المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شخصيات تحمل أسم .. إبرآهيم ..


الهنـوف
22-02-08, 09:28 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شخصيات تحمل أسم .. إبرآهيم ..

معنى أسم / إبرآهيم ..

خليل الله أبو الأنبياء، ويعني في العبرية: الأب في الأعالي، وفي السريانية أب رحيم، ومعنى إبراهيم في العربية كثير التأمل وإطالة النظر وكان يطيل التأمل في السماء حتى تبين له الحق، وكان أول دعوته لأبيه لترك الأصنام لأنه أحق بالنصيحة. وقد استغفر له إبراهيم عليه السلام كما وعده، فلما تبين له أنه عدو لله تبرأ منه. أنقذه الله تعالى من النار عندما ألقاه قومه بقوله تعالى: { يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلاَمًا عَلَى إِبْرَاهِيمَ } [الأنبياء: 69]، ووصفه الله تعالى بأنه "أواه حليم". وقد كان عليه السلام مؤمنًا بالله تعالى، وهو الذي أزال الله به الشرور، وأبطل به الضلال، وآتاه رشده في صغره، وابتعثه رسولا واتخذه خليلًا في كبره. قال تعالى: { وَلَقَدْ آتَيْنَا إِبْرَاهِيمَ رُشْدَهُ مِن قَبْلُ وَكُنَّا بِهِ عَالِمِينَ } [الأنبياء:51] وإبراهيم عليه السلام ابتلاه الله تعالى بأنواع البلاء فنجح فيها. فقد بذل ولده للقربان وهو البلاء المبين، وسمح ببدنه للنيران، وقدم ماله للضيفان، كل ذلك مبادرة ومسارعة لطاعة الله عز وجل وثقة فيه جلَّ شأنه.

وأعظم الشخصيات التي سميت بهذا الأسم ..

كثير التأمل، وإطالة النظر.
(و- نسبة إلى إبراهيم الخليل عليه السلام)
، ومن الصحابة: إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف،
وإبراهيم بن عبَّاد الأنْصَاري الأَوَسي،
و- اسم الشاعر الزاهد إبراهيم بن مسعود من أهل غرناطة، يعرف بالألبيري،
و- اسم لأحد قضاة الرياض بالسابق: إبراهيم بن عبد اللطيف،
و- أحد وزراء العدل السعوديين السابقين إبراهيم بن عبد الملك آل الشيخ
و- اسم أديب راحل إبراهيم فلالي،
و- اسم لداعية سعودي حكيم: الشيخ إبراهيم الدويش حفظه الله،
و - اسم لكاتب وتربوي سعودي: إبراهيم البليهي،
و- اسم لشاعر وتربوي سعودي: إبراهيم العواجي،
و-اسم لإعلامي صحفي، وإذاعي وكاتب وأديب سعودي: إبراهيم التركي،
و- اسم لروائي سعودي: إبراهيم الناصر،
و- اسم لقاص وأديب وباحث سعودي: إبراهيم اليوسف،
و-اسم لشاعرين سعوديين: إبراهيم المدلج،
و- إبراهيم صعابي، و- اسم لفنان تشكيلي سعودي: إبراهيم عبد الله الصوينع
و- اسم لشاعرين شعبيين سعوديين: إبراهيم عجاجي،
وإبراهيم البريثن
و- اسم أديب وشاعر راحل إبراهيم العلاف،
و- أحد رواد التربية والتعليم: إبراهيم العجلان،
والأديب الكاتب السعودي: إبراهيم الألمعي،
و- إبراهيم الفايز، و- إبراهيم العجلان من رواد التعليم في المملكة،
و- اسم وكيل وزارة المعارف للتعليم: إبراهيم الشدي،
و- اسم لقاضي سعودي الشيخ إبراهيم العجلان،
و- اسم لإعلامي إذاعي سعودي: إبراهيم زُهَيرُ،
و- اسم إبراهيم عواض الشمراني أديب وشاعر سعودي.



الأسماء في الشعر العربي (http://helwa.maktoob.com/NamesAndMeanings7-الأسماء_في_الشعر_العربي.htm)




1- فمن حُّبِ " إبْراهيمٌ " أعْرِّبَ صاهلًا***** وفي نصر "إبراهيم"
كر تشيُّعا (ابن خفاجة- الأندلسي)

2- فمتى يُسعدُ الزمان بلقياك *****مُجبًّا من النوى في جحيم
ويقول الوصال: يا نارُ بردًا*****وسلامًا كوني " لإبراهيم "
(صفي الدين الحلي).

3- أردت " بإبراهيم " منذ *****بلغ المقاَمَ المُرتْضَى
وإليه آل الأمر في *****حكم "(الإيالة) وانقضى فمضى وقلت مؤرخًا
(الله يرحم من مضى)

4- بإسحاق ابن " إبراهيم " أضحت*****سماء الجودِ تنهمر انهمارًا

5- أعينيّ جودي بالدموعٍ على الخدِ*****على قدوة الأعيانِ والعلم الفردِ
على الحبر " إبراهيم " ذي الحلم والنهي***** ومن هو في دنياه عاش على الحمد (إبراهيم بن عيسى)
شاعر سعودى معاصر

6- بأبي أنتَ إن تشأ تك بَرْدًا***** وسلامًا كنارِ " إبراهيمِ "
(ابن زيدون)

7- لا زال بابك كعبة محجوبة*****وترابها فوق الجباه وسيمُ
حتى يُنادي في البقاع بأسرها*****هذا المقام وأنت " إبراهيمُ "

8- رأيت حبيبي في المنام معانقي ***** وذلك للمهجور مرتبة عُلْياَ
وقد رقّ لي من بعد هجر وقسوة***** وما ضرّ " إبراهيم " لو صدق الرؤيا




أسماء خلفاء الدولة العثمانية من 1299م 1924م (http://helwa.maktoob.com/NamesAndMeanings15-أسماء_خلفاء_الدولة_العثمانية_من_1299م_1924م.htm)
نوعه : مذكر


إبرآهيم بن أحمد الأول 1640م - 1648م.



أسماء خلفاء الدولة الأموية من 41هـ 132هـ (http://helwa.maktoob.com/NamesAndMeanings30-أسماء_خلفاء_الدولة_الأموية_من_41هـ_132هـ.htm)



بن الوليد بن عبد الملك بن مروان. ومدة خلافته من 126هـ إلى 126هـ.

.


.


؟

الهنـوف
22-02-08, 09:34 PM
.

.

.

الشخصية الأولى ( إبراهيم عليه السلام) ..



<FONT size=1><FONT size=1><FONT face=Arial>قصة إبراهيم خليل الرحمن


<B><SPAN lang=AR-SA style="FONT-SIZE: 14pt; COLOR: navy; FONT-FAMILY: Simplified Arabic">

الهنـوف
22-02-08, 09:36 PM
.


.


.


الشخصية الثانية ( إبراهيم بن عبَّاد الأنْصَاري الأَوَسي) .. رضي الله عنه ..

هو : الصحابي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D8%A8%D8%A9) إبراهيم بن عباد بن أساف بن عدي بن يزيد بن جشم بن حارثة بن الحارث بن الخزرج بن عمرو بن مالك بن الأوس الأنصاري الأوسي الحارثي شهد أحدا قاله بن الكلبي أخرجه بن شاهين وغيره واستدركه أبو موسى..

الهنـوف
22-02-08, 09:38 PM
.

.

.

الشخصية الثالثه ( إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف ) ..

هو أبن الصحابي الجليل عبدالرحمن أبن عوف .. رضي الله عنه ..

