المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بماذا تصفونها؟


جلال الشنبري(مدرس إنجليزي سابقا)
08-05-09, 10:02 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
فئه لا توجد في قلبها ذره من رحمه ولا تُقيم للمعاني الإنسانيه أهميه ولا تبصر أمامها إلا فتاه مُتغنجه ولا هدف لها في الحياه إلا التوسع في نسبة مساحة الفتنه ولا يوقف زحفها للرذيله بشر مُدميه ولا يُلين قلوبها دموع مُبكيه ولا تشفق لصيحات مُدوّيه وهمَّها تفريغ ما بداخلها من سيول منويه
وفي النهايه هي فئه لها قلوب مولَّعه وبنار الشهوه مُأجَّجَه.
أتكلم عن فئه مغزلجيه إتخذثت من المستشفيات مكان لصيد فتاه غبيه.
فبالرغم من وجود بشر سبقتها للحياه منيَّه وبالرغم من وجود بشر أعاقتها أحداث أليمه وبالرغم من وجود بشر نوَّمتها مواقف عصيبه لكن كل هذه المشاهد المنتشره في زوايا و أسرة المستشفيات لم تكن كفيله لردع وتحنين مشاعر فئه بغيه.
كلنا نعرف أن المغزلجيه يتواعدون ويهتفون إلى المستشفيات لملاقاة فتاة أحلامهم ويتشوقون لرؤية بعض وهم دائماً ينجحون في مبتغاهم وينتصرون لشهوتهم ولهواهم لإزدحام المستشفيات بأوادم فلا تدري أهذا مغازل أو مزاور!
حتى المباحات مثل اللعب بالكرات لا ترى لها هتافات في المستشفيات لإحترام مشاعر الذكور والإناث من رجال وبنات
فلماذا يافئة الإسلام؟
مشيت وراء الهيام
وقمت بفعل طوام
في مكان مليء بآلام
لا يرضاها لك الرحمن
أصفها بفئه حيوانيه لأنها ترى الجروح أمامها ولا تتعظ وترى الدماء خلفها وقلوبها لا تقشعر وترى الكسور بجنبها ولا تتوقف عن سلوك مُقتذر
وأيضاً وصفتها بفئه حيوانيه لإشتباهها بالحيوان عندما يرى فريسه مّقدمه على الموت لكنه يلتهمها غير مبال بموتها والفئه كذلك ترى الموت يتدحرج من كل مكان لإلتهام فريسه في المستشفيات وهي المرضى لكنها لا تتأدب مع الضيف المفاجئ وهو الموت بل تصارع نفسها في الزحام وتظايق روحها لتعصي ذو الجلال والإكرام من أجل عيون بنت غلام
الفئه هي مثلنا لها قلوب تحن ولها مشاعر تأن ولها أخوات تخاف عليهن فلماذا تفعل فعله شيطانيه في مكان لا تتقبلها البشر العقلانيه؟
سؤال لكل قارئ وقارئه لا تحب الفئه الغير مباليه:
بماذا تصفونها؟
ولماذا؟

رااايق نت
09-05-09, 12:07 AM
مساء الخير

كلام سليم وشي محزن
اما انا فسوف اصفهم
حيوانات بصورة بشر..؟

تحياتي

محبك

رااايق نت

SAUDI LORD
09-05-09, 01:12 AM
سؤال لكل قارئ وقارئه لا تحب الفئه الغير مباليه:


طيب ايش رأيك ايش اهون المستشفى ام الحرم


والله العظيم ان فيه مواعدة ولقاءات في الحرم جنب الكعبة المشرفة وفيه اشياء استحي من ان اذكرها تحصل هناك

صدقوا والا لا تصدقون بكيفكم

زبدة الكلام (فيه ناس طبع الله على قلبها ونظفت قلوبهم تماماً مما يردعهم عن فعل المعصية )

وعد 29
09-05-09, 01:57 AM
بماذا تصفونها؟
ولماذا؟


اصفهم بالمحرومين من السعادة الحقيقيه .فمهما متعوا اعينهم واشبعوا غريزتهم الا ان نداءات النفس الأمارة بالسوء والشيطان ستتعالى يوماً عن يوم .
يأخي الفاضل مشكلتنا نحن البشر نستحقر الذنوب الصغيره ولا نعي أو نستدرك أن الجبال من الحصى

اسال الله ان يهدينا ويهدي كل شباب وبنات المسلمين ويردنا اليه رد جميلا ,ويرزقنا قلوب تخشع واعينً تدمع .

