المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أعطني قدوة !!!


جراح !!
27-10-09, 05:25 AM
منذ الصغر ونحن نتعلم الكثير من المعلومات التي نكتشف فيما بعد انها
مبادئ واخلاق وقيم نبيله ...

فيلقن الطفل وتحقن اذناه بالكثير من التعاليم الساميه في بيته ومدرسته على وزن
بعض التعاليم المعلبه والجاهزه...

(( الكذب حرام ..... ومن غشنا فليس منا ... والادب قبل العلم ))

وكل ذلك جميل ويدعوا للبهجه والسرور .........

اذا ماهي مصيبتنا في عدم التأثر والاستفادة مما يقدم لنا تربويا ؟؟

هل السبب في التربيه

ام في طريقة التعليم

ام هو المجتمع


اعتقد انها جميع الاسباب آنفة الذكر ....

وعشان نحاول نثبت ذلك شرايكم نلبس طاقية الاخفاء ونحضر اول حصه
لمعلم من معلمين العرب ((مع مراعاة فوارق اللهجه))

اهلاً باالشطار

طبعاً اول شيئ نتعلمه ياحبايبي هو آداب الدخول ....

((فيخرج كاالاهبل)) .......... ويغلق الباب من وراءه
ثم (( طق ... طق ... طق )) : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فبماذا تردون ياشطار ؟؟؟؟ صح ؟ وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ماشاءالله بارك الله فيكم

ولازم نعرف ان الادب اهم من العلم ... فلا نضحك من احد ولانؤذي احد ولا نتقاذف باالالقاب
تعرفون لييييش ياشطاااااااااااااار ... لان الله تعالى قال (( ولاتنابزوا باالالقاب))

(( ياسلاااااااااااااام كلام يشرح القلب والله .... يسلم فمك ياوستااااز ))
خرج المدرس لمكاتب الادراة ويعود ليسمع الاصوات من بعيد بعدما اختلط الحابل
باالنابل ............. (( يعني اطفال وماعندهم احد ... هقوتكم بيصلون ركعتي الضحى)) ؟؟؟

يسرع الملقن ((عفواً المعلم)) ليخرب عملياً كل ماحاولت المناهج زرعه في العقول ....
فيقبل متأبطاً شره معه :36_1_29: ليرفس الباب رفساً ويفتحه بعنف ..............
. (( بلا طق طق بلا خرابيط))
فيستبدل السلام بـــ ( آآآآآآآبوكم لاابو الكلاب السود ) ( لابالله ... كدينا خير :ro258es:)
ويزحلط السلام ويخور في الكلام حتى يصل الى ...

((وانت ياعيون الضفدع ماقلت لك لاتقوم من مكانك ... والا انت يابو تبن وش
جابك هنا)) .......... ((طخني اذا ما تنابزوا باالالقاب يااوستاز))

اتوقع ان هذا يكفينا لاننا لن نطيق الصبر اكثر من ذلك ....

ونتجه مع ملاكنا المسكين الى بيته .... ليجد الجميع ((وهم القدوة)) ينتهجون
ثقافة عجيبه في حل مشاكلهم واساليب مربكه لعقله الصغير ((فلا تكذب ... لكن
خللك ذيب خلص حالك))
و ((لاتغش .... لكن ترى فيه شيئ اسمه (كتف قانوني) ...... ولدي ياولدي

هنا تكون المحصله الطبيعيه : قناعه لااراديه ((لدى النشئ)) ودون ان يشعر في ان
هذه المبادئ غير قابله للتطبيق على ارض الواقع بل هي فقط للحفظ والتسميع ....
(( فيتعلم ان هناك ماهو خاص باالمدرسه والعلم .... وهناك ماهو خاص باالحياة العامه ))
تماما مثل الشهادات التي تعلق على صدر احد الجدران كأي قطعة اثاث او جزء من اجزاء
ديكور الغرفه وتكون عملياً للمنظره والتباهي ...

