المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تعلم من هو القيادي البارز في حزب الدعوة تنظيم العراق والوزير البرلماني .....


ابن الرمادي
06-12-08, 10:26 PM
هل تعلم من هو القيادي البارز في حزب الدعوة تنظيم العراق والوزير البرلماني الذي يموّل المجاميع الايرانية الارهابية لقتل العراقيين..!


http://www.iraqirabita.org/upload/3265.jpg



احد اعضاء البرلمان الذي سبق وان شغل منصب (وزير الامن الوطني)* في حكومة الجعفري والعضو القيادي البارز في حزب الدعوة الإسلامية تنظيم العراق ودخل العراق قادما من ايران بعد سقوط النظام السابق ..

معروف كأبرز مزور للشهادات الدراسية الجامعية لم ينس زوجته في مجال اختصاصه وقام بتزوير شهادة رفيعة لها بهدف ان يضمن لها وظيفة وزميلة له في البرلمان العراقي ومن ثم جلست في البيت لتربية الاولاد وحصلت بموجب ذلك على تقاعد فلكي الرقم! كما واستولى ذلك القيادي خلال مرحلة (الحواسم) على عجلات تابعة للدولة وباعها باسعار تنافسية للاكراد في كردستان!

وذلك القيادي البرلماني فضلا عن مواهبه المتعددة فأنه عبد مطيع للمخابرات الإيرانية ويزودهم بكل شاردة وواردة عن العراق ولغرض توسيع مجال عمله السري قام بتأسيس جهاز امني غير رسمي تحت إشراف وتمويل (الاطلاعات)..

لكن الأبرز في حكاية القيادي المذكور ارتباطه وموظفيه الاشاوس في مقر ما يسمى (وزارة الامن الوطني) بالحرس الثوري الايراني ومن خلال تنسيق مع السفير الايراني بالعراق (حسن كاظمي قمي) الذي دائما ما يحل ضيفا برفقة عناصر من المخابرات والحرس الثوري الايراني على مسكنه..! ويتلقى هناك الاوامر ويقدم ما حصل عليه من معلومات ووثائق عن الحكومة العراقية مقابل مبالغ مالية ضخمة كما ويمتلك صلة عمل استخباري مع (احمد فروزندة) احد كبار قادة قوة القدس لرسم الخطط الارهابية لقتل اكبر عدد من العراقيين!

ولم يفت القيادي الدعوي اقامة شراكة مع بنك (اقتصاد نوين الاهلي الايراني) واتفق مع اسياده على تأسيس فرع للبنك المذكور في بغداد وتحديدا في منطقة (عرصات الهندية) تحت اسم (بنك التعاون الاقليمي) لغرض تمويل المجاميع الارهابية الخاصة الموجهة جرائمها ضد العلماء والاساتذة ورجال السياسة والدين وكل من يتهم بكونه حجر عثرة في التوجهات الايرانية الاستخبارية في العراق!
هل عرفتم من هو..؟!

---------
تعليق الرابطة العراقية: لو تمّ جمع وطرح وقسمة وضرب صفات معظم البرلمانيين العراقيين وقياديي حزب الدعوة وسفاحي ( اطلاعات ) المنضويين بحكومات الاحتلال لوجدنا أن جلّهم تنطبق عليهم الصفات, فمن يا ترى نال هذا المنصب الهام بحكومة القتل الجعفرية.. الجواب معروف..!؟ ولقراءنا لمحة مختصرة..
*هو عبـ.......زي (( ويقال العياشي اذا انه حصل على لقب العنزي اثناء وجوده هارباً في الكويت مختفياً بين قبائل عنزة , هناك)).. كان يستخدم كنية (( ابو رياض )) في العمل السياسي قبل الاحتلال .
ولد في بغداد عام 1954, هرب الى ايران بداية الثمانينات , وكان انذاك عضواً في (( حزب الدعوة اللاسلامية )) , ارتبط هناك بقوات قدس التابعة للحرس الثوري , وكان يعيش في معسكر (( عبور اصلي )) التابع لقيادة الحرس الثوري في الاحواز , ويرتبط بشكل مباشر بـ عميد (( فروزنده )) قائد معسكر (( فجر )) هناك .

عاد الى العراق بعد الاحتلال, مثّل عذا الايراني مقتدى الصدر في المفاوضات بينه وبين الاحتلال أبان أحداث النجف بعد ان وافقت عليه المرجعية الدينية في النجف , وحظى برضاه..! حصل على وزارة الدولة لشؤون الامن الوطني في حكومة الجعفري بين نيسان 2005 و 20 ايار 2006 , وبعد توزيره مباشرة زار ايران مع مستشار الامن الوطني (( موفق الربيعي )) , والتقيا هناك بقادة الحرس الثوري , ومجلس الامن الوطني الايراني لتلقي الأوامر من أربابه هناك.!

جنّد العنزي الآلاف من اعضاء حزبه واقاربه ومن اعضاء الاحزاب العميلة الموالية لايران وارتب بعده مجازر يندى لها جبين البشرية , ويتهم بضلوع وزارته في ارتكاب اعمال قتل منظم واغتيالات استهدفت ضباط الجيش العراقي السابق, والطيارين بشكل خاص, وكانت اخر التهم الموجهه اليه , التورط في اختطاف الفريق الركن ثامر سلطان التكريتي , مستشار وزارة الدفاع في 3 اذار 2007 , والذي تمكّن الامريكان من اطلاق سراحه في ظروف غامضة, وبسرعة.

اشتهر هذا السفاح بتصريحاته العدائية المثيرة ضد الدول العربية , وقد طالب في مجلس النواب , بطرد العرب المقيمين في العراق , في الوقت نفسه فأن هذا العميل لايترك مناسبة دون ان يستغلها لاعلان براءة ايران من التدخل في الشؤون العراقية , ويرد على اي اتهام موجه للأيرانيين بعدم وجود وثائق تدل على ذلك !
فهل من مزيد..!

زندباد طالبان
06-12-08, 11:25 PM
قاتله الله

ابن الرمادي
07-12-08, 12:52 PM
شكرا على المرور
بارك الله فيكم
وجزاكم الله خير

هدة الطير
07-12-08, 01:26 PM
اللهم اجعل كيده في نحره

واجعل تدبيره في تدميره