وهو :عبد الرحمن بن عوف عبد الرحمن بن عوف (ع)
ابن عبد عوف بن عبد بن الحارث بن زُهْرَة بن كلاب بن مرة بن كعب بن لُؤي ، أبو محمد .
أحد العشرة ، وأحد الستة أهل الشورى ، وأحد السابقين البدريين، القرشي الزهري . وهو أحد الثمانية الذين بادروا إلى الإسلام .
له عدة أحاديث .
روى عنه ابن عباس ، وابن عمر ، وأنس بن مالك ، وبنوه : إبراهيم ، وحميد ، وأبو سلمة ، وعمرو ، ومصعب بنو عبد الرحمن ، ومالك بن أوس ، وطائفة سواهم . له في " الصحيحين " حديثان. وانفرد له البخاري بخمسة أحاديث . ومجموع ما له في " مسند بقي " خمسة وستون حديثا .
وكان اسمه في الجاهلية عبد عمرو ، وقيل عبد الكعبة ، فسماه النبي -صلى الله عليه وسلم- عبد الرحمن .
وحدث عنه أيضا من الصحابة : جبير بن مطعم ، وجابر بن عبد الله ، والمسور بن مخرمة ، وعبد الله بن عامر بن ربيعة .
وقدم الجابية مع عمر فكان على الميمنة ، وكان في نَوْبَة سَرْغ على الميسرة .
أخبرنا محمد بن حازم بن حامد ، ومحمد بن علي بن فضل ، قالا : أنبأنا أبو القاسم بن صَصْرَى ، أنبأنا أبو القاسم بن البن الأسدي (ح) وأنبأنا محمد بن علي السلمي ، وأحمد بن عبد الرحمن الصوري ، قالا : أنبأنا أبو القاسم الحسين بن هبة الله التغلبي ، أنبأنا أبو القاسم بن البن ، ونصر بن أحمد السوسي ، قالا : أنبأنا علي بن محمد بن علي الفقيه ، أنبأنا أبو منصور محمد ، وأبو عبد الله أحمد ، أنبأنا الحسين بن سهل بن الصباح ، ببلد في ربيع الآخر سنة سبع وعشرين وأربع مائة ، قالا : حدثنا أبو العباس أحمد بن إبراهيم بن أحمد الإمام ، حدثنا علي بن حرب الطائي ، حدثنا سفيان بن عيينة ، عن عمرو بن دينار ، سمع بجالة يقول : كنت كاتبا لجزء بن معاوية ، عم الأحنف بن قيس ، فأتانا كتاب عمر قبل موته بسنة ، أن اقتلوا كل ساحر وساحرة ، وفرقوا بين كل ذي محرم من المجوس ، وانهوهم عن الزمزمة . فقتلنا ثلاث سواحر ، وجعلنا نفرق بين الرجل وحريمته في كتاب الله . وصنع لهم طعاما كثيرا ، ودعا المجوس ، وعرض السيف على فخذه ، وألقى وقر بغل أو بغلين من ورق ، وأكلوا بغير زمزمة . ولم يكن عمر أخذ الجزية من المجوس ، حتى شهد عبد الرحمن بن عوف أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أخذها من مجوس هجر .
هذا حديث غريب مخرج في صحيح البخاري ، وسنن أبي داود ، والنسائي ، والترمذي من طريق سفيان ، فوقع لنا بدلا . ورواه حجاج بن أرطاة عن عمرو مختصرا ، وروى منه أخذ الجزية من المجوس أبو داود عن الثقة ، عن يحيى بن حسان ، عن هشيم ، عن داود بن أبي هند ، عن قشير بن عمرو ، عن بجالة بن عبدة ، عن ابن عباس ، عن ابن عوف .
أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد العلوي ، أنبأنا محمد بن أحمد القطيعي ، أنبأنا محمد بن عبيد الله المجلد (ح) وأنبأنا أحمد بن إسحاق الزاهد ، أنبأنا أبو نصر عمر بن محمد التيمي ، أنبأنا هبة الله بن أحمد الشبلي ، قالا : أنبأنا محمد بن محمد الهاشمي أنبأنا أبو طاهر المخلص ، حدثنا عبد الله البغوي ، حدثنا أبو نصر التمار ، حدثنا القاسم بن فضل الحداني عن النضر بن شيبان قال : قلت لأبي سلمة : حدثني بشيء سمعته من أبيك يحدث به عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ، فقال : حدثني أبي في شهر رمضان قال :
قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : فرض الله عليكم شهر رمضان ، وسننت لكم قيامه ، فمن صامه وقامه إيمانا واحتسابا ، خرج من الذنوب كيوم ولدته أمه .
هذا حديث حسن غريب . أخرجه النسائي ، عن ابن راهويه ، عن النضر بن شميل . وابن ماجه ، عن يحيى بن حكيم ، عن أبي داود الطيالسي . جميعا عن الحداني . قال النسائي : الصواب حديث الزهري عن أبي سلمة ، عن أبي هريرة .
أخبرنا محمد بن عبد السلام العصروني أنبأنا عبد المعز بن محمد الهروي ، أنبأنا تميم الجرجاني ، أنبأنا محمد بن عبد الرحمن النيسابوري ، أنبأنا محمد بن أحمد الحيري ، أنبأنا أحمد بن علي الموصلي ، حدثنا أبو خيثمة ، حدثنا يعقوب بن إبراهيم ، حدثنا أبي ، عن ابن إسحاق ، حدثني مكحول ، عن كريب ، عن ابن عباس قال : جلسنا مع عمر ، فقال : هل سمعت عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- شيئا أمر به المرء المسلم إذا سها في صلاته ، كيف يصنع ؟ فقلت : لا والله ، أوما سمعت أنت يا أمير المؤمنين من رسول الله في ذلك شيئا ؟ فقال : لا والله . فبينا نحن في ذلك أتى عبد الرحمن بن عوف فقال : فيم أنتما ؟ فقال عمر : سألته ، فأخبره . فقال له عبد الرحمن : لكني قد سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يأمر في ذلك . فقال له عمر : فأنت عندنا عدل ، فماذا سمعت ؟ قال : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : إذا سها أحدكم في صلاته حتى لا يدري أزاد أم نقص ، فإن كان شك في الواحدة والثنتين ، فليجعلها واحدة ، وإذا شك في الثنتين أو الثلاث ، فليجعلها ثنتين ، وإذا شك في الثلاث والأربع ، فليجعلها ثلاثا حتى يكون الوهم في الزيادة ، ثم يسجد سجدتين ، وهو جالس ، قبل أن يسلم ، ثم يسلم .
هذا حديث حسن ، صححه الترمذي ، ورواه عن بندار عن محمد بن خالد بن عثمة ، عن إبراهيم بن سعد ، فطريقنا أعلى بدرجة . ورواه الحافظ ابن عساكر في صدر ترجمة ابن عوف وفيه : فقال : فحدثنا ، فأنت عندنا العدل الرضا . فأصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وإن كانوا عدولا فبعضهم أعدل من بعض وأثبت . فهنا عمر قنع بخبر عبد الرحمن ، وفي قصة الاستئذان يقول : ائت بمن يشهد معك ، وعلي بن أبي طالب يقول : كان إذا حدثني رجل عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- استحلفته ، وحدثني أبو بكر ، وصدق أبو بكر . فلم يَحْتَجْ علي أن يستحلف الصديق ، والله أعلم .
قال المدائني : وُلد عبد الرحمن بعد عام الفيل بعشر سنين .
وقال الزبير : ولد الحارث بن زهرة عبدا ، وعبد الله ، وأمهما قيلة . ومن ولد عبد عبد الرحمن بن عوف بن عبد عوف بن عبد .
وكذا نسبه ابن إسحاق ، وابن سعد ، وأسقط البخاري والفسوي عبدا من نسبه ، وقاله قبلهما عروة ، والزهري .
وقال الهيثم الشاشي وأبو نصر الكلاباذي وغيرهما : عبد عوف بن عبد الحارث بن زهرة .
وأم عبد الرحمن هي الشفاء بنت عوف بن عبد بن الحارث بن زهرة . قاله جماعة . وقال أبو أحمد الحاكم : أمه صفية بنت عبد مناف بن زهرة بن كلاب . ويقال : الشفاء بنت عوف .
إبراهيم بن سعد : حدثني أبي ، عن أبيه ، عن عبد الرحمن بن عوف قال : كان اسمي عبد عمرو ، فلما أسلمت ، سماني رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عبد الرحمن .
إبراهيم بن المنذر : حدثنا عبد العزيز بن أبي ثابت ، عن سعيد بن زياد ، عن حسن بن عمر ، عن سهلة بنت عاصم قالت : كان عبد الرحمن بن عوف أبيض ، أعين ، أهدب الأشفار ، أقنى ، طويل النابين الأعليين ، ربما أدمى نابه شفته ، له جمة أسفل من أذنيه ، أعنق ، ضخم الكتفين .
وروى زياد البكائي عن ابن إسحاق قال : كان ساقط الثنيتين ، أهتم ، أعسر ، أعرج . كان أصيب يوم أحد فهتم ، وجرح عشرين جراحة ، بعضها في رجله ، فعرج .
الواقدي : حدثنا عبد الله بن جعفر ، عن يعقوب بن عتبة قال : وكان عبد الرحمن رجلا طوالا ، حسن الوجه ، رقيق البشرة ، فيه جنأ ، أبيض ، مشربا حمرة ، لا يغير شيبه .
وقال ابن إسحاق : حدثنا صالح بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف ، عن أبيه قال : كنا نسير مع عثمان في طريق مكة ، إذ رأى عبد الرحمن بن عوف ، فقال عثمان : ما يستطيع أحد أن يعتدَّ على هذا الشيخ فضلا في الهجرتين جميعا .
