المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ماذا خسر المسلمون عندما ظهر تنظيم القاعدة الرباني ؟


عشق الجهاد
22-05-09, 12:50 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



هل خسر المسلمون شيئا عندما ظهر تنظيم القاعدة؟



الحمد لله الذي جعلنا مسلمين وأكرمنا بحمل فكر الجهاد وجعلنا من الطائفة المنصورة فالحمد لله والشكر له على هذه النعم الكثيرة, والصلاة والسلام على خير خلق الله سيدي ومولاي وقُرة عيني ومهجة قلبي محمد عليه وعلى آله الصلاة والسلام وعلى من سار على نهجه واتبع هديه وسنته إلى يوم الدين وبعد:


يأتي بعض المتفيقهون من المسلمين ليقولوا بأن القاعدة هي سبب دمار المسلمين وذلهم وهي سبب تأخرهم وسجنهم وهي سبب الحرب العالمية علينا وهي سبب إتهام المسلمين بالإرهاب وغيرها من التهم التي يعتبرها فقهاء المارينز وعلماء التسول أنها تُسكت القاعدة وأنصارها.



قبل الاجابة عن هذا السؤال لا بد أن نسأل أنفسنا :



كيف كان واقع المسلمين قبل ظهور تنظيم القاعدة؟؟


هل كانت الأمة الإسلامية في عز ورفعة ورخاء؟ هل كانت تحتكم لكتاب الله وسنة رسول الله عليه الصلاة والسلام؟؟ هل كان حكام البلاد الإسلامية من أهل التوحيد ؟؟ هل جيوش الأمة الإسلامية طردت اليهود وقاتلت الصليبيين الذين أذاقوا الأمة الويلات والويلات؟. هل كانت الأمة الإسلامية تدافع عن العفيفات الطاهرات في سجون الطواغيت؟؟ وهل الربا والخمور والدعارة قد أُلغيت من الدساتير والقوانين النتنة؟؟ وهل وهل وهل؟؟


نعود لذي بدء إلى السؤال الأساسي


كيف كان واقع المسلمين قبل ظهور تنظيم القاعدة؟؟



كانت أمة الإسلام في ذيل الأمم لا يأبه لها احدا ولا يخشاها صغار الكفار كانت في صف العلمانيين و في صف الشيوعيين وكانت تدور مع أهل الكفر حيث داروا. كانت أمة المليار يُقتل أبنائها ويُسجنوا ويعذبوا ولا أحدا يُحرك ساكنا , المجازر في أمة المليار كانت عظيمة فمن مجزرة أيلول الأسود إلى صبرا وشاتيلا إلى مجازر أهل بيت المقدس إلى البوسنة والهرسك إلى الشيشان والصومال مرورا بكل منطقة فيها من يقول لا إله إلا الله محمد رسول الله . كانت الدول المسماة إسلامية زورا وبُهتانا تعمل عند الغرب الكافر وأمريكا الصليبية وكان ولا زال الحكام خدام للكفار بل أحجار شطرنج يحركهم أسيادهم كيفما شائوا.



كل الطغاة هنا أحجار طاولة ** بوش يحركها لهوا ويختار


حسني وباراك قمصان مفصلة** وعباس والأسد أكمام وأزرار


لا تأمننّ ذئاب الناس معذرة**فالذئب ذئب وابن الذئب غدار



وفي حصار العراق سقط أكثر من مليون ونصف من أطفال العراق قتلى من الجوع الذي سببته أمريكا وحلفائها.



وخلاصة واقع أمة المليار أنها كانت تعيش في غرفة الإنعاش بين الحياة والموت, وكادت شجرة الإسلام أن تُجتث من أصولها، وكادت بذرة المسلمين أن تُستأصل من جذورها قبل ظهور تنظيم القاعدة الذي درس واقع الحركات الإسلامية واستفاد من تجربة أفغانستان إستفادة عظيمة. فقد وصف وأجاد إبن الأثير في كتابه الكامل12/ 375، 376 وهو يصف حال المسلمين يوم إحتل بلادهم التتر وقد كان واقع إبن الأثير فيه بعض الضعف وليس كحالنا اليوم فقال : ( فيا ليت أمي لم تلدني، ويا ليتني مت قبل هذا أو كنت نسياً منسياً. إلا أني حدثني جماعة من الأصدقاء على تسطيرها، وأنا متوقف ثم رأيت أن ترك ذلك لا يجدي نفعاً.. فلو قال قائل: إن العالم منذ خلق الله سبحانه وتعالى آدم- عليه السلام- وإلى الآن لم يبتلوا بمثلها لكان صادقاً) إنتهى .


فماذا سيقول إبن الأثير لو كان في هذا العصر قبل ظهور تنظيم القاعدة؟ لا أظنه سيكتب شيئا بل سيقف خطيبا ويقول للناس من يبايع على الموت فلا خير في حياة ليس فيها جهاد وخلافة. وزاد إبن الأثير وهو يصف ذل المسلمين وخوفهم من الأعداء قائلا : (حكى لي رجل قال: كنت أنا ومعي سبعة عشر رجلاً في طريق، فجاءنا فارس من التتر وقال لنا: حتى يُكتف بعضنا بعضاً، فشرع أصحابي يفعلون ما أمرهم، فقلت لهم: هذا واحد فلم لا نقتله ونهرب؟! فقالوا: نخاف، فقلت: هذا يريد قتلكم الساعة فنحن نقتله فلعل الله يخلصنا، فوالله ما جسر أحد أن يفعل، فأخذت سكيناً وقتلته وهربنا فنجونا). وأشد من ذلك قال ابن الأثير: (وبلغني أن إمرأة من التتر دخلت داراً وقتلت جماعة من أهلها وهم يظنونها رجلاً، فوضعت السلاح وإذا هي امرأة فقتلها رجل أخذته أسيراً).



فأقول وبكل حزن وأسى أن أمة محمد عليه الصلاة والسلام قد فاقت آلاف المرات ما وصل إليه المسلمون في زمن التتر. ولكن ولله الحمد والمنة أنه لا تزال هناك طائفة من هذه الأمة تحمل السلاح وتقاتل في سبيل الله لا يضُرها خذلان الناس لها ما دامت على الحق.لقد ظهر تنظيم القاعدة في زمن اليأس القاتل فحرر عقول الناس من الخوف والذل والمهانة وجعل الناس يتسابقون للشهادة في سبيل الله ويقترعون للعمليات الإستشهادية التي سنها المجاهدون فكانت سنة حسنة.



و كان هناك جزء بسيط من أمة محمد عليه الصلاة والسلام يتحرك لحمل السلاح ولكن الطغاة من الحكام كانوا يقضون على حملة فكر الجهاد بالقتل والسجن والإبعاد. قامت في مصر والجزائر وسوريا وبلاد الحرمين ولبنان وتونس وليبيا واليمن والسودان والأردن وغيرها من البلدان حركات جهادية تحاول النهوض بالأمة ولكن سكوت عوام الناس ورضاهم بالظلم أدى إلى فشل هذه الحركات المخلصة. وكانت أفغانستان قد تهيئت للحكم بالإسلام ولكن الأمريكان دمروا كل شيئ وجعلوا من المجاهدين أدوات لهم يتقاتلون فيما بينهم ويُقتل الألاف بلا نتيجة تذكر. حتى قامت الطالبان وأقامت شريعة الله ومكن الله لهم في الأرض وهذا الذي أدى إلى بزوغ فجر القاعدة التي تًهيأ لها الأمن والإيمان فبدأت التخطيط السليم وبُعد النظر في معرفة الأعداء فحددت أهدافها الإستيراتيجية المحنكة وعرفت بمن تبدأ وكيف تبدأ في القتال فالأعداء كُثر من المرتدين إلى طواغيت العالم الذين يتفننون بقتل أمة لا إله إلا الله . فكانت بداية القاعدة الذهبية من أرض العز في أفغانستان. .


