المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مشكلة المشكلات


رسم القلم
28-04-09, 09:22 AM
مشكلة المشكلات

أعظم مشكلة في الوجود حينما يُرزق الإنسان عقلاً لا يفكر به، أو يُرزق عقلاً وجوده كعدمه، ولا أعظم مصيبة من أن يرى الغبي أنه أذكى من خُلق، أو أنه أنجب من وُجد، أو يرى لنفسه مكانة بين الدُهاة الأذكياء، أو مجاورةً للمكرة الخبثاء.

ليس عيبًا أن يكون الإنسان غبياً! ولكن العيب أن يماري بغباءه السُفاء والأذكياء، وأن يجادل العقلاء وهو أحمق سَمِج، والعقل نعمة من الله يرزقها من يشاء، ويسلبها ممن يشاء، هذا هو أمر الله، فلا إعتراض.

ولكن مشكلة المشكلات، ومعضلة المعضلات، ومصيبة المصيبات، أن تجد الإنسان يفهم من الحديث أو الكتابة ما يراه هو، أو يرغب في أن يفهمه، وإن كان غير مراد المتكلم أو المتحدث، وهذه مصيبة أي مصيبة.

قديمًا قالوا: (من كتب، عرض عقله للناس)، وهذا حق، ولكن في زماننا هذا أظن أن المقولة فيها شيء من الخطأ، فيصح لو قلنا: (من كتب، عرض كتابته لعقول الناس).

وكم في عقول الناس من تفاوت، وكم فيها من تباين، تجد الذكي الفطن، وترى الغبي السمج، لا يمكن أن تميز ذلك إلا إذا تحدث أو كتب، فكم من شخص تتكون الفكرة لديه كاملة عن موضوع يقرأه وهو لم ينتهي منه!؟ وترى ذلك جلياً حينما يرد عليك، كيف حصل ذلك؟ وكيف يمكن تلافيه؟

حُصوله هو الإندماج الفكري الكامل، أو العزلة الفكرية التامة، وهي كفيلة بأن تُكون الفكرة، وتعرف الرد قبل البدء في القراءة، وتتنبأ بردة الفعل قبل الفعل.

هذا والله أمر عجيب، وفعل مقيت، ولا بد أن ننتبه لأنفسنا، وأن نميز ونتبين، وأن نتحقق ونتأكد، وأن لا نندمج ولا ننعزل، ننصف ولا نجور، وأن نعدل ولا نظلم.

مع تحيات

رسم القلم

فيلسوف البدو
28-04-09, 09:25 AM
وأن نميز ونتبين، وأن نتحقق ونتأكد، وأن لا نندمج ولا ننعزل، ننصف ولا نجور، وأن نعدل ولا نظلم.



حقيقة كلام رائع لكن هل تعتقد انك ممن يطبقه بكل صراحه قبل ان تامر به غيرك اتمنى ان اجد اجابة صريحة رغم صعوبتها (qq15)

رسم القلم
28-04-09, 11:01 AM
حقيقة كلام رائع لكن هل تعتقد انك ممن يطبقه بكل صراحه قبل ان تامر به غيرك اتمنى ان اجد اجابة صريحة رغم صعوبتها (qq15)

أولاً: أنا لا آمر بهذا الكلام أحد.
ثانياً: ما كتبت إلا ما أنا مؤمن به وأعتقده.

أخي الكريم، تجارب الحياة، تعلم من لم يتعلم، وتزيد المتعلم بصيرة ودراية، وإن أطال الله في عمرك، ومد في آجلك سوف ترى ما رأينا، بل أشد، وتسمع ما سمعنا، بل أعظم.

شكرا على زيارتك.

فيلسوف البدو
28-04-09, 12:25 PM
جزاك الله خير بس تصدق عقب اخوي بقايا الامس اطال الله في عمره بالعمل الصالح
احس ان كل اعضاء قصيمي نت اكبر مني عمراً وانا الصغير بينهم رغم بلوغي من العمر عتياً اسئل الله لي ولكم حسن الخاتمة
واسئل الله لك طول العمر بالعمل الصالح اخي الكريم
الوكاد الدنيا احلى مافيها تجاربها وخاصة اللي يكون خلفها صدمة قوية درس ماهو بسيط
لكل متعظ من دروس الدنيا الفانيه

الميسم
29-04-09, 12:07 AM
قديمًا قالوا: (من كتب، عرض عقله للناس)، وهذا حق، ولكن في زماننا هذا أظن أن المقولة فيها شيء من الخطأ، فيصح لو قلنا: (من كتب، عرض كتابته لعقول الناس).



