المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وائل الإبراشى وكلمة حق !!!


زكريا الناهى
14-02-10, 08:04 PM
أخى القارئ أختى القارئة

ربما كنت مقلا ( قليل الإنتاج ) فى الكتابة هذه الأيام رغم أن الأحداث المصرية والعربية والعالمية يتسارع نبضها حتى إننا نلهث لمجرد قراءتها متتابعة يوميا , ربما كنت مقصرا جدا كأحد المثقفين المصريين والعرب فى أن يكون لى دورا أو أن أشارك فى صناعة وصياغة القرار المصرى أو العربى بصفتى مصرى وعربى , على أنى أعتبر أن جميع المثقفين فى العالم مسئولون عن الإصلاح أو الفساد الذى يجرى بهذا العالم لأنه عالم واحد وكوكب واحد لم تعد تفصله حدود طبيعية أو قارية أو دولية بعد الطفرات الرهيبة فى عالم الإتصالات والإنترنت والتى تجعلك تشاهد كل جديد يحدث بالعالم ربما حتى أثناء حدوثه لا بعد حدوثه , ومهمة المثقف فى نظرى هى محاولة الإصلاح وكشف الفساد ومقاومته ولو حتى أضعف الإيمان بكلمة حق

ربما كانت المقدمة طويلة ولكن عذرا إخوتى كان لابد منها

لعلكم تتابعون معى مصريين وعربا ما يثار فى مصر بسبب الضريبة العقارية ووزير المالية النجيب يوسف بطرس غالى كافأه الله بما يستحق جراء اجتهاده فى رفع معاناة المصريين إلى الحد الأقصى خاصة الفقراء ومحدودى الدخل أو معدوميه إن صح التعبير
وكنت أعرف أن الإعلامى الكبير وائل الإبراشى ينظم حملة ضد الضرائب العقارية مطالبا المصريين بعدم تقديم الإقرار الضريبى أو حتى دفع الضريبة نفسها لعدم دستوريتها ومشروعيتها المنعدمة كما أكدت جبهة علماء الأزهر الشريف كما نما إلى علمى أنه تم توجيه الإتهام إليه بالتحريض ضد عدم تنفيذ القانون الجديد بعد إقراره بمجلس الشعب استنادا إلى مادة باهتة ومميعة وعقيمة من مواد الدستور المصرى الذى صار مرقعا من كثرة تعديلاته التى تخول للسلطة الحالية حكم مصر إلى أبد الآبدين

أنقل إليكم طرفا مما كتب عن ذلك




وائل الإبراشي يكتب:

ذاهبون إلي النيابة يوم الاثنين القادم لمواجهة بلاغ يوسف بطرس غالي الذي يهددنا بالسجن بتهمة تحريض الناس علي عدم دفع الضريبة العقارية http://www.soutelomma.org/uploads/47831.jpg