فقرر تنظيم القاعدة أن يخوض الصراع مع رأس الكفر العالمي المتمثل بأمريكا الصليبية التي كانت المسؤول المباشر في حصار شعب العراق المسلم وكانت قد إحتلت إحتلالا مباشرا لجزيرة محمد عليه الصلاة والسلام وكانت المسؤول والمخطط لضرب الحركات الإسلامية المجاهدة حتى أنها هي التي أبلغت روسيا عن مكان القائد جوهر دوداييف رحمه الله. وكانت هي المثّبتة لحكام العرب المرتدين الذين أذلوا أمة الإسلام وقمعوا الشعوب بالحديد والنار والسجون والتعذيب الذي يفوق آلاف المرات سجن أبو غريب ولا حول ولا قوة إلا بالله .


في ظل هذا الظلام الحالك كان تنظيم القاعدة قد حدد أهدافه العالمية والمحلية. وبدأ فعلا بقتال الأمريكان فكانت الضربات البرية ومنها ضربة نيروبي ودار السلام التي هزت الأمريكان وجُن جنون حكامها فقاموا بردة الفعل الغبية وضربوا السودان وأفغانستان، عندها أيقن قادة الجهاد بأن أمريكا دولة قابلة للإستفزاز ونستطيع أن نأتي بها إلى بلاد المسلمين كي تكون نهايتها. ثم كانت الضربة الثانية بحرا وتم ضرب المدمرة كول أكبر مدمرة يعتز بها الأمريكان فأيقن الأمريكان بأن الذي يقاتلهم ليس عاديا ولكنه يخطط ويخطط حتى يحصُل على ما يريد. وكانت الضربة التاريخية التي لا مثيل لها في عالم الحروب كانت هذه الضربة عن طريق الجو وشاهدها العالم بتقدير من المولى العزيز الجبار مباشرة على الهواء .. ولقد دمرت هذه الضربة المباركة أسطورة أمريكا وهزت أمنها الداخلي والخارجي الذي كان يرتعد العالم لذكر إسم الإستخبارات الأمريكية الداخلية والخارجية فأصبحت أمريكا أُضحوكة الناس وكانت هذه الضربة هي التي بها إستنشقنا ريح العز وبها إنقسم العالم إلى فُسطاطين كانت هذه الضربة في يوم ثلاثاء الفتح وسميت بغزوتي نيويورك وواشنطن وحُق لها أن تسمى بالغزوة المباركة فلله در من قاموا بها ومن خططوا لها ومن مول هذه الضربة وبارك الله بمن أيد هذه الضربة.


وبهذة الضربة تكون القاعدة قد ألغت المستحيل فأصبح المستحيل حقيقة ملموسة وأصبح قتال أقوى قوى الكفر في هذا العالم أمرا مقدورا عليه من قبل ثلة من المجاهدين الذين يخططون للفوز في الدارين.


ولما قامت القاعدة وأعلنت بكل وضوح وبدون مداهنة أن إقامة الخلافة الراشدة عن طريق الجهاد هو الحل لجميع مشاكل البشرية وبدأت بتطوير العمل الجهادي فكان ما ذكرت لكم أنفا. وأيقنت القاعدة أن سبب ذل المسلمين هو حبهم للدنيا وكراهيتهم للموت في سبيل الله.



روى الإمام أبو داود وغيره عن ثوبان قال: (قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يوشك أن تتداعى عليكم الأمم كما تتداعى الأكلة إلى قًصعتها، فقال قائل: أومن قلة نحن يؤمئذ؟ قال: بل أنتم يؤمئذ كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل، ولينزعن الله من صدورعدوكم المهابة منكم، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن، فقال قائل: يا رسول الله، وما الوهن؟ قال: حب الدنيا وكراهية الموت)



فكانت الدنيا اليوم لأول مرة تشهد شباب الإسلام يُقدمون على الموت لأنهم يُدركون أنه فيه عز الأمة المحمدية.فكان الثبات العظيم في بلاد الرافدين وفي أفغانستان وفي بلاد الحرمين وفي المغرب الإسلامي وفي الشيشان والفلبين والصومال وفي بيت المقدس وأخيرا في لبنان وتحديدا في مخيم نهر البارد حيث الرجولة والشهادة والتضحية.


وكان من مفاهيمها وقناعاتها أن الكفر بالطاغوت العربي والعجمي شرط لصحة الإسلام وان الولاء والبراء من صلب العقيدة وأن القرآن أُنزل ليحكم الناس بكل شؤون الحياة السياسية والإقتصادية والإجتماعية والتعليمية فالإسلام جاء لينظم علاقة الإنسان بخالقه وعلاقة الإنسان بغيره من بني البشر وعلاقة الإنسان بنفسه.


وإستطاع تنظيم القاعدة بفضل الله عزوجل أن يحول الصراع من صراع شباب الحركة الجهادية مع الأنظمة الكافرة الى صراع الأمة مع الأنظمة الكافرة المحلية والدولية . فكانت القاعدة قد خططت لعالمية المواجهة فنجحت نجاحاً باهراً .. وكانت أول تنظيم عالمي جهادي ناطقا باسم المجاهدين جميعا يلتف الناس حوله ويثقون بقيادته الحكيمة ..وأصبحت تهديدات القاعدة تأخذها القوى الكبرى على محمل الجد لأنها رأت ما حدث في أمريكا وبريطانيا وإسبانيا وقريباً إن شاء الله في الدنمارك وهولندا وإيطاليا. وأصبح الناس يثقون بوعود القاعدة وينتظرون منها أن تأخذ بالثأر من الذين يستهزئون بالاسلام وبرسول الاسلام عليه الصلاة والسلام لأن عوام الناس باتوا يدركون بأن القاعدة ليس عندها خطوطاً حمراء تقف عندها , وأنها هي البديل الوحيد عن أنظمة الردة والعمالة.


ولأول مرة يستطيع تنظيم جهادي أن يتحكم بشؤون السياسة الدولية ويحسب له ألف حساب في البيت الأبيض والأحمر .


فهل أخطأت القاعدة بهذا الأمر ؟؟


وهل خسر المسلمون كرامتهم عندما ظهر تنظيم القاعدة ؟ وهل الواجب على الأمة إحتضان القاعدة أم محاربتها؟؟ وهل علماء المارينز أصدق لهجة من القاعدة؟؟


أسئلة أترك إجابتها لكم ونسأل الله أن يوحد كلمة المسلمين وأن يؤلف بين قلوبهم ويرفع رايتهم ويرزقهم الحكمة والإخلاص في القول والعمل .

moneeeb
22-05-09, 03:51 AM
كيف كان واقع المسلمين قبل ظهور تنظيم القاعدة؟؟


هل كانت الأمة الإسلامية في عز ورفعة ورخاء؟ هل كانت تحتكم لكتاب الله وسنة رسول الله عليه الصلاة والسلام؟؟ هل كان حكام البلاد الإسلامية من أهل التوحيد ؟؟ هل جيوش الأمة الإسلامية طردت اليهود وقاتلت الصليبيين الذين أذاقوا الأمة الويلات والويلات؟. هل كانت الأمة الإسلامية تدافع عن العفيفات الطاهرات في سجون الطواغيت؟؟ وهل الربا والخمور والدعارة قد أُلغيت من الدساتير والقوانين النتنة؟؟ وهل وهل وهل؟؟


نعود لذي بدء إلى السؤال الأساسي


كيف كان واقع المسلمين قبل ظهور تنظيم القاعدة؟؟






اضحك الله سنك.

و هل تغير شئ بعد ظهور القاعدة !!!