روى نحوه العقدي عن عبد الله بن جعفر ، عن عبد الرحمن بن حميد بن عبد الرحمن ، عن أبيه ، عن المسور بن مخرمة ، أخبرنا أبو الحسين علي بن محمد ، وجماعة ، قالوا : أنبأنا عبد الله بن عمر ، أنبأنا أبو الوقت ، أنبأنا أبو الحسن الداوودي ، أنبأنا أبو محمد بن حمُّويه ، أنبأنا إبراهيم بن خزيم ، حدثنا عبد بن حميد أنبأنا يحيى بن إسحاق ، حدثنا عمارة بن زاذان ، عن ثابت ، عن أنس أن عبد الرحمن بن عوف لما هاجر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- آخى بينه وبين عثمان ، كذا هذا ، فقال : إن لي حائطين ، فاختر أيهما شئت . قال : بل دلني على السوق ، إلى أن قال : فكثر ماله ، حتى قدمت له سبع مائة راحلة تحمل البر والدقيق والطعام ، فلما دخلت سمع لأهل المدينة رجة ، فبلع عائشة فقالت : سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : عبد الرحمن لا يدخل الجنة إلا حبوا فلما بلغه قال : يا أمه ، إني أشهدك أنها بأحمالها وأحلاسها في سبيل الله .
أخرجه أحمد في " مسنده " عن عبد الصمد بن حسان ، عن عمارة وقال : حديث منكر .
قلت : وفي لفظ أحمد : فقالت سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : قد رأيت عبد الرحمن يدخل الجنة حبوا فقال : إن استطعت لأدخلنها قائما . فجعلها بأقتابها وأحمالها في سبيل الله .
أخبرنا جماعة ، كتابة ، عن أبي الفرج بن الجوزي ، وأجاز لنا ابن علان وغيره ، أنبأنا الكندي ، قالا : أنبأنا أبو منصور القزاز ، أنبأنا أبو بكر الخطيب أنبأنا ابن المذهب ، أنبأنا القطيعي حدثنا عبد الله بن أحمد ، حدثني أبي ، حدثنا هذيل بن ميمون ، عن مطرح بن يزيد ، عن عبيد الله بن زحر ، عن علي بن يزيد ، عن القاسم ، عن أبي أمامة قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : دخلت الجنة فسمعت خشفة ، فقلت : ما هذا ؟ قيل : بلال . إلى أن قال : فاستبطأت عبد الرحمن بن عوف ، ثم جاء بعد الإياس . فقلت : عبد الرحمن ؟ فقال : بأبي وأمي يا رسول الله ، ما خلصت إليك حتى ظننت أني لا أنظر إليك أبدا .قال : وما ذاك ؟ قال : من كثرة مالي أحاسب ، وأُمَحَّصُ .
إسناده واه . وأما الذي قبله فتفرد به عمارة ، وفيه لين ، قال أبو حاتم : يكتب حديثه وقال ابن معين : صالح . وقال ابن عدي : عندي لا بأس به. قلت : لم يحتج به النسائي .
وبكل حال فلو تأخر عبد الرحمن عن رفاقه للحساب ، ودخل الجنة حبوا على سبيل الاستعارة ، وضرب المثل ، فإن منزلته في الجنة ليست بدون منزلة علي والزبير ، رضي الله عن الكل .
ومن مناقبه أن النبي -صلى الله عليه وسلم- شهد له بالجنة ، وأنه من أهل بدر الذين قيل لهم اعملوا ما شئتم ومن أهل هذه الآية : لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ وقد صلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وراءه . أحمد في " المسند " : حدثنا إسماعيل ، حدثنا أيوب ، عن محمد ، عن عمرو بن وهب الثقفي قال : كنا مع المغيرة بن شعبة ، فسئل : هل أم النبي -صلى الله عليه وسلم- أحد من هذه الأمة غير أبي بكر ؟ فقال : نعم . فذكر أن النبي -صلى الله عليه وسلم- توضأ ، ومسح على خفيه وعمامته ، وأنه صلى خلف عبد الرحمن بن عوف ، وأنا معه ، ركعة من الصبح ، وقضينا الركعة التي سبقنا .
ولحميد الطويل نحوه عن بكر بن عبد الله ، عن حمزة بن المغيرة ، عن أبيه .
إبراهيم بن سعد ، عن أبيه ، عن جده أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- انتهى إلى عبد الرحمن بن عوف وهو يصلي بالناس ، فأراد عبد الرحمن أن يتأخر ، فأوما إليه : أن مكانك ، فصلى وصلى رسول الله بصلاة عبد الرحمن . وروى الإمام أحمد في " المسند " عن الهيثم بن خارجة ، عن رشدين ، عن عبد الله بن الوليد ، سمع أبا سلمة بن عبد الرحمن عن أبيه بنحوه .
هشام : عن قتادة ، عن الحسن ، عن المغيرة بن شعبة ، بمثل هذا . ورواه زرارة بن أوفى ، عن المغيرة أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- صلى خلف عبد الرحمن بن عوف ، وجاء عن خليد بن دعلج ، عن الحسن ، عن المغيرة . والحسن مدلس لم يسمع من المغيرة .
عيسى بن يونس : عن عثمان بن عطاء ، عن أبيه عن ابن عمر أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بعث عبد الرحمن بن عوف في سرية وعقد له اللواء بيده .
عثمان ضعيف ، لكن روى نحوه أبو ضمرة ، عن نافع بن عبد الله ، عن فروة ابن قيس ، عن عطاء بن أبي رباح ، عن ابن عمر .
معمر : عن قتادة : الَّذِينَ يَلْمِزُونَ الْمُطَّوِّعِينَ قال : تصدق عبد الرحمن بن عوف بشطر ماله أربعة آلاف دينار . فقال أناس من المنافقين : إن عبد الرحمن لعظيم الرياء .
وقال ابن المبارك : أنبأنا معمر ، عن الزهري قال : تصدق ابن عوف على عهد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بشطر ماله أربعة آلاف ، ثم تصدق بأربعين ألف دينار ، وحمل على خمس مائة فرس في سبيل الله ، ثم حمل على خمس مائة راحلة في سبيل الله . وكان عامة ماله من التجارة . أخرجه في " الزهد " له .
سليمان بن بنت شرحبيل : أنبأنا خالد بن يزيد بن أبي مالك ، عن أبيه ، عن عطاء بن أبي رباح ، عن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف ، عن أبيه أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال : يا ابن عوف ، إنك من الأغنياء ، ولن تدخل الجنة إلا زحفا ، فأقرض الله تعالى ، يطلق لك قدميك . قال : فما أقرض يا رسول الله ؟ فأرسل إليه : أتاني جبريل فقال : مره ، فليضف الضيف ، وليعط في النائبة ، وليطعم المسكين .
خالد بن الحارث وغيره : قالا : حدثنا محمد بن عمرو ، عن أبي سلمة ، عن أبيه قال : رأيت الجنة ، وأني دخلتها حبوا ، ورأيت أنه لا يدخلها إلا الفقراء .
قلت : إسناده حسن فهو وغيره منام ، والمنام له تأويل . وقد انتفع ابن عوف -رضي الله عنه- بما رأى ، وبما بلغه ، حتى تصدق بأموال عظيمة ، أطلقت له -والله الحمد- قدميه ، وصار من ورثة الفردوس ، فلا ضير .
أنبأنا ابن أبي عمر ، أنبأنا حنبل ، أنبأنا ابن الحصين ، حدثنا ابن المذهب حدثنا أبو بكر ، حدثنا عبد الله ، حدثني أبي ، حدثنا محمد بن عبيد ، حدثنا الأعمش ، عن شقيق قال : دخل عبد الرحمن على أم سلمة ، فقال : يا أم المؤمنين ، إني أخشى أن أكون قد هلكت ، إني من أكثر قريش مالا ، بعت أرضا لي بأربعين ألف دينار . قالت : يا بني ، أنفق ، فإني سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : إن من أصحابي من لن يراني بعد أن أفارقه فأتيت عمر فأخبرته . فأتاها ، فقال : بالله ، أنا منهم ؟ قالت : اللهم لا ، ولن أبرئ أحدا بعدك .
رواه أيضا أحمد ، عن أبي معاوية ، عن الأعمش فقال : عن شقيق ، عن أم سلمة .
زائدة : عن عاصم ، عن أبي صالح ، عن أبي هريرة قال : كان بين خالد وعبد الرحمن بن عوف شيء ، فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : دعوا لي أصحابي أو أصيحابي ؛ فإن أحدكم لو أنفق مثل أحد ذهبا لم يدرك مد أحدهم ولا نصيفه .
وأما الأعمش فرواه عن أبي صالح ، عن أبي سعيد الخدري وفي الباب حديث زهير بن معاوية عن حميد ، عن أنس .
أبو إسماعيل المؤدب ، عن إسماعيل بن أبي خالد ، عن الشعبي عن ابن أبي أوفى قال : شكا عبد الرحمن بن عوف خالدا إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال : يا خالد ، لا تؤذِ رجلا من أهل بدر ؛ فلو أنفقت مثل أحد ذهبا ، لم تدرك عمله . قال : يقعون فيّ فأرد عليهم . فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-: لا تؤذوا خالدا ؛ فإنه سيف من سيوف الله ، صبَّه الله على الكفار .
لم يروه عن المؤدب سوى الربيع بن ثعلب . وقد روى نحوه جرير بن حازم ، عن الحسن مرسلا .
شعبة : أنبأنا حصين ، سمعت هلال بن يساف يحدث عن عبد الله بن ظالم المازني ، عن سعيد بن زيد أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان على حراء ومعه أبو بكر ، وعمر ، وعثمان ، وعلي ، وطلحة ، والزبير ، وسعد ، وعبد الرحمن بن عوف فقال : اثبت حراء؛ فإنما عليك نبي أو صديق أو شهيد .
وذكر سعيد أنه كان معهم . وكذا رواه جرير ، وهشيم ، وأبو الأحوص ، والأبار ، عن حصين .
وأخرجه أرباب السنن الأربعة من طريق شعبة وجماعة كذلك ، ورواه ابن إدريس ووكيع ، عن سفيان ، عن منصور عن هلال بن يساف . قال أبو داود : ورواه الأشجعي عن سفيان ، عن منصور ، فقال : عن هلال عن ابن حيان ، عن عبد الله بن ظالم ، عن سعيد ، تابعه قاسم الجرمي عن سفيان ، وصححه الترمذي . وجاء عن سفيان ، عن منصور وحصين ، عن هلال عن سعيد نفسه .
