المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : انـــســان بــلا أخطــــاء


نور العلويـة
23-12-08, 11:30 PM
انسان بلا أخطاء



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته



منذ القدم , ومنذ العصور الحجرية
تتابعات البشرية والأزمان ..

مرت القرون الطويلة بحلوها لمرها , تعهدت
ان تتوالى

& أمانة إصلاح أخطاء الانسان &

من قرن الى قرن ..

منذ خطأ اختراع الأنسان الحجرية النار في الكهوف والنوم فيها ,
ومنذ تقطيع اللحوم بأدوات حجرية غير نظيفة,
منذ الستين تجربة لإشعال بصيص الكهرباء ,
منذ خطورة تناول الأقراص بدون تغاليف ,
منذ محاولة تصفيه الإقلال من الجرائم
ماقبل القرن العشرين
تصفيه تلوها تصفية ...

حتى رفاهيه أبان ان اكتشف خطورة كوب الشاي والقهوة
ومايضاف اليهما ..

وكـأن الخطـأ الذي أنزل به ابونا آدم عليه السلام
لحكمة تتابعها الاجيال ..

ورد الخطـأ لدى الأنبياء عليهم السلام منذ اولهم حتى آخرهم!!

وقد قال النبي عليه الصلاة والسلام : { خير القرون قرني الذين أنا فيهم ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ثم يفشو الكذب حتى يشهد الرجل قبل أن يستشهد ويحلف قبل أن يستحلف .

فما بالنا اليوم ؟!!

- في ميدان الحقول البشرية المتعددة
منذ نعومة الأظافر ونحن نقف بكل حرص
(إكس) بالأحمر خطـأ ..

وحصرنا بذلك – حتى الربورتات بدأت تفرق بين الخطأ والصواب ..
لم يتح لنا فرصة إبـدأ الرأي ووجهات النظر.

لم نقيم ان نكتشفها بأنفسنا- وكأن السؤال هو بساط
سندباد في دنيا عجائبنا.


- كبرنا وبدأنـا نخوض هذا الغمار

دعتنا كبرياء أنفسنا أن نسوط كل من أخطاء
ونطالبه أن يكون مثالياً بنسبة 85%

حتى وأن كان منافقاً 100%

- نحقر كل من أخطاء بدون أدنـى التفاته نصح او لمحة نظر !

(لايؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه مايحب لنفسه)

ماتوا العلماء والآدباء والفلاسفة والأطباء ومؤسسون العلوم و الحكام والقياديون.

والبعض اعترفوا باخطائهم والبعض من أكتشفنا أخطائهم .!!

اكتشفناها عندما انطوت صحافهم !
ليبدأ خلق جديد ونعجز عن ننجز تصفيه أخطاء
فنراهم زادوا حتى(شقوا القربه)؟!!!

صنعنا القوارب والسفن والغواصات
ومازال الكثير من الناس من يموتون غرقاً؟؟

طرقنا كل أبواب العلم ومأاوتينا من العلم الا قليلا..!

- *أنسان* اسم من *النسيان*

بين (الأنسان والنسيان )

خلق الشيطان".............؟!!

يآآآآآآآه وكم شيطان ؟!
وكم له جنساً وموضع ؟
ولانكتفي بأقراننا...
حتى نخال أنفسنا شياطين .
؟؟؟

هنا رحلة أبينا وأمنا الأبديين
ومازالت
ومازال هناك بساحة الحياة
كل خطأ يغسل بكفاره

ونغوص حتى...؟!!

لكل خطأ ومعصية كفاره>>ولكل ذنب توبة

عندها
نجد باب يدعى (باب التوبـة)
توبة لاتتطلب النياح في المساجد,
ولا الإفصاح والفضائح ,

أن تركع لربك الكريم
وتستغفره وتبكي بصلاتك
ان تخاطب ربك بأياته البينات
وتتقرب له بالطاعات..

ولدت توبة ابونـا آدم
لتحتضن أخطاء أبنائهم...

بصيص أمــل / من أسماء الله عزوجل

(الرحمن التواب الغفور )


رشة عطر:
قال سينكيا: اذا اردت ان تسعد رجلا فلا تعمل على زيادة ثروته.. ولكن حاول ان تقلل رغباته

ومضه /
قد تخطىء حسن نوايانا أيضاً
كم نحن ضعفاء وفقراء إلى الله.




