المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معركة الريث


ابن الخطيب
17-10-08, 02:00 PM
معركة الريث
حدثت هذه في عهد الملك سعود بن عبد العزيز في عام 1375هـ
أسبابها : كلف سليمان بن جبرين أمير جيزان أحد رجالة أميرا على الريث ومعه قاض وبعض الخويا .. حكم القاضي على أحد الجناة من الريث فحقد على القاضي وتسلل ليلا مع بعض جماعته لقتل القاضي ولكنه قتل أحد الخويا وهربوا ...
دارت مخابرات بين أمير جيزان وبين أهل الريث لتسليم المعتدين لمحاكمتهم .. وخوفا من الحكومة نفروا منها واعتذروا بعدم وجود المعتدين لديهم .. وهم معروفون بالعناد ولكن عندهم شجاعة وقوة شكيمة ..
فانضمت قبائل الريث بعضهم إلى بعض وارتفعوا من أوديتهم إلى جبل القهر وتحصنوا به ..
طلب الملك سعود من أمير جيزان أن يذهب إليهم مع قواته لمحاولة إيجاد حل للمشكلة .. ولكن عند وصول الأمير هجم أهالي الريث عليهم ليلا وأحدثوا بعض الإصابات وأخذوا يتعرضون لعابري السبيل ...
ولكون جبلهم حصين فقد طلب ابن جبرين من الدولة المساعدة ...
فقدم إليه أمير عسير تركي بن ماضي ومعه قوات عددها حوالي ثلاثة آلاف مقاتل من قبائل عسير والحجر وقحطان وشهران ولم تكد تصل هذه القوات حتى أمطرتهم قبائل الريث بوابل من الرصاص فقتل وجرح البعض منهم
وجاء مدد بلوائين من الحرس الوطني بقيادة عبد العزيز بن عبود وفارس أبا العلا ..
طلب كبار رجال الريث الاجتماع للاتفاق وإنهاء الحصار
وحضر منهم ثلاثة عشر نفرا ومن الجانب الآخر عبد العزيز الفوزان قاضي جيزان والشيخ عبد الله القرعاوي وأحمد بن مفرح كبير بني مغيد وعبد العزيز أبو ملحه والسيد أحمد عبد الفتاح وتم الاتفاق علي تسليم المعتدين والسلاح والعفو العام عنهم ..
ولكن الريث يعِدون ولا يوفون بشيء .. و أخيرا رفضوا تسليم السلاح ..
تسلم قائد القوة تركي الراشد عتاد حربي إضافي منه ثلاث مدافع رشاشة عيار خمسين ..
في صباح يوم الإربعاء 25 صفر 1375 بدأ الهجوم على جبل القهر الذي تحصن به أهل الريث وذلك بقصف الجبل بوابل من المدافع والرشاشات وبدأت جميع القوات تتحرك مما يليها صعودا في الجبل ولم يمضي إلا وقت يسير إلا والعلم الذي حمله عبيد السويلم وهو من خويا أمارة ابها يرفرف على رأس الجبل والمعروف بجبل زهوان وتواصل الزحف على الجبل حتى المساء ..
وهذا الجبل به مغارات واسعة وعميقة وصعبة ويمكن الضياع فيها وبعضها لا يمكن الصول إليها إلا عبر السلالم أو الحبال ..
وفي صباح اليوم التالي الخميس بدأ ألأهالي يخرجون من مخابئهم مستسلمين ومسلمين أسلحتهم وهم في حالة يرثى لها ..
وهذا ما جنوه بعنادهم ومراوغتهم .. فتم إمدادهم بالغذاء والكساء الكافيي .. وقد قتل من الريث مائة رجل غير الجرحى ومن القوات المهاجمة 36 رجلا .. وغادر رجال الحرس الوطني الموقع في نفس يوم الخميس بعد عملية الاستسلام ..وفي يوم السبت غادرت بقية القوات بعد ترتيب أمارة جديدة للريث ..

نوت
18-10-08, 11:10 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حصل بين قبائل جيزان قتال كبير وذالك في عام 1361 هـ
ولجاء الجناة إلى جبل الريث ، وقد أمر الملك عبدالعزيز رحمه الله الأمير تركي بن أحمد ·رحمه الله بالنزول إلى جيزان لتأديب المتمردين وارسل الأمير تركي ليكون برجاله التابعين إليه في منطقة أبها عونا للأمير خالد بن أحمد السديري أمير جيزان حينذاك.