اعتقد ان هذه اول بذور ثقافة الاقنعه فنتعلم العيش بوجهين (( على الاقل ))

وجه ظاهر امام الجميع يسير بكل دقه وحذر والتزام ومثاليه ...... (ملاك والحافظ الله)
ووجه خفي .... يطبق ماتعلمه عمليا ................ فتكون الازدواجيه
وما تسببه من عقد وكلاكيع كثيره ...


و سلامتكم

عــزالخــوي
27-10-09, 06:01 AM
.. (( يعني اطفال وماعندهم احد ... هقوتكم بيصلون ركعتي الضحى)) ؟؟؟

لهالدرجه وصل الاستهتار يعني قلت الامثله مافيه الا الصلاة يضربهاالمثل الهزلي

اتوقع مكانه حصاد الانترت

وفيه بعض الاجابيات وهذايدل على تربية المعلم اساسأ

الميسم
27-10-09, 07:27 AM
موضوع يجسد الواقع الذي نعيشه ..
تمامًا , هو ما ذكرت ..
والمتهمين هم من صنفت ..
التربية , التعليم, المجتمع..
البذرة تغرس في محيط الأسره , منذ أن يبدأ الطفل بفهم ما حوله وإستيعابه لما يرى أمامه ..
من هنا يبدأ بتطبيق ما يمليه عليه ذلك القدوة ..
قد يرى أو يشعر بأول زله , من ذلك القدوه ..ولكنه يلتمس العذر لأنه ما زال صغير , ومن أول
تبرير , ولكنه يسأل النفس سؤال ..
المربي هو المخطيء ..!! المخطيء هو قدوتي ..!!
إذًا لالوم علي ..فتبدأ القيم والمباديء بتعرضها لأول هزه ..
ثم يأتي العالم الآخر ..عالم المدرسة ..ياترى كم في رحابها من قدوة ..؟ حتى يكاد يظن انه سيتخرج منها وقد فاق القمة ..كيف لا وهو قد جمع بين علم وتربيه ..!!
فتحدث المفاجأة بأن ما تعلمه في أول نهارها , ينهار في آخره ..
فتتعرض المباديء والقيم لهزة ثانية , ولكنها هذه المرة أشد من السابقه ..
ويعود ليشكي الحال , ولكن لمن ..؟ لمن هم في الأصل أسوأ حال ..
ولمن كانت منهم البدايه , وعلى يديهم ستكون النهايه ..
وما نخشاه حدث , وما توقعناه رأيناه ..
بالفعل ..خرج للمجتمع بعد أن كبر ونضج , ليرى أن أمثاله كثر ..
فتتابع الهزات لتتساقط الأخلاقيات , فتتعرى الشخصيات ..
فـ يجدون لأنفسهم العذر ..فهم لم يتعلموا , بل لقنوا , فخرجوا من مدارسهم وهم لم يفقهوا ..
فـ بدأوا بالتطبيق بشيء من التخبيط , فضروا , وأضروا ..
وآن لنا أن نبحث عن قدوه ..ولكن هل العثور عليه مهمة سهله ..؟؟!!
لاأظن لأننا كمن يبحث عن إبرة في وسط قشه ..
فالمرض كان جد خطير وقضى وللأسف على الكثير ..

موضوع قيم وجدير بالنقاش..
تقبل خالص الشكر والتقدير ..

جراح !!
27-10-09, 07:36 AM
.. (( يعني اطفال وماعندهم احد ... هقوتكم بيصلون ركعتي الضحى)) ؟؟؟

لهالدرجه وصل الاستهتار يعني قلت الامثله مافيه الا الصلاة يضربهاالمثل الهزلي

اتوقع مكانه حصاد الانترت

وفيه بعض الاجابيات وهذايدل على تربية المعلم اساسأ


هناك مشكله بسيطه وهو ان المستهتر الذي تقصده هو في حقيقة
الامر انا http://www.3roos.com/uploder/uploded20080901/261321/11229967924.gif! لاني صاحب الموضوع !!!