الدعارة زادت, الربا انتشر, المخدرات فى كل مكان و خاصة التى تأتى من موطن القاعدة
و الحكام العرب كما هم , لهم 3 عقود لم يتغيرو و كل شئ مثل ماهو

فماذا فعلت القاعدة؟؟؟

لاشئ يحمد و لا يذكر انه نفع المسلمين فى شئ , غير ان العدو صار بيننا يقتل و يغتصب النساء,
و القاعدة ترسل شخص واحد يفرقع نفسه و غالباً كل هذة الجهود لا تثمر بشئ حقيقى

و اصلاً ما هى انتصارات القاعدة حتى الان؟؟؟

لا توجد اى انتصارات حقيقية فقط اعلامية بروبغندا ( خدع حرب)

و للمتأمل له ان يرى ما فعل الله بالامم قديماً و اليوم بيننا

فالقاعدة رفعت رايتها الخاصة, ثم سرقت طائرة مدنية و قامت بعملية تفجيرية...
3 الاف ميت اجنبى بينهم مسلمين

الان عندنا مئات الالف من اهل السنة فى افغانستان و العراق اموات و جرحى و مغتصبين و مشردين



فلعل التاريخ سوف يكتب ان الله ارسل قومٌ جبارين دمرو و قتلو و شردو و ارهبو هذة الفئة و كل من جاورهم , و تم زحف جيش القاعدة و من والهم فى عدة ساعات خوفاً من لهيب الامريكان

فاليوم القاعدة بين النساء و الصخور ,
و نرى فقعات اعلامية من فترة لاخرى لا تسمن و لا تغنى من جوع

هل اقامو الجامعات,
هل اقامو المستشفيات
هل اقامو الصناعات

و من اين لهم بالسلاح؟؟؟؟

فى حرب روسيا و المسلمين, كانت امريكا و باكستان و اسرائيل و بعض الدول العربية هم من كان يسلح المجاهدين, قبل التسليح كانت روسيا تصطاد فى الافغان مثل اصطياد الدجاج و الارانب

فاليوم لن استغرب ان وجدنا ان روسيا هى من تجهز القاعدة ضد الامريكان (qq136)

مثل الارجوحة بسبب الجهل و ضعف العلم الصناعى و الاقتصادى, يتم تلاعب فى ضعاف العقول

لكن لو كانو فعلاً يريدون رفع راية الله و نصره
كانو قامو بتأهيل جيل جديد له قوة مستقلة اقتصادياً و سياسياً و بكل تأكيد صناعياً

و قبل الذهاب للخارج يجب معالجة الداخل,

فصلاح الدين لم يفتح فلسطين حتى ان فتح مصر قبلها.

و لنا عبر اخرى فى قادة ووحدو المسلمين عبر التاريخ قبل خروجهم

لكنه الشيطان يفتن الناس فى دينهم اما تشدد او لهو

الله المستعان









سنها المجاهدون فكانت سنة حسنة.


احس فى هذة الجملة تطاول على الدين.. و الله اعلم
و علمى ان الرسول هو من يسن فقط.

فالانتحار ليس من شمات المسلمين, هى شئ مبتدع جيديد, و الله اعلم اين يكون صاحبة

اللى نعرفه, من قتل نفسه دخل النار, هذا حديث صحيح للرسول صلى الله عليه و سلم, حديث عام جداً فلعله يشمل جميع حالات الانتحار, و الله اعلم

فى امان الله

السيف الحاد
22-05-09, 06:17 AM
وهل خسر المسلمون كرامتهم عندما ظهر تنظيم القاعدة

من كان لديه إخلاص ومتابعه ماخسر...
إخلاص لله..
متابعة الرسول صلي الله عليه وسلم..

وهل الواجب على الأمة إحتضان القاعدة أم محاربتها؟؟

نعم يجب محاربتها وتوضيح ما يقومون به من أخطاء

وهل علماء المارينز أصدق لهجة من القاعده

وهل القاعده ينزل عليهم وحي من السماء ليكونوا أصدق لهجه

فكم من مريد للخير لن يصيبه.. قالها ابن مسعود رضي الله عنه لقوم

كانوا جالسين في المسجد حلقا وفي وسط كل حلقه رجل, وفي

أيديهم حصى, فيقول: كبروا مئة.. فيكبرون مئة, فيقول: هللوا مئة..

فيهللون مئة, ويقول: سبحوا مئة.. فيسبحون مئة , فوقف عليهم فقال

ماهذا الذي أراكم تصنعون؟ قالوا: يا أبا عبدالرحمن حصى نعد به

التكبير والتهليل والتسبيح, قال: فعدوا سيئاتكم فأنا ضامن أن لا يضيع

من حسناتكم شئ, ويحكم يا أمة محمد.. ما اسرع هلكتكم هؤلاء

صحابة نبيكم صلى الله عليه وسلم متوافرون وهذه ثيابه لم تبل وآنيته

لم تكسر والذي نفسي في يده إنكم لعلى ملة هي اهدى من ملة

محمد!! أو مفتتحوا باب ضلالة؟ قالوا: والله يا أبا عبدالرحمن ما أردنا إلا

خيرا, قال: وكم من مريد للخير لن يصيبه, إن رسول الله صلى الله عليه

وسلم حدثنا: " أن قوما يقرؤون القرآن لا يجاوز تراقيهم ". وأيم الله.. ما

أدري لعل أكثرهم منكم, ثم تولى عنهم. فقال عمرو بن سلمة: رأينا

عامة أولئك الخلق يطاعنونا يوم النهروان مع الخوارج.


فكم من مريد للخير لن يصيبه..


وكم من مريد للخير فتح بجهله باب بدعة..


وكم من مريد للخير نشر وسائل الشرك وحث عليها بجهله وسذاجته..


وكل أولئك لا يعذرون بحسن قصدهم فقد قال عز وجل ( ولا تقف ما

ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا )

فالأمر خطير والخطب جلل

من عرف الحق عرف الرجال وليس من عرف الرجال عرف الحق

كل من تاثر بالقاعده لو رجع لكتاب الله وسنة نبيه صلي الله عليه وسلم

وفتاوي كبار العلماء كما قال الله((فأسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون))

لا تضح الحق من الباطل ...

اللهم أرنا الحق حقا وأرزقنا إتباعه وأرنا الباطل باطلا وأرزقنا إجتنابه..

أم همَام
23-05-09, 02:24 PM
اضحك الله سنك.

و هل تغير شئ بعد ظهور القاعدة !!!

الدعارة زادت, الربا انتشر, المخدرات فى كل مكان و خاصة التى تأتى من موطن القاعدة
و الحكام العرب كما هم , لهم 3 عقود لم يتغيرو و كل شئ مثل ماهو

فماذا فعلت القاعدة؟؟؟


أعووذ بالله لآتتبلى ع القآعده

لاشئ يحمد و لا يذكر انه نفع المسلمين فى شئ , غير ان العدو صار بيننا يقتل و يغتصب النساء,
و القاعدة ترسل شخص واحد يفرقع نفسه و غالباً كل هذة الجهود لا تثمر بشئ حقيقى

و اصلاً ما هى انتصارات القاعدة حتى الان؟؟؟

لا توجد اى انتصارات حقيقية فقط اعلامية بروبغندا ( خدع حرب)

أتوقع إنك لست ممن اهتم لأمته وتتبع أخبآرهآ وإلا انتصآرات القآعده كثير

و للمتأمل له ان يرى ما فعل الله بالامم قديماً و اليوم بيننا

فالقاعدة رفعت رايتها الخاصة, ثم سرقت طائرة مدنية و قامت بعملية تفجيرية...
3 الاف ميت اجنبى بينهم مسلمين
آمل منك متآبعة أفلآمهم فقد أُلغيت كثير من العمليآت بسبب وجود مسلمين

الان عندنا مئات الالف من اهل السنة فى افغانستان و العراق اموات و جرحى و مغتصبين و مشردين

طبعآ كلهم من قِبل الأمريكآن وكرزآي



فلعل التاريخ سوف يكتب ان الله ارسل قومٌ جبارين دمرو و قتلو و شردو و ارهبو هذة الفئة و كل من جاورهم , و تم زحف جيش القاعدة و من والهم فى عدة ساعات خوفاً من لهيب الامريكان

يعني تبيهم يحترقون !
طبيعي لآزم يترآجعون عشآن يستعدون بعدين يعودون أقوى مما كآنوا بإذن الله

فاليوم القاعدة بين النساء و الصخور ,
و نرى فقعات اعلامية من فترة لاخرى لا تسمن و لا تغنى من جوع

هل اقامو الجامعات,
هل اقامو المستشفيات
هل اقامو الصناعات

!!