أبو قلابة الرقاشي : حدثنا عمر بن أيوب ، حدثنا محمد بن معن الغفاري ، حدثنا مجمع بن يعقوب ، عن أبيه ، عن عبد الرحمن بن عبد الله بن مجمع أن عمر قال لأم كلثوم بنت عقبة ، امرأة عبد الرحمن بن عوف : أقال لك رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : انكحي سيد المسلمين عبد الرحمن بن عوف ؟ قالت : نعم . علي بن المديني : حدثني سفيان ، عن ابن أبي نجيح أن عمر سأل أم كلثوم بنحوه . ويروى من وجهين عن عبد الرحمن بن حميد بن عبد الرحمن ، عن أبيه ، عن أمه أم كلثوم نحوه .
معمر : عن الزهري : حدثني عبيد الله بن عبد الله أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أعطى رهطا فيهم عبد الرحمن بن عوف ، فلم يعطه . فخرج يبكي . فلقيه عمر فقال : ما يبكيك ؟ فذكر له ، وقال : أخشى أن يكون منعه موجدة وجدها علي . فأبلغ عمر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ، فقال : لكني وكلته إلى إيمانه .
قريش بن أنس : عن محمد بن عمرو ، عن أبي سلمة ، عن أبي هريرة أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال : خياركم خياركم لنسائي فأوصى لهن عبد الرحمن بحديقة ، قومت بأربع مائة ألف .
قال عبد الله بن جعفر الزهري : حدثتنا أم بكر بنت المسور ، أن عبد الرحمن باع أرضا له من عثمان بأربعين ألف دينار ، فقسمه في فقراء بني زهرة ، وفي المهاجرين ، وأمهات المؤمنين . قال المسور : فأتيت عائشة بنصيبها ، فقالت : من أرسل بهذا ؟ قلت : عبد الرحمن . قالت : أما إني سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : لا يحنو عليكن بعدي إلا الصابرون سقى الله ابن عوف من سلسبيل الجنة .
أخرجه أحمد في " مسنده " .
علي بن ثابت الجزري : عن الوازع ، عن أبي سلمة ، عن عائشة ، قالت : جمع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- نساءه في مرضه ، فقال : سيحفظني فيكن الصابرون الصادقون .
ومن أفضل أعمال عبد الرحمن عزله نفسه من الأمر وقت الشورى ، واختياره للأمة من أشار به أهل الحل والعقد ، فنهض في ذلك أتم نهوض على جمع الأمة على عثمان ، ولو كان محابيا فيها ، لأخذها لنفسه ، أو لولاها ابن عمه وأقرب الجماعة إليه سعد بن أبي وقاص .
ويروى عن عبد الله بن نيار الأسلمي عن أبيه قال : كان عبد الرحمن بن عوف ممن يفتي في عهد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ، وأبي بكر ، وعمر بما سمع من رسول الله -صلى الله عليه وسلم.
قال يزيد بن هارون : حدثنا أبو المعلى الجزري ، عن ميمون بن مهران ، عن ابن عمر ، أن عبد الرحمن قال لأهل الشورى : هل لكم أن أختار لكم وأنفصل منها ؟ قال علي : نعم . أنا أول من رضي ، فإني سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول : إنك أمين في أهل السماء ، أمين في أهل الأرض .
أخرجه الشاشي في " مسنده "، وأبو المُعَلَّى ضعيف .
ذكر مجالد ، عن الشعبي أن عبد الرحمن بن عوف حج بالمسلمين في سنة ثلاث عشرة .
جويرية بن أسماء : عن مالك ، عن الزهري ، عن سعيد أن سعيد بن أبي وقاص أرسل إلى عبد الرحمن رجلا وهو قائم يخطب : أن ارفع رأسك إلى أمر الناس . أي ادع إلى نفسك . فقال عبد الرحمن : ثكلتك أمك! إنه لن يلي هذا الأمر أحد بعد عمر إلا لامه الناس .
تابعه أبو أويس عبد الله ، عن الزهري .
ابن سعد : أنبأنا عبد العزيز الأويسي ، حدثنا عبد الله بن جعفر ، عن أم بكر ، عن أبيها المسور قال : لما ولي عبد الرحمن بن عوف الشورى كان أحب الناس إلي أن يليه ، فإن ترك ، فسعد . فلحقني عمرو بن العاص فقال : ما ظن خالك عبد الرحمن بالله ، إن ولى هذا الأمر أحدا ، وهو يعلم أنه خير منه ؟ فأتيت عبد الرحمن فذكرت ذلك له . فقال : والله لأن تؤخذ مدية ، فتوضع في حلقي ، ثم ينفذ بها إلى الجانب الآخر أحب إلي من ذلك .
ابن وهب : حدثنا ابن لهيعة ، عن يحيى بن سعيد ، عن أبي عبيد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن أزهر ، عن أبيه ، عن جده أن عثمان اشتكى رعافا ، فدعا حمران ، فقال : اكتب لعبد الرحمن العهد من بعدي ، فكتب له ، وانطلق حمران إلى عبد الرحمن ، فقال : البشرى ! قال : وما ذاك ؟ قال : إن عثمان قد كتب لك العهد من بعده . فقام بين القبر والمنبر ، فدعا ، فقال : اللهم إن كان من تولية عثمان إياي هذا الأمر ، فأمتني قبله . فلم يمكث إلا ستة أشهر حتى قبضه الله .
يعقوب بن محمد الزهري : حدثنا إبراهيم بن محمد بن عبد العزيز ، عن رجل ، عن طلحة بن عبد الله بن عوف قال : كان أهل المدينة عيالا على عبد الرحمن بن عوف : ثلث يقرضهم ماله ، وثلث يقضي دينهم ، ويصل ثلثا .
مبارك بن فضالة : عن علي بن زيد ، عن ابن المسيب قال : كان بين طلحة وابن عوف تباعد . فمرض طلحة ، فجاء عبد الرحمن يعوده ، فقال طلحة : أنت والله يا أخي خير مني . قال : لا تفعل يا أخي ، قال : بلى والله ، لأنك لو مرضت ما عدتك .
ضمرة بن ربيعة : عن سعد بن الحسن قال : كان عبد الرحمن بن عوف لا يعرف من بين عبيده .
شعيب بن أبي حمزة : عن الزهري ، حدثني إبراهيم بن عبد الرحمن ، قال : غشي على عبد الرحمن بن عوف في وجعه حتى ظنوا أنه قد فاضت نفسه ، حتى قاموا من عنده ، وجللوه . فأفاق يكبر ، فكبر أهل البيت ، ثم قال لهم : غشي علي آنفا ؟ قالوا : نعم . قال : صدقتم ، انطلق بي في غشيتي رجلان أجد فيهما شدة وفظاظة ، فقالا : انطلق نحاكمك إلى العزيز الأمين ، فانطلقا بي حتى لقيا رجلا ، قال : أين تذهبان بهذا ؟ قالا : نحاكمه إلى العزيز الأمين . فقال : ارجعا ، فإنه من الذين كتب الله لهم السعادة والمغفرة وهم في بطون أمهاتهم ، وإنه سيمتع به بنوه إلى ما شاء الله ، فعاش بعد ذلك شهرا .
رواه الزبيدي وجماعة عن الزهري ، ورواه سعد بن إبراهيم عن أبيه .
ابن لهيعة : عن أبي الأسود ، عن عروة أن عبد الرحمن بن عوف أوصى بخمسين ألف دينار في سبيل الله ، فكان الرجل يعطى منها ألف دينار .
وعن الزهري أن عبد الرحمن أوصى للبدريين ، فوجدوا مائة ، فأعطى كل واحد منهم أربع مائة دينار ، فكان منهم عثمان ، فأخذها .
وبإسناد آخر ، عن الزهري : أن عبد الرحمن أوصى بألف فرس في سبيل الله.
قال إبراهيم بن سعد : عن أبيه عن جده : سمع عليا يقول يوم مات عبد الرحمن بن عوف : اذهب يا ابن عوف ، فقد أدركت صفوها وسبقت رنقها .
الرنق : الكدر .
قال سعد بن إبراهيم ، عن أبيه قال : رأيت سعدا في جنازة عبد الرحمن بن عوف ، وهو بين يدي السرير ، وهو يقول : واجَبَلاه ! .
رواه جماعة عن سعد .
معمر : عن ثابت ، عن أنس قال : رأيت عبد الرحمن بن عوف ، قسم لكل امرأة من نسائه بعد موته مائة ألف . وروى هشام عن ابن سيرين قال : اقتسمن ثمنهن ثلاث مائة ألف وعشرين ألفا .
وروى نحوه ليث بن أبي مسلم ، عن مجاهد ، وقد استوفى صاحب "تاريخ دمشق" أخبار عبد الرحمن في أربعة كراريس .
ولما هاجر إلى المدينة كان فقيرا لا شيء له ، فآخى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بينه وبين سعد بن الربيع أحد النقباء ، فعرض عليه أن يشاطره نعمته ، وأن يطلق له أحسن زوجتيه ، فقال له : بارك الله لك في أهلك ومالك ، ولكن دلني على السوق . فذهب ، فباع واشترى ، وربح ، ثم لم ينشب أن صار معه دراهم ، فتزوج امرأة على زنة نواة من ذهب ، فقال له النبي -صلى الله عليه وسلم- ، وقد رأى عليه أثرا من صفرة : أولم ولو بشاة ثم آل أمره في التجارة إلى ما آل .
أرخ المدائني ، والهيثم بن عدي وجماعة وفاته في سنة اثنتين وثلاثين، وقال المدائني : ودفن بالبقيع ، وقال يعقوب بن المغيرة : عاش خمسا وسبعين سنة .
قال ، أبو عمر بن عبد البر : كان مجدودا في التجارة . خلف ألف بعير ، وثلاثة آلاف شاة ، ومائة فرس . وكان يزرع بالجرف على عشرين ناضحا .
قلت : هذا هو الغني الشاكر ، وأويس فقير صابر ، وأبو ذر أو أبو عبيدة زاهد عفيف .
حسين الجعفي : عن جعفر بن برقان قال : بلغني أن عبد الرحمن بن عوف أعتق ثلاثين ألف بيت .