وعندما حاصروا الجبل ومن معهم من الرجال وجدوا أنه لابد من الهجوم عليهم والتسلق لجبل الريث، وقال الأمير مساعد بن أحمد السديري الذي كان معهم قبل أن يتولى الامارة لأنه أرسل من قبل الملك عبدالعزيز من الرياض إلى جدة ومن جدة إلى جيزان ومعه عائلة أخوه خالد فحضر مع اخوانه في جبل الريث.

ويقول الأمير مساعد رحمه الله انه عندما وجد الاخوان أنه لابد من الاستيلاء على الجبل وانه سيحصل قتال في الطرفين فأرسلوا برقية للملك عبدالعزيز لإخباره وأخذ الأذن منه فأبرق الملك باسم الأمير تركي و الأمير خالد بان يفعلوا ما يرونه خير

فتسلق الأمير ومن معه من الرجال التابعين لهم الجبل ولحقوا بالجنات فقتل من قتل وأسر من أسر

وقد قال الأمير خالد السديري رحمه الله بمناسبة إنتصارهم في فتنة الريث:

يالله يالمعبود يالرب الكريم ********** يا منزل الما من حقوق خيالها

انك تعين اللابة الي تستقيم ********** عند اللقاء ومصادمة عيالها

حنا هل القالات والفعل القديم ********** كم ديرة دجنا وسط احلالها

ياجاهل في حربنا كانك غشيم ********** يوم المنايا حاضر دلالها

في ديرة بن حطيط شيطان رجيم **********هذي منازلها وهذا جالها

زبر جموعه كنها بالجال غيم ********** البرق فيها والرعد يبرالها

وسرنا عليهم يوم سيرنا الكريم ********** تنخى محارمهم ولا أحد جالها

وراحت عليهم واصبحوا مثل الرميم ********** أشكر ربوعي يوم شفت فعالها

طرح الجنايز كنها طرح الهشيم ********** في سهلة اخطا السحاب جبالها


اللهم ارحم جميع من ذكرتهم في موضوعي وغفرلهم وعافهم وعف عنهم واغفر زلاتهم ماعلموا وماجهلوا وضاعف حسناتهم كلها


برواية الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

ابن الخطيب
18-10-08, 01:35 PM
الأخت نوت حفظها الله
معلومة ثرية وممتازة لم أكن أعلم عنها من قبل ومن رجل ملم وعارف بتاريخ البلاد ..
وقد كان بودي لو ربطتي بين الموضعين بتعليق مختصر منك .. علما بأن ما رويته مأخوذ من مذكرات تركي بن محمد الماضي والذي تقلد عدة مناطق في الجنوب وفات علي ذكر المصدر ..
لك خالص تحياتي

السلمي الريثي
29-04-09, 10:29 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي الغالي ابا سليمان
لم اتي معاتبا ولكنني ارى انه من المناسب ان اعتب على موضوعك فلا ااعلم هل انت متحيز ام باحث وكاتب ام ناقل بما وجدت سوف اسرد لك القصه حتي تتبين حقيقة حرب الريث الاخيره بااستثناء الحروب الاولي وهي مشابه للاخيره ولكن لم يحدث شئ اسمه استسلام وقبائل الريث لاتعرف شي اسمه استسلام فذلك يمس في عاداتهم بالاهانه وطمث الكرامه بل يفضلون الموت على الاستسلام ولم يخرجو في ليلة وضحاها بل استمرت الحرب شهور عده ثم نزل عفو ملكي بعد ماتبينت الحقائق من الملك سعود يرحمه الله حيث انه كان هناك سوء فهم وتعسف من امراء المراكز على تلك القبائل وسوف اسرد لك شي من القصه في وقت لاحق اليوم شكرا لك