مآتوقعت تفكيرك كذآ !
يعني وآحد فوقه أمريكي وجيش منآفق معأون للأمريكآن وبيجي يقول يالله ابنوا بالسعوديه جآمعآت !

وأخوانك في الله هم اللي متولين أمرنا ليه هم ما يسوون الجآمعآت
ورصيدهم يوم عن يوم يزييد !

و من اين لهم بالسلاح؟؟؟؟
من بن لادن الله يكثر خيره
ومن أهل الخير

سؤآل يعني من وين توقع بالله !

والله نآس

فى حرب روسيا و المسلمين, كانت امريكا و باكستان و اسرائيل و بعض الدول العربية هم من كان يسلح المجاهدين, قبل التسليح كانت روسيا تصطاد فى الافغان مثل اصطياد الدجاج و الارانب

الله المستعآن
لأن ذيك الأيآم كآنوا أمريكآ هم من يريدون قتل الروس ليصفى لهم الجو !
لكن إخواننا المجآهدين في تلك الأيآم كآنوا قد أفحموا بالروس
ولهم أقوآل بأنهم سيستمرون حتى بعد الروس أي بعد دخول أمريكآ لكن بعضهم أخذه الموت والبعض الآخر على قيد الحيآة أمثآل بن لآدن

فاليوم لن استغرب ان وجدنا ان روسيا هى من تجهز القاعدة ضد الامريكان (qq136)

دع الجهآد للرجآل !*

مثل الارجوحة بسبب الجهل و ضعف العلم الصناعى و الاقتصادى, يتم تلاعب فى ضعاف العقول

لكن لو كانو فعلاً يريدون رفع راية الله و نصره
كانو قامو بتأهيل جيل جديد له قوة مستقلة اقتصادياً و سياسياً و بكل تأكيد صناعياً

هو فيه أحد خلآهم يبنون أحلآمهم
لو يشوفون شبيه له حطوه بالسجن اللي بالنفق الخمسيين !

و قبل الذهاب للخارج يجب معالجة الداخل,

وولي الأمر وينه !


فصلاح الدين لم يفتح فلسطين حتى ان فتح مصر قبلها.

وهل صلآح الدين رحمه الله استأذن من ولي أمره
بل ذهب بلآموافقه لأن الجهآد حق وبلأد المسلمين لنآ

و لنا عبر اخرى فى قادة ووحدو المسلمين عبر التاريخ قبل خروجهم

لكنه الشيطان يفتن الناس فى دينهم اما تشدد او لهو

الله المستعان

صح عليك




فالانتحار ليس من شمات المسلمين, هى شئ مبتدع جيديد, و الله اعلم اين يكون صاحبة

أجرأكم على الفتيه أجرأكم على النآر
ابن جبرين افتى بأنه شهييد

اللى نعرفه, من قتل نفسه دخل النار, هذا حديث صحيح للرسول صلى الله عليه و سلم, حديث عام جداً فلعله يشمل جميع حالات الانتحار, و الله اعلم

نعم لكن للقآعده شوآذ





الله يهدي الجميع

"الفيصل"؛
23-05-09, 02:49 PM
ماذا خسر المسلمون عندما ظهر تنظيم القاعدة الرباني ؟


ماخسروا شي

كلها احتلال دولتين مسلمة بس
ومئات الالف من القتلى بس
وتشريد الملايين بس
والحين يخططون لتدمير الحرمين الشريفين بس

مــــزاجــــي
23-05-09, 06:31 PM
الله يلعن الجهــــــــــــــل

للحين في ناس يؤمنون ويدافعون عن الخوارج سفاكين الدماء قتلة الابرياء
جهلاء الزمان سفهاء الاحلام متبعين الاهواء

والله بعد ما اتضحت صورة القاعدة القبيحة
ان متبعها سفيه مثله مثل المتبع للطوائف المنحرفة كالشيعة وغيرها

ولو كان الحمق رجلا
لكان خارجي ( القاعدة ) او شيعي

أم همَام
23-05-09, 07:24 PM
الله يلعن الجهــــــــــــــل

للحين في ناس يؤمنون ويدافعون عن الخوارج سفاكين الدماء قتلة الابرياء
جهلاء الزمان سفهاء الاحلام متبعين الاهواء

والله بعد ما اتضحت صورة القاعدة القبيحة
ان متبعها سفيه مثله مثل المتبع للطوائف المنحرفة كالشيعة وغيرها

ولو كان الحمق رجلا
لكان خارجي ( القاعدة ) او شيعي









الله يحفظك لمآمآ بس

هذي الأمور أكبر منك

غريب المهاجر
23-05-09, 09:02 PM
... فعلاً ما قلته ...
والله المستعان


الإعلام هو الذي يحيي القضايا الإسلاميه ويشعلها
فقبل القاعده قتل أكثر من 300 ألف في تركستان
و6 آلاف في البوسنه في يوم
ومجازر بالآلاف في كجورات وكشمير والفلبين
والأمه نائمه


بعد القاعده بدأت الحرب العالميه
وبداء الإعلام يرصد أي ضحيه تقتل وأي حرب تقوم
فظن أبناء الامه أن هذا التصعيد في القتل هو بسبب القاعده
ولم يعرفوا أن الإعلام هو الذي ضاعف جهوده في رصد أي ضحيه ... نوعاً ما


وإلا ضحايا ما قبل القاعده بالآلاف ولا سامع ولا مجييييب

$ حجـازية مــوت $
23-05-09, 09:11 PM
ماذا خسر المسلمون عندما ظهر تنظيم القاعدة الرباني ؟


رباني مرره وحده (asj)

واللى يزيد الطين بله المخالف لهم رويبضة ليبرالي علماني كافر (qq136)

وهم تحت مضلة نحسبهم والله حسيبهم وهو بهم الخير (qq136)

عقدة بيتنا أحسن من بيتكم بجميع الاسلامويون المتطرفين ,, هذا والله أعلم (qq136)

مــــزاجــــي
23-05-09, 10:20 PM
الله يحفظك لمآمآ بس



هذي الأمور أكبر منك


طيب روحي نامي عشان لا ازعل منك
واجيبلك حلاوة بكرة

يا شباب لحد يتحمس ويرد عليها
تراها بزرة عمرها 17 سنة هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

وعندها عقدة نفسية من هالشي
تبي تبين انها كبيرة عشان كذا تكتب بردودها كلام اكبر منها

المهم لحد يزعلها
وقدر المستطاع جيبولها العاب(ern)

يلا روحي نامي ياشطورة عندك مدرسة

أم همَام
23-05-09, 10:32 PM
طيب روحي نامي عشان لا ازعل منك
واجيبلك حلاوة بكرة

يا شباب لحد يتحمس ويرد عليها
تراها بزرة عمرها 17 سنة هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

وعندها عقدة نفسية من هالشي
تبي تبين انها كبيرة عشان كذا تكتب بردودها كلام اكبر منها

المهم لحد يزعلها
وقدر المستطاع جيبولها العاب(ern)

يلا روحي نامي ياشطورة عندك مدرسة


وآآقفه ^^


حلوه جت منك << المكتوب بالاحمر

هذآ دليل ان عقلي أكبر من عمري وهذآك أنت قلتهآ بلسآنك



توقعتك رجآل مب بزر اذا عطيتك وجه تنشب

غريب المهاجر
23-05-09, 10:44 PM
إلى النساء بعمائم ولحى
لأبن الجوزي رحمه الله
يا نساءً بعمائم ولحى


خطب ابن الجوزي ، رحمه الناس ، أيام الغزو الصليبي لبلاد المسلمين في المسجد الأموي ، فقال :

أيها الناس : مالكم نسيتم دينكم ، وتركتم عزتكم ، وقعدتم عن نصر الله ، فلم ينصركم ؟!

