المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ▲ ▲مقتطفات عن نسب عتيبه ▲ ▲


عناد الجروح
02-02-08, 06:21 AM
مقتطفات من كتاب قبيلة عتيبة
المقدمة :
الحمدلله رب العالمــــــين والصلاة والســــلام على أشرف الأنبــــياء والمرسلين سيدنا محمد بن عبدالله الرسول الأمي الأمين وبعــــــد ، يقول الفقير إلى رحمة ربه هنيدس الروقي العتيبي: إن النفس بطبيعتها تتوق وتشتاق لمعرفــــــة أحوال الأمم وأخبار من مضو والظروف التي عاصروها وما مر عليهم من الأحداث ، كما أنها أيضاً تكون أشد شغفاً بمعرفة الأنساب والقبائل والأصول . ولما كانت أحوال العرب في الجزيرة العربية واخبارهم في الماضي مرتبطة بأنسابهم في كثير من الأحيان لعصبيتهم الناتجة عن طبيعة الظروف والحروب وحـــالة العداء مع القبائل الأخرى وكافة الأحوال الأخرى التي تحيط بهم ، فإن الكــــــلام عن النسب لا بد وان يرتبط بالأحداث ، مع عدم إغفال الموروث القبلي ، وعندما يتطابق الموروث القبلي بخصوص النسـب مع الاحداث التاريخيه التي تعضده ثم مع المكــــــــان فإن البحــث التاريخي يكون قد اصـــاب الـهــدف المرجو منه . وننبه هنا على أن المطلع والباحث في تواريخ القبائل والأنســــاب وتاريخ الجزيرة العربية عامة قبل ان توحد على يد المغفور له الملك عبدالعـــزيز بن عبدالرحمن آل سعـــود ليصاب بالدهشة ، فشتان بين حـــاضر آمن نعيشــــه وماض يسوده النهب والقتل لأتفه الأســــباب ناهيك عن حــــالة العــوز والبؤس وانعــــدام الأمـــــن والأمـــــان وانتشـــار الأمراض الفتاكة ، فكان لزاماً علينا وواجــــب وطني كما هو واجــــــب على كل فرد ينتمي إلى هذه البلاد ، أن نشكر الله ونحمده على تلك النعم الكثـــيرة التي أنعم الله بها على هذا الوطن ـ المملكة العربية السعودية ـ بعد أن تم توحيده على يد المغفور له الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه والتي من اهمها نعمة الأمن ورغد العيش والمساواة والتآخي بين افراد القبائل وإنطفاء الأحقاد .
ونقول وبالله التوفيق :هذه دراسة عن قبائل عتيـــبة ، فيها شئ من آدابها، والأحـــــــداث المشهورة التي عاصرتها القبـــــيلة والقبـــيلة الأم التي تفرعت قبائل عتيــــبة عنها ، فالمشهـور عند العامة أن عتيبة هي هوازن وقد أجمع على ذلك بعض نسابة (1) القبــيلة ومثقفيها (2) ومشـايخها (3) وما ذكره جملة من المؤرخين القدماء وكذلك المعاصــــــرين من علماء الجزيرة العــربية كالاستاذ حمد الجاسر (4) رحمه الله والأستاذ بن خميــــس(5) وابن بليـــهد رحمه الله(6) والأســـــتاذ عاتق البلادي (7) ومحمد سعــــــيد كمــال(8) وغيرهم ، وإن اختلفت آرائهم في ذلك . وهــناك من قال أن عتيــبة من كنانه وهو الرأي الذي ذهب إليه الاستاذ راشد بن حمدان الأحــيوي والأستاذ تركي القداح النفيعي ، ولما كان لنا رأينا في هذا الموضوع ، فلقد اجتهدنا في هذا الكتاب لتوضيح بطون عتيــــــــــبة وأصول قبائلها في هوازن وصلتها بقريش ذلك أننا وجدنا في كتب التراث الأدلة التي لا تختلف في جوهـــرها عما ذكره الكثير من نســــــــابة ومثقفي ومشايخ القبيلة وموروثها ، فوضعنا ذلك في هذا الكراس لمن أراد الإطـلاع عليه واسميته " قبائل عتيبة " وتطرقنا فيه إلى الثوابت الـهوازنية والجزئية القرشـــــــية ، وكان اعتمادنا في توثيق مادة هذا الكــــتاب على ما ذكره المؤرخون القدماء : الطبري ، ابن الاثير ، بن خلكان ، بن خلدون ، بن أياس ، الحمداني ، القلقشندي ، بن فهد المكي ، السـيوطي ، بن عبــدربه ، بن المـــبرد ، بن لعبون ، الفاخــــــري ، بن غــــــنام ، دحلان ، السويدي ، صاحب لمع الشهاب ، وغيرهم ، كذلك ما ذكره مؤرخو الجزيرة العربية : بن بشــر ، بن بليهد ، بن عيسى ، حمد الجاسر ، بن خميــــس ، وابو عبدالرحمن الظاهري ، وبن جنيدل ، والدكتور عبدالله العثيمين ، ومنديل الفهيد ، ومحمد بن دخيل الله العصــيمي وغيرهم بالإضافة إلى الموروث الشعبي للقبيلة وما ذكره رواتها ، والقصد هو تعريف الاجيال الجديدة بماضي آبائهم واجدادهم والله من وراء القصد وعليه التكلان .



الباب الأول : الثوابت الهوازنية

إعلم وفقني الله وأياك أن قبائل عتيبة قد تختلف أقوال نسابتها في تحديد أصولها كقول بعضهم أن عتيبة من بني سعد بن بكر (9) وقول آخـــرين أنهم من جشم بن معاوية بن بكر(10) وكذلك قول البعض الآخر أن عتيبة هي عامر بن صعصــعة (11) ، وهم في النهاية يتفقون على أن معظم قبائل عتيبة تعود في أصولها إلى هوازن بن منصــور بن عكرمة بن خصفة بن قيس بن عيلان بن مضر بن معد بن عدنان ، وقد أختصر العلماء المتأخرين ذلك فانتهوا إلى أن عتيبة هي هوازن . فمن شرف هذه القبـــــــيلة أنها تنتسب في جذورها إلى اسماعيل بن ابراهيم عليهم السلام وأن الله تعالى ذكر شدة بأسهم في القران الكريم عند لقاء المسلمـــين لهم في أوطاس قال تعالى : (قُل لِّلْمُخَلَّـــفِينَ مِنَ الْأَعــــْرَابِ سَتُدْعَوْنَ إِلَى قَـــوْمٍ أُوْلِي بَأْسٍ شَدِيدٍ تُقَاتِلُونَهُمْ أَوْ يُسْلِمُونَ)ـ الفتح 6 وقال تعالى : (وَيَوْمَ حُنــــــَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَــتْكُمْ كــــَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغــْنِ عَنكُمْ شَيـــْئاً وَضَـــــــاقَتْ عَلَيْكُمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَــــتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَ (25) ثُمَّ أَنَزلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُوداً لَّمْ تَرَوْهَا) التوبه/25-6، الذين حضروا يوم (حنــــين) من هوازن هم بنو نصر وفيهم الراية وبنو جشــــم وبني سعد وبني هلال بن عامـــر ، ومن شرفهم أنهم أخـــوال النبي عليه الصـــــلاة والسلام وكان يدعوهم بالأخوال(12)، وانتشرت قبائل هوازن في صـــدر الاســــــلام، فمن قبائل هوازن ذات الصله ببحثنا:


