ei=KzmXTcifOIeHhQet66zkCA&ved=0CDkQFjAK&usg=AFQjCNEBDB6YUDcbxY9j0ZQTnJAZIpbHmQ


جزاك الله خيرا

بنتـ المذنبـ
02-04-11, 06:09 PM
سلمت أخي وسلم قلمك المبدع المميز
واستبيحك عذراً في الرد على أخي ( سيف فيصل ) فيما التبس عليه في فهمه لمعنى العشق وتبريره له





العشق هي الفطرة التي خلقنا عليها ، فليس من الخطأ أن يعشق الرجل أو أن تعشق الفتاة
(سواء زميل في العمل أو بعض النظر عن وصفه) ، لكن الواجب ألا يتمادى في ما ورائه
من سبل الاتصال ، وأن يتم تأطيرها بالأطر السليمة ، وإذا لم يستطيعوا الوصول للزواج
فعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم ، فيصبر ولا يعصي الله باسم العشق .

ليس العيب في العشق بل في العاشق والمعشوق الذين يعصون خالقهم باسمه .

والعشق أسمى من أن يدنسه هؤلاء العصاة .

من وجهة نظري ليس من الخطأ أن يتخلى الإنسان عن فكرة الزواج وفاء وإخلاصاً
لامرأة عشقها ولم تكن من نصيبه ، فالدنيا دار زوال وليست دار قرار وللناس فيما
يعشقون مذاهب ، وقد يكون إخلاصه لحبها ألذ من أي زواج ...


أخي الكريم العشق هو فرط الحب وامره واخبثه ..
وما تكلمت عنه انفاً ينطبق على الحب وليس العشق فهناك فرق بارك الله فيك ...
الحب هو الفطره والذي قد يكون بين الانسان ونفسه واهله وبين البشر ...
و يتمثل في أي علاقة حميمة سواء كانت بينك وبين أي شخص آخر
أو بينك وبين وطنك أو اصدقائك وقد يكون بين رجل وامرأة
وهذا هو الطبيعي والمتعارف عليه ...
اما العلاقة أو الحب الذي يحتم على الشخص أن يعيش ملك لمن
يغرم به وفي معظم الحالات تكون من طرف واحد
فهذا هو العشق وهو محرم شرعاً وقد يؤدي بصاحبه إلى الهلاك
وهو إفراط المحبة ولهذا تجده لايوصف به الله ولايطلق في حقه ..

حكى الأصمعي : قال : بينما أنا اسير في البادية إذ مررت بحجر مكتوب عليه هذا البيت

أيا معشر العشاق بالله خبروا **** إذا حل عشق بالفتى كيف يصنع


فكتبت تحته :
يداري هواه ثم يكتم سره ***** ويخشع في كل الأمور ويخضع

ثم عدت في اليوم الثاني فوجدت مكتوباً تحته :

فكيف يداري والهوى قاتل الفتى ***** وفي كل يوم قلبه يتقطع

فكتبت تحته :
إذا لم يجد صبراً لكتمان سره **** فليس له شي سوى الموت انفع

ثم عدت في اليوم الثالث فوجدت شاباً ملقى تحت ذلك الحجر ميتاً
ولا حول ولا قوة إلا بالله
وقد كتب قبل موته :

سمعنا أطعنا ثم متنا فبلغوا ***** سلامي إلى من كان للوصل يمنع
هنيئاً لأرباب النعيم نعيمهم ***** وللعاشق المسكين مايتجرع


لذلك كان العشق من أعظم الابتلاءات التي يبتلى بها الإنسان
نسأل الله السلامة

المحــــارب **
02-04-11, 06:15 PM
العشق ليس ذنبا .. وليس جرما .. حتى تنادي على الناس به بالويل والثبور
مشاعرنا وقلوبنا لانمتلكها .. ولعلمك فان الانسان يكون في حالات الحب في اسمى
حالاته واطهرها وارقها ..
فلماذا تصور حالات العشق بانها خراب عمورية
(qq115)

كن جميلا ترى الوجود جميلا...

__________
بنت المذنب تقول :
اما العلاقة أو الحب الذي يحتم على الشخص أن يعيش ملك لمن
يغرم به وفي معظم الحالات تكون من طرف واحد
فهذا هو العشق وهو محرم شرعاً
وقد يؤدي بصاحبه إلى الهلاك


**حتى الحب والعشق طلعتوا فيه شيء .. يالعجبي !!!
العشق ليس عشقا ان لم تقدم ولائك وانتماءك لعيني من تحب
الحب مافيه توازن .. لازم يكون فيه انكسار وتابع ومتبوع ..
والتجارب التامه مستحيلة ...

الصراحه انكم عالم مادري كيف يفكر .. :)

المحــــارب **
02-04-11, 06:17 PM
لذلك كان العشق من أعظم الابتلاءات التي يبتلى بها الإنسان
نسأل الله السلامة








اثار البيئة الصحراوية ..
لااااااحووووول (qq115)(qq115)(qq115)

المحــــارب **
02-04-11, 06:21 PM
اقوالهم في الحب ...

ال بلزاك: الحب هو ذلك الشيء الذي لا يستطيع أن يستوعبه أكبر عقل، بينما يستطيع أن يستوعبه أصغر قلب
وقال بلزاك: الحب امرأة ورجل وحرمان .
وقال بلزاك: الحب شعر الحواس
كما قال بلزاك أيضا: الحب إمرأة ورجل وحرمان.
-*-*-*-*-*
وقال فولتير: تؤمن المرأة بعبارة ( أحبك ) عندما تقال لها بصوت خافت ومهموس
وقال فولتير: الحب هو نسيج الطبيعة الذي زركشه الخيال.
-*-*-*-*-*
وقال جوكي: إذا لم يكن هنالك من أحد يحبك فليس من العقل في شيء أن تعيش في هذا العالم
-*-*-*-*-*
وقال أناتول فرانسيس: ماذا يبقى لنا من الحياة عندما لا نستطيع أن نحب؟!
-*-*-*-*-*
وقال لا مارتين: أنت عاشق عندما تشعر أن الذي ينقصك هو إنسان واحد دون البشر جميعا
وقال ديكارت: يولد الأنسان من أجل أن يمنح الحب للآخرين
وقال لاروشوفو كلولو: عندما نحب لا نكون حكماء وعندما نكون حكماء لا نستطيع أن نحب

___________
تحياتي للجميع .. (qq115)

بنتـ المذنبـ
02-04-11, 06:31 PM
اثار البيئة الصحراوية ..

لااااااحووووول (qq115)(qq115)(qq115)


ايه ياولد لبنان (qq136)
وش بعد ؟
اتحفنا بما عندك من خلال الاشجار والانهار المحيطة بك

العلم نور111
02-04-11, 06:41 PM
لاحول ولاقوة الا بالله(q104)


للاسف اصبح هذان الحرفين دمار للامة باكملها

استاذي انا قرأت قصه
في احد السنوات كان الاسلام قوي جدا
وكانت الامه الاسلاميه مسيطره على العالم كمانشاهد الغرب الان
وكان الصليبيون يريدون ان يغزو المسلمين في ذاك الوقت
ارسلو احد الجواسيس يريد ان يشاهد المسلمون هل هم كما هم ام ان الدنيا اغرتهم
ذهب هذا الشخص فوجد شاب يبكي
فقال مايبكيك يافتى
فقال الشاب رميت في الرمح و لقد اخطأت الهدف
هذا مايبكي الشاب هو عدم اتقان الهدف
فذهب هذا الشخص الى قومه فقال لانستطيع الان ان نغزو الاسلام
وذكر لهم ماجرى
وبعد سنوات طويله ارسلو شخص لكي يستطلع الوضع هناك
فوجد شاب يبكي
فقال مايبكيك يافتى فقال لقد تركتني حبيبتي
فذهب الى قومه فقال الان نغزو

هذا مانشاهده الان للاسف في مسلسلاتنا وقنواتنا غزو فكري قوي جدا
لاحول ولاقوة الا بالله

انا لانكر ان الحب جميل
حب الرجل لبيته وزوجته
لكن مانراه اليوم هو عكس ذلك
حفظ الله امتنا

قصة رااائعة أخي ارسنال وقد قراتها واستمتعت بقراتها

وشبابنا رايح فيها بقلد الحب الأعمى في المسلسلات التركية
ولا دري إن هذا هو الدمار والخراب
بل عجبت جدا عندما أسمع من بعض الشباب أن العشق أصبح موضة
ومن ليس له فتاة يعشقها فهو متخلف وأبله لا يستحق االحياة

إلى هذا وصل الانحطاط الخلقي في شبابنا

أين الحب الحقيقي ؟
الذي سنتحدث عنه في ممقالات أخرى

شكرا معطرا بالفل والياسمسن على تعليقك المميز

* خارج الموضوع: نبارك لك اقدامك على دخول القفص الذهبي( اقصد الحياة الزوجية) ههه
والله فرحان لك من كل قلبي ، الله يسعد أيامك
وسوف أزودك ببعض المراجع في ذلك قريبا
حبي وتقديري لك

العلم نور111
02-04-11, 06:44 PM
ايه ياولد لبنان (qq136)
وش بعد ؟
اتحفنا بما عندك من خلال الاشجار والانهار المحيطة بك


لله درك يابنت المذنب

سوف أقوم بالرد على مداخلة المحارب وسيف فيصل

وتراكِ ماقصرت ِ

وبيض الله وجهك

والله ردك يكفي ، ولكن حبيت اضيف نقطتين

فجزاك الله خيرا

سيف فيصل
02-04-11, 07:30 PM
سبحان الله العظيم !!!

أصبح العشق محرم شرعاً ..

يا أختي لا يصح تشويه مفهوم (العشق) بعد صياغته في مفهوم ضيق .


أخي الكريم العشق هو فرط الحب وامره واخبثه ..
الذي يحتم على الشخص أن يعيش ملك لمن يغرم به وفي معظم الحالات تكون من طرف واحد
فهذا هو العشق وهو محرم شرعاً وقد يؤدي بصاحبه إلى الهلاك


ألا يدخل حب الزوج والولد في هذا العشق الذي يعيش فيه لمن يغرم به ويؤدي بصاحبه إلى الهلاك ؟؟

كم من شخص مات حزناً لسماعه خبر موت زوجه أو ولده .

فهل عشق الزوج والولد محرم ؟؟

صحيح أن العشق على حلاوته قد يسبب الكثير من التعب للعشاق لكن ذلك لا يعني أنه محرم !! إنه فطرة بشرية .

ألا تعاني الأم من آلام الولادة ؟ ألا تعاني من الخوف والقلق على أبنائها ؟؟

هل الولادة محرمة؟؟

وأنت حجيتي نفسك بنفسك عندما قلت : ( العشق من أعظم الابتلاءات التي يبتلى بها الإنسان)

يا أختي العشق لا يشاور العقل .. العشق ينبض به القلب وتهمس به الروح .


لعلنا لا ندخل الدين في كل موضوع !

ليس العشق محرماً لكن أي تصرف محرم ينتج عنه فهو محرم !

ولعلنا لا نأخذ (العشق) بجريرة بعض العاشقين ، ولعل الموضوع يكون عن العشق المحرم .

وشكراً . .

العلم نور111
02-04-11, 07:54 PM
العشق هي الفطرة التي خلقنا عليها ، فليس من الخطأ أن يعشق الرجل أو أن تعشق الفتاة (سواء زميل في العمل أو بعض النظر عن وصفه) ،



أخوك سيف فيصل .


وين ياسيف عايش لا يكون في أوروبا او في امريكا

نحن مسلمون وقائدنا في ذلك كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم

من أين لك ان الرجل يعشق زميلته في العمل أو العكس في شرعنا

وهل الحب الشريف يكمن في تكوين علاقات مع فتيات بحجة الجمال والانسياق بغير طاعة نحوهن.
هل الحب الشريف في زعمك وظنك يكون بتكوين صداقة حميمة بين فتاة وشاب ليست من المحارم.

هل من الصواب ان يكون لكل شاب فتاة يعشقها وإن لم يصل للمواصيل الذي ذكرتها في مقالي.

فنحن يحكمنا في كل صغيرة وكبيرة ديننا الحنيف، فمارآه الشرع حسن فهو حسن ، ومارآه سيئا فهو سئ.


حبي وتقديري لك

العلم نور111
02-04-11, 08:02 PM
اقوالهم في الحب ...

ال بلزاك: الحب هو ذلك الشيء الذي لا يستطيع أن يستوعبه أكبر عقل، بينما يستطيع أن يستوعبه أصغر قلب
وقال بلزاك: الحب امرأة ورجل وحرمان .
وقال بلزاك: الحب شعر الحواس
كما قال بلزاك أيضا: الحب إمرأة ورجل وحرمان.
-*-*-*-*-*
وقال فولتير: تؤمن المرأة بعبارة ( أحبك ) عندما تقال لها بصوت خافت ومهموس
وقال فولتير: الحب هو نسيج الطبيعة الذي زركشه الخيال.
-*-*-*-*-*
وقال جوكي: إذا لم يكن هنالك من أحد يحبك فليس من العقل في شيء أن تعيش في هذا العالم
-*-*-*-*-*
وقال أناتول فرانسيس: ماذا يبقى لنا من الحياة عندما لا نستطيع أن نحب؟!
-*-*-*-*-*
وقال لا مارتين: أنت عاشق عندما تشعر أن الذي ينقصك هو إنسان واحد دون البشر جميعا
وقال ديكارت: يولد الأنسان من أجل أن يمنح الحب للآخرين
وقال لاروشوفو كلولو: عندما نحب لا نكون حكماء وعندما نكون حكماء لا نستطيع أن نحب

___________
تحياتي للجميع .. (qq115)




هلا وغلا بالعندليب الاسمر قصدي المحارب

هنا مطب.....
هنا stop

الآن نتفاهم معاك

الأخ سعودي
الاخ عربي
الأخ هويته الاسلامية

ياخوي شطحت شطحه قوية، كله علشان بتورينا ثقافتك الغربية

وين راااح انت، تراك غلطان كلامنا في واد وأنت في واد
ولا يمكن ان يلتقي الواديان

ياخوي وش جاب ديكارت وغيره من الحثالة في موضوعنا
طهر الله أسماع الحضور عن ذكر هؤلاء العفن الذي ذكرتهم

ياحبيبي من احب لغير الله عذب به ولا محالة كما قال ابن القيم

نحن نتكلم عن العشق من منظور اسلامي وليس من منظور من ذكرت في تعليقك


حبي واحترامي لك

سيف فيصل
02-04-11, 08:04 PM
وين ياسيف عايش لا يكون في أوروبا او في امريكا

نحن مسلمون وقائدنا في ذلك كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم

من أين لك ان الرجل يعشق زميلته في العمل أو العكس في شرعنا

وهل الحب الشريف يكمن في تكوين علاقات مع فتيات بحجة الجمال والانسياق بغير طاعة نحوهن.
هل الحب الشريف في زعمك وظنك يكون بتكوين صداقة حميمة بين فتاة وشاب ليست من المحارم.

هل من الصواب ان يكون لكل شاب فتاة يعشقها وإن لم يصل للمواصيل الذي ذكرتها في مقالي.

فنحن يحكمنا في كل صغيرة وكبيرة ديننا الحنيف، فمارآه الشرع حسن فهو حسن ، ومارآه سيئا فهو سئ.


حبي وتقديري لك




يا أخي العشق لا يشترط أن تقوم علاقة بين العاشق والمعشوق .

قد يحترق الفؤاد على شخص لما تره عينك قط .

ما زلت أطالب بعدم التعرض لمفهوم (العشق)

sسلطان العنزيs
02-04-11, 08:06 PM
وبما ان العلم نور هل تنورنا بأن الموضوع بقلمك ام منقول

بنتـ المذنبـ
02-04-11, 08:20 PM
سبحان الله العظيم !!!
أصبح العشق محرم شرعاً ..
يا أختي لا يصح تشويه مفهوم (العشق) بعد صياغته في مفهوم ضيق .
ألا يدخل حب الزوج والولد في هذا العشق الذي يعيش فيه لمن يغرم به ويؤدي بصاحبه إلى الهلاك ؟؟
كم من شخص مات حزناً لسماعه خبر موت زوجه أو ولده .
فهل عشق الزوج والولد محرم ؟؟
صحيح أن العشق على حلاوته قد يسبب الكثير من التعب للعشاق لكن ذلك لا يعني أنه محرم !! إنه فطرة بشرية .
ألا تعاني الأم من آلام الولادة ؟ ألا تعاني من الخوف والقلق على أبنائها ؟؟
هل الولادة محرمة؟؟
وأنت حجيتي نفسك بنفسك عندما قلت : ( العشق من أعظم الابتلاءات التي يبتلى بها الإنسان)
يا أختي العشق لا يشاور العقل .. العشق ينبض به القلب وتهمس به الروح .
لعلنا لا ندخل الدين في كل موضوع !
ليس العشق محرماً لكن أي تصرف محرم ينتج عنه فهو محرم !
ولعلنا لا نأخذ (العشق) بجريرة بعض العاشقين ، ولعل الموضوع يكون عن العشق المحرم .
وشكراً . .

أخي الكريم رجاءاً فرق بين الحب والعشق
ماوصفته بين الزوجين أو بين الأب وابناءه لا يسمى عشق
ومابين الزوجين وصفه القرآن بالمودة والرحمة
ولايصل إلى العشق مهما بلغ الحب بينهما
مااردته من ردي الأول أن ابين لك الفرق بين الحب والعشق
العشق يعرف اصطلاحاً بأنه إفراط المحبة ....
ولو كان مباحاً ومشروعاً لأطلق في حق الله ولقيل المتعاشقون في الله
وقد قال العلماء العشق لايوصف به الله .!!
وقد بين العلماء ايضاً: أن المحبة أنواع متعدده فمنها ما هو حلال نافع بل هو واجب
كحب الفرد لأبيه وأمه وزوجه ..
ومنها ما هو مستحب كمحبة الفرد لصديقه لله وفى الله وليس لأجل المصلحة الدنيوية
ومنها المحبة الضارة المحرمة شرعاً وهى مااطلق عليها العلماء العشق
وياليت يااخي ترجع لحكم الاسلام في العشق وكلام ابن القيم فيه

قــصــيــ100
02-04-11, 08:22 PM
ياقوم إذني لبعض الحي عاشقة ...والأذن تعشق قبل العين أحيانا
إن العيون التي في طرفها حور ....قتلننا ثم لم يحيين قتــــــــــلانا




بالمناسبه ... هذا أجمل بيت قيل عن العشق..




بعض الحب يكون في قلب العشيق قبل حب الله ورسوله

وهذا اللي يخلي الحب لازم يضبطه الإنسان لايزود ...

سيف فيصل
02-04-11, 08:27 PM
أخي الكريم رجاءاً فرق بين الحب والعشق
ماوصفته بين الزوجين أو بين الأب وابناءه لا يسمى عشق
ومابين الزوجين وصفه القرآن بالمودة والرحمة
ولايصل إلى العشق مهمها بلغ الحب بينهما
مااردته من ردي الأول أن ابين لك الفرق بين الحب والعشق
العشق يعرف اصطلاحاً بأنه إفراط المحبة ....
ولو كان مباحاً ومشروعاً لأطلق في حق الله ولقيل المتعاشقون في الله
وقد قال العلماء العشق لايوصف به الله .!!
وقد بين العلماء ايضاً: أن المحبة أنواع متعدده فمنها ما هو حلال نافع بل هو واجب
كحب الفرد لأبيه وأمه وزوجه ..
ومنها ما هو مستحب كمحبة الفرد لصديقه لله وفى الله وليس لأجل المصلحة الدنيوية
ومنها المحبة الضارة المحرمة شرعاً وهى مااطلق عليها العلماء العشق
وياليت يااخي ترجع لحكم الاسلام في العشق وكلام ابن القيم فيه


يا أختي الكريمة كيف لا يسمى عشق ما بينه وبين زوجته ؟

ألا يفرط بعض الأزواج في حب أزواجهم ونتغنى بقصصهم ؟

أليس حب هؤلاء أقوى من حب الكثير من العاشقين غير المتزوجين ؟

فهل إذا تزوجا زال عنهم العشق ؟!

لو قلت لك أني أعشق فتاة ..

ستقولي لي إنه عشق !! استغفر ربك وتب إليه ..

لو قلت لك الأسبوع الذي يليه لقد تزوجت الفتاة التي عشقتها ..

فهل ستقولين لي هذا ليس عشق !

سيف فيصل
02-04-11, 08:39 PM
ياقوم إذني لبعض الحي عاشقة ...والأذن تعشق قبل العين أحيانا
إن العيون التي في طرفها حور ....قتلننا ثم لم يحيين قتــــــــــلانا




بالمناسبه ... هذا أجمل بيت قيل عن العشق..




بعض الحب يكون في قلب العشيق قبل حب الله ورسوله

وهذا اللي يخلي الحب لازم يضبطه الإنسان لايزود ...

أحسنت وهذا ما قصدته ..

ليس (العشق) حراماً ..

بل ما يفعله بعض العاشقين به هو الحرام.

وهذا الحب الذي يكون في قلب العشيق قبل حب الله ورسوله برأيي هو نادر جداً مثل المؤذن الذي تنصر ليتزوج النصرانية فمات فور أن ارتد .

ولا أعتقد أننا سنحصر مفهوم العشق في هذا الفعل !

فإن كنتم لابد فاعلين فاخترعوا لكم مفهوماً جديداً وحرموه واتركوا لنا العشق الذي لا يقدمه العاشق على الله ورسوله.

العلم نور111
02-04-11, 09:43 PM
وبما ان العلم نور هل تنورنا بأن الموضوع بقلمك ام منقول


حياك الله سلطان

الموضوع مقتبس من كتابي

أسرار المحبين

تفضل بالرابط:

http://www.saaid.net/book/open.php?cat=82&book=6875

العلم نور111
02-04-11, 09:51 PM
يا أخي العشق لا يشترط أن تقوم علاقة بين العاشق والمعشوق .

قد يحترق الفؤاد على شخص لما تره عينك قط .

ما زلت أطالب بعدم التعرض لمفهوم (العشق)


يا أخي الحبيب مفهوم العشق في شريعتنا الغراء مذموم

ومن تعرض للعشق بدون أن تكون هناك علاقات فهو مريض يحتاج إلى علاج

مثل ما حصل من قصة ذلك الرجل مع أسلم حينما عشقه إلى حد الجنون ونطق بكلمات الكفر والعياذ بالله ومع ذلك لم يلقاه

وقد جاءت أقوال السلف رضوان الله عليهم في ذم العشق

ولا بد ان تفرق بين الحب والعشق

فالعشق يقصد به الحب المحرم

بارك الله فيك

الميسم
02-04-11, 09:58 PM
لمن يقول أن العشق حرام ..!
ونحن نعلم أن الحرام عقابه شديد أليم وقد يكون مصير من تعلق به النار ..!
حسنًا ..
العشق محله أين ..؟
طبعًا القلب ..
هل يحاسب الإنسان بما وقع واستقر في مكان نحن لا نملك أدنى حيلة لنخلصه منه ..
القلب عندما يتعلق فهو لا يسأل صاحبه ..بل الأمر الأول والأخير له ..!
حتى أن الإنسان أحيانًا يتعلق ويتمنى الخلاص لكن لا يستطيع ..
بربكم هل من أحد يهوى التعذيب ..؟!
قد نعمل على تفاديه في حال أنه لم يقع , يعني هنا نحن من يتحكم به لا العكس ..
ولكن متى قدّر الله أمرًا كان مفعولا وقع , ودون سابق إنذار , ربما في غفلة من صاحبه ..
هو نفسه يتفاجأ بما حدث ..!
ومن قال أيضًا أنه محرم , هل القول بني عليه , كما يبنى على أي محرم غيره ..؟!
يعني مثلًا ..شخص مدمن لأي فعل هو في أصله محرم , ولابد أن يبادر بتركه وإلا عوقب على فعله..
والعودة هنا عن المحرم تتطلب التوبة ..
هل المصاب في قلبه والذي لا يملك الحيلة في أمره , لابد له من توبة ..؟
طيب لنفرض أنه تاب ..هل زال العشق ..؟
العشق قد يكون وقوعه سريع في القلب , ولكن التخلص منه لا أظنه أبدًا في نفس الوضع هذا لو سلمنا أنه يستطيع ..!

آخر كلامي ..
من أين لكم بأن العشق محرم ..والله سبحانه أعلم بعباده وأرحم ..
فكيف يعاقبهم بما لاحيلة لهم به ..
فقط هذا ما أريد علمه , لأني أجد أن التحليل والتحريم أمره خطير , فهل إطلاق الفتوى هنا بدراية
فعلًا ..أم هو فقط تقدير ..؟!

وهذا سؤال أخير :
لو فرضنا أن هناك من هو صائم قائم يخاف ربه ويتقه ويطيعه في كل أمره ..
ولكنه وقع في العشق وبالرغم عنه , هل سنقول بأن قلبه إمتلأ بغير حب الله ..؟
طيب وفي حال عشق ثم انتهى العشق بالزواج ..
هل نقول هنا تحول حرامه لحلال , والقلب كان قد مال عن الله وفي حال زواجه عاد ..؟
أسئلة كثيرة تريد الإجابة .ولكن أكتفي بهذه ..
وعذرًا ثم عذرًا عن الإطالة ..


شكرًا لك ..

سي فور
02-04-11, 10:03 PM
لمن يقول أن العشق حرام ..!
ونحن نعلم أن الحرام عقابه شديد أليم وقد يكون مصير من تعلق به النار ..!
حسنًا ..
العشق محله أين ..؟
طبعًا القلب ..
هل يحاسب الإنسان بما وقع واستقر في مكان نحن لا نملك أدنى حيلة لنخلصه منه ..
القلب عندما يتعلق فهو لا يسأل صاحبه ..بل الأمر الأول والأخير له ..!
حتى أن الإنسان أحيانًا يتعلق ويتمنى الخلاص لكن لا يستطيع ..
بربكم هل من أحد يهوى التعذيب ..؟!
قد نعمل على تفاديه في حال أنه لم يقع , يعني هنا نحن من يتحكم به لا العكس ..
ولكن متى قدّر الله أمرًا كان مفعولا وقع , ودون سابق إنذار , ربما في غفلة من صاحبه ..
هو نفسه يتفاجأ بما حدث ..!
ومن قال أيضًا أنه محرم , هل القول بني عليه , كما يبنى على أي محرم غيره ..؟!
يعني مثلًا ..شخص مدمن لأي فعل هو في أصله محرم , ولابد أن يبادر بتركه وإلا عوقب على فعله..
والعودة هنا عن المحرم تتطلب التوبة ..
هل المصاب في قلبه والذي لا يملك الحيلة في أمره , لابد له من توبة ..؟
طيب لنفرض أنه تاب ..هل زال العشق ..؟
العشق قد يكون وقوعه سريع في القلب , ولكن التخلص منه لا أظنه أبدًا في نفس الوضع هذا لو سلمنا أنه يستطيع ..!

آخر كلامي ..
من أين لكم بأن العشق محرم ..والله سبحانه أعلم بعباده وأرحم ..
فكيف يعاقبهم بما لاحيلة لهم به ..
فقط هذا ما أريد علمه , لأني أجد أن التحليل والتحريم أمره خطير , فهل إطلاق الفتوى هنا بدراية
فعلًا ..أم هو فقط تقدير ..؟!

وهذا سؤال أخير :
لو فرضنا أن هناك من هو صائم قائم يخاف ربه ويتقه ويطيعه في كل أمره ..
ولكنه وقع في العشق وبالرغم عنه , هل سنقول بأن قلبه إمتلأ بغير حب الله ..؟
طيب وفي حال عشق ثم انتهى العشق بالزواج ..
هل نقول هنا تحول حرامه لحلال , والقلب كان قد مال عن الله وفي حال زواجه عاد ..؟
أسئلة كثيرة تريد الإجابة .ولكن أكتفي بهذه ..
وعذرًا ثم عذرًا عن الإطالة ..


شكرًا لك ..



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ توليب
مع السلامة(q33)

سي فور
02-04-11, 10:05 PM
ياقوم إذني لبعض الحي عاشقة ...والأذن تعشق قبل العين أحيانا
إن العيون التي في طرفها حور ....قتلننا ثم لم يحيين قتــــــــــلانا




بالمناسبه ... هذا أجمل بيت قيل عن العشق..




بعض الحب يكون في قلب العشيق قبل حب الله ورسوله

وهذا اللي يخلي الحب لازم يضبطه الإنسان لايزود ...