حسبتم أن العزة للمشرك ، وقد جعل الله العزة لله ولرسوله وللمؤمنين .... يا ويحكم ،

أما يؤلمكم ويشجي نفوسكم مرأى عدو الله وعدوكم يخطر على أرضكم التي سقاها بالدماء آباؤكم ،

يذلكم ويستعبدكم وأنتم كنتم سادة الدنيا ،

أما يهز قلوبكم وينمي حماستكم مرأى إخوان لكم قد أحاط بهم العدو ، وسامهم ألوان الخسف ،

أفتأكلون وتشربون وتتنعمون بلذائذ الحياة وإخوانكم هناك يتسربلون اللهب ،

ويخوضون النار ، وينامون على الجمر ؟؟!


يا أيها الناس : إنها قد دارت رحى الحرب ،

ونادى منادي الجهاد ،

وتفتحت أبواب السماء ،

فإن لم تكونوا من فرسان الحرب ،

فافسحوا الطريق للنساء يدرن رحاها ،

واذهبوا فخذوا المجامر والمكاحل يا نساء بعمائم ولحى

أولا ... اذهبوا إلى الخيول ، وهاكم لجمها وقيودها ....

يا ناس أتدرون مما صنعت هذه اللجم والقيود ؟؟!

لقد صنعتها النساء من شعورهن لأنهن لا يملكن شيئاً غيرها .

هذه والله ضفائر المخدِرات لم تكن تبصرهن عين الشمس صيانة وحفظاً ، قطعنها لأن تاريخ الحب قد انتهى ،

وابتدأ تاريخ الحرب المقدسة ، الحرب في سبيل الله ، ثم الدفاع عن الأرض والعرض .

فإذا لن تقدروا على الخيل تقيدونها ، فخذوها فاجعلوها ذوائب لكم وضفائر ، إنها من شعور النساء ، ألم يبق في نفوسكم شعور ؟؟ّ

وألقى اللجم والقيود من فوق المنبر على رؤوس الناس وصرخ ...

ميدي يا عمد المسجد ، وانقضي يا رجوم ، وتحرقي يا قلوب ألماً وكمداً ، لقد أضاع الرجال رجولتهم .

أم همَام
23-05-09, 10:53 PM
إلى النساء بعمائم ولحى

لأبن الجوزي رحمه الله
يا نساءً بعمائم ولحى


خطب ابن الجوزي ، رحمه الناس ، أيام الغزو الصليبي لبلاد المسلمين في المسجد الأموي ، فقال :

أيها الناس : مالكم نسيتم دينكم ، وتركتم عزتكم ، وقعدتم عن نصر الله ، فلم ينصركم ؟!

حسبتم أن العزة للمشرك ، وقد جعل الله العزة لله ولرسوله وللمؤمنين .... يا ويحكم ،

أما يؤلمكم ويشجي نفوسكم مرأى عدو الله وعدوكم يخطر على أرضكم التي سقاها بالدماء آباؤكم ،

يذلكم ويستعبدكم وأنتم كنتم سادة الدنيا ،

أما يهز قلوبكم وينمي حماستكم مرأى إخوان لكم قد أحاط بهم العدو ، وسامهم ألوان الخسف ،

أفتأكلون وتشربون وتتنعمون بلذائذ الحياة وإخوانكم هناك يتسربلون اللهب ،

ويخوضون النار ، وينامون على الجمر ؟؟!


يا أيها الناس : إنها قد دارت رحى الحرب ،

ونادى منادي الجهاد ،

وتفتحت أبواب السماء ،

فإن لم تكونوا من فرسان الحرب ،

فافسحوا الطريق للنساء يدرن رحاها ،

واذهبوا فخذوا المجامر والمكاحل يا نساء بعمائم ولحى

أولا ... اذهبوا إلى الخيول ، وهاكم لجمها وقيودها ....

يا ناس أتدرون مما صنعت هذه اللجم والقيود ؟؟!

لقد صنعتها النساء من شعورهن لأنهن لا يملكن شيئاً غيرها .

هذه والله ضفائر المخدِرات لم تكن تبصرهن عين الشمس صيانة وحفظاً ، قطعنها لأن تاريخ الحب قد انتهى ،

وابتدأ تاريخ الحرب المقدسة ، الحرب في سبيل الله ، ثم الدفاع عن الأرض والعرض .

فإذا لن تقدروا على الخيل تقيدونها ، فخذوها فاجعلوها ذوائب لكم وضفائر ، إنها من شعور النساء ، ألم يبق في نفوسكم شعور ؟؟ّ

وألقى اللجم والقيود من فوق المنبر على رؤوس الناس وصرخ ...


ميدي يا عمد المسجد ، وانقضي يا رجوم ، وتحرقي يا قلوب ألماً وكمداً ، لقد أضاع الرجال رجولتهم .


شكرآ شكرآ شكرآ

جزآآك الله خيير

والله لقد أدمعت عينآي

نعم صعبه منآقشة السفهآء

شكرآ مره أخرى

نعم لآتوجد رجآل لديهم مشآعر تجآه النآس فمآ بآلك بالحرب

الله يررحم الحآل


شكرآ

بإذن الله لك نصيب في دعآء السحر

moneeeb
23-05-09, 10:55 PM
أعووذ بالله لآتتبلى ع القآعده

السلام عليكم
أهلاً و سهلاً اختى

اختى الفاضلة, انا لم اتبلى على احد
السؤال يقول ماذا قدمت القاعدة , فلم اقل ان القاعدة هى السبب فى انتشار الربا .. الخ
هذا يدل على عجلة قرائتك و عدم التأنى لفهم الامور هدانا الله جميعاً





أتوقع إنك لست ممن اهتم لأمته وتتبع أخبآرهآ وإلا انتصآرات القآعده كثير



لا ياختى انا مهتم جداً, فلا تقعدى تنجمى و تتخيلى باعتقاداتك لو سمحت

فالمسلم يحسن الظن فى اخية المسلم اولاً

لكنى لست مستعجب لطريقة الرد هذة, فهى ما تعودناه من جماهير الظلام.

المهم...
اذكرى لى انتصار واحد نستطيع ان نراه و نحسه و نلمسه ؟؟؟

الواضح امامنا الان, ان طالبان و القاعدة فى افغانستان و العراق, منذ البداية فى زحف و تراجع

كانت الانبار قاعدة للقاعدة, و ما ان علم العدو الامريكى ذلك, حتى دك الارض بمن فيها,
و بسبب ان القاعدة و اوليائهم.. لا حول و لاقوة لهم غير عمليات الانتحار

لا يمثلون اى قوة حقيقية

فاين هم الان

حتى انهم لم يستطيعو ان ينتصرو على أهل السنة فى العراق ( أهل الصحوة)

الله ينصر من يشاء غير الظالمين





آمل منك متآبعة أفلآمهم فقد أُلغيت كثير من العمليآت بسبب وجود مسلمين



أختى ترا اذا تظنى انك تخاطبى اطفال و جهال, فلن اكمل الحديث معك

ايش الحجة الغريبة هذة

فهى تنطبق ايضاً على العدو

فالعدو لم يفجر بسبب وجود ابرياء
العدو يرسل اوراق يطلب من المدنيين الاخلاء
العدو لا يطلق رصاصة عشوائياً الا بعد التاكد من وجود محاربيين

هذة كلها ادعائات يستطيع ان ينادى بها الطرفان

مع ان ما نراه من عمليات تفجير النفس, انها غير دقيقة فهى تشمل الخبيث و الطيب دون تفريق

و طبعاً الامريكان لا نعصمهم, فهم قتلو الكثير بسبب مسمار جحا ( القاعدة)








يعني تبيهم يحترقون !