( بني سعــد بن بكر بن هوازن )

وهم بني ســـــعد بن بكر بن هوازن ، رهط حليمة السعدية، قال صلى الله عليه وسلم:" أنا أعربكم أنا قرشي واسترضعت في بني ســـــعد بن بكر(13)" أ.هـ، وقال عليه الصـــــــــلاة والسلام:" أنا ابن الفواطم والعواتك من ســـــليم واسترضعت في بني ســــعد بن بكر(14)" ، وبني ســــــعد يفتخرون حتى اليوم بأن منهم مرضعة الرسول صلى الله عليه وسلم ، قال الأصفهاني : "وبنو سعد أظآر رسول الله صلى الله عليه وسلم، كان مسترضعاً فيهم عند امرأةٍ يقال لها حليـــمة ، أرضعت رسول الله صلى الله عليه وسلم، بعد ثويبة ، وهي حليمة بنت أبي ذؤيب واسمه عبد الله بن الحارث بن شجنة من بني سعد بن بكر بن هوازن، واسم زوجها الذي أرضعته بلبنه الحارث بن عبد العزى، واسم إخوته من الرضاعة عبد الله وأنيسة وجذامة، وهي الشيماء، عرفت بذلك، وكانت الشيماء تحضنه مع أمها حليمة. وقدمت حليمة على رسول الله، صلى الله عليه وسلم، بعد أن تزوج خديجة، فأكرمها ووصلها، وتوفيت قبل فتح رسول الله، صلى الله عليه وسلم، مكة، فلما فتح مكة قدمت عليه أختٌ لها فسألها عنها، فأخبرته بموتها، فذرفت عيناه، فسألها عمن خلفت، فأخبرته، فسألته نحلةً وحاجةً فوصلها.
وقال عبد الله بن جعفر بن أبي طالب: كانت حليمة السعدية تحدث أنها خرجت من بلدها مع نسوة يلتمسن الرضعاء، وذلك في سنة شهباء لم تبق شيئاً. قالت: فخرجت على أتان لنا قمراء معنا شارفٌ لنا والله ما تبض بقطرة وما ننام ليلتنا أجمع من صبينا الذي معي من بكائه من الجوع وما في ثديي ما يغنيه، وما في شارفنا ما يغذوه، ولكنا نرجو الغــــيث والفـرج، فلقد أذمت أتاني بالركب حتى شـــق عليهم ضعفاً وعجفاً، حتى قدمنا مكة فما منا امرأة إلا وقد عرض عليها رسول الله، صلى الله عليه وسلم، فتأباه إذا قيل لها إنه يتيم، وذلك أنا إنما نرجو المعروف من أبي الصبي. فكنا نقول: يتيم فما عسى أن تصنع أمه وجده ! فما بقيت امرأة معي إلا أخذت رضيعاً غيري، فلما أجمعنا الانطلاق قلت لصاحبي، وكان معي: إني لأكره أن أرجع من بين صواحبي ولم آخذ رضيعاً، والله لأذهبن إلى ذلك اليتيم فلآخذنه ! قال: افعلي فعسى أن الله يجعل لنا فيه بركة. قالت: فذهبت فأخذته، فلما أخذته ووضعته في حجري أقبل عليه ثدياي مما شاء من لبن، فشرب حتى روى وشرب معه أخوه حتى روي ثم ناما، وما كان ابني ينام قبل ذلك، وقام زوجي إلى شارفنا تلك فإذا أنها حافل، فحلب منها ثم شرب حتى روي، ثم سقاني فشربت حتى شبعنا. قالت: يقول لي صاحبي: تعلمين والله يا حليمة لقد أخذت نسمةً مباركة ! قلت: والله لأرجو ذلك. قالت: ثم خرجنا، فركبت أتاني وحملته عليها فلم يلحقني شيء من حمرهم حتى إن صواحبي ليقلن لي: يا ابنة أبي ذؤيب اربعي علينا، أليست هذه أتانك التي كنت خرجت عليها ? فأقول: بلى والله لهي هي، فيقلن: إن لها شأناً، ثم قدمنا منازلنا من بني سعد، وما أعلم أرضاً من أرض الله أجدب منها، فكانت غنمي تروح علي حين قدمنا شباعاً لبناً فنحلب ونشرب وما يحلب إنسان قطرة ولا يجدها في ضرع حتى إن كان الحاضر من قومنا ليقولون لرعيانهم: ويلكم اسرحوا حيث يسرح راعي ابنة أبي ذؤيب ! فتروح أغنامهم جياعاً ما تبض بقطرة من لبن، وتروح غنمي شباعاً لبناً. فلم نزل نتعرف البركة من الله والزيادة في الخير حتى مضت سنتان وفصلته، وكان يشب شباباً لا يشبه الغلمان، فلم يبلغ سنتيه حتى كان غلاماً جفراً، فقدمنا به على أمه ونحن أحرص شيء على مكثه عندنا لما كنا نرى من بركته، فكلمنا أمه في تركه عندنا، فأجابت. قالت: فرجعنا به، فوالله إنه بعد مقدمنا به بأشهر مر مع أخيه في بهم لنا خلف بيوتنا إذ أتانا أخوه يشتد فقال لي ولأبيه: ذلك أخي القرشي قد جاءه رجلان عليهما ثياب بيض فأضجعاه وشقا بطنه وهما يسوطانه ! قالت: فخرجنا نشتد فوجدناه قائماً منتقعاً وجهه. قالت: فالتزمته أنا وأبوه وقلنا له: مالك يا بني ? قال: جاءني رجلان فأضجعاني فشقا بطني فالتمسا به شيئاً لا أدري ما هو. قالت: فرجعنا إلى خبائنا، وقال لي أبوه: والله لقد خشيت أن يكون هذا الغلام قد أصيب فألحقيه بأهله قبل أن يظهر ذلك. قالت: فاحتملناه فقدمنا به على أمه. فقالت: ما أقدمك يا ظئر به وقد كنت حريصة على مكثه عندك ? قالت: قلت: قد بلغ الله بابن وقضيت الذي علي وتخوفت عليه الأحداث فأديته إليك كما تحبين. قالت: ما هذا بشأنك فاصدقيني ! ولم تدعني حتى أخبرتها. قالت: فتخوفت عليه الشيطان ? قلت: نعم. قالت: كلا والله ما للشيطان عليه سبيل، وإن لابني لشأناً، أفلا أخبرك ? قلت: بلى. قالت: رأيت حين حملت به أنه خرج مني نور أضاء لي قصور بصرى من الشام، ثم حملت به فوالله ما رأيت من حمل قط كان أخف منه ولا أيسر، ثم وقع حين وضعته وإنه لواضع يديه بالأرض رافع رأسه إلى السماء. دعيه عنك وانطلقي راشدة. وكانت مدة رضاع رسول الله صلى الله عليه وسلم سنتين، وردته حليمة إلى أمه وجده عبد المطلب وهو ابن خمس سنين في قول. وقال شداد بن أوس: بينما نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، إذ أقبل شيخ من بني عامر وهو ملك قومه وسيدهم شيخ كبير متوكئاً على عصاً فمثل قائماً وقال: يا ابن عبد المطلب إني أنبئت أنك تزعم أنك رسول الله، أرسلك بما أرسل به إبراهيم وموسى وعيسى وغيرهم من الأنبياء، ألا وإنك فهت بعظيم، ألا وقد كانت الأنبياء من بني إسرائيل وأنت ممن يعبد هذه الحجارة والأوثان وما لك وللنبوة، وإن لكل قول حقيقة، فما حقيقة قولك وبدء شأنك ? فأعجب النبي؛ صلى الله عليه وسلم، بمساءلته ثم قال: يا أخا بني عامر