السلمي الريثي
29-04-09, 10:33 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الكثير يتسأل منهم الريث وهاالقبائل التي لانوفيها حقهافي التاريخ
بعد بحث طويل وجمع كل المعلومات من كبار السن بالريث والمراجع التارخيه ومادونه الباحثين سوف اسرد لكم بعض من صفات ونسب ومعارك وتاريخ هاالقبائل الاصيله
================================================== ===
اولا يظن الكثير بان قبائل الريث ترجع الي جيزان وفي فرق بين جازان وجيزان فا جيزان مدينة وجازان فبعض منهم ترجع اداريا لمنطقه جازان حسب تقسيم المناطق والبعض الاخر عسير
------------------------------------------
قبائل الريث تنقسم الي ثمان قبل
1- قبيلة السلمي
وهي ترجع من قبائل الريث الاصيله وهي القبيله الوحيده التي تحاد قبائل قحطان ومساكنهم جبل شقراء وادي عمود ومروس اقرب محافظه لهم هي وادي الحياه يبعد3 كيلو ولاتحادقبائل الريث السبع الباقيه
2-قبيلة النجادي (وهم سكان جبل زهوان )
3-قبيلة المسعودي(وهم سكان محافظه الريث والراس )
4-قبيلة المشيفي (وهي تحادقبائل ساحل تهامه من الغرب)
5-قبيلة الشحني (وهي تحاد قبائل ساحل تهامه ايضا)
6-قبيلة المصغري
7-قبيلة الحنشي
8- قبيلة الوبراني
وكل قبيلة لها حدودها مع الاخري ويجمعهم جبل زهوان وهو من اكبر جبال الجنوب واشدها تضاريس ووعوره
نسب قبائل الريث هم وقحطان يجتمعون في عامر (عيال عم)
وانا اقول بان نسبهم
إلى ريث بن غطفان تمازجوا وانصهروا مع أبناء حطيط بن ثقيف "منبه", بضم الحاء, وحلف غطفان وأبناء حطيط بن ثقيف مذكور في كتب التاريخ, كان قبل الإسلام, هذا رأيي انا فقط
------------------------------------------------------
عداتهم مثلهم مثل اغلب القبائل فكرم والحميه وحمايه الدخيل ونصر المظلوم ان كان في ارضهم واجبار المعتدي للحق القبيلي المروف لديهم
ولاتخلو حياتهم اليوميه من شروط وقوانين خاصه فيهم في كل امور الحياه هناك حدود وخطوط حمراء لايسمح بتجاوزها
والمعروف عنهم انهم من اشد العرب غيره وحميه وحب الاستقلاليه
واداره امورهم بانفسهم ومن بلغ من اطفالهم 10 عشرسوات فهو رجل ويحمل السلاح ويجلس في مجالس الرجال وعليه ان يتعلم كل مايرفع شأنه فهم يزرعون الثقه بصوره غريبه في اطفالهم
والغريب انهم لم يتخلو عن العدات حتي الان رغم التطور ووصلواغلبهم باع طويل في العلم
ولبسهم هو الخنجروالسلاح الخفيف ومن لايلبس خنجره فعليه لوم وتوبيخ من عشيرته
----------------------------------
حروب الريث والمعارك التي دارت مع قبائل الريث
لقد دارت بينهم حرورب بين العوائل نفسها ولكنهم سرعان مايضعون مشاكلهم جانبا حين يواجهون عدوا اخر
-----------------------------------
دارت الحروب بينهم وبين قبائل تهامه وايضا قبائل قحطان والقبائل المجاوره فلم تسلم قبيله من غزوه وكانويغزون ويغزون وعلي هاالحال
---------------------------------------
وقداشتهرت قبائل الريث على مر تاريخها الحديث بحب الاستقلالية وشدة النفرة من السطلة المركزية. ولذلك فقد كان لها مواقف متكررة مع حكام وأمراء عسير. فقد هاجمها أمراء عسير: الأمير عبد الوهاب بن عامر عام 1222هـ، والأمير علي بن مجثل عام 1248هـ، والأمير عايض بن مرعي عام 1258هـ، والأمير محمد بن عايض عام 1280هـ (وبنى قلعة)، والأمير تركي بن أحمد السديري عام 1354هـ، والأمير تركي بن أحمد السديري (أمير عسير) والأمير خالد بن أحمد السديري (أمير جازان) في عام 1361هـ، والأمير تركي بن ماضي (أمير عسير) والأمير سليمان بن جبرين (أمير جازان) والجيش الأبيض عام 1375هـ
---------------------------------------