ولا بد أن ننتبه لأنفسنا، وأن نميز ونتبين، وأن نتحقق ونتأكد، وأن لا نندمج ولا ننعزل، ننصف ولا نجور، وأن نعدل ولا نظلم.

مع تحيات

رسم القلم


صدقت ..وما قلت هو الصحيح ...نعم نعرض ما نكتب لعقول الناس ..

وقليل من يقرأ ما كتبه عقلك ويتفهمه ..

وهذا ما يجعل الكتابه عند عرضها تأخذ أكثر من منحى ...وتتجه لعدة مسارات ...

فابإختلاف تلك العقول ..إختلف الفهم , وتفككت الحروف وضاع المعنى ..أملت تلك العقول على الأقلام ما فهمت فكان سببا في أن تركب الجمل والمعنى حسب ما ترى لا مايراه الكاتب ..

للأسف كثيرا ما تصادفنا تلك العقول التي لاتريد ان تفهم ما تقول أو تستوعب ما تكتب ..فتأوله الى ما ترى هي ..وتتخذ من الحجج سبل وكلها حجج واهيه ..لأنها انطلقت من عقول فارغه ..فلا يستطيع العقل إستيعابها ولا حتى تقبلها ..
فنتحاشهم لأننا لانريد مجاراتهم ..


أعجبتني جدا خاتمتك للموضوع ..لا أراها الا نصائح أشبه بدرر ..السعيد من التقطها وعقلها ..وحاول جاهدا العمل بها ..لأنها لاتدعوا الا لنجاة ولاتحث الا على كل خير .


فلك خالص الشكر وعظيم الإمتنان ..

أخت عبدالعزيز
29-04-09, 01:54 AM
(من كتب، عرض كتابته لعقول الناس).

ما الضائر في ذلك اذا كان هنالك من هو اعقل مني لما كتبته واحرف مني فيما كتبته


فزيادته تضيف لي


كذلك العقل الاقل مني مستوى قد استفيد فه يتطرق لي اشياء لم اتوقعها ولم

انظرلها عند الكتابة قد يكون بدون قصد هو رماها لكن انا المستفيد الاول والاخير من

تلك العقول جيدها و هزيلها

الوافي3
29-04-09, 03:05 AM
ماشاء الله تبارك الله
من أكبر المشكلات التي يعتقدها الكاتب أن كلامه هو الصواب ولايتقبل النقد من أحد
نأتِ للمتلقي
وكم في عقول الناس من تفاوت، وكم فيها من تباين، تجد الذكي الفطن، وترى الغبي السمج، لا يمكن أن تميز ذلك إلا إذا تحدث أو كتب، فكم من شخص تتكون الفكرة لديه كاملة عن موضوع يقرأه وهو لم ينتهي منه!؟ وترى ذلك جلياً حينما يرد عليك، كيف حصل ذلك؟ وكيف يمكن تلافيه؟
لا أرى فيها عيباً إن لم يفهم المتلقي ,, وعلى صاحب الفكره التوضيح
أنا كقارئ لا أستطيع أن أفك شفرات بعض المواضيع شخصيا والله أنني أتجنب بعض
المواضيع لكي لا أتكلم في شئ أعتقده أنا والكاتب يقصد شيئاً آخر.
لغة الحوار أيها الفاضل مهمه في توصيل فكرة ماذا نريد ,,, والتي تفتقدها بعض المواضيع
حتى أن البعض أتخذا الهجر طريقه بسببها .
وفقك الله أخي الكريم

رسم القلم
29-04-09, 09:45 AM
الميسم

و

أخت عبد العزيز

و

الوافي 3

أهلاً وسهلاً بكم، وزادني شرفاً مروركم الكريم.

ليس عيباً أن يكون فهم الكاتب أو المتلقي قاصرا، ولكن العيب الحقيقي هو التمادي في الخطا، وليس مانعاً أن يكون من المتلقين من هو أعقل من الكاتب، أو يكون أفهم وأوعى منه فيما كتب، لا إعتراض على هذا.
وإنما ما قصدته فيما كتبت هو الحكم المنبني على الفهم القاصر، وليس الحوار والسؤال عما أشكل فيما كُتب، فإني أشدد على هذا أنه هو الأفضل، ولكن ما عنيته هو إصدار الأحكام قبل الفهم، وردت الفعل قبل الفعل، والتشنجات التي تحصل قبل قراءة المراد؛ لأن الفكرة تتكون قبل أن يقرأ أحدهم ما تم كتابته، وهذه هي عين المشكلة التي لا بد من حلها.

شكرا جزيلاً على المرور الكريم.

مع تحيات

رسم القلم

رسم القلم
03-05-09, 01:42 PM
للرفع