طبيعي لآزم يترآجعون عشآن يستعدون بعدين يعودون أقوى مما كآنوا بإذن الله




اللى مو قد الدح لا يقول أح

أختى هذة حرب... و هم من طلبها و تمناها
و ما ان اتت , حتى اخلو منازلهم و اراضيهم و قواعدهم فى عدة ساعات
و اختفو بين النساء و الصخور

لماذا؟؟
لانهم بدون قوة حقيقية

قوتهم فقط هى اعلامية و عمليات انتحار

و عمليات الانتحار ليست مجدية كما يتصورها الكثير




مآتوقعت تفكيرك كذآ !

يعني وآحد فوقه أمريكي وجيش منآفق معأون للأمريكآن وبيجي يقول يالله ابنوا بالسعوديه جآمعآت



أولاً نحن ما نعرف بعض حتى تتوقعى فى اى شئ (qq136)

و صراحة رسمتى البسة فى وجهى

الان سوف اشرح لك شئ, و ان شاء الله تفهميه

قبل 9/11

اسامة كان يستمتع بحصانة فى السودان و من ثم فى افغانستان
و الله عز وجل منّ عليه ببعض من المال و الرجال

فكان يستطيع ان يسخر هذا المال فى تقوييم مدارس و مصانع

هذا هو القصد

لكن العجلة سبقته و ظن ان حربه مع الرووس سوف تكون نفس الشئ مع الامريكان

لكنه نسى ان حربه مع الرووس كانت لها ايدى امريكية و اسرائيلية
فجحد كل المساعدات و ظن الظنونا





!

وأخوانك في الله هم اللي متولين أمرنا ليه هم ما يسوون الجآمعآت

ورصيدهم يوم عن يوم يزييد !



ايش دخلهم فى الموضوع

الحديث عن القاعدة

لا تغيرى الموضوع

و اصلاً الحكام العرب قدمو للمجتمع اكثر من القاعدة بكثير

و لكن نحن نريد الشريعة و الوحدة ايضاً بين المسلمين

فلا نخرج عن الموضوع







من بن لادن الله يكثر خيره

ومن أهل الخير



اضحك الله سنك

طيب و من فين بن لادين يجيبها

عسى سحابته تمطر اسلحة؟؟؟؟

بن لادن يشتريها من روسيا امريكا الصين اسرائيل باكستان....و غيرهم الله اعلم

و ثانى شئ الاموال التى تروح للقاعدة هى من خير البلدان العربية التى كفرها بن لادن و اتباعه

و المفروض ما يخذو صدقاتهم من بلدان الكفر, لانها كلها بالربا (qq136)







وولي الأمر وينه !




ولى امر القاعدة؟؟؟

الملا عمر

و هناك رجل اخر اسمه البغدادى فى العراق

القاعدة اختى اذا ما تعرفى, مكفرين الحكام العرب كلهم

يعنى لا ولاء لهم و لا يعتبرون حكام عليهم و جائز محاربتهم

و قولى لى,,, ليش القاعدة لم تطلق رصاصة على ايران و اسرائيل حتى الان؟؟؟

انا شخصياً ما اعرف
لكن احس فى شئ فى الموضع(q31)






وهل صلآح الدين رحمه الله استأذن من ولي أمره

بل ذهب بلآموافقه لأن الجهآد حق وبلأد المسلمين لنآ



اضحك الله سنك

صلاح الدين هو كان ولى الامر, يعنى ما يحتاج اذن من احد

و لعلمك صلاح الدين اشعرى الفكر

و الجيش اللى حرر فلسطين , جيش صوفى

و كثير من اهل القاعدة و جماهيرها يشككون فى دين صلاح الدين و يقولون ان عقيدته فاسدة و كلام فاضى
و حتى الامير محمد الفاتح اللى تنباء به الرسول و قال عنه خير امير و عنه جيشه خير جيش, كان صوفى ^_^

فهو طيب منك اان تترحمى عليه ( لم ارى من قبل جموهور من القاعدة يترحمون على صلاح و محمد الفاتح), لانه هناك من جماهير القاعدة و غيرهم لا يترحمون على المسلمين
من امثال صلاح الدين و محمد الفاتح






أجرأكم على الفتيه أجرأكم على النآر

ابن جبرين افتى بأنه شهييد






و هل الشيخ ابن جبيرين شفاه الله, السواد الاعظم؟؟؟

اختى هناك علماء كثير افتو بحرمانية هذة العمليات منهم الشيخ ابن عثيمين

و الرسول حذرنا من فتن هذا الزمن

لن اطيل هنا
و لكل حدث حديث ان شاء الله



فى امان الله

أم همَام
24-05-09, 02:47 PM
السلام عليكم
أهلاً و سهلاً اختى

اختى الفاضلة, انا لم اتبلى على احد
السؤال يقول ماذا قدمت القاعدة , فلم اقل ان القاعدة هى السبب فى انتشار الربا .. الخ
هذا يدل على عجلة قرائتك و عدم التأنى لفهم الامور هدانا الله جميعاً





لا ياختى انا مهتم جداً, فلا تقعدى تنجمى و تتخيلى باعتقاداتك لو سمحت

فالمسلم يحسن الظن فى اخية المسلم اولاً

لكنى لست مستعجب لطريقة الرد هذة, فهى ما تعودناه من جماهير الظلام.

المهم...
اذكرى لى انتصار واحد نستطيع ان نراه و نحسه و نلمسه ؟؟؟

الواضح امامنا الان, ان طالبان و القاعدة فى افغانستان و العراق, منذ البداية فى زحف و تراجع

كانت الانبار قاعدة للقاعدة, و ما ان علم العدو الامريكى ذلك, حتى دك الارض بمن فيها,
و بسبب ان القاعدة و اوليائهم.. لا حول و لاقوة لهم غير عمليات الانتحار

لا يمثلون اى قوة حقيقية

فاين هم الان

حتى انهم لم يستطيعو ان ينتصرو على أهل السنة فى العراق ( أهل الصحوة)

الله ينصر من يشاء غير الظالمين





أختى ترا اذا تظنى انك تخاطبى اطفال و جهال, فلن اكمل الحديث معك

ايش الحجة الغريبة هذة

فهى تنطبق ايضاً على العدو

فالعدو لم يفجر بسبب وجود ابرياء
العدو يرسل اوراق يطلب من المدنيين الاخلاء
العدو لا يطلق رصاصة عشوائياً الا بعد التاكد من وجود محاربيين

هذة كلها ادعائات يستطيع ان ينادى بها الطرفان

مع ان ما نراه من عمليات تفجير النفس, انها غير دقيقة فهى تشمل الخبيث و الطيب دون تفريق

و طبعاً الامريكان لا نعصمهم, فهم قتلو الكثير بسبب مسمار جحا ( القاعدة)



اللى مو قد الدح لا يقول أح

أختى هذة حرب... و هم من طلبها و تمناها
و ما ان اتت , حتى اخلو منازلهم و اراضيهم و قواعدهم فى عدة ساعات
و اختفو بين النساء و الصخور

لماذا؟؟
لانهم بدون قوة حقيقية

قوتهم فقط هى اعلامية و عمليات انتحار

و عمليات الانتحار ليست مجدية كما يتصورها الكثير



أولاً نحن ما نعرف بعض حتى تتوقعى فى اى شئ (qq136)

و صراحة رسمتى البسة فى وجهى

الان سوف اشرح لك شئ, و ان شاء الله تفهميه

قبل 9/11

اسامة كان يستمتع بحصانة فى السودان و من ثم فى افغانستان
و الله عز وجل منّ عليه ببعض من المال و الرجال