الهنـوف
22-02-08, 09:43 PM
.

.

.

الشخصية الرابعة ( إبراهيم بن محمد صلى الله عليه وسلم ) ..

إبراهيم بن محمد

هو إبراهيم بن محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم القرشي الهاشمي (8هـ-10هـ)، والده محمد بن عبدالله (رسول الله)، ووالدته مارية القبطية.



ميلاده
ولد في شهر ذي الحجة سنة 8هـ فأعتق محمد ماريا ولدها، وكانت ولادته في منطقة العالية (العوالي) في المكان الذي سمي فيما بعد ((مشربة أم إبراهيم)) وكانت قابلتها سلمى مولاة النبي، امرأة أبي رافع، فبشر أبو رافع النبي ، فوهب له عبداً، فلما كان يوم سابعه عق عنه بكبش وحلق شعر رأسه وتصدق بوزنه (وَرِقاً) ـ فضة ـ على المساكين، ودفنوا شعره في الأرض وسماه الرسول عليه السلام إبراهيم على اسم جده الخليل إبراهيم عليه السلام، ثم سلمه إلى أم بردة بنت المنذر الأنصارية زوجة البراء بن أوس لترضعه ووهب لها قطعة من النخل، فكانت ترضعه وتعيده إلى أمه.



مرضه ووفاته
لما بلغ ستة عشر شهراً على أغلب الروايات، مرض إبراهيم فأتاه محمد وهو في حضن أمه يحتضر، فأخذه في حجره وقال: يا إبراهيم إنَّا لا نغني عنك من الله شيئاً، ولما مات دمعت عينا الرسول وقال: تدمع العين ويحزن القلب ولا نقول إلا ما يرضي الرب، وإنا بك يا إبراهيم لمحزونون (متفق عليه) ثم قال: " إن له مرضعاً في الجنة تتم رضاعته (صحيح مسلم)".

وكان موته السنة العاشرة للهجرة ودفن في البقيع ، وروي أن الفضل بن العباس غسل إبراهيم، ثم صلى عليه الرسول صلاة الجنازة، ودفن في البقيع ونزل معه في القبر الفضل بن عباس وأسامة بن زيد، ورسول الله جالس على حافة القبر، وقال عنه رسول الله : لو عاش إبراهيم لأعتقت أخواله، ولوضعت الجزية عن كل قبطي. وقال أيضاً: إذا دخلتم مصر فاستوصوا بالقبط خيراً فإن لهم ذمة ورَحماً (صحيح مسلم).

ووافق موت إبراهيم كسوف الشمس، فقال قوم: إن الشمس كسفت لموته، فخطبهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا يخسفان لموت أحد ولا لحياته، فإذا رأيتم ذلك فافزعوا إلى ذكر الله عز وجل. (متفق عليه).

.

.

الهنـوف
22-02-08, 09:45 PM
في الحقل الدعوي العقدي

سورة إبراهيم - سورة رقم 14 - عدد آياتها 52

بسم الله الرحمن الرحيم

الَر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ

اللّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَوَيْلٌ لِّلْكَافِرِينَ مِنْ عَذَابٍ شَدِيدٍ

الَّذِينَ يَسْتَحِبُّونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا عَلَى الآخِرَةِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ وَيَبْغُونَهَا عِوَجًا أُوْلَـئِكَ فِي ضَلاَلٍ بَعِيدٍ

وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلاَّ بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ فَيُضِلُّ اللّهُ مَن يَشَاء وَيَهْدِي مَن يَشَاء وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ
:
:
:
:
لِيَجْزِي اللّهُ كُلَّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ إِنَّ اللّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ

هَـذَا بَلاَغٌ لِّلنَّاسِ وَلِيُنذَرُواْ بِهِ وَلِيَعْلَمُواْ أَنَّمَا هُوَ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُوْلُواْ الأَلْبَابِ
انتهت السورة



يمكن إضافة شيئا عن إبراهيم عليه السلام

او تفسير ألآيات التي وردت في هذه السورة تتعلق مباشره بإبراهيم عليه السلام.

الهنـوف
22-02-08, 09:49 PM
.


.


.


الشخصية الخامسة ( إبرآهيم بن أدهم ) .


العابد الزاهد الذي قال عنه سفيان: كان إبراهيم بن أدهم أشبه بإبراهيم الخليل

ولو كان في الصحابة لكان رجلا فاضلا.

يروى عنه أن قوما رافقوه في السفر فانتهى بهم المكان إلى مسجد مهجور

ليس له باب والليلة شاتية , فانتظر إبراهيم حتى نام إخوانه , ثم قام مقام الباب

وسد البرد عنهم بجسده إلى الصباح .

قال ابن رجب: الحج المبرور مثل حج إبراهيم بن أدهم مع رفيقه الرجل الصالح

الذي صحبه من بلخ , فرجع من حجه زاهدا في الدنيا راغبا في الآخرة وخرج عن

ملكه وماله وأهله وعشيرته وبلاده , واختار بلاد الغربة , وقنع بالأكل من عمل

يده , إما من الحصاد , أو نظارة البساتين .

وحج إبراهيم بن أدهم مرة مع جماعة من أصحابه فشرط عليهم في ابتداء السفر

أن لا يتكلم أحدهم إلا لله تعالى , ولا ينظر إلا لله , فلما وصلوا وطافوا بالبيت

رأوا جماعة من أهل خراسان في الطواف , معهم غلام جميل قد فتن الناس بالنظر

إليه , فجعل إبراهيم يسارقه النظر ويبكي . فقال له بعض أصحابه : يا أبا إسحاق ,

ألم تقل لنا : لا ننظر إلا لله تعالى . فقال : ويحك , هذا ولدي وهؤلاء خدمي وحشمي .

هجرت الخلق طراً في هواكا

وأيتمت العيال لكي أراكا

فلو قطعتني في الحب إربا

لما حن الفؤاد إلى سواكا

الهنـوف
22-02-08, 09:51 PM
.

.


.




الشخصية السادسه (الشهيد بإذن الله إبراهيم الفايد ) ..

(اشتاق للقاء ربّه شهيداً فكان له ذلك)



مدينة قلقيلية

شهيدنا اليوم هو الشيخ إبراهيم محمد الفايد من مواليد قلقيلية سنة 1958م، نشأ وترعرع في أسرة فقيرة إلى أن كبر، وانتقل للعمل في الأردن في بناء مآذن المساجد، ثم سافر إلى العراق وعمل في المجال نفسه، ولكن شغفه وحبّه للسلاح دفعه إلى التدرّب على صناعة المتفجرّات في معسكرات الجيش العراقيّ، ثم عاد إلى الأردن ومنها إلى وطنه الحبيب فلسطين، وأخذ يشيد المساجد ويبدع في بناء مآذنها، وأصبح قلبه معلّقاً بالمساجد، فأحبها وأحبته وأقبل عليها بكل جوارحه .

عُرِف عن شيخنا الشهيد أنه كان يرتدي حزامه الناسف بشكلٍ دائمٍ، وكان يعشق السلاح، وكان يتميز بكثرة الحركة والتجوال في شوارع المدينة، فكان كل من رآه يدعو له أن يحفظه الله ويسدّد رميه .

سيرته الجهادية :

مع انطلاقة الانتفاضة الأولى كان شهيدنا البطل يساعد المجاهدين بشكلٍ فرديّ، وضمن إمكاناته البسيطة، إلى جانب مزاولة عمله ليعول أسرته الفقيرة.. وجاءت انتفاضة الأقصى المباركة، فأخذ يؤمّن السلاح لمن يقصده من المجاهدين بسريّةٍ تامة، إلى أن وصل خبر نشاطه إلى الشهيد "مازن ياسين" فقرّبه إليه ليعملا معاً في صنع العبوات الناسفة للمجاهدين، وتأمين السلاح والعتاد لهم .

الهنـوف
22-02-08, 09:52 PM
*

*

*

الشخصية السابعة ( الشيخ إبراهيم الأحدب ) ..

آل الأحدب من الأسر المشهورة في طرابلس الشام، وما زالت هذه الأسرة تقيم في هذه المدينة حتى اليوم ، على أن بعض أفرادها انتقلوا إلى بيروت واتخذوها دار إقامة لهم بسبب اشتغالهم في الدوائر الحكومية ..

والأحدب كنية هذه العائل / من أسماء السيف، وإلى ذلك أشار الشاعر بقولة في رثاء الشيخ إبراهيم الأحدب :-

بطلعة الأحدب الماضي لقب ... ورأية قد حكى بالفضل معناهhttp://www.yabeyrouth.com/pages/index278.htm (http://www.yabeyrouth.com/pages/index278.htm)

الهنـوف
22-02-08, 09:56 PM
*


*


*

الشخصية الثامنة ( إبراهيم بن سليمان آغا هنانو )..