اجلس. فجلس، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: إن حقــــيقة قولي وبدء شأني أني دعـــــوة أبي إبراهيم وبشرى أخي عيسى، وكنت بكر أمي، وحملتني كأثقل ما تحمل النساء، ثم رأت في منامها أن الذي في بطنها نور، قالت: فجعلت أتبع بصري النور وهو يسبق بصري حتى أضاءت لي مشارق الأرض ومغاربها؛ ثم إنها ولدتني فنشأت، فلما نشأت بغضت إلي الأوثان والشعر، فكنت مستضعفاً في بني سعد بن بكر، فبينا أنا ذات يوم منتبذاً من أهلي مع أتراب من الصبيان إذ أتانا ثلاثة رهط معهم طست من ذهب مملوء ثلجاً فأخذوني من بين أصحابي، فخرج أصحابي هراباً حتى انتهوا إلى شفير الوادي ثم أقبلوا على الرهط فقالوا: ما أربكم إلى هذا الغلام فإنه ليس له أب وما يرد عليكم قتله ? فلما رأى الصبيان الرهط لا يردون جواباً انطلقوا مسرعين إلى الحي يؤذنونهم بي ويستصرخونهم على القوم، فعمد أحدهم فأضجعني على الأرض إضجاعاً لطيفاً، ثم شق ما بين مفرق صدري إلى منتهى عانتي، فأنا أنظر إليه لم أجد لذلك مساً، ثم أخرج أحشاء بطني فغسلها بالثلج فأنعم غسلها، ثم أخرج قلبي فصدعه ثم أخرج منه مضغةً سوداء فرمى بها، قال بيده يمنة منه وكأنه يتناول شيئاً، فإذا أنا بخاتم في يده من نور يحار الناظرون دونه، فختم به قلبي، فامتلأ نوراً، وذلك نور النبوة والحكمة، ثم أعاده مكانه، فوجدت برد ذلك الخاتم في قلبي دهراً، ثم قال الثالث لصاحبه: تنح، فتنحى عني، فأمــــر يده ما بين مفرق صـــــدري إلى منتهى عانتي فالتأم ذلك الشــــق بإذن الله
تعالى، ثم أخذ بيدي فأنهضني إنهاضاً لطيفاً ثم قال للأول الذي شق بطني زنه عشرة من أمته. فوزنوني بهم فرجحتهم. ثم قال: زنه مائة من أمته. فوزنوني بهم فرجحتهم. ثم قال زنه بألف من أمته. فوزنوني بهم فرجحتهم. فقال: دعوه فلو وزنته بأمته كلهم لرجح بهم. ثم ضموني إلى صدورهم وقبلوا رأسي وما بين عيني ثم قالوا: يا حبيب، لم ترع؛ إنك لو تدري ما يراد بك من الخير لقرت عينك. قال: فبينا نحن كذلك إذ أنا بالحي قد جاؤوا بحذافيرهم، وإذ ظئري أمام الحي تهتف بأعلى صوتها وهي تقول: يا ضعيفاه ?! قال: فانكبوا علي وقبلوا رأسي وما بين عيني وقالوا: حبذا أنت من ضعيف ! ثم قالت ظئري: يا وحيداه ! فانكبوا علي فضموني إلى صدورهم وقبلوا ما بين عيني وقالوا: حبذا أنت من وحيد وما أنت بوحيد ! إن الله معك ! ثم قالت ظئري: يا يتيماه استضعفت من بين أصحابك فقتلت لضعفك ! فانكبوا علي وضموني إلى صدورهم وقبلوا ما بين عيني وقالوا: حبذا أنت من يتيم ! ما أكرمك على الله ! لو تعلم ما يراد بك من الخير ! قال: فوصلوا بي إلى شفير الوادي. فلما بصرت بي ظئري قالت: يا بني ألا أراك حياً بعد ! فجاءت حتى انكبت علي وضمتني إلى صدرها، فوالذي نفسي بيده إني لفي حجرها وقد ضمتني إليها، وإن بدي في يد بعضهم، فجــــــعلت ألتفت إليهم، وظننت أن القوم يبصرونهم، يقول بعض القوم: إن هذا الغلام أصابه لممٌ أو طائف من الجن، انطلقوا به إلى كاهننا حتى ينظر إليه ويداويه. فقلت: ما هذا ! ليس بي شيء مما يذكر، إن إرادتي سليمة، وفؤادي صحيح ليس في قلبةٌ. فقال أبي من الرضاع: ألا ترون كلامه صحيحاً ? إني لأرجو أن لا يكون بابني بأس. فاتفقوا على أن يذهبوا بي إلى الكاهن، فذهبوا بي إليه. فلما قصوا عليه قصتي قال: اسكتوا حتى أسمع من الغلام فإنه أعلم بأمره منكم. فقصصت عليه أمري من أوله إلى آخره، فلما سمع قولي وثب إلي وضمني إلى صدره، ثم نادى بأعلى صوته: يا للعرب اقتلوا هذا الغلام واقتلوني معه! فواللات والعزى لئن تركتموه فأدرك ليبدلن دينكم وليخالفن أمركم وليأتينكم بدين لم تسمعوا بمثله قط. فانتزعتني ظئري منه وقالت: لأنت أجن وأعته من ابني هذا، فاطلب لنفسك من يقتلك، فإنا غير قاتليه ! ثم ردوني إلى أهلي فأصبحت مفزعاً مما فعل بي وأثر الشق مما بين صدري إلى عانتي كأنه الشراك، فذلك حقيقة قولي وبدء شأني يا أخا بني عامر. فقال العامري: أشهد بالله الذي لا إله إلا هو أن أمرك حق، فأنبئني بأشياء أسألك عنها. قال: سل. قال: أخبرني ما يزيد في العلم ? قال: التعلم. قال: فما يدل على العلم ? قال النبي، صلى الله عليه وسلم: السؤال. قال: فأخبرني ماذا يزيد في الشيء ? قال: التمادي. قال: فأخبرني هل ينفع البر مع الفجور ? قال: نعم، التوبة تغسل الحوبة، والحسنات يذهبن السيئات، وإذا ذكر العبد الله عند الرخاء أعانه عند البلاء. فقال العامري: فكيف ذلك ? قال: ذلك بأن الله، عز وجل، يقول: وعزتي وجلالي لا أجمع لعبدي أمنين ولا أجمع له خوفين، إن خافني في الدنيا أمنته يوم أجمع عبادي في حظيرة القدس فيدوم له أمنه ولا أمحقه فيمن أمحق، وإن هو أمنني في الدنيا خافني يوم أجمع عبادي لميقات يوم معلوم فيدوم له خوفه. قال: يا ابن عبد المطلب أخبرني إلى م تدعو ? قال: أدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له وأن تخلع الأنداد وتكفر بالات والعزى وتقر بما جاء من عند الله من كتاب ورسول، وتصلي الصلوات الخمس بحقائقهن، وتصوم شهراً من السنة، وتؤدي زكاة مالك يطهرك الله تعالى بها ويطيب لك مالك، وتحج البيت إذا وجدت إليه سبيلاً، وتغتسل من الجنابة، وتؤمن بالموت والبعث بعد الموت، وبالجنة والنار. قال: يا ابن عبد المطلب فإذا فعلت ذلك فما لي ? فقال النبي، صلى الله عليه وسلم: (جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ خَالِدِينَ فيهَا، وَذَلِكَ جَزَاءُ مَنْ تَزَكّى) طه: 76. فقال: هل مع هذا من الدنيا شيء ? فإنه يعجبني الوطأة من العيش. قال النبي: صلى الله عليه وسلم: نعم النصر والتمكين في البلاد. فأجاب وأناب.


