المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وأخيرا رقدت على السرير الأبيض واسبب جشع ابني


عشقي ديرتي
09-01-10, 02:37 PM
مع الأيام بدأت أتقبل فراق منزلي لكنني حزينه بداخلي ,بدأالاكتئاب يعرف طريقه الى قلبي الى أن أصبت بالانهيار والصمت بسبب تضايق ابني من مجيئ بناتي لزيارتي نهاية الأسبوع ,وساءت العلاقات بينهم والسبب ابني مما صابني بجلطه في القلب نقلت على أثرها الى المستشفى ,وخرجت من المستشفى وتعافيت ولله الحمد بسبب رعاية ابنتي لي وبقيت عند ابنتي أنعم ولله الحمد بالصحة والعافية الى أن اتى يوم وكذب علي ابني وأذني الى منزله وياليته منزله اللذي كنت فيه .بل قسم لي جناح من منزله مما رجع لي الحزن والاكتئاب الشديد ولم يمضي الا ثلاثة أشهر وأسقط بكسر بالحوض وها أنا أكتب معاناتي وأنا سأكمل شهري الثاني في المستشفى ومن شدة حزني فقدت الكلام وقلبي يتعصر وأنا أرى حرقة عيون بناتي حزنا علي ,حسبي الله ونعم الوكيل (قال تعالى :وان من أموالكم وأولادكم عدو لكم فاحذروهم ) أرجو التثبيت للعضة ولكم شكري .(qq79)