ماشاء الله تبارك الله

فالحة ياصالحة
جبتِ شئ جديد

سيف فيصل
02-04-11, 10:45 PM
يا أخي الحبيب مفهوم العشق في شريعتنا الغراء مذموم

ومن تعرض للعشق بدون أن تكون هناك علاقات فهو مريض يحتاج إلى علاج

مثل ما حصل من قصة ذلك الرجل مع أسلم حينما عشقه إلى حد الجنون ونطق بكلمات الكفر والعياذ بالله ومع ذلك لم يلقاه

وقد جاءت أقوال السلف رضوان الله عليهم في ذم العشق

ولا بد ان تفرق بين الحب والعشق

فالعشق يقصد به الحب المحرم

بارك الله فيك

أهلاً أخي ..

ومن قال أن كل مذموم حرام ؟

ومن قال أن كل العشق مذموم ؟

ومن قال أن العشق يقصد به الحب المحرم ؟؟

وهل ابتكرت كلمة العشق بعد نزول الإسلام وتحريم المحرمات وخصصت للحب المحرم ؟

ومن قال أن من يعشق دون معصية الله فهو مريض ؟

غالبية الناس يجري على لسانهم كلمة العشق حتى للحب الحلال وبين الأزواج .

و ( العرف في الشرع له اعتبار لذا عليه الحكم قد يدار )



وشكراً ..

بنتـ المذنبـ
02-04-11, 10:59 PM
ومن قال أن كل مذموم حرام ؟

ومن قال أن كل العشق مذموم ؟

ومن قال أن العشق يقصد به الحب المحرم ؟؟

وهل ابتكرت كلمة العشق بعد نزول الإسلام وتحريم المحرمات وخصصت للحب المحرم ؟..


طيب أخي إذا تكرمت وحتى نصل لنتيجة
عرف العشق لغة واصطلاحاً ؟؟؟؟

العلم نور111
02-04-11, 11:00 PM
أهلاً أخي ..

ومن قال أن كل مذموم حرام ؟

ومن قال أن كل العشق مذموم ؟

ومن قال أن العشق يقصد به الحب المحرم ؟؟

وهل ابتكرت كلمة العشق بعد نزول الإسلام وتحريم المحرمات وخصصت للحب المحرم ؟

ومن قال أن من يعشق دون معصية الله فهو مريض ؟

غالبية الناس يجري على لسانهم كلمة العشق حتى للحب الحلال وبين الأزواج .

و ( العرف في الشرع له اعتبار لذا عليه الحكم قد يدار )



وشكراً ..




أخي سيف فيصل
الحوار معك ذو شجون وهادف

ولكن


سؤال أخي الحبيب

حتى نصل إلى نقطة الخلاف
س/ هل ترى أن العشق غير مذموم؟

بمعنى آخر هل ترى العشق ( وهو عشق شاب لفتاة من غير محارمه ولو لم يلتقيا) حلال لا غبار عليه؟


عند اجابتك على هذا السؤال يتم تعقيبي على كلامك

وإنما أردت من هذا السؤال تقرير المسألة عندك وبلسانك

بارك الله فيك

المحــــارب **
02-04-11, 11:17 PM
العشق ليس ذنبا .. وليس جرما .. حتى تنادي على الناس به بالويل والثبور
مشاعرنا وقلوبنا لانمتلكها .. ولعلمك فان الانسان يكون في حالات الحب في اسمى
حالاته واطهرها وارقها ..
فلماذا تصور حالات العشق بانها خراب عمورية
(qq115)

كن جميلا ترى الوجود جميلا...

__________
بنت المذنب تقول :
اما العلاقة أو الحب الذي يحتم على الشخص أن يعيش ملك لمن
يغرم به وفي معظم الحالات تكون من طرف واحد
فهذا هو العشق وهو محرم شرعاً
وقد يؤدي بصاحبه إلى الهلاك


**حتى الحب والعشق طلعتوا فيه شيء .. يالعجبي !!!
العشق ليس عشقا ان لم تقدم ولائك وانتماءك لعيني من تحب
الحب مافيه توازن .. لازم يكون فيه انكسار وتابع ومتبوع ..
والتجارب التامه مستحيلة ...

الصراحه انكم عالم مادري كيف يفكر .. :)





كالمعتاد .. راحوا للاقوال التي اتيت بها عن الحب ..
ولم يعلقوا على الكلام الاساسي ... اختي بنت المذنب
والعلم نور ..
معليش حنا تونا نسلم وانتم الاقدم بالاسلام (qq115)
ابي دليل واحد على ان العشق والافراط بالمحبه للمحبوب أمر محرم شرعا .. درجات الحب كثيرة ومنها العشق وهو امر لايملكه الشخص بل هو شعور واحساس تجاه الاخر .. فمن اين صار حراما ..
(طبعا الكلام عن العلاقة الساميه وليس عن الامثلة السيئة)

نسمع منكم دام ظلكم ..
_____________
اختي بنت المذنب اول مرة أشوف إمرأة ثورية ضد فكرة الحب والعشق العفيف المحترم .. على الاقل احترموا الفكرة من حيث المبدأ ..

تحياتي لكما .. وللثورة برجاء ان تقبلا رأي كرأي آخر
مخالف لكني ابحث عن الحق وانشده (qq115)

توليب2
02-04-11, 11:26 PM
قال صلى الله عليه وسلم .." عجب ربنا من شاب ليس له صبوه "

شموخ بدوية
02-04-11, 11:32 PM
قال صلى الله عليه وسلم .." عجب ربنا من شاب ليس له صبوه "



متاكدة من صحة الحديث توليب لأنه على ماقرات ضعيف ..!!



ايه التخريج مو البخاري ..فعلا


لكن الحديث هذا ممن اشبع نقاش من المتأخرين


اذكر قرأت عنه نقاش طويل ...


ان كنت اتذكر في ملتقى أهل الحديث


خلاصة البحث ... انه يعتبر مقبول هذي متأكده منها



"والله وزمان يا ملتقى أهل الحديث(a21)


ثانكيو شموخ

الميسم
02-04-11, 11:33 PM
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ توليب
مع السلامة(q33)


الله يسلمك (q33)
ومره ثانية أترك السؤال للي يفهمه (qq168)

العلم نور111
02-04-11, 11:50 PM
من أين لكم بأن العشق محرم ..والله سبحانه أعلم بعباده وأرحم ..
فكيف يعاقبهم بما لاحيلة لهم به ..
فقط هذا ما أريد علمه , لأني أجد أن التحليل والتحريم أمره خطير , فهل إطلاق الفتوى هنا بدراية
فعلًا ..أم هو فقط تقدير ..؟!



وهذا سؤال أخير :
لو فرضنا أن هناك من هو صائم قائم يخاف ربه ويتقه ويطيعه في كل أمره ..
ولكنه وقع في العشق وبالرغم عنه , هل سنقول بأن قلبه إمتلأ بغير حب الله ..؟
طيب وفي حال عشق ثم انتهى العشق بالزواج ..
هل نقول هنا تحول حرامه لحلال , والقلب كان قد مال عن الله وفي حال زواجه عاد ..؟



لم نقل شيئا من عندنا وليس تقدير ا اطلاق الفتوى ، وانما هو كلام علماء أجلاء أستحقوا لقب شيخ الاسلام مثل ابن تيمة، وابن القيم وله كتاب الداء والدواء وتحدث فيه عن العشق وكذلك ابن الجوزي له كتاب سماه"ذم الهوى"

والمفسرون لهم تفاسير رائعة على بعض الآيات مثل قوله تعالى : ومن الناس من يتخذ من دون الله اندادا"

أختي الفاضلة الحق واضح بين وسوف أوضحه بإذن الله في ردي على المحارب وسيف فيصل
ولكن سؤال لك ياميسم

هل تتوقعين علاقة بين فتاة وشاب وعشق وهيام إلى آخر ماتتصورين وإن لم يقع بينهم ماذكرنا في المقالة، هل تتوقعين أنهما يسلما من الاثم؟

هل العشق الآن الذي يدور بين الشاب والفتاة والكلام الفاسخ الذي بينهما الذي يخرج عن حد العقل والمنطق والذوق هل هو حلال شرعا؟

الله عزو جل خاطب امهات المؤمنين بقوله تعالى: ولا تخضعن بالقول" وهن الطاهرات العفيفات كله خوفا من الفتنة ، فكيف بفتاة تتغنج في كلامها وتتكسر في مشيتها، وتهاتف عشيقها
هل هذا خارج عن دائرة الحرام
نبئني بعلم إن كنتِ صادقة

بنتـ المذنبـ
02-04-11, 11:52 PM
كالمعتاد .. راحوا للاقوال التي اتيت بها عن الحب ..


ولم يعلقوا على الكلام الاساسي ... اختي بنت المذنب
والعلم نور ..
معليش حنا تونا نسلم وانتم الاقدم بالاسلام (qq115)
ابي دليل واحد على ان العشق والافراط بالمحبه للمحبوب أمر محرم شرعا .. درجات الحب كثيرة ومنها العشق وهو امر لايملكه الشخص بل هو شعور واحساس تجاه الاخر .. فمن اين صار حراما ..
(طبعا الكلام عن العلاقة الساميه وليس عن الامثلة السيئة)


الحب إذا وصل للعشق لايكون سامياً ..
ونعلم ان هناك حب لايملكه الشخص وهو شعور واحساس
ولكن ياأخي يبقى حب ولايصل إلى درجة العشق
فالعشق الإسراف والإفراط في الحب والافراط فيه يعني
أن يستفرغ الشخص وسعه في مرضات معشوقه وطاعته والتقرب إليه ...
وكثير من العشاق يصرح بأنه لم يبق في قلبه موضع لغير معشوقه ألبتة ...
وهنا يكمن الحرام حيث يكون قدم حب معشوقه على حب الله
وقد أنكر الله تعالى على من ساوى حب الأنداد والأمثال بحب الله
(وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ )

نحن لانحرم الحب ولسنا ضد الفكرة أنما المحرم الحب الذي يصل
إلى أن يتخذ الشخص معشوقه ندا يحبه كما يحب الله
وإذا كان معنى العشق اصطلاحاً افراط المحبة فإين الوسطية المحمودة في الحب ؟؟ ...
( لاافراط ولاتفريط )

الميسم
03-04-11, 12:11 AM
ولكن سؤال لك ياميسم

هل تتوقعين علاقة بين فتاة وشاب وعشق وهيام إلى آخر ماتتصورين وإن لم يقع بينهم ماذكرنا في المقالة، هل تتوقعين أنهما يسلما من الاثم؟

هل العشق الآن الذي يدور بين الشاب والفتاة والكلام الفاسخ الذي بينهما الذي يخرج عن حد العقل والمنطق والذوق هل هو حلال شرعا؟

الله عزو جل خاطب امهات المؤمنين بقوله تعالى: ولا تخضعن بالقول" وهن الطاهرات العفيفات كله خوفا من الفتنة ، فكيف بفتاة تتغنج في كلامها وتتكسر في مشيتها، وتهاتف عشيقها
هل هذا خارج عن دائرة الحرام
نبئني بعلم إن كنتِ صادقة


ما قلته يا أخي لا يختلف عليه أثنان
فلم أقصد بكلامي أو تساؤلاتي ما ذكرته هنا ..
ما قصدته أن يكون العشق خالي من كل ما يدعو لهفوة أو زلة تقوده للمحرم بعينه والعياذ بالله ..
العشق طرقه كثيرة وسبله أكثر , لذلك يقع , وبالرغم من صاحبه , وهنا الدور يقع
على صاحبه في أنه يطلق له العنان أو أنه يتحكم به ..
أما أن يقتلعه لا يمكن مستحيل ..بمعنى أنه لا يستطيع ..فهل يعاقب على مالا يملك أمره ..؟
هذا قصدي ..
ولا تنس أن العشق أيضًا قد يكون مثلًا من طرف واحد والسبب أنه لا يريد أن يظهره
لأنه لا يخف عليه عاقبته ..ولكن مازال موجود , متربع في القلب وأيضًا بالرغم عن صاحبه ..
هل يعاقب ..؟!!!
أما ما ذكرته أخي الفاضل فلا أجدها إلا حركات اللامباليين ..بدأت بنزوة وتطورت لتتحول لدمار وهلاك , وهم من سعى لها وإليها ..

أشكرك على التوضيح ..

سيف فيصل
03-04-11, 12:42 AM
أخي سيف فيصل
الحوار معك ذو شجون وهادف

ولكن


سؤال أخي الحبيب

حتى نصل إلى نقطة الخلاف
س/ هل ترى أن العشق غير مذموم؟

بمعنى آخر هل ترى العشق ( وهو عشق شاب لفتاة من غير محارمه ولو لم يلتقيا) حلال لا غبار عليه؟


عند اجابتك على هذا السؤال يتم تعقيبي على كلامك

وإنما أردت من هذا السؤال تقرير المسألة عندك وبلسانك

بارك الله فيك




شكراً أخي

كيف تضمّن بسؤالك مفهوم العشق ونحن مختلفون على تعريفه !

دعنا من العشق ولنتكلم عن الحب حيث أن العشق أحد درجاته ..

دعني أنا أسألك ..

إن تزوج أحدهم امرأة وحبها حباً جماً حتى وصل إلى أقصى درجات الحب فهو يحب الله ورسوله ثم زوجته .. ثم أسر في الحرب ولم يعلم عنه ، وتطلقت منه زوجته وتزوجت.

ثم علم وهو في أسره أنها تزوجت وهو لا حيلة له ليخرج .

فهل ستنتزع حبها من قلبه انتزاعاً ؟ وتقول له إن هذا عشق محرم مذموم تخلص منه !

هل يعقل أن يكون الحب أمر زائف لهذه الدرجة ! هذا تشويه لمفهوم الحب ، الحب وفاء الحب إخلاص .

أجبني بواقعية لا بتنظير ، ولا تستفت عقلك فقط فهذا ليس من الإنصاف بل استفت عقلك وقلبك فهي نعمة أنعمها الله علينا .

الخلاصة أن الحب لا نستطيع أن نحكمه بالإرادة والعقل ، فكيف يحرم الله أمراً ليس لنا عليه سلطان ؟

المحــــارب **
03-04-11, 12:53 AM
الحب إذا وصل للعشق لايكون سامياً ..
ونعلم ان هناك حب لايملكه الشخص وهو شعور واحساس
ولكن ياأخي يبقى حب ولايصل إلى درجة العشق
فالعشق الإسراف والإفراط في الحب والافراط فيه يعني
أن يستفرغ الشخص وسعه في مرضات معشوقه وطاعته والتقرب إليه ...
وكثير من العشاق يصرح بأنه لم يبق في قلبه موضع لغير معشوقه ألبتة ...
وهنا يكمن الحرام حيث يكون قدم حب معشوقه على حب الله
وقد أنكر الله تعالى على من ساوى حب الأنداد والأمثال بحب الله
(وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ )

نحن لانحرم الحب ولسنا ضد الفكرة أنما المحرم الحب الذي يصل
إلى أن يتخذ الشخص معشوقه ندا يحبه كما يحب الله
وإذا كان معنى العشق اصطلاحاً افراط المحبة فإين الوسطية المحمودة في الحب ؟؟ ...
( لاافراط ولاتفريط )





هل من المفترض ان اقول شكرا كلامك رائع ...
لا .. بل سأقول ان كلامك كله خطأ ومحاولات مستميته للابتداع بالدين وان تدللي على كلامك فقط
كيف تفسرين الايه الكريمه :

(وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ )
كيف تفسرينها على هواك وتلوين عنق النصوص لتحرمين بها شيئا لم يرد بها ..
السؤال هل ورد في التفسير معنى من معاني الايه وتفسيرها انها اتت لذم العشق وتحريمه..
بما انني وانتي وكلنا نعلم ان القران وتفسيره امر دقيق جدا وان القول بما لم يرد في التفاسير واقوال اهل العلم في شرح الايات ومدولالتها واحكامها امر لايجب ان يصدر من اي شخص ..

لذا وبناء عليه ابي كلام واضح .. اعطيني دليلا بالمصدر ان من ضمن تفاسير هذه الايه واحكامها التي وردت بها تحريم العشق بين الافراد ؟
ظاهر الايه لايدل على ذلك .. فمازلنا نريد الدليل ..
اتقي الله وخلي نقاشاتك معنا وحولنا ولاتوصلينها للايات الكريمه ..

تحياتي لك

بنتـ المذنبـ
03-04-11, 01:26 AM
هل من المفترض ان اقول شكرا كلامك رائع ...


لا .. بل سأقول ان كلامك كله خطأ ومحاولات مستميته للابتداع بالدين وان تدللي على كلامك فقط
كيف تفسرين الايه الكريمه :

(وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ )
كيف تفسرينها على هواك وتلوين عنق النصوص لتحرمين بها شيئا لم يرد بها ..

وشو اللي فسرتها على هواي وحرمت بها شيئاً لم يرد بها ؟
معنى الايه ياأخ في تفسير ابن كثير

قوله: باب قول اللّه تعالى:[2] (http://membres.multimania.fr/makuielys/2/tauhid/9.htm#_ftn2) {ومِنَ النَاسِ من يَتَّخِذُ من دونِ اللّه أَنْداداً}. الآية. قال في
شرح المنازل: أخبر تعالى أنَّ من أحب من دون اللّه شيئاً كما يُحب اللّه تعالى، فهو ممن
اتخذ من دون اللّه أنداداً. فهذا ندٌّ في المحبة، لا في الخَلْق والربوبية، فإنَّ أحداً من أهل
الأرض لا يُثبت هذا الند. بخلاف ند المحبة، فإنَّ أكثر أهل الأرض قد اتخذوا من دون اللّه
أنداداً في الحب والتعظيم.

واستشهدت بهذه الاية لأبين أن الله تعالى انكر على من ساوى حب الأنداد والأمثال بحب الله
وهذا مايحدث بين المعشوقين احيانا ولا ننكر فالقصص روت لنا العديد من هذا العشق المحرم

يقول ابن القيم عن العشق: "وهو تارة يكون كفر لمن اتخذ معشوقه ندا يحبه كما يحب الله، فكيف إذا كانت محبته
أعظم من محبة الله في قلبه... وعلامة هذا العشق الشركي الكفري أن يقدم العاشق رضاء معشوقه
على رضاء ربه، وإذا تعارض عنده حق معشوقه وحقه وحق ربه وطاعته قدم حق معشوقه على حق
ربه، وآثر رضاه على رضاه، وبذل لمعشوقه أنفس ما يقدر عليه، وبذل لربه إن بذل أردى ما عنده،
واستفرغ وسعه في مرضات معشوقه وطاعته والتقرب إليه، وجعل لربه إن أطاعه الفضلة التي تفضل عن معشوقه من ساعاته،
فتأمل حال أكثر عشاق الصور هل تجدها مطابقة لذلك، ثم ضع حالهم في
كفة وتوحيدهم في كفة وإيمانهم في كفة ثم زن وزنا يرضي الله ورسوله ويطابق العدل، وربما صرح العاشق منهم بأن وصل معشوقه أحب إليه من توحيد ربه؛ كما قال العاشق الخبيث:

يترشفن من فمي رشفات *** هنّ أحلى فيه من التوحيد!!

وكما صرح الخبيث الآخر بأن وصل معشوقه أشهى إليه من رحمة ربه -فعياذا بك اللهم من هذا
الخذلان ومن هذا الحال-، قال الشاعر:

وصلك أشهى إلى فؤادي *** من رحمة الخالق الجليل

ولا ريب أن هذا العشق من أعظم الشرك وكثير من العشاق يصرح بأنه لم يبق في قلبه موضع لغير معشوقه، بل قد ملك معشوقه عليه قلبه كله فصار عبدا مخلصا من كل وجه لمعشوقه، فقد رضي هذا
من عبودية الخالق -جل جلاله- بعبودية المخلوق مثله"2 (http://www.alimam.ws/ref/425#_ftn2).الجواب الكافي ص 150

سيف فيصل
03-04-11, 01:49 AM
الله تعالى انكر على من ساوى حب الأنداد والأمثال بحب الله

وهذا مايحدث بين المعشوقين احيانا ولا ننكر فالقصص روت لنا العديد من هذا العشق المحرم

يقول ابن القيم عن العشق: "وهو تارة يكون كفر لمن اتخذ معشوقه ندا يحبه كما يحب الله،


شكراً أختي ..

إذاً ليس كل العشق محرم .. بل الحالات التي تصل إلى الشرك .

أما العلاقة الناتجة عن العشق فهي أمر منفصل تماماً عن العشق بذاته ، فتحرم العلاقة غير الشرعية ولا يحرم العشق !

# ابو ليان #
03-04-11, 09:32 AM
ما ا جمل الوسطيه والاعتدال في الحياه

العشق يلغي هذه العباره تماماً لماذا لانه يسلب فكر الشخص وقلبه وينعكس على تصرفاته وتكون هناك رده فعل قويه تؤثر على الجوانب الاخرى


من تجاربي في العشق

كنت اشجع احد الانديه بل اعشقه في احدى المباريات ...... كانت عصر الخميس ...صليت العصر ورجعت للبيت مسرعا انتظارا للمباره ... فلما وصلت وجدت الاهل يعدون العده لرحله بريه .... هنا لم استطع اقناعهم بعدم الذهاب ولا حتى البقاء بالبيت لمتابعه المباره ... في هذه اللحظه احسست ان هناك من سيبعدني عن معشوقي ..... فحصلت رده فعل قويه مني تجاه اهلي ووالدي .... هنا لم يكن هناك خيار غير الذهاب ...... طوال الرحله اقمت الدنيا عليهم ولم اجلسها ... حتى اني اتذكر جلوسي وحدي بالسياره اقلب في المذياع لعلي اجدها منقوله في احدى الاذاعات ...... طبعا الاهل جلوس في البر ومستمتعين ونضراتهم الي ... لماذا لا تاتي .....


كلما تذكرت هذا الموقف ...... ضحكت على نفسي .وحزنت في نفس الوقت حزنت لاني اغضبت والدي حفظه الله واهلي في سبيل هذا العشق

موقف اخر
في اثناء احدى المباريات وعندما سجل فريقي الهدف ... صرخت صرخه قويه من الفرحه وعندما سمعت امي صراخي اتت مسرعه متوقعه اني تعرضت لصعقه كهربائيه
ولكن عندما علمت سبب الصراخ .... ماكان منها حفظها الله الا ان انهالت علي بالضرب طبعا انا في تلك الاثناء لم اشعر بشي لقوه الفرحه

كلما تذكرت هذا الموقف ...... ضحكت على نفسي .وحزنت في نفس الوقت حزنت لاني اغضبت والدتي حفظها الله في سبيل هذا العشق

توليب2
03-04-11, 12:31 PM
....شئ ...ما أعجبني في طريقة الحوار بين بنت المذنب والمحارب :)


عموما ..... أنا أشوف الاختلاف بينكم اصطلاحي ... فقط لاغير


بمعنى .....عندما نقول "عشق" يتبادر لخريجة قسم الدراسات كلام ابن القيم ...


في كتاب "الجواب الكافي لمن سأل عن الجواب الشافي


ويتبادر ... لذهن الأديب ....العشق=المحبه بمعناها المعروف


عموما .....بنت المذنب برأيي نادر أن يصل الحب في هذا المجتمع الى مرحلة الشرك


وان وصل .........فالمشكلة بنفس القلب الي احتواه .......لأنه قلب أجوف



وكل شئ ان زاد عن حده انقلب الى ضده ..... حتى التبتل في العباده :)

ديـما
03-04-11, 12:54 PM
العشق والحب ليس حرام وليس ذنب


فكل مرء وكل شخص لابد أنه مر بالحب و أنه يحب ويعشق


قالوا :

العشق يصفي العقل و يذهب الهم ويبعث على حسن اللباس وطيب المطعم ومكارم الاخلاق و يعلي الهمه و يحمل على طيب الرائحه و كرم العشرة و حفظ الادب والمروءة و بلاء الصالحين و منحه العابدين و هو ميزان العقول وجلاء الاذهان وهو خلق الكرام كما قيل:
وما أحببتها فحشا ولكن ...... رأيت الحب أخلاق الكرام

قال بعض العقلاء: العشق للارواح بمنزلة الغذاء للابدان و ان تركته ضرك وان اكثرت منه قتلك.

وما الناس الا العاشقون ذوو الهوى....... و لا خير فيمن لا يحب و يعشق

ما دنت بالحب الا ,,,,,,,,, والحب دين الكرام.


ولكن على الوجه الصحيــح والبعيد عن المنكر
والمحضور

لكي يكتمل العشق وينمو الحب أجعله في مايرضي الله ولايغضبه سبحانه


أشكرك ع الموضوع الرائع جزيت كل خير

العلم نور111
03-04-11, 01:30 PM
شكراً أخي

كيف تضمّن بسؤالك مفهوم العشق ونحن مختلفون على تعريفه !

دعنا من العشق ولنتكلم عن الحب حيث أن العشق أحد درجاته ..

دعني أنا أسألك ..

إن تزوج أحدهم امرأة وحبها حباً جماً حتى وصل إلى أقصى درجات الحب فهو يحب الله ورسوله ثم زوجته .. ثم أسر في الحرب ولم يعلم عنه ، وتطلقت منه زوجته وتزوجت.

ثم علم وهو في أسره أنها تزوجت وهو لا حيلة له ليخرج .

فهل ستنتزع حبها من قلبه انتزاعاً ؟ وتقول له إن هذا عشق محرم مذموم تخلص منه !

هل يعقل أن يكون الحب أمر زائف لهذه الدرجة ! هذا تشويه لمفهوم الحب ، الحب وفاء الحب إخلاص .

أجبني بواقعية لا بتنظير ، ولا تستفت عقلك فقط فهذا ليس من الإنصاف بل استفت عقلك وقلبك فهي نعمة أنعمها الله علينا .

الخلاصة أن الحب لا نستطيع أن نحكمه بالإرادة والعقل ، فكيف يحرم الله أمراً ليس لنا عليه سلطان ؟




في مثل الحالة التي ذكرتها يجب على صاحبها ان يتخلص من عشق امرأته السابقة لأن ذلك يقعده عن العمل ويقعده أيضا عن فعل الواجبات ويجعله يرتكب المحرمات، ووسائل التخلص من العشق كثيرة لا مجال هنا لذكرها
لأن العشق مذموم ودمار لصاحبه في الحالة التي ذكرتها

أخي الحبيب
ّإذا دخل العشق في القلب فإنه يستحكم عليه ويقوده إلى فعل تصرفات غير حميدة، فمنهم من يقعده عن الطاعة ومنهم من يقطعه عن العلاقات الاجتماعية حتى يصبح رجلا سلبيا في مجتمعه
ومنهم من يصل إلى الشرك والكفر والعياذ الله

اسال العشاق عن سبب سهرهم
اسال العشاق عن لوعة العشق وفضاعته
اسأل العشاق عن خفقان قلوبهم عند سماع ذكر محبوبهم

فهم في ضيق وهم ونكد
لا يكاد يقر لهم قرار ولا يسكن لهم بال
رضا المعشوق غاية مقصودهم,

أبعد هذا تقول أنت والمحارب بأن العشق جميل ورائع

ولكن اتمنى تحديد مفهوم العشق لديك، ولو كان من اختراعك حتى نعلم في أي الاتجاهات تسير.

العلم نور111
03-04-11, 01:34 PM
شكراً أختي ..

إذاً ليس كل العشق محرم .. بل الحالات التي تصل إلى الشرك .

أما العلاقة الناتجة عن العشق فهي أمر منفصل تماماً عن العشق بذاته ، فتحرم العلاقة غير الشرعية ولا يحرم العشق !


العشق محرم شرعا

وأما وصول المعشوق لدرجة الكفر فهذه من شطحات العشق الكبرى، الذي يصل بالمعشوق إلى الكفر والشرك والعياذ بالله

وأما الحالات الأخرى من العشق فتكون في دائرة الصغائر أو الكبائر
والأمثلة على ذلك واضحة بينه

فمستقل ومستكثر

العلم نور111
03-04-11, 01:35 PM
ما ا جمل الوسطيه والاعتدال في الحياه

العشق يلغي هذه العباره تماماً لماذا لانه يسلب فكر الشخص وقلبه وينعكس على تصرفاته وتكون هناك رده فعل قويه تؤثر على الجوانب الاخرى


من تجاربي في العشق

كنت اشجع احد الانديه بل اعشقه في احدى المباريات ...... كانت عصر الخميس ...صليت العصر ورجعت للبيت مسرعا انتظارا للمباره ... فلما وصلت وجدت الاهل يعدون العده لرحله بريه .... هنا لم استطع اقناعهم بعدم الذهاب ولا حتى البقاء بالبيت لمتابعه المباره ... في هذه اللحظه احسست ان هناك من سيبعدني عن معشوقي ..... فحصلت رده فعل قويه مني تجاه اهلي ووالدي .... هنا لم يكن هناك خيار غير الذهاب ...... طوال الرحله اقمت الدنيا عليهم ولم اجلسها ... حتى اني اتذكر جلوسي وحدي بالسياره اقلب في المذياع لعلي اجدها منقوله في احدى الاذاعات ...... طبعا الاهل جلوس في البر ومستمتعين ونضراتهم الي ... لماذا لا تاتي .....


