المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أول موضوع لي أرجوكم شاركوني واتحفوني


اضحك للدنياتضحك لك
22-06-05, 01:16 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

سأضع بين أيديكم قصة فتاة ظلمها أهلها والمجتمع وهي في العشرين من عمرها أصيبت بحالة أشبه بالجنون عندما تخلى عنها خطيبها كيف لا وهي قد أحبته فلم تصدق ولم تتحمل ما جرى لها أحست بالحزن والكآبة وانعزلت عن الآخرين فأخذها أهلها إلى إحدى المستشفيات في مدينتهم ، عولجت هناك قد يكون ما ساعدها على الشفاء بعد الله تعالى تفكيرها في أن من صدمت لأجله هو شخص مر في حياتها مر السراب ولم تكن بينهما عشرة طويلة ، ولكن حين تصدم للمرة الثانية ومن أقرب الناس إليها " أهلها " ترى ماذا ستكون حالتها وهي بعد لم تصحو من صدمتها الأولى ، بعد أن وضعوها في مستشفى ذهبوا ولم يسألوا عنها ، فأخذتها المستشفى إلى دار الرعاية جلست هناك وحيدة لا تدري ماذا تفعل سوى أنها في كل يوم تأتي بحقبتها وتجلس عند باب دار الرعاية تنتظر أهلها " أبوها ، أمها ، أخوانها " لا أحد يأتي ، وإذا مر أحد وأمسك بحقيبتها صرخت في وجهه وقالت : اتركها أهلي سيأتون الآن .
مسكينة هذه لا تدري لماذا فعل أهلها هكذا ؟
الأنهم ذوو مكانة عالية في المجتمع ! ويعتبرون أن ما حصل لابنتهم بصمة عار لهم ، وماذا يعني ما حصل فهذا قضاء من الله ، ولا يملكون شيء ليدفعوه سوى الدعاء لها ، ولكن للأسف عميت قلوبهم لمكانتهم العالية وتركوا ابنتهم تصارع معاناتها بمفردها .
إذا كان الأب بطبعه قاسي القلب فأين الأم وما تملكه من حنان وعطف ؟
ألم تتذكر براءة طفولتها وابتسامة شفتيها ونداءها لها المفعم بالحب " أمي .. أمي .
أم هي أيضا غرتها دنياها بما حصلت عليه من ملذات ونسيت ابنتها وكل ما حوته من حب لها ؟
فقلوبهم قد تحجرت ولا يملكون ذرة من إحساس فهم لا يعلمون أن ما فعلوه قد دمر حياة ابنتهم وهم غافلون .
وهاهي ابنتهم بلغت من العمر سبعين عاما وهي ما زالت تنتظرهم ، أي أناس هم وأي قلوب يملكون ؟
سطرت كلماتي هذه وعيني تدمع لا أعلم لماذا هل لأنها عاشت الصراع النفسي مرتين في حياتها من أقرب الناس لها أم لأنها تنتظر سرابا لا تدري ولا ندري أيضا أهو حي أم أنه قد مات وأصبح تحت التراب .
قال صلى الله عليه وسلم : " كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته "

تحياتي لكم أختكم
اضحك للدنيا تضحك لك

شيخة الكعبي
22-06-05, 01:26 PM
(( المال والبنون زينة الحياة الدنيــــــا ))



ولكن اهلها تركوا البنون وتشبثوا بالمال... كثيرة هي الصور التي تحمل معاناة ابناء الاثرياء من آبائهم !


وهذا رد على كل من يتشدق ويدعي ان السعادة في المال - لا سعادة الا في الدين ... و الاهل


اشكرج الغاليــــة .. طرح جيد

نـــــــــوال
22-06-05, 01:44 PM
(a99)
الله يعطيك العافيه

مشكووووووووووووره



علي المووووضوع




اختك

نوال

صانع الأمجاد
22-06-05, 02:18 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اإذا كان الأب بطبعه قاسي القلب فأين الأم وما تملكه من حنان وعطف ؟
ألم تتذكر براءة طفولتها وابتسامة شفتيها ونداءها لها المفعم بالحب " أمي .. أمي .


تحياتي لكم أختكم
اضحك للدنيا تضحك لك

بارك الله فيك أختي : اضحك للدنيا ...