اما الحروب مع الدوله فترجع للاسباب التاليه حسب ماقاله كبار السن
سبب هذه المشكلة هي الجهل ؛ إذ كان له الدور الأكبر في تفاقم هذه المشكلة ، وكذلك ما كان يقوم به بعض رؤساء
المراكز من ظلم وتعسف لأبناء تلك القبائل ، دون علم الدولة ؛ مستغلين جهل تلك القبائل بكيفية الوصول إلى المسئول .
وهناك القصة السائدة والدارجة على ألسنة كبار السن من قبائل الريث تقول القصة :
( أنها قد وقعت مشكلة بين قبائل الريث وبين أحد أمراء المراكز ( الحقو ) . ثم طلب حضور رؤساء القبائل للتفاوض معهم
ولكن كانت تلك الساعة هي آخر ساعة لهم ؛ إذ اختفو عن الأنظار . ثم مرت السنيين والأعوام وانقضى ذلك الجيل ولازالوا يذكرون تلك القصة المؤلمة لمشائخهم . ثم كانت هناك مشكلة سرقة على أحد الأشخاص سجن بفعلته في سجن مركز (الحقو ) وقد تعرض لبعض الإيذاء في السجن بالضرب والشتم ، وعند خروجه من السجن أراد الإنتقام من رئيس ذلك المركز ، وأراد القتل ، فتسلل ليلاً حاملاً بندقيته فقتل شخصاً وأصاب آخر ولم يصب رئيس المركز بشيء . ثم نجا هاربا ولم يقبض عليه.
وبعد ذلك طُولب مشائخ القبائل بإحضار هذا الشخص ولكنهم لم يجدوه ؛ لكثرة الكهوف في تلك الجبال . فطلب من مشائخ قبائل الريث الحضور والمقابلة للتشاور في هذا الموضوع ؛ وهنا تكمن المشكلة فلم تزل تلك المشكلة التي ذكرناها آنفا- محفوظة لدى القوم . وهنا وقع الامتناع خوفا من مصير السابقين . فعد الأمر عصياناً وخروجاً على الحاكم وعد ه البعض الآخر ثورة ، بينما كان خوفاًمن أولئك المشائخ من مصير سابقيهم ، وكانوا على جهل تام
بكيفية التعامل مع هذا الأمر ، حيث إنهم يجهلون القراءة والكتابة بل وكيفية التحدث مع الآخرين ، حيث إن اللهجة
تختلف كثيرا عن اللهجات الأخرى . وكان أكثر مايكون جهلاً وبعداً بالأمور السياسية .
وعدو الأمر على أنه غزو من الجانب الآخر ، فأخذتهم الحمية المعروفة عنهم وعن جميع قبائل تهامة ، فعزم القوم على
الذود عن الحمى والأهل والمال . فبدأو بالاستعداد والتحصن في الجبل المسى جبل القهر.
وهناك وقع ماوقع ، حيث شاركت فرقة من المدفعية وفرقة من الجيش السعودي ، وعدد من قبائل المخلاف وقبائل عسير وقحطان ، علماً بأن أكثر القبائل لم يشاركوا ؛إلا من أجل الغنائم التي لم يظفروا بها ؛ لأن قبائل الريث لايملكون تلك الغنائم التي تستحق العناء ، والبعض شارك يعتبر نفسه مجاهداً ، ولايلام من فعل ذلك ؛ لانه شاع على أن قبائل الريث قبائل مشركة خارجة عن الملة .
واستكمالاً لما دار في هذه الواقعة ، فقد تحصنت قبائل الريث في جبلهم القهر ، وكان الأمر سجال بين الفريقين
وكانت قبائل الريث يستغلون وقت الليل لمباغتت القوم لأنهم متعودون على غزو الليل فكثراً مايكون لهم الظفر
وخاصة في بعض القبائل التي لا دراية لها بمثل تلك الأمور إنما جاءت طمعاً في الغنيمة .
أما تلك الواقعة التي ذكرت على الماء ، فقد كانت السيطرة لأصحاب الأرض وهذا من البديهي لعلمهم بمكامن الرصد
واستدراج القوم إلى تلك الأماكن وهم في أتم الاستعداد لهم ، وهذه من الخطط الحربية التي استعملها العديد من القواد
وقد وقعت حادثة الماء هذه في واد يسمى ( عثلم ) . وقد قتل عدد كبير من مقاتلي القبائل ومن الفرق المشاركة
وهذا الشيء يعرف عديد من القبائل وخاصة (قبائل عسير وبعض قبائل قحطان )
واستمر الحصار مايقارب من ستت أشهر ، حتى نفذ ت المؤن على قبائل الريث ، علماً أنهم لايملكون إلا حفنة من الرصاص لايستخدمونها إلا وقت الشدة ، ولا يرمونها رمي عشواء.