كلما تذكرت هذا الموقف ...... ضحكت على نفسي .وحزنت في نفس الوقت حزنت لاني اغضبت والدي حفظه الله واهلي في سبيل هذا العشق

موقف اخر
في اثناء احدى المباريات وعندما سجل فريقي الهدف ... صرخت صرخه قويه من الفرحه وعندما سمعت امي صراخي اتت مسرعه متوقعه اني تعرضت لصعقه كهربائيه
ولكن عندما علمت سبب الصراخ .... ماكان منها حفظها الله الا ان انهالت علي بالضرب طبعا انا في تلك الاثناء لم اشعر بشي لقوه الفرحه

كلما تذكرت هذا الموقف ...... ضحكت على نفسي .وحزنت في نفس الوقت حزنت لاني اغضبت والدتي حفظها الله في سبيل هذا العشق



شكرا أبو ليان على مداخلتك

كيف لو كان عشقك لامرأة لجن جنونك
ولما رأيناك في هذه الصفحات

بارك الله فيك

العلم نور111
03-04-11, 01:43 PM
....شئ ...ما أعجبني في طريقة الحوار بين بنت المذنب والمحارب :)


عموما ..... أنا أشوف الاختلاف بينكم اصطلاحي ... فقط لاغير


بمعنى .....عندما نقول "عشق" يتبادر لخريجة قسم الدراسات كلام ابن القيم ...


في كتاب "الجواب الكافي لمن سأل عن الجواب الشافي


ويتبادر ... لذهن الأديب ....العشق=المحبه بمعناها المعروف


عموما .....بنت المذنب برأيي نادر أن يصل الحب في هذا المجتمع الى مرحلة الشرك


وان وصل .........فالمشكلة بنفس القلب الي احتواه .......لأنه قلب أجوف



وكل شئ ان زاد عن حده انقلب الى ضده ..... حتى التبتل في العباده :)


حتى إون لم يصل العشق للشرك والكفر فيبقى مذموم في المنظور الشرعي
ولا يسوغ عدم وقوع المعشوق في الشرك أن العشق حلال شرعا.
و بناءا على ذلك على صاحبه ان يتوب إلى الله وأن يعلاج نفسه من هذا الداء العظيم

المعشوق لا محالة يقع في الصغائر والكبائر وربما خرج من حياض الدين والملة والعياذ بالله

فمفارقة هذا الداء هو الأسلم للعاقل اللبيب

وأما كون الأدباء يتحدثون عنه ويصورنه بتصوير رائع ، فليس دليل على تحليله

وتبقى كل قضية ننظر لها من المنظور الاسلامي لا من منظور ديكارت وغيره أو منظور الأدباء والشعراء
قال تعالى: والشعراء يتبعهم الغاون"

العلم نور111
03-04-11, 02:03 PM
... اختي بنت المذنب
والعلم نور ..
معليش حنا تونا نسلم وانتم الاقدم بالاسلام (qq115)

نسمع منكم دام ظلكم ..
_____________
..

تحياتي لكما .. وللثورة برجاء ان تقبلا رأي كرأي آخر
مخالف لكني ابحث عن الحق وانشده (qq115)





حياك الله
احسبك مسلم من العمل االآن
طيب مايخالف نعطيك وش الهرجة
الهرجة ومافيها ياخوي شطحت نحو ديكارت وغيره
ونحن نتكلم من منظور اسلامي


المهم رد بنت المذنب كافي وشافي

دام ظلكم في طاعة الله

sسلطان العنزيs
03-04-11, 02:36 PM
حياك الله سلطان

الموضوع مقتبس من كتابي

أسرار المحبين

تفضل بالرابط:

http://www.saaid.net/book/open.php?cat=82&book=6875




شكرا لك على التوضيح حيث سبق أن أجريت بحث عن مواضيعك والتي تطرحها هنا


في قسم الحوار


فوجدتها مكتوبة في عدة منتديات بتواريخ


متفاوته والبعض منها مذيل بكلمة منقول

وسبب بحثي هو أعجابي بنصوصها ومضمونها وفقك الله لما يحب ويرضى ونتمى لك


الإستمرار على هذا النهج وهذا التألق مهما واجهت من الإختلافات فلابد من اتباع الحق


فالحق لن تطمسه الأهواء وإختلاف الآراء


وتقبل تحتي وتقديري

العلم نور111
03-04-11, 03:08 PM
شكرا لك على التوضيح حيث سبق أن أجريت بحث عن مواضيعك والتي تطرحها هنا



في قسم الحوار


فوجدتها مكتوبة في عدة منتديات بتواريخ


متفاوته والبعض منها مذيل بكلمة منقول

وسبب بحثي هو أعجابي بنصوصها ومضمونها وفقك الله لما يحب ويرضى ونتمى لك


الإستمرار على هذا النهج وهذا التألق مهما واجهت من الإختلافات فلابد من اتباع الحق


فالحق لن تطمسه الأهواء وإختلاف الآراء



وتقبل تحتي وتقديري



بارك الله في قولك وعملك

ومما جعلني أكتب باسم متستعار هنا في منتدى قصيمي نت ماوجدته من مضايقات من بعض الأعضاء والمشرفين في منتدى الشريف عندما كتبت باسمي الصريح حتى اخترقوا معرفي عدة مرات، وجميع مقالاتي منقولة على كثير من المنتديات ولكن بعضهم يضع اسمي الحقيقي والبعض يكتب منقووول

كتب الله الأجر ونفع بها

خالص الود والتقدير لشخصك الكريم

مشرقه
03-04-11, 03:19 PM
في نظري اللوم يقع على الوالدين قبل كل شي

يجب أشباع الابناء بالعاطفه سواء بنت او ولد

صدقني مايقع فيه الفتيات والشباب هو فقدان الحب والعاطفه من قبل والديهم

فيتم تعويضها بطرق مختلفه الا انهم اصبحو الان يبحثون عن العشق من نوع اخر

وهذا والعياذ بالله ماهو مسيطر على البنات والشباب

الحب والعشق غريزه ولايمكن انكارها 00ولكن لابد من توجيها بالطريقه السليمه

ونغذيها بحب الله ونبيه 000متى ماكان للوالدين والمربين منهجيه واضحه حيال الحب

ثق بأننا سوف نستمتع بعقولهم

بوركت

سي فور
03-04-11, 03:19 PM
"والله وزمان يا ملتقى أهل الحديث(a21)





بدينا في المهايطات العلمية

يابنت الناس أكيد كاتبة الحديث في قوقل وجاك ملتقى أهل الحديث

شكلك أول مره تسمعين فيه:rofl951:

سيف فيصل
03-04-11, 03:29 PM
في مثل الحالة التي ذكرتها يجب على صاحبها ان يتخلص من عشق امرأته السابقة لأن ذلك يقعده عن العمل ويقعده أيضا عن فعل الواجبات ويجعله يرتكب المحرمات، ووسائل التخلص من العشق كثيرة لا مجال هنا لذكرها
لأن العشق مذموم ودمار لصاحبه في الحالة التي ذكرتها

.

سبحان الله ..

وأي دمار بعد الأسر ؟؟

هل تريد بعد أن جردوه من أهله وماله وحريته ..

أن تجرده من أغلى ما يملك في قلبه ؟؟

وإن حرمته من حب زوجته فهل ستحرمه من حب أولاده ؟؟ !!!

ألا يكتئب ويموت الآباء قهراً على آبائهم وأبنائهم ؟

أخي أنا أحترمك لكن أعتقد أن لك مفهوماً خاطئاً عن الحب ..

ونظراً لأنه مغاير عن محتوى موضوعك وأود أن أرى آراء الناس فيه فسأطرحه في موضوع منفصل .

وجزاك الله خيراً .

توليب2
03-04-11, 03:57 PM
بدينا في المهايطات العلمية

يابنت الناس أكيد كاتبة الحديث في قوقل وجاك ملتقى أهل الحديث

شكلك أول مره تسمعين فيه:rofl951:



كنت في ملتقى أهل الحديث .....مايقارب السنتين (qq115)


وأذكر كتاب كثر فيه .....مثل المسيطير ..عبد الله زقيل ..أبوالعاليه وووووالخ


وكان اسمه قبل كذا ...."منتدى بيشه ........(a21)

توليب2
03-04-11, 04:10 PM
حتى إون لم يصل العشق للشرك والكفر فيبقى مذموم في المنظور الشرعي
ولا يسوغ عدم وقوع المعشوق في الشرك أن العشق حلال شرعا.
و بناءا على ذلك على صاحبه ان يتوب إلى الله وأن يعلاج نفسه من هذا الداء العظيم

المعشوق لا محالة يقع في الصغائر والكبائر وربما خرج من حياض الدين والملة والعياذ بالله

فمفارقة هذا الداء هو الأسلم للعاقل اللبيب

وأما كون الأدباء يتحدثون عنه ويصورنه بتصوير رائع ، فليس دليل على تحليله

وتبقى كل قضية ننظر لها من المنظور الاسلامي لا من منظور ديكارت وغيره أو منظور الأدباء والشعراء
قال تعالى: والشعراء يتبعهم الغاون"





انا ماأتكلمت عن حكم العشق شرعا ...........أو رأيي فيه ....


انا اوصلهم .... فكرة ان الاختلاف بالمسمى فقط



مايسمى عشق ....في الدين ... هو حب وصل لدرجة التعلق وهو مضر بالبدن والدين


لكن ما يسمونه الأدباء عشقا ......قد لايصل الى هذه المرحله ....جست(a21)

المحــــارب **
03-04-11, 04:51 PM
حتى إون لم يصل العشق للشرك والكفر فيبقى مذموم في المنظور الشرعي
ولا يسوغ عدم وقوع المعشوق في الشرك أن العشق حلال شرعا.
و بناءا على ذلك على صاحبه ان يتوب إلى الله وأن يعلاج نفسه من هذا الداء العظيم

المعشوق لا محالة يقع في الصغائر والكبائر
وربما خرج من حياض الدين والملة والعياذ بالله

فمفارقة هذا الداء هو الأسلم للعاقل اللبيب

وأما كون الأدباء يتحدثون عنه ويصورنه بتصوير رائع ، فليس دليل على تحليله




الاخ صاحبنا .. صدقني ليس مقصدي جدلا مجردا ..
ولكنني فعلا مازلت متعبجبا مما تأتينا به ....
وماتعلمه انت قد يكون مجهولا لمثلي وهو كذلك فعلا ..
وللحق فاني وان كنت اقف احتراما لوجهة نظرك ومنطلقاتك ..
الا انني اعتقد انك الرأي المتطرف فينا هنا :whwhwh:
شرك .. حرام .. صغائر .. كبائر .. خروج من الدين
ولعل الامر خاضع للتأويلات أكثر مما هو خاضع للنص الديني الواضح

عموما دام سعدك .. واشكر لك توضيحاتك وصلت الفكرة ..
نبقى نتعلم منكم ... والسلام عليكم
.

العلم نور111
03-04-11, 05:00 PM
الاخ صاحبنا .. صدقني ليس مقصدي جدلا مجردا ..
ولكنني فعلا مازلت متعبجبا مما تأتينا به ....
وماتعلمه انت قد يكون مجهولا لمثلي وهو كذلك فعلا ..
وللحق فاني وان كنت اقف احتراما لوجهة نظرك ومنطلقاتك ..
الا انني اعتقد انك الرأي المتطرف فينا هنا :whwhwh:
شرك .. حرام .. صغائر .. كبائر .. خروج من الدين
ولعل الامر خاضع للتأويلات أكثر مما هو خاضع للنص الديني الواضح

عموما دام سعدك .. واشكر لك توضيحاتك وصلت الفكرة ..
نبقى نتعلم منكم ... والسلام عليكم
.




إلى هذا الحد وصل استهتارك أيها المحارب

يا |اخي الحبيب هذه وجهة نظري ومن منظور اسلامي

ماذا تريدون؟؟
تريدون الشاب يعشق فتاة بكل عفوية
تريدون ان يقع الشباب والفتيات في الهيام والغرام
لماذا أصبحت ثقافتنا ثقافة مسلسلات وأفلام تصور الحب راائعا وجميلا

ألا نقف عند نصوص الكتاب والسنة وأقوال أهل العلم في ذم العشق

ثم تاتي وتقول انت الشاذ والمتطرف هنا
يا هل ترى أن أخاطب بني قومي ام اخاطب أغراب
ياهل ترى انا اخاطب ممثلين وممثلات ام انس عقلاء

والله أسلة كثيرة تدور في رأسي لكل من يحاول جاهدا في تحليل العشق

على العموم هذا رأي ووجهة نظري
فإن قبلتها فهذا مانرجوه وإن لم تقبلها فما على الرسول الا البلاغ

طابت أيامك ولياليك

المحــــارب **
03-04-11, 05:12 PM
إلى هذا الحد وصل استهتارك أيها المحارب


لا والله ليس استهتارا .. يااخي الكريم ..
بل هو رأي مجرد .. مع كامل احترامي وتقديري لرجل في مكانتك
ولكني في الضفة الاخرى .. وارى انه مالم يؤدي الى مايوجب التحريم والتشنيع
فليس لنا ان نحكم عليه بشي لم يرد فيه (نص صريح ) ..
لست باعلم منك ولاادعي ذلك .. ولكن هو رأي مادام ان ليس هناك تحريم صريح او نص نقف عنده ونقول اللهم سمعا وطاعه

غفر الله لي ولك ولجميع المسلمين

بنتـ المذنبـ
03-04-11, 05:48 PM
....شئ ...ما أعجبني في طريقة الحوار بين بنت المذنب والمحارب :)
عموما ..... أنا أشوف الاختلاف بينكم اصطلاحي ... فقط لاغير
بمعنى .....عندما نقول "عشق" يتبادر لخريجة قسم الدراسات كلام ابن القيم ...
في كتاب "الجواب الكافي لمن سأل عن الجواب الشافي
ويتبادر ... لذهن الأديب ....العشق=المحبه بمعناها المعروف



لااعلم أختي قصدتيني بخريجة قسم الدراسات أم انه مجرد مثل عابر ؟؟؟
عموماً الاختلاف ليس اصطلاحي لأني وضعت معناه اصطلاحاً
ولكن الاختلاف في فهم معنى العشق
وعدم التفريق بينه وبين الحب

سي فور
03-04-11, 05:55 PM
لكن ما يسمونه الأدباء عشقا ......قد لايصل الى هذه المرحله ....جست(a21)


وماذا يسمونه ؟

كل كلام الادباء هيام في هيام

بل تصوير واقع لا يوجد إلا في الأحلام الوردية

ثم تقولين لا يصل إلى هذه المرحلة

ابحثي في كلام الأدباء والشعراء

لا تجدين عشقا بل أشد من العشق ألا وهو الجنون

سي فور
03-04-11, 05:58 PM
كنت في ملتقى أهل الحديث .....مايقارب السنتين (qq115)


وأذكر كتاب كثر فيه .....مثل المسيطير ..عبد الله زقيل ..أبوالعاليه وووووالخ


وكان اسمه قبل كذا ...."منتدى بيشه ........(a21)


طيب صدقناك

الله يعطيك العافية
ترى ردودنا مزح في مزح

بس تعالي وقول لي

ما هو العشق في نظرك

تراك حستِ الموضوع

شرع ،،، أدباء،،،، شعراء

احترنا معاك

النابغة الأزدي
03-04-11, 06:03 PM
كنت في ملتقى أهل الحديث .....مايقارب السنتين (qq115)


وأذكر كتاب كثر فيه .....مثل المسيطير ..عبد الله زقيل ..أبوالعاليه وووووالخ


وكان اسمه قبل كذا ...."منتدى بيشه ........(a21)

بالنسبة للحديث المذكور .. فهو ضعيف لأن في سنده ابن لهيعة .. وهو ضعيف ..
وضعفهُ ابنُ حجرٍ في " فتاويه " لضعفِ ابنِ لهيعةَ راويهِ .ا.هـ.

أما بالنسبة لملتقى أهل الحديث فإن أسمه سابقا منتدى بلجرشي .. ومؤسسه هو الشيخ عبد الرحمن بن عمر الفقيه الغامدي وفقه الله .. وسجلت فيه قديما بعد أن تحول إلى الملتقى ..

للإستفادة :
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=228655 (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=228655)

سي فور
03-04-11, 06:08 PM
في نظري اللوم يقع على الوالدين قبل كل شي

يجب أشباع الابناء بالعاطفه سواء بنت او ولد

صدقني مايقع فيه الفتيات والشباب هو فقدان الحب والعاطفه من قبل والديهم

فيتم تعويضها بطرق مختلفه الا انهم اصبحو الان يبحثون عن العشق من نوع اخر

وهذا والعياذ بالله ماهو مسيطر على البنات والشباب

الحب والعشق غريزه ولايمكن انكارها 00ولكن لابد من توجيها بالطريقه السليمه

ونغذيها بحب الله ونبيه 000متى ماكان للوالدين والمربين منهجيه واضحه حيال الحب

ثق بأننا سوف نستمتع بعقولهم

بوركت



مداخلة رائعة
وانا كنت ظالمك من قبل

حروفك تستحق الاجلال والتقدير

وماذكرتيه سبب واحد فقط من عدة أسباب
وقد تعرض الكاتب / العلم نور إلى أسباب الحب الزائف في كتابة الماتع "أسرار المحبين"
وذكر ألأسباب وبعد كل سبب قصة مبكية من الواقع موثقة بتاريخ


اهلا وسهلا بحروفك النيرة التي أنارت دياجير الظلم

سي فور
03-04-11, 06:15 PM
الحب جِبِلَّةٌ في الخلق، وفطرة فطرها الله في النفوس, فكل قلب يخفق بالحبّ, وكل لسان يلهج بذكر محبوبه, وكل أذنٍ تطرب بسماع كلام حبيبها, ولكن شتان بين حُبٍ وحُب, وشتان بين قلب امتلأ حبًا للرحمن وقلوب اشتغلت حبًا للأخدان والمردان.

الأخ سيف
تأمل ما خطه الكاتب- دام نبض قلمه- بالقلم الأحمر

الحب الزائف هو مايسمى بالعشق
ولمزيد من معرفة هذا الداء
اقرأ ما خطه الكاتب عن العشق في كتابه أسرار المحبين
واقتبس لك جزءا منه توفيرا لوقتك"

"العشق، وهو أعلى درجات الحب، يصيب الإنسان في أي زمان أو مكان يعيش فيه، سواءا في ظل نظام اجتماعي إسلامي أو في جحيم نظام اجتماعي غير إسلامي، يأتي إلى الإنسان دون سابق استئذان، وربما دون رغبة منه، فيغيّر في الإنسان ما تعجز السنوات أن تغيره! ذو موجات قوية، وسيطرة قلبية، والتصاق روحي، وأسر عقلي لا تفارق شباكه الإنسان لحظة حتى منامه، والعجيب في أمر العشق أن الإنسان يشقى به، وإن وجده حلو المذاق، فلا يريد التخلص منه، فهو مرض لا يدفع بالإنسان ولا بالحياة إلى الأمام، بل هو دمار وعار للعاشق والمعشوق ومن حولهما، وإذا سقط الإنسان في هاوية العشق أصبح إلهه هواه ومعبوده ومعشوقه، يأمره فيأتمر وينهاه فينتهي، حلالا كان أو حراما، عدلا كان أو عدوانا"

اعتقد انك مقتنع جدا بكلام الكاتب

انتظر تعليقك

((قلم ودرع))
03-04-11, 06:19 PM
إذا أنت لم تعشق ولم تدر ماالهوى*****فقم فاعتلف تبنا فأنت حمارُ
أكرمكم الله

هالبيت هدية للمحارب عشاني عارفه قلبه خضر وما ينتحارش بهالامور


((العشق وما أدراك مالعشق))

لا أخفيكم أنني أعشق مثل هذه الحوارات حتى على أرض الواقع
وبخاصة مع اللي قلوبهم خضر



وعالعموم أذن المغرب بتوقيت مدينة الرياض
ولي عودة معكم

سي فور
03-04-11, 06:22 PM
إذا أنت لم تعشق ولم تدر ماالهوى*****فقم فاعتلف تبنا فأنت حمارُ
أكرمكم الله

هالبيت هدية للمحارب عشاني عارفه قلبه خضر وما ينتحارش بهالامور


((العشق وما أدراك مالعشق))

لا أخفيكم أنني أعشق مثل هذه الحوارات حتى على أرض الواقع
وبخاصة مع اللي قلوبهم خضر



وعالعموم أذن المغرب بتوقيت مدينة الرياض
ولي عودة معكم






تمخض الحمار فولد فارا

لا حول ولا قوة إلا بالله

سي فور
03-04-11, 07:12 PM
ما ا جمل الوسطيه والاعتدال في الحياه

العشق يلغي هذه العباره تماماً لماذا لانه يسلب فكر الشخص وقلبه وينعكس على تصرفاته وتكون هناك رده فعل قويه تؤثر على الجوانب الاخرى


من تجاربي في العشق

كنت اشجع احد الانديه بل اعشقه في احدى المباريات ...... كانت عصر الخميس ...صليت العصر ورجعت للبيت مسرعا انتظارا للمباره ... فلما وصلت وجدت الاهل يعدون العده لرحله بريه .... هنا لم استطع اقناعهم بعدم الذهاب ولا حتى البقاء بالبيت لمتابعه المباره ... في هذه اللحظه احسست ان هناك من سيبعدني عن معشوقي ..... فحصلت رده فعل قويه مني تجاه اهلي ووالدي .... هنا لم يكن هناك خيار غير الذهاب ...... طوال الرحله اقمت الدنيا عليهم ولم اجلسها ... حتى اني اتذكر جلوسي وحدي بالسياره اقلب في المذياع لعلي اجدها منقوله في احدى الاذاعات ...... طبعا الاهل جلوس في البر ومستمتعين ونضراتهم الي ... لماذا لا تاتي .....


كلما تذكرت هذا الموقف ...... ضحكت على نفسي .وحزنت في نفس الوقت حزنت لاني اغضبت والدي حفظه الله واهلي في سبيل هذا العشق

موقف اخر
في اثناء احدى المباريات وعندما سجل فريقي الهدف ... صرخت صرخه قويه من الفرحه وعندما سمعت امي صراخي اتت مسرعه متوقعه اني تعرضت لصعقه كهربائيه
ولكن عندما علمت سبب الصراخ .... ماكان منها حفظها الله الا ان انهالت علي بالضرب طبعا انا في تلك الاثناء لم اشعر بشي لقوه الفرحه

كلما تذكرت هذا الموقف ...... ضحكت على نفسي .وحزنت في نفس الوقت حزنت لاني اغضبت والدتي حفظها الله في سبيل هذا العشق



ياعشقك للرياضة

تراهم ادوخنا المدرسين بالهلال

لا يكون تشجع الهلال

أكره فريق عندي

معليش يا وكلينا

قلبناها كورة

العلم نور111
03-04-11, 07:59 PM
فإن كنتم لابد فاعلين فاخترعوا لكم مفهوماً جديداً وحرموه واتركوا لنا العشق الذي لا يقدمه العاشق على الله ورسوله.



وما هو العشق الذي لا يقدم على حب الله ورسوله
هل تقصد حب الولد لوالده أو حب الزوج لزوجته؟؟
فهذا ليس موضوع حديثنا

للأسف أخ سيف تكابر عن قبول الحقيقة والحق

فالذي نتكلم عنه عشق فتاة لشاب أو العكس من غير المحارم

فإن هذا العشق يؤدي بصاحبه إلى المهالك، وإن كان في نظرك انه عشقا جميلا

هل هذا العشق يغضب الله ورسوله أم هو في دائرة طاعة الله ورسوله؟

اجب نفسك بنفسك بعين العقل والبحث عن الحق

((قلم ودرع))
03-04-11, 08:56 PM
تمخض الحمار فولد فارا

لا حول ولا قوة إلا بالله



على رسلك ياابن الأكرمييييييييين.....

فأي حمار......وأي فأر..؟؟؟!!
(qq152)

لن أنبش عما ترمي إليه ....


**********
ردي الأول كان قبل الصلاة....ولم يتسنى لي الدخول فقد حل بداري ضيف
وجب علي إكرامه...

أحبتـــــــــــــي.....

تتبعت الردود بشكل سريع وقد والله أعجبني كثيرا
حواركم حول هذه المسألة
وبخاصة كلام الكاتبة والأخت الفاضلة
(بنت المذنب)
وأستوقفتني كثيرا استشهاداتها خاصة من الإمام ابن القيم _رحمه الله_

وقبل ذا وذاك صاحب الموضوع (العلم نور) ولا أظن إلا أن أسطره هذه لم تخل من نور
أنار بصره وبصيرته أحسبه كذلك من الصالحين
وأيضا رد الأخت : الميسم....وكذا أخي أبا لجين في الضفة الأخرى


حقيـقة
كلكم بسهامكم لكبد الحقيقة ذاك الرامي
وأجزم أنكم متفقون ....ومهما اختلفت بكم السبل فإن آرآئكم تصب في معين واحد

برأيي أن هناك عشق دون عشق ...ومن كان قلبه خال فهو بلا شك سيكون
مرتعا خصبا للعشق لن يبرحه....

أتاني هواها قبل أن أعرف الهوى(q72) فصادف قلبا خاليا فتمكنا






جميل هو العشق....ولكن الأجمل أنه إذا شعر العاشق
بأن عشقه أوصله للهاوية
أو أوشك....
فإن لجام الكتاب والسنة يلجمه عن أن يسقط فيها.....



لكم ودي جميعا .....

الآمـاكـــن
03-04-11, 09:03 PM
العشق جنون

لماذا يلومون ولما يتسائلون ؟

ألم يقولون لنا ان العشق جنون ؟!

لـماذا ؟

لماذا لا يتركونا نحلم احلام ورديه

نعيش الحب ونتنفس الحريه

ظغط عاالي
03-04-11, 09:15 PM
فيه ايه يا قماعه ..........فيه ايه ...هو حصل ايه

البت اللي عاوزه تحب ....ومالو تحب ....

البت اللي عازوه تعيش خلوها تعيش ..هو حد واخد منها حاقه



محدش حيئدر يمنع حد من الحب ...في الزمن دا


بصريح العباره كدا م الاخر



الحب في الزمن الاغبر دا ..بودي في ستين داهيه


واللي ما بتعرفش الكلام دا ....تقرب وتشوف بنفسيها


ودينا يا شوووء ودينا على بر الهواء رسينا



انا عمري معااك ..وهوائي هواك


ودينا ياشوووء ودينا


على هواك ومزاااقك ودينا



الحب في هالوقت رذيله ...واكثر من يعرف انه رذيله هي الانثى ..ورغم ذلك نجد البعض منهن تصل الى قمة الانحلال بدافع الحب...وليس هنالك معتبر

بالامس تم انزال موضوع من قبل الاخوة ..فيه اطفال لقطاااء ..السؤال هنا .....برايكم كيف نتج الحمل ..وما هي الاساليب المتبعه لجر الفتاه الى مستنقع الزنا



اللهم استر من ارادت الستر ....واهدي من ارادت العهر

سي فور
03-04-11, 09:46 PM
جميل هو العشق....ولكن الأجمل أنه إذا شعر العاشق
بأن عشقه أوصله للهاوية
أو أوشك....
فإن لجام الكتاب والسنة يلجمه عن أن يسقط فيها.....



لكم ودي جميعا .....



كلام جميل شنفت به آذاننا
واسعدت فؤادنا

لك كل الشكر والتقدير

سي فور
03-04-11, 09:49 PM
بالامس تم انزال موضوع من قبل الاخوة ..فيه اطفال لقطاااء ..السؤال هنا .....برايكم كيف نتج الحمل ..وما هي الاساليب المتبعه لجر الفتاه الى مستنقع الزنا



اللهم استر من ارادت الستر ....واهدي من ارادت العهر


هذا كله بسبب العشق والهيام
الذي حدا بكثير من الفتيات ان تبيع عرضها عند هذا الوهم

تعليق رائع وجميل

الماسهss
03-04-11, 09:53 PM
موضوع مفيد جزاك الله خير

أضـــــــــــواء
03-04-11, 10:11 PM
سطور قليل في حقها

بأن تقال أنها رائعة

نرشح تثبيتة للأهمية

وجزاك الله عنا خير الجزاء

العلم نور111
03-04-11, 10:48 PM
سطور قليل في حقها

بأن تقال أنها رائعة

نرشح تثبيتة للأهمية

وجزاك الله عنا خير الجزاء


بارك الله في قولك وعملك

العلم نور111
03-04-11, 10:50 PM
موضوع مفيد جزاك الله خير


بارك الله في قولك وعملك

العلم نور111
03-04-11, 11:07 PM
الأخ قلم ودرع

كلماتك راائعة وتحليل في محله
وقد اجدت وأفدت

ومالفراغ إلا أحد اسباب تمكن العشق في القلوب

لك ارقى تحية على كلماتك العذبة

سيف فيصل
03-04-11, 11:11 PM
جميل هو العشق....ولكن الأجمل أنه إذا شعر العاشق
بأن عشقه أوصله للهاوية
أو أوشك....
فإن لجام الكتاب والسنة يلجمه عن أن يسقط فيها.....