اما بخصوص صفة الاستهتار فهذا حقك ... لكني لست معك
فيما تفضلت فيه الا ان كان الاطفال يؤدون صلاة الضحى ؟!



وكل الشكر لمرورك الكريم اللي زادني شرف واسعدني ...

جراح !!
27-10-09, 08:10 AM
البذرة تغرس في محيط الأسره , منذ أن يبدأ الطفل بفهم ما حوله
وإستيعابه لما يرى أمامه ..
من هنا يبدأ بتطبيق ما يمليه عليه ذلك القدوة ..
قد يرى أو يشعر بأول زله , من ذلك القدوه ..ولكنه يلتمس العذر
لأنه ما زال صغير , ومن أول
تبرير , ولكنه يسأل النفس سؤال ..
المربي هو المخطيء ..!! المخطيء هو قدوتي ..!!
إذًا لالوم علي ..فتبدأ القيم والمباديء بتعرضها لأول هزه ..
ثم يأتي العالم الآخر ..عالم المدرسة ..ياترى كم في رحابها من قدوة ..؟ حتى يكاد يظن انه سيتخرج منها وقد فاق القمة ..كيف لا وهو قد جمع بين علم وتربيه ..!!
فتحدث المفاجأة بأن ما تعلمه في أول نهارها , ينهار في آخره ..
فتتعرض المباديء والقيم لهزة ثانية , ولكنها هذه المرة أشد من السابقه ..
ويعود ليشكي الحال , ولكن لمن ..؟ لمن هم في الأصل أسوأ حال ..
ولمن كانت منهم البدايه , وعلى يديهم ستكون النهايه ..
وما نخشاه حدث , وما توقعناه رأيناه ..
بالفعل ..خرج للمجتمع بعد أن كبر ونضج , ليرى أن أمثاله كثر ..
فتتابع الهزات لتتساقط الأخلاقيات , فتتعرى الشخصيات ..
فـ يجدون لأنفسهم العذر ..فهم لم يتعلموا , بل لقنوا , فخرجوا من مدارسهم وهم لم يفقهوا ..
فـ بدأوا بالتطبيق بشيء من التخبيط , فضروا , وأضروا ..
وآن لنا أن نبحث عن قدوه ..ولكن هل العثور عليه مهمة سهله ..؟؟!!
لاأظن لأننا كمن يبحث عن إبرة في وسط قشه ..
فالمرض كان جد خطير وقضى وللأسف على الكثير ..

موضوع قيم وجدير بالنقاش..
تقبل خالص الشكر والتقدير ..




احسنتي اختي ... (وسأستعين برد سابق لي حول نفس الموضوع)

المشكله ان الجميع لايمارس التربيه المدروسه قدر ممارسة اسوء طرق التعليم
واقلها اثراً على النفوس ((التلقين)) ...

ولو وعينا كأسر وكمربين ان عقل الطفل يتأثر ويحفظ ويستوعب ((الافعال والممارسات))
التي نقوم بها امامه اكثر من تأثره ((بالتلقين)) ... لوفرنا الكثير من
الوقت والجهد في الوصول لافضل النتائج وذلك لان مايرتبط باالعقل اهم
مما يرتبط باالاذنين فقط !


كل الشكر والتقدير لأختي القديرة الميسم ولهذه الإضافة الجميله التي
وكاالعادة كانت وافيه حدود التميز ...

دام فكرك النير اختي ... والسلام عليكم ...

قطر الندى
27-10-09, 01:15 PM
يعطيك العافية أخي

في رأيي

السبب الرئيسي لعدم تأثر الأطفال بالقيم التي يتلقونها هو ضياع القدوة في المنزل

فالأب مثلًا ينصح والده عن عقوبة الكذب , و إذا اتصل عليه أحد يقول لولده : قل له إني مو موجود

أو ينصحه بصلاة الجماعة و هو لا يصليها

و كذلك الأم تحدث ابنتها أو ابنها عن الأخلاق و تجدها طول اليوم تصرخ و تشتم

أو عن الصدق و هي تكذب على أبيهم

و إذا اكتشف الطفل أن والده أو والدته يخالفان ما يقولان مرة واحدة فتأكد أنه سيفقد القدوة إلى الأبد...

