المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يا من أرقتكم العنوسة إليكم الآتي:........


طموحة999
31-05-05, 05:48 PM
كثر الكلام عن العنوسة هذه الأيام خاصة عنوسة الفتيات وأستطيع أن أجمل أسبابها في الآتي:

1. إكمال الدراسة : وهذه حجة لا أظنها حقيقة لأنني أتوقع أن كل فتاة يهمها أن تعيش لا يمكن أن تضحي بحياتها لأجل شهادة ستضعها تحت وسادتها وتنام عليها وخاصة وأنه في مقدورها أن تكمل دراستها مع زوجها ولكنها تخلص من الخاطب بطريقة مهذبة ولبقة ولا أظنها حقيقة وأنا دائما أستخدمها ولا أعنيها.

2. تعسف الآباء وطمعهم وهذه الحمد لله جاء حلها في وزارة الداخلية.

3. العادات التي تحتم على الفتاة ألا تتزوج إلا من كان من قبيلتها وهذه خفت مع الوعي الفكري للمجتمع والحمد لله.

4. وهي مربط الفرس وبيت القصيد وهي التي عنيتها بحديثي أن الفتاة أحيانا تكون صاحبة فكر وقاد وفراسة وصدق مشاعر فهي مستعدة أن تقدم لزوجها أصدق الحب وأرق المشاعر وتعقد أمالها على هذا الأمر ولكنها تفاجأ بأن صديقتها كانت بنفس تفكيرها وتزوجت وأعطت وقدمت لتحلو لها الحياة ولكن واجهت أرعنا لا يملك مشاعر ولا حتى قلب ينبض فيصفعها بطلقتين وتبقى في بيت أهلها فهنا تتردد الفتاة لا ألومها
هي تحب الرقي في لباسها في بيتها وفي علاقتها وإذا بنت جيرانهم لها ذات الهدف فتزوجت وبليت برث لا تهمه الحياة فقمعها وحطم شخصيتها وهنا تأخذ الفتاة حذرها فلا تريد أن تعيش مع إنسان يحرمها مما هي متميزة فيه.
الرجل بطبيعة الحال يطب ويتخير ويدور على البيوت والناس والفتاة لا تستطيع فإذن من حقها أن ترفض من لا يناسبها هي تقول لعل الله يأتي بخير منه وإن لم يأتي الأفضل أبقى في كرامتي أفضل لي.


فليس معنى عانس يا أحبابي أنها لم تخطب ولم يعرفها أحد كما يدور في أذهان بعض الشباب عندما تذكر له فلانة قال عمرها سبعة وعشرين لو إنها صح كان ما خلوها الناس !!

وهي قد تقدم لها من هم خير منه ولكن لم يناسبوها ...

الذي أريد أن أوصله لكم أن المرأة لم تعد كما كانت سابقا لا تهتم من حقوقها أو بمعنى أصح لا يسمح لها المجتمع بالمطالبة بها .

كان يضربها زوجها وتسكت ويأخذ مالها ولا تتكلم ويجبرها والدها على من لا تريد وتتحمل اليوم تغير الحال فالمرأة تريد من يحتويها ويعاملها معاملة حسنة فلذلك تهيبت بعض الفتيات من الزواج مع أنها تتمناه لكن لا تستطيع المغامرة من كثرة ما تسمع.

يعني تغيرت الفتيات ولم يزل أكثر الرجال على عنفه وعنجهيته!!!

أو تجدها ترفض فلانا وعلانا لأنها تريد من يناسبها وقد يفوتها القطار لهذا السبب فبعض الشباب لا يريد كبيرة يظنها ناقصة أو بها عيب وهي ربما تناسبه في كل شي!! وهذا من قلة الوعي عند الشباب وكم من فتاة تسمى عانس وهي قمة في جمالها وخلقها وفكرها وجميع أمورها لكن المجتمع لا يرحم.
لابد أن يعي الشاب العاقل أن مسألة الزواج تنجح أكثر بالتوافق الفكري والنفسي أكثر من الشكلي أو العمري!!

