المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تشكيلة رائعة ...... استراحة لكم احباب قلبي


الــنــوخــذة
26-05-10, 11:54 PM
http://up.3ros.net/get-5-2010-92tmwcw2.jpg (http://groups.google.com/group/Habayeb_Syria?hl=ar)

(http://groups.google.com/group/Habayeb_Syria?hl=ar)
(http://groups.google.com/group/Habayeb_Syria?hl=ar)


يحكي أن رجلا من سكان الغابات كان في زيارة لصديق له بإحدى المدن المزدحمة
وبينما كان سائرا معه في إحدى الشوارع
: التفت إليه وقال له
إنني أسمع صوت إحدى الحشرات

أجابه صديقه : كيف ؟ ماذا تقول ؟ كيف تسمع صوت الحشرات وسط هذا الجو الصاخب ؟

قال له رجل الغابات : إنني أسمع صوتها
وسأريك شيئا

أخرج الرجل من جيبه قطع نقود معدنية
ثم ألقاها على الأرض

في الحال التفتت مجموعة كبيرة من الزائرين
ليروا النقود الساقطة على الأرض
واصل رجل الغابات حديثه
: فقال

وسط الضجيج ، لا ينتبه الناس إلا للصوت
الذي ينسجم مع اهتماماتهم
هؤلاء يهتمون بالمال ، لذا ينتبهون لصوت العملة
أما أنا فأهتم بالأشجار والحشرات التي تضرّها
لذا يثير انتباهي صوتها









(http://groups.google.com/group/Habayeb_Syria?hl=ar)



http://up.3ros.net/get-5-2010-92tmwcw2.jpg (http://groups.google.com/group/Habayeb_Syria?hl=ar)


ما أجمل القناعة

في حجرة صغيرة فوق سطح أحد المنازل
عاشت الأرملة الفقيرة مع طفلها الصغير
حياة متواضعة في ظروف صعبة

: إلا أن هذه الأسرة الصغيرة كانت تتميز

بنعمة الرضا
و تملك القناعة التي هي كنز لا يفنى

ولكن أكثر ما كان يزعج الأم
هو سقوط الأمطار في فصل الشتاء

فالغرفة عبارة عن أربعة جدران
و بها باب خشبي , غير أنه ليس لها سقف

وكان قد مر على الطفل أربعة سنوات منذ ولادته لم تتعرض المدينة خلالها إلا لزخات قليلة و ضعيفة

إلا أنه ذات يوم تجمعت الغيوم وامتلأت سماء المدينة بالسحب الداكنة

و مع ساعات الليل الأولى هطل المطر بغزارة
على المدينة كلها , فاحتمى الجميع في منازلهم

أما الأرملة و الطفل فكان عليهم
مواجهة موقف عصيب

نظر الطفل إلى أمه نظرة حائرة
واندسّ في أحضانها , لكن جسد الأم مع ثيابها
كان غارقًا في البلل

أسرعت الأم إلى باب الغرفة فخلعته ووضعته مائلاً على أحد الجدران , و خبأت طفلها خلف الباب لتحجب عنه سيل المطر المنهمر


فنظر الطفل إلى أمه في سعادة بريئة
وقد علت على وجهه ابتسامة الرضا
وقال لأمه : ماذا يا ترى يفعل الناس الفقراء الذين ليس عندهم باب حين يسقط عليهم المطر ؟

لقد أحس الصغير في هذه اللحظة أنه ينتمي إلى طبقة الأثرياء ، ففي بيتهم باب

ما أجمل الرضا
إنه مصدر السعادة و هدوء البال
و وقاية من المرارة و التمرد و الحقد

**********

هل تعلم ؟؟ (http://groups.google.com/group/Habayeb_Syria?hl=ar)

بان البيت الابيض كان لونه رماديا


http://up.3ros.net/get-5-2010-t16t4rbr.jpg (http://groups.google.com/group/Habayeb_Syria?hl=ar)


وعندما غزا الانكليز مدينة واشنطن اثناء
حرب الاستقلال ، أحرقوه في عام 1812

فاعيد ترميمه وطلي باللون الابيض
لاخفاء لون الدخان الاسود نتيجة الحريق

وبقي اسمه
قصر الرئيس حتى عام 1902
عندما سماه تيودور روزفلت باسم البيت الابيض

واول من سكنه الرئيس الثاني جون آدامز


تم بناؤه عام 1792
وقاموا بترميمه وطليه باللون الابيض عام 1817

k7lh
27-05-10, 01:07 AM
وسط الضجيج ، لا ينتبه الناس إلا للصوت
الذي ينسجم مع اهتماماتهم
هؤلاء يهتمون بالمال ، لذا ينتبهون لصوت العملة
أما أنا فأهتم بالأشجار والحشرات التي تضرّها