يعطيك العافيه موضوع يستحق المشاركه والتأمل

الميسم
09-05-09, 05:49 AM
أصفهم بالأنعام بل هم أضل

ولاعجب فيما يفعلون ما دامت القلوب قدعمها الظلام ..فلا رادع يردعها ولاخوف من الله يقلقها

همها تحقيق غايتها , وأشباع رغبتها , تبحث عن مايرضي تلك النفس ودليلهم الشيطان وكل يوم

يمر يدنيهم من تلك الهاويه التي ستكون هي نهاية طريقهم ما دام الشيطان هو دليلهم ...


اللهم أهدي كل ضال , وردهم الى الحق , ونور قلوبهم بالتقوى وحب الإيمان

واحفظ جميع المسلمين من كيد الشيطان الرجيم ..اللهم آآآآمين

موضوع مؤرق ومخيف ولابد له من حلول ..
شكرا لك ..

فيلسوف البدو
09-05-09, 07:26 AM
شف وانا اخوك النار تبي مليه والجنه تبي مليه والوكاد الله يتوب عليهم من هاللي
صاير فالمستشفيات صارت ساحة للقصات والعطور والغزل الصريح نسئل الله السلامه
ولكن هذه تهون عند ماذكره الشيخ عبدالمحسن الاحمد حفظه الله في كتيب لانك غالية
والمعنونه بالدعوة الى الله عن بعضهن اللي خربن مجهود الدعاة في الدعوة الى الاسلام
لممرضات كافرات ويقول حفظه الله تعالى
وفي واقعة أخرى عندنا بالمستشفى في إحدى دورات التمريض كانت هناك ممرضة استرالية كافرة وكانت بجانبها إحدى الممرضات المسلمات فدار بينهما حديث

فقامت تلك الممرضة المسلمة بإخراج صورة من محفظتها لشاب قائلة : هذه صورة صديقي !

تريد أن تريها ما وصلت إليه من الحضارة ( إي حضارة في الدعارة ) !

فنظرت إليها تلك الكافرة نظرة استحقار ثم قالت : هذا هو الإسلام الذي تتحدثون عنه وتقولون إنه يحرم فعلكِ هذا ؟

إذا كنتم غير مقتنعين بدينكم فلمَ تدعوننا إليه وتعطونا الأشرطة والكتيبات !

إذاً أبقى على ديني أفضل من أن ألبس العباءة وأتحجب عن الرجال ثم أضحك على نفسي وأخرج مع صديق لي بالخفية

هاهن قد صدوا عن سبيل الله وتركن هذا الدين ولن يستقبلن بعد ذلك كتيبات ولا أشرطة بسبب تلك الفتاة وسوف يسألها الله عن ذلك

قال تعالى ( أَن لَّعْنَةُ اللّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ* الَّذِينَ يَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ وَيَبْغُونَهَا عِوَجًا وَهُم بِالآخِرَةِ كَافِرُونَ )

جلال الشنبري(مدرس إنجليزي سابقا)
09-05-09, 09:11 PM
طيب ايش رأيك ايش اهون المستشفى ام الحرم


والله العظيم ان فيه مواعدة ولقاءات في الحرم جنب الكعبة المشرفة وفيه اشياء استحي من ان اذكرها تحصل هناك

صدقوا والا لا تصدقون بكيفكم

زبدة الكلام (فيه ناس طبع الله على قلبها ونظفت قلوبهم تماماً مما يردعهم عن فعل المعصية )
والله إنك صادق

