المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المكالمات الجنسية عبّر الهاتف


القوس
14-06-05, 02:16 AM
مرحبا
السلام على جميع من يدخل هالقسم
سوف يتم طرح مواضيع من المجتمعات الخليجية وليس فقط في دولة معينه
فاي قضية او مسألة اجتماعيه موجودة في المجتمع ممكن نضعها هنا فشاركونا بقضايكم وحواراتكم
وشكرا لكم

حوارنا لليوم

فلان : الووووووو هلا حياتي .

فلانة : مين فلان وحشتني موووووت
.
فلان : ممكن بوسة حبيبتي .

فلانة : مووووووووووووه .

فلان : أنتِ وينك ..؟؟؟

فلانة : في الغرفة , وأنت وينك .

فلان : عالسرير انتظر اسمع صوتك

فلانه : وتسمع صوتي بالنور قوم وطفيه

فلان : لحظة اطفي النور وارجع لك

فلانه : انتظرك

فلان : هلا عمري .. شنو لابسه


7
7
7
7
7
7
7



إلى هنا ويتدخل مقص المشرف .



للأسف تفشت ظاهرة بشكل مريب ...

إلا وهي

المكالمات الجنسية عبّر الهاتف

المبنية على خيالات كاذبة ...

سواء اعترفنا ام انكرنا ..

نسبة كبيرة من المراهقين ... تجدهم خلف أجهزة المحمول ...

يمارسون الشهوة ...يبددون رغباتهم ..

وللاسف هناك ايضا فئه ناضجه واعيه ومتزوجه ايضا ..

اتصالات منتصف الليل ...

هي قمة متطلباتهم ...

سلسلة متصلة ... من الخراب ...

في ظل غياب الرقيب ...

أصوات مبحوحة ... وآهات مصطنعة ... وقبلات طائرة ...

ويا قلب لا تحزن ...

عادي ياما حتشوف

تساؤلي ..



ترى مالداعي إلى تلك المكالمات ؟؟؟ هل هي رغبة بالتجرد من الذات ... أو فراغ ملء بالشهوة ؟؟؟

مالحل حيال هذهِ المشكلة ؟؟؟

وكيف لنا ان نعمل حمله توعيه لهالفئه من الناس ؟؟

مالمتعه التي يجدها الزوج من هالمكالمات الليليه في الهاتف

وهو متزوج ولديه زوجه ؟؟

لكم تحياتي القوس

شيخة الكعبي
14-06-05, 02:33 AM
موضوع جميل .




ولعل الدوافع هي كالتالي :


سن المراهقة والرغبة في اشباع الرغبات حتى ولو بسلوك خاطىء كما تفضلت .



وقد تأتي المراهقة متأخرة في سن الاربعين مثلا فلا عجب في ذلك .


قلة الرادع الديني.

قلة التوعية الاسرية والحنان الاسري والترابط الاسري .


رفاق السوء والحاجة الى التغيير .



الحل هو : من وجهة نظري يكمن في الاسرة نفسها ،، عليهم الاهتمام والرعاية والمراقبة المستمرة
وعدم الاهمال الجانب العاطفي .


- التوعية الاعلامية : بتكثيف الضوء على هذا الموضوع وبيان مساوؤه وعلاجه .



شكرا لك

أم أديم
14-06-05, 04:10 AM
في ظل غياب الرقيب ...


لو غاب الرقيب الذي لابد له من الغفلة


فعيون الرقيب الذي لاينام مطلع على كل صغيرة وكبيرة ومحصيها ومدونها وسوف تعرض على العباد في يوم تشخص به الابصار

والواجب علينا تبصير من حولنا من ابنائنا وبناتنا وزرع بهم مراقبة الله في جميع الاحوال