فكان يستطيع ان يسخر هذا المال فى تقوييم مدارس و مصانع

هذا هو القصد

لكن العجلة سبقته و ظن ان حربه مع الرووس سوف تكون نفس الشئ مع الامريكان

لكنه نسى ان حربه مع الرووس كانت لها ايدى امريكية و اسرائيلية
فجحد كل المساعدات و ظن الظنونا



ايش دخلهم فى الموضوع

الحديث عن القاعدة

لا تغيرى الموضوع

و اصلاً الحكام العرب قدمو للمجتمع اكثر من القاعدة بكثير

و لكن نحن نريد الشريعة و الوحدة ايضاً بين المسلمين

فلا نخرج عن الموضوع



اضحك الله سنك

طيب و من فين بن لادين يجيبها

عسى سحابته تمطر اسلحة؟؟؟؟

بن لادن يشتريها من روسيا امريكا الصين اسرائيل باكستان....و غيرهم الله اعلم

و ثانى شئ الاموال التى تروح للقاعدة هى من خير البلدان العربية التى كفرها بن لادن و اتباعه

و المفروض ما يخذو صدقاتهم من بلدان الكفر, لانها كلها بالربا (qq136)



ولى امر القاعدة؟؟؟

الملا عمر

و هناك رجل اخر اسمه البغدادى فى العراق

القاعدة اختى اذا ما تعرفى, مكفرين الحكام العرب كلهم

يعنى لا ولاء لهم و لا يعتبرون حكام عليهم و جائز محاربتهم

و قولى لى,,, ليش القاعدة لم تطلق رصاصة على ايران و اسرائيل حتى الان؟؟؟

انا شخصياً ما اعرف
لكن احس فى شئ فى الموضع(q31)



اضحك الله سنك

صلاح الدين هو كان ولى الامر, يعنى ما يحتاج اذن من احد

و لعلمك صلاح الدين اشعرى الفكر

و الجيش اللى حرر فلسطين , جيش صوفى

و كثير من اهل القاعدة و جماهيرها يشككون فى دين صلاح الدين و يقولون ان عقيدته فاسدة و كلام فاضى
و حتى الامير محمد الفاتح اللى تنباء به الرسول و قال عنه خير امير و عنه جيشه خير جيش, كان صوفى ^_^

فهو طيب منك اان تترحمى عليه ( لم ارى من قبل جموهور من القاعدة يترحمون على صلاح و محمد الفاتح), لانه هناك من جماهير القاعدة و غيرهم لا يترحمون على المسلمين
من امثال صلاح الدين و محمد الفاتح



و هل الشيخ ابن جبيرين شفاه الله, السواد الاعظم؟؟؟

اختى هناك علماء كثير افتو بحرمانية هذة العمليات منهم الشيخ ابن عثيمين

و الرسول حذرنا من فتن هذا الزمن

لن اطيل هنا
و لكل حدث حديث ان شاء الله



فى امان الله


أسلوبك رآقي جدآ !