و هناك أمثلة كثيرة من مجتمعاتنا التي تأمر الناس في البر و تنسى نفسها.

لالـه
27-10-09, 02:52 PM
إننا معنيون بما يحدث لأبناءنا من عثرات مستقبليه ..

وما ذكرت عن هذا المعلم يعتبر مثالاً واحداً من ملايين الأمثله الهابطه التي تتابع رحلتها التنازليه فوق سلم التقدم المهني والإنساني ..

ليست هناك رساله أعظم من تربية النشىء

ولكن للأسف تعلمو عن الحياة كما تحكى لهم بتصور خاطيء لا كما هي على حقيقتها وكانت النتيجه قصور في العلم وسوء في التقليد





احترامي

قصتي رواية
27-10-09, 06:53 PM
و سلامتكم

الله يسلم عمرك ..

ويعطيك العافية على هذا الموضوع ..



اذا ماهي مصيبتنا في عدم التأثر والاستفادة مما يقدم لنا تربويا ؟؟


مثل ما ذكرت هي الطريقة في التعليم

جميع المربون من آباء وأمهات ومعلمون ومعلمات

يستخدمون كما تفضلت طريقة التلقين ..

وهذه لا جدوى منها .. ومع هذا مستمرة ولا تزال مستمرة..

الطريقة المثلى هي دمجهم في الواقع وإشراكهم في

التجارب ..

مثلاً.. الأب يأخذ ابنه للمسجد ولا يكتفي بالأمر فقط ..

رأينا مدارس اليابان .. كيف يشركونهم في الأعمال ..

ويمارسونها على الواقع ..

شتان بيننا وبينهم ..

لا ننسى قدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ..

كيف كان تعليمه لنا ..


يرفس الباب رفساً ويفتحه بعنف ..............
. (( بلا طق طق بلا خرابيط))
فيستبدل السلام بـــ ( آآآآآآآبوكم لاابو الكلاب السود ) ( لابالله ... كدينا خير :ro258es:)
ويزحلط السلام ويخور في الكلام حتى يصل الى ...

((وانت ياعيون الضفدع ماقلت لك لاتقوم من مكانك ... والا انت يابو تبن وش
جابك هنا)) ..........

في هذه الحالة المفروض يحضر ذكاء الأستاذ ..

بعد هدوئه .. وهدوء التلاميذ ..

يسألهم ..هل ماقمت به الآن صحيح أم خاطيء..

وما الخطا في ذلك ..




وأخيراً...

لنضع نصب أعيننا ..هذه القاعدة ..

أسمعني لن أفهم ..أريني قد أفهم .. أشركني سوف أفهم ..

الشـــــادن
28-10-09, 12:23 AM
الطفل صفحـه بيضاء ما كتبنا عليـــه حتـمآ هو ما سيظهر
علـى سطح الورقه وما أصدق قول الرسول صلى الله عليه وسلم
{ كل مولود يولد على الفطره ......... .... الحديث }

والمؤسف أن يجد الطفل أمامه القدوه المعلم .. والقدوه الاب او الام
ويكون الاثنين على طرفـي النقيض في التربيه .. فيصبح تناقض في عقل
الطفل ويعيش كثير من الممارسات الخاطئه ..

هنا يتبين لنا عظـم المسؤليه الملقـاه على عاتق الوالدين تجاه
تربية الابناء .. لأنه في الخير يبقى تأثير الوالدين على الطفل
اكبر بكثير من تأثير المعلم ومن غيـــــــره
فيجب أن يكون توجيههم بطريقه تتناسب مع عمر الطفل
واستيعابه للفكره .. وتكون بعيده عن التنظير والتلقين
فهو لن يستوعب معنى الكلام بقدر تجسيد المعنى له


يعطيـك العـــــافيه يا الجراح
موضوع يستحق التوقف عنده
بالتوفيــــق ...