· سنحول يوسف بطرس إلي متهم بتخريب البيوت وتحطيم العائلات وقهر الغلابة
· لماذا لم يقدم غالي بلاغا ضد الرئيس مبارك الذي قال إن الضريبة العقارية لم تحسم بعد؟!
حدد المستشار هشام الدرندلي المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة يوم الاثنين القادم 8فبراير موعدا لبدء التحقيقات معي في البلاغ المقدم ضدنا من وزير المالية الدكتور يوسف بطرس غالي والذي يتهمنا فيه بتحريض المواطنين علي عدم تقديم الإقرار الضريبي وعلي عدم دفع الضريبة العقارية واختار الدكتور يوسف بطرس غالي هو ومستشاروه مادة تؤدي إلي الحبس المشدد وهي المادة «177»من قانون العقوبات ومضمونها «يعاقب بالسجن مدة لا تتجاوز خمس سنوات كل من حرض غيره علي عدم الانقياد للقوانين أو حسن أمرا من الأمور التي تعد جناية أو جنحة بحسب القانون».. قدم الدكتور يوسف بطرس بلاغه ضدنا استنادا إلي هذه المادة ولم يلجأ إلي بلاغات السب والقذف لأنه يعلم أن حبس الصحفيين فيها تم إلغاؤه .. الهدف واضح إذن وهو أن كل ما يهم الدكتور يوسف بطرس غالي هو إدخالنا السجن للتخلص والانتقام منا لأننا نشن علي سياساته الضريبية التي خربت بيوت المصريين وزادتهم فقرا وجوعا ومرضا وإحباطا حملات مستمرة بالإضافة إلي لهجته القاسية والحادة التي وصلت إلي سب الدين داخل مجلس الشعب ويبدو أننا نجحنا في فضح هذه السياسات الضريبية المجحفة وكشف اللغة المتدنية التي يستخدمها مع المواطنين والصحفيين والمعارضين فاختارنا نحن تحديدا وقدم بلاغه ضدنا دون الآخرين ممن يهاجمونه ليلا ونهارا سرا وجهارا
وهذا يؤكد نجاحنا في مهمتنا التي استندت إلي المهنية وانحازت للناس فأهلا بالدكتور يوسف بطرس غالي أمام النيابة ثم أمام المحكمة لنحولها إلي مواجهة بين الشعب المطحون والجلادين.. فمن الواضح أن الدكتور يوسف بطرس غالي ومستشاريه بذلوا جهدا كبيرا للبحث عن حبل يشنقوننا به وبمجرد أن اهتزوا عن حملتنا التي أخذت عنوان : لا تقدموا الإقرار ولا تدفعوا الضريبة هتفوا في صوت واحد : لقد وجدناها.. هاهم يحرضون ضد القانون.. سنشنقهم بالمادة «177» التي تؤدي إلي السجن.. الغريب أن هذه المادة التي يهدد يوسف بطرس غالي بحبسنا استنادا إليها لم تستخدم إلا مرة واحدة من قبل لأنها مادة مطاطة يمكن تطبيقها علي كل أشكال النقد أو الهجوم أو الدعوة إلي إلغاء تشريع ما، ما لأنها تعاقب علي التشجيع علي عصيان القوانين والتشريعات وبناء عليه يمكن اعتبار الضغط أو الحشد أو الدعوة إلي إلغاء أو تغيير القوانين والتشريعات السلبية جريمة يعاقب مرتكبها بالسجن.
وكلمة تحريض مخيفة فنحن نمارس الكتابة باعتبارها تحريضا لمقاومة الظلم والفساد والديكتاتورية.. تحريضا من أجل الإصلاح والعدالة والديمقراطية.. الفيلسوف سارتر نفسه عرف مهمة المثقف بأنها التحريض وإزعاج السلطات.. لا يفهم الوزراء في مصر دور الصحافة ويعتقدون أن مهمتها هي الطبطبة والتطبيل..
لا ننكر أننا نسعي إلي إلغاء أو تعديل قانون الضريبة العقارية المجحف والظالم والمخرب للبيوت ونعلم أن الوسيلة الوحيدة لإلغائه لابد أن تمر بالقنوات التشريعية والقانونية ونعي جيدا أن دعوتنا لعدم تقديم الاقرار الضريبي ليس هدفها دعوة الناس إلي عدم الالتزام بالقوانين بقدر ماهي صورة احتجاجية ضد هذا القانون الظالم الذي نثق في عدم دستوريته. المشكلة فيمن يتعاملون مع الصحافة دون فهم دورها ويتحسسون مسدساتهم مع كل كلمة تكتب ويقدمون البلاغات بدلا من الرد علي الكلمات بالكلمات.. وزير المالية يستهدفنا لا مانع .. فأهلا ومرحبا به في النيابة والمحكمة.. ولكن السؤال: لماذا لم يقدم الدكتور يوسف بطرس غالي بلاغا مماثلا ضد رئيس الجمهورية محمد حسني مبارك الذي قال بالحرف الواحد: قانون الضريبة العقارية لم يحسم بعد.. هل يوجد تحريض أقوي وأكبر من ذلك، خاصة حينما يأتي من أكبر رأس في الدولة؟!.. ولماذا لم يقدم بلاغا ضد أساتذة ومشايخ الأزهر الدكتور محمد رأفت عثمان والدكتور عبد المعطي بيومي وغيرهم ممن أكدوا أن الضريبة تخالف الشريعة الإسلامية - تحريض آخر باسم الاسلام - ولماذا لا يقدم الدكتور يوسف بطرس غالي بلاغا ضد الشعب المصري الذي أعلن رفضه للضريبة الظالمة والذين رفعوا معنا شعار : لا تقدموا الإقرار ولا تدفعوا الضريبة.
الدكتور يوسف بطرس غالي تفرغ لملاحقتنا وأرسل رئيس مصلحة الضرائب العقارية للإدلاء بأقواله أمام النيابة واتهمنا بأننا نستغل متاعب الناس وأن ما نكتبه يمكن أن يهيج الجماهير التي تعاني معيشيا واجتماعيا.. وهي شهادة نعتز بها.. شهادة بأننا نجحنا في التأثير علي الناس باعتراف رجال يوسف بطرس غالي ولذلك سيكون الشعب كله معنا في مواجهة وزير الجباية.. سنذهب إلي النيابة يوم الاثنين القادم لتبدأ أول أيام المعركة القانونية لإسقاط قانون الضريبة العقارية الظالم حتي لو كان الثمن دخولنا السجن.. لا نتراجع عن مواقفنا ولا نتهرب من مسئولياتنا.. وسنحول وزير المالية إلي متهم بتخريب البيوت وتحطيم العائلات وقهر الغلابة..