لكم ودي جميعا .....


أصبت .

أخي العزيز العلم نور .

وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين

الأصل في الأشياء الإباحة مالم يرد به نص صريح بتحريمه.

وليس علينا أن نكون (عقلانيين) ، فالدين ليس بالعقل .

فإن كنت ترى أن الحب دون علاقة غير شرعية يعد حراماً .

فإن غيرك من العلماء عدّه حلالاً .

فلا ينبغي أن تفرض رأيك على الناس ، وأعلم أنك إن تريد إلا الإصلاح لكن الحق أحق أن يتبع ، ولو حرمنا كل ما يمكن أن يوصل لمنكر لضاقت بنا الحياة ، فالدين يسر .

تقبل تحيتي .

العلم نور111
03-04-11, 11:17 PM
أصبت .

أخي العزيز العلم نور .

وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين

الأصل في الأشياء الإباحة مالم يرد به نص صريح بتحريمه.

وليس علينا أن نكون (عقلانيين) ، فالدين ليس بالعقل .

فإن كنت ترى أن الحب دون علاقة غير شرعية يعد حراماً .

فإن غيرك من العلماء عدّه حلالاً .

فلا ينبغي أن تفرض رأيك على الناس ، وأعلم أنك إن تريد إلا الإصلاح لكن الحق أحق أن يتبع ، ولو حرمنا كل ما يمكن أن يوصل لمنكر لضاقت بنا الحياة ، فالدين يسر .

تقبل تحيتي .


والله أخي الحق واضح بين

وقد اتيناك من جميع الطرق ولكن لعلنا لم نتمكن من الأسلوب المطلوب لتوضيح الصورة لديك
حتى هممت ان اجعل حديث النبي صلى الله عليه وسلم ديدني في هذا الحوار "أنا زعيم بيت في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقا"

ولكن أرجع من جديد وأقول لك
ماهو الحب الحلال في نظرك؟

صدقني راح تروح في عالم ثاني ولن تستطيع الاجابة

ومع ذلك انتظر اجابتك

بشرط أن لا تخرج عن فحوى السؤال

خالص الود لشخصك الكريم

سيف فيصل
03-04-11, 11:37 PM
والله أخي الحق واضح بين

وقد اتيناك من جميع الطرق ولكن لعلنا لم نتمكن من الأسلوب المطلوب لتوضيح الصورة لديك
حتى هممت ان اجعل حديث النبي صلى الله عليه وسلم"أنا زعيم بيت في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقا"

ولكن أرجع من جديد وأقول لك
ماهو الحب الحلال في نظرك؟

صدقني راح تروح في عالم ثاني ولن تستطيع الاجابة

ومع ذلك انتظر اجابتك

بشرط أن لا تخرج عن فحوى السؤال

خالص الود لشخصك الكريم


أخي العزيز كما هو واضح بين لك ، فكذلك هو واضح بين لي .

الحب الحلال هو ما ذكر في الفتوى السابقة


الحب قبل الزواج منه ما هو مباح لا يد للإنسان فيه ، ومنه ما هو محرم ، لأنه يقوم على علاقة محرمة ، يفعلها الإنسان باختياره


فالحب المحرم كان كذلك لانه يقوم على علاقة محرمة ، والعلاقة المحرمة من اسمها محرمة سواء بحب أو بدون .

والحب الحلال هو الذي مكانه القلب ولا يقوم على علاقة محرمة .

مثل المثال الذي ذكرته لك عن الرجل الذي وقع في الأسر وتزوجت زوجته بغيره ، وأفتيتني بأن عليه أن ينتزع حبها من قلبه ! رغم عدم وجود أي علاقة محرمة بينهما !

عذراً أخي فهذه من (العقلانية) .

العلم نور111
03-04-11, 11:46 PM
أخي العزيز كما هو واضح بين لك ، فكذلك هو واضح بين لي .

الحب الحلال هو ما ذكر في الفتوى السابقة



فالحب المحرم كان كذلك لانه يقوم على علاقة محرمة ، والعلاقة المحرمة من اسمها محرمة سواء بحب أو بدون .

والحب الحلال هو الذي مكانه القلب ولا يقوم على علاقة محرمة .

مثل المثال الذي ذكرته لك عن الرجل الذي وقع في الأسر وتزوجت زوجته بغيره ، وأفتيتني بأن عليه أن ينتزع حبها من قلبه ! رغم عدم وجود أي علاقة محرمة بينهما !

عذراً أخي فهذه من (العقلانية) .


طيب اخي الحبيب

ما ذكرته في مثالك الذي اخترعته اختراعا عجيبا لتبرهن لنا أن الحب حلال بين الرجل والمرأة الغير محارم

هل ترى هذا الأسير قلبه معذب بحبه لهذه المراة التي كانت زوجته سابقا؟

سيف فيصل
04-04-11, 12:05 AM
طيب اخي الحبيب

ما ذكرته في مثالك الذي اخترعته اختراعا عجيبا لتبرهن لنا أن الحب حلال بين الرجل والمرأة الغير محارم

هل ترى هذا الأسير قلبه معذب بحبه لهذه المراة التي كانت زوجته سابقا؟


ههههههههههههههه وما الضير من اختراع مثال تنطبق عليه شروط تحريمك وتحليلي ، وتتضح فيه نقطة الخلاف .

في الحقيقة لم أسأله في المثال .. فكلا الحالتين وارد :) .

العلم نور111
04-04-11, 12:26 AM
ههههههههههههههه وما الضير من اختراع مثال تنطبق عليه شروط تحريمك وتحليلي ، وتتضح فيه نقطة الخلاف .

في الحقيقة لم أسأله في المثال .. فكلا الحالتين وارد :) .





أضحك الله سنك

فعلا الحوار معك هادف وذو شجون

طيب وين نلقى الأسير حتى نسأله

حتى يحكم بيننا(q81)

سيف فيصل
04-04-11, 01:05 AM
أضحك الله سنك

فعلا الحوار معك هادف وذو شجون

طيب وين نلقى الأسير حتى نسأله

حتى يحكم بيننا(q81)


في إحدى الروايات أنه مات كمداً وترك رسالة لأبنائه وأمهم جاء فيها : لقد فقدت حياتي لفراقكم كما فقد يعقوب بصره لفراق يوسف . (qq89)

فما قولكم دام فضلكم :)

العلم نور111
04-04-11, 01:14 AM
في إحدى الروايات أنه مات كمداً وترك رسالة لأبنائه وأمهم جاء فيها : لقد فقدت حياتي لفراقكم كما فقد يعقوب بصره لفراق يوسف . (qq89)

فما قولكم دام فضلكم :)


مساكين أهل الحب حتى قبورهم
عليها غبار الذل بين المقابر

سيف فيصل
04-04-11, 01:30 AM
مساكين أهل الحب حتى قبورهم


عليها غبار الذل بين المقابر


وفي إحدى الروايات أنه قرر أن يترك حبها لأنه سمع من أحدهم أنه حرام ، وبعد فترة من الزمن أطلق سراحه فعاد فتزوج امرأة لكنه لم يستطع العيش معها ولم يحبها ولم تحبه فطلقها ، ثم ترملت زوجته الأولى فقالت له : تزوجني . فقال : كلا لقد قررت أني لم أعد أحبك بعد أن أسرت فلماذا أتزوجك الآن بعد أن بلغ بك العمر عتياً ؟. فقالت : فلتقرر الآن أن تحبني . ففكر ملياً ثم قال : حسناً على بركة الله قررت أني أحبك كما أحببتك من قبل . فسألته : هل تحبني للأبد ؟ قال : نعم . قالت : ألم تقل لي قبل ذلك أنك تحبني للأبد ونكثت بوعدك ؟ فأشار إلى قلبه وقال : الحب هاهنا . :sh652:

وسمعهم شاعر كان يمر بالجوار فأنشد قائلاً :

قلب فؤادك حيث شئت من الهوى .. ما الحب إلا للحبيب الأول (qq152)

العلم نور111
04-04-11, 01:48 AM
وفي إحدى الروايات أنه قرر أن يترك حبها لأنه سمع من أحدهم أنه حرام ، وبعد فترة من الزمن أطلق سراحه فعاد فتزوج امرأة لكنه لم يستطع العيش معها ولم يحبها ولم تحبه فطلقها ، ثم ترملت زوجته الأولى فقالت له : تزوجني . فقال : كلا لقد قررت أني لم أعد أحبك بعد أن أسرت فلماذا أتزوجك الآن بعد أن بلغ بك العمر عتياً ؟. فقالت : فلتقرر الآن أن تحبني . ففكر ملياً ثم قال : حسناً على بركة الله قررت أني أحبك كما أحببتك من قبل . فسألته : هل تحبني للأبد ؟ قال : نعم . قالت : ألم تقل لي قبل ذلك أنك تحبني للأبد ونكثت بوعدك ؟ فأشار إلى قلبه وقال : الحب هاهنا . :sh652:

وسمعهم شاعر كان يمر بالجوار فأنشد قائلاً :

قلب فؤادك حيث شئت من الهوى .. ما الحب إلا للحبيب الأول (qq152)


فما في الأرض اشق من محب
وإن وجد الهوى حلو المذاق
تراه باكـياً فـي كـل حـين
مخـافة فرقة أو الاشـتياق
فيبكي إن نأوا شـوقاً إليـهـم
ويبكي إن دنوا حذر الفراق
فتـسخـن عيـنه عند الفراق
وتسخن عينه عند التلاقي




ها وش عندك بعد من الروايات

هذا أسير حياته كلها روايات:)

سيف فيصل
04-04-11, 02:37 AM
ها وش عندك بعد من الروايات

هذا أسير حياته كلها روايات:)

وفي إحدى الروايات أنه بقي متعلقاً بحبها .
فقال له صاحبه في السجن وكان على نفس حالته : ما فائدة هذا الحب سوى الحسرة والقهر ، انظر إلي فقد تركت حب زوجتي ولست في حسرة مثلك .
فقال : إني أرجو إن حرمت منها في الدنيا ان أجتمع بها في الجنة:gcr852: .
فبكى صاحبه حتى مات (qq89) .

اميرة نفسي
04-04-11, 07:11 AM
العشق نوع من انوآع جنون النفس البشريه
وفن من فنونها المعقده
العشق شي فوق استيعآب من لم يجربه ولايمكن ان يصدقه او يقتنع به
لذالك لاتتعب نفسك بأقنآع انسآن عآقل بأنك مجنون في حب ...........

العلم نور111
04-04-11, 12:04 PM
العشق نوع من انوآع جنون النفس البشريه
وفن من فنونها المعقده
العشق شي فوق استيعآب من لم يجربه ولايمكن ان يصدقه او يقتنع به
لذالك لاتتعب نفسك بأقنآع انسآن عآقل بأنك مجنون في حب ...........


كلامات توضح لنا بعمق مدى الحس المرهف للعشاق

لذا من جرب العشق ولوعته شابهه المجانين في تصرفاتهم
فيصبح كالأسير في قبضة معشوقه

لا هم له إلا معشوقه
فيصبح ويمسي على ذكراه

وله انين كأننين المرضى

الذي أقعدهم المرض من سنسن

أختي الفاضلة: كتبتِ فأصبتِ
ولامستِ جرحا يثعب دما بكلماتك الانيقة

لك خالص التقدير على مداخلتك الرائعة

العلم نور111
04-04-11, 12:12 PM
وفي إحدى الروايات أنه بقي متعلقاً بحبها .
فقال له صاحبه في السجن وكان على نفس حالته : ما فائدة هذا الحب سوى الحسرة والقهر ، انظر إلي فقد تركت حب زوجتي ولست في حسرة مثلك .
فقال : إني أرجو إن حرمت منها في الدنيا ان أجتمع بها في الجنة:gcr852: .
فبكى صاحبه حتى مات (qq89) .


ضربت على وتر حساس بذكر الجنة،
ولكن هذا لا يفيدك إلا في الحوار العاطفي اما هنا فلنا تعليق آخر ننقذ به أسيرك بعد توفيق الله سبحانه وتعالى من براثن العشق، اقرأ بتمعن لبيت الشعر ثم كلام ابن القيم رحمه الله.
وإن وجدت رواية أخرى لا تيخل بها علينا، فكلنا في شوق لمعرفة مكنون هذا الأسير العاشق.(g)


ملكت فؤادي بالقطيعة والجفا وأنت خلي البال تلهو وتلعب




قال ابن القيم رحمه الله :

إن القلب كلما قرب من العشق وقوي اتصاله به بعد من الله .
فأبعد القلوب من الله قلوب العشاق، وإذا بعد القلب من الله طرقته الآفات ، وتولاه الشيطان من كل ناحية
واستولى عليه ،فلم يدع أذي يمكنه إيصاله إليه إلا أوصله .
فما الظن بقلب تمكن منه عدوه ، وأحرص الخلق على غيه وفساده ، وبعد منه وليه، ومن لا سعادة ولا فلاح ولا سرور إلا بقربه وولايته ؟

سيف فيصل
04-04-11, 03:57 PM
ضربت على وتر حساس بذكر الجنة،
ولكن هذا لا يفيدك إلا في الحوار العاطفي اما هنا فلنا تعليق آخر ننقذ به أسيرك بعد توفيق الله سبحانه وتعالى من براثن العشق، اقرأ بتمعن لبيت الشعر ثم كلام ابن القيم رحمه الله.
وإن وجدت رواية أخرى لا تيخل بها علينا، فكلنا في شوق لمعرفة مكنون هذا الأسير العاشق.(g)


ملكت فؤادي بالقطيعة والجفا وأنت خلي البال تلهو وتلعب




قال ابن القيم رحمه الله :

إن القلب كلما قرب من العشق وقوي اتصاله به بعد من الله .
فأبعد القلوب من الله قلوب العشاق، وإذا بعد القلب من الله طرقته الآفات ، وتولاه الشيطان من كل ناحية
واستولى عليه ،فلم يدع أذي يمكنه إيصاله إليه إلا أوصله .
فما الظن بقلب تمكن منه عدوه ، وأحرص الخلق على غيه وفساده ، وبعد منه وليه، ومن لا سعادة ولا فلاح ولا سرور إلا بقربه وولايته ؟

جزى الله ابن القيم خيراً ورحمه وإياك ..

أخي لا تخلط الحابل بالنابل ، أنا لا أقول لك أن العشق ليس له آثاره السيئة .

لكنها ليست أسوأ من تحريم ما حلل الله والتضييق على العباد .

والشيطان يجري في ابن آدم مجرى الدم ، وما أكثر تزيين الشيطان في كل شيء فالأمر لا يتوقف على الحب .

(وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ باللَّه إنه سميع عليم)

فلا يمكننا تحريم كل شيء لسد الذرائع خاصة إذا كان الحب واقع لا محالة إن كان حلالاً وإن كان حراماً (لا يكلف الله نفساً إلا وسعها) والله أدرى بعباده .

العلم نور111
04-04-11, 04:59 PM
جزى الله ابن القيم خيراً ورحمه وإياك ..

أخي لا تخلط الحابل بالنابل ، أنا لا أقول لك أن العشق ليس له آثاره السيئة .

لكنها ليست أسوأ من تحريم ما حلل الله والتضييق على العباد .

والشيطان يجري في ابن آدم مجرى الدم ، وما أكثر تزيين الشيطان في كل شيء فالأمر لا يتوقف على الحب .

(وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ باللَّه إنه سميع عليم)

فلا يمكننا تحريم كل شيء لسد الذرائع خاصة إذا كان الحب واقع لا محالة إن كان حلالاً وإن كان حراماً (لا يكلف الله نفساً إلا وسعها) والله أدرى بعباده .





حاشا وكلا أن أحرم ما أحلل الله لنا ، يقطع لساني وبياني

أخي الحبيب: أولا أعيذك من اتباع الهوى

ثم تعال أخي الحبيب لماذا تستهين بهذه القاعدة العظيمة" سد الذرائع"
وقاعدة" ما أفضى إلى محرم فهو محرم"

وللفقهاء قواعد دارجة أخذت من الكتاب والسنة وليس من محض أهواءهم

ياأخي الحبيب: هل من المعقول ان يحب رجل امرأة من غير محارمه وترى في ذلك الحل وانه جائز

ياأخي لا تقحم نفسك في هذه الفتوى، الذي لو سمعها أحد منا من رجل عاقل فضلا عن عالم لطار بها فرحا وسرورا

أخي الحبيب:
أظن ان تعريف الحب اختلط عليك كثيرا وقد طلبتك مرارا وتكرارا وطلبتك بنت المذنب بتعريف ماتقصده من الحب ولكن لم تأتي به، كل ماذكرته مثال لويت به المفهوم ومع ذلك لم تفلح في اثبات فتوتك الخطيرة

اخي الحبيب: انظر إلى نتائج فتوتك لترى صحتها من عدمها

بارك الله فيك

العلم نور111
04-04-11, 06:17 PM
صحيح أن العشق على حلاوته قد يسبب الكثير من التعب للعشاق لكن ذلك لا يعني أنه محرم !! إنه فطرة بشرية .

.


عجبا لك ياسيف هنا تقر بالعشق وتقول أنه فطرة بشرية من أين لك هذا؟
أيولد الفتى أو الفتاة وهو مفطور على العشق؟

لعلنا نشوف طفل صغير يعشق طفلة ويتجرع المتاعب والآهات التي تقول عنها في تعليقك

هنا تعترف بالتعب والعذاب للعاشق ثم تناقض نفسك وتقول أنه محرم
أي تناقض هذا؟

أنصف يارجل
واخرج بكلمة تنطق بها بالحق
فليس العيب الخطأ ولكن العيب الاستمرار على الخطأ

دمت مبارك

سيف فيصل
04-04-11, 07:36 PM
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..

أخي الحبيب .. لست أتهمك بأنك قصدت تحريم ما حلل الله ، لكن ذلك لا يعني أنك معصوم من الوقوع فيه .

وإذا كنت تتهمني بالاستهانة بقاعدة سد الذرائع فأنا أتهمك بالاستهانة بتحريم ما أحل الله .

يا أخي الكريم لماذا تنهج نهج العقلانية في الدين وتحيد عن الأدلة والحقائق ؟

هل الدين بالعقل ؟

الدين ليس بالعقل يا أخي .

ألم يبعث الله رسوله بالحنفية السمحاء ؟

ألم يبعثه ليتمم مكارم الأخلاق ؟

ألم يكمل لنا ديننا ويتم علينا نعمته ويرتضي لنا الإسلام دينا ً ؟

فهل الحب بدعة مستحدثة في هذا الزمن أم أنها من طبيعة البشرية من قبل الإسلام ؟ هذا ما قصدته بالفطرة أي من طبيعة البشرية .

فإذا كانت النصوص الصريحة نصت على تحريم أمور أصغر بكثير من الحب ، فلماذا لم تنص على تحريم الحب الذي تراه طريق المهالك ؟

ولماذا لم يجمع أهل العلم على تحريم الحب رغم تطرقهم له وذكرهم لمساوئه .

هل سألت نفسك ذلك ؟ قد تحتار يا أخي ما دمت تحصر تفكريك في سد الذرائع ولا ألومك فالحب كما ذكرت لك ليس نظرية .. الحب من أسرار البشرية .

الحب أمر لا أحكمه لا أنا ولا أنت .

وإليك هذه النصوص الشرعية من الأدلة من الكتاب والسنة وأقوال العلماء في التصريح بأن الحب ليس بإرادة العبد بل من الله سبحانه وتعالى .

قال عليه الصلاة والسلام : (الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف و ما تناكر منها اختلف )

قال تعالى : (ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً )

قال تعالى : (ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وإن تصلحوا وتتقوا فإن الله كان غفورا رحيما )

ورد في كتاب عون المعبود شرح سنن أبي داود

2134 حدثنا موسى بن إسمعيل حدثنا حماد عن أيوب عن أبي قلابة عن عبد الله بن يزيد الخطمي عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم فيعدل ويقول اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك قال أبو داود يعني القلب

( اللهم هذا ) : أي هذا العدل ( قسمي ) : بفتح القاف ( فيما أملك ) : أي فيما أقدر عليه ( فلا تلمني ) : أي فلا تعاتبني أو لا تؤاخذني ( فيما تملك ولا أملك ) : أي من زيادة المحبة وميل القلب فإنك مقلب القلوب ( يعني القلب ) : هذا تفسير من المؤلف لقوله ما تملك ولا أملك .
وقال الترمذي : يعني به الحب والمودة كذلك فسره أهل العلم . والحديث يدل على أن المحبة وميل القلب أمر غير مقدور للعبد بل هو من الله تعالى ، ويدل له قوله تعالى ولكن الله ألف بينهم بعد قوله [ ص: 137 ] لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم وبه فسر واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه .
قال المنذري : وأخرجه الترمذي والنسائي وابن ماجه . وذكر الترمذي والنسائي أنه روي مرسلا ، وذكر الترمذي أن المرسل أصح .

فهذه أدلة على أن الحب أمر بيد الله ، فكيف نحرم ما لا نملك ؟

وقد ورد في الفتوى السابق ذكرها بنص العبارة أن الحب حلال ما لم تكن به علاقة غير شرعية :
"الحب قبل الزواج منه ما هو مباح لا يد للإنسان فيه ، ومنه ما هو محرم ، لأنه يقوم على علاقة محرمة"


فيا أخي إن تحريم ما أحل الله حرام لا يجوز .

قال تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحَرِّمُواْ طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ لَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ )

وقال تعالى (قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللّهُ لَكُم مِّن رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَامًا وَحَلاَلاً قُلْ آللّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللّهِ تَفْتَرُونَ {10/59} وَمَا ظَنُّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَشْكُرُونَ {10/60})

قال عليه الصلاة والسلام : (هلك المتنطعون في الدين) قالها ثلاثاً . رواه مسلم.

فإن كنت ناصحاً فلا تفتري على الله بل حذر من الوقوع فيما حرم الله من علاقات محرمة ، واتق الله في الناس ولا تفتنهم في دينهم بالتشديد عليهم بما لا يطيقون فلا يكلف الله نفساً إلا وسعها ، وبشر ولا تنفر ويسر ولا تعسر ، وحدثهم فيما يعقلون حتى تلقى القبول في الدنيا والآخرة وإياك والتنطع في الدين فإنه من تلبيس إبليس ويورد المهالك .

فأوصيك بمراجعة نفسك وتقوى الله ، بارك الله فيك ونفع بك .. والله الهادي إلى سواء السبيل .

أخوك / سيف فيصل

العلم نور111
04-04-11, 08:00 PM
الأخ سيف


الحب الذي لا يدخل في دائرة الذنوب والمعاصي لا يسمى عشقا( أفهم هذا جيدا)
فالعشق كل ما اوصل بالانسان إلى دائرة الذنوب والمعاصي سواءا كانت كبيرة او صغيرة أو تخرج من الملة

لذا قلت لك لن تستطيع ان تأتيني بمفهوم الحب الحلال الذي تتصوره
وتحاول أن تهرب من هذا السؤال إلى مناطق أخرى اختلطت عليك المفاهيم

أخي الحبيب حديثنا عن العشق وانه محرم في شرع الله سبحانه وتعالى

فهلا لك ياأستاذ فيصل ان تعطيني مفهوم الحب الحلال في نظرك( ارجوك هذا طلب تعبنا فيه معاك ولم تجب عليه)
وماهو العشق في نظرك؟

عندها تعلم يقينا أنك وقعت في فخ اختلاط المفاهيم

تحياتي لك

سيف فيصل
04-04-11, 08:24 PM
الأخ سيف


الحب الذي لا يدخل في دائرة الذنوب والمعاصي لا يسمى عشقا( أفهم هذا جيدا)
فالعشق كل ما اوصل بالانسان إلى دائرة الذنوب والمعاصي سواءا كانت كبيرة او صغيرة أو تخرج من الملة

لذا قلت لك لن تستطيع ان تأتيني بمفهوم الحب الحلال الذي تتصوره
وتحاول أن تهرب من هذا السؤال إلى مناطق أخرى اختلطت عليك المفاهيم

أخي الحبيب حديثنا عن العشق وانه محرم في شرع الله سبحانه وتعالى

فهلا لك ياأستاذ فيصل ان تعطيني مفهوم الحب الحلال في نظرك( ارجوك هذا طلب تعبنا فيه معاك ولم تجب عليه)
وماهو العشق في نظرك؟

عندها تعلم يقينا أنك وقعت في فخ اختلاط المفاهيم

تحياتي لك

ليس بالضرورة أن أكون أنا من اختلطت عليه المفاهيم .

يا أخي أنت حرمت كل حب بدون زواج ، وجعلته بين الصغائر والكبائر .

ومن أين لك بتعريف العشق وحصره بالحب المتضمن علاقة محرمة ؟

جرى العرف على أن العشق يجري حتى بين الأزواج وإن لم تكن به علاقة غير محرمة .

والعرف من مصادر التشريع.

فلا يمكنك التعميم على العشق بالتحريم .


العشق من درجات الحب ، وهي في الأول والآخر فلسفة لغوية قد يختلف معناها من مكان لآخر ومن زمان لآخر ومن لهجة لأخرى .

وليس من المفترض أن نجد تعريفاً للحب الحلال لأن الأصل فيه الإباحة ، بل الأصح أن نعرف الحب الحرام ونستثنيه من الحب الحلال .

وإن أردت من شخصي المتواضع تعريفاً للحب الحلال متضمناً العشق فسأجيبك :

"هو كل حب لم يضر بالعقيدة ولم يكن مبنياً على علاقة محرمة ، مهما زاد الحب أو نقص ما دام أنه لم يصل إلى الشرك ."

فالحب من أسرار الله تعالى ولا نملك التصرف في زيادته أو نقصانه .

"الحب قبل الزواج منه ما هو مباح لا يد للإنسان فيه ، ومنه ما هو محرم ، لأنه يقوم على علاقة محرمة"

"اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك " قال أبو داود يعني القلب

قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحَرِّمُواْ طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ لَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ )

قال عليه الصلاة والسلام (هلك المتنطعون في الدين)

الله أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه .

سيف فيصل
04-04-11, 11:29 PM
أيمسك الرسول عليه الصلاة والسلام والعلماء عن تحريمه ونأتي لنحرمه بالعقل .

فتوى لأولي الألباب ...

صحة حديث "لم نر للمتحابين مثل النكاح"
المجيب د. محمد بن عبد الله القناص
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
التصنيف الفهرسة/الجديد
التاريخ 21/02/1427هـ
السؤال
ورد حديث للنبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "لم نر للمتحابين مثل النكاح". وهو يدل على وجود علاقة قبل الزواج، فهل يعني ذلك أن الحب حلال؟
الجواب
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله، وبعد:
فالحديث المشار إليه في السؤال أخرجه ابن ماجة (1847)، والعقيلي (4/134)، والبيهقي (7/ 78) من طريق محمد بن مسلم الطائفي عن إبراهيم بن ميسرة عن طاووس عن ابن عباس مرفوعاً.
وأخرجه أبو يعلى (2747)، والعقيلي (4/134)، والبيهقي (7/78)، من طريق سفيان عن إبراهيم بن ميسرة عن طاووس مرسلاً.
وأخرجه عبد الرزاق (6/151)، عن معمر عن إبراهيم بن ميسرة عن طاووس مرسلاً.
وقال العقيلي بعد أن أخرجه مرسلاً: وهذا أولى.
فالحديث يترجح إرساله؛ لأن سفيان ومعمراً روياه عن إبراهيم بن ميسرة عن طاووس مرسلاً، وخالفهم محمد بن مسلم الطائفي، فرواه عن ابن عباس موصولاً، ومحمد بن مسلم الطائفي فيه مقال.
والحديث على تقدير صحته وثبوته لا يدل على إقرار وجود علاقة بين الرجل والمرأة قبل الزواج، ولكنه أرشد إلى أنه إذا حصلت المحبة بين رجل وامرأة فعليهما أن يبادرا إلى الزواج؛ لأن الزواج يزيد المحبة قوة وتماسكاً، وهو دواء العشق إذا وجد، ثم إن المحبة قد تقع ولو لم تحصل علاقة، فربما عرف الرجل المرأة وهي صغيرة، أو يكون سمع شيئاً من صفاتها فوقعت في قلبه، أو تكون من قريباته كأن تكون ابنة عمه أو ابنة خاله، وكذلك بالنسبة للمرأة.
أما علاقة الرجل بالمرأة قبل العقد فلا يجوز له أن يستمتع منها بكلام أو نظر أو يخلو بها؛ لأنها أجنبية عنه، والله أعلم.