ــــــــــــــــــــــــــ


(1) منهم بن دخين رحمه الله
(2) منهم الاستاذ منديل الفهيد الأسعدي ، وعبدالرحمن بن زبن المرشدي ـ مجلة العرب س28/1413هـ ص38ـ70 ، والاستاذ محمد بن دخيل الله العصيمي ـ شعراء عتيبة ..الخ
(3) راجع جريدة الجزيرة 20 ربيع الآخر 1421هـ وتاريخ 14 شوال 1421هـ .
(4) في سراة غامد وزهران ص 484
(5) المجاز بين نجد والحجاز ص 101
(6) صحيح الأخبار 1/148
(7) معجم قبائل الحجاز ص 317
(8) قبيلة عتيبة أصلها وفروعها / محمد سعيد كمال ـ مجلة العرب ج ربيع الاول 1389هـ
(9) قال بذلك الاستاذ عبدالرحمن بن زبن المرشدي نقلاً عن بن دخين رحمه الله في مجلة العرب س/28/1413/ص38ـ70 ، وكذلك الاستاذ عبدالرحمن بن زبن المرشدي في كتاب " فتح الباري في نسب ذوي ساري " ص 23 و24
(10) ذهب إلى هذا الرأي حمود بن ضاوي القثامي،مجلة العرب/ج1و2/س13/1398/ص62،وكتب الاستاذ راشد بن حمدان الاحيوي بحثاً بهذا الخصوص في مجلة العرب ـ الربيعان/1421/ص450 ثم ألغاه .
(11) قال بذلك الشيخ سلطان بن جهجاه بن حميد رحمه الله ، ونقل ذلك عن بعض عتيبة ابن بليهد رحمه الله وابن خميس وغيرهم .
(12)الكامل ـ بن المبرد
(13)مجلة العرب/س28/1413/ص38-70
(14)المصدر السابق

قال ابو عمــــرو بن العلاء : " أفصح العــــــرب عليا هوازن(15)" أ.هـ يقصد بنو نصر وبنو جشم وبني سعد بن بكر ، وقال أيضاً : " نزل القران بأعـــــرب اللغات فلكل العرب فيه لغة ولبني ســـــعد بن بكر سبع لغات (16)" أ.هـ . ومن أشهر قبائل عتيبة التي تنتسب إلى ســــعد بن بكر ، الذويبات رهط حليمة السعــدية رضي الله عنها ، ذكرهم الأصفهاني حيث قال: "قال أبو عمرو في خبره خاصة: أقبل أبو خراش وأخوه عروة وصهيب القردي في بضعة عشر رجلاً من بني قرد يطلبون الصيد فبينا هم بالمجمعة من نخلة لم يرعهم إلا قوم قريب من عدتهم فظنهم القرديون قوماً من بني ذؤيبة أحد بني سعد بن بكر بن هوازن (17)" أ.هـ .
ويقول بن دبيس القسوري من بني سعد عتيبة (ق13هـ) مخاطباً الشريف(18) وذاكراً حليمة رضي الله عنها :


حنا عوانيـكم فالايــام القديـمة ** وان كنت جاحد عندي اولاد الحلال
جدك رسـول الله رابـيته حلـيـمة ** ظلت تشـيله من حـلال إلى حـلال


ومنهم الشيماء السعــدية و أبو البرقان السعدي أخو الحارث وضمام بن ثعلبة وافدهم سنة 5 هـ وعطية بن عروة السعدي وزهير بن جرول الســـعدي وأبو الزوائد سليمان بن يحيى بن زيد السعدي القائل:


قـيس وخـنذف والـداي كـلاهما *** والعـــــــم بعــــــد ربيعـــة بن نــزار
والحـي من سعـد ذؤابـة قومــهـــم *** والفخــر منهم والســــنام العـواري
سأعــــد ســادات لنا ومـكــارماً *** وابــــــوة ليســـت علـــــي بعـــــــار

هاجر كثير منهم إلى "الشام" و"فلسطين" و"العــــراق" و"مصــــر" و"المغـــرب" في شكل جماعات في القرن الثاني وكذلك في القرن الخامس مع ابناء عمومتهم "بني هلال" .


( ذكر امير الجيوش الفاطمية شاور بن مجير السعدي )

واشتهر منهم في القرن السادس الهجري الوزير الفاطمي (أمير الجيوش) أبو شجـــــاع "شاور" بن مجير بن نزار" بن عشائر بن "شـــــاس" بن مغيث بن حبيب بن "الحــــارث بن ربيعة بن مخير بن "ابي ذؤيب بن عبدالله بن الحارث بن شجنه بن جابر بن رازم بن ناصره بن قصــيه بن نصر بن سعد بن بكر بن هوازن(19) قال الشاعر:


ضجــر الحـديد من الحديد وشاور *** من نصــر دين محمـــد لم يضـجـــــر
حــلــــف الزمـــــــان ليأتين بمثـــلــــــــه *** حنـثت يميـــنك يا زمــان فكـفـــر