بوركت على هذا الطرح الرائع

أود التعقيب على كلمتك بأن الأب بطبيعته قاسي القلب
أختلف معك في هذه النقطة فالأب حنون عطوف وبالذات على أبناءه وقد يكون صارم في بعض أموره لكنها نابعة من حب لا من قسوة قلب

وهذه القصة لا شك محزنة وتذكر نوعية من الآباء والأمهات لا تنطبق على الكل

جهود مباركة وبداية محرقة بإذن الله

صانع الأمجاد

مستغرب
22-06-05, 02:53 PM
مصيبة المال تفقد الحنان على الأبناء


شكرا لك أختي ونسأل الله أن يخفف عن صاحبتك

حمد الشرعان
22-06-05, 04:51 PM
شكرا ما قصرت قصه رائعه
وحياك الله

ابو خلف
22-06-05, 11:05 PM
الله يعطيك العافيه اخوي

ووعساك على القوه

وننتظر المزيد من مشاركاتك

تحياتي

اضحك للدنياتضحك لك
23-06-05, 12:58 AM
(( المال والبنون زينة الحياة الدنيــــــا ))



ولكن اهلها تركوا البنون وتشبثوا بالمال... كثيرة هي الصور التي تحمل معاناة ابناء الاثرياء من آبائهم !


وهذا رد على كل من يتشدق ويدعي ان السعادة في المال - لا سعادة الا في الدين ... و الاهل


اشكرج الغاليــــة .. طرح جيد

تشكراتي لك اختي أحزان قلب على مرورك وتنويرك للموضوع

تحياتي
اضحك للدنيا تضحك لك

اضحك للدنياتضحك لك
23-06-05, 01:00 AM
(a99)
الله يعطيك العافيه
مشكووووووووووووره

علي المووووضوع

اختك
نوال

مشكورة نوال على المرور

وأهلين فيك معنا

تحياتي
اضحك للدنيا تضحك لك

اضحك للدنياتضحك لك
23-06-05, 01:03 AM
بارك الله فيك أختي : اضحك للدنيا ...

بوركت على هذا الطرح الرائع

أود التعقيب على كلمتك بأن الأب بطبيعته قاسي القلب
أختلف معك في هذه النقطة فالأب حنون عطوف وبالذات على أبناءه وقد يكون صارم في بعض أموره لكنها نابعة من حب لا من قسوة قلب

وهذه القصة لا شك محزنة وتذكر نوعية من الآباء والأمهات لا تنطبق على الكل

جهود مباركة وبداية محرقة بإذن الله

صانع الأمجاد

مشكور أخوي صانع الأمجاد على مرورك

وأشكر لك لفت انتباهك لهذه النقطة وتصويب الخطأ
لكن ما دعاني لكتابة هذه العبارة هو ما نراه الآن في الجرائد والمجلات من قصص تدل على ذلك

تحياتي لك ولمرورك الكريم
اضحك للدنيا تضحك لك

اضحك للدنياتضحك لك
23-06-05, 01:09 AM
مصيبة المال تفقد الحنان على الأبناء


شكرا لك أختي ونسأل الله أن يخفف عن صاحبتك

تشكراتي لمرورك مستغرب

شرفتني بالموضوع وأحب أقلك إن هالفتاة ليست صديقتي قلت لك إن عمرها 70 سنة وهذي القصة لها 15 سنة

تحياتي
اضحك للدنيا تضحك لك

اضحك للدنياتضحك لك
23-06-05, 01:10 AM
شكرا ما قصرت قصه رائعه
وحياك الله

الله يحييك
ومشكورة على المرور

تحياتي
اضحك للدنيا تضحك لك

اضحك للدنياتضحك لك
23-06-05, 01:15 AM
الله يعطيك العافيه اخوي

ووعساك على القوه

وننتظر المزيد من مشاركاتك

تحياتي

تشكراتي أبو خلف على مرورك

وأنا فتاة أخوي>>>>>>>>:eek:

تحياتي
اضحك للدنيا تضحك لك

الرمادي
23-06-05, 05:14 AM
حقيقه قصة اشبة بالخيال
هل وصل ظلم الابوين للابناء لهذا الحد والله مصيبة
نسأل الله العفو والعافية والهداية للجميع
شكراً هذا حال الدنيا
ولكن
اضحك للدنيا تضحك لك

قلب القلوب
23-06-05, 01:32 PM
الله يعطيك العافيه

الى هذة الدرجة وصل بالاهل فعل كذلك بابنتهم
لا اصدق ان بشر يفعلها
الى هذة الدرجةالقلوب خلت من الرحمة
سبحان اللة

تحياتي اختي لك

حسن خليل
23-06-05, 01:42 PM
اذا كانت هذه القصة قد حدثت فعلاً فسيكون هذا الأب ممن ينطبق عليه القول لكل قاعدة شواذ

فلا يعقل أن يكون الأب قاسياً لهذه الدرجة مهما حدث من الإبن أو البنت من تصرف.

والله يعطيك العافية على القصة المحزنة التي أحزنتني عند قرائتها.

ولا حول ولا قوة إلا بالله.