وكان جبل القهر ليس له إلا مكان واحد يتناوب عليه الحراس من قبائل الريث ، وعندما ضاقت بهم الحال وليس لهم أي مصدر للمددوقد حوصروا جواً بالهيلو كبتر . ضعفت حراصتهم على المنفذ الوحيد للجبل ، واستغل هذه الفرصة عدد من قبائل قحطان وقليل من قبائل عسير ، على حين غفلة ظهروا على الجبل وحينها تبعتهم القبائل وبقية الجيش .
وغنم من غنم ، من الأبل والبقر والماشية .
بعض القصص في حرب الريث :
كان هناك بعض القبائل يكنون الولاء لقبائل الريث لمعرفتهم بحقيقة الأمر ولإعجابهم بشجاعتهم ، فكان هناك شاعر
قحطاني من تهامة قحطان كثراً ما كان يردد أشعاراً لاتخلو من نبرة الإعجاب بقبائل الريث ومن قصائده :
سلام يا نمر توزى في حنايبة ون طلعت الطور تلقى له مقايلي
يلبس النبوت ويثني في فمقصبة ون كان يوم الشر لو طايح ومايلي
وكان هناك رجل من شجعان رجالات الريث المشهورين يسمي يحيى بن جبران ، قد قبض عليه ، وحكم عليه بالإعدام
بالرصاص وذلك لكثرة القتلى الذين قتلهم ، خاصة من قبائل بني مالك الخولانية .
وعند مثوله في ساحة الإعدام ، أتي له بعصبة لعينيه فضحكوقال لا أريدها . وعندما أريد اطلاق الرصاص عليه
مدبراً صاح وقال لا لا أريد أن أقتل مدبراً أقتلوني من أمامي فإني لا أكره ريح البارود .فقتل
وجاء بعد مقتله العفو الملكي .
الخاتمة :قلت ماقلت نقلاً عن كبار السن حيث إن عمي يبلغ من العمر 87عاماً وفيه أثار بعض الرصاص في ساقه .
أما القتلى من قبائل الريث فهم 8 ثمانيه رجال من بينهم يحي ، لأن المقاتلين ممن يحمل السلاح لا
يتجاوز عددهم
المائة أو المائة والخمسون رجل ، متحصنين في الكهوف ولا يخرجون إلا ليلاً.
وليس كما ذكرت بعض المراجع بأن المقاتلون 1500 وأن القتلى من قبائل الريث 150فهذا كلام عار عن الصحة ، ولو كان الأمر كذلك لكان غير ذلك .وكبار السن يعرفون القتلى بأسمائهم واحداً واحداً
أما قتلى الجيش والقبائل فلا أعلم بالتحديد ، ولكنه اكثرمن 1500؛ لأن كثير ممن شارك في الحرب يجهلون كثيراً من أمورها
سواءً من ناحية الطرق التي يسلكونها أو الأماكن التي يكمنونها أو طريقة الهجوم التي يقومون بها على صاحب الأرض والارض صحبه التضاريس جدا فكان نصب الكمائن سهل للاهل الارض
وفي الأخير أتمنى أن أكون قد وفقت في نقل ولو شيء يسر من منبع الحقيقة ، ليعرف الجميع .
ورب أن تكرهو شيئاً وهو خير لكم .
ومن أراد الاستزاده فلا مانع .
وللمعلوميه الحرب عل الريث طيله تلك السنوات ولم تصل الجيوش اعلي الجبال الافي الحرب الخيره ورغم الحصار فان الريث لم يستسلمون والحرب في جبالين شقراء وزهوان وهي صعبه التضاريس وعندما علمت الاسره المالكه الحقيقه عن الريث ننزل العفو الملكي فورا من الملك سعود يرحمه الله ولريث معامله خاصه من حينها حتي الان واهدي الملك فيصل يرحمه الله لشيخ علي بن جابر يرحمه الله عقاله وهو موجود حتي الان مع ولد الشيخ علي وامور كثييره لا استطيع احصائها .اتمني انني وضحت تاريخ قبيله تستاهل ان يتعمق الباحث وان يكتب الكاتب وان يشعر الشاعر فيها
==============================================
اضافات
لقد شاهدت بعض المقولات مثل عدد القتلي علما بان عدد المقاتلين قليل والقتلي هم سبعه رجال فقط وامراءتان
ايضا قبيله الصهاليل ليسو من ا الريث كانت معلومات العضو بعيده جدا
ايضا كل قبيله تنسب صعود الجبل لها فقد نسب لفيفا ء وبني مالك وقحطان وعسير والحقيقه ان الجبل كبير وقد صعد الجيش الجبل واستمر الحرب اشهر عده فااحب ان ابين بان الصعود ليس شي فلم يغير من الحرب شي بل كان عدد القتلي يتزايد