فضعف الوازع الديني هو السبب الرئيسي والسبب المهم بلاشك

والمصيبة تكون اعظم عندما يكون او تكون متزوجه

والعياذ بالله

نسأل الله السلامة والعافية والستر في الدارين

المأمون
14-06-05, 10:27 AM
واعتقد أن هذه العادة نوعا من انواع ا لعادات السرية التي ... يحكمها الخيال.. وتصل الى حد الإدمان.. وهي من ضمن وسائل هجمة الغرب التي سبق وتحدثت عنها.. ومازلت اصر واكرر "التربية".."التربية" .."التربية"... فهي الحل الاسرع والانجع.... والتربية ممكنة .. ولكل الاعمار.. ... وإسلوبها يختلف من شخص لاخر ومن بيئة لاخرى ومن مجتمع لمجتمع.. فبعض الناس بحكم تكوينهم الوراثي تؤثر فيهم ..الجزرة والعصا معا.. أو احدهما. للبعض الاخر والبعض تؤثر فيه قصة..والآخر يتأثر تلميحا .. ..الخ..المهم أن يعرف المربي المدخل لهدفه.. ثم تتم متابعة هادئة... لحين أن نصل به بر الأمان والتغيير الكامل نحو الافضل..
التربية لا سن لها... ولكن من الافضل أن تكون من الصغر.. الكبار سنا ممكن تغييرهم ايضا.. وبأساليب مختلفة...والفئة من المجتمع التي يصعب تغييرها هم الشباب..لكون أن كل خبرتهم هي مرحلة طفولة.. ولا يعرفون حدودا لسقف تطلعاتهم... وإن أساليب تغييرهم يجب أن تكون بأعلى من مستوى تفكيرهم.. وفي رأيي إن اسلوب النصح بحديث مكرر.. كالآذان في مالطة.. لا يؤثر.. فيهم ..لذا تجدهم دائما .. يتصرفون حسب قناعاتهم الشخصية التي يكونوها... من خلال الاختلاط بجيلهم...ومن خلال ما يرونه في الفضائيات .. وهذا يعني إن مخطط الغرب يسير نحو اهدافه.. وهي إبعاد الشباب من دينه.. من قيمه.. من مجتمعه.. ليسهل لهم اختراق المجتمع المسلم.. وتنفيذ مخطط الغرب نحو فرض حضارته (حضارة الانحلال والحرية بلا حدود) .. الحضارة المادية...
اخي إن الكلمات على شكل الكبسولات الجاهزة وخاصة المكررة لا تنفع ولا تقنع هذه الفئة ولاتؤتي اكلها لأنها استفرغت معانيها .. وأصبحت بالنسبة لهم بلا تأثير.. وهي حالة إنسان هذا العصر ..الذي فقد إحساس الدهشة..واحساس الانبهار.. أى فقد حاسة ..التأثر..بالنصح الكلام.. ..لأن المعروض عليه بقوة ومنطق هو حضارة هذا الزمن الرديء ... وبأساليب عصرية... ولي عودة يوما ما لها الموضوع.بتوسع إن شاء الله..
المأمون

ام أيمن
14-06-05, 10:31 AM
جزاك الله خير
اكيد السبب مثل ما قال اخواني ضعف الايمان
قلة الحياء والبعد عن الله
سوء التربية

شكرا على اثارة الموضوع الحساس
نسال الله السلامة في الدين والدنيا

سفيرة العشاق
14-06-05, 03:39 PM
لا حول ولا قوة الا بالله

للأسف ظاهره منتشره بشكل رهيب

ماني مكمله لاني ماحب أتناقش في مثل هالمواضيع .. :(

ألفـ شكر " القوس "

,,

حمد الشرعان
14-06-05, 03:46 PM
موضوع جميل .




ولعل الدوافع هي كالتالي :


سن المراهقة والرغبة في اشباع الرغبات حتى ولو بسلوك خاطىء كما تفضلت .



وقد تأتي المراهقة متأخرة في سن الاربعين مثلا فلا عجب في ذلك .


قلة الرادع الديني.

قلة التوعية الاسرية والحنان الاسري والترابط الاسري .


رفاق السوء والحاجة الى التغيير .



الحل هو : من وجهة نظري يكمن في الاسرة نفسها ،، عليهم الاهتمام والرعاية والمراقبة المستمرة
وعدم الاهمال الجانب العاطفي .


- التوعية الاعلامية : بتكثيف الضوء على هذا الموضوع وبيان مساوؤه وعلاجه .



شكرا لك


مموضوع جدا جميل اشكرك اخوي القوس
وشكرا لكل من مر او شارك بهالموضوع
لابد من التوعيه

عـتـيبـية وافـتـخر
14-06-05, 03:53 PM
لا حول و لا قوة الا بالله ..

وربي ما ادري شقول .. بس عسى الله يهدي الجميع ..

تسلم اخوي القوووس ..

تحياتي