المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : زفــرة العـربي الأخـيـرة


إمام الأندلس
27-01-09, 05:01 AM
لما ذاعت أخبار تسليم غرناطة وشروطها المذلة المهينة سخط المسلمون على أبو عبدالله الصغير ، فاستعد للرحيل، وفي نفس اليوم الذي دخل فيه النصارى غرناطة، غادر أبو عبد الله قصره وموطن عزه ومجد آبائه، وتقدم نحو فرديناند ومد إليه مفاتيح الحمراء قائلا له: ""إن هذه المفاتيح هي الأثر الأخير لدولة العرب والمسلمين في إسبانيا، وقد أصبحت أيها الملك سيد تراثنا وديارنا وأشخاصنا، هكذا قضى الله، فكن في ظفرك رحيمًا عادلاً"، وتقدم صحبة فرديناند نحو الملكة إيزابيلا لتحيتها، وغادر المكان، حزينا منخلع القلب,ومشا مطرقا الى منفاه,حتى اذا انعطف به الطريق وكادت الحمراء وغرناطه تتوارى عنه ومن فوق الصخره ارسل اليها النظره الاخيره وهطلت عيناه بالدموع, وأجهش في البكاء,فصاحت به أمه عائشه الحره وقالت :"أجل فلتبك كالنساء ملكا لم تستطع ان تدافع عنه كالرجال". ولا يزال هذا الموضع المؤثر وهذه الصخره التي بكى من فوقها الى اليوم في اسبانيا تسمى. "زفره العربي الأخيره". وتقول أحدى الروايات أن أبا عبدالله رجا فريدناند أن يغلق الباب الذي خرج منه لأخر مره حتى لايجوزه من بعده انسان




http://www.incerba.com/historia/pictures/boabdil.jpg




أخوكم:إمام الأندلس
عاشق قرطبة

عناد الجروح
27-01-09, 02:07 PM
ينقل للقسم المناسب

نوت
27-01-09, 04:53 PM
معلومه جديدة

شكرا لك

الهلالي
27-01-09, 05:21 PM
مجد عظيم وجنة من جنات الدنيا ضاعت بسبب تخاذل المسلمين
تماما مثل واقعنا اليوم

شكرا لك اخي