هناك ملحق لما ذكرت قريبا

ابن الخطيب
16-05-09, 10:32 AM
أخي الحبيب السلمي الريثي
حياك الله
آسف على تأخري بالرد عليكم لإنقطاعي فترة عن المنتدى ..
أخي أنا لا أنشد سوى الحقيقة ..
وللعلم فأنا مهتم بتاريخ المملكة خاصة والجزيرة العربية عامة ..
معركة الريث كنت أسمع عنها وأنا طفل صغير بمكة المكرمة .. وكنت تواقا لمعرفة المزيد عنها .. حتى وجدت المعلومات في كتاب يحوي مذكرات الأمير تركي الماضي فقمت بطرحها ومتوقع أن تأتي ردود لتثري الموضوع
وشكرا على ردكم فهو يحوي إضافة هامة ..
تقبل أخي تحياتي

السلمي الريثي
18-05-09, 10:35 PM
أخي الحبيب السلمي الريثي
حياك الله
آسف على تأخري بالرد عليكم لإنقطاعي فترة عن المنتدى ..
أخي أنا لا أنشد سوى الحقيقة ..
وللعلم فأنا مهتم بتاريخ المملكة خاصة والجزيرة العربية عامة ..
معركة الريث كنت أسمع عنها وأنا طفل صغير بمكة المكرمة .. وكنت تواقا لمعرفة المزيد عنها .. حتى وجدت المعلومات في كتاب يحوي مذكرات الأمير تركي الماضي فقمت بطرحها ومتوقع أن تأتي ردود لتثري الموضوع
وشكرا على ردكم فهو يحوي إضافة هامة ..
تقبل أخي تحياتي

حياك الله اخي ابو السليمان وعوده سعيده
اخي من المعروف ان المهتم او الباحث او المؤرخ يذهب الى مكان الحدث حتي يلم بالحقيقه كامله وليس البحث في مذكرات ظهرت بعد وفاه الكاتب والتي لايتفق عليها اثنان كما انه من المعروف عن ابن ماضي عدائيته لريث فليس محايد حتي يؤخذ من مذكراته بل كان هو العدو حينها
وقد ناقش الكثير موضوع هذه المذكرات والتي ظهرت بعد وفاته اسال الله ان يرحم اموات المسلمين اجمعين وليس فيها من الحقيقه غير الاسم اي مسمي الريث وان كنت مهتم فمازال في الريث كبار سن من الذين خاضو تلك المعارك ...
شكرا لك

فحل الدواسر
19-05-09, 01:49 PM
كلام جميل

ابن الخطيب
21-05-09, 12:56 PM
وقد ناقش الكثير موضوع هذه المذكرات والتي ظهرت بعد وفاته[/quote]

كم أتمنى أخي العزيز أن تذكر لي كتب و أسماء من ناقش هذه المذكرات
وبارك الله فيك ..

بارقة الامل
21-05-09, 04:53 PM
للرفع

السلمي الريثي
22-05-09, 04:02 PM
مشائخ الريث احمد محمد رمادي ومحمد احمد السلمي وعلى شوعان وحسن على ومغدي المسعودي وصمعان النجادي وانا شخصيا واسماء من المشائخ لم اتطرق للاسمائهم ولا هناك صحه لما ورد فيها

n3imi
23-05-09, 04:29 PM
يسلموووووووووو

ابن الخطيب
27-05-09, 11:49 PM
يسلموووووووووو


يسلم غاليك ..
تحياتي

فطوم باك
29-05-09, 11:55 AM
يعطيك العافية

روووووووووعه

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية

عاشق الريث
18-06-12, 11:07 AM
طبعا عشرات القبائل ستفوز على قبيلة واحدة بالمنطق والعقل
وأنا سمعت أن المعركة أستمرت لشهور ولم تحسم إلا بالطائرات المروحية ولولا وجود الطائرات المروحية لكانت الريث الى هذ

عاشق الريث
19-06-12, 11:09 PM
ويبقى كلامنا كلام منتديات
وتبقى الحقيقة عند اؤلئك الرجال الذين خاضوا تلك المعارك
فالله أعلم هل انهزمت الريث أم انه كانت هناك هدنة انتهى بموجبها الحرب
نحن نسمع فقط ويجب أن لانهرف بمالانعرف كالعضو ا ابن الخطيب

dr>hippocrate
23-09-12, 03:47 PM
بمناسبة اليوم الوطني المجيد وذكرى التوحيد؛
يحقّ لي أن أفخر بجدي الشيخ محمد بن أحمد الحكمي شيخ قبائل الحكمي؛ الذي ساهم في توطيد الحكم السعودي في جنوب المملكة العربية السعودية حيث كان له دوره الفاعل في فتح بعض حصون اليمن الشمالي إبّان التأسيس, وحماية الحدود والثغور السعودية الجنوبية إلى أن وقعَ في أسر الأمام أحمد بن يحي حميد الدين عام 1933م -بعد أن بايعَ الأخيرَ الشريفُ الإدريسي وسمح له ولجيشه الجرار بالعبور من جهة الحديدة- وقد خرجَ الشيخ لاحقا من الأسر بمقتضى أحد بنود معادة الطائف عام 1934م ليواصل الجهاد والبناء مع الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود وأبنائه من بعده تحت راية الملك سعود والملك فيصل بن عبدالعزيز وقتها, إلى أن وافته المنيّة في بداية عهد الملك فهد عام 1984م. رحمه الله وغفر له وأسكنه فسيح جناته.
كما يطيب لي هنا أن أوردَ قصيدة رثاءٍ نُظمت أبياتها فيه بعد وفاته للشاعر؛ سلمان بن محمد بن قاسم الفيفي "رحمها الله جميعا" من تحقيق الأستاذ الدكتور عبدالله بن أحمد الفيفي عضو مجلس الشورى السعودي "حفظه الله".