وتولى شــــــاور الوزارة إبان خلافة العاضد بالله ابي محمد عبدالله بن الحافظ بن المستنصر ، ولما استولى الفرنج على مصــــر وأشــــــرفوا على أخذ مدينة الفسطاط وصاروا يأسرون من المسلمين وينهبون أموالهم وقرروا على أهل مصر والقاهرة أموالاً جـزيله أشار الوزير شــــاور على الخليــــفة الفاطمـــي بحرق مدينة الفسطاط خوفاً من الفــــرنج أن يملكــــوها فأذن له الخلـــــــــيفة في حــرقـها ، فجـمــــع شـــــاور العبــــيد وأحرقوها واستمرت النار عاملة فيها احدى وخمسون يوماً ، فلما رأى الفرنج ذلك خافوا فهربوا ، ولما قويت شوكة بني ايوب خاف الخلــيفة جانبهم فخلع شـــــــاور ، ثم أن شـــــاور تمكن من الصعيد على واحات واخترق البراري المصرية إلى أن خرج عند تروجه بالقــــــرب من الأسكندرية وتوجه إلى القاهرة ودخلها يوم الأحد الثاني والعشـــــــرين من محرم سنة ثمان وخمســـين وخمســــمائة وأخذ موضعه من الوزارة ، ولما خرج عليه ابو الاشــــبال ضرغام بن سوار اللخمي الملقب فارس المسلمين توجه إلى الشام فانجده اسد الدين شيركوه .. ثم قتل شاور بأمر من صـــلاح الدين الأيوبي ، وقيل أن صــــلاح الدين هو الذي قبض عليه بنفسه ، وذكر أن سبب مقتله هو حرقه للفسطاط وكان قتله في يوم الجمـعة ثمان وعشرين من جمادى الآخره سنة 559هـ وقيل أنه قتل عند مشهد السيدة نفيسه بحي الخليـفة في القاهرة وحز رأسه وطافوا به على رمح ثم ترك ثلاثة ايام ودفن في مكان سمي فيما بعد ببركة الفــيل وكانت قصور الأمراء المماليك تطل على تلك البركه في ايام الدولة المملوكية والعثــــــمانية ، ودفنت بركة الفـــيل ايام الاحتــــلال الفرنسي لمصر 1213هـ وسميت بركة الفـــــيل بهذا الأسـم ذلك انه في سنة 804هـ أخرج الملك الناصر زين الدين ابي السعـادات فـــــرج بن الملك الظــــاهر برقوق بن أنص التركماني الفيل الذي كان أرسله تيمور لنك كهــدية للملك الناصر ليتفرج النـــاس عليه ولما عبروا به الجســــــر الخشــــــبي يريدون بولاق انخسف خشب الجســــــــر فغاصت رجل الفيل نهاية فخذه فلم يقدر أحـــــد على تخليصه ومات بعد مده . ولشاور من الأبناء المشاهير في ايامه الكامل بن شــــاور وذكر بن خلكان في كتابه وفيات الأعـــــيان أنه كان للكامل بن شـــــاور صحبة بالشاعر نجــــم الدين عماره بن علي بن ريدان الحكمي قبل وزارة ابيه ، فلما اصبح شــــــاور وزيراً تغي عليه الكامل فقال نجم الدين ابياته المشهورة :


إذا لم يسالمك الزمان فحارب *** وباعد اذا لم تنتفع بالأقارب
ولا تحتقر كيد الضعيف فربما *** تموت الأفاعي من سموم العقارب
فقد هد قدماً عرش بلقيس هدهد *** وخرب فأر قبل ذا سد مأرب
اذا كان رأل المال عمرك فأحترز *** عليه من الأنفاق في غير واجب
فبين اختلاف الليل والصبح معرك *** يكر علينا جيشه بالعجائب
وما راعني غدر الشباب لأنني *** أنست بهذا الخلق من كل صاحب
فغدر الفتى في عهده ووفائه *** كغدر المواضي في بنو المضارب
اذا كان هذا الدر معدنه فم *** فصونوه عن تقبيل راحة واهب
رأيت رجالاً اصبحت في مأدب *** لديكم ، وحالي وحدها في نوادب
تأخرت لما قدمتهم علاكم *** علي ، وتأبى الأسد سبق الثعالب


وذكر ابن الاثير في تاريخه : وأما الكامل بن شـــــاور فإنه لما قتل ابوه دخل القصر هو وأخوته معتصمين به فكان آخر العهد به ، فكان شـــــيركوه يتأسف عليه كيف عــدم لانه بلغه ما كان منه مع أبيه في منعه من قتل شاور وكان يقول وددت أنه بقي لأحسن اليه جزاء صنيعه .
ومن بني سعد الفقيه المنعوت بالخـلال (20) وهو عبدالله بن نجم بن شاس بن نزار بن عبدالله بن محمد بن شاس الســـعدي كان فقيهاً فاضلاً ، صنف في مذهب الأمـــام مالك كتاباً نفيساً ابدع فيه وسماه الجواهر الثمينه في مذهب عالم المدينة ، والطائفة المالكية بمصــر عاكفة عليه لحسنه (في عصر ابن خلكان) وكثرة فوائده وكان مدرساً في مصر بالمدرسة المجاورة للجامع ، وتوفي بدمياط في جمادى الآخــــــره سنة 616هـ ،وهو يلتقي مع حفيد شاور في الجد السادس شاس بن مغيث بن حبيب .
وكانت بـــلاد بني ســـعد بن بكــــر في الجاهلية وصدر الأســــــــلام مع قومهم هوازن شرق الطائف والبوباه وأوطاس والســـــيل وغيرها من بلاد هوازن وقد أشـــــــار إلى ذلك الدكتور عياد الثبـــــيتي . وبعد غزوة حنــــين (8هـ) وهزيمة هوازن ، سكنت في بعض ديارهم تلك قبيلة أخرى هي قبيلة هــــذيل المجـــــــــاورة لهم وكنانة ، وظلت هذيل وكنانة في مناطق هوازن حتى اخرجوهم هوازن منها (ق3هـ) ، خاصة بني سعد وبني هلال ومعهم جشم ونصر وغيرهم ، واستعادوا ديارهم القديمة البوباه والسيل وغيرها وزحفوا على السراة فيما بعد وطردوا القبائل منها وسكنوها .
وبطون بني سعد بن بكر مختلطة مع بني هلال بن عامر بن صعصعة وجشم وغيرهم من هوازن ، قال الادريسي : " وعلى ظهر جبل غزوان ديار بني سعد المضروب بهم المثل في كثرة العدد وبه جملة من قبائل هذيل وليس في بلاد الحجاز بأسرها جبل أبرد من رأس هذا الجبل وربما جمد به الماء في الصيف لشدة برده والغالب على نواحي مكة مما يلي المشرق بنو هلال وبنو سعد في قبائل من هذيل ومن غربيها قبيلة مدلج وغيرها من قبائل مضر.(21)" أ.هـ ، ويقول ابن خلدون : " كان بنو عامر بن صعصعة كلهم بنجد، وبنو كلاب في خناصرة والربذة من جهات المدينة، وكعب بن ربيعة فيما بين تهامة والمدينة وأرض الشام. وبنو هلال بن عامر في بسائط الطائف ما بينه وبين جبل غزوان. ونمير بن حامد معهم وجشم محسوبون منهم بنجد (22)"أ.هـ ، وبني سعد بن بكر وبنو جشم وبنو نصر ، تسمى عجز هوازن في كتب التاريخ والتراث ، ديارهم شرقي الطائف من أعالي نخله إلى حضن ، وقيل لهم عجز هوازن لأن هوازن انتشـرت في نجـد بينما تأخرت هذه القـبائل وراءها، قال ياقوت تحت مسمى العالية :" قوم العالية ما جاوز الرمة إلى مكة وهم عكل وتيم وطائفة من بني ضبه وعامر كلها وغني وباهله وطوائف من بني أسد وغطفان وهم علويون وأهل إمره من بني أسد والمامهم وطائفة من عوف بن كعب بن سعد بن سليم . وعجز هوازن ومحارب كلها وغطفان كلها علويون نجديون(23)" أ.هـ
قال الجاسر رحــمه الله: "والواقع أن أطـــراف الســروات الواقــــعة شرق الطــائف وجنــوبه لا يزال يسكنها فروع من قبيلة هوازن كبني سعد وغيرهم كما أن قبيلة جشم الذين منهم دريد بن الصمة منتشرة في الأودية الواقعة في أطراف السراة شمال الطائف مثل قرن المنازل وأعالي وادي العقيق وما يقرب من هذه الأمكنة .. لقد قال ابن خلدون عن بني معاوية بن بكر بن هوازن الذين منهم من سمينا : لم يبق بالسروات منهم إلا من ليس له صولة ...ومعروف أن هذه القبائل لا تزال لها قوة منيعة في بلادها(24) "أ.هـ، أما اسماء قبائل هوازن القديمة الأخرى فقد اندثرت وحلت مكانها مسميات الفروع المتأخرة والتي فاقت شهرتها المسميات القديمة، ولعلنا نلاحظ قول المنوفي ان بني سعد في القرن الحادي عشر هم ابناء عمومة لثقيف (الأسم القديم أيضاً) ،فيما ذكره دحلان والسنجاري في حوادث سنة 1047هـ"وفيها غزا الشريف زيد بني سعد"(25)، قال المنوفي يمدح الشريف زيد بن محسن قصيدة بمناسبة هذه الوقعة ، وقد وصفها السنجاري بالطنانه :