[email protected]

كتبه وائل الإبراشى - جريدة صوت الأمة

http://dostor.org/sites/default/files/imagecache/article_image/sites/default/files/10/Feb/06/mainimage/4.jpg وائل الإبراشي في طريقه إلى النيابة أمس (http://dostor.org/sites/default/files/10/Feb/06/mainimage/4.jpg)
(http://dostor.org/sites/default/files/10/Feb/06/mainimage/4.jpg)


أكد الكاتب الصحفي وائل الإبراشي - رئيس تحرير جريدة صوت الأمة- أثناء مثوله أمام نيابة شمال الجيزة الكلية للتحقيق معه في البلاغ المقدم ضده من وزير المالية الذي يتهمه فيه بتحريض المواطنين علي عدم الالتزام بقانون الضرائب العقارية في حملة صحفية بجريدة صوت الأمة أن لديه مستندات أعدها خبراء دستوريون تثبت عدم دستورية قانون الضرائب العقارية لأن السكن ملك لكل مواطن وفي ظل القانون الجديد لن يستطيع بيعه حتي يقوم بسداد الضريبة العقارية واعتبر الإبراشي أن حديث الرئيس في كفر الشيخ حول عدم انتهاء الحكومة من قانون الضرائب العقارية أكبر دليل علي وجود ارتباك في السلطة مضيفًا أن المادة التي يمثل للتحقيق بناءً عليها لم يتم استخدامها من قبل في تاريخ الصحافة وأشار إلي أن هناك حملة من النظام ضد جريدتي صوت الأمة والدستور بسبب معارضتها الشديدة للفساد الحكومي في ظل النظام الحاكم واستنكر الإبراشي قبيل دخوله للتحقيق معه أن تتم محاكمة الصحفيين علي أدائهم بالمخالفة لقانون حرية الصحافة بينما يترك يوسف بطرس غالي وزير المالية بعد أن سب الدين في مجلس الشعب وأضاف أن طارق فرج - رئيس مصلحة الضرائب العقارية قد اتهمه أمام النيابة بتحريض المواطنين علي عدم تقديم الإقرارات الضريبية ومخالفة القانون ولكن ذلك لن يرهبه وسيظل مستمرًا في حملته ضد قانون الضرائب العقارية الذي لا يستند للدستور ويخالف القانون وأن واجبه يحتم عليه تحذير المواطنين بعد أن استجابوا له فور بدء حملته ضد القانون مهما كلفه ذلك.

كانت منال حسين - وكيل أول وزارة المالية ومديرة مكتب الوزير - قد تقدمت ببلاغ يوم 19 يناير الماضي للنائب العام تتهم فيه صحيفة صوت الأمة ورئيس تحريرها بتحريض المواطنين علي مقاطعة قانون الضرائب العقارية.

وقد أعلن وائل الإبراشي أمام النيابة بمسئوليته الكاملة عما نشر بالجريدة نافياً أي مسئولية عن عصام إسماعيل فهمي- رئيس مجلس الإدارة.