فأعيدوا النظر في مواصفات الفتيات، وكذا أنتِ أختي الحبيبة غيري نظرتك فليس كل الشباب معقدين وأعيد وأكرر عليك حبيبتي: كوني حسنة الاختيار وإياك والعجلة!!!
لئن أبقى عانسا خير من أن أقترن بمخلوق لا قلب له ولا مشاعر عنده يعيدني إلى بيت أهلي أو يحطم نفسيتي.

ولكم تحياتي

مملوحة الرياض
31-05-05, 10:03 PM
شكرا اختي طموحة علي هل موضوع الجميل

نهر الحب
31-05-05, 10:35 PM
صح لسانك .....
البنات تطورت والشباب زي ماهم الله يهديهم ويوفقهم لما يحب ويرضى

بنت نجد
01-06-05, 08:56 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال صلى الله عليه وسلم:
"إذا أتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه، إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير" (رواه الحاكم وابن ماجه وغيرهما)...
هذا الحديث تجاهله الأباء والأمهات ...
اصبحوا لا ينظرون للخلق ولا للدين ...
ينظرون للمال والجاه والمناصب ...
حتى تسبب هذا في انتشار العنوسة بين فتياتنا ....
ايضاً ... بنت العم لأبن العم .. غيرة ما يصلح .. !
القبيلة والأصل ...
كلها اسباب جعلت أمر الزواج مستحيل ...
ليت العقول تنضج وتتبع سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ...
وليت الشباب لا ينظرون لفارق العمر إذا كان في حدود المعقول ...
فلنا في حبيبنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم اسوةٌ حسنة ...
تزوج أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها وهي تكبرة بأعوام ...
ولم يكدر صفو حياتهم فارق العمر ...
أسأل الله أن يوفق الجميع لكل ما يحب ويرضى ...

بارك الله فيك غاليتي ... طموحه ...
طرح موفق جزاكِ الله عنه بالجنان ...

حفظك الله
أختك
بنت نجد

هجران
01-06-05, 09:23 AM
يعني تغيرت الفتيات ولم يزل أكثر الرجال على عنفه وعنجهيته!!!

حتى لانظلم الشباب نقول كلاهما اختي الحبيبة .. وللأهل كما تفضلتِ الدور الكبير
جزاك الله خير وبارك بكِ
.

شبيـه الريـح
01-06-05, 09:31 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خير طموحه موضوع جميل وصح لسانك أخت هجران

فجر
01-06-05, 11:58 AM
جزاك الله خير

ياسـر
01-06-05, 12:48 PM
اخيتي الغاليه.....

كلام جميل ورائع واسال الله ان ينفع به.......

واحببت ان اشير الى ما اشرت اليه وهو ان ليس كل عانس = مع تحفظي على هذه الكلمة = ليس معناها ان العيب فيها..... نرى عددا منهن في البيوت وكثير منهن لم يشترطن شيئا ولكن الله لم يأذن بالنصيب بعد......

ولاشك ان العنوسه خير من رجل لا يخاف الله ....


والعنوسه ان ابتليت فيها اي من بناتنا فلتعلم ان هذا ابتلاء من الله لها ليقيس صبرها ولربما كانت رحمة من الله بها وقد يكون خيرا لها ليزوجها الله عز وجل في الجنة ممن يستحقها.....


وكما قال الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام في الحديث الذي ذكره الاخوة والاخوات....

وقد قيل زوج ابنتك على صاحب الدين والخلق ... ان احبها اكرمها .... وان لم يحبها لم يظلمها.....

ابو خلف
01-06-05, 02:04 PM
الله يعطيك العافيه اختي


وينفع بك ان شاء الله


تحياتي

صانع الأمجاد
01-06-05, 02:52 PM
أشكرك أختي طموحه على طرحك لهذا الموضوع


هي تحب الرقي في لباسها في بيتها وفي علاقتها وإذا بنت جيرانهم لها ذات الهدف فتزوجت وبليت برث لا تهمه الحياة فقمعها وحطم شخصيتها وهنا تأخذ الفتاة حذرها فلا تريد أن تعيش مع إنسان يحرمها مما هي متميزة فيه.