العز تحـت ظلال السـمـر والقضب *** يوم الوغى ومسـاعي البيض لم تخب
والعـــز ما خضعت صعب الرقــاب له *** صغراً وصارت به الأفكـار في تعب
والحــزم ما دان صعــباً عز مدركه *** وما بنا شـــــرفاً يبـقى مدى الحـقب
ما عـز غير فتى عضـــب يقـــــــوم إذا *** نام العــــــــدا ويقـد العضــــب أن يثــب
مثل الشريف أبي عجـلان من شرفت *** به المعـــــــــــالي ، ونالت منتــــهى الأرب
أبي الحســين يمـــين الملك ساعــــده *** شريف مكــة عالي المجـــد والحسـب
حامـي حمى الـــحـرم الأعلى وطيـــــبة *** زيد بن محســــن رجوى كـل ذي طلب
خير الملوك وخـــــير الناس قاطــبة *** روح الزمـــــــان وروح الراهـن النصــب
الهاشـمي الذي ســــارت مكـارمه *** ســير الكواكـــــب في عجم وفي عــرب
ملك إذا ثوب الداعـــــي وقـد لحـــقت *** حرب أجــــــاب ونار الـحرب في لــهب
وليهنك الفـتح والنصــــــر المبـــــين على *** أعدائك الغـــــــبر أهل الشـر والشغــب
لما عصوك وعقبى الصــــبر كافلة *** نيل النـجـــــــاح ونيل الســــؤل والأرب
صـبرت صـبر كـريم قـــــــــادر يقظ *** مدبر أمــــــــره بالحـــزم محتـــزب
فحين شامـوا جيوش النصـــــر مقبلة *** شــانوا ديارهم بالحـــــتف والخــــــرب
إن تنكروا لأبي العجـلان فرسته فيكم *** وفيمن مضــــــى منكم مدى الحــــــقب
سلو مواضـــــــيه عن ابــناء عمكم *** ثقيف يوم لقيـــــــــــتم معشــر الوشــــب
فدتك نفسـي أبا العجـــــــلان من ملك *** ترى المكــــارم فـيه عـــلة السبـــــب


لاحظ ذكر السنجاري ق11هـ عن بني سعد عتيبة انهم أبناء عمومة لثقيف .

وتنقسم بني سعد اليوم إلى عدة أقسام وهي كالتالي بحسب عوارفهم :
1ـ الثبـــــتة :
والنسبة أليهم ثبتي وتنطق أحياناً ثبيتي وهم قسمين :
أ ـ الصريرات ومنهم : آل عيسى ، الشهبة، الذويبات وكبيرهم عبدالله بن دخين ، المناصير وكبيرهم غازي بن رجاء الله، الحمية وكبيرهم فهد الحمياني ، الذبانية وفيهم مقبول بن سعد ، والمزاحمة ، والحشايش ، والبراريق ، والهلاهلة.، (جميع هذه البطون رئيسهم جويبر بن هليل ) ، ثم سكان الريعان بطريق السيل الكبير وكبيرهم نجم بن هليل.
ب ـ اللصة : ويقال لهم القساوره ـ واحدهم (قسوري) ـ ومنهم : المظافرة ، ذوي عطية ، الشروط ، مخلد ، الأطلحي ، البراق ، الضبعاني ومنهم عواض بن قليل ، وسكان الريعان في السيل الكبير وكبيرهم فازع بن تويم .
2ـ المراوحــــة :
أ ـ المراوحة :منهم : ـ الغدران ـ المحاسنة ـ الشعارية ـ الشوهان ـ الجماميز وكبيرهم دخيل الله أبو ركبه ـ الثعابين وفيهم حامد العكش ـ المناجيم ـ العلاوين ، الشتاملة ، القلفات ، الهدايم ،ذوي شداد وكبيرهم عوض الله بن عويض
ب ـ المراوحة سكان المعدن وبقران ، ومنهم : ـ الفقهاء ـ الغنانيم ـ السحران ـ السحارين ـ العوادات ـ الحوطة ـ الرجيلات ـ الجوازي ـ الشعارية ـ الروسان ـ المفاقشة ـ العيات ـ المراشدة وكبيرهم معيص بن مليحان ـ الروقه وكبيرهم مستور أبا اللعا .

3 ـ وقــــــدان
منهم قبائل : الشواهر ، البرامين ، الجماعين ، الهنادسة ، الروسان ، الجلادين ، الشماسين ، لسوالمة ، الزبالقة ، المصاليخ ، ذوي سفير ) من كبارهم خلف بن شاهر ومحمد أبو جلدين ، وعوض بن هميل .

4 ـ البطنـــين :
وفيهم قبائل : ـ الجعدة ـ السوطة ـ الحصنة فيهم نجم الحصيني ـ الجميعات وكبيرهم
المغلوث الجميعي ـ الحشابرة وكبيرهم أبو ثومه الحشبري ـ الزوران وفيهم ابن خليفه ـ الحبوس وفيهم بن رجاء ـ السياييل ومنهم مسفر بن حموج ـ خديد وكبيرهم بن مطر ـ اللهوب وكبيرهم شلويح ـ الحليفات وكبيرهم أبو شقب الوذانين وكبيرهم ابن جفين ـ السلاقا ـ الزود (ومنهم : 1ـ الحنشة ومنهم : الفقهاء ، المسافرة ، الصراب ، المحاميد ، الحمدة . 2 ـ اللصة ومنهم : الثوامر ، القحوم ، القضاه وكبيرهم بن بريك الزائدي 3 ـ العصمان ومنهم : ذوي هندي ، ذوي بنية ، الفقهاء ، ذوي غريب ، العبابيد وكبيرهم عاقل بن فتن الزائدي ، 4 ـ الشنقان ومنهم : النجيمات ، العصمة ،الكلاحيث ، المراريخ وكبيرهم عوض بن زويد الزائدي ، 5 ـ العصم وكبيرهم عبدالملك بن صالح الزائدي ، 6 ـ الطحاحين وكبيرهم ردة بن قابل الزائدي) ـ العيلة ـ ربيع .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ
(15)مجلة العرب/س28/1413/ص38-70
(16)المصدر السابق
(17) أبو الفرج الأصفهاني
(18) الازهار النادية
(19)أنظر ترجمة شاور عند بن خلكان
(20) أنظر ترجمتة عند بن خلكان
(21)الأدريسي
(22) تاريخ بن خلدون
(23) معجم البلدان ـ ياقوت = العالية (24)في سراة غامد وزهران ـ حمد الجاسر ص
(25) انظر حوادث تلك السنة في منائح الكرم / دحلان / السنجاري