لكنه على أي حآل لآيمكن أن يصل لرُقي أسلوب مزآجــي !*

أمآ بخصوص إنتصآرآت القآعده
فهذآ سؤآل من سؤآلآن طرحتهمآ وسأُجيبك عليه بإذن الله

أنت تزعم بأن تنظيم القاعدة لا يقيم اعتباراً ولا وزناً لدماء المسلمين والأبرياء ، لأنه يصر على الجهاد والقتال في وقت لا يملك فيه جيشاً عرمرماً ولا صواريخ عابرة للقارات ولا غواصات نووية ولا أسلحة دمار شامل لمواجهة الآلة العسكرية الأمريكية الضخمة ويواجه عدواً شرساً متوحشاً بإمكانات بسيطة محدودة ولا يقوى على قهره أحد إلا الله .. وبالتالي فإن ردة الفعل الأمريكية ستكون مدمرة وقاتلة وتحرق الأخضر واليابس فيُقتل أناس أبرياء وترمل نساء ويتيتّم أطفال وتهدم بيوت .. وكل هذه المصائب – حسب زعمهم - بفضل إقدام "القاعدة" على الجهاد واستفزاز مشاعر أمم الكفر ودول الشر دون استئذان كل أفراد الأمة الذين يظن أكثرهم أن الحياة طعام وشراب ووظيفة وراتب وأسرة وعيال وبيت وسيارة . ولهؤلاء الزاعمين نقول :
المجاهدون ليسوا معنيين باستئذان الشعوب عند خروجهم لكسر شوكة الكفار والمرتدين ، سيما وأن الجهاد قد تعين في كل أرض تُنتهك فيها حدود الله ويُعتدى فيها على شريعته ، فهم خرجوا رداً على خروج اليهود والصليبيين وعملائهم ، وخروج المجاهدين وانضواؤهم في جماعات جهادية منظمة كان التزاماً منهم بأمر الله تعالى وسنة نبيّه محمد صلى الله عليه وسلم ، وخروجهم دليل على فهمهم لأحكام الإسلام وتمسكهم بدستور القرآن ودليل على صدقهم في تطبيق شرع الله تعالى . وإذا أصيب أحد القاعدين التاركين للسلاح بشظايا النيران الموجهة ضد المجاهدين ، فإن العتب على من كان يستطيع القتال ثم قعد بغير عذر شرعي وأخذ يتفرج على المعارك الدائرة بين المسلمين والكفار ، وليس العتب على المسلم الذي يقاتل أعداء الله دفاعاً عن عقيدته وكرامة أمّته . لأن أمة الإسلام اليوم تعيش حياة حرب ولحظات حاسمة في تقرير مصيرها ، تمر في مرحلة مخاض عسيرة فإما أن تموت وتنكسر وإما أن تحيا فتنتصر ، ولا حياة لأمتنا دون خلافة راشدة على منهاج النبوة ، أوالسعي والجهاد من أجل إقامتها ، ولن تقوم الخلافة على يد البرلمانيين ودعاة حوار الأديان .
تنظيم القاعدة حقق انتصارات كبيرة وإنجازات عظيمة في غضون خمس سنوات ، كان آخرها إعلان مجلس شورى المجاهدين في العراق عن إمارة إسلامية يشع منها النور إلى سائر أرجاء العالم الإسلامي ، ولو أن هذه الملايين ساهمت في نصرة الإسلام ولو بشطر كلمة فإن الإنجاز الإسلامي الكبير المتمثل بإقامة دولة الخلافة يكون قد آن أوان إعلانه .
التيار السلفي الجهادي – وهو الذي يتكون من الأفراد والجماعات التي تتمسك بالكتاب والسنة ويعمل بهما وفق فهم السلف من الصحابة والتابعين - متمثلاً بأحزابه ومنظماته هو الكيان الإسلامي والسياسي الوحيد الناطق باسم الأمة في زمن غياب دولة الخلافة ، وهو وحده ذلك الكيان الذي تقيم له أمريكا اعتباراً وتحسب له ألف حساب ، ويكفيه فخراً أنه محارب من قبل الكفار والمنافقين والزنادقة والمرتدين ، بخلاف الذين تشيد بـ"وسطيّتهم واعتدالهم " أمريكا وتجمعهم معها صداقات وعلاقات سياسية مشبوهة إن الذين يقولون بأن أمتنا لم تصل إلى درجة الاستطاعة التي تمكّنها من حمل السلاح ومواجهة الكفر عسكرياً ويشككون بقدرات التنظيمات السلفية الجهادية ويتهمونها زوراً وحسداً من عند أنفسهم بالعجز ونقص القدرة على التغيير ، فليشرحوا لنا كيف استطاع تسعة عشر شاباً مسلماً موحِّداً تمريغ أنف أمريكا وصناعة تاريخ جديد في غزوة الحادي عشر من سبتمبر ؟ وكيف استطاع المجاهدون البسطاء بأسلحتهم التقليدية هزيمة أمريكا وحلفائها في أفغانستان والعراق وإسقاط هيبة قوتها الأسطورية المزعومة ؟
ثم ما هذا التناقض والخلل في فكر وعقل هؤلاء الخانعين أصحاب مشروع الحل السلمي ودعاة وقف نزيف الدم؟ يقولون بأن أمتنا لا تستطيع مجابهة أمريكا وإسرائيل في وقت يسبغون فيه الشرعية على أنظمة الحكم الكافرة التي تملك من الجنود والأسلحة والأموال ما يكفي ليس لتحرير فلسطين وحدها وإنما لغزو العالم كله ، ولكن أشباه الأفاعي ، المرضى ، المنهزمون ، منظّرو "المنهج الوسطي الديمقراطي السلمي" المنسوب زوراً للإسلام والدعوة والإصلاح ، لا يجرؤون على الاعتراف بزيف وسطيّتهم وانحراف عقيدتهم وبطلان حجّتهم ، فلا هم أصلحوا ما يزعمون إصلاحه، ولا هم يعترفون بصواب طريق جماعات الجهاد السلفية ، ولا هم يقرّون بكفر الحكومات العربية الماسونية ، ولا هم يشككون بحقيقة الجيوش العربية العميلة ، ولا هم يتحركون لحشد الأمة في مواجهة أمريكا ، إنهم لا يحسنون سوى حشد جماهير العوام للخروج في مظاهرات عاطفية سرعان ما ينطفئ لهيبها ، من أجل مصلحة انتخابية ديمقراطية للفوز بمقاعد برلمانية ، ولا يجيدون سوى الكذب على الأمة بقولهم أننا في مرحلة عجز وعدم استطاعة ليضمنوا تفوق مناصبهم الدنيوية ومصالحهم الشخصية وسلامة علاقتهم وصلتهم الرسمية مع أنظمة الكفر الحاكمة .
قال تعالى : ** ويقول الذين آمنوا لولا نزلت سورة فإذا أنزلت سورة محكمة وذكر فيها القتال رأيت الذين في قلوبهم مرض ينظرون إليك نظر المغشي عليه من الموت فأولى لهم }
ينتقصون من دور المجاهدين ويشككون بمنهجهم ويتهمونهم بالجهل والتشدد والتطرف .. إذاً .. فليتفضل أتباع "الوسطية" ودعاة تحديث الفقه الإسلامي وعصرنة المجتمع والإصلاح الديمقراطي ليعدوا العدة ويقوموا بتولي مهمة إخراج العباد من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد ، وإخراج المشركين من جزيرة العرب ، ولكنهم كذبوا لأن منهجهم في الحياة هو منهج انهزامي ليس من غاياته نصرة التوحيد ولا من وسائله القتال في سبيل الله وليس في أجندته الجهاد وحمل السلاح، إنما الاكتفاء بالأماني والأحلام والتخذيل والتثبيط والتخدير، وقد قال الله تعالى : {ولو أرادوا الخروج لأعدوا له عدة } ، ولكن ليت شعري ماذا أعدوا ؟ لم يعدّوا شيئاً سوى جيلٍ ركيكٍ لا يقوى على المواجهة لأنه تربى على اعتناق فكر الإرجاء وعشق الانتخابات والتعايش السلمي مع دعاة هدم الإسلام .
فقه السياسة الشرعية والجهاد والمعارك لا يفقهه دعاة حقوق الإنسان ودعاة السلام مع المحتل والمستعمر وعملائهما ، ولا يفقهه أولئك الذين يدعون الشعوب لمهادنة حكامهم المجرمين الحاكمين بغير ما أنزل الله ، ولا يفقهه أولئك الذين لم يعوا علة وجودهم على الأرض .
الغاية لا تبرر الوسيلة ، فحقن الدماء وحفظ الأنفس والأرواح ليس مرهوناً بالمشاركة في حكومات الجاهلية التي شكّلها الاحتلال وأعوانه كحكومة عدو الله الشيعي الرافضي المدعو نوري المالكي، وممارسة العمل السياسي "الديمقراطي" مع طوائف الكفر وأحزاب الردة هو عمل غير جائز ولا مشروع ، وإن أحرص العباد على دماء المسلمين وأرواحهم هو قدوتنا الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ، ولكن لم يمنعه حرصه على دماء المسلمين وأرواحهم من التوجه للغزوات والتصدي لنوايا ومخططات واعتداءات ومشاريع اليهود والصليبيين والوثنيين ، ولم يكن يلقي لأعدادهم ولا عتادهم بالاً ولم يكن يعلم رد فعلهم بعد نشوب الحرب إنما كانت تكفيه ثقته بالله وتوكله عليه وإعداده ما استطاع من قوة ومن رباط الخيل ليرهب به أعداء الله وخصوم الإسلام ، ولم يمنعه حرصه على أرواح المسلمين ودمائهم من منابذة قريش بالسيف وتحريضه للمؤمنين على القتال دفاعاً عن عقيدة التوحيد وحفظاً لبيضة الإسلام .
قال تعالى في كتابه العزيز : {يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم ومأواهم جهنم وبئس المصير}
وقال سبحانه :
{قل إن كان آباؤكم أو أبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموالٌ اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكنَ ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهادٍ في سبيله فتربّصوا حتى يأتي الله بأمره ، والله لا يهدي القوم الظالمين}



أمآبخصوص أن ولي الأمر هو الملا محمد عمر حفظه الله
فهذآ شيئ أعلمه من قبل أن أعرف إسمي

لكنك فهمت سؤآلي خطأ



كيف تقول بأن أمريكآ لآتقتل الأبريآء وتخلي المنطقه قبل القصف !
فإذآ كنت مقتنع مما تقول فأسمح لي أن أقول لك أنك مخطئ

وإن كنت قلت هذا فقط لأجل " خآلف تعرف "
فالله يشفيك


نعم الشيخ بن جبرين هو السوآد الأعظم
إن كنت تظن أن تقبل الفتيآ على كثرة المفتين فأنا أُخآلفك الرأي
ففتوى من بن جبرين أحرى بصحتهآ من فتوى جميع المشآئخ
فهو أرسخ بالعلم
وبعدين سيمآهم في وجوههم
شف بن جبرين وشلون وجهه يوسع الصدر يآحبي له الله يحفظه ويوفقه
وشف وجيه اللي يسبون الجهآد ويرقَعون لأمريكآ شلون سودآ
مآفيهآ نور

ولآبد أن تستفتي قلبك
" يعني بالعقل الأسود أسود والأبيض أبيض يعني الحلال بيَن والحرآم بيَن "
ومن الشيخ الذي أفتآك بتحريم الجهآد وفعل القآعده ؟
فعن وابصة رضي الله عنه قال : (رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أريد أن لا أدع شيئا من البر والإثم إلا سألت عنه. فقال: لي ادن يا وابصة. فدنوت منه حتى مست ركبتي ركبته. فقال لي: يا وابصة أخبرك عما جئت تسأل عنه؟ قلت: يا رسول الله أخبرني. قال: جئت تسأل عن البر والإثم. قلت: نعم. فجمع أصابعه الثلاث فجعل ينكت بها في صدري ويقول: يا وابصة استفت قلبك، والبر ما اطمأنت إليه النفس واطمأن إليه القلب، والإثم ما حاك في القلب وتردد في الصدر وإن أفتاك الناس وأفتوك)
للأسف الناس تلغي معنى الحديث الوارد بعد لفظة (استفت قلبك)، ويستخدمونها في ما يشتبه من الامور مما يختلف العلماء في الحكم عليه، ويستخدمونه كذلك فيما يثبت وجوبه لكن العقل المجرد من الدليل الشرعي قد يُفتي بتحريمه ويصبح هذا النص الشرعي وسيلة وذريعة للوقوع في المحرمات والتساهل فيها.




أسأل الله أن يرينآ الحق حقآ ويرزقنآ إتبآعه ويرينآ البآطل بآطلآ ويرزقنآ إجتنآبه