بقلم /
نور العلوية

– حتى الـ"ة" (خطأ) يانور العلويه

( سبحانك اللهم لاإله الا أنت نستغفرك ونتوب أليك)

( تركي )
24-12-08, 12:41 AM
السلام عليكم :
صباح الخير اختي " نور العلويـة "
كلمات طيبه ومباركه اسأل الله العلي العظيم أن لايحرمك اجرها
هل تعلمين مالمشكله يااختي حفظك الله ورعاك ؟
المشكله هي في فهم الناس لأرادة الله جل وعلا
دائما تسمعين حديث الناس مع بعضهم وكيف أنهم يستغربون اخطاء الناس
الم يقرأوا حديث النبي صلى الله عليه وسلم
" لو لم تذنبوا لجاء الله بخلق جديد كي يذنبوا فيغفر لهم " الحديث
ولماذا نعتقد العصمه في الناس !!!
يجب علينا العفو والتسامح والتماس الأعذار لبعضنا
قال احد السلف الصالح :
" ألتمس لأخي من عذر إلى سبعين، ثم أقول: لعل له عذرًا آخر لا أعرفه "
ودائما عندما يُخطأ بحقي احد من الأصدقاء او الأقارب
في البدايه اتضايق قليلآ ولكن يذهب الضيق إذا سألت نفسي
هل هذا الفعل الذي فعله هذا الصديق او القريب لم تفعله انت في حياتك
الأجابه طبعآ نعم لأننا غالبآ نقع في نفس الاخطاء
ويجب علينا أن لانظن بإخواننا الا الخير
وأن تحمل ما يصدر منه على أحسن الوجوه
فإذا كان العمل الصادر عن المسلم يحتمل وجها يكون فيه خيرآ
وعشرين وجهآ لا يكون فيها إلا شرآ
فينبغي حمل هذا العمل على وجه الخير الممكن والمحتمل
بعض الناس يعتبر العفو وخفض الجناح للأخوان
يعتبره نقص وإهانه له ولو احتسب الأجر لكان خيرآ له عند الله يوم القيامه
والنصوص كثيره التي تعظم العفو واهله
وشكر الله لك يااختي وبارك الله فيك

نور العلويـة
27-12-08, 08:30 PM
السلام عليكم :

صباح الخير اختي " نور العلويـة "
كلمات طيبه ومباركه اسأل الله العلي العظيم أن لايحرمك اجرها
هل تعلمين مالمشكله يااختي حفظك الله ورعاك ؟
المشكله هي في فهم الناس لأرادة الله جل وعلا
دائما تسمعين حديث الناس مع بعضهم وكيف أنهم يستغربون اخطاء الناس
الم يقرأوا حديث النبي صلى الله عليه وسلم
" لو لم تذنبوا لجاء الله بخلق جديد كي يذنبوا فيغفر لهم " الحديث
ولماذا نعتقد العصمه في الناس !!!
يجب علينا العفو والتسامح والتماس الأعذار لبعضنا
قال احد السلف الصالح :
" ألتمس لأخي من عذر إلى سبعين، ثم أقول: لعل له عذرًا آخر لا أعرفه "
ودائما عندما يُخطأ بحقي احد من الأصدقاء او الأقارب
في البدايه اتضايق قليلآ ولكن يذهب الضيق إذا سألت نفسي
هل هذا الفعل الذي فعله هذا الصديق او القريب لم تفعله انت في حياتك
الأجابه طبعآ نعم لأننا غالبآ نقع في نفس الاخطاء
ويجب علينا أن لانظن بإخواننا الا الخير
وأن تحمل ما يصدر منه على أحسن الوجوه
فإذا كان العمل الصادر عن المسلم يحتمل وجها يكون فيه خيرآ
وعشرين وجهآ لا يكون فيها إلا شرآ
فينبغي حمل هذا العمل على وجه الخير الممكن والمحتمل
بعض الناس يعتبر العفو وخفض الجناح للأخوان
يعتبره نقص وإهانه له ولو احتسب الأجر لكان خيرآ له عند الله يوم القيامه
والنصوص كثيره التي تعظم العفو واهله

وشكر الله لك يااختي وبارك الله فيك



أشكرك أخي القدير / خالد الحربي ...


على تحليلك الصائب .. واسهابك المنطقي ..

وتشريحك حقيقة هذه الحوادث الأزلية ..


اضافة أكتمل به الموضوع ..

جزاك الله خير وجعله بميزان حسناتك .