الكتاب : فتاوى واستشارات موقع الإسلام اليوم
المؤلف : علماء و طلبة علم
الناشر : موقع الإسلام اليوم

العلم نور111
05-04-11, 01:40 AM
هذا تعقيب على ماورد في تعليقك

اسأل الله أن يفتح على قلبك

وأن يريك الحق حقا ويرزقك اتباعه


ليس بالضرورة أن أكون أنا من اختلطت عليه المفاهيم .

يا أخي أنت حرمت كل حب بدون زواج ، وجعلته بين الصغائر والكبائر .





قال العلماء
(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)

(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)
الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)بين الفتيان والفتيات قسمان:



الأول: رجل قُذف في قلبه حب امرأة فاتقى الله تعالى وغض طرفه، حتى إذا وجد سبيلاً إلى الزواج منها تزوجها وإلا فإنه يصرف قلبه عنها، لئلا يشتغل بما لا فائدة من ورائه في تضيع حدود الله وواجباته

وهذا الذي تدندن عليه، فقد ينظر الانسان لامرأة لا تحل له فالنظرة هذه جائزة وهي نظرة الفجاة ولا يأثم عليها ولكن إن عاود الكرة فقد وقع في الاثم، وهكذا من وقع في قلبه حب فتاة لا تحل له يجب ان يتخلص من هذا الحب، والا وقع في شباك العشق الأليم
.)).
.
الثاني: من تمكن الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)من قلبه مع عدم قدرته على إعفاف نفسه حتى انقلب هذا إلى عشق، وغالب ذلك عشق صور ومحاسن. وهذا اللون من الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)محرم، وعواقبه وخيمة.



ومن أين لك بتعريف العشق وحصره بالحب المتضمن علاقة محرمة ؟



جرى العرف على أن العشق يجري حتى بين الأزواج وإن لم تكن به علاقة غير محرمة .

والعرف من مصادر التشريع.

فلا يمكنك التعميم على العشق بالتحريم .

أخي الحبيب لفظ العشق مذموم شرعا لأنه افراط في المحبة ويشغل القلب عن الأعمال الصالحة
ولو كان العشق لزوجته أو حتى لأمه يبقى في هذه الحالة مذموم لأنه يبعد عن القلب الصالحات

والصحيح أن نقول فلان يحب زوجته أو يحب أمه أما لفظ فلان يعشق زوجته فهذا خطأ بين

وهنا أرجع من جديد وأقول لك أن مفهموم الحب والعشق لم تستوعبه جيدا


العشق من درجات الحب ، وهي في الأول والآخر فلسفة لغوية قد يختلف معناها من مكان لآخر ومن زمان لآخر ومن لهجة لأخرى .

وليس من المفترض أن نجد تعريفاً للحب الحلال لأن الأصل فيه الإباحة ، بل الأصح أن نعرف الحب الحرام ونستثنيه من الحب الحلال .

وإن أردت من شخصي المتواضع تعريفاً للحب الحلال متضمناً العشق فسأجيبك :

"هو كل حب لم يضر بالعقيدة ولم يكن مبنياً على علاقة محرمة ، مهما زاد الحب أو نقص ما دام أنه لم يصل إلى الشرك ."



هنا وقعت في الفخ فالحب إذا زاد أو استمر عليه صاحبه فإنه وقع في العشق كما قال ابن القيم رحمه الله تعالى:

إن العشق كما تقدم هو الإفراط في المحبة، بحيث يستولي المعشوق على قلب العاشق، حتى لا يخلو من تخيله وذكره والفكر فيه، بحيث لا يغيب عن خاطره وذهنه.

وإلا مافائدة ان يبقى الرجل متعلقا بفتاة لا تحل له
مالفائدة من هذا الحب لهذا الرجل ، وهل يدفع به إلى الأمام ام يقهقره إلى الخلف


ألس من صلى إلى القبور وهو يريد بذلك عبادة ربه صلاته صحيحة

ولكن نهى العلماء عن ذلك سدا للذرائع

وبعد ذلك كله تطلق العنان للشباب والفيتات للحب وقيدت فتواك بدون علاقة محرمة ولا تصل إلى الشرك
فأي فهم أوصلك إلى هذه الشطحة القوية وتذكر قول الشاعر
القاه في اليم مكتوف الايادي ... وقال له اياك اياك ان تبتل بالماء .. (http://www.google.com.sa/url?sa=t&source=web&cd=1&ved=0cbcqfjaa&url=http%3a%2f%2fwww.mltzm.com%2fvb%2fshowthread.p hp%3ft%3d431&ei=f0aate6uhoa4hafoiunkca&usg=afqjcnht0l7i4gypihheyj3sx5igeicfzg&sig2=ehwiootpdglg9jfhb6bwyg)



"

قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحَرِّمُواْ طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ لَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ )

قال عليه الصلاة والسلام (هلك المتنطعون في الدين)

سامحك الله وكفى

فقد نورنا بصيرتك بحكم العشق ولكن أبيت إلا العناد ورمي التهم جزافا علينا

فاتقي الله ياسيف ولا تحلل ماحرمه الله سبحانه وتعالى
احذر من اتباع الهوى
فقد نصحتك وبينت لك الحق من عدة طرق، ولكن لا جدوى

الله أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه .

اللهم آمين



غفر الله لي ولك ورزقني واياك الفردوس الأعلى من الجنة

سيف فيصل
05-04-11, 02:36 AM
حسبنا الله ونعم الوكيل .

يا أخي الكريم اتق الله .. لماذا تأخذ من الفتوى ما يناسبك وترد ما لم يناسبك ..

ألم يرد في بداية الفتوى :

"فإن الحب ـ وهو الميل إلى الشيءـ أنواع شتى، منه ما هو مشروع ومنه ما هو مذموم، ومنه الجبلي الفطري، والاختياري المكتسب."

فهل ورد من بينها (محرم) .. اتق الله يا أخي اتق الله ..

ألم يرد في الفتوى :
"المحبة من الأمور القلبية التي ليس للإنسان فيها خيار، ولا قدرة له على التحكم فيها. "
فكيف لا يكون له قدرة على التحكم بها وتحرم عليه الاستمرار في الحب !

أما ما نقلته :

"وهذا قسمان: الأول: رجل قُذف في قبله حب امرأة فاتقى الله تعالى وغض طرفه، حتى إذا وجد سبيلاً إلى الزواج منها تزوجها وإلا فإنه يصرف قلبه عنها، لئلا يشتغل بما لا فائدة من ورائه فيضيع حدود الله وواجباته.
فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لم ير للمتاحبين مثل النكاح" رواه ابن ماجه. "

فهنا لم يحرم الحب بل ذمه في حالة أنه لم يستطع الزواج منها ، ، وقد استحسن بأن يصرف قلبه عنها وهذا الشي ليس في تحكم الإنسان كما تقدم في نفس الفتوى ، فإن استطاع ذلك فبها ونعمة ، وإن لم يستطع فلا يكلف الله نفساً إلا وسعها .

"الثاني: من تمكن الحب من قلبه مع عدم قدرته على إعفاف نفسه حتى انقلب هذا إلى عشق، وغالب ذلك عشق صور ومحاسن. وهذا اللون من الحب محرم، وعواقبه وخيمة. "

وهنا صرح بالتحريم لانتفاء العفة ، وهذا يا أخي ليس محور الحديث ، نحن نتحدث عن الحب العفيف الذي ورد ذكره في ما سبق .

فلماذا التحايل على هذه الفتوى وغيرها من الفتاوى وعلى النصوص الصريحة بعدم تحريم الحب وأنه ليس بإرادة الإنسان !


اللهم إني بلغت .. اللهم فاشهد .. اللهم فاشهد .. اللهم فاشهد .

رابط الفتوى : http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=5714

العلم نور111
05-04-11, 11:36 AM
الأخ سيف

قد أشهت الله وملائكته والناس أجمعين على انتكاس فطرتك في مفهوم العشق إما جهلا بهذا المفهوم وإما تاويلا وإما اتباعا للهوى

قد قلنا لك مرارا وتكرارا ان مفهوم العشق مذموم شرعا
حتى لو أطلقه الزوج لزوجته فهو مذموم شرعا، لأنه افراط في المحبة تؤدي بصاحبها إلى القعود عن الواجبات واتتهاك المحرمات

فكيف إذا كان ذلك بين فتاة وشاب من غير المحارم

وقد ذكرت لك كلام ابن القيم رحمه ولكن للأسف لم تستوعبه، وأخذت تعلو صوتك بالصراخ هروبا عن تعليقي الأخير الذي قصم ظهرك فقد بينت بالمثال والبرهان تحريم العشق في شرعنا ولكن زاداك ذلك كله استكبارا واعراضا

إن العشق كما تقدم هو الإفراط في المحبة، بحيث يستولي المعشوق على قلب العاشق، حتى لا يخلو من تخيله وذكره والفكر فيه، بحيث لا يغيب عن خاطره وذهنه.

وذكرنا لك أقوال العلماء وتقسيمهم للحب بين الفتيان والفتيات وهو نص في المسألة
أخي الحبيب نحن نتكلم عن العشق وهو مدار حديثنا، ثم اتهمتي بأخذ مايناسني من الفتوى، أي عقل لك يارجل
وأعيد لك هنا تقسيم العلماء


.


قال العلماء
(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)

(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)
الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)بين الفتيان والفتيات قسمان:



الأول: رجل قُذف في قلبه حب امرأة فاتقى الله تعالى وغض طرفه، حتى إذا وجد سبيلاً إلى الزواج منها تزوجها وإلا فإنه يصرف قلبه عنها، لئلا يشتغل بما لا فائدة من ورائه في تضيع حدود الله وواجباته

وهذا الذي تدندن عليه، فقد ينظر الانسان لامرأة لا تحل له فالنظرة هذه جائزة وهي نظرة الفجاة ولا يأثم عليها ولكن إن عاود الكرة فقد وقع في الاثم، وهكذا من وقع في قلبه حب فتاة لا تحل له يجب ان يتخلص من هذا الحب، والا وقع في شباك العشق الأليم
.)).
.
الثاني: من تمكن الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)من قلبه مع عدم قدرته على إعفاف نفسه حتى انقلب هذا إلى عشق، وغالب ذلك عشق صور ومحاسن. وهذا اللون من الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)محرم، وعواقبه وخيمة.

أخي الحبيب أتو قع عندك قصور شديد في استيعاب مفهوم العشق
لذا أرجو منك اعادة النظر في تعليقاتي جيد مرة أخرىا أو قراءة مفهوم العشق من مراجع شتى

غفر الله لي ولك

# ابو ليان #
05-04-11, 02:50 PM
الاخوان سيف والعلم نور

متابع للحوار ولي تعليق واسئله لكما لعله يقرب الخلاف بينكم


سؤال للاخ سيف :

اذا كان العشق فطره او ليس بارادتنا لماذا يتمكن من شخص دون اخر ,بمعنى البعض يستطيع ان يدفعه قبل ان يستفحل والبعض الاخر لا يستطيع


سؤال للاخ العلم نور :

لوكان هناك شاب ترعرع ونشاء عند عمه وكان له ابنت عم لازمها من الصغر ووقع شي من الحلم بالزواج منها وهي كذلك

فلما كبرا عرف الجميع انه لها وهي له بدون ان يحدث خطبه ...... اذا وقع هذا الشاب في حبها او عشقها هل ارتكب محرم

تـركـي
05-04-11, 02:53 PM
الحب حالة قسرية ما تقدر تمنعها فكيف يكون محرم وانتا تحس فيه غصبا عنك

الدين الاسلامي دين سماحة ويسر والشعور هذا يندرج تحت ( مالا نملك انو ندفعه )

يمكن يكون التمادي في الحب هو المحرم يعني التواصل بين المتحابين بالحرام هو المحرم

العلم نور111
05-04-11, 03:00 PM
سؤال للاخ العلم نور :

لوكان هناك شاب ترعرع ونشاء عند عمه وكان له ابنت عم لازمها من الصغر ووقع شي من الحلم بالزواج منها وهي كذلك

فلما كبرا عرف الجميع انه لها وهي له بدون ان يحدث خطبه ...... اذا وقع هذا الشاب في حبها او عشقها هل ارتكب محرم



حياك الله أيها الغالي
ومتابعتك لحوارنا زاده بريقا ولمعانا

ماذكرته في المثال
ان وقع العشق في قلبه دون حدوث خطبة فهنا يجب عليه أن يتخلص من هذا العشق لأنه سوف يشغله عن الطاعات وربما اوقعه في المحظورات

أخي الحبيب : العشق هو افراط في الحب وهو مذموم شرعا

وقد بينا تقسم العلماء في الحب بين الفتيان والفتيات
ولعل سؤالك يدخل في القسم الأول :

قال العلماء
(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)

(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)
الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)بين الفتيان والفتيات قسمان:



الأول: رجل قُذف في قلبه حب امرأة فاتقى الله تعالى وغض طرفه، حتى إذا وجد سبيلاً إلى الزواج منها تزوجها وإلا فإنه يصرف قلبه عنها، لئلا يشتغل بما لا فائدة من ورائه في تضيع حدود الله وواجباته.
الثاني: من تمكن الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)من قلبه مع عدم قدرته على إعفاف نفسه حتى انقلب هذا إلى عشق، وغالب ذلك عشق صور ومحاسن. وهذا اللون من الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)محرم، وعواقبه وخيمة.

وفقك الله لكل خير

العلم نور111
05-04-11, 03:09 PM
الحب حالة قسرية ما تقدر تمنعها فكيف يكون محرم وانتا تحس فيه غصبا عنك

الدين الاسلامي دين سماحة ويسر والشعور هذا يندرج تحت ( مالا نملك انو ندفعه )

يمكن يكون التمادي في الحب هو المحرم يعني التواصل بين المتحابين بالحرام هو المحرم


حيالله الأخ تركي
نورت الصفحة بوجودك

الحب شئ رائع وجميل بين الناس، ولكن عند افراطه هنا يسمى العشق ولو لم يكن هناك تواصل بين المتحابين

فالعشق مذموم شرعا ويبقى الحب الطبيعي بين الناس الذي لا ينفرط عقده ويدخل الانسان في دوامة
الوله والهيام وغيرها

تحياتي لك

سيف فيصل
05-04-11, 03:20 PM
الأخ سيف

قد أشهت الله وملائكته والناس أجمعين على انتكاس فطرتك في مفهوم العشق إما جهلا بهذا المفهوم وإما تاويلا وإما اتباعا للهوى

قد قلنا لك مرارا وتكرارا ان مفهوم العشق مذموم شرعا
حتى لو أطلقه الزوج لزوجته فهو مذموم شرعا

بسم الله الرحمن الرحيم ، الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

أستغفر الله العظيم ..

( قل آلله أذن لكم أم على الله تفترون)

لتحكم على نفسك يا أخي ودع الحكم على الله والملائكة والناس .

وكيف تدعي انتكاس فطرتي في (مفهوم العشق).

وهل الفطرة بالألفاظ والمباني أم بالمقاصد والمعاني ؟

وهل ورد تعريف العشق في كتاب الله وسنة رسوله ؟

وهل ورد تحريمه بالنص ؟

فهل لك أن تخبرني عن معنى (الهوى) .

أليس من أسماء الحب ؟

ألا يعني أيضاً ( الشهوات) ؟

ألا يعني أيضاً (الرأي) ؟

ألا يعني أيضاً (الذوق) ؟


قال تعالى (ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه)

وفي تفسير البغوي :

( واتبع هواه (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=566#docu)) انقاد لما دعاه إليه الهوى ، قال ابن زيد : كان هواه مع القوم . قال عطاء : أراد الدنيا وأطاع شيطانه

قال تعالى : (إن يتبعون إلا الظن وما تهوى والأنفس ولقد جاءهم من ربهم الهدى )

وفي تفسير البغوي : ( وما تهوى الأنفس (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=1793&idto=1793&bk_no=51&ID=1829#docu)) وما زين لهم الشيطان .

فالعبرة بالمقاصد والمعاني لا بالألفاظ والمباني فدعنا من الحديث عن العشق ولنتكلم عن الحب ، فما العشق إلا حب كما قلت بنفسك (العشق هو كل حب محرم) .

ولا تقحم الذم في الموضوع فأنت تعلم أن خلافنا على التحريم لا على الذم .

فيا أخي الكريم عندما أتيت بتحريم كل حب بين غير الزوجين لسد الذرائع وتجاهلت الفتاوى التي أوردتها لك وأوردتها بنفسك ، وحكمت عقلك .

فأعود وأسألك هل الدين بالعقل ؟

وهل نعلم كل حكمة في التشريع ؟

وماذا يساوي علم الإنسان بالنسبة إلى علم الله ؟

ألم يقل تعالى (وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً)

فلا اجتهاد مع النص وإني أدعوك لتحكيم كتاب الله وسنة رسوله بيننا .

فهل تعلم أيها الإنسان أسرار الحب ؟

قال عليه الصلاة والسلام : (الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف و ما تناكر منها اختلف )
وفي شرح الحديث :
وقال القرطبي : الأرواح وإن اتفقت في كونها أرواحا لكنها تتمايز بأمور مختلفة تتنوع بها , فتتشاكل أشخاص النوع الواحد وتتناسب بسبب ما اجتمعت فيه من المعنى الخاص لذلك النوع للمناسبة , ولذلك نشاهد أشخاص كل نوع تألف نوعها وتنفر من مخالفها .و عن عمرة بنت عبد الرحمن قالت " كانت امرأة مزاحة بمكة فنزلت على امرأة مثلها في المدينة , فبلغ ذلك عائشة فقالت : صدق حبي , سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف .


قال تعالى : (ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً )

فالحب مرتبط بالروح والروح من أمر الله ، فلا يحيط البشر بها علماً .

ثم هل القلب من سلطان الإنسان أم من سلطان الله ؟

قال تعالى : (ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وإن تصلحوا وتتقوا فإن الله كان غفورا رحيما )


ورد في كتاب عون المعبود شرح سنن أبي داود

2134 حدثنا موسى بن إسمعيل حدثنا حماد عن أيوب عن أبي قلابة عن عبد الله بن يزيد الخطمي عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم فيعدل ويقول اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك قال أبو داود يعني القلب
( اللهم هذا ) : أي هذا العدل ( قسمي ) : بفتح القاف ( فيما أملك ) : أي فيما أقدر عليه ( فلا تلمني ) : أي فلا تعاتبني أو لا تؤاخذني ( فيما تملك ولا أملك ) : أي من زيادة المحبة وميل القلب فإنك مقلب القلوب ( يعني القلب ) : هذا تفسير من المؤلف لقوله ما تملك ولا أملك .
وقال الترمذي : يعني به الحب والمودة كذلك فسره أهل العلم . والحديث يدل على أن المحبة وميل القلب أمر غير مقدور للعبد بل هو من الله تعالى ، ويدل له قوله تعالى ولكن الله ألف بينهم بعد قوله [ ص: 137 ] لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم وبه فسر واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه .
قال المنذري : وأخرجه الترمذي والنسائي وابن ماجه . وذكر الترمذي والنسائي أنه روي مرسلا ، وذكر الترمذي أن المرسل أصح .


إذاً الحب من سلطان الله ، فهل للعقل على القلب سلطان ؟

قال تعالى : (وطبع على قلوبهم فهم لا يفقهون)

قال تعالى : ( فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور)

قال تعالى : (واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه)

ثم هل ورد نص يحرم الحب حتى نحرمه ؟

قال عليه الصلاة والسلام : "لم نر للمتحابين مثل النكاح" فأقر أنه هناك حب من غير نكاح ، فهل غفل عن تحريمه وفطنت به أنت ؟

فإذا لم يرد نص بتحريم الحب بين غير الزوجين ، و كان علم الإنسان محدود ، و كان الحب من أمر الله وسلطانه، ولم يكن للعقل على القلب سلطان ، فكيف نحرم ما أحل الله !

وهذه الحجة قد قامت عليك من كتاب الله وسنة رسوله.


فيا أخي إن تحريم ما أحل الله حرام لا يجوز .

قال تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحَرِّمُواْ طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ لَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ )

وقال تعالى (قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللّهُ لَكُم مِّن رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَامًا وَحَلاَلاً قُلْ آللّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللّهِ تَفْتَرُونَ {10/59} وَمَا ظَنُّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَشْكُرُونَ {10/60})

قال عليه الصلاة والسلام : (هلك المتنطعون في الدين) قالها ثلاثاً . رواه مسلم.

فإن كنت ناصحاً فلا تفتري على الله بل حذر من الوقوع فيما حرم الله من علاقات محرمة ، واتق الله في الناس ولا تفتنهم في دينهم بالتشديد عليهم بما لا يطيقون فلا يكلف الله نفساً إلا وسعها ، وبشر ولا تنفر ويسر ولا تعسر ، وحدثهم فيما يعقلون حتى تلقى القبول في الدنيا والآخرة وإياك والتنطع في الدين فإنه من تلبيس إبليس ويورد المهالك .

فأوصيك بمراجعة نفسك وتقوى الله ، بارك الله فيك ونفع بك .. والله الهادي إلى سواء السبيل .

أخوك / سيف فيصل

العلم نور111
05-04-11, 03:56 PM
تأمل ما عقبته باللون البني


بسم الله الرحمن الرحيم ، الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

أستغفر الله العظيم ..

( قل آلله أذن لكم أم على الله تفترون)

لتحكم على نفسك يا أخي ودع الحكم على الله والملائكة والناس

هذا قولك عندما قلت اللهم فاشهد
فأنت تشهده على ماذا؟
هل تشهده على أنك حللت العشق بين المتحابين؟
أجب نفسك بنفسك

وكيف تدعي انتكاس فطرتي في (مفهوم العشق).

نعم هنا لديك انتكاس خطير في الفطرة في مفهوم العشق، فالمفطور على الفطرة لا يحلل العشق للعشاق

وهل الفطرة بالألفاظ والمباني أم بالمقاصد والمعاني ؟

أنا لا أعرفك إلا من خلاك قلمك، فأحكم بما خطه قلمك والنوايا عند الله سبحانه وتعالى

وهل ورد تعريف العشق في كتاب الله وسنة رسوله ؟

وهل ورد تحريمه بالنص ؟

قد عرف العلماء الأجلاء العشق وأجمعوا على تحريمه/ ولو أردت أقوالهم في ذلك لسردتها لك سردا
وقد قال تعالى : ومن يتبع غير سبيل المؤمنين نوله ماتولى ونصله جهنم"
فهذا نص على اعتبار الاجماع كما قال الشافعي رحمه الله

والعلماء أعرف منك بكثير بتفسير النصوص القرآنية والأحاديث النبوية

فهل لك أن تخبرني عن معنى (الهوى) .

ليس موضوع حديثنا

أليس من أسماء الحب ؟

ألا يعني أيضاً ( الشهوات) ؟

ألا يعني أيضاً (الرأي) ؟

ألا يعني أيضاً (الذوق) ؟


قال تعالى (ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه)

وفي تفسير البغوي :

( واتبع هواه (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&id=566#docu)) انقاد لما دعاه إليه الهوى ، قال ابن زيد : كان هواه مع القوم . قال عطاء : أراد الدنيا وأطاع شيطانه

قال تعالى : (إن يتبعون إلا الظن وما تهوى والأنفس ولقد جاءهم من ربهم الهدى )

وفي تفسير البغوي : ( وما تهوى الأنفس (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=1793&idto=1793&bk_no=51&id=1829#docu)) وما زين لهم الشيطان .

مسكين انت بالأمس اتهمت بنت المذنب بانها تلوي عنق النصوص، وأنت هنا عيانا بيانا تلويها، ولم أرى في سياقك للنصوص نصا واحدا يخدمك

اتق الله يارجل وكن عاقلا لبيبا

فالعبرة بالمقاصد والمعاني لا بالألفاظ والمباني فدعنا من الحديث عن العشق ولنتكلم عن الحب ، فما العشق إلا حب كما قلت بنفسك (العشق هو كل حب محرم) .

ولا تقحم الذم في الموضوع فأنت تعلم أن خلافنا على التحريم لا على الذم .

نعم أنا أقولها وبكل وضوح ان العشق مذموم و محرم

فيا أخي الكريم عندما أتيت بتحريم كل حب بين غير الزوجين لسد الذرائع وتجاهلت الفتاوى التي أوردتها لك وأوردتها بنفسك ، وحكمت عقلك .

فأعود وأسألك هل الدين بالعقل ؟

وهل نعلم كل حكمة في التشريع ؟

وماذا يساوي علم الإنسان بالنسبة إلى علم الله ؟

ألم يقل تعالى (وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً)

فلا اجتهاد مع النص وإني أدعوك لتحكيم كتاب الله وسنة رسوله بيننا .


خرجت عن موضوع الحوار إلى مناطق أخرى بعيدة، وإلا كان أجبتك ، أعطنا الزبدة

فهل تعلم أيها الإنسان أسرار الحب ؟

قال عليه الصلاة والسلام : (الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف و ما تناكر منها اختلف )
وفي شرح الحديث :
وقال القرطبي : الأرواح وإن اتفقت في كونها أرواحا لكنها تتمايز بأمور مختلفة تتنوع بها , فتتشاكل أشخاص النوع الواحد وتتناسب بسبب ما اجتمعت فيه من المعنى الخاص لذلك النوع للمناسبة , ولذلك نشاهد أشخاص كل نوع تألف نوعها وتنفر من مخالفها .و عن عمرة بنت عبد الرحمن قالت " كانت امرأة مزاحة بمكة فنزلت على امرأة مثلها في المدينة , فبلغ ذلك عائشة فقالت : صدق حبي , سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف .


ماقلت لك انك مسكين تريد لوي النصوص لتحليل ما حرمه الله سبحانه
ممكن تعطيني موضع الشاهد من الحديث، والذي يخدم ما تقول، صدقيني ستبحث ويبحث القارئ معك ولن تجدوا شيئا

أهكذا بلغنا من الثقافة والعلم أن نقحم الأدلة فيما يناسب هوانا
ياأخي قاعدة عظيمة اجعلها بين يديك: لا تعتقد ثم تبحث عن دليل يناسب معتقدك"

فهذا من الخطأ البين


قال تعالى : (ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً )

فالحب مرتبط بالروح والروح من أمر الله ، فلا يحيط البشر بها علماً .

ثم هل القلب من سلطان الإنسان أم من سلطان الله ؟

ثم هل ورد نص يحرم الحب حتى نحرمه ؟

قال عليه الصلاة والسلام : "لم نر للمتحابين مثل النكاح" فأقر أنه هناك حب من غير نكاح ، فهل غفل عن تحريمه وفطنت به أنت ؟

فإذا لم يرد نص بتحريم الحب بين غير الزوجين ، و كان علم الإنسان محدود ، و كان الحب من أمر الله وسلطانه، ولم يكن للعقل على القلب سلطان ، فكيف نحرم ما أحل الله !


وهذه الحجة قد قامت عليك من كتاب الله وسنة رسوله.


سبحان الله وهل النفس البشريه دائما منصاعة للخير
النفس أمارة بالسوء

يعني كلامك أن من عشق بدون اختياره لا يلام، بل يشجع على هذا العشق

أي فهم لك يارجل

فمن زنا او سرق بمحض ارادته لا نثرب عليه ( هذا مفهومك ومنطوقك) أعقل يارجل


فيا أخي إن تحريم ما أحل الله حرام لا يجوز .

قال تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحَرِّمُواْ طَيِّبَاتِ مَا أَحَلَّ اللّهُ لَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ )

وقال تعالى (قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللّهُ لَكُم مِّن رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَامًا وَحَلاَلاً قُلْ آللّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللّهِ تَفْتَرُونَ {10/59} وَمَا ظَنُّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَشْكُرُونَ {10/60})

قال عليه الصلاة والسلام : (هلك المتنطعون في الدين) قالها ثلاثاً . رواه مسلم.

فإن كنت ناصحاً فلا تفتري على الله بل حذر من الوقوع فيما حرم الله من علاقات محرمة ، واتق الله في الناس ولا تفتنهم في دينهم بالتشديد عليهم بما لا يطيقون فلا يكلف الله نفساً إلا وسعها ، وبشر ولا تنفر ويسر ولا تعسر ، وحدثهم فيما يعقلون حتى تلقى القبول في الدنيا والآخرة وإياك والتنطع في الدين فإنه من تلبيس إبليس ويورد المهالك .

فأوصيك بمراجعة نفسك وتقوى الله ، بارك الله فيك ونفع بك .. والله الهادي إلى سواء السبيل .

نسأل الله أن نكون من المتقين، بل أنت راجع نفسك يارجل ولا تقحم نفسك في دائرة الدين إن لم تعي ماتقول، فذلك خير لك وأسلم

أخوك / سيف فيصل



غفر الله لي ولك

أخوك/ العلم نور

سيف فيصل
05-04-11, 05:44 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ، الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

يا أخي الكريم يبدو أنه التبست عليك بعض الأمور وسأقوم بإيضاحها بإيجاز .

