المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أبرز القادة العسكريين المسلمين


Nabil48
24-10-09, 10:21 AM
أبرز القادة العسكريين المسلمين

لم يحفل مجال تقدم فيه المسلمون وعلموه من خلاله العالم بقادة ورواد مثلما حفل المجال العسكري، فالقادة المسلمون العسكريون النبلاء لا يحصيهم عدد، ولا يحويهم إحصاء، وقد يكون ذلك راجعاً إلى كثرة الحروب والمواجهات التي واجهها المسلمون أثناء نشر دعوتهم، أمر للدفاع عن أنفسهم وديارهم.
فلن ينسى العالم أعلام الأمة الإسلامية من أمثال: خالد بن الوليد، وعمرو بن العاص، والمثنى بن حارثة، والقعقاع بن عمرو، وقيس بن هبيرة، وعقبة بن نافع، وصلاح الدين الأيوبي، ومحمد الفاتح، وعبد الرحمن الداخل، ونور الدين محمود.. وغيرهم من عظماء العسكريين المسلمين الذين قادوا المعارك ببصيرة حربية مذهلة، واستطاعوا أن يجعلوا من الجهاد في سبيل الله تجارب عملية وتطبيقات فدائية يشيب لها قادة العدو.
ولكن قبل هؤلاء جميعا:
رسول الله صلى الله عليه وسلم

فهو خير النماذج العسكرية المسلمة على الإطلاق، فكان قائداً محنكاً وزعيماً عسكرياً فذاً، يشارك جنوده المعارك جنباً إلى جنب، ويشاروهم في أمورهم الحربية، ويكفينا ذكراً هنا أن هؤلاء القادة من أصحابه صلى الله عليه وسلم كانوا ثمرة تربيته وفكره وتوجيهه ومبادئه العسكرية الجهادية..
لقد استطاع النبي صلى الله عليه وسلم أن يحول هزيمة المسلمين في أحد إلى نصر سياسي وعسكري، ولو أن قائداً مكانه صلى الله عليه وسلم لَنَدَبَ حظه، أو لحاكَمَ الرماةَ محاكمة عسكرية قاسية، ولكنه لم يفعل ذلك فهو خير البشر، خرج في اليوم التالي لغزوة أحد واشترط ألا يخرج معه إلا من شَهِد أُحُداً، فما كان من قريش إلا أن انسحبت، فحفظ ماء وجه المسلمين ورُدَّتْ إلى المسلمين كرامتهم.
وموقفه صلى الله عليه وسلم في غزوة حنين بعد أن فَرَّ جيشه ولم يثبت إلا هو وقلة لا تتجاوز المائة على أكثر التقديرات، فاستطاع بشجاعة القائد والفدائي أن يعيد جنوده إلى مضمار المعركة بعد أن غامر بحياته، ورفع صوته على مقربة من الأعداء منادي: "أنا النبي لا كذب أن، ابن عبد المطلب"؛ ليلتف حوله أصحابه وجنوده الكرام، ويعودوا بكل حماس وإصرار، ويحولوا الهزيمة إلى نصر.
فصلِّ الله وسلِّمْ على قائدنا وزعيمنا الكريم، فقد قاد صلى الله عليه وسلم ثماني وعشرين غزوةً مع جنده.
وإذا سألنا أنفسنا ما الذي دفع مفكراً أمريكياً مثل "مايكل هارت" أن يورد محمداً صلى الله عليه وسلم في صدارة كتابه "العظماء المائة"؟
سيكون جوابنا أن غير المسلمين من المنصفين لا يسعهم إلا أن يقدروا لنبي الإسلام قدره من باب الإنصاف لا أكثر.
وإذا انتقلنا إلى باقي القادة العسكريين المسلمين من بعد نبي الإسلام صلى الله عليه وسلم لوجدنا قائدا قلما توفر إخلاصه وذكاؤه وحبه لجيشه وجنوده وأمته في قائد عسكري. إنه سيف الله المسلول:

* خالد بن الوليد

هو "أبو سليمان خالد بن الوليد بن المغيرة"، ينتهي نسبه إلى "مرة بن كعب بن لؤي" الجد السابع للنبي (صلى الله عليه وسلم) و"أبي بكر الصديق" رضي الله عنه.
وأمه هي "لبابة بنت الحارث بن حزن الهلالية"، وقد ذكر "ابن عساكر" – في تاريخه – أنه كان قريبًا من سن "عمر بن الخطاب".
أما أبوه فهو "عبد شمس الوليد بن المغيرة المخزومي"، وكان ذا جاه عريض وشرف رفيع في "قريش"، وكان معروفًا بالحكمة والعقل؛ فكان أحدَ حكام "قريش" في الجاهلية، وكان ثَريًّا صاحب ضياع وبساتين لا ينقطع ثمرها طوال العام.
* فارس عصره
تعلم خالد بن الوليد الفروسية كغيره من أبناء الأشراف، ولكنه أبدى نبوغًا ومهارة في الفروسية منذ وقت مبكر، وتميز على جميع أقرانه، كما عُرف بالشجاعة والجَلَد والإقدام، والمهارة وخفة الحركة في الكرِّ والفرِّ.
واستطاع "خالد" أن يثبت وجوده في ميادين القتال، وأظهر من فنون الفروسية والبراعة في القتال ما جعله فارس عصره بلا منازع. )) ( إسلام أون لاين )
(( شاهد الرسول صلى الله عليه وسلم أثناء قتاله للمشركين أن خالد بن الوليد يتمتع بشخصية قيادية متميزة وفكر عسكري عميق، فكان يرجو أن يستفيد المسلمون من هذه الطاقة في حركة الجهاد الإسلامي؛ فأخذ الرسول صلى الله عليه وسلم يسأل عن خالد ؛ قال ابن سعد رحمه الله: ( وكان خالد من فرسان المشركين وأشدائهم... ثم قذف الله في قلبه حب الإسلام لما أراد الله به من الخير ودخل رسول الله صلى الله عليه وسلم عام القضية مكة؛ فتغيب خالد؛ فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم أخاه؛ فقال: " أين خالد؟ " ثم قال: "... ما مثل خالد يجهل الإسلام، ولو كان جعل نكايته وجده مع المسلمين على المشركين؛ لكان خيرا له، ولقدمناه على غيره ")) القيادة العسكرية في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم: د / عبد الله محمد الرشيد
* وكان هذا من أسباب مجيء خالد إلى النبي صلى الله عليه وسلم وإسلامه، وقد كان سيدنا خالد ابن الوليد يتمتع بعقلية عسكرية فذة ونادرة مما أهله ليتبوأ هذه المكانة العالية في قيادة الجيوش الإسلامية،
* وقد ذكر صاحب كتاب ( القيادة العسكرية في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ) الصفات القيادية التي كان يتحلى بها خالد بن الوليد رضي الله عنها ومنه:
القدرة على إصدار القرار الصحيح والسريع، والإدارة القوية الثابتة، وتحمل المسئولية، وثبات النفس، وبُعْد النظر، ومعرفة النفسيات والقابليات، والثقة والمحبة المتبادلة بينه وبين جنوده، وقوة الشخصية، والماضي المجيد الذي كان يتمتع به، والشجاعة والقابلية البدنية، ومعرفة وتطبيق مباديء القيادة والتي تتلخص في: اختيار المقصد وإدامته، والتعرض، والمباغتة، وحشد القوة، والاقتصاد بالمجهود، وتطبيق مبدأ الأمن من أجل المحافظة على سلامة قواته، والمرونة، والقدرة على تأمين التعاون بين صفوف قطعات الجيش من جهة، وبين تشكيلاتها التعبوية من جهة أخرى في يسر وسهولة، وإدامة المعنويات، ويقوم هذا المبدأ على دعامتين رئيسيتين هم: الثقة المتبادلة والإيمان الراسخ، والأمور الإدارية وخفة الحركة، والمحافظة على الهدف.
(القيادة العسكرية في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم د / عبد الله محمد الرشيد ص 591 وما بعدها بتصرف.)
* أحد مواقفه العسكرية الرائعة:
في غزوة مؤتة وبعد أن استشهد القواد الثلاثة (( قدَّر خالد رضي الله عنه بفكره العسكري المتميز خطورة الموقف الذي يتعرض له المسلمون في هذه المعركة، فآثر الانسحاب بالجيش دون أن يعلم الأعداء بهذا التدبير.
وقد ابتكر رضي الله عنه خطة حربية تقوم على الايهام والخداع، لتحقيق هذا الهدف. وقد ذكر أهل المغازي والسير تلك الخطة الحربية ولخصها أحد القادة العسكريين المعاصرين بأسلوب عسكري يبرز مدى ما يتمتع به خالد من عبقرية عسكرية متميزة.
قال اللواء الركن محمود شيت خطاب: لقد قاتل يومه قتالا شديد، فلما أظلم الليل غير نظام جيشه فجعل مقدمته ساقته، وساقته مقدمته، وكذلك فعل بالميمنة، والميسرة، أي أنه سحب جيشه من ساحة المعركة وأبقى ساقته تحمي الانسحاب، نشر هذه الساقة؛ ليحتل فرسانها مساحة شاسعة من الأرض، وأمرهم أن يحدثوا أصواتا مرتفعة بما لديهم من أبواق وطبول وأدوات حربية وإثارة الغبار بالخيل تدور بسرعة في دوائر ضيقة، كل ذلك جعل الروم لا يشعرون بانسحاب قوات القسم الأكبرمن المسلمين ليل، من جهة، ويعتقدون أن إمدادات قوية جاءتهم ليل، لهذا لم يقدم الروم على مطاردة المسلمين فَسَهَّلَ ذلك على خالد مهمته في سحب رجاله من ساحة المعركة بأمان، ودون أن ينقلب الانسحاب إلى هزيمة، كما سهل عليه مهمة سحب الساقة التي سترت انسحاب القسم الأكبر من قوات المسلمين وذلك بعد أن اطمأن إلى أن القسم الأكبر من قواته قد وصل إلى مأمنه. ومع ذلك لم يكن سحب الساقة سهل، لأنها كانت بتماس شديد بالعدو،من جهة، ولأنها كانت تشغل منطقة واسعة من الأرض من جهة أخرى. ))
(القيادة العسكرية في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم د / عبد الله محمد الرشيد)

* عمرو بن العاص

هو عمرو بن العاص بن وائل بن هاشم بن سعيد بن سهم القرشي السهمي. أبو عبد الله. أرسلته قريش إلى الحبشة ليطلب من النجاشي تسليمه المسلمين الذين هاجروا إلى الحبشة وإعادتهم إلى مكة فلم يستجب له النجاشي ورده. أسلم سنة ثمان للهجرة هووخالد بن الوليد وعثمان بن طلحة، وقدموا إلى المدينة مسلمين. ولاه عمر بن الخطاب قيادة جيوش فلسطين والأردن بعد موت يزيد بن أبي سفيان، ثم سيره لفتح مصر فافتتحه، وأقرَّه الخليفة عثمان عليه، ثم عزله عنها.(موقع الإسلام)
* الجانب العسكري في حياة القائد عمرو بن العاص
تحلى عمرو بن العاص رضي الله عنه بصفات قيادية أهلته لهذا المنصب حتى أصبح من كبار القادة في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضي الله عنهم.
وقد توافرت في عمرو الصفات القيادية الآتية:
الشجاعة، والرأي السديد والعقل الراجح، وبُعد النظر، والقدرة على جمع المعلومات، والماضي الناصع المجيد، واتخاذ القرارات الصحيحة وتنفيذها في الوقت المناسب،
ومن المباديء العسكرية التي طبقها عمرو بن العاص الحرص على تطوير القدرة الحركية، والشدة على أعداء المسلمين، وادخار القوى، وخفة الحركة....
( القيادة العسكرية في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم د / عبد الله محمد الرشيد ) بإيجاز شديد

عن موقع قصة الإسلام

islam20209
25-10-09, 04:45 PM
Nabil48

جزاكم اللة خيرا وبارك فيكم




http://fsfs.jeeran.com/6.gif

shmooo_332
25-10-09, 10:37 PM
جزاكـ الله خير