جراح !!
28-10-09, 02:20 AM
يعطيك العافية أخي



في رأيي

السبب الرئيسي لعدم تأثر الأطفال بالقيم التي يتلقونها هو ضياع القدوة في المنزل

فالأب مثلًا ينصح والده عن عقوبة الكذب , و إذا اتصل عليه أحد يقول لولده : قل له إني مو موجود

أو ينصحه بصلاة الجماعة و هو لا يصليها

و كذلك الأم تحدث ابنتها أو ابنها عن الأخلاق و تجدها طول اليوم تصرخ و تشتم

أو عن الصدق و هي تكذب على أبيهم

و إذا اكتشف الطفل أن والده أو والدته يخالفان ما يقولان مرة واحدة فتأكد أنه سيفقد القدوة إلى الأبد...

و هناك أمثلة كثيرة من مجتمعاتنا التي تأمر الناس في البر و تنسى نفسها.




ياهلا فيك اختي وبإضافتك الرائعه ...

لكنك ستعودين بنا يااختي الى نفس السؤال الذي سيولد الكثير من
الاسئله ايضاً اهمها :

من يغير في الاخر ! التعليم ام معتقدات المجتمع

الاكيد أن مشاكل التربيه كثيره ومتشعبه وكل ماتفضلت به (اذا لم نعمم)
حقيقي بل وطبيعي ايضاً فاالناس مذاهب لايمكن ان يجتمعوا على خلق
واحد !

والخلل يبدأ من الجهات المشاركه في تنشأة الطفل (من الوالدين والاسرة
وصولاً للمدرسه والمجتمع ايضاً) و التي جميعها ترفع شعارات معينه
وتستموت في مطالبة الاجيال الجديدة في تطبيقها في الوقت الذي هي
ذاتها تقدم وهي لاتدري وبشكل عملي دروساً تناقض دعواتها ... كما
تفضلتي ...


انرتي المكان اختي الكريمه والف شكر لوجودك ...

جراح !!
28-10-09, 02:27 AM
إننا معنيون بما يحدث لأبناءنا من عثرات مستقبليه ..

وما ذكرت عن هذا المعلم يعتبر مثالاً واحداً من ملايين الأمثله الهابطه التي تتابع رحلتها التنازليه فوق سلم التقدم المهني والإنساني ..

ليست هناك رساله أعظم من تربية النشىء

ولكن للأسف تعلمو عن الحياة كما تحكى لهم بتصور خاطيء لا كما هي على حقيقتها وكانت النتيجه قصور في العلم وسوء في التقليد





احترامي

صدقتي اختي ...

المشكله الاساس أننا والى الان لم نعي أن الخلل يكمن فينا نحن
وليس نابعاً من اجيالنا الجديده ...
فالنشئ هو نتيجة تربيه وتعليم وليس نتاج عشوائي !!!

خالص الشكر اختي لمداخلتك القيمة والسلام

جراح !!
28-10-09, 02:42 AM
و سلامتكم


الله يسلم عمرك ..

ويعطيك العافية على هذا الموضوع ..




وأخيراً...

لنضع نصب أعيننا ..هذه القاعدة ..


أسمعني لن أفهم ..أريني قد أفهم .. أشركني سوف أفهم ..



سجلتي بهذا الرد افضل الاضافات ...

ذكرتي بضرورة دمجهم في الواقع وأرى ان هذه الجزئية
بالذات قد تكون احدى اسباب هذه المشاكل فاالواقع
لايسر !
والمشكله ليست فيما ندرس قدر ماهي مشكلة التطبيق
المجتمعي ... الذي تناقضت افعاله مع اقواله وشعاراته التي
لايمل تكرارها ...

ولأختي كل الشكر على مرورك الكريم ... والسلام عليكم

ღالكونتيسة الناعمةღ
28-10-09, 03:08 AM
شر البلية مايضحك ~}


مدري اضحكـ ولا اصيح ..!