ونا سمعت كثير عن فئات لا تُعظم حرمة الحرم

وتجعله مُلتقى للأحباب

الله يسترنا

شاكرين مرورك و تفاعلك

جلال الشنبري(مدرس إنجليزي سابقا)
10-05-09, 01:10 AM
مساء الخير


كلام سليم وشي محزن
اما انا فسوف اصفهم
حيوانات بصورة بشر..؟

تحياتي

محبك


رااايق نت

وأنا مثلك أصف المواقف مثل هذه بأنها مُحزنه

فكيف تسمح لهم قلوبهم بإرتكاب جرائم في مكان ربما تكون لهم عوده إليه لكن بهيئه ثانيه مُحزنه؟

الله يهدي الجميع

شاكرين مرورك وتفاعلك

جلال الشنبري(مدرس إنجليزي سابقا)
10-05-09, 11:26 PM
اصفهم بالمحرومين من السعادة الحقيقيه .فمهما متعوا اعينهم واشبعوا غريزتهم الا ان نداءات النفس الأمارة بالسوء والشيطان ستتعالى يوماً عن يوم .
يأخي الفاضل مشكلتنا نحن البشر نستحقر الذنوب الصغيره ولا نعي أو نستدرك أن الجبال من الحصى

اسال الله ان يهدينا ويهدي كل شباب وبنات المسلمين ويردنا اليه رد جميلا ,ويرزقنا قلوب تخشع واعينً تدمع .

يعطيك العافيه موضوع يستحق المشاركه والتأمل
ونا أضم صوتي لصوتك

فهم بلا شك فئه محرومه وأخطأت في السير على درب الشقاء

شاكرين مرورك وتفاعلك

الله يسعدك

جلال الشنبري(مدرس إنجليزي سابقا)
12-05-09, 09:39 PM
أصفهم بالأنعام بل هم أضل

ولاعجب فيما يفعلون ما دامت القلوب قدعمها الظلام ..فلا رادع يردعها ولاخوف من الله يقلقها

همها تحقيق غايتها , وأشباع رغبتها , تبحث عن مايرضي تلك النفس ودليلهم الشيطان وكل يوم

يمر يدنيهم من تلك الهاويه التي ستكون هي نهاية طريقهم ما دام الشيطان هو دليلهم ...


اللهم أهدي كل ضال , وردهم الى الحق , ونور قلوبهم بالتقوى وحب الإيمان

واحفظ جميع المسلمين من كيد الشيطان الرجيم ..اللهم آآآآمين

موضوع مؤرق ومخيف ولابد له من حلول ..
شكرا لك ..




كلامك هو الهدى
شاكرين مرورك وتفاعلك

@ملكة الورود@
12-05-09, 09:44 PM
الله المستعان

الله يهديهم ويقتح على قلوبهم

والحمدلله الذي هدانا لو الله لم نكن نهتدي

والله اعلم لايجوز اخوني وصف الانسان بالحيوان

غريب المهاجر
12-05-09, 09:57 PM
هائولأ الذين طبع الله على قلوبهم فلم يعوديعرفو معروفاً أو ينكرومنكراً
أصبحت قلوبهم صدئه من المعصيه نسأل الله السلامه
روى الترمذي والنسائي عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: إن العبد إذا أذنب ذنباً كانت نكتة سوداء في قلبه، فإن تاب منها صقل قلبه، وإن زاد زادت، فذلك قول الله تعالى: { كَلاَّ بَلْ رَانَ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ مَّا كَانُواْ يَكْسِبُونَ } "
قال الحسن البصري: هو الذنب حتى يعمى القلب فيموت،
فبدل أن يتعضوا وتكون هذه الأماكن هى للعياده وفى نفس الوقت
أن يحمد الله من عافاه فى بدنه وجسده وغيره مبتلى فى الأسرة البيضاء
نسأل الله السلامة والعافيه والحمد لله على نعمة الهدايه