وممن له صلة بهذا البحث :


( بنو جشم بن معاوية بن بكر بن هوازن )

وهو جشم بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان. رهط فارس العرب دريد بن الصمة.
وجشم كبني سعد وبني هلال كانوا يفتخرون بأنهم أخواله صلى الله عليه وسلم ومن ذلك ما ذكره صاحب العقد الفريد حيث ذكر:" حديث زياد بن طارق الجشمي (وهو بن مائة وعشرون سنه) قال حدثني أبو جرول الجشمي ( وهو من المعمرين) وكان رئيس قومه ، قال : أسرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم حنين فبينما هو يميز الرجال من النساء اذ وثبت فوقفت بين يديه وانشدت :


أمنن علينا رســـول الله في حـرم *** فـإنــك المـــــرء نرجــــوه وننتـــظر
امنن على نسوة قد كنت ترضعها *** يا ارجـح الناس علماً حين يختبر
إنا لنشكـــــــر للنعــمـاء اذا كفـرت *** وعندنا بعـد هـــذا اليـوم مدخر

فذكرته حين نشـــــــأ في هوازن وارضعوه ، فقال عليه الصـلاة والســــلام أما ما كان لي ولبني عبدالمطلب فهو لله ولكم(1) " أ.هـ .


( ذكر غزية بن جشم بن معاوية )

ولد لجشم غــــزيه ، روى ياقوت : قال المنذر : وكان غزية بن جشم بن معاوية بن بكر بن هوازن نديماً لربيعة بن حنظلة بن مالك بن زيد مناه من تمـــيم فشربا يوماً فعدا ربيعة على غزية فقتله ، فسألت قيس خـــــندف الدية فأبت خندف فاقتتلوا فهزمت قيس .ا.هـ وكان لغــزية من الأبناء عتواره وعتيبة وجداعه وحمي ، فمن نسل عتواره بنو أنسان :منهم ذو الشنه وهب بن خالد بن عبيد بن تميم بن عامر بن معاويه بن انسان بن عتواره بن غزيه بن جشم ، ومنهم حجاج بن مرداس الإنساني ومنهم الصنيعه الإنســــــاني ومنهم زهيرة بنت عوف بن إنســــان بن عتواره تزوجها قريط بن عبد بن أبي بكر بن عبيد بن كــــــلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعه وهي التي ذكرها القتال الكــــلابي في شعره :


وتعــرفـــني زهــــيرة من بنــــيها *** وأعرفــــــها إذا جـــــــد النــــــفار

ومن نسل عتيبة بن جشم المحدث عبيدالله بن رماحس بن محمد بن خالد بن جبير بن قيس بن عمرو بن عبده بن ناشب بن عتيبة بن غزيه بن جشــم المتوفي في القرن الثالث وقد روى الحديث السابق. وعتيبة ذكره بن هشام في جمهرة النسب : "عتيبة بن غزية بن جشــم بن معاوية بن بكر بن هوازن " وهناك بحث مفيد في نسل عتيبة بن غزية كتبه الأستاذ راشد بن حمدان الأحيوي في مجلة العرب ص 450 (الربيعان سنة 1421هـ) .
ومن غزية روق وآل دعيج وأل زراق وساعدة كما سيأتي انشاء الله في محله .


( ذكر دريد بن الصمه الجشمي فارس العرب )

ومن نسل جداعه بن غزيه ، فارس هوازن والعــــــرب المشهـــور دريد بن معاويه (الصمه) بن الحرث بن بكر بن علقمه بن جداعة بن غزية بن جشم بن معاوية بن بكر بن هوازن وفي العرب ثلاثة يسمون الصمه فالصــمة الأكبر هو مالك بن الحرث بن معاوية بن بكر بن هوازن القائل :


جلبنا الخـــيل من تثلــــيث حتى *** اصبنا أهل صــــــارات فرقـــد
ولم نجــــبن ولم ننـكــــــــــل ولـكـــن *** فجعناهم بكـــــــــل اشم جعــد
الا ابلــغ بني جـــــــشـم بن بكــر *** فإن بيــــــان ما يبغـون عنـــدي

والصمة الأصغر هو معاوية بن الحرث أخو الصمة الأكبر وهو أبو دريد وهو القائل :


واعـــــــددت للـــحـــــرب حيـفانة *** ورمحاً طـــويلاً وسيفاً صقــيــلا

والثالث هو الصمة بن عبدالله بن طفيل بن قره بن هبيره بن عامر بن سلمة الخير بن قشير القائل :


خليلي قوما أشرفا القصر فانظرا *** بأعيانكم هل تؤنسان لنا نجـــدا
وإني لأخشــى إن عـلـونا عـلـــوة *** ونشرف أن نزداد ويحكما بعدا
نظــرت واصــحابي بذروة نظـرة *** فلو لم تفض عيناي أبصرتا نجدا
إذا مـر ركــب مصعـــدين فليتني *** مع الرائحين المصعدين لهم عبدا

و الثلاثة من هوازن ومعنى الصـــمه الشجاع ، قال بن عبدربه في العقد الفريد : غزا عبدالله بن الصمه واسم الصمه معاوية الأصـــغـــر من بني غزيه بن جشم بن معاويه بن بكر بن هوازن ، وكان لعبدالله ثلاثة اسماء وثلاث كنى فاسمه عبدالله وخــــالد ومعبد وكنيته ابو فرغــــان وابو دفاقه وابو وفاء وهو أخو دريد بن الصــــــمه لأبيه وأمه فاغار على غطـــفــان فاصاب منهم ابلاً عظيمة فاطردها وقال له أخوه دريد النجــــاء فقد ظفرت فأبى عليه وقال لا أبرح حتى أنتقع نقيعتي والنقيعة ناقة ينحرها من وسط الأبل فيصنع منها طعاماً لاصحابه ويقسم ما اصاب على اصحابه فأقام وعصى أخــاه فتتبعته فزاره فقاتلوه وهو بمكان يقال له اللــــوى فقتل عبدالله وارتث دريد فبقى في القتلى فلما كان في بعض اللـــيل اتاه فارســـان فقال أحدهما لصاحبه اني أرى عينيه تبصر فانزل فانظر إلى نفسه فنزل فكشف ثوبه فإذا هي تزمر فطعنه فخرج دم قد كان احتــقن ، قال دريد فأفقت عندها فلما جاوزوني نهضت قال فما شعرت إلا وانا عند عرقوبي جمـــل أمرأة من هوازن فقالت من أنت أعــــوذ بالله من شرك قلت لا بل من أنت ويلك قالـــت امرأة من هوازن سيارة قلت وأنا من هوازن وأنا دريد بن الصمه قال وكانت في قوم مجتازين لايشعرون بالوقــعه فضمته وعالجته حتى أفـــاق فقال دريد يرثي عبدالله أخاه ويذكر عصيانه له وعصــــيان قومه له وهي من المنتقــــيات في شعر العرب ذكرها ابو تمام في الحماسه وذكرها ابن الخطاب في الجمهره :


