المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أربعاء دامي جديد.. ومجزرة جديدة في الأنبار تخلّف 100 قتيل وجريح من ضمنهم المحافظ


الصاعقة العراقية
01-01-10, 08:52 PM
أربعاء دامي جديد.. ومجزرة جديدة في الأنبار تخلّف 100 قتيل وجريح من ضمنهم المحافظ ومعاون قائد الشرطة ونائب المحافظ لشؤون الأمنية.! - تقرير مصوّر

2009-12-30 :: إعداد الرابطة العراقية - وكالات ::

http://www.iraqirabita.org/upload/6278.jpg
مزيد من المفخخات

http://www.iraqirabita.org/upload/6279.jpg


http://www.iraqirabita.org/upload/6280.jpg
مزيد من الموتى

http://www.iraqirabita.org/upload/6281.jpg
مزيد من الخراب

http://www.iraqirabita.org/upload/6282.jpg
مزيد من الدماء

http://www.iraqirabita.org/upload/6283.jpg
مزيد من الأشلاء

http://www.iraqirabita.org/upload/6284.jpg

http://www.iraqirabita.org/upload/6285.jpg

http://www.iraqirabita.org/upload/6287.jpg
مزيد من الجثث.!؟



مجزرة جديدة، وأربعاء دامي جديد وأصابع ايرانية تترك بصماتها عبر المفخخات والانتحاريين ( المزعومين ) من يفخخون عن بُعد، هزت سلسة انفجارات عنيفة ومتزامنة وسط مدينة الرمادي أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من العناصر الحكومية..

فيما انفجرت سيارة مفخخة استهدفت مديرية شرطة الانبار الحكومية ،أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات منهم بينهم عضوان في مجلس المحافظة والقائم مقام ومعاون قائد الشرطة.. هذا وارتفعت حصيلة التفجيرات إلى مقتل 35 وإصابة 65 شخص معظمهم من عناصر الشرطة الحكومية وسط مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار.

كما ذكر مصدر حكومي" إن ثلاث سيارات مفخخة هزت المجمع التي تتواجد فيه الدوائر الحكومية، ما أسفر عن مقتل وإصابة 100 شخص من ضمنهم المحافظ ومعاون قائد الشرطة ونائب المحافظ لشؤون الأمنية". حيث كانت احدى الانفجارات قد استهدفت المحافظ واصابته برقبته وأحد اعضاء مجلس المحافظة وتضاربت بالانباء حول مقتله..!

هذا وبعد الانفجارات التي هزت المحافظة.. واصابت العديد من الاشخاص ومن ضمنهم محافظ الانبار الذي تغشى الخبر عن مقتله او اصابته، استمرت الطائرات ودوريات الشرطة بالاهراع الى مكان الحادث واستمرت اكثر من ساعتين.. فيما تضاربت الأنباء بشأن مقتل محافظ الانبار قاسم محمد من عدمه في التفجير الذي استهدف مبنى المحافظة أثناء قيام المحافظ بالتجوال لتفقد تفجيرين بسيارتين مفخختين في المحافظة.

وذكر العميل حميد الهايس رئيس مجلس انقاذ الانبار مقتل المحافظ ، فيما نفت مصادر طبية بالإضافة إلى رئيس مجلس محافظة الانبار ، مقتله، واشارت مصادر طبية إلى أن المحافظ في حالة حرجة حاليا وتجرى له عملية جراحية في احد المستشفيات".. فيما صرّح أن أحد مرافقي محافظ الانبار هو من قام بتفجير نفسه ما ادى الى مقتله.!

من جهة أخرى هدد النائب
الأول لمحافظ الأنبار حكمت زيدان بمقاضاة جميع الجهات السياسية والإعلامية التي تحدثت عن قيام أحد عناصر حماية محافظة الأنبار قاسم الفهداوي بتفجير نفسه، مبيناً أن الانتحاري الذي فجر نفسه داخل مبنى المحافظة دخل بزي للشرطة. وقال زيدان إن محافظة الأنبار ستقاضي أي جهة إعلامية وسياسية تتحدث عن تفجير أحد عناصر المحافظ نفسه، مؤكداً أن الانتحاري الذي فجر نفسه داخل مبنى المحافظة دخل بعد الانفجار الأول متنكراً بزي للشرطة، واستغل الفوضى التي حدثت واقترب من المحافظة لمسافة ثلاثة أمتار وفجر نفسه.