هو إبراهيم بن سليمان آغا هنانو، ولد في بلدة (كفر تخاريم) غربي مدينة حلب عام 1869، عائلته من العائلات القديمة العريقة التي لها زعامتها ووجاهتها التقليدية منذ القدم، فوالده سليمان آغا أحد أكبر أثرياء مدينة حلب. ووالدته كريمة الحاج علي الصرمان من أعيان كفر تخاريم.

تلقى إبراهيم هنانو دروسه الابتدائية في كفر تخاريم، رحل بعدها إلى حلب لإتمام دراسته الثانوية، ثم التحق بالجامعة السلطانية بالآستانة لدراسة الحقوق، وبعد أن نال شهادتها عُين مديراً للناحية في ضواحي استانبول، وبقي فيها مدة ثلاث سنوات، وخلال هذه الفترة تزوج فتاة من مهاجري أرضروم، ثم أصبح قائمقاماً بنواحي أرضروم وبقي فيها أربع سنوات، ثم عُين مستنطقاً في كفر تخاريم، وظل فيها زهاء ثلاث سنوات، وانتخب عضواً في مجلس إدارة حلب وبقي فيها أربع سنوات، وأخيراً عُين رئيساً لديوان الولاية وبقي فيها زهاء سنتين، ثم انسحب منها وأعلن الثورة ضد الفرنسيين المستعمرين. ويذكر أن هنانو كان عضواً في جمعية العربية الفتاة السرية في تركيا.

بعد انتهاء الحكم العثماني رجع هنانو إلى حلب، فانتخب ممثلا لمدينة حلب في المؤتمر السوري، الذي اجتمع لأول مرة في دمشق عام 1919م، وكان هنانو من الأعضاء البارزين في المؤتمر في دورته (1919-1920).

وعندما احتّل الفرنسيون مدينة إنطاكية، اختير هنانو لتأليف عصابات عربية من المجاهدين تُشاغل القوات الفرنسية، وجعل مقره في حلب، إذ كان يعمل رئيسا لديوان والي حلب (رشيد طليع) الذي شجّع الثورة في الشمال بإيعاز من حكومة الملك فيصل، وقام هنانو بتشكيل زمر صغيرة من المجاهدين، قليلة العدد، سريعة التنقل، مهمتها إزعاج السلطة الفرنسية في منطقة الاحتلال الفرنسي… وقد حقّقت هذه نجاحاً كبيراً في تنفيذ واجباتها، وذاع صيت هنانو وكثُر أتباعه، وانتشرت الثورة، وتزايد الضغط على فرنسا.

لدى دخول الفرنسيين دمشق عام 1920 ومن ثم حلب، لجأ هنانو وجماعته إلى جبل الزاوية.. وهو موقع متوسِّط بين حماه وحلب وإدلب، واتخذها مقراً له، وقاعدة لأعماله العسكرية، كما ضمّ إليه العصابات التي كانت قد تشكّلت هناك لمواجهة الفرنسيين، وتولّى قيادتها بنفسه، ولقب (المتوكل على الله).

كثرت جموعه واتّسع نطاق نفوذه، فلجأ إلى تركيا لطلب الدعم من الأسلحة وعتاد الحرب، وخاض هنانو سبعاً وعشرين معركة، لم يُصب فيها بهزيمة واحدة، وكان أشدّها معركة (مزرعة السيجري) التي تمكن فيها المجاهدون من أسر عدد كبير من الجنود الفرنسيين. ومعركة استعادة كفر تخاريم، ومعركة (قرية أورم الصغرى)، وقد تكبد الفرنسيون في هذه المعارك خسائر كبيرة في الأرواح، وكذلك في الأسلحة والدواب والذخائر والمواد التموينية مما ساعد هنانو على الاستمرار في ثورته.

بعد أن تضايق الفرنسيون من ثورة هنانو، عمدوا إلى أسلوب الخداع، إذ عرضوا عليه أن يكون رئيس دولة للمناطق التي تضم ثورته وهي (إدلب وحارم وجسر الشغور وأنطاكية)، إلا أنه رفض، ووضع في أول شروطه إلحاق دولة حلب بالدولة العربية وضّمها إليها، واستمّرت أعمال القتال والكفاح.

عزّز الفرنسيون قواتهم في مناطق ثورة هنانو، وضيّقوا الخناق على الثوار، فضعُفت إمكانات الثورة المادية، مما دفع بقادتها إلى التفرق.

اطّلع هنانو على بيان أذاعه الشريف عبد الله بن الحسين يقول فيه أنّه جاء من الحجاز إلى الأردن لتحرير سورية، فكاتبه هنانو ثم قَصده للاتفاق معه على توحيد الخطط.

ولما كان هنانو في منطقة قريبة من حماه مع عدد من فرسانه، اعترضته قوة كبيرة من الجيش الفرنسي، فقاتلهم ونجا وبعض من كان معه، وتابع سيره إلى الأردن فلم يتفق مع الشريف عبد الله، فتوجه إلى فلسطين، وهناك اعتقلته الشرطة البريطانية في القدس، وسلموه للفرنسيين فنقل إلى حلب لمحاكمته بتهمة القيام بأعمال مخلة بالأمن.

حوكم هنانو محاكمة شغلت سورية عدة شهور، وانتهت بإخلاء سبيله باعتبار ثورته ثورة سياسية مشروعة.

تولى هنانو زعامة الحركة الوطنية في شمال سورية خصوصاً أثناء الثورة السورية الكبرى التي قادها المجاهد سلطان باشا الأطرش (1925ـ 1927).

كان هنانو أحد أعضاء الكتلة الوطنية، وفي عام 1928 عُين رئيساً للجنة الدستور في الجمعية التأسيسية لوضع الدستور السوري، وقد عكفت هذه اللجنة برئاسته على وضع دستور يتضمن (115 مادة تتفق في مجملها مع دساتير معظم الدول الأوروبية)، إلا أن هذا لم يرق للمفوض السامي الفرنسي الذي سعى إلى تعطيل الجمعية التأسيسية والدستور مما أدى إلى مظاهرات احتجاج شارك فيها هنانو وطالب بتنفيذ بنود الدستور.

عام 1932 وفي مؤتمر الكتلة الوطنية انتخب إبراهيم هنانو زعيماً للكتلة الوطنية والتي نص قانونها على أنها هيئة سياسية غايتها تحرير البلاد السورية المنفصلة عن الدولة العثمانية من كل سلطة أجنبية، وإيصالها إلى الاستقلال التام وتوحيد أراضيها المجزأة في دولة ذات حكومة واحدة.

وعندما حاولت فرنسا فرض معاهدتها التي تحقق مصالحها على السوريين عام 1933 قام الزعيم هنانو بزيارة إلى دمشق، وحمل حملة عشواء على الحكومة التي كان من أعضائها من هم منتسبون إلى الكتلة الوطنية، وذلك لنيتها قبول المعاهدة الفرنسية بالشكل المفروض على الأمة، مما أدى إلى استقالة حكومة (حقي العظم) بأمر من فرنسا والطلب إليها بتشكيل وزارة جديدة ليس في أعضائها من هو منتسب إلى الكتلة الوطنية، فقامت المظاهرات تجوب شوارع المدن السورية، وكان الزعيم هنانو في مقدمة المتظاهرين.

في 21 تشرين الثاني 1935 فجعت البلاد بوفاة الزعيم إبراهيم هنانو إثر مرض عضال (السل) وقد روع هذا النبأ جميع الأقطار العربية والمدن السورية، وأقيمت له مراسم تشييع ودفن في المقبرة المعروفة باسمه في حلب. ثم دفن إلى جانبه سعد الله الجابري.

من أقواله الموجهة إلى الجيل الصاعد من الشباب العربي:

ـ (نحن لا نشتغل بالسياسة لأجل الوصول إلى كراسي ذليلة يُمن علينا بها ، ولا نحتاج إلى برهان على ذلك فقد كنتم ولا تزالون هنا مشاركين في سرائنا وضرائنا).

ـ (الشباب حصن الوطن المنيع، ودعامة حريته واستقلاله وسيادته ووحدته، ومناكب الشباب المتينة هي التي تقوم عليها النهضة الوطنية، وسواعد الشباب المفتولة هي التي تعمل في حقل الوطن كل عمل نافع).

ـ (هذه واجبات الشباب، وهذه رسالتي إليكم فاحفظوها وحافظوا عليها، واجعلوها نصب أعينكم ورددوها كل صباح وكل مساء: على الشباب العربي أن ينصر الحق ويكون عوناً له، وأي حق أعظم من حق الوطن على بنيه؟ على الشباب العربي أن يفخر بعروبته، مبعث عزته، وقومه مبعث فخره).

زكية هنانو

عند الحديث عن إبراهيم هنانو يجب أن لا نغفل عن دور أخته المجاهدة زكية هنانو، حيث كرست حياتها في سبيل أهداف شقيقها والمبادئ التي ناضل من أجلها، ووقفت ثروتها على الثورة الوطنية العامة، وآثرت أن تبقى دون زواج لتسهر على خدمة شقيقها، وتأمين راحته، لقد تخلت هذه المجاهدة عن كل ما تملكه لشقيقها الزعيم الثائر. وعندما اختفى شقيقها إبراهيم هنانو من وجه الفرنسيين بقصد إشعال نار الثورة في عام 1925، كانت تجتمع سراً مع الشخصيات الوطنية البارزة، وكانت همزة الوصل بينه وبينهم، وتقوم بالدعايات الوطنية وتترأس المظاهرات النسائية، مما جعل منها مثالاً رائعاً للمرأة المجاهدة.