إرث جــــديد الحــــبل من أم معــبد *** بعاقــبة أم أخلفـــت كــل مـوعـــــــد
وباتت ولم أحمــــــــــد ألـــــيك نوالها **** ولم ترج فيــــنا ردة اليوم أو غــــــــد
كأن حمـــول الحـي إذ متع الضــــحى *** بناصـــــية الشحناء عصبة مــذود
أعــــاذل ان الرزء في مــثل خــــــالد *** ولا رزء فيما أهلك المــــرء عن يـــد
وقلت لعـارض واصـحاب عـارض *** ورهط بني السوداء والقـوم شــــهــد
عـلانــــــية ظــنوا بألــــــفي مدحــــج *** ســــــراتهم في الفارســـي المســـــــــرد
أمــــرتهم امــــــري بمنعــــرج اللـــــــوى *** فلم يستبينوا الرشد الا ضحى الغـد
فلما عصوني كنـت منهم وقـد أرى *** غـوايتـــــــهم وانني غـــــــــير مهــــتــــــد
وما أنا إلا مـن غـــــــزية إن غـــــــوت *** غـويت ، وإن ترشـد غـزية ارشـــــد
فإن تعقــــب الأيام والدهـــــر تعلمــوا *** بني غالــب أنا غضـــــــــاب لمعـــــــبد
دعــاني أخـي والخـــــــيل بيني وبيــنه *** فلما دعــاني لم يــــجـدني بقـــــعــــدد
أخ أرضـــعــــتني أمــــــــه من لـــــبانها *** بثـــدي صــــــــفاء بيننا لم يجــــــــــدد
تنادوا فقالـــوا اردت الخـــيل فارساً *** فقلت أعـبـــدالله ذلكـــــم الــــــــردي
فجئـــت إليه والرمــــــــــاح تنوشـــــــه *** كوقع الصياصي في النســـيج الممـدد
وكنت كـــــــذات البو ريعت فاقبلت *** إلى جـــلد من مسك سقـب مقـــدد
فطاعنت عنه الخــيل حتى تنفست *** وحتى علاني حالك اللون أســـودي
قتال امــــرئ آســى أخـــــــــاه بنفسه *** ويعـــلم أن المـــــــــرء غــــير مخــلـــــــد
فإن يك عبدالله خـــــــــلى مكــــــانه *** فما كـــان وقافاً ولا طــائــش الـــــيد
ولا بــرما اذا ما الرياح تناوحـــــــــت *** برطب العضــاة والضـــريح المنضــــد
يكش الازار خـــارج نصــف ساقه *** صبور على الضــراء طــــلاع انجــــد
قليل التشكي للمصــــيبات حـــافظ *** عليم بأعقــاب الاحـاديث في غــــــد
وهـــون وجـــــــدي أنني لم أقـــــل لــه *** كذبــت ولم أبخـل بما ملـــــكت يـدي

ويقول يرثيه أيضاً وقد أوردها أبو تمام في ديوان الحماسه :



تقول ألا تبكي أخــــــــــاك وقــد أرى *** مكان البكا ، لكن بنيت على الصبر
فقلـــت اعبدالله أبكــــي أم الـــــــذي *** له الجـــــــدث الأعلـــــى قتيل أبي بكر
وعبد يغوث تحـــجـــل الطــــــير حوله *** وعــز المصـــــاب حثو قبر علـــــى قبر
أبى القـــتل الا "آل صـــــــمة " إنـــهـم *** أبو أغير ، والقــــدر يجـــري إلى القدر
فـامــا تريــــــنا لاتــــــزال دمــــــــاؤنا *** لدى واتر يســـــعى بها آخــــر الدهـــر
فإنا للحــــم الســــــيف غير نكــــيرة *** ونلحمـــه حـــيناً وليس بـــذي نــكــــر
يغـــار عليــــنا واتـــرين فيشــــــــــتفى *** بنا إن أصــــبنا ، أو نغــــير علــى وتر
قسمنا بذاك الدهــــــر شطرين بيننا *** فما ينقضي الا ونحــــــن على شطــــر

نتابع عرض الكتاب :



عامرية عتيبة في أمهات الكتب

( بني هلال بن عامر بن صعصعة )

سقى قومي بني مجد وأسقى ** نميراً والقبائل من هلال
ـ لبيد ـ


بني هلال بن عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان. رهط ميمونة، وزينب بنت خزيمة أم المساكين، زوجي النبي ، وحميد بن ثور الهلالي الشاعر، وأبو زيد الهلالي وذياب بن غانم . وكما ان بني سعد بن بكر بن هوازن هم اخواله صلى الله عليه وسلم فإن بني هلال من هوازن يعتبرون مع هوازن من اخواله ايضاً عليه الصلاة والسلام ، قال بن المبرد : "ولقبيصة بن المخارق (من بني هلال) صحبة لرسول الله صلى الله عليه وسلم وكان سار اليه فاكرمه وبسط له رداءه وقال مرحباً بخالي فقال : يا رسول الله رق جلدي ودق عظمي وقل مالي وهنت على أهلي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لقد أبكيت بما ذكرت ملائكة السماء(43)" أ.هـ .



الغزو الهوازني للسراة وغيرها (ق3هـ)



قبل أن نسهب في ذكر فروع بني هلال المتأخرة ، نكمل الحديث عن علاقة بني سعد بن بكر ببني هلال بن عامر بن صعصعة وجشم ونصر وبقية هوازن ، فقد مر معنا اثناء الحديث عن بني سعد بن بكر بن هوازن أن بلاد بني سعد بن بكر في الجاهلية وصدر الأسلام مع قومهم هوازن شرق الطائف والبوباه وأوطاس والسيل وغيرها من بلاد هوازن وقد أشار إلى ذلك الدكتور عياد الثبيتي . وبعد غزوة حنين (8هـ) وهزيمة هوازن ، سكنت في بعض ديارهم تلك قبيلة أخرى هي قبيلة هذيل المجاورة لهم وكنانة ، وظلت هذيل وكنانة في مناطق هوازن حتى اخرجوهم هوازن بني سعد وبني هلال ومعهم جشم ونصر وغيرهم منها (ق3هـ) واستعادوا ديارهم القديمة البوباه والسيل وغيرها وزحفوا على السراة فيما بعد وطردوا القبائل منها وسكنوها ، يقول الهمداني(ق3هـ) : " منازل هذيل عرنه وعرفة وبطن نعمان ونخلة ورحيل وكبكب والبوباة وأوطاس وغزوان فأخرجهم منه بنو سعد أخرجوها في وقتنا هذا بمعونة عج بن شاخ سلطان مكة(44) " أ . هــ أي في زمن الهمداني (القرن الثالث الهجري) ، وسبق وان ذكرنا قول الادريسي : " وعلى ظهر جبل غزوان ديار بني سعد المضروب بهم المثل في كثرة العدد وبه جملة من قبائل هذيل وليس في بلاد الحجاز بأسرها جبل أبرد من رأس هذا الجبل وربما جمد به الماء في الصيف لشدة برده والغالب على نواحي مكة مما يلي المشرق بنو هلال وبنو سعد في قبائل من هذيل ومن غربيها قبيلة مدلج وغيرها من قبائل مضر."أ.هـ وكذلك قول المقريزي : " وكان من خبر دخول العرب إلى