وقررت النيابة إخلاء سبيل الإبراشي بالضمان الشخصي بعد أن وجهت له تهمة تحريض المواطنين علي عدم الالتزام بقانون الضريبة العقارية.
كتبه محمود الجارحى - جريدة الدستور

والسؤال الذى يطرح نفسه بكل قوة الآن أكثر من اى وقت مضى
هل يدفع هذا الرجل ثمن وقفة الحق هذه التى يقفها فى وجه الظلم والفساد وحده ؟
أم نتضامن معه ونبحث عن الكيفية التى نعاونه بها نصرة للحق والعدل ؟

مرفق بالموضوع ضمنا الإيميل الخاص بوائل الإبراشى لمن يرغب فى مراسلته وأضعه لكم مرة أخرى

[email protected]






__________________

أصفر عرقوب
15-02-10, 08:06 AM
الدكتور يوسف بطرس غالي كلف الخزينة المصرية حوالي مليون دولار صُرفت على علاجه في أمريكا وأوربا ، بطرس غالي الأب إعترف بأنه سليل الخيانة حيث أن جده حكم على فلاحي دنشواي بالشنق جراء اشتباكهم مع جنود انجليز بعدما تعرض هؤلاء الجنود لفتيات من القرية فتعرضوا لهجوم من الفلاحين دفاعاً عن أعراضهم ، خيانات تولد خيانات ، أعانكم الله يا شعب مصر



.

عبْث
15-02-10, 09:09 AM
كأحد المثقفين المصريين والعرب فى أن يكون لى دورا أو أن أشارك فى صناعة وصياغة القرار المصرى أو العربى بصفتى مصرى وعربى ,








قرأتها ... مَرَارَاً

زكريا الناهى
15-02-10, 06:03 PM
الدكتور يوسف بطرس غالي كلف الخزينة المصرية حوالي مليون دولار صُرفت على علاجه في أمريكا وأوربا ، بطرس غالي الأب إعترف بأنه سليل الخيانة حيث أن جده حكم على فلاحي دنشواي بالشنق جراء اشتباكهم مع جنود انجليز بعدما تعرض هؤلاء الجنود لفتيات من القرية فتعرضوا لهجوم من الفلاحين دفاعاً عن أعراضهم ، خيانات تولد خيانات ، أعانكم الله يا شعب مصر



.


وبعد الذى قلت يا صديقى لم يعد هناك ما يقال
شكرا لمرورك الكريم وتضامنك الشريف ودعائك الطيب
وعسى الله أن يرحم شعوب العرب جميعها

زكريا الناهى
15-02-10, 06:13 PM
كأحد المثقفين المصريين والعرب فى أن يكون لى دورا أو أن أشارك فى صناعة وصياغة القرار المصرى أو العربى بصفتى مصرى وعربى
قرأتها ... مَرَارَاً

اختيارك لهذه الفقرة فى اقتباسك وتعليقك عليها يعكس فهما ووعيا بطبائع الأمور كما يعكس تفاؤلك للكلمات أو تشاؤمك منها لكثرة مردديها بلا داعى أو هدف أو لوجود الكثيرون منهم الصامتون دوما الساكتين أبدا الذين لا يفعلون شيئا حيال الأمور المطروحة بالوطن العربى الكبير وأنا هنا لا أقول إنى فاعل ولكنى أعلن تأييدى لأمر أو لشخص أرى أنه محق فى كلامه ووجهات نظره أو أعلن رفضى واعتراضى على أمر أو على كلام شخص ووجهة نظره حيال مسألة معينة وهذا أبسط حقوق الإنسان المحرمون نحن منها فى الوطن العربى الكبير , أن نقول نعم نؤيد أو لا نرفض
وأخيرا تحياتى لمرورك الكريم وتعليقك الحر

زكريا الناهى
15-02-10, 06:14 PM
كأحد المثقفين المصريين والعرب فى أن يكون لى دورا أو أن أشارك فى صناعة وصياغة القرار المصرى أو العربى بصفتى مصرى وعربى
قرأتها ... مَرَارَاً

اختيارك لهذه الفقرة فى اقتباسك وتعليقك عليها يعكس فهما ووعيا بطبائع الأمور كما يعكس تفاؤلك للكلمات أو تشاؤمك منها لكثرة مردديها بلا داعى أو هدف أو لوجود الكثيرون منهم الصامتون دوما الساكتين أبدا الذين لا يفعلون شيئا حيال الأمور المطروحة بالوطن العربى الكبير وأنا هنا لا أقول إنى فاعل ولكنى أعلن تأييدى لأمر أو لشخص أرى أنه محق فى كلامه ووجهات نظره أو أعلن رفضى واعتراضى على أمر أو على كلام شخص ووجهة نظره حيال مسألة معينة وهذا أبسط حقوق الإنسان المحرومون نحن منها فى الوطن العربى الكبير , أن نقول نعم نؤيد أو لا نرفض
وأخيرا تحياتى لمرورك الكريم وتعليقك الحر