وعندما سجن شقيقها الزعيم، كانت تنقل إليه الأخبار بواسطة المراسلات التي كانت تضعها في طعامه الخاص، وقد رافقته بعد انتهاء الثورة إلى آخر حياته، وكانت من أشد الناس وفاء له ولولديه (نباهت وطارق). ومما يحز في النفوس أن هذه المجاهدة الوطنية عاشت في منزل صغير تابع لجامع الحلوية في حلب، التابع لدائرة الأوقاف لقاء أجرة زهيدة. بعد أن تخلت طواعية أيام الثورة عن ممتلكاتها في سبيل تحرير الوطن.

المراجع:

ـ (موسوعة رجالات من بلاد العرب)، د. صالح زهر الدين، المركز العربي للأبحاث والتوثيق، بيروت، طبعة أولى 2001، ص (13ـ 21).

ـ (الأعلام)، خير الدين الزركلي، دار العلم للملايين، بيروت، طبعة عاشرة 1992، الجزء الأول، ص (41،42).

ـ (سورية (1916 ـ 1946))، وليد المعلم، دمشق، الطبعة الأولى، 1988، ص(231ـ259).

ـ (تاريخ الثورات السورية في عهد الانتداب الفرنسي)، دمشق، 1960، ص(116ـ119).
_________________

الهنـوف
22-02-08, 09:58 PM
.


.



.


الشخصية التاسعة ( إبراهيم الدريعي ) ..

تعريف بالدكتور إبراهيم الدريعي

لاسم : ابرهيم حسن الدريعي.

المؤهـل العلمي :- حاصل على شهادة الماجستير في الارشاد النفسي
من جامعة بيتسبرج - امريكا عام 1986 م.

المناصب :- عمل رئيسا لقسم التوجيه والارشاد في منطقة

الرياض التعليمية من عام 1407-1415


كان صاحب فكرة انشاء وحدة الخدمات الارشادية
في المناطق والمحافظات

- شارك في تأليف وتعديل كتب اللغة العربية

- كان وكيلا لثانوية االجزيرة بالرياض

- شارك في عدة لجان دخل الوزارة وخارجها

- خدمة 34 سنة في التعليم والارشاد

- عضو الاسرة الوطنية للتوجيه والارشادلمدة عامين

- عضو الجمعية السعودية للعلوم النفسية والتربوية-معالج سلوكي في وحدة الخدمات الارشادية بين عام
1418-1421.

- مدير عام الوحدات الارشادية بالمملكة.

الهنـوف
22-02-08, 10:01 PM
.

.

.

الشخصية العاشرة ( د . إبرآهيم شوقي ) ..


أولا: بيانات شخصية



تاريخ الميلاد: 8/3/1959 . الجنسية: مصـري.

البريد الإلكتروني : ishawk[email protected] ([email protected])

ثانياً : المؤهلات العلمية :

1-الليسـانس الممتازة في علم النفس بتقدير جيد جـداً –كلية الآداب –جامعة القاهـرة 1981.

2- دبلوم علم النفس التطبيقي الإكلينيكي بتقدير جيد جداً –كلية الآداب –جامعة القاهرة، 1983.

3-ماجستير علم النفس عن رسالة بعنوان "أساليب التنشئة الاجتماعية وعلاقتها بالتأخر العقلي" بتقدير ممتاز من كلية الآداب – جامعة القاهرة، 1987.

4-دكتوراه علم النفس عن رسالة بعنوان "اتجاهات العاملين في الصناعة نحو التكنولوجيا الحديثة وعلاقتها بالتوافق المهني" بمرتبة الشرف الأولى – من كلية الآداب –جامعة القاهـرة، 1991.

ثالثاً : الجوائز:

1- حاصل على جائزة أحسن باحث من الجمعية المصرية للدراسات النفسية سنة 2001.

2- حاصل على جائزة العويس للدراسات والابتكار العلمي في مجال الدراسات الانسانية والاجتماعية،

والتي تنظمها ندوة الثقافة والعلوم بدولة الامارات العربية المتحدة، سنة 2002.

رابعاً: التدرج الوظيفي :

1- مـعيـد بكليـة الآداب – جـامـعـة الـقـاهـرة مـن 1982- 1987.

2- مـدرس مـساعـد بكـلية الآداب – جـامـعـة القاهـرة من 1988- 1991.

3- مـدرس بكليـة الآداب – جامعـة القاهـرة من 1991- 1994.

4- مدرس بكلية التربية بالرئاسة العامة لتعليم البنات بالسعودية من 1995- 1998.

5- أستاذ مساعد بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة منذ 1/9/1998

وحتى الآن.

6- أستاذ مساعد بكليـة الآداب – جـامـعـة الـقـاهـرة من أبريل 2001 وحتى الآن.

خامساً : دورات تدريبية :

1-دورة إعداد المعلم الجامعي التي عقدت بجامعة القاهرة من 26/12/1987-13/1/1988.

2-دورة في الإحصاء ومناهج البحث

قام بتنفيذها المعهد النرويجي لأبحاث النقابات العمالية ( فافو) بالقاهرة من 23فبراير حتى 6مارس1991

3-دورات متعددة في الحاسب الآلي بالجامعة العمالية – قسم الحاسب الآلي في الفترة من 1991حتى 1995.

4-دورتان في البرنامج الإحصائي للعلوم الاجتماعية (SPPS )

قام بتنفيذها المعهد النرويجي لأبحاث النقابات العمالية ( فافو ) بالقاهرة من 16حتى 23 يناير 1992م.

5-دورات في الإنترنت من 3- 12 أكتوبر 1998م، بمركز الحاسب الآلي بجامعة الإمارات .

ومن 10-13 اكتوبر98 بمركز الموارد العلمية والتعليمية بجامعة الإمارات

6-دورات الإصلاحات البسيطة من 31اكتوبر- 3نوفمبر 98 بمركز الموارد العلمية والتعليمية.

ومن 8-24 نوفمبر 98 بمركز الحاسب الآلي بجامعة الإمارات، ومن 29مايو إلى 1 يونيه 1999م بمركز الموارد العلمية والتعليمية.

7-دورات في برنامج الباوربوينت 97 من 24- 28ابريل 99 بمركز الموارد العلمية والتعليمية.

ومن 1-5 مايو 1999م، بمركز الموارد العلمية والتعليمية



سادساً : التدريس :

تم تدريس المواد الدراسية الآتية :

1-علم النفس العام: كلية الآداب – جامعة القاهرة، كلية التربية بالسعودية.

و كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

2-علم النفس الإداري: كلية الآداب – جامعة القاهرة.

3-علم النفس الصناعي : كلية الآداب –جامعة القاهرة

وكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

4-علم النفس التنظيمي: كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

5-نصوص نفسية متخصصة باللغة الإنجليزية : كلية الآداب – جامعة القاهرة.

6-علم النفس الاجتماعي : كلية الآداب – جامعة القاهرة – فرع الخرطوم.

7-مناهج البحث : كلية الآداب –جامعة القاهرة-فرع الخرطوم.

8-سيكولوجية الإبداع :كلية الآداب – جامعة القاهرة – فرع بني سويف.

9-قياس نفسي وتقويم: كلية التربية بالسعودية.

10-الطفل : نموه وصحته النفسية : كلية التربية بالسعودية.

11-علم النفس التعلم: كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

12-علم النفس الشواذ: كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

13-بحث تطبيقي (مشروع تخرج): كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

14- سيكولوجية الإدارة المدرسية : دبلوم الإدارة التربوية، بكلية التربية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

15- علن النفس التربوي : كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

16- تعلم ودافعية: كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات العربية المتحدة.

سابعاً : الخبرات العملية :

1-الإشراف على برامج الاتحاد العام لنقابات عمال مصر منذ عام 1984م في المجالات الآتية:

- تحليل عمل العديد من الأعمال الصناعية لتقييمها .

- إعداد برامج اختيار وتوجيه المتدربين الصناعيين .

- الأشراف على تدريب المدربين .

- تنمية المهارات الإدارية والقدرات الإبداعية للعاملين المرشحين للمواقع الإدارية أو النقابية

- التخطيط والإشراف على تنفيذ البحوث الصناعية التي يطلبها الاتحاد لمواجهة مشكلات عملية.

-تقييم البرامج التدريبية والتثقيفية من خلال الأبحاث الميدانية.

2- الإشراف على برامج المؤسسة الثقافية العمالية في المجالات الآتية :

-وضع برامج التدريب العمالي للداسين بالجامعة العمالية ومعاهدها الثمانية بالقاهرة والاسكندرية وكذا مراكزها التثقيفية العمالية وعددها 54 مركزاً في جميع محافظات مصر .

- تدريب المدربين والقيادات العمالية والنقابية من أجل تنمية قدراتهم ومهاراته الإدارية سواء في مجال العمل أو في المجال النقابي.

- الإشراف على بحوث الجامعة العمالية من خلال مركز البحوث والدراسات .

- تقديم محاضرات عديدة تحت إشراف المؤسسة الثقافية العمالية في مجال علم النفس الإداري من عام 1987 حتى 1995م. وذلك بمقر الجامعة العمالية بالقاهرة والمعاهد العمالية بالقاهرة والإسكندرية، ومركز التثقيف العمالي بمختلف محافظات مصر.