لقد أثبت لك من الكتاب والسنة الحقائق التالية :

1) لم يرد نص شرعي بتحريم الحب بين غير الأزواج ، مع إقرار وجوده .
2) أن الحب من الله .
3) أن الله من يملك القلب وليس الإنسان .
4) أنه لا سلطان للعقل على القلب .

ونأتي إلى الحكم .

فإن هذه الدلائل إنما هي حجة بتحليل الحب بين غير الأزواج (مالم تقم على علاقة محرمة) فهي حجة باجتماع هذه الدلائل وليس بكل واحدة منها متفرقة .

فكيف تقارنها بالزنا أو السرقة ؟ الزنا والسرقة بها نص شرعي يحرمها وهي ليست من الله .

أما الحب فهو من الله والله سبحانه من يملكه وليس الإنسان .

فاتق الله يا أخي فلا تحرم ما حلل الله فالله سبحانه هو من يشرع لنا ديننا وهو أعلم بنا .

اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه ، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه .

والله الهادي إلى سواء السبيل .

أخوك / سيف فيصل

العلم نور111
05-04-11, 09:46 PM
قال_تعالى _: [ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ ] (يوسف: 24).

فالسوء: العشق، والفحشاء: الزنا; فالمخلص قد خَلُص حُبُّه الله، فخلَّصه الله من فتنة عشق الصور، والمشرك قلبه متعلق بغير الله، فلم يخلص توحيده وحبه الله_عز وجل_+.المرجع إغاثة اللهفان لابن القيم ص513



" ويطلق علماء الشرع على العشق ب "عشق الصور"؛ وسماه العلماء بعشق الصور؛ لأن العاشق يحفر صورة معشوقه في عقله.
وأقل ما يقال في العشق أنه حرام إذا كان في بدايته؛ لأن لا مصلحة فيه، بل فيه مفاسد عظيمة، وعواقب وخيمة.


وقال ابن تيمية" والعشق مذموم مطلقا لا يمدح في محبة الخالق ولا المخلوق لأنه المحبة المفرطة الزائدة على الحد المحدود وأيضا فإن لفظ العشق إنما يستعمل في العرف في محبة الإنسان لامرأة أو صبي لا يستعمل في محبة كمحبة الأهل والمال والجاه ومحبة الأنبياء والصالحين وهو مقرون كثيرا بالفعل المحرم إما بمحبة امرأة أجنبية أو صبي يقترن به النظر. أنتهى

ثم قال : "وهؤلاء عشاق الصور من أعظم الناس عذاباً، وأقلهم ثواباً، فإن العاشق لصورة إذا بقي قلبه متعلقاً بها مستعبداً لها اجتمع له من أنواع الشر والفساد ما لا يحصيه إلا رب العباد، ولو سلم من فعل الفاحشة الكبرى; فدوام تعلق القلب بها أشد ضرراً عليه ممن يفعل ذنباً ثم يتوب، ويزول أثره من قلبه:.


وقال ابن القيم رحمه الله:- ( إن من المعلوم انه ليس فى عشق الصور مصلحة دينية لا دنيوية بل مفسدته الدينية والدنيوية أضعاف أضعاف ما يقدر فيه من مصلحة)

واسمع إلى القول الفصل في هذه المسألة من كتاب( العشق حقيقته .خطره .أسبابه..علاجه) للشيخ محمد بن ابراهيم الحمد

اسأل الله ان ينور بصيرتك، وان تعلنها الآن وامام الجميع بان النصوص التبست عليك فترجع عن فتواك في تحليل العشق، فالرجوع إلى الحق فضيلة
وان لم ترجع فلا أقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل على دعاة الباطل

نصحتك اقبل نصحي يارجل




الاغترار ببعض الأقوال التي تبيح العشق: فبعض الناس قد يستهين بشأن العشق، بحجة إباحته، وترخُّص بعض العلماء بذكر أقوال العشاق، وذكر قصصهم وأخبارهم، أو بحجة أن بعض أهل الفضل قد وقع في أشراك العشق، أو بحجة أن للعشق بعضَ الفضائل; حيث ذَكَرَ بعضُهم أنه يزيد في رقة الطبع، وترويح النفس، وخفتها، ورياضتها، وحَمْلِها على مكارم الأخلاق من نحو الشجاعة، والكرم، والمروءة، ورقة الحاشية، وغير ذلك مما ذكر( ).
ومن ثم يقع في العشق من يقع، ثم يلاقي ويلاته ومراراته.
والجواب عما مضى: أن تلك الإيراداتِ والأقوالَ لا تقوم بها حجة; فالقول بإباحته، ونَقْلُ ذلك عن السلف قول غير مقبول; لأن الناقلين ذلك عنهم اتكأوا على نقولٍ لا تصح، أو نقولٍ لا تدل على ما ذهبوا إليه.

قال ابن القيم في شأن تلك النقول: وشبههم التي ذكروها دائرة بين ثلاث أقسام:
أحدها: نقول صحيحة لا حجة لكم فيها.
والثاني: نقول كاذبة عمن نسبت إليه من وضع الفساق الفجار كما سنبينه.
والثالث: نقول مجملة محتملة لخلاف ما ذهبوا إليه.
ثم شرع رحمه الله في تفصيل ذلك.
* وقد سئل أبو الخطاب محفوظ بن أحمد الكلوذاني مسألة عن العشق، وحُكْمِ مواصلة العاشق للمعشوق، وكان السؤال شعرًا مكتوباً في رقعة، فأجابه أبو الخطاب قائلاً:
يا أيها الشيخ الأديب الذي قد فاق أهل العصر في شعره
ثم قال:
من فارق الفتنة ثم ادعى الـ
ـعصمة قد نافق في أمره

ولا يجيز الشرع أسباب ما
يورِّط المسلم في حظره

فانج ودع عنك صداع الهوى
عساك أن تسلم من شره

هذا جواب الكلوذاني قد
جاءك يرجو الله في أجره( )

* وسئل ابن الجوزي×بأبيات عن جواز العشق مطلعها:
يا أيها العالم ماذا ترى
في عاشق ذاب من الوجد

فأجابه ابن الجوزي قائلاً:
ياذا الذي ذاب من الوجد
وظلَّ في ضر وفي جهد

اسمه فدتك النفس من ناصح
بنصحه يهدي إلى الرشد

إلى أن قال:
وكل ما تذكر مستفتياً
حرمه الله على العبد

إلا ما حلَّله ربنا
في الشرع بالإبرام والعقد

فعد من طرق الهوى معترضاً
وقف بباب الواحد الفرد

وسلْه يشفيك ولا يبتلي
قلبك بالتعذيب والصد

وعَفَّ في العشق ولا تُبْدِهِ
واصبر وكاتم غاية الجهد

فإن تمت محتسباً صابراً
تفز غدا في جنة الخلد( )

وأما من احتج على جواز العشق بترخص بعض العلماء بذكر أقوال العشاق، وذكر قصصهم وأخبارهم_فيقال له: إنما كان ذلك منهم من باب الاستشهاد، وتصوير الحال، ثم بعد ذلك يوقفون القارئ على الحكم في هذه المسألة، كما في صنيع ابن الجوزي في كتابه (ذم الهوى) وابن القيم في (الجواب الكافي)، و (روضة المحبين) وغيرها من كتبه.
بل إن ابن حزم رحمه الله لما ألف كتابه (طوق الحمامة في الألفة والأُلاَّف) وذكر فيه طرائق أهل العشق قال في آخره: وأنا أستغفر الله_تعالى_مما يكتب الملكان، ويحصيه الرقيبان من هذا وشبهه_استغفارَ مَنْ يعلم أن كلامه من عمله.
المرجع / محمد بن إبراهيم الحمد
العشق حقيقته.. خطره ..أسبابه.. علاجه

وإلى هنا أرى أن النقاش انتهى معك، فبعد ذلك أرى اننا سندخل في دائرة الجدل العقيم، اسال الله ان يهديك إلى الصواب
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخوك المحب لك
نبيل الصبحي

سيف فيصل
06-04-11, 01:29 AM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .. أما بعد ..

فقد بينت لك أخي أن الحب العفيف بين غير الزوجين غير محرم في الكتاب والسنة ، وبينت لك الحقائق التي جاءت عن الحب فيها .

قال الإمام الشافعي رحمه الله :
" ولا يلزم قول بكل حال إلا بكتاب الله ، أو سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وما سواهما تبع لهما " انتهى.


فلا إجماع على تحريم الحب العفيف بين غير الزوجين ، فالمقدم هو كتاب الله وسنة ورسوله والفتاوى التي لا تتعارض معها .

والحديث واضح (ليس للمتحابين مثل الزواج) فهو لم ينكر عليهم وقوعهم في الحب قبل الزواج.

فلو كان الحب مرضاً سببه خلوة القلب من الإخلاص فهل سيزول المرض بعد الزواج ؟ لا .

إذاً الحب العفيف ليس مرضاً بل هو من الله كما ورد في الكتاب والسنة ، فكيف يكون من الله ويحرمه الله .

والرسول لم ينهاهم عنه إذا لم يتزوجوا ، فالحب من الله والقلوب بيد الله ولا سلطان للعقل على القلب حسب ما جاء في الكتاب والسنة .

كما أني أتحدث عن كل حب عفيف بين غير الزوجين ولم أحصر حديثي في العشق ، وهؤلاء يذمون العشق حتى بين الزوجين ويصفونها بأنها المحبة المفرطة الزائدة عن المحدود .

وإن معظم الكلام الذي نقلته فهو في ذم العشق وليس بتحريمه ، ومعظم حديثهم تأويل بلا استدلال من الكتاب والسنة ، وتحذير من أخطاره ومساوئه التي أصلاً تختلف من حالة لأخرى .

وكما جئت بأقوال تذم العشق وتحرمه ، فكذلك هناك أقوال لنفس من ذكرتهم تستثني من العشق وتحلله ، وكذلك هناك أقوال تحلل الحب العفيف وهذه مؤيدة بالكتاب والسنة ، ويتسع المجال لذكرها .

أما ما ذكرته من النقل عن ابن القيم بتفسير السوء بالعشق في قوله سبحانه { كَذَلِكَ لِنَصْرِف عَنْهُ السُّوء وَالْفَحْشَاء } فقد فسرها ابن القيم في كتاب الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي
فصل دواء العشق بـ السوء من العشق و الفحشاء من الفعل : "وأخبر سبحانه أنه صرف عنه السوء من العشق والفحشاء من الفعل بإخلاصه ، فإن القلب إذا أخلص وأخلص عمله لله لم يتمكن منه عشق الصور فإنه إنما يتمكن من قلب فارغ."

فالسوء من العشق لا تعني أن السوء المقصود به العشق بل تعني ( ليصرف عنه السيء من العشق )

كما رجعت إلى عدة تفاسير ولم أجد أياً منها فسرها بالعشق .

تفسير الجلالين :
"لِنَصْرِف عَنْهُ السُّوء" الْخِيَانَة "وَالْفَحْشَاء" الزِّنَا "إنَّهُ مِنْ عِبَادنَا الْمُخْلِصِينَ" فِي الطَّاعَة وَفِي قِرَاءَة بِفَتْحِ اللَّام أَيْ الْمُخْتَارِينَ
الطبري :
{ كَذَلِكَ لِنَصْرِف عَنْهُ السُّوء وَالْفَحْشَاء } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : كَمَا أَرَيْنَا يُوسُف بُرْهَاننَا عَلَى الزَّجْر عَمَّا هَمَّ بِهِ مِنَ الْفَاحِشَة , كَذَلِكَ نُسَبِّب لَهُ فِي كُلّ مَا عَرَضَ لَهُ مِنْ هَمّ يَهِمّ بِهِ فِيمَا لَا يَرْضَاهُ مَا يَزْجُرهُ وَيَدْفَعهُ عَنْهُ ; كَيْ نَصْرِف عَنْهُ رُكُوب مَا حَرَّمْنَا عَلَيْهِ وَإِتْيَان الزِّنَا , لِنُطَهِّرهُ مِنْ دَنَس ذَلِكَ .
ابن كثير :
" كَذَلِكَ لِنَصْرِف عَنْهُ السُّوء وَالْفَحْشَاء " أَيْ كَمَا أَرَيْنَاهُ بُرْهَانًا صَرَفَهُ عَمَّا كَانَ فِيهِ كَذَلِكَ نَقِيه السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ فِي جَمِيع أُمُوره
وهو الدواء الذي ذكره الله في كتابه حيث قال : كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء إنه من عبادنا المخلصين [ سورة يوسف : 24 ] .

ولي عودة بإذن الله ..

اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه ، والحمد لله رب العالمين .

أخوك / سيف فيصل ..

سيف فيصل
06-04-11, 10:50 AM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .. وبعد ..

الحب اصطلاحاً هو الميل الباطني والقلبي نحو المحبوب.

قال تعالى : (ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل) وعن عائشة رضي الله عنها قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم فيعدل ويقول اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك . قال أبو داود يعني القلب .

فالحب بيد الله وليس للإنسان عليه سلطان ، لكن له سلطاناً على جوارحه فلا يميل كل الميل بحبه ويرتكب المحرمات.

سأذكر لك بعضاً من أقوال ابن القيم رحمه الله وأردها إلى الكتاب والسنة .

أورد ابن القيم رحمه الله (أضرار العشق) وجميعها لا يستدعي تحريم الحب بذاته بل تحريم ما زاد عن الحب حتى تعدى المحرمات .

قال ابن القيم رحمه الله في كتابه الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي :
"ومن المعلوم أنه ليس في عشق الصور مصلحة دينية ولا دنيوية ، بل مفسدته الدينية والدنيوية أضعاف أضعاف ما يقدر فيه من المصلحة ، وذلك من وجوه :
أحدها : الاشتغال بحب المخلوق وذكره عن حب الرب تعالى وذكره ، فلا يجتمع في القلب هذا وهذا إلا ويقهر أحدهما الآخر ، ويكون السلطان والغلبة له .
الثاني : عذاب قلبه به ، فإن من أحب شيئا غير الله عذب به ولا بد" انتهى .

أقول : فإن أصل الحب لا يدعو لأن ينشغل بحب المخلوق وذكره عن حب الله ، ولو كان كذلك لكان الحب محرماً حتى بين الأزواج .
ولا يدعو عذاب القلب به إلى تحريمه بل إلى الصبر .
قال عليه الصلاة والسلام : (ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه) .

فيعقوب عليه السلام تعذب من حب يوسف ولم يمنعه ذلك الحب من حب الله وكان يذكره ويبكي عليه حتى عمي بعد سنين . قال تعالى : ( وتولى عنهم وقال يا أسفى على يوسف وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم) .

هذا عن الحب ، أما عن علاجه .

قال ابن القيم رحمه الله في (زاد ‏المعاد في هدي خير العباد لابن القيم) (4/275):

"فإن عجزت عنه هذه الأدوية كلها لم يبق له إلا ‏صدق اللجوء إلى من يجيب المضطر إذا دعاه، وليطرح نفسه بين يديه على بابه، مستغيثاً به، ‏متضرعاً متذللاً، مستكيناً، فمتى وفق لذلك، فقد قرع باب التوفيق فليعف وليكتم، ولا ‏يشبب بذكر المحبوب، ولا يفضحه بين الناس ويعرضه للأذى، فإنه يكون ظالماً متعدياً .‏" انتهى.

أقول : نستخلص من كلامه عدة أمور :

أولاً : إقرار لما جاء في الكتاب والسنة بأن القلب بيد الله وأنه لا سلطان للعقل على القلب .

ثانياً : إقرار بأن العيب ليس في الحب بل فيم قد يترتب على الحب من محرمات ، فقد أمره بأن (يعف) ويكتم حتى لا يكون ظالماً متعدياً ، ويؤيد هذا قوله تعالى (فلا تميلوا كل الميل) .
أما الحب العفيف فهو من الفطرة ومن الله بحسب الكتاب والسنة ، وأما ما قد يترتب عليه من فسوق وعصيان فهو من العبد .
قال تعالى : (ولكن الله حبب إليكم الإيمان وزينه في قلوبكم وكره إليكم الكفر والفسوق والعصيان).

ثالثاً : أمره بالالتجاء إلى الله .
ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه دعا : "اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه في قلوبنا وكره إلينا الكفر والفسوق والعصيان واجعلنا من الراشدين".
فالدعاء يكون بأن ينزع من حبه الفسوق والعصيان .
فيبتعد عن الفسوق والعصيان ويلتزم بالصبر قال تعالى : (واتبع ما يوحى إليك واصبر حتى يحكم الله وهو خير الحاكمين) . وقال تعالى : (فاصبر لحكم ربك ولا تطع منهم آثماً أو كفوراً) . وقال تعالى : (يا أيها الذين آمنوا استعينوا بالصبر والصلاة إن الله مع الصابرين) وقال تعالى : (ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين).

وهذا ما عناه ابن الجوزي رحمه الله بقوله :

وعَفَّ في العشق ولا تُبْدِهِ
واصبر وكاتم غاية الجهد
فإن تمت محتسباً صابراً
تفز غدا في جنة الخلد

لا يفتى ومالك في المدينة .

حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن أَحْمَد بْن إِبْرَاهِيم الحكيمي ، قَالَ : حَدَّثَنَا أبو إِبْرَاهِيم الزُّهْرِيّ ، قَالَ : حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيم بْن المنذر الخرامي ، قَالَ : حَدَّثَنِي معن بْن عِيسَى ، قَالَ : دخل ابنُ سَرْجُون السُّلَمِيّ عَلَى مالك بْن أَنَس وأنا عنده ، فَقَالَ لَهُ : يا أبا عَبْد اللَّه ، إني قَدْ قُلْتُ أبياتًا من شعرٍ وذكرتُك فيها ، فاجعلني فِي حل ، قَالَ : أَنْت فِي حلٍّ ، قَالَ : أحِبُّ أن تسمعها ، قَالَ : لا حاجة لي بِذَلِك ، فَقَالَ : بلى ، قَالَ : هات ، فَقَالَ قُلْتُ : سَلُوا مَلِكَ الْمُفْتِي عَنِ اللَّهو والْغِنا وحُبّ الْحِسان المعجبات الفوارك ينبئكم أني مصيب وإنما أسلي هموم النفس عني بذلك فهل في محب يكتم الحب والهوى أثام وهل في ضمة المتهالك فضحك مالك وسري عنه ، وقَالَ : لا إن شاء اللَّه ، وكان ظن أَنَّهُ هجاه .

أسأل الله أن يهدينا وإياك إلى طريق الصواب .

اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه .. والحمد لله رب العالمين .

أخوك / سيف فيصل

العلم نور111
06-04-11, 11:55 AM
اجزم يقينا ان المصطلحات قد اختلطت عليك

فنحن نتحدث عن العشق
وأتينا بأقوال العلماء الجهابذة الذي حرموا هذا العشق التي لا تستطيع استحقارهم، لأن لفظ العشق لم يرد في كتاب وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم إلا في حديث سعويعد بن عبادة كما قال ابن القيم
ثم أخذت تسوق بعض الأحاديث الضعيفه للاستدلال بها
وقد قلنا لك سابقا اعرف الدليل ثم اعتقد، وليس العكس أي تعتقد ثم تبحث عن الدليل فهذا خطأ بين

ثم تأتي أنت وتقول لا يفتي ومالك في المدينة ، من يفتينا إذن
أننتظر أن تفتينا أنت ومن على شاكلتك في العلم

ونترك أقوال اهل العلم المعتبرين وكل واحد فيهم إمام كابن تيمية وابن القيم وابن الجوزي وابن حزم

قلت لك ارجع إلى الحق ولكن أبيت إلى الاستكبار والعناد
وأخذت تتحجج أن العشق سلطان من الله ولا يستطيع الإنسان دفعه

فهذة حجة واهية ، ولو كل شخص جعلها أمام عينيه لارتكب الفواحش والموبقات

هداك الله إلى الحق

أخوك
نبيل الصبحي

سيف فيصل
06-04-11, 01:47 PM
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

أما بعد .

يا أخي فكّر ملياً قبل أنت تجزم وراجع نفسك وأوصيك ونفسي بكثرة الاستغفار .

فإن أي قارئ يعلم أنني أتحدث عن الحب العفيف ، وأني كلما تحدثت عن الحب العفيف جررتي جراً إلى العشق المذموم وتلوي الأقوال التي جاءت فيها لتطبقها على الحب العفيف .

وحاشى لله أن أستحقر أحداً من العلماء حفظهم الله ورحمهم ، بل أنت من استحقرتني أنا ومن أفتى بهذا بقولك ( تفتينا أنت ومن على شاكلتك في العلم ) .

وأنا عندما رددت هذه الأقوال إلى كتاب الله وسنة رسوله لأبين أن بعضها استثناء للأصل وليست أصلاً في المسألة التي نتحدث عنها (كما تحاول أن تصور لنا) .

فتفكر يا رعاك الله في أقوال أئمة المذاهب .

قال الإمام ابن حنبل : " إذا خالف قولي نصأ صريحاً فاضربوا بكلامي عرض الحائط . "

قال الإمام الشافعي رحمه الله :
" ولا يلزم قول بكل حال إلا بكتاب الله ، أو سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وما سواهما تبع لهما " انتهى.

قال الإمام مالك رحمه الله : "كل يؤخذ من كلامه ويرد إلا صاحب هذا القبر" يعني الرسول عليه الصلاة والسلام .

فهل ستكون كالقائل :

أنا حنبلي ما حييت وإن أمت . . . ووصيتي للناس أن يتحنبلوا

أو كالقائل :
لئن قلد الناس الأئمة إنني . . . لفي مذهب الحبر ابن حنبل راغب

أقـلد فتواه وأعشق قوله . . . وللــناس فيما يعشقون مذاهب

وإن ما تقوله (اعرف الدليل ثم اعتقد) هو حجة عليك لا لك ، فقد جئتك بالأدلة من كتاب الله وسنة الرسول فأخذتني إلى أقوال تعتقد بها وتفسرها على هواك وتركت أقوالاً لا تعتقد بها .

كان ابن عباس رضي الله عنهما يقول للناس: "تكاد أن تسقط عليكم حجارة من السماء اقول لكم قال رسول الله وتقولون قال ابو بكر وعمر)؟"

فهل استحقر بهذا أبو بكر وعمر رضي الله عنهم ؟ حاشى لله بل هم خيرة صحابة وخلفاء الرسول عليه الصلاة والسلام.

وكلامي كان واضحاً بالاستدلال من الكتاب والسنة وأقوال العلماء بأن الحب العفيف من الله ولا يمكن للإنسان دفعه ، وعليه ألا يميل به إلى الفسق والعصيان الذي كرهه الله على قلوبنا ولم يأت إلا من أنفسنا ويجب علينا دفعه ، فكيف يكون من وضع هذا نصب عينيه ارتكب الموبقات ! قال تعالى : (قل أأنتم أعلم أم الله). أستغفر الله العظيم.

قال عليه الصلاة والسلام : (هلك المتنطعون) قالها ثلاثاً .

فاتق الله يا أخي فقد قامت عليك الحجة بالنص الصريح من الكتاب والسنة ولا اجتهاد مع النص . وإن في استهانتك (بقولك حجة واهية) أو تشكيكك بصحتها والتحذير من تصديقها خطر عظيم على نفسك وعلى المسلمين وعلى من يرغب في اعتناق هذا الدين العظيم .

فإن قلت أني أبيت إلا الاستكبار والعناد فإنه ليشرفني مع احترامي لك أن أرغب عن قولك إلى كتاب الله وسنة رسوله ومن سار على نهجه .

فثب إلى رشدك هداني الله وإياك . والحمد لله رب العالمين .

أخوك الناصح / سيف فيصل

العلم نور111
06-04-11, 03:57 PM
أخي الحبيب

هل يوجد عشق حلال وعشق محرم؟
حتى تزعم أني جررتك إلى العشق المذموم، العشق مذموم مطلقا

وقد ذكرنا أقوال العلماء فيه كابن تيمية وابن القيم وابن حزم وابن الجوزي

وهنا اقتبس لك كلام ابن تيمية رحمه الله تعالى

قال ابن تيمية" والعشق مذموم مطلقا لا يمدح في محبة الخالق ولا المخلوق لأنه المحبة المفرطة الزائدة على الحد المحدود وأيضا فإن لفظ العشق إنما يستعمل في العرف في محبة الإنسان لامرأة أو صبي لا يستعمل في محبة كمحبة الأهل والمال والجاه ومحبة الأنبياء والصالحين وهو مقرون كثيرا بالفعل المحرم إما بمحبة امرأة أجنبية أو صبي يقترن به النظر. أنتهى


وقد بينا لك تقسم العلماء في حب الفتيان والفتيات وأنه ينقسم إلى قسمين ،وهما:
قال العلماء
(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)
(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)بين الفتيان والفتيات قسمان:

الأول: رجل قُذف في قلبه حب امرأة فاتقى الله تعالى وغض طرفه، حتى إذا وجد سبيلاً إلى الزواج منها تزوجها وإلا فإنه يصرف قلبه عنها، لئلا يشتغل بما لا فائدة من ورائه في تضيع حدود الله وواجباته
وهذا الذي تدندن عليه، فقد ينظر الانسان لامرأة لا تحل له فالنظرة هذه جائزة وهي نظرة الفجاة ولا يأثم عليها ولكن إن عاود الكرة فقد وقع في الاثم، وهكذا من وقع في قلبه حب فتاة لا تحل له يجب ان يتخلص من هذا الحب، والا وقع في شباك العشق الأليم
فلماذا تكابر عن قبول الحق وقد وضعت لك ماتقصده هنا باللون الأحمر، إلا إذا كنت تقصد امرا آخر.
الثاني: من تمكن الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)من قلبه مع عدم قدرته على إعفاف نفسه حتى انقلب هذا إلى عشق، وغالب ذلك عشق صور ومحاسن. وهذا اللون من الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)محرم، وعواقبه وخيمة.

وكلامك كله يدور حول القسم الأول وقد وضحه العلماء ببيان شافي لا يحتاج إلى لبس
كيف يتعلق الرجل بحب فتاة لا تحل له ونقول له هذا حلال ويستمر عليه طيلة حياته وقد أشغله ذلك عن مصالح الدنيا والآخرة.ونقول انه حب عفيف لا سلطان له به
أيعقل هذا؟؟؟

أخي الحبيب: لست متعصب لمذهب معين، ولكن إن لم نرجع للعلماء نرجع لمن؟ أيرجع الناس لمثلي ومثلك في بيان الحلال والحرام؟ ولم أكن أقصد استحقارك بتعليقي السابق، ولكن قصدي من انا وأنت حتى تقول لا يفتي احد ومالك بالمدينة
والله لو كان الحق في آخر الدنيا للحقت به، ولو خسرت أموال الدنيا كلها.

فالمسألة شبه اجماع بين العلماء على تحريم العشق
وفي شريعتنا الاغراء اعتبار الاجماع مصدر من مصادر التشريع
والدليل على ذلك: ومن يتبع غير سبيل المؤمنين نوله ماتولى ونصله جهنم..."

وقد فند ابن القيم رحمه الله تعالى شبه القائلين بتحليل العشق نذكرها هنا للتذكرة:
قال ابن القيم في شأن تلك النقول ( أي التي تبيح العشق): وشبههم التي ذكروها دائرة بين ثلاث أقسام:
أحدها:نقول صحيحة لا حجة لكم فيها.
والثاني:نقول كاذبة عمن نسبت إليه من وضع الفساق الفجار كما سنبينه.
والثالث: نقول مجملة محتملة لخلاف ما ذهبوا إليه.

هداني الله وإياك إلى طريق الصواب
واعتذر إن كنت أسأت إلى شخصك الكريم فإني لا أقصد ذلك أبدا
وإنما أريد أن تعرف الحق فتتبعه
اخوك
نبيل الصبحي

سيف فيصل
07-04-11, 12:51 AM
بسم الله الرحمن الرحيم ، الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه آجمعين .

أما بعد .

فما زلت يا أخي أتحدث عن الحب العفيف ، وليس عن العشق المذموم ، وإن في الخلط بينهم غرضاً واضحاً لتحريمهما معاً .

قال تعالى : (ولا تلبسوا الحق بالباطل وتكتموا الحق وأنتم تعلمون).

وما زلت تفسر الأقوال على غير محلها وتحتج بقول ابن تيمية بأن العشق مذموم مطلقاً وتعتبره حجة لتحريم الحب العفيف .

وهذا يدخل في قول ابن القيم رحمه الله : ( نقول صحيحة لا حجة لكم فيها.)

وقد وضحت لك الفرق بين الحب العفيف وبين العشق المذموم من كلام ابن القيم نفسه فهو حجة عليك .

فالنهي لا يقتضي بالضرورة التحريم إن كان من الكتاب والسنة فما بالك إن لم يكن منها .

