المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أزمة مياه النيل..............فرصة سانحة لتأديب الكيان الصهيوني!


د.تروبيكال
31-05-10, 12:58 AM
أزمة مياه النيل..............فرصة سانحة لتأديب الكيان الصهيوني!


وضعت أزمة مياه نهر النيل الحالية الحكومة المصرية على المحك من جديد..وأصبحت هذه القضية بمثابة التحدي الجديد الذي فرض نفسه على الطاولة المصرية التي اعتدنا أن تنقلب على الشعب المصري المغلوب على أمره والذي لايملك لنفسه ضرا ولا نفعا..

هذه القضية بالغة التعقيد والتي يحكمها عدد هائل من البروتوكولات والإتفاقيات والتدخلات الإقليمية أصبحت تدلي بظلالها على المواطن المصري البسيط الفقير والذي لطالما اشتكى من لقمة العيش على مدار عشرات السنين,,وغدت كالكابوس المخيف الذي يؤرق منامه ويجعله يترقب وبشغف مصير مياه الشرب التي كان ملفها مغلقا على الأقل لديه هو..

ولعل هذا التعقيد يرجع سببه لأمور ,منها تاريخية الإتفاقات التي بدأت من 1892م وإلى يومنا هذا..ومنها الإرث العدائي التي تحمله اثيوبيا لدول الإسلام..ومنها وهو أهمها الدور الصهيوني والذي يهدف إلى استخدام هذه الأزمة كورقة ضغط على الحكومة المصرية..هذه السياسة التي تنتهجها إسرائيل والتي كانت من بناة تفكير بن جوريون وهو أول رئيس وزراء صهيوني والتي تنص على تطويق العالم العربي والإسلامي من الشرق "إيران"والشمال"تركيا"والجنوب"أثيوبيا"..وإقامة علاقات قوية مع هذه الدول..

ونجحت تلك السياسة في توغل إسرائيل داخل الجنوب الإفريقي وبالتالي عزلت الشمال العربي الإسلامي في إفريقيا ,,,ومنذ نصف قرن والأيدي الصهيونية حاضرة في أثيوبيا تمدهم بالتسليح وبالخبراء في شتى المجالات...والآن بدأت في جني الثمار فهاهي الثمرة على الطاولة..تقليص حصة مصر من مياه النيل,,فإن أبت مصر ذلك فعليها دفع المال ثمن المياه الزائدة!!!مما جعل الموقف المصري الذي طالما ما اتسم بالضعف والهزل والترهل في موقف لايحسد عليه مجددا...

وفي الحقيقة فإن الخيارات أمام مصر مفتوحة وأوراق الضغط على الكيان الصهيوني وأثيوبيا متاحة ...ولنأخذ مثلا ورقة المقاومة الفلسطينية ..فبإمكان مصر التلاعب بهذه الورقة جيدا لإيقاف إسرائيل عن سياستها..وخذ أيضا ورقة الغاز الطبيعي الذي تصدره مصر إلى إسرائيل فهذه ورقة أخرى أخالها نافعة..وكذلك دعم استقرار الصومال وأمنه إذ لأثيوبيا دور هام هنالك,,ودعم أرتيريا كابوس اثيوبيا الأول وإقامة علاقات قوية معها.....كل هذه وغيرها أوراق بإمكان الحكومة المصرية إن أرادت أن تستخدمها وتضغط على الصهاينة والأثيوبيين...بل إن شئت فقل إن الفرصة سانحة لتأديب الصهاينة على الطريقة المصرية هذه المرة كما فعلت تركيا ذلك من قبل فأدبت الكيان الصهيوني بالطريقة التركية

http://www.qassimy.com/vb/showthread.php?t=314949


وبالتأمل في مواقف الحكومة المصرية التي لطالما انتهجت نهج الأب الذي يضرب أولاده حينما يعتدي عليه جاره!! فللأسف فإن الخيار الذي يرجحه الكثيرون هو المؤتمرات والتفاوضات الذي سينتهي بدفع الأموال والتي سيتحملها في النهاية ذاك المواطن المصري الذي لطالما أرهقته لقمة العيش والذي فيما يبدوا أنه سترهقه شربة الماء أيضا!

&*غروب*&
31-05-10, 04:06 AM
كلامك جميل

وفكرك خطير ماشاء الله

بس سؤال شلون تستغل مصر المقاومه الفلسطينيه

هذه ماقدرت افهمها قصدك تساعدهم بالسلاح مثلا؟

الآمـاكـــن
31-05-10, 06:11 AM
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

د.تروبيكال
31-05-10, 09:58 AM
كلامك جميل

وفكرك خطير ماشاء الله

بس سؤال شلون تستغل مصر المقاومه الفلسطينيه

هذه ماقدرت افهمها قصدك تساعدهم بالسلاح مثلا؟
حياك الله أخي الفاضل(أو أختي الفاضلة) غروب
بالنظر في المواقف المصرية تجاه القضية الفلسطينة فمن المؤكد
أن مصر لم ولن تدعم المقاومة بالسلاح
ولكن باستطاعتها مثلا أن تغض الطرف عن الأنفاق وتبدي عجزها
في السيطرة عليها مثلا وهذا لاتريده إسرائيل إطلاقا

شكرا لمرورك

د.تروبيكال
31-05-10, 09:59 AM
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
عليه الصلاة والسلام

امير مهذب
31-05-10, 10:36 AM
ولكن أحتار د.تروبيكال

كيف تضغط إسرائيل على مصر وهي لم تلوح بمعارضة حتى .