الله أكبر!

الله أكبـرُ أن الموتَ جبارُ * إن صـالَ صولَـتَـه لم يبـقِ ديارُ
يَهوَى هُواةَ العُلى من كلِّ ذي شرفٍ * يأتي لأكرمِ بيتٍ ثمّ يختارُ
آمنتُ بالله كَمْ للهِ من حِكَمٍ * في خلقِه؛ كلُّ هذا الكونِ أسرارُ
ولا اعتراضَ على ما شاءَ بارؤُنا * فما قضى عندهُ وزنٌ ومقدارُ
ياموتُ أزهقتَ نفسا طلما سَهِرَتْ* دعاؤُها في الدّجى شَفْعٌ وأوتارُ
أيّ الشمائِل نبكيها وقد طُـوِيـت * صحيفةٌ زانها مجدٌ وأنوارُ
بدرٌ هوى من علوِّ شاهقٍ فـثَوَى * في حفرةٍ كلّها تُـرْبٌ وأحجارُ
تَصارَعَتْ لهجةُ الناعي تُـؤَبِّـنُـهُ * وهاتفٌ قاصمٌ للظّهرِ جوارُ
وقفتُ أستذكِرُ الماضي وروعتَه * والشيخُ يكسوهُ إجلالٌ وإكبارُ
غضنفرٌ باسلٌ في كلّ معتركٍ * على الأعادي غَدَاةَ الرّوعِ كرّارُ
حياتُه جلُّها حربٌ وتضحيَةٌ * حَمَى حماهُ وفُلْـكُ الحربِ دوّار
في عمرهِ الموجُ والإعصارُ محتَدِمٌ * قادَ السفينةَ صوبَ البرِّ بَـحّارُ
رُبَّـانُها ماهرٌ في الغوصِ, يَحْفِـزُه * رأيٌ سديدٌ إذا ما هبَّ إعصارُ
يَجلُو موازينَه في كلِّ معضِلَةٍ * ما غَضَّ من نهجِـهِ عُسْرٌ وإيسارُ
يرى الأمورَ بعينِ الفكرِ بارزةً * نورُ البصيرةِ في عينيهِ منظارُ
عقلٌ وفكرٌ وتدبيرٌ ومقدرةٌ * عزمٌ وحزمٌ وتصميمٌ وإصرارُ
إنْ جاءَهُ ماكرٌ أخزاهُ في عجلٍ * في كلّ حادثةٍ ما فازَ مكَّارُ
وإنْ تجاوزَ مغرورٌ حواجزَهُ * أبَى وأعلنَ لا يستَأسِـدُ الفارُ
وإنْ رَأى فارساً فِي القومِ أعْظَمَهُ * أو مخلصاً نالَهُ بذلٌ وإيثارُ
كانَ الرُّجولَةَ في أسمى مراتِـبِها * دمُ الشَّجاعةِ في الشِّريانِ فوّارُ
ما كانَ مُنهزماً يوماً ولا وقَرَتْ* في قلبهِ رعدةٌ إنْ هاجَ هدَّارُ
كلا ولا عَثَرَتْ في الدّربِ خُطوتُهُ * ولا وَهَى عَزمُهُ إن خانَ غدارُ
هذي سجاياهُ جلَّ اللهُ آخذُهُ * مَضَى ويبقى لهُ ذكرٌ وآثارُ
فاْسْأل به (الرَّيثَ) هل خارت عزائمُهُ * إذا تأخَّر عن مَرماهُ خوارُ
-الريث: اسم موقِعَة حدثت أثناء تأسيس الدولة السعودية.
أيامَ كان المَقَامُ المرُّ معجزةً * والجوعُ والبردُ والبارودُ والنارُ
ليثٌ لدى الحربِ قد أبدَى نواجِذَهُ * والليثُ (للقَهَر) الموعودِ قهّارُ
-القَهَر: اسم جبل حدودي سمّي بالقَهَر؛ حيث قُهِرت فيه القواة السعودية في البداية إلى إن جاء مدد جيوش القبائل القريبة وعلى رأسهم الشيخ الحكمي رحمه الله".
ويروى بأنه وصل والحاصر قائم على الجبال, فطالت عليه مدة الانتظار لأمرِ الملك فيصل بالإقتحام, فأرسل إلى الملك يخبره بأن الحصار لن يفيد, وبأن البقاء في سفوح الأودية, ومرمى القناصة يشكل خطرا كبيرا على الجيوش وطلبَ منه الإذن في الإقتحام. فأذن له الملك فيصل ولجيشه السبّاق, ويروى بأن مكتوبَ الملك وصلَ في صباح يوم الإربعاء 25 صفر 1375 والجيش ينصبُ القدور, ويعد الولائم للفطور. فمرّ عليها الشيخ الحكمي -رحمها الله- يركلها واحدة تلو الأخرى, ويهرقها على نارها ويقول؛ "نصوم ونفطر المغرب إن شاء الله في رأس جبل القهر". وفعلا كان له ذلك ففتحها في يوم واحد بعد أن طال حصار السابقين لها لأكثر من 4 شهور.
تابع....
واسأل حدودَ دياري عن مواقِفِهِ* هل ضاعَ في عهدهِ عن ربْعِهِ ثارُ
-إشارة إلى حرب مَفْتِح وادي ضمد قبل الحكم السعودي.
يقضُّ مضجَعَ من داسوا له شَرَكَا * كأنه في صدورِ القومِ منشارُ
واسأَل مشايخَ ذاكَ القُطِرِ أجمَعَهُم* إن زمْجَرَت صيحةٌ هل كانَ يحتارُ؟
وهل يضمُّ جناجَ الذلِّ من فَرقٍ * أم هل يثبطهُ عذلٌ وإنذارُ
قضى وقد خلَّف الأشبالَ ساهِمَـةً*عند الوداع وتصديقٌ وإنكارُ
قد كمَّ صوتٌ رهيبٌ عند غضبتِهِ * كأنَّ أصداءَه في الأرضِ إعصارُ
وضمَّ في اللحدِ سيفٌ صارمٌ ذربٌ * وخنجرٌ في شَغَافِ الخصمِ بتّارُ
يا قبرُ؛ أبكيتَ عينا عزَّ مدمعُها * سقى ثراكَ من الشُّؤبوبِ مدرارُ
القلبُ يرجُفُ والأبصارُ شاخصةٌ* جلَّ المصابُ, خَلَتْ من شيخها الدارُ
فالصبرُ يا من كوتكُم نارُ فرقتِهِ * وادعوا له بالرضّا فالله غفارُ