فيا أخي هل تعجز ابن تيمية وابن القيم أن يقولوا بصريح العبارة أن الحب بين غير الأزواج محرم أو حتى مكروه ؟
وهل كل ما يذمه العلماء محرم أو مكروه ؟

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
"المكروه عند الفقهاء : ما نهي عنه لا على سبيل الإِلزام بالتَّرك . وحكمه : أَنَّه يُثابُ تاركُه امتثالاً ، ولا يُعاقبُ فاعلُه ، بخلاف الحرام ، فإِنَّ فاعله يستحقُّ العقوبة ، وهذا في اصطلاح الفقهاء ."
وقال : "والكراهة : حُكمٌ شرعيٌّ لا تثبت إِلَّا بدليل .
فمن أَثبتها بغير دليل ، فإِننا نردُّ قوله ، كما لو أَثبت التَّحريم بلا دليل ، فإِننا نردُّ قوله .اهـ."
([ الشَّرح المُمتع / للشَّيخ العلاَّمة محمد بن صالح العثيمين - رحمهُ اللهُ تَعالى? -
/ ص : 81 / ج : 1 / ط : دار ابن الجوزي ])

وهذه الفتوى التي أتيت بها عن الحب بين الفتيان والفتيات لم تحرم الحب العفيف ، بل استحسنت تركه إن استطاع ، وقد ذكرت نفس الفتوى أن المحبة من الله وليس للعبد عليها سلطان . وهل كل أمر يقتضي الوجوب ؟

عن ابن عباس أن زوج بريرة كان عبدا يقال له مغيث كأني أنظر إليه يطوف خلفها يبكي ودموعه تسيل على لحيته فقال النبي صلى الله عليه وسلم لعباس يا عباس ألا تعجب من حب مغيث بريرة ومن بغض بريرة مغيثا فقال النبي صلى الله عليه وسلم لو راجعته قالت يا رسول الله تأمرني قال إنما أنا أشفع قالت لا حاجة لي فيه . (رواه البخاري)

ويدل الحديث أن الحب ليس بالعقل ، وأن أمر النبي عليه الصلاة والسلام لم يكن من باب الوجوب ، وأنه لم ينكر عليه الحب .

قال تعالى : ( وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا)

فيا أخي الحب هو ميل القلب من الله أما اتباع الشهوات فهو ميل عظيم بالقلب والجوارح وهو من الناس والشيطان .

فلا يحاسب الإنسان إلا على ما يملك من الجوارح قال عليه الصلاة والسلام : (اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك )
قال تعالى : ( ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس) .
قال تعالى : ( ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حصرتم فلا تميلوا كل الميل )
قال تعالى : (ويريد الذين يتبعون الشهوات أن تميلوا ميلاً عظيماً )

وإنما أردت أن أبين لك الحق وأرجو ألا نكون كالذين قال الله عنهم : (أفتطمعون أن يؤمنوا لكم وقد كان فريق منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون).

وقال تعالى : (ولا تلبسوا الحق بالباطل وتكتموا الحق وأنتم تعلمون).

هذا وقد أقمت عليك الحجة من كتاب الله وسنة رسوله وأقوال أهل العلم ، ألا هل بلغت اللهم فاشهد .

أسأل الله أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه ، والحمد لله رب العالمين .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


أخوك الناصح / سيف فيصل .

ولد حائل أهل الكرم
07-04-11, 12:56 AM
الله ياابا يحيى
التقينا من جديد في منتدى آخر
ذكريات لا تنسى

موضوعك عن العشق شيق جدا
بس أشوف حوار ساخن بينك وبين الأخ سيف

اللي أعرفه إن العشق حرام

تراني ماأفهم في الأمور ذي
إذا عندك موضوع عن التريلات تراني مستعد
خدامك

بارك الله في دعوتك
أخوك
ناصر

بنتـ المذنبـ
08-04-11, 02:31 PM
مسكين انت بالأمس اتهمت بنت المذنب بانها تلوي عنق
النصوص، وأنت هنا عيانا بيانا تلويها، ولم أرى في سياقك
للنصوص نصا واحدا يخدمك


بارك الله في علمك وقلمك أخي ونفع بك ......
ولكن من قال باننا نلوي عنق النصوص هو الأخ المحارب
وليس سيف فيصل
وكان بودي والله أن ينهي الحوار معنا بفائدة
وأن لايرمينا بما قال ويخرج بدون اثبات لكلامه
ويزودنا بالحجج والبراهين ولكن ...
نلتمس له العذر فقد يكون لديه ظروف منعت دخوله

شكراً لك

لالـه
08-04-11, 05:31 PM
العشق سراب يتبعة خراااااااااااااااااااب .. وبس !

سيف فيصل
08-04-11, 06:54 PM
بارك الله في علمك وقلمك أخي ونفع بك ......
ولكن من قال باننا نلوي عنق النصوص هو الأخ المحارب
وليس سيف فيصل
وكان بودي والله أن ينهي الحوار معنا بفائدة
وأن لايرمينا بما قال ويخرج بدون اثبات لكلامه
ويزودنا بالحجج والبراهين ولكن ...
نلتمس له العذر فقد يكون لديه ظروف منعت دخوله

شكراً لك

بارك الله فيك أختي بنت المذنب

نعم أعلم أنه لم يكن أنا ويبدو أن الأمر التبس على أخينا ولم أشأ أن أجرف الحوار عن مساره .

وفي النهاية هدفنا توضيح الصواب ولا يهم على لسان من يظهر .

تقبلي تحيتي ..

سيف فيصل
08-04-11, 06:56 PM
العشق سراب يتبعة خراااااااااااااااااااب .. وبس !



رأيك ونحترمه (q87)

لالـه
08-04-11, 06:59 PM
رأيك ونحترمه (q87)



تصدق اخي

في الموضوع تبع المسابقات كتبت ( سيف وفيصل ) نسيت (wtg)


حاولت اعدل المشاركه ماقدرت فاتتني



معليش (q84)

sسلطان العنزيs
08-04-11, 09:58 PM
العشق جنون أم فنون ،،،،، أو سراب يتبعه خراب



/



/
اعتبرهم أربعة في واحـــد

وشكرا لك على الموضوع القيم

العلم نور111
08-04-11, 10:52 PM
الله ياابا يحيى
التقينا من جديد في منتدى آخر
ذكريات لا تنسى

موضوعك عن العشق شيق جدا
بس أشوف حوار ساخن بينك وبين الأخ سيف

اللي أعرفه إن العشق حرام

تراني ماأفهم في الأمور ذي
إذا عندك موضوع عن التريلات تراني مستعد
خدامك

بارك الله في دعوتك
أخوك
ناصر


حيا ك الله ياولد شمر
وكيف لي أن أنسى تلك الذكريات الجميلة

والعشق حررام كما هو في عرفك

شرفني حضورك

موفق

العلم نور111
08-04-11, 10:54 PM
بارك الله في علمك وقلمك أخي ونفع بك ......
ولكن من قال باننا نلوي عنق النصوص هو الأخ المحارب
وليس سيف فيصل
وكان بودي والله أن ينهي الحوار معنا بفائدة
وأن لايرمينا بما قال ويخرج بدون اثبات لكلامه
ويزودنا بالحجج والبراهين ولكن ...
نلتمس له العذر فقد يكون لديه ظروف منعت دخوله

شكراً لك


جزاك الله خيرا على التوضيح

والمحارب لا يعرف العشق إلا من طريق ديكارت وغيره
ولكنه أفضل من غيره حيث لم يجادل بالباطل

موفقة

العلم نور111
08-04-11, 10:56 PM
العشق سراب يتبعة خراااااااااااااااااااب .. وبس !



اختيار راااائع وموفق
بل هو الحقيقة المرة التي لا يفقهها شيابنا وفتياتنا

شكرا على مرورك الكريم

العلم نور111
08-04-11, 11:09 PM
الأخ المبارك سيف

قد نصحتني فيما مضى بكثرة الاستغفار وأقول جزاك الله خيرا
وأنا أنصحك بالتعوذ من الشيطان الرجيم
وتعليقي على نقاط عدة:

أولا : لا تجمع حشف وسوء كيل يمعنى تحلل العشق و تتهمنا بتحريم الحلال فاتقي الله في نفسك
ثانيا : أرى أنك تدور في حلقة مفرغة، قد أجبنا على حججك وبراهينك وأنت تعيدها مرة بعد مرة بمعنى أنك تجادل بالباطل والعياذ بالله

ثالثا: قلنا لك أن تحريم العشق شيه اجماع بين العلماء وأوردنا لك كلام ابن تيمية وابن الجوزي وابن حزم وابن القيم
بل ابن القيم رد على شيهات الذين أجازوا العشق وأوردت ذلك هنا ، ولكن لا تريد أن تفقه ذلك، وتريد نص صريح من ابن تيمية بتحريم الحب العفيف

أتوقع والله أعلم أنك تقصد بالحب العفيف هو الحب الطبيعي، وهذا ليس مدار كلامنا فكلامنا عن العشق
سواءا فهمت معناه أو لم تفهمه لاشأن لي

حتى أصبحت تناقض نفسك تارة تقول عشق حلال وتارة تقول الحب العفيف، ويمكن غدا تقول الحب البرئ

احترنا في فهمك ومالذي تقصده


نحن نتحدث عن العشق والعنوان" العشق جنون أم فنون......."

فلا تتدخل نفسك في دائرة الحلال والحرام وأنت لم تفقه مصطلح العشق


راجع نفسك كثيرا وتعوذ من الشيطان الرجيم

أخوك/ نبيل الصبحي

العلم نور111
08-04-11, 11:12 PM
العشق جنون أم فنون ،،،،، أو سراب يتبعه خراب



/



/
اعتبرهم أربعة في واحـــد

وشكرا لك على الموضوع القيم






حياك الله أخوي سلطان

شرفني مرورك الكريم

سيف فيصل
08-04-11, 11:24 PM
جزاك الله خيرا على التوضيح

والمحارب لا يعرف العشق إلا من طريق ديكارت وغيره
ولكنه أفضل من غيره حيث لم يجادل بالباطل

موفقة


دع المحارب وشأنه وأخبرنا .. ومن أين تعرف أنت العشق ؟

ومن هم غيره الذين جادلوا بالباطل ؟

قلنا لك قال الله قال رسوله قلت قال فلان وفسرت كلام فلان على هواك.

قال تعالى : (ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه هو الباطل )

لسان العرب : العشق فرط الحب وقيل هو عجب المحب بالمحبوب يكون في عفاف الحب ودعارته.

قال تعالى ( ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون )


يخلط البعض بين رأيهم الشخصي في موضوع وبين حكم الله .

عجبي !

سيف فيصل
08-04-11, 11:29 PM
تصدق اخي

في الموضوع تبع المسابقات كتبت ( سيف وفيصل ) نسيت (wtg)


حاولت اعدل المشاركه ماقدرت فاتتني



معليش (q84)


ههههههههههه راحت عليك :SmileyBunny: خيرها بغيرها

معك حق أنا اسمي مو سيف ، ولا اسم أبوي فيصل

هذا لقب (سيف) (فيصل)

سيف : أداة حرب . :ham020:

فيصل : يفرق بين الحق والباطل .

يعني صح عليك انا سيف وفيصل (q69)

لالـه
08-04-11, 11:35 PM
ههههههههههه راحت عليك :SmileyBunny: خيرها بغيرها

معك حق أنا اسمي مو سيف ، ولا اسم أبوي فيصل

هذا لقب (سيف) (فيصل)

سيف : أداة حرب . :ham020:

فيصل : يفرق بين الحق والباطل .

يعني صح عليك انا سيف وفيصل (q69)









اخيرا :c010:

العلم نور111
09-04-11, 02:49 AM
دع المحارب وشأنه وأخبرنا .. ومن أين تعرف أنت العشق ؟

ومن هم غيره الذين جادلوا بالباطل ؟

قلنا لك قال الله قال رسوله قلت قال فلان وفسرت كلام فلان على هواك.

قال تعالى : (ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه هو الباطل )

لسان العرب : العشق فرط الحب وقيل هو عجب المحب بالمحبوب يكون في عفاف الحب ودعارته.

قال تعالى ( ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون )


يخلط البعض بين رأيهم الشخصي في موضوع وبين حكم الله .

عجبي !





الذين جادلوا بالباطل أنت
والمحارب له لسان يتكلم به ، إلا إذا كنت وكيلا عنه فأخبرنا
وما ذكره المحارب من أقوال ديكارت وغيره فهو تحت قدمي ولا كرامة


ثم تعال يامن تلمز العلماء الأجلاء والله حسيبك في ذلك

ما هي أدلتك التي تقول عنها قال الله ورسوله
للأسف لم تستطع أن تأتي بالشاهد من الحديث، تريد لي عنق النصوص بطريقة أو أخرى، ولو أردنا اتباع طريقتك لفعلنا

ولكن خذ هذه النقاط السريعة وجاوب عليها

أولا: لم يرد لفظ العشق في الكتاب والسنة إلا في حديث عبادة بن سويعد، فمن أين لك بنصوص وتزعم أنك اتيت بأدلة من الكتاب والسنة

ثانيا: تعوذ ابن عباس رضي الله عنهما من العشق، لا تجينا وتقول هذا العشق المذموم
ثالثا" الاجماع دراج على تحريم العشق ، والاجماع من مصادر التشريع، وبعض المسائل الفقهية ليس فيها نص من كتاب ورسوله ومع ذلك أجمع العلماء على تحريمها. أفهمت
ثم تعال من هم العلماء الذين تقول عنهم فلان وفلان انهم ائمة ، تريد الأمة أن ترجع لقولك عجبا لك
ومن العلماء المعتبرين الذين أجازوا العشق؟ أتوقع انت اولهم والثاني المحارب( تراها مدحة وليست سبة)

رابعا: قاعدة سد الذرائع قاعدة كبيرة في ديننا والأدلة عليها معروفة معلومة ، وأخشى أن تنكرها

وقد مثلت لك سابقا: من صلى أمام القبر وهو يرجو ماعند الله، فإن العلماء نهوا عن ذلك سدا للذريعة، وتأتي انت وغيرك تقول لا مو على كيفهم العلماء سيتخدمون هذه القاعدة عجبا لفهمك

خامسا: اسألك سؤال مباشر ، اجابته لا تتجاوز ثلاثة احرف
هل العشق ينقسم إلى ثلاثة أقسام حلال ومكروه ومحرم؟ أو أنه قسم واحد

لا تجينا وتقول أنا أقصد الحب العفيف،، فقد مللت من تكرارك
والله لولا الأدب والدعوة لما استمريت معك في النقاش

أخشى بعد هذا كله تقول لي أنه مكروه لأن النهي لا يقتضي التحريم... اعقل يارجل

سيف فيصل
09-04-11, 04:04 AM
الذين جادلوا بالباطل أنت
والمحارب له لسان يتكلم به ، إلا إذا كنت وكيلا عنه فأخبرنا
وما ذكره المحارب من أقوال ديكارت وغيره فهو تحت قدمي ولا كرامة



إلا بدافع عن المحارب وعن أي مسلم أنا حر ..

وفي ناس يحبون يطلبون العلم ولو في الصين .. وانت حر اذا مو عاجبك استرح وما عليك من الناس .



ما هي أدلتك التي تقول عنها قال الله ورسوله
للأسف لم تستطع أن تأتي بالشاهد من الحديث، تريد لي عنق النصوص بطريقة أو أخرى، ولو أردنا اتباع طريقتك لفعلنا


شي طبيعي ما تستوعب الشاهد من الأدلة لأني أعيد لك الشي مرة ومرتين وثلاث ومافي فايدة .. مع إني جبت النقاط الرئيسية اللي استخلصناها من الأدلة وما قدرت تنكرها وحطيت لك اياها 1) 2) 3) 4) عشان توصل المعلومة بس ما في فايدة .



ولكن خذ هذه النقاط السريعة وجاوب عليها



هات .


أولا: لم يرد لفظ العشق في الكتاب والسنة إلا في حديث عبادة بن سويعد، فمن أين لك بنصوص وتزعم أنك اتيت بأدلة من الكتاب والسنة



مو أنت حضرتك عرفت لنا العشق أنه كل (حب محرم)

وأنا جبت لك أدلة عشان أعرفك إن الحب العفيف ما يدخل في الحب المحرم اللي هو عندك (العشق) .. وأنا ركزت على (الحب العفيف) عشان تفهم قصدي زين ولأنه (لا مشاحة في الاصطلاح) أهم شي يوصل المعنى وسميه اللي تسميه .




ثانيا: تعوذ ابن عباس رضي الله عنهما من العشق، لا تجينا وتقول هذا العشق المذموم


بس كذا ؟؟ مو مشكلة أفهمك بس إنت ركز زين..
شي طبيعي يتعوذ من العشق لأنه قد يكون ابتلاء وليس في يد العبد دفعه .
صعبه ؟؟
عادي عادي لو صعبه أفهمك ..
ألم يدعو الرسول عليه الصلاة والسلام : (أعوذ بك من الهم والحزن )
فهل الهم والحزن حرام ؟
هداك الله وأنار بصيرتك .


ثالثا" الاجماع دراج على تحريم العشق ، والاجماع من مصادر التشريع، وبعض المسائل الفقهية ليس فيها نص من كتاب ورسوله ومع ذلك أجمع العلماء على تحريمها. أفهمت
ثم تعال من هم العلماء الذين تقول عنهم فلان وفلان انهم ائمة ، تريد الأمة أن ترجع لقولك عجبا لك
ومن العلماء المعتبرين الذين أجازوا العشق؟ أتوقع انت اولهم والثاني المحارب( تراها مدحة وليست سبة)


ما شاء الله (إجماع) أجل ..
وأنت ليه ما تقول لنا من العلماء الذين قالوا بصريح العبارة أن (العشق) (محرم) وتأتينا بأقولهم متضمنة كلمة (محرم) وما هو تعريفهم لهذا العشق . نورنا .
الله من فوق سابع سماء أخبر أن الحب ليس في إرادة العبد وأعطيتك الأدلة والأحاديث والفتاوى.
لقد أسمعت إذ ناديت حياً ولكن لاحياة لمن تنادي .



رابعا: قاعدة سد الذرائع قاعدة كبيرة في ديننا والأدلة عليها معروفة معلومة ، وأخشى أن تنكرها

وقد مثلت لك سابقا: من صلى أمام القبر وهو يرجو ماعند الله، فإن العلماء نهوا عن ذلك سدا للذريعة، وتأتي انت وغيرك تقول لا مو على كيفهم العلماء سيتخدمون هذه القاعدة عجبا لفهمك


أدري إنها معروفة معلومة ، كما هو معروف ومعلوم أن تحريم ما أحل الله حرام .
بعدين أتوقع إن اللي يصلي أمام القبر هو من وقف أمام القبر بإرادته ويستطيع أن يميل عنه بإرادته .. أما الحب فهو من الله ولا يستطيع أن يميل عنه بإرادته .. عجباً لفهمك !


خامسا: اسألك سؤال مباشر ، اجابته لا تتجاوز ثلاثة احرف
هل العشق ينقسم إلى ثلاثة أقسام حلال ومكروه ومحرم؟ أو أنه قسم واحد

لا تجينا وتقول أنا أقصد الحب العفيف،، فقد مللت من تكرارك
والله لولا الأدب والدعوة لما استمريت معك في النقاش

أخشى بعد هذا كله تقول لي أنه مكروه لأن النهي لا يقتضي التحريم... اعقل يارجل

أنا مو مثلك أحط أحكام شرعية على كيفي ..

أجب على تساؤلاتي السابقة بتعريف العلماء للعشق وإن كانوا ذكروا بصريح العبارة أنه محرم .




ثم تعال يامن تلمز العلماء الأجلاء والله حسيبك في ذلك


ومتى لمزت العلماء ؟ هاك مشاركاتي أمامك هات دليلك حتى أكمل معك النقاش أما اذا كنت تفتري علي حتى توهم القارئ أني ألمز العلماء فما راح يفيد كثر الكلام معك لأن الضرب في الميت حرام .

العلم نور111
09-04-11, 09:29 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


الحمدلله معز من أطاعه وأتقاه، ومذل من خاف أمره وعصاه، والصلاة والسلام على امام المتقين وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
أيها الاخوة الفضلاء
هذا بيان شافي وكاف لتحريم العشق في شريعيتنا الغراء، وسوف أثبت لكم بالدليل والبرهان أن الأخ سيف صاحب جدل أو صاحب هوى أو منكوس الفطرة والعياذ بالله.


يقول العلماء : العلم ثلاثة أشبار
من دخل في الشبر الأول يستعظم قوله وفعله وهذا هو حال الاخ سيف فيصل، فهو أبا شبر
الشبر الثاني من دخل فيه تواضع لله سبحانه وتعالى
الشبر الثالث: من دخل فيه يرى أنه لا يعلم شئيا


هذا الأخ أبا شبر
قلنا له أجمع العلماء على تحريم العشق فقال من فلان وفلان( والله حسيبه على هذه الكلمة)
ثم أثبتنا له أن الاجماع مصدر من مصادر التشريع، فقام وقال هم يذمون العشق ولا يحرمونه والنهي لا يقتضي الفساد( أصبح مقتنع بأن العشق مكروه الآن) هزلت والله


ثم قلنا له قول ابن القيم رحمه ورده على من أباح العشق بكلام علمي رصين، فقام وقال لقد جررتني إلى العشق المذموم، ثم أخذ يلحن حجة أخرى بقوله أعطني نصا بتحريم الحب ين غير المتزوجين ( ألا ترون أنه صاحب جدل وهوى) ولم ينتهي جدله بعد، سيتضح جدله بعد سطور أكثر وأكثر


ثانيا: قلنا له قاعدة سد الذرائع وهي قاعدة معروفة ، فقال العشق لا سلطان للعبد به، معنى كلامه أن العاشق يستمر في عشقه ولا اثم عليه( هزلت والله) فألغى قاعدة عظيمة من قواعد الشرع بجدله وهواه( كفانا شر الهوى)


ثالثا: نأتي للأدلة التي يقول عنها انها تحلل العشق(وسوف ترون هزاله وضعفه وجدله فيها)


دليله الأول
قال عليه الصلاة والسلام : (الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف و ما تناكر منها اختلف)


ولا أدري لماذا اتى بالحديث هنا، ومع ذلك تادبا معه سنرد على حجته،



اقراوا شرح العلماء لهذا الحديث

قال ابن حجر رحمه الله في شرح الحديث :( الأرواح جنود مجندة )
قال الخطابي :يحتمل أن يكون إشارة إلى معنى التشاكل في الخير و الشر
و الصلاح و الفساد
و أن الخير من الناس يحن إلى شكله
و الشرير نظير ذلك يميل إلى نظيره
فتعارف الأرواح يقع بحسب الطباع التي جبلت عليها من خير و شر
فإذا اتفقت تعارفت ، و إذا اختلفت تناكرت
و يحتمل أن يراد الإخبار عن بدء الخلق في حال الغيب
على ما جاء أن الأرواح خلقت قبل الأجسام
و كانت تلتقي فتتشاءم ، فلما حلت بالأجسام تعارفت بالأمر الأول
فصار تعارفها و تناكرها على ما سبق من العهد المتقدم .
وإليك الرابط أيها القارئ لاستكمل كلام العلماء في معنى الحديث، فلم يتطرق عالم واحد لشرح هذا الحديث على تحليل العشق بين المتحابين( ألم أقل لكم انه صاحب هوى وجدل)
http://majles.alukah.net/showthread.php?t=11750



دليله الثاني :
قال تعالى : (ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً)




مسكين أتعب نفسه وأحرق قلبه فيما هو خسران، وأراد أن يقنع القارئ أن الروح هنا هو الحب أو الهوى
ألا ترون أنه بفعله هذا يفسر القرآن برأيه، (خاب وخسر من كان هذا حاله)



لهذه الأية سبب نزول

وسبب نزول الآية: القصة التالية
ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من طريق { ابن مسعود وغيره قال بينا أنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في حرث وهو متكئ على عسيب إذ مر اليهود فقال بعضهم لبعض : سلوه عن الروح . فقال : ما رابكم إليه ؟ لا يستقبلنكم بشيء تكرهونه . قالوا : سلوه ، فسألوه عن [ ص: 215 ] الروح ، فأمسك النبي صلى الله عليه وسلم فلم يرد عليهم شيئا فعلمت أنه يوحى إليه ، فقمت مقامي ، فلما نزل الوحي قال : يسألونك عن " الروح " الآية
فأين الشاهد من الأية على أن الحب سلطان من الله، ألا ترون أنه يلوي النصوص ، لضعف عقله وحجته
}( ألم أقل لكم انه صاحب هوى وجدل)


دليله الثالث:

2134 حدثنا موسى بن إسمعيل حدثنا حماد عن أيوب عن أبي قلابة عن عبد الله بن يزيد الخطمي عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم فيعدل ويقول اللهم هذا قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك قال أبو داود يعني القلب




مسكين والله مسكين اصبح يبحث عن الأحاديث الموضوعة والضعيفة لاثبات حجته

وهذا الحديث ضعيف، * ( ضعيف ) _ المشكاة 3235 ، ضعيف ابن ماجه 427 ، الارواء 2018 ، ضعيف الترمذي 1155/193 ، ضعيف النسائي 3943/261 (http://islamicweb.com/arabic/books/albani.asp?id=8776)

وأورده هنا ليدلل على ان المحبة سلطان من الله لا دخل للعبد له فيها
مع الحديث ورد في العدل ومع الزوجات ونحن حديثنا عن العشق بين غير المتزوجين
ولكن يكفينا ان نقول له الحديث ضعيف ولا يخدم قولك الضعيف


دليله الرابع:
" ليس للمتحابين مثل الزواج"


حتى تتأكدوا أنه صاحب جدل وهوى، قد اعترف في احدى الردود على ان الحديث ضعيف، ورد الحديث ولم يقتنع به، ولما لوى عنق الحديث ورآى أنه يخدم حجته استخدمه
، (ألم أقل لكم أنه صاحب جل وهوى)

الحديث فيه اختلاف كبير، فمنهم من ضعفه ومنهم من صححه
ولكن نأتي إلى معنى الحيث
ومعنى الحديث أن الرجل إذا نظر إلى المرأة وأحبها، فعلاج ذلك الزواج بها، قال المناوي في "فيض القدير" بعد ذكره لهذا الحديث: إذا نظر رجل لأجنبية وأخذت بمجامع قلبه فنكاحها يورثه مزيد المحبة، كذا ذكر الطيبي، وأفصح منه قول بعض الأكابر المراد أن أعظم الأدوية التي يعالج بها العشق النكاح، فهو علاجه الذي لا يعدل عنه لغيره ما وجد إليه سبيلا

فمن أين له ان العشق حلال

وبعد أن اوردنا أدلته ورددنا عليها
نأتي لكم بالقول الفصل في تحريم العشق
قال_تعالى _: [ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ ] (يوسف: 24).

فالسوء: العشق، والفحشاء: الزنا; فالمخلص قد خَلُص حُبُّه الله، فخلَّصه الله من فتنة عشق الصور، والمشرك قلبه متعلق بغير الله، فلم يخلص توحيده وحبه الله_عز وجل_+.المرجع إغاثة اللهفان لابن القيم ص513
*شبه اجماع بين العلماء على تحريم العشق
*قاعدة سد الذرائع

" ويطلق علماء الشرع على العشق ب "عشق الصور"؛ وسماه العلماء بعشق الصور؛ لأن العاشق يحفر صورة معشوقه في عقله.
وأقل ما يقال في العشق أنه حرام إذا كان في بدايته؛ لأن لا مصلحة فيه، بل فيه مفاسد عظيمة، وعواقب وخيمة.
قال ابن تيمية" والعشق مذموم مطلقا لا يمدح في محبة الخالق ولا المخلوق لأنه المحبة المفرطة الزائدة على الحد المحدود وأيضا فإن لفظ العشق إنما يستعمل في العرف في محبة الإنسان لامرأة أو صبي لا يستعمل في محبة كمحبة الأهل والمال والجاه ومحبة الأنبياء والصالحين وهو مقرون كثيرا بالفعل المحرم إما بمحبة امرأة أجنبية أو صبي يقترن به النظر. أنتهى

وقد اجاب ابن القيم عن من اغتروا ببعض الأقوال التي تبيح العشق: فقال : فبعض الناس قد يستهين بشأن العشق، بحجة إباحته، وترخُّص بعض العلماء بذكر أقوال العشاق، وذكر قصصهم وأخبارهم، أو بحجة أن بعض أهل الفضل قد وقع في أشراك العشق، أو بحجة أن للعشق بعضَ الفضائل; حيث ذَكَرَ بعضُهم أنه يزيد في رقة الطبع، وترويح النفس، وخفتها، ورياضتها، وحَمْلِها على مكارم الأخلاق من نحو الشجاعة، والكرم، والمروءة، ورقة الحاشية، وغير ذلك مما ذكر( ).
ومن ثم يقع في العشق من يقع، ثم يلاقي ويلاته ومراراته.
والجواب عما مضى: أن تلك الإيراداتِ والأقوالَ لا تقوم بها حجة; فالقول بإباحته، ونَقْلُ ذلك عن السلف قول غير مقبول; لأن الناقلين ذلك عنهم اتكأوا على نقولٍ لا تصح، أو نقولٍ لا تدل على ما ذهبوا إليه.