عنجد كلماتك كلها بالصميم ~

وبصرااحه مدارسنا ثلاث ارباعها ماشية على هالقاعدة ,,

تلقين × تلقين = تبخر + فورمات لذهن الطالب = طالب لافائدة منه (الا ماقل)

وبكذا لانلووم الطالب اذااا إنجن وصاار متناقض ~ لان اساسه وتعليمه كله سآير على هالمنهج ..


أمأنينآ ان الوضع يتعدل قبل لانجني شوكة تعليم اعيالنا ..! ~ ويصييرون ضحية ..!

سلمت اخوي ع الموضوع القيم

جراح !!
28-10-09, 10:10 AM
الطفل صفحـه بيضاء ما كتبنا عليـــه حتـمآ هو ما سيظهر
علـى سطح الورقه وما أصدق قول الرسول صلى الله عليه وسلم
{ كل مولود يولد على الفطره ......... .... الحديث }

والمؤسف أن يجد الطفل أمامه القدوه المعلم .. والقدوه الاب او الام
ويكون الاثنين على طرفـي النقيض في التربيه .. فيصبح تناقض في عقل
الطفل ويعيش كثير من الممارسات الخاطئه ..

هنا يتبين لنا عظـم المسؤليه الملقـاه على عاتق الوالدين تجاه
تربية الابناء .. لأنه في الخير يبقى تأثير الوالدين على الطفل
اكبر بكثير من تأثير المعلم ومن غيـــــــره
فيجب أن يكون توجيههم بطريقه تتناسب مع عمر الطفل
واستيعابه للفكره .. وتكون بعيده عن التنظير والتلقين
فهو لن يستوعب معنى الكلام بقدر تجسيد المعنى له


يعطيـك العـــــافيه يا الجراح
موضوع يستحق التوقف عنده
بالتوفيــــق ...


يااهلا بأختي شادن ...

صحيح الطفل شاشة بيضاء كل ماحوله يؤثر فيه ويساهم في تشكيل شخصيته
والمصيبه اخيتي ان المؤثرين قد تكاثروا وأنتي تفتحين بإضافتك القيمه باباً
آخر فسابقاً كان المؤثرون لايتجاوزون ثلاث فئات (العائله , االحاره , المدرسة)
اليوم في عصر العولمه اصبحت المؤثرات كثيره وتزامن ذلك وبكل اسف مع
انحسار دور الاسرة والذي هو اصلاً مهزوز كما ذكرنا سابقاً ...


لذلك انا معك في أن التنظيرات لاتفيد كثيراً لكن المشكله مشكلة امه
اضاعت هويتها وتاهت مابين واقع و مفروض ... ولن نعود الا
بمشروع ثقافي حقيقي يغرس وينمي في النفوس المبادئ والمثل
حتى تصبح جزء لايتجزأ من شخصيته ...


ولك من اخيك كل الشكر على مرورك الذي اضاء الصفحه ... والسلام

جراح !!
28-10-09, 01:36 PM
شر البلية مايضحك ~}


مدري اضحكـ ولا اصيح ..!

عنجد كلماتك كلها بالصميم ~

وبصرااحه مدارسنا ثلاث ارباعها ماشية على هالقاعدة ,,

تلقين × تلقين = تبخر + فورمات لذهن الطالب = طالب لافائدة منه (الا ماقل)

وبكذا لانلووم الطالب اذااا إنجن وصاار متناقض ~ لان اساسه وتعليمه كله سآير على هالمنهج ..


أمأنينآ ان الوضع يتعدل قبل لانجني شوكة تعليم اعيالنا ..! ~ ويصييرون ضحية ..!

سلمت اخوي ع الموضوع القيم


ياهلا اختي الكريمه الكونتيسه ...

المجتمع واستناداً لضروف وثقاةٍ معينه هو من خلف هذه التناقضات
في شخصياتنا جميعاً ! لذلك ستدوم قوافل الضحايا طالما لم يحدث
تغيير يطال الثقافة المجتمعية بأسرها ...


لاختي كل الشكر والتقدير على حضورك الكريم ...

والسلام عليكم