حسن خليل

الوافي3
23-06-05, 02:33 PM
أخي اضحك للدنيا وأتمنى أن تكون هكذا مبتسما دائما :)
سيدي الغاليي إنها قصة تنفطر لها القلوب
وأعتقد أن هذه المرأة عندما زجت بنفسها في أتون ذالك الرجل الذي تركها
لها أسباب معينة ؟؟
بقولك ان المرأة التي تتكلم عنها عمرها سبوع عاماً
وعندما رددت على بعض الأخوة قلت حدثت منذ خمسة عشر عاماً
بمعنى أنه لما حدثت تلك الحادثة عمرها مايقارب الخمس وخمسون عاماً
وإن سلمنا بها فهي وقعت في الفخ وعمرها خمسون عاما

لا أعتقد أن اماً أو أو اباً يتخلون عن ابنتهم بهذه السهولة وهي في هذا العمر
ثم أن هناك حلقة مفقودة
هل ذهبو وهي صغيرة حتى بلغت هذا العمر 70 عاماً
ثم أن القصة تقول حدثت من 15 عاماً
أعذرني أيها الحبيب على تساؤلاتي
فوالله ليس إستهزاءً بهذه الفتاة
ولكن للعلم بالقصة ليس إلا؟؟
شكرا لك أيها الغالي وبارك الله فيك

Naa9eeR
23-06-05, 09:15 PM
بـــــــعــــــــد


تـــــــحــــيـــــه


اختي الكريمه

قصه هذا الفتاه المسكينه...

تخرج دمع من العين وتمزق القلب والله

لا حول ولا قوة الا بالله

الماذا يحدث هذا الي هذه الفتاه المسكينه ..!!

اختي عندما يكون هناك مثل هذه الاسره ويصدر منه هذا سلوك ...!! او مشاكل داخل الاسره والاهمال والضرب

والاحباطات المتراكمه منها البيئيه والصحيه والاقتصاديه والاجتماعيه اين دور الدوله من كل هذا ؟؟؟


سؤال الذي يطرح نفسه هنا وبقوه

برغم نتشر مثل هذه المشاكل التي تحدث داخل الاسره بشكل مخيف لا يوجد في دوله جهات مختصه

في حل ومتابعه هذه المشاكل الماذا ؟؟؟؟

" كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته "

اختي

لكي تقديري واحترامي

وتقبلي

تحياتــــــي

الدبدوبة
24-06-05, 05:23 PM
لا حول ولا قوة الا بالله
الله يعطيك العافيه

اضحك للدنياتضحك لك
26-06-05, 12:37 AM
أشكركم جميعا على المرور

واعذروني على القصور

واشكرك يالوافي على الإستيضاح

المقصود الله يسلمك أن هالفتاة كان عمرها سبعين سنة وهالقصة حدثت قبل 15 سنة تقريبا من الآن يعني لو هي عايشة يكون عمرها 85 سنة وإن توفت الله يرحمها

أشكر لك استيضاحك وما أسئلتك إلا لإهتمامك بالموضوع

شكري للجميع على المرور العاطر

أختكم
اضحك للدنيا تضحك لك

الرمادي
26-06-05, 01:03 AM
المقصود الله يسلمك أن هالفتاة كان عمرها سبعين سنة وهالقصة حدثت قبل 15 سنة تقريبا من الآن يعني لو هي عايشة يكون عمرها 85 سنة وإن توفت الله يرحمها

والله ماندري صدقك من كذبك

ان كانت القصة حقيقيه وهي ام فالمصيبة اعظم

صانع الأمجاد
26-06-05, 06:01 AM
يعطيكي العافية اضحك للدنيا تضحك لك

وهذه البداية وإنشاء الله القادم منك أجمل وأروع

تحياتي لكِ
صانع الأمجاد

أم أديم
26-06-05, 02:30 PM
لا حول ولا قوة الا بالله

الى هذا الحد تصل بهؤلاء القسوة

:(

المأمون
26-06-05, 03:57 PM
قصة مؤثرة فعلا لا استطيع أن اصف اهلها...وهي تنتظرهم خمسون عاما...فقد قتلوها بعدد ايام الخمسون عاما التي انتظرتهم...
المأمون.

اضحك للدنياتضحك لك
27-06-05, 03:00 AM
والله ماندري صدقك من كذبك

ان كانت القصة حقيقيه وهي ام فالمصيبة اعظم

أسعدني مرورك

وهذا الأمر راجع لك

أختك

اضحك للدنياتضحك لك
27-06-05, 03:02 AM
صانع الأمجاد
أم أديم
المأمون

شرفني مروركم ومتابعتكم الموضوع

والله يعطيكم العافية

أختكم