المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اختــــــرق موقع جريدة ((الوطــــــــن)) والسبب........؟؟!!!


((قلم ودرع))
18-12-08, 11:25 AM
.................................................. .............
الأمر مضحك ومبك في آن

ولكم أتمنى أن يكون هذا هو الديدن مع كل صحيفة محلية حتى تكون منبرا صادقا لإيصال هموم هذا الوطن وقاطنيه من غير تزلف ولا نفاق.........


اقرأوا رسالته لتعرفوا السبب......




http://www.alwatan.com.sa/ (http://www.alwatan.com.sa/)

غالي1234
18-12-08, 11:31 AM
متاااااااااااااااااااااااااااابع

الوافي3
18-12-08, 01:03 PM
وش حصل أخوي غليص
فتحت الرابط طلع لي موقع جريدة الوطن غير مخترق .

عبادي نت
18-12-08, 01:58 PM
تستاهل جريدة الوثن


مع ان الرسالة ماظهرت

بنت جنان
18-12-08, 03:33 PM
المخترقين هذول ناس ماعندهم ظمير

كان عندي موقع

بعد سهر وتعب غير دفع المال الي ماتهنيت بالموقع واخترقه واحد حيوان حقير وللاسف ماقدرة استرجعه رغم انه في شركه حمايه

لاكن مانقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل

وموقع جريدة الوطن الحمد لله يعمل الان

الله يعينهم على التخريب الي تسبب فيه هذا المريض اتوقع مارح يعمل بكفائه لانهم يزرعون برامج مخفيه حتي مواقع الحمايه ماتكتشفها بسهوله

مثل رتب بعد الهجوم عليه قلة كفائته بشكل ملحوظ

دمتم

((قلم ودرع))
18-12-08, 04:14 PM
أشكر لكم تواجدكم ولعل أصحاب الشأن في الجريدة قاموا بمعالجة الأمر

؟

هيو2
18-12-08, 05:56 PM
هالحين منزل لك موضوع ولا فيه أي معلومة لا مفيدة ولا غير مفيدة

يعني عجزت تأخذ صورة للموقع لحظة الاختراق وتحطها هنا؟؟؟!!

لو يشيلون هالموضوع :SmileyBunny: لقسم الأخبار أو لسلة المحذوفات لكان أجدى

وبنت جنان مسوية موقع بعد :SmileyBunny: أكيد مسوي فيك خير اللي تهكر على موقعك العتيد (zm)

المهم الاختراق والتهكر مو طيب :)

Asatir
18-12-08, 11:38 PM
من عقب ماجاب العيد تركي الدخيل (zm)
في مقال( بلال المؤذن بلال الرئيس)

SAUDI LORD
18-12-08, 11:40 PM
هالحين منزل لك موضوع ولا فيه أي معلومة لا مفيدة ولا غير مفيدة


يعني عجزت تأخذ صورة للموقع لحظة الاختراق وتحطها هنا؟؟؟!!

لو يشيلون هالموضوع :smileybunny: لقسم الأخبار أو لسلة المحذوفات لكان أجدى

وبنت جنان مسوية موقع بعد :smileybunny: أكيد مسوي فيك خير اللي تهكر على موقعك العتيد (zm)

المهم الاختراق والتهكر مو طيب :)





............. ام الكلاحة