أقول ليس صحيحا أن نبني آرائنا على عقبة قد تكون مرت بغيرنا
أختي إن كان هناك توافق كبير بينك وبين بنت جيرانكم كما تقولين فليس هناك ما يؤكد أنه سيكون هناك توافق بين زوجها ومن يتقدم لخطبتك

وكأني سمعت بأن في دولة الكويت تقام دورات تأهيلية للزوجين ودورهما تجاه بعضهما فهذه طريقة مباركة لها أثارها الإيجابية

نسأل الله أن يسعد الشباب والفتيات بطاعته ويؤلف بين كل عروسين وينعم عليهم بحياة سعيدة

صانــ " وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا " ــع الأمجاد

طموحة999
02-07-05, 12:15 AM
شكرا اختي طموحة علي هل موضوع الجميل

هلا وغلا بك يامملوحة

طموحة999
02-07-05, 12:21 AM
صح لسانك .....
البنات تطورت والشباب زي ماهم الله يهديهم ويوفقهم لما يحب ويرضى


هلا بك ياختي

طموحة999
02-07-05, 12:22 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال صلى الله عليه وسلم:
"إذا أتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه، إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير" (رواه الحاكم وابن ماجه وغيرهما)...
هذا الحديث تجاهله الأباء والأمهات ...
اصبحوا لا ينظرون للخلق ولا للدين ...
ينظرون للمال والجاه والمناصب ...
حتى تسبب هذا في انتشار العنوسة بين فتياتنا ....
ايضاً ... بنت العم لأبن العم .. غيرة ما يصلح .. !
القبيلة والأصل ...
كلها اسباب جعلت أمر الزواج مستحيل ...
ليت العقول تنضج وتتبع سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ...
وليت الشباب لا ينظرون لفارق العمر إذا كان في حدود المعقول ...
فلنا في حبيبنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم اسوةٌ حسنة ...
تزوج أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها وهي تكبرة بأعوام ...
ولم يكدر صفو حياتهم فارق العمر ...
أسأل الله أن يوفق الجميع لكل ما يحب ويرضى ...

بارك الله فيك غاليتي ... طموحه ...
طرح موفق جزاكِ الله عنه بالجنان ...

حفظك الله
أختك
بنت نجد

أشكرك يابنت نجد على هذا الطرح والاضافات وما قصرتي

طموحة999
02-07-05, 12:25 AM
يعني تغيرت الفتيات ولم يزل أكثر الرجال على عنفه وعنجهيته!!!

حتى لانظلم الشباب نقول كلاهما اختي الحبيبة .. وللأهل كما تفضلتِ الدور الكبير
جزاك الله خير وبارك بكِ
.

أجل تربية الشباب من أهلهم لك تحياتي

طموحة999
02-07-05, 12:29 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خير طموحه موضوع جميل وصح لسانك أخت هجران

الله يجزاك خير أخي شبيه الريح<<<

طموحة999
02-07-05, 12:30 AM
اخيتي الغاليه.....

كلام جميل ورائع واسال الله ان ينفع به.......

واحببت ان اشير الى ما اشرت اليه وهو ان ليس كل عانس = مع تحفظي على هذه الكلمة = ليس معناها ان العيب فيها..... نرى عددا منهن في البيوت وكثير منهن لم يشترطن شيئا ولكن الله لم يأذن بالنصيب بعد......

ولاشك ان العنوسه خير من رجل لا يخاف الله ....


والعنوسه ان ابتليت فيها اي من بناتنا فلتعلم ان هذا ابتلاء من الله لها ليقيس صبرها ولربما كانت رحمة من الله بها وقد يكون خيرا لها ليزوجها الله عز وجل في الجنة ممن يستحقها.....


وكما قال الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام في الحديث الذي ذكره الاخوة والاخوات....

وقد قيل زوج ابنتك على صاحب الدين والخلق ... ان احبها اكرمها .... وان لم يحبها لم يظلمها.....

