المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : :: الخطير الشاذ بيكهام يغمز لكم من قلب أفغانستان ::


الأمير الأندلسي
07-07-10, 01:18 PM
بأسم الله

السلام عليكم ورحمة الله

http://www.emanway.com/media/anasheed/ratha3_alandlus.mp3

أحبابي الكِرام
إن الحياة جميلة عندما ترى جسدك الواحد متماسك
لا أن تحتاج لمن يذهب بِك إلى الخلاء ..
أو أن تشتهي من ملذات الله المباحه فلا تستطيع أن تحصل على شيء منها إلا بإذن ومساعده
أو تتمنى أن تمسك ابنك وتلاعبه وتناجيه وتناغيه ولكنك حُرمت من ذلك
أو تريد التلذذ بصلاتك وانت قائم كبقية الناس ولكن ..

فأمة الإسلام اليوم قد مُزق جسدها عياناً بيانا
بالأمس القريب كانت لدينا غيرة على حرمات المسلمين
أما اليوم فقد تبلدت أحاسيسنا وتبدلت ، بل سُرقت منا بغته

والمضحك أحبتي في الله
أن عقيدتنا تأمرنا بالإعانة والنصرة ، فأستبدلناها بإسقاطات كثيرة منها مقولة " شأن داخلي "
والغرب حافظوا على عقيدتنا فنصروا بعضهم البعض ، واسموا حربهم بالحرب " الصليبية "

هكذا تغيرت الموازين ونُهشت المبادئ وتمزق الجسد
فأصبح المسلمون بحاجة إلى من يعينهم بعد أن تمزق جسدهم ولكن ...

لعلي أنقل المايك " للخطير " بيكهام " ليحدثكم بصمت

http://www.artonline.tv/gallery/images/committed/28050.jpg

http://www.pls48.net/upload/upload/2010/5/24052010/0003/7.jpg


http://www.pls48.net/upload/upload/2010/5/24052010/0003/2.jpg

http://www.pls48.net/upload/upload/2010/5/24052010/0003/6.jpg

http://www.pls48.net/upload/upload/2010/5/24052010/0003/10.jpg


http://www.pls48.net/upload/upload/2010/5/24052010/0003/9.jpg

http://www.pls48.net/upload/upload/2010/5/24052010/0003/5.jpg

http://www.pls48.net/upload/upload/2010/5/24052010/0003/4.jpg

هنيئاً للجنود بلاعب كرة القدم
ـــــــــــــــ


التأريخ يُعيد لنا سقوط الأندلس وبغداد
اللهم أعز طالبان وأنصرهم على الصليبيين يا رب العالمين

كتبه محبكم في الله
vip-Andalusian

فهد ابن محمد
07-07-10, 01:25 PM
والله ماجبت الا قليلا من كثير

نقطة في بحر

و بغداد الرشيد تعبث بها اليد الصهيونيه تحالفا مع الصليبيه ودعما من الصفويه

ونحن يحرم علينا حتى الانكار

او القنوت

اللهم انصر المجاهدين بكل مكان

عزيز نفس
07-07-10, 01:42 PM
يعني هذا دينهم وعقيدتهم وش المشكله ؟؟

تبيهم يسلمون ويتركون دينهم ؟؟؟

يعني هذا الشيخ محمد العريفي راح للجنوب وحارب مع الجيش ضد الشيعه الحوثيين


طبعآ هناك فرق كبير بين الشيخ وبيكهام وعشان ماحد يجي يتبجح بكلام ماهو قدهـ .


اللهم أنصر المسلمين في كل مكان وأنصرهم على عدوك وعدوهم ...



لازال الاسلام بخير ...

الأمير الأندلسي
07-07-10, 03:09 PM
يعني هذا دينهم وعقيدتهم وش المشكله ؟؟

تبيهم يسلمون ويتركون دينهم ؟؟؟

يعني هذا الشيخ محمد العريفي راح للجنوب وحارب مع الجيش ضد الشيعه الحوثيين


طبعآ هناك فرق كبير بين الشيخ وبيكهام وعشان ماحد يجي يتبجح بكلام ماهو قدهـ .


اللهم أنصر المسلمين في كل مكان وأنصرهم على عدوك وعدوهم ...



لازال الاسلام بخير ...

جميل أنك أتيت بذهاب الشيخ محمد لتشجيع الجنود المرابطين
وهذا يجلب لنا تساءل قد طرحته في موضوعي وهي إشكالية " القضية الداخلية "
نحن مثلاً لا نستطيع أن نؤيد الجهاد العالمي في الرافدين والأفغان والقوقاز
لماذا ؟
لأنه شأن داخلي ..
فمقارنتك بيكهام بالعريفي جلبت لنا أن اؤلائك فعلوا ما يجب نحن أن نفعله
فعلوا ما تأمرنا بهِ عقيدتنا " فالمسملون لا تفرقهم الحدود "
تحالفوا الصليبيين أمام العالم فأسقطوا دولة بغداد والأفغان
ونحن نطالب المجتمع الدولي بقيادة الأمم المتحده ومحكمة العدل الدولية
من أجل أن نطلب من إسرائيل " الإعتذار " << هذه قِمة الذلة

شكراً لمشاركتك

بنوتة الخبر
07-07-10, 03:15 PM
بالضبط خلونا نعتقد انه شأن داخلي وماعليك الا من وطنك
وبس!
سياسة فرق تسد..
وتناسوا ان وطني الأم الكبير امة الإسلام...

اللهم انصر طالبان والمجاهدين في كل مكان يارب..
ربي يجزاك خير

عالم الإناث
07-07-10, 03:18 PM
شي محزن اللي صاير
احنا تكبلت حرياتنا وسلبت منا ابسط حقوقنا
وتدخلوا بشأننا الداخلي والخارجي وكل شؤوننا
وهم اللي يبونه يسوونه ويضعون كل المبررات له
وما همهم احد!!

بنت الهيلا
07-07-10, 03:48 PM
اللهم أعز طالبان وأنصرهم على الصليبيين يا رب العالمين

رمــــــــانه
07-07-10, 04:04 PM
اسمح لي ابدي اعجابي بقلمك وتميزك واسلوبك الراقي وتالقك

صعبة القياد
07-07-10, 04:08 PM
http://www.youtube.com/watch?v=nWpmwU5-uSk


اللهم انما النصر من عندك فنصر جميع المجاهدين في سبيلك في كل مكان
اللهم وحد صفوفهم
اللهم فقهم في الدين
اللهم انت الرازق فارزقهم
اللهم ثبت اقدامهم
اللهم صبرهم على ما هم فيه
اللهم داوي جرحاهم
اللهم شافي مرضاهم
اللهم تقبل قتلاهم شهداء
اللهمالحقنا بهم و ارزقنا النصر و الشهادة في سبيلك
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين