المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أكذوبة أن ( نصر اللات ) سـيد المقاومـة


جروان
30-05-09, 12:20 PM
أكذوبة ســــيد المقاومـة
ـــــــــــــــ
على مدار أكثر من سنوات وسنوات تم تسليحه على أعلى مستوى وتدريب مقاتليه بصورة استثنائية على يد خبراء إيرانيين ، كما أن أجهزته الأمنية كان يتم تدريبها على يد عناصر الاستخبارات السورية .. .. ..

ومعارك " حزب اللات وهبل " مع القوات الصهيونية كانت معارك " الدعاية والدجل والكذب " الإعلامي الآسر للمشاعر العربية المجروحة .. .. ..
بينما معاركه في بيروت كانت معارك " تحرير الأرض " ، ولكن تحريرها من الوجود السني وليس تحرير فلسطين من الوجود الصهيوني .

لذلك كان " حزب اللات وهبل " يحشد قواته وأسلحته وخططه كلها في بيروت وما حولها ، وبقايا رمزية في الجنوب لزوم " السيناريو والدعاية " الإعلامية .

ورمزهم " نصر اللات وهبل " لا يشعر بأدنى حرج وهو يضع صورة الزعيم الإيراني في خلفية وقفته القبيحة ، يقدم نفسه كملاك طاهر ولا يتصرف إلا بكل طهر ونقاء ، ويغازل المشاعر العربية بلعبة المقاومة ، بينما هو يقطع يد أي مقاوم يحاول الوصول إلى الكيان الصهيوني من الجنوب ، لأنه يخلط الحسابات وينفذ " المشروع الصفوي " في لبنان ، وبمباركة أمريكية لا تخفيها الاستنكارات الإعلامية الصادرة عن البيت الأبيض .

والموقف الأمريكي في لبنان كما في العراق ، يمثل مظلة للدور الطائفي الخطير الذي يمارســـه " حزب اللات وهبل " في لبنان لتطهيرها من الوجود الســــني ، كما يمارسها " حزب اللات وهبل " ، تدريبا ومشاركة لقوى طائفية في العراق لتطهير الجنوب ومعظم بغداد من الوجود السني أيضا ، وهي وثائق كشفتها مؤسسات أمريكية مدنية وغير أمريكية .
الآن يقترب حلم " الهلال الرافضي " من التجسد العملي في الشرق الأوسط ، بعد أن سقط العراق في هيمنته بدعم أمريكي ، وسقط لبنان في هيمنته بدعم إيراني ، وسقطت السلطة السورية في الوحل الطائفي من خلال هيمنة الشيعة العلويين على الحكم باسم " حزب البعث " طوال ما يقرب من أربعين عاماً .

أخيراً .. .. .. ..
ــــ إلى النخب والعامة التي ضللتها أكاذيب " المقاومة " طويلا .. .. .. بعد سنة على غزوة بيروت السنية ، تبين بشكل واضح أن هناك ايجابيات كثيرة لما حصل على الرغم من الخسائر الكبيرة التي لحقت باللبنانيين السنة من أهل العاصمة وســــقوط عدد كبير من الشهداء " نحسبهم كذلك والله تعالى حسيبهم " بكل دم بارد بهدف ترهيب السني وجعله يرضخ نهائيا لثقافة " حزب اللات وهبل " ويستسلم لها .
في مقدم هذه الإيجابيات سقوط مقولة أن سلاح " حزب اللات وهبل " موجه الى العدو الصهيوني ، هذا السلاح موجه الى صدور اللبنانيين ولا وظيفة أخرى له .
هذا السلاح خطر على لبنان واللبنانيين وعلى كل القضايا العربية خصوصا القضية الفلسطينية
من يثير النعرات الطائفية والمذهبية في أي أرض عربية ، لا يخدم سوى الكيان الصهيوني الساعي إلى أن يكون الإعتراف بها بصفة كونها يهودية ، ولهذا السبب دفع إسرائيل الى توفير رفع الأسهم التعاطفي مع " حزب اللات وهبل " بعد غزوة بيروت عندما قبلت بتقديم هدية له تمثلت في صفقة تبادل الأسرى التي تمت في تموز ـ يوليو من العام / 2008 .
ــــ إلى النخب والعامة التي ضللتها أكاذيب " المقاومة " طويلا .. .. .. بعد ما حل ( حزب اللات وهبل ) الدمار في لبنان : انظر ماذا يقول الســـفيه الذليل ( نصر اللات ) !!! .... والذي تراه من الشرفاء !
أعلن الأمين العام لـ ( حزب اللات وهبل ) ... نصر اللات ، الأحد 3 / 8 / 1427 هـ ـ 27 / 8 / 2006 م .. .. انه لو علم حزب الله بأن عملية اســـر الجنديين الإسرائيليين كانت ستقود إلى الدمار الذي لحق بلبنان .. ( لما قمنا بها قطعا ) .
وقال في مقابلة مع فضائية ( الجديد " نيو تي في " ) ذات التوجه الرافضي في اللبناني بتاريخ 29 / 8 / 2006 م
( أن قيادة الحزب لم تتوقع ولو واحداً بالمئة أن عملية الأسر ستؤدي بهذه السرعة وبهذا الحجم لأنه بتاريخ الحروب هذا لم يحصل )
وقال : ( إذا سألتموني أنني لو كنت أعلم بأن عملية الخطف هذه ستؤدي إلى حرب بهذا الحجم بنسبة واحد بالمئة فقطعاً لما فعلنا لأسباب إنسانية وأخلاقية وعسكرية واجتماعية وأمنية وسياسية . لا أنا ولا حزب الله ولا الأسرى في السجون الإسرائيلية يقبلون بذلك وحتى أهاليهم لا يقبلون . لكن هذه النتيجة لم تخطر على بال أي منا في القيادة ولو بنسبة واحد في المئة رغم كل التجربة العريقة لجميع أعضاء القيادة ) .
وأعلن " نصر اللات " أن " حزب اللات " : ( لا يتوجه إلى جولة ثانية ) من الحرب مع إسرائيل !!! .
ــــ إلى النخب والعامة التي ضللتها أكاذيب " المقاومة " طويلا .. .. .. انظروا ماذا قال الســـفيه الذليل ( نصر اللات ) !!! .... بعدما انطلق صاروخ من جنوب لبنان .
ولتعد بنا الذاكرة إلى الاحداث الدامية في قطاع " غزة " .. .. .. حيث بدأت العملية في 27 / 12 / 2008 م ، واستمرت حتى 17 / 1 / 2009 م ، أي ( 22 ) يوماً هي عدد الأيام التي استغرقها العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ، فيما ســـمي بعملية " الرصاص المصبوب ".. .. .. شاهدنا وسمعنا في جميع المحطات الفضا‍ئية كيف اطلقت الوعود والعهود من الثلاثي ( ملالي قم ومشهد وطهران .. .. وزعيم النصر اللاتي .. .. وعلوية وبعث سوريا )
وقالوا لو أقدمت اسرائيل على ضرب او غزو قطاع غزة فان اراضي غزة ستكون مقبرة للغزاة ، وان صواريخ الثورة الايرانية وصواريخ ما يسمى بــ " زعيم النصر الالهي " ستنهال كالمطر على تل ابيب والمدن الاسرائيلية الاخرى ، وتكون في ذلك نهايتها المحتومة .
وحين وقعت الواقعة وبدأ الطيران الصهيوني المجرم يضرب قطاع غزة ، وانتشرت جثث الشيوخ والنساء والاطفال في الشوارع والطرقات ، وقطعت الامدادات الانسانية عن القطاع ، انتظر الناس المدد من الثلاثي المذكور .. .. ..
فكانت ان انطلقت راجمات الصواريخ ، الصوتية من فم قائد الثورة الايرانية وانطلقت المدفعية الكلامية من الحنجرة الماسية لزعيم النصر الالهي ، متوشحا العلم الفلسطيني يوم عاشوراء .
وعندما انطلق صاروخ من جنوب لبنان الى الاراضي المحتلة ، وإذا بزعيم النصر الالهي ! ، وكما تناقلت جميع المحطات الفضائية بما فيها " المنار " التابعة للحزب الباطني اللاتي ، انكاره الشديد ، واتصاله برئيس الجمهورية اللبنانية يعلن نفيه القاطع ان يكون الصاروخ الذي انطلق من جنوب لبنان الى الاراضي المحتلة من صواريخه ، وليس له علاقة لا من قريب او بعيد بهذه الحادثة مقسما بأغلظ الايمان على صدق قوله .