قال ابن القيم في شأن تلك النقول: وشبههم التي ذكروها دائرة بين ثلاث أقسام:
أحدها:نقول صحيحة لا حجة لكم فيها.
والثاني:نقول كاذبة عمن نسبت إليه من وضع الفساق الفجار كما سنبينه.
والثالث: نقول مجملة محتملة لخلاف ما ذهبوا إليه.
وأما من احتج على جواز العشق بترخص بعض العلماء بذكر أقوال العشاق، وذكر قصصهم وأخبارهم_فيقال له: إنما كان ذلك منهم من باب الاستشهاد، وتصوير الحال، ثم بعد ذلك يوقفون القارئ على الحكم في هذه المسألة، كما في صنيع ابن الجوزي في كتابه (ذم الهوى) وابن القيم في (الجواب الكافي)، و (روضة المحبين) وغيرها من كتبه.
بل إن ابن حزم رحمه الله لما ألف كتابه (طوق الحمامة في الألفة والأُلاَّف) وذكر فيه طرائق أهل العشق قال في آخره: وأنا أستغفر الله_تعالى_مما يكتب الملكان، ويحصيه الرقيبان من هذا وشبهه_استغفارَ مَنْ يعلم أن كلامه من عمله.
قالالعلماء
(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)
(http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)بين الفتيان والفتيات قسمان:

الأول: رجل قُذف في قلبه حب امرأة فاتقى الله تعالى وغض طرفه، حتى إذا وجد سبيلاً إلى الزواج منها تزوجها وإلا فإنه يصرف قلبه عنها، لئلا يشتغل بما لا فائدة من ورائه في تضيع حدود الله وواجباته
الثاني: من تمكن الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)من قلبه مع عدم قدرته على إعفاف نفسه حتى انقلب هذا إلى عشق، وغالب ذلك عشق صور ومحاسن. وهذا اللون من الحب (http://www.libyanyouths.com/vb/t26053.html)محرم، وعواقبه وخيمة.

إلى هنا ارى ان النقاش قد انتهى مع هذا الرجل المجادل بالباطل
فقد مللنا تكرار هذا الرجل ودندنته


الأخ سيف
اتمنى أن تعقل ولا تقحم نفسك في دائرة الحلال والحرام
واجعل ذلك للعلماء الأجلاء واخرج منها سالما

فحجتك ضعيفة وقولك ضعيف
وقد أجبناك من جميع الجوانب
فلا يبقى لك إلا أن تعلن أمام الأعضاء التراجع عن فتواك الخطيرة
فالرجوع إلى الحق فضيلة
وكثير من العلماء الأجلاء الفضلاء ممن رجع عن فتواه
فهذا الشيخ ابن عثيمين رحمه الله كان يرى سنية جلسة الاستراحة في الصلاة مطلقا ثم تراجع ويرى أنها للحاجة
فلم يضره ذلك، بل رفع من قدره وشانه

نصحتك أيها الحبيب فاقبل نصحي
أخوك المحب لك
نبيل الصبحي

جُ ـهينة
09-04-11, 09:56 PM
يقال , بضدها تعرف الأشياء ..

يمكن عندنا حساسية من نفس المسمى " الحب " .. فـ بالتالي نخطئ الحكم عليه ,
لذلك .. لـ نقيس ع " الكره "
بما أنه يتفق مع " الحب " في كون كلاهما , شعور



فـ سؤالي ../ إذا كره الزوج زوجه , لكن لم يؤذها أو يظلمها أو .. يبخسها حقوقها ,
أو أي شخص كره آخر .. بس ما ضره بل تحاشاه و اتقاه حتى لا يظلمه , و كذا ؟

هل يقال عنه , عاصي و يلام , وهل كرهه هذا موجب للعقوبة ؟؟

و شكرًا ,

العلم نور111
09-04-11, 11:25 PM
يقال , بضدها تعرف الأشياء ..

يمكن عندنا حساسية من نفس المسمى " الحب " .. فـ بالتالي نخطئ الحكم عليه ,
لذلك .. لـ نقيس ع " الكره "
بما أنه يتفق مع " الحب " في كون كلاهما , شعور



فـ سؤالي ../ إذا كره الزوج زوجه , لكن لم يؤذها أو يظلمها أو .. يبخسها حقوقها ,
أو أي شخص كره آخر .. بس ما ضره بل تحاشاه و اتقاه حتى لا يظلمه , و كذا ؟

هل يقال عنه , عاصي و يلام , وهل كرهه هذا موجب للعقوبة ؟؟

و شكرًا ,


حياك الله أختاه
شاكر ومقدر مرورك ومشاركتك المفيدة

مثالك جميل ورااائع جدا

ما ذكرتيه في المثال يسمى كره طبيعي حيث لا اعتداء ولا ظلم، أما إذا زاد هذا الكره عن حد الطبيعي بحيث حصل الحقد وارادة الانتقام فإنه يوجب العقوبة

وكذلك الحب الطبيعي لا شئ فيه أن يحب الانسان الناس اجمع أو فئة معينة لورعهم وتقواهم
أما لو زاد هذا الحب الطبيعي عن حده وأصبح القلب متعلق بالمحبوب فهو مايسمى في الشريعة بالعشق وهو مذموم وأقل مايقال عنه حرام هذا غن لم يصل إلى الشرك والكفر والعياذ بالله
لذا يصرف الانسان قلبه عن هذا العشق لأنه لا فائدة فيه وهو عذاب ودمار للعاشق.

اتمنى أني أفدتك

سيف فيصل
09-04-11, 11:53 PM
وسوف أثبت لكم بالدليل والبرهان أن الأخ سيف صاحب جدل أو صاحب هوى أو منكوس الفطرة والعياذ بالله.


يقول العلماء : العلم ثلاثة أشبار
من دخل في الشبر الأول يستعظم قوله وفعله وهذا هو حال الاخ سيف فيصل، فهو أبا شبر
الشبر الثاني من دخل فيه تواضع لله سبحانه وتعالى
الشبر الثالث: من دخل فيه يرى أنه لا يعلم شئيا


هذا الأخ أبا شبر

.........



نبيل الصبحي


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين .. ولا عدوان إلا على الظالمين ..

يا حياتي تعبت نفسك صراحة .. لم تثبت إلا أنك تحتاج إلى الكثير من الدروس في كافة مجالات الحياة وأولها الأدب ، فالأدب قبل العلم .

طيب يا أخ نبيل الصبحي يا متواضع أجل أنا (أبا شبر) ..

قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ)

وحتى لا تأتي وتقول لي ما هو الشاهد ..

ورد في تفسير ابن كثير :

"يَنْهَى تَعَالَى عَنْ السُّخْرِيَة بِالنَّاسِ وَهُوَ اِحْتِقَارُهُمْ وَالِاسْتِهْزَاء بِهِمْ كَمَا ثَبَتَ فِي الصَّحِيح عَنْ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ " الْكِبْر بَطَرُ الْحَقِّ وَغَمْصُ النَّاسِ - وَيُرْوَى - وَغَمْط النَّاس " وَالْمُرَاد مِنْ ذَلِكَ اِحْتِقَارهمْ وَاسْتِصْغَارهمْ وَهَذَا حَرَام فَإِنَّهُ قَدْ يَكُون الْمُحْتَقَرُ أَعْظَمَ قَدْرًا عِنْد اللَّه تَعَالَى وَأَحَبَّ إِلَيْهِ مِنْ السَّاخِر مِنْهُ الْمُحْتَقِر لَهُ "

هذه ليست أول مرة تستحقرني رغم أني لم أستحقرك ، فأنت لا تفقه أدب الخلاف .

فإذا كنت مقتنع أني على خطأ فهذا لا يعطيك الحق بالتعدي علي ، فأنا أيضاً مقتنع بأنك على خطأ ولم أنتقصك كما تحاول يائساً ، قال تعالى : (ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن) .. لكنها حيلة العاجز التطاول على الناس ، ولا أريد منك أن تكرر اعتذارك فاعتذارك مرفوض في الأولى والثانية .

ولا ألومك إذا لم تفهم المقصود من كلامي فقد تعودت أن أوضح لك مرة ومرتين وثلاثة وتسكت بعد أن ألجمتك الحجة ثم تاتي بعد حين وكأن شيئاً لم يكن.

بس ولا يهمك أرد عليك وحدة وحدة كما عودتك بس أبيك تقتبس لي كلامي اللي تقول إني (لمزت العلماء) فيه.

أما إذا كنت تفتري علي فهذا إقرار بأنك مدلس لا تريد إلا الجدال بالباطل ولن أكلف على نفسي بالتوضيح لمن هو مثلك لأن حجتي واضحة وضوح الشمس والناس ليسوا في حاجة إلى فهمك ليفهموا ..

العلم نور111
10-04-11, 12:19 AM
سقطت حجتك يارجل ولا حجة لك
فحججك واهية، ومازلت تجادل بالباطل

فارجع إلى الحق ولا يعنيني ان تعلنها هنا ، المهم ان تستغفر ربك

وإن أسأت الادب معك بزعمك فأنت أسأت الأدب مع العلماء من قبل
ووصفتني بالميت الي يحرم الطعن فيه

ومع ذلك لم أقل إلا أنك أبا شبر وهو وصف لكل طالب علم يتعاظم قوله وفعله

ومع ذلك لك خالص الود والاحترام
واختلاف الرأي لا يفسد للود قضية

جُ ـهينة
10-04-11, 12:36 AM
حياك الله أختاه
شاكر ومقدر مرورك ومشاركتك المفيدة

مثالك جميل ورااائع جدا

ما ذكرتيه في المثال يسمى كره طبيعي حيث لا اعتداء ولا ظلم، أما إذا زاد هذا الكره عن حد الطبيعي بحيث حصل الحقد وارادة الانتقام فإنه يوجب العقوبة

وكذلك الحب الطبيعي لا شئ فيه أن يحب الانسان الناس اجمع أو فئة معينة لورعهم وتقواهم
أما لو زاد هذا الحب الطبيعي عن حده وأصبح القلب متعلق بالمحبوب فهو مايسمى في الشريعة بالعشق وهو مذموم وأقل مايقال عنه حرام هذا غن لم يصل إلى الشرك والكفر والعياذ بالله
لذا يصرف الانسان قلبه عن هذا العشق لأنه لا فائدة فيه وهو عذاب ودمار للعاشق.

اتمنى أني أفدتك


جزاك الله خير , بالطبع أفدتنا


ولكن يا أخي الكريم .. قد شهِد نبينا الكريم صلّى الله عليه وسلم " حالة عشق "
و لم ينكر على صاحبها , ولم يقل بأن العشق مذموم أو حرام لكنه شفع في الوصل وحين لم يكن
لم ينكر على العاشق ,


وذلك في قصة " مغيث " و " بريرة " , وكان زوجها من قبل .


لما رآه النبي - صلى الله عليه وسلم - يمشي خلفها ودموعه تجري على خديه ، فقال لها رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : لو راجعتيه ؟ فقالت : أتأمرني يا رسول الله ،
قال : لا ، إنما أشفع ، فقالت : لا حاجة لي به ، فقال لعمه : يا عباس ألا تعجب من حب مغيث بريرة ، ومن بغضها له ،

فـ الشاهد أنه , لم ينكر عليه حبها

-
و كما ورد في صحيح البخاري - كتاب الطلاق
ظاهر قول النبي صلى الله عليه وسلم في رواية الباب " لو راجعتيه " أن ذلك كان بعد الفرقة ،
وبه جزم ابن بطال فقال : لو كان قبل الفرقة لقال لو اخترته

-

لذلك , أرى أن العشق منه ماهو مباح ومنه غير ذلك
فـ صعب تعميم الحكم عليه
و الله أعلم

وألف شكر

العلم نور111
10-04-11, 12:45 AM
لذلك , أرى أن العشق منه ماهو مباح ومنه غير ذلك
فـ صعب تعميم الحكم عليه
و الله أعلم

وألف شكر



لا نقول العشق منه حلال وحرام فهذا خطا بين
ولكن نقول الحب منه ماهو حلال ومنه ماهو حرام

قال ابن تيمية" والعشق مذموم مطلقا لا يمدح في محبة الخالق ولا المخلوق لأنه المحبة المفرطة الزائدة على الحد المحدود وأيضا فإن لفظ العشق إنما يستعمل في العرف في محبة الإنسان لامرأة أو صبي لا يستعمل في محبة كمحبة الأهل والمال والجاه ومحبة الأنبياء والصالحين وهو مقرون كثيرا بالفعل المحرم إما بمحبة امرأة أجنبية أو صبي يقترن به النظر. أنتهى




أرجو اتضاح الصورة لديك

جُ ـهينة
10-04-11, 01:20 AM
لا نقول العشق منه حلال وحرام فهذا خطا بين
ولكن نقول الحب منه ماهو حلال ومنه ماهو حرام

قال ابن تيمية" والعشق مذموم مطلقا لا يمدح في محبة الخالق ولا المخلوق لأنه المحبة المفرطة الزائدة على الحد المحدود وأيضا فإن لفظ العشق إنما يستعمل في العرف في محبة الإنسان لامرأة أو صبي لا يستعمل في محبة كمحبة الأهل والمال والجاه ومحبة الأنبياء والصالحين وهو مقرون كثيرا بالفعل المحرم إما بمحبة امرأة أجنبية أو صبي يقترن به النظر. أنتهى




أرجو اتضاح الصورة لديك




للأسف , لم تتضح الصورة


لأن ما كان من " مغيث " عشق لا مجرد حب
و الرسول لم يذمّه ؛ فقط تعجب منه و شفع في الوصل ..

فكيف نأتي من بعده نحن .. و نذمّه !

وهو - بأبي و أمي - الذي لم يدع شاردة ولا واردة في أمور الدنيا و الدين إلاّ و أوضحها
وهو القائل : وإذا كان شيءٌ من أمر دينكم : فإليَّ ".

؟!

-

أنا لا أعني أننا نرغّب فيه و نحض عليه , لأنه بالأصل خارج عن الإرادة
لكن كيف نذمّه والرسول عليه الصلاة و السلام, كان شاهد على الموقف ولم يذمّه ؟!

العلم نور111
10-04-11, 01:29 AM
سيف فيصل سلمت اناملك لايسمو بالحب إلا من عاشه وغسق قلبه بطهره
بربك دعهم فالحب أسمى من أن تمسه يد العابثين...المحرمين !وربما التكفيريين
أما صاحب الموضوع فذكرني بأحد الشباب كل ماحوله حرام حرام حرام !
وفي أحد المرات سافر إلى أندونيسيا فحلل لنفسه وتزوج لمدة إسبوع وبعدها طلقها(vv)
حلال لهم ولغيرهم حرام
عشان كذا ولد من رحم التعقيد والغلو مجتمع شاذ ,قال إيش قال الحب حرام:SmileyBunny:
والرسول صلى الله عليه وسلم يقول{ لم نر للمتحابين مثل النكاح }


حياك الله أيها الحبيب
وجزاك الله خيرا على وصف امثالنا بالتكفيريين
لا ألومك تأثير الاعلام على شعبنا:SmileyBunny:

قد شابهت العلمانيين والليبراليين بكلامك هذا
حتى قالوا كل شئ أدخلتموه في الدين

وهذه مقولة خطيرة مثل مقولتك السابقة حرام حرام

نحن لا نحرم من تلقاء أنفسنا وإنما بالحجة والبرهان
ومن ضعف حجتك اخذت ترمي التهم جزافا
واما صاحبك سيف فقد الجمناه بالحجج والبراهين
وما بقي إلا أن يعترف بان العشق حرام

لذا ارى فكرك لا يضاهي مستوى الحوار
لذا افضل لك ان تبحث عن موضوع آخر
فتخرج من تجريح المطاوعة سالما

قال تعالى:" الذين يلمزون المطوعين بالصدقات..."

فاحذر من صفة النفاق
بارك الله فيك

سيف فيصل
10-04-11, 01:43 AM
سقطت حجتك يارجل ولا حجة لك
فحججك واهية، ومازلت تجادل بالباطل

فارجع إلى الحق ولا يعنيني ان تعلنها هنا ، المهم ان تستغفر ربك

وإن أسأت الادب معك بزعمك فأنت أسأت الأدب مع العلماء من قبل
ووصفتني بالميت الي يحرم الطعن فيه

ومع ذلك لم أقل إلا أنك أبا شبر وهو وصف لكل طالب علم يتعاظم قوله وفعله

ومع ذلك لك خالص الود والاحترام
واختلاف الرأي لا يفسد للود قضية





متى أسأت الأدب مع العلماء ؟

أنا لم أصفك بأنك كالميت إلا إن كنت افتريت علي .. وسألتك أن تأتي بالدليل ..

لماذا تتهرب من الدليل ؟ هل هذا إقرار بأنت تفتري علي ؟؟ .

أجبني لأني أريد أن أدعو هنا على من افترى علي أمام الخلائق ..

وما من أبا شبر إلا أنت .


نعم اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية .. لكن قلة الأدب تفسد للود قضية وللقدر قيمة .

العلم نور111
10-04-11, 01:49 AM
قد دعوت بشل لساني والله المستعان

لماذا عند الانهزام نثير المشكلات

هات حجتك ، ما عندك حجة انتهى الموضوع

لالـه
10-04-11, 01:50 AM
^


نصيحة ناقشو بعيدا عن الدعاء

العلم نور111
10-04-11, 01:56 AM
"وإن معظم الكلام الذي نقلته فهو في ذم العشق وليس بتحريمه ، ومعظم حديثهم تأويل بلا استدلال من الكتاب والسنة"

أليس هذا كلامك






فقد لمزت العلماء سواء بقصد أو بغير قصد


ومن أنت الذي تقول هؤلاء يؤلون بلا استدلال؟؟؟
اتقي الله في نفسك

سيف فيصل
10-04-11, 02:09 AM
للأسف , لم تتضح الصورة


لأن ما كان من " مغيث " عشق لا مجرد حب
و الرسول لم يذمّه ؛ فقط تعجب منه و شفع في الوصل ..

فكيف نأتي من بعده نحن .. و نذمّه !

وهو - بأبي و أمي - الذي لم يدع شاردة ولا واردة في أمور الدنيا و الدين إلاّ و أوضحها
وهو القائل : وإذا كان شيءٌ من أمر دينكم : فإليَّ ".

؟!

-

أنا لا أعني أننا نرغّب فيه و نحض عليه , لأنه بالأصل خارج عن الإرادة
لكن كيف نذمّه والرسول عليه الصلاة و السلام, كان شاهد على الموقف ولم يذمّه ؟!

يا أختي لا تتعبي نفسك لقد أقمت عليه الحجة ثم جاء الآن يقول أنه أقام علي الحجة ! كلام لا يسمن ولا يغني من جوع .

يا أختي من المعلوم أنه عند تحليل أو تحريم أمر لا بد من تعريفه تعريفاً نافياً للجهالة ..

فقبل أن نقول أن العشق حرام علينا أن نعرف ما هو هذا العشق الذي نحرمه .

وهو استدل بقول ابن تيمية رحمه الله .

فإن لفظ العشق إنما يستعمل في العرف في محبة الإنسان لامرأة أو صبي لا يستعمل في محبة كمحبة الأهل والمال والجاه ومحبة الأنبياء والصالحين وهو مقرون كثيرا بالفعل المحرم إما بمحبة امرأة أجنبية أو صبي يقترن به النظر. أنتهى


وهذا حجة عليه . أولاً ابن تيمية رحمه الله لم يذكر أنه حرام بل ذمه ، ثم كم من مرة قلت له ( العرف من مصادر التشريع ) ( العرف في الشرع له اعتبار لذا عليه الحكم قد يدار )

وكم من مرة قلت له أن العرف يتغير بتغير الزمان والمكان واللهجات .

وذكرت له أنه (لا مشاحة في الاصطلاح)

وذكرت له ما ورد في لسان العرب :

العشق فرط الحب وقيل هو عجب المحب بالمحبوب يكون في عفاف الحب ودعارته.

قال الفراء: العشق نبت لزج، وسُمّى العشق الذي يكون في الإنسان لِلصُوقهِ بالقلب.

فلاحظي يا أختي الاختلاف في تعريف العشق .


ألم يقل ابن تيمية أن العشق لا يستخدم للمال ؟

ألا نستخدم كلمة العشق للتعبير عن شدة الحب للمال وغيره .


مثلا : ( أعشق الشوكولاته )

(أعشق الألماس)

(أعشق نادي الهلال)

(أعشق الجغرافيا)

( أعشق البحر)


فهل عشق هذه الأمور محرم !

لاحظي يا أختي الاستخدامات التالية للعشق وأخبريني إن كانت تستخدم (للحب المحرم)

في قول ابن الجوزي رحمه الله

وعَفَّ في العشق ولا تُبْدِهِ
واصبر وكاتم غاية الجهد
فإن تمت محتسباً صابراً
تفز غدا في جنة الخلد

وفي القول :

لئن قلد الناس الأئمة إنني . . . لفي مذهب الحبر ابن حنبل راغب

أقـلد فتواه وأعشق قوله . . . وللــناس فيما يعشقون مذاهب


فما رأيك يا أختي ؟؟ أطلب رأيك بإنصاف هل مفهوم العشق مقصور على (الحب المحرم) أم لا ؟

وسؤالي هذا لغوياً وليس شرعياً فقولي رأيك وعليك الأمان .

العلم نور111
10-04-11, 02:13 AM
مسكين انت ياسيف
لم تستطع اثبات حجتك
وقد رددت على حججك الواهية الضعيفة

وعندما رأيت عجزك وقصر فهمك للعشق أخذت تلتمس خيطا آخر لتنفذ بجلدك

دعك من الأخت وجاوبني أنا

فالحوار بيني وبينك في العشق

وهل لمزك للعلماء صحيح أو غير صحيح؟؟؟ أتمنى أن اكون مخطئا أو أنك لم تقصد ذلك

ولد حائل أهل الكرم
10-04-11, 02:49 AM
سيف فيصل

احترم العلماء ولن تعدو قدرك
هل انت تقرر أن العالم الفلاني قوله مؤؤل وانه لم يستند على كتاب الله وسنة رسوله

استحي على وجهك
شئ مانت قده ابعد عنه

والله ماباقي الا ناخذ العلم منك ونترك أمثال ابن تيمية وابن القيم رحمهما الله

حشف وسوء كيل مثل انطبق عليك بالتمام والكمام

تب إلى الله وخلك من الخرابيك حقتك

سيف فيصل
10-04-11, 02:58 AM
قد دعوت بشل لساني والله المستعان

لماذا عند الانهزام نثير المشكلات

هات حجتك ، ما عندك حجة انتهى الموضوع

لم أدع بشل لسانك بل دعوت بذلك إن كنت افتريت علي ، أما وإنك لم تقصد فلم تصبك الدعوة بإذن الله .

ثم أني تراجعت عنها وعدلتها قبل أن أقرأ ردك...


ولاحظ كيف أثر كلامك في بعض العرب فجاءوا يهرولون سالين سيوفهم ومكبرين ..


ثم أن كلامي واضح عن معظم العلماء أن كلامهم كان ذماً في العشق وليس تحريماً .. وأقصد بلا استدلال أي أنهم لم يذكروا لنا الدليل في كلامهم فمن أين لنا أن نقرر أنهم قصدوا بذمه التحريم !

هذا ما قصدته ومعاذ الله أن أقصد التجريح بأحد من العلماء سواء أصاب أو أخطأ فله أجر .

مسكين انت ياسيف
لم تستطع اثبات حجتك
وقد رددت على حججك الواهية الضعيفة

وعندما رأيت عجزك وقصر فهمك للعشق أخذت تلتمس خيطا آخر لتنفذ بجلدك

دعك من الأخت وجاوبني أنا

فالحوار بيني وبينك في العشق

وهل لمزك للعلماء صحيح أو غير صحيح؟؟؟ أتمنى أن اكون مخطئا أو أنك لم تقصد ذلك


كيف تقول خيطاً آخر وأنا لم آت بجديد فقد ذكرت لك هذا قبل ذلك ، لكن يبدو أن الحوار معك ينسي أوله آخره (qq166)

وما المانع من سماع رأي الاخت جهينة .

جُ ـهينة
10-04-11, 03:05 AM
يا أختي لا تتعبي نفسك لقد أقمت عليه الحجة ثم جاء الآن يقول أنه أقام علي الحجة ! كلام لا يسمن ولا يغني من جوع .

يا أختي من المعلوم أنه عند تحليل أو تحريم أمر لا بد من تعريفه تعريفاً نافياً للجهالة ..

فقبل أن نقول أن العشق حرام علينا أن نعرف ما هو هذا العشق الذي نحرمه .

وهو استدل بقول ابن تيمية رحمه الله .



وهذا حجة عليه . أولاً ابن تيمية رحمه الله لم يذكر أنه حرام بل ذمه ، ثم كم من مرة قلت له ( العرف من مصادر التشريع ) ( العرف في الشرع له اعتبار لذا عليه الحكم قد يدار )

وكم من مرة قلت له أن العرف يتغير بتغير الزمان والمكان واللهجات .

وذكرت له أنه (لا مشاحة في الاصطلاح)

وذكرت له ما ورد في لسان العرب :

العشق فرط الحب وقيل هو عجب المحب بالمحبوب يكون في عفاف الحب ودعارته.

قال الفراء: العشق نبت لزج، وسُمّى العشق الذي يكون في الإنسان لِلصُوقهِ بالقلب.

فلاحظي يا أختي الاختلاف في تعريف العشق ، فمن الطبيعي ان ينتج عنه اختلاف في الحكم الشرعي .

ألم يقل ابن تيمية أن العشق لا يستخدم للمال ؟

ألا نستخدم كلمة العشق للتعبير عن شدة الحب للمال .


مثلا : ( أعشق الشوكولاته )

(أعشق نادي الهلال)

(أعشق الجغرافيا)

( أعشق البحر)


فهل عشق هذه الأمور محرم !

لاحظي يا أختي الاستخدامات التالية للعشق وأخبريني إن كانت تستخدم (للحب المحرم)

في قول ابن الجوزي رحمه الله

وعَفَّ في العشق ولا تُبْدِهِ
واصبر وكاتم غاية الجهد
فإن تمت محتسباً صابراً
تفز غدا في جنة الخلد

وفي القول :

لئن قلد الناس الأئمة إنني . . . لفي مذهب الحبر ابن حنبل راغب

أقـلد فتواه وأعشق قوله . . . وللــناس فيما يعشقون مذاهب


فما رأيك يا أختي ؟؟ أطلب رأيك بإنصاف هل مفهوم العشق مقصور على (الحب المحرم) أم لا ؟

وسؤالي هذا لغوياً وليس شرعياً فقولي رأيك وعليك الأمان .



ما يُعرف أن العشق أحد مراتب الحب ,
لكن مثل ماتفضلت تتعدد استخداماته أو يقتبس للتعبير عن أشياء ليس بالضرورة تخص الحب المحرم .. , خصوصـًا في لهجتنا العامية ..

مثال ذلك " الكفر "
المتعارف أنه " خلاف الإيمان, أو ما يخرج صاحبه من الدين "
لكن حين أقول : الكفر بالطاغوت .. سيختلف المعنى تمامـًا و تتضح الرؤية
و يختلف الحكم الشرعي حينها


-

شكرًا أخي الكريم

سيف فيصل
10-04-11, 03:20 AM
ما يُعرف أن العشق أحد مراتب الحب ,
لكن مثل ماتفضلت تتعدد استخداماته أو يقتبس للتعبير عن أشياء ليس بالضرورة تخص الحب المحرم .. , خصوصـًا في لهجتنا العامية ..

مثال ذلك " الكفر "
المتعارف أنه " خلاف الإيمان, أو ما يخرج صاحبه من الدين "
لكن حين أقول : الكفر بالطاغوت .. سيختلف المعنى تمامـًا و تتضح الرؤية
و يختلف الحكم الشرعي حينها


-

شكرًا أخي الكريم





الله ينور عليك ..

ويجزاك خير ..

ونلاحظ أيضاً من قول ابن الجوزي رحمه الله :

وعَفَّ في العشق ولا تُبْدِهِ
واصبر وكاتم غاية الجهد
فإن تمت محتسباً صابراً
تفز غدا في جنة الخلد

(وعف في العشق) أي فليكن عشقك عفيفاً واصبر وكاتم وجاهد حتى تنال الجنة ..

"العشق فرط الحب وقيل هو عجب المحب بالمحبوب يكون في عفاف الحب ودعارته."

تقبلي تحيتي ..