مجدلاوي
29-09-12, 04:25 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخوة الكرام.... شدّني العنوان فدخلت وقرأت.

رحم الله الجميع.آمين.

ايها الاخوة. والدي رحمه الله شارك في الحرب المذكورة ( حرب القهر) كونه من رجال الحجر.

وقد ذكر لي شخصياً الكثير مما عايشه حين ذاك...

امتدح رجالهم المقاتلين ودقة تصويبهم وشجاعتهم.

ذكر رحمه الله ان الاسرى من المقاتلين يصعب التحدّث معهم فلهم لهجة تكاد تكون لغة مستقلّة.لا زلت

اذكر كلمة.. امسآودة وامشروق..

ذكر ان القتلى من المحاربين لم يكونوا مطهّرين(( لم يتم ختانهم ))

كلً مضى لحاله ورحم الله الجميع..

مجدلاوي
06-10-12, 03:43 AM
الحقيقة دائماً تؤلم..


رحم الله الجميع. آآآآآآآآآآآآآآمين.

عاشق الريث
18-10-12, 09:26 PM
ونسيت أن أذكر شيء مهم للغاية وهو
أننا نحن الريثيون نفتخر بتلك المعركة لعدة امور وهي كالتالي

1-أن القتلى الذين قتلوا من القبائل والقوات التي حشدت عى الريث أضعاف أضعاف من قتل من الريث

2-أن الريث هزمت بالجماعة ولم تهزم بالتكافؤ وهذا يعني أنه لاتستطيع أي قبيلة أن تقول أننا هزمنا الريث لوحدنا

3-أن الفترة الزمنية التي امتدت بالمعركةتحسب لصالح الريث والتي استمرت لشهور بالرغم من ذلك كله وهذا بشهادة اشخاص قاتلوا مع الطرف الآخر لازالوا موجودين على قيد الحياة إلى الآن

اكرر نحن الريثيون نفتخر أشد افتخار بتلك المعركة ونعتبر أنها كانت لصالح الريث بامتياز حيث أن هذه المعركة وضعت للريث مهابة في قلب من كان يظن في تلك الفترة أن الريثيون يهابون الموت

مجدلاوي
19-10-12, 10:34 AM
عود على بدء..


والدي رحمه الله ....

ذكر ان الطائرات ضربت المقاتلين. مرة واحدة .... حمى الله بلادي من كل شر0


اشكركم