3- التعاون مع المركز العربي للبحوث والإدارة التابع لمؤسسة دار المعارف (أراك ARAC) منذ عام 1991م في المجالات الآتية :

- الإعداد والتخطيط والمساهمة في تنفيذ البرامج التدريبية التي تهدف إلى التنمية الإدارية للعاملين بمختلف المؤسسات الصناعية بالحكومة وقطاع الأعمال العام والقطاع الخاص.

- تقديم محاضرات عديدة في مجال علم النفس الإداري من عام 1991 حتى 1995م .

- الإشراف على التدريب الميداني لطلاب وطالبات قسم علم النفس بجامعة الإمارات العربية المتحدة في مجال علم النفس الصناعي والتنظيمي. وذلك منذ يناير 1999 وحتى 2002

وقد تم التدريب في عدد من المؤسسات الحكومية. ومنها مصنع الأسمنت بمدينة العين وبلدية العين ومستشفى العين وإدارةمنطقة العين الطبية ومستشفى توام وإدارة الطب الوقائي وشـركة العين للتوزيع ( الماء والكهرباء).

-الاشتراك في الدورة التدريبية لمشرفي ومشرفات الإسكان الطلابي ورعاية الشباب التي نظمها قطاع شؤؤن الطلبة بالتعاون مع كلية العلوم الانسانية والاجتماعية بجامعة الامارات العربية المتحدة، خلال شهر سبتمبر 2001م.

ثامناً: محاضرات عامة ومؤتمرات

1- المؤتمر الدولي الثالث لتنمية الموارد البشرية: نحو بناء أصحاب أعمال المستقبل: بمركز التدريب ، غرفة تجارة وصناعة أبو ظبي ،1-2 مايو 2000م.

2-محاضرة ضمن برنامج إرشـادي عن الميول المهـنية والاختيار المهـني للطــلبة المتوقع تخرجهم. مركز الإرشاد الأكاديمي بجامعة

الإمارات العربية المتحدة. 3 مايو 2000 م.

3-محاضرة بعنوان القيادة كما يراها علمـاء النفس، بمـدينة زايد العسكرية، مدرسة المشاة 27 مايو 2000م .

تاسعاً : الإنتاج العلمي :

أ - الكتـــب :

1- علم النفس والصناعة – شبين الكوم: مركز معالجة الوثائق، 1992 .

2- علم النفس ومشكلات الصناعة – القاهرة: دار غريب للطباعة والنشر ، 1996 .

3- علم النفس وتكنولوجيا الصناعة – القاهرة: دار قباء للطباعة والنشر ، 1998 .

4- علم النفس في التراث الإسلامي (سلسلة تيسير التراث "2" وتضم ثلاثة أجزاء – بالاشتراك مع آخرين، القاهرة: المعهـد العالمي للفكر الإسلامي، 1996 .

5- دليل الباحثين إلي المفاهيم النفسية في السيرة والسنة النبوية – بالاشتراك مع آخرين ، القاهرة: بالمعهد العالمي للفكر الإسلامي ، تحت النشر .

6- محاضرات في سيكولوجية الإبداع، القاهرة: دار الطباعة العربية، 1995.



ب – البحوث العلمية:

1- موقف دول العالم الثالث من التكنولوجيا الصناعية الحديثة :دراسة ميدانية على عينة مصرية ، في :علم النفس وتكنولوجيا الصناعة ، 1998 .

2- الاتجاهات النفسية نحو السينما والأفلام الروائية: دراسة مقارنة بين مرتادي السينما وغير المرتادين والجمهور الخاص – مجلة الآداب والعلوم الإنسانية، كـلية الآداب جـامعة المنيا، يوليو 1997، مجلد 25، سلسلة الإصدارات الخاصة، 71ص.

3- اتجاهات الجمهور المصري نحو السينما والأفلام الروائية:دراسة نفسية اجتماعية، مجلة كلية الآداب، جامعة القاهرة،1998، مجلد 58، عدد 4، ص ص61-99.

4- دراسة مقارنة للتوافق المهني بين العاملين الدارسين وغير الدارسين ببرنامج التثقيف العام، مجلة كلية الاداب، جامعة القاهرة، إبريل 1999، مجلد59، عدد 2، ص ص11-50.

5- اتجاهات العاملين الحرفين نحو التكنولوجيا الصناعية الحديثة وعلاقاتها بقدراتهم الإبداعية، مجلة الآداب والعلوم الإنسانية ( كلية الآداب جامعة المنيا، يوليو 1999، مجلد 33، ص ص 53-101.

6- الاتجاهات نحو الحاسب الآلي: دراسة مقارنة بين الجنسين، بحث قدم في مؤتمر "التعليم الجامعي ما بين إنتاج المعرفة واستهلاكها:توجهات مستقبلية،بكلية التربية، جامعة البحرين، في الفترة من 6 مارس إلى 8 مارس 2000م.

7- أهم مشكلات الإعداد المهني لدى طلبة جامعة الإمارات العربية المتحدة. بحث قدم في المؤتمر السنوي لكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، جامعة الإمارات العربية المتحدة " مستقبل العلوم الإنسانية والاجتماعية في التعليم الجامعي" في الفترة من 1 إبريل إلى 3 إبريل 2001م.

8- أهم المشكلات النفسية والاجتماعية والأكاديمية لطلبة جامعة الإمارات العربية المتحدة. بحث قدم في المؤتمر السنوي الثاني للبحوث في جامعة الإمارات العربية المتحدة. في الفترة من 17 إلى 18أبريل 2001، بفندق العين روتانا.
9-الاتجاهات نحو الحاسب الآلي: دراسة مقارنة حسب الجنس ومتغيرات أخرى. مجلة العلوم الاجتماعية جامعة الكويت، 2002، مجلد 30، عدد 2، ص ص 285-316.
10- أهم مشكلات طلبة جامعة الإمارات العربية المتحدة: 1- المشكلات الصحية. مجلة كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، جامعة الإمارات العربية المتحدة ، أبريل 2000، مجلد16، عدد1، ص ص 53-95.
11-أهم مشكلات طلبة جامعة الإمارات العربية المتحدة: 2- مشكلات المستقبل الزواجي والأكاديمي. مجلة العلوم الإنسانية والاجتماعية، جامعة الإمارات العربية المتحدة، أبريل 2002، مجلد 18، عدد 1، ص ص 39-96.
12- أهم مشكلات طلبة جامعة الإمارات العربية المتحدة: 3- مشكلات الإعداد المهني. مجلة العلوم الإنسانية والاجتماعية، جامعة الإمارات العربية المتحدة، أبريل 2003، مجلد 19، عدد 1، 37-77.
13- اتجاهات طلبة جامعة الإمارات نحو العاملين بالشرطة، مجلة االفكر الشرطي، 2002، 11، 3، 101-135.




ج- مقالات بمجلة الثقافة العمالية التي تصدرها المؤسسة الثقافية العمالية التابعة للاتحاد العام لنقابات عمال مصر:

1-التغير التكنولوجي والتوافق المهني للعاملين من منظور علم النفس، مجلة الثقافة العمالية، 1990 ، عدد12، ص ص26-27.

2- تطبيق مبادئ التوجيه المهني في مراحل التعليم الأولى، مجلة الثقافة العمالية، 1992، عدد21، ص ص14-16.

3- بحث في عائد التثقيف العام للدارسين بمراكز الثقافة العمالية، مجلة الثقافة العمالية، 1993.

4- تقييم الأعمال والتقدير العادل للأجور:نموذج عملي لإسهامات علم النفس الصناعي، مجلة الثقافية العمالية، 1994 ، عدد26، ص ص24-25.

د- مقالات بمجلة الثقافة السكانية التي يصدرها كل من معهد الثقافة السكانية وصندوق الأمم المتحدة للسكان

مشروع الثقافة السكانية رقم UNFPA/EGY/92/PQ

1- مظاهر النمو عند الطفل: النمو الاجتماعي، يوليو1993، عدد 37.

2- الاتجاهات وعلاقتها بالمشكلة السكانية، أغسطس 1993، عدد 38.

3- مظاهر النمو عند الطفل :النمو الانفعالي، سبتمبر1993، عدد39 .

4- مركز التحكم في السلوك وتنظيم الأسرة، أكتوبر 1993 عدد 40.

5- تعاطي المخدرات، أثارها الجسمية والنفسية، يناير 1994، عدد 43.

6- التبول اللاإرادي، أغسطس 1994، عدد 50.

7- السلوك العدواني عند الأطفال طبيعته وأسبابه، سبتمبر 1994، عدد 51.

8- علاج السلوك العدواني عند الأطفال، أكتوبر 1994، عدد 52.

9- مشاكل سلوكية: علاج الخوف من المدرسة أو الحضانة، نوفمبر 1994، عدد 53.

10- العقاب البدني بين الإيجابية والسلبية، ديسمبر 1994، عدد 54.

11- التأخر الدراسي: يناير 1995، عدد 55.

12- الفروق بين التخلف العقلي والمرض العقلي، فبراير 1995، عدد 56.

13- الدوافع والاتجاهات المرتبطة بتنظيم الأسرة ، مقالة لمحاضرات ألقيت بمعهد الثقافة السكانية في مشروع لها بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان (11ص) 1994.

... بنت الجنوب ...
08-03-08, 04:14 AM
يعطيك العافيه,,

كل الشكر..:)

مغليك
08-08-08, 04:00 AM
مشكور علي الجهد