الأنفاق ......... وهدمتها

الجدار ......... وشيدته

المقاومة ............ وقزمتها ووقفت ضدها


.......... ماذا تريد إسرائيل أكثر من ذلك

والآن بدأت في جني الثمار فهاهي الثمرة على الطاولة..تقليص حصة مصر من مياه النيل,,فإن أبت مصر ذلك فعليها دفع المال ثمن المياه الزائدة!!!

لكن المفارقة أن أمريكا أيضا تدفع لمــــصر

فكيف بالبنت تقبض ....... والأم تدفع

لا أعتقد أن لإسرائيل دخلا في قضية النيل
وذلك لأن مصر حليف استراتيجي وليس من مصلحتها خسرانه .


تحياتي ’,’’’....

د.تروبيكال
31-05-10, 10:46 AM
ولكن أحتار د.تروبيكال

كيف تضغط إسرائيل على مصر وهي لم تلوح بمعارضة حتى .

الأنفاق ......... وهدمتها

الجدار ......... وشيدته

المقاومة ............ وقزمتها ووقفت ضدها


.......... ماذا تريد إسرائيل أكثر من ذلك



لكن المفارقة أن أمريكا أيضا تدفع لمــــصر

فكيف بالبنت تقبض ....... والأم تدفع

لا أعتقد أن لإسرائيل دخلا في قضية النيل
وذلك لأن مصر حليف استراتيجي وليس من مصلحتها خسرانه .


تحياتي ’,’’’....
تحية طيبة لك أخي الفاضل أمير مهذب..
خيار المقاومة الفلسطينية هو أحد الخيارات التي تستطيع مصر أن تستخدمه كورقة ضغط على إسرائيل إن هي أرادت ذلك ولكن كما ذكرت أنت وكما ذكرت أنا في المقال أننا لانتوقع حدوث ذلك
قراءة للموقف المصري من القضية...

أما عن دور إسرائيل .....فإسرائيل لا تفكر بطريقتنا فهي تحاول استخدام أوراق ضغط على مصر حتى تضمن أن تحافظ مصر على تحالفها مع إسرائيل ...وهذا لن يكون إلا باستمرار الضغط عليها

بقراءة متأنية لأثيوبيا وتاريخها سيتبين لك ماهو دور الصهاينة هنالك!!!
حتى أن بعض الكتاب والمفكرين الإسلاميين توقعوا وأشاروا إلى أن الحرب القادمة(والكلام كان منذ سنتين)أنها حرب مياه وأشاروا إلى دور إسرائيل في دول المنبع

شكرا على مرورك

امير مهذب
31-05-10, 10:57 AM
تحية طيبة لك أخي الفاضل أمير مهذب..
خيار المقاومة الفلسطينية هو أحد الخيارات التي تستطيع مصر أن تستخدمه كورقة ضغط على إسرائيل إن هي أرادت ذلك ولكن كما ذكرت أنت وكما ذكرت أنا في المقال أننا لانتوقع حدوث ذلك
قراءة للموقف المصري من القضية...

أما عن دور إسرائيل .....فإسرائيل لا تفكر بطريقتنا فهي تحاول استخدام أوراق ضغط على مصر حتى تضمن أن تحافظ مصر على تحالفها مع إسرائيل ...وهذا لن يكون إلا باستمرار الضغط عليها

بقراءة متأنية لأثيوبيا وتاريخها سيتبين لك ماهو دور الصهاينة هنالك!!!
حتى أن بعض الكتاب والمفكرين الإسلاميين توقعوا وأشاروا إلى أن الحرب القادمة(والكلام كان منذ سنتين)أنها حرب مياه وأشاروا إلى دور إسرائيل في دول المنبع

شكرا على مرورك

وهو كذلك أخ تروبيكال

ولكن التقصير هنا يأتي من الدبلوماسية المصرية

فبما أن الأمر واضح لها هكذا فمن مصلحتها حينئذ

أن توطد العلاقات مع تركيا للضغط على إسرائيل بنفس الورقة

ألا وهي ورقة المياه - وخاصة أن الأمر سيكون أسهل في ظل

حكم العثمانيين الجدد والعلاقات المتذبذبة مع إسرائيل



تحياتي لك ,’,..

د.تروبيكال
31-05-10, 01:26 PM
وهو كذلك أخ تروبيكال

ولكن التقصير هنا يأتي من الدبلوماسية المصرية

فبما أن الأمر واضح لها هكذا فمن مصلحتها حينئذ

أن توطد العلاقات مع تركيا للضغط على إسرائيل بنفس الورقة

ألا وهي ورقة المياه - وخاصة أن الأمر سيكون أسهل في ظل

حكم العثمانيين الجدد والعلاقات المتذبذبة مع إسرائيل



تحياتي لك ,’,..

الخيارات كثيرة ومفتوحة أمام الحكومة المصرية لتتخذ قرارا مشرفا في تاريخها الغابر الأسود
فبالإضافة إلى ماذكرت أنا في المقال أضفت أنت مشكورا إضافة هامة جدا وهي الورقة التركية
شكرا لك