ياسر حياك على الطلة وعلى الإضافة الأكثر من رائعة

طموحة999
02-07-05, 12:32 AM
الله يعطيك العافيه اختي


وينفع بك ان شاء الله


تحياتي

الله ينفعنا جميعا

طموحة999
02-07-05, 12:37 AM
أشكرك أختي طموحه على طرحك لهذا الموضوع


هي تحب الرقي في لباسها في بيتها وفي علاقتها وإذا بنت جيرانهم لها ذات الهدف فتزوجت وبليت برث لا تهمه الحياة فقمعها وحطم شخصيتها وهنا تأخذ الفتاة حذرها فلا تريد أن تعيش مع إنسان يحرمها مما هي متميزة فيه.


أقول ليس صحيحا أن نبني آرائنا على عقبة قد تكون مرت بغيرنا
أختي إن كان هناك توافق كبير بينك وبين بنت جيرانكم كما تقولين فليس هناك ما يؤكد أنه سيكون هناك توافق بين زوجها ومن يتقدم لخطبتك

وكأني سمعت بأن في دولة الكويت تقام دورات تأهيلية للزوجين ودورهما تجاه بعضهما فهذه طريقة مباركة لها أثارها الإيجابية

نسأل الله أن يسعد الشباب والفتيات بطاعته ويؤلف بين كل عروسين وينعم عليهم بحياة سعيدة

صانــ " وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا " ــع الأمجاد
صحيح لا نبنيها على عقبات الآخرين ولكن ما المانع من أن نستفيد من أخطاء غيرنا

أظن ستكون تجارب الآخرين محل اهتمامنا ولا ألوم الفتاة عندما تسمع فتحتاط لنفسها وعلى كل إذا كانت هناك دورات تأهلية فهذا رائع بحق وجزيت خيرا

طموحة999
02-07-05, 12:47 AM
جزاك الله خير

واياك يافجر هلا بك

الدبدوبة
02-07-05, 03:29 AM
الله يعطيك العافيه طموحه

أم أديم
02-07-05, 03:35 AM
بارك الله فيكِ اختي الغالية


لاعدمناكِ

طموحة999
02-07-05, 05:40 AM
هلا والله باختي الدبدوبة وأم أديم أشكر مروركم

المأمون
02-07-05, 07:07 AM
أولا اتوجه للاخوة المشرفين لتثبيت الموضوع لاهميته...

الاخت طموحة..
شكرا لهذا الطرح المميز... حقا إن الزمن تغير والفتاة بالتعليم تغييرت... ومعظم الشباب تغيير في كل شيء ماعدا نظرته للمرأة ... فما زال معظمهم ينظر اليها نظرة ابيه وجده في زمن مضى... وهكذا... لكن أنا اسميها بقايا جاهلية..من الجاهلية الأولى ..استطاع الاسلام أن يوقف وأد المرأة في الجاهلية الاولى.. فكان يقتلها أبوها.. وهي طفلة.. فقد كانت حياتها تعتبر عيبا .. لخوفهم من العار...(أفكار لا أنزل الله بها من سلطان.. والمولى سبحانه وتعالي يساوى بين المرأة والرجل في كل شيء بنص قرآني كريم ذكرته في عدة مداخلات سابقة.. فيما عدا القوامة .. لطبيعة الرجل.. ولكن يبدوا إننا في حياتنا نؤمن بكلمة (لو) وهي كلمة افتراضية... لنتيجة غير منطقية.. نثبت النتيجة وننسى اننا افترضنا حدوث شيء ظنا.. وكثير من أمور الدين اصبحت تقاس بهذا المعيار تزمتا وتعصبا وتنطعا... .فالعالم الاسلامي مثلا من حولنا كل النساء يقدن فيه السيارة ونحن مازال فينا من يقول (لو قادت المرأة السيارة لفسدت أو لنزعت الحجاب أو لفسد المجتمع..ونفس هؤلاء لا يتحدثون عن خلوتها مع السائق .. ولا يعترفون إن هناك ضرورات تخرج المرأة وإن ليس لكل الازواج لهم نفس الظروف ليتمكنوا من قيادة زوجاتهم.. )...وأصبحنا أمة لا تعرف معنى الزمن... فمن ذهب أو عاش في الغرب - بالرغم من خلافنا المبدئي معه - يجد في المركبات العامة كل رجل وكل امرأة يمسك بكتاب ويقرأ فيه.. انهم يعلمون أنفسهم ويطورون أنفسهم في أى وقت فراغ... لكن نحن نجد شبابنا في حلقات (طلعة).. يلعبون البلوت ويشربون الشيشة.. ويتفرجون في مباريات الكرة.. ويهدرون وقتهم فقط في ذلك..وهؤلاء هم افضل الشلل.. وهناك من يجتمعون على موائد الرزيلة.. ويهدرون وقتهم فيه..

يبدو أن نظرة معظمنا للمرأة مرتبطة فقط بالجنس وبالعار وبالعيب. وليست هي انسان مثلنا كرمها الاسلام.. وكرمها القرأن وكرمها رسول الله صلى الله عليه وسلم.. كما.. وننسى أنها أمنا جميعا.. ويبدوا أن بعضنا أو معظمنا مازل قريب عهد بالجاهلية.. وهناك حجب في عقله تجعله يتحرك من مبدأ الشك.. من مبدأ أن الكل مذنب الى أن يثبت كل منا برأته.. بينما القاعدة تقول (المتهم برئ حتى تثبت إدانته) .. فما زلنا بعدين من العدالة.. وقريبين من الفكر الجاهلي الذي مازالت بقاياه... في دواخلنا... فقد بلغ بها الاستخفاف الجاهلي كما ذكر احدهم في هذا المنتدى بعنوان ... الزوجة ..أعزكم الله.. وآخر يؤكد أن هناك مازالت عادة عدم حضور الاخ زفاف شقيقته...في بعض القبائل...

في الجاهلية كانو ينظرون للقبيلة وللمال .. فقلب الاسلام المعادلة إلى الدين والخلق.. بنص حديث رسول الله .. وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا... الى فئات وأموال لتتشاركوا...

هذا لا يعني أن بعض الفتيات يرين الحياة حب وجنس وشهر عسل وسفر..ومظاهر .. تقصف وتكسر ظهر الشباب.. من طلبات ملابس وازياء آخر موضة.. وسائق.. وشغالة.. وتغيير للاثاث سنويا... والسيارة آخر موديل... طلبات لا تنتهي تجعل الشاب يهرب من عش الزوجية .. ويذهب الى بلد آخر .. أندونيسيا.. سوريا.. مصر.. ليتزوج منها فتاة تريد أن تعيش وتكون اسرة وتحس بدفء الاسرة ومشاعر المسئولية وأكبر وأعظم احساس إلى قلب المرأة وهو الأمومة...

إننا حقا نحتاج لمعهد متخصص في كل مدينة وقرية.. لتعليم الشباب.. والبنات.. اصول الحياة.عامة..وواجبات وحقوق الزوج والزوجة...يقوم مثل هذا المعهد بدورة مكثفة للشباب من الجنسين .. ليكون موعد الفتيات صباحا والشباب مساءا ويشمل منهج المعهد .. كلما له شأن في تنظيم الاسرة.. دينيا وماليا واقتصاديا وصحيا. وأساليب حل المشاكل الزوجية قبل أن تتفاقم... الخ... وقانونا يلزم المأذون... أن لا يعقد قرانا لفتى وفتاة الا بعد ابراز شهادة موقعة ومختومة من جهة يصعب استخراجها منها مجاملة... تماما مثل شهادات الميلاد... ويسجل رقمها وتاريخها في وثيقة عقد الزواج..

نأمل أن يكون هناك من المسئولين من يقرأ ويدرس..ويخطط ... ليبدا التنفيذ...

المأمون.

طموحة999
16-10-05, 04:34 PM
بارك الله فيك أخي المأمون وأعتذر عن تأخر الرد والسبب كثرة إنشغالي ولم أعلم بتثبيت الموضوع والا لم نهمله هكذا

وفعلا نظرة المجتمع للعانس فيها بقايا جاهلية

والعجب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوج خديجة وهي أكبر منه بعشرين سنة ومارزق الولد إلا منها



وأنا أخي الفاضل أضم صوتي لصوتك بأننا نحتاج لمعهد متخصص يعلم الشباب والفتيات حق الآخر


تحية لك وفقك الله

شامل سفر
17-10-05, 11:13 PM
في الصميم يا أختاه .. في الصميم .