لذا يثير انتباهي صوتها

صحيح وبقوة
لانلتفت الا لما يعنيناتصوير رائع

















فنظر الطفل إلى أمه في سعادة بريئة
وقد علت على وجهه ابتسامة الرضا
وقال لأمه : ماذا يا ترى يفعل الناس الفقراء الذين ليس عندهم باب حين يسقط عليهم المطر ؟

ياقلبي بس
حتى لو كانت مجرد قصة لكن فعلا اتخيلت الموقف بقوة

لقد أحس الصغير في هذه اللحظة أنه ينتمي إلى طبقة الأثرياء ، ففي بيتهم باب

ما أجمل الرضا
إنه مصدر السعادة و هدوء البال
و وقاية من المرارة و التمرد و الحقد





ما لُّوِن بالاحمر هو مربط الفرس
اكيد اني سأرضى واصافح حتى اعيش بسعادة
قبل اسبوعين اخذت دورة عن العفو والتحرر من قيود الماضي وما اليه من مشاعر تحكمنا في اوقات كثيرة
وجدت ان عفوك وصفحك ورضاك وقناعتك لك انت وحدك وليست لهم أيً كانو ومهما فعلو

رائع ماكتبت نوخذتنا

الميسم
27-05-10, 01:36 AM
حقًا راااائعه

في التشكيلة الاخيرة
وتدرج لون البيت الأبيض , من اللون الرمادي , فـ الأسود
وبعد ذلك تحوله للأبيض ..
قد نطبقها على حال الدنيا , وأزماتها ..
فقد تكون لنا بمثابة اللون الرمادي حالها لا يسرنا ولم نجد منه ما يضرنا ..
وقد تشتد بنا الأزمة فتحول الحال إلى سوااااااد ..
ولكن بكيفية تعاملنا معها , نستطيع أن نعيدها أفضل مما كانت , فتصبح ناصعة البياض ..


كذلك حال الإنسان مع نفسه , ومروره بمتقلبات , قد تجعل في سيرته صفحات سوداء
متى ما عزم على إزالتها , فإن اللون الأبيض الذي سيظهر مع الوقت كفيل على أن
يخفي السواد تمامًا ..المهم أن يكون هناك أمل , وندعمه بالإصرار ..


لا أدري أن كان ربطي في محله صحيح أم لاااا
ولكن هذا ما خطر على البال عند قرآءته ..



النوخذه
شكرًا جزيلًا لك ..

الــنــوخــذة
27-05-10, 01:41 AM
ما لُّوِن بالاحمر هو مربط الفرس
اكيد اني سأرضى واصافح حتى اعيش بسعادة
قبل اسبوعين اخذت دورة عن العفو والتحرر من قيود الماضي وما اليه من مشاعر تحكمنا في اوقات كثيرة
وجدت ان عفوك وصفحك ورضاك وقناعتك لك انت وحدك وليست لهم أيً كانو ومهما فعلو

رائع ماكتبت نوخذتنا

هلا بك وشكرا لك على المرور والتعليق (q62)

الوافي3
27-05-10, 01:46 AM
ما أجمل القناعة

في حجرة صغيرة فوق سطح أحد المنازل
عاشت الأرملة الفقيرة مع طفلها الصغير
حياة متواضعة في ظروف صعبة

: إلا أن هذه الأسرة الصغيرة كانت تتميز

بنعمة الرضا
و تملك القناعة التي هي كنز لا يفنى

ولكن أكثر ما كان يزعج الأم
هو سقوط الأمطار في فصل الشتاء

فالغرفة عبارة عن أربعة جدران
و بها باب خشبي , غير أنه ليس لها سقف

كم نحن محتاجين إلى هذه القناعه
في زمنِ أختلت فيه كل الموازين
بارك الله فيك يالنوخذه

قــصــيــ100
27-05-10, 03:46 AM
يعطيك العافية...

الــنــوخــذة
27-05-10, 08:23 PM
شكرا لمروركم على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري

رمــــــــانه
27-05-10, 08:35 PM
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

الــنــوخــذة
27-05-10, 09:15 PM
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

هلا بك رمانة وتسملي على المرور