وأضاف زيدان أن أفراد حماية المحافظ هم الذين قتلوا بالتفجير الانتحاري وأنقذوا حياة الفهداوي لأنهم كانوا واقفين أمامه، مشيراً إلى إصابة كل من عضوي مجلس المحافظة سعدون عبد المحسن وعلي الدرب بجروح متفاوتة إثر التفجير. وتوقع الزيدان تحسن حالة محافظ الأنبار الصحية بعد الساعة السادسة من مساء يوم الأربعاء عقب إجراء عمليات جراحية عدة له من الكادر الطبي في مستشفى الرمادي العام.

هذا وأسدل الستار ليوجه الاتهام للـ( القاعدة )، وتبرئة ايران وشراذمها، أسوة بما اتفق عليه الأحزاب العميلة الحاكمة، كون اتهام الجارة ( الحميمة ) خطاً أحمر.. في تجاهل تام لتقارير نشرت صادرة عن شرطة الرمادي أكدت استهداف أكثر من 40 عنصراً من ضباط الشرطة والسياسيين وشيوخ العشائر ورجال الدين وعمليات اغتيالات حدثت في الشهر المنصرم وتمت باستخدام متفجّرات تـُعرف على النطاق الشعبي باسم "القنابل اللاصقة" ذات الصنع الايراني.

جدير بالذكر انتشار عمليات القتل بالقنابل اللاصقة "إيرانية الصنع"، والتي تقوم فيها العصابات التي تسمى "المجموعات الخاصة" والتي تقف وراء هذه الجرائم في المناطق الغربية.
وحسب رحيم الدليمي الناطق باسم شرطة الأنبار، فإن 90 بالمائة من محاولات الاغتيال، تنفذ باستخدام طريقة "القنابل اللاصقة" التي تستورد من "خارج العراق". ويعتقد الرائد حسن التميمي من شرطة الفلوجة أن القنبلة التي قتل بها الشيخ محمد حسين العبيدي، "إيرانية الصنع"!!.

فكما يبدو ستكون هناك مجازر ضمن ممارسة ديمقراطية التنافس الانتخابي لكن عن طريق التصفيات لشخصيات سياسية أو دينية أو عشائرية مهمة يمكن أن يكون لها ثقل في تحشيد الأصوات لصالح جهة سياسية دون أخرى. ووصف هذا "تنافس العنف" بأنه "أرذل سبل العمل السياسي لأنه في الأقل يزهق أرواح مواطنين أبرياء ليس لهم ناقة ولا جمل في هذه الصراعات السياسية"!.

فإلى متى ستستمر ايران وقاعدتها في اراقة دماء العراقيين وسط صمت ( القبور ) الحكومي عن اتهام الربيبة وبشكل صريح؟
أم أن حكومة العملاء قد وقعت معاهدة جديدة مع ايران على اباحة الدم العراقي.!

بنت الهيلا
01-01-10, 09:41 PM
اللهم احقن دماء اخواننا في العراق

وسدد رمى اخواننا المجاهدين

المحــــارب **
01-01-10, 09:50 PM
لاحول ولاقوة الا بالله
اللهم اصلح شان العراق ... اللهم امن روع اهله واصلح اللهم حالهم وايدهم بنصرك وتأييدك .. ياعزيز ياحكيم وانت على كل شي قدير سبحانك

سيمار
01-01-10, 09:53 PM
لاحول ولاقوة الا بالله
اللهم اصلح شان العراق ... اللهم امن روع اهله واصلح اللهم حالهم وايدهم بنصرك وتأييدك .. ياعزيز ياحكيم وانت على كل شي قدير سبحانك


آمين يارب

عسل 2009
02-01-10, 03:54 AM
اذا كان القتلى مسلمين الله يرحمهم
واذا كانو مجوس الله يحرقهم
واذا كانو امريكان الله يزيد عدد قتلاهم

الصاعقة العراقية
02-01-10, 08:34 PM
امين
شكرا جزيلا على المرور

باص جوازات
02-01-10, 09:11 PM
اذا كان القتلى مسلمين الله يرحمهم
واذا كانو مجوس الله يحرقهم
واذا كانو امريكان الله يزيد عدد قتلاهم


آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمييييييييييين

الصاعقة العراقية
03-01-10, 08:41 PM
شكرا جزيلا على المرور
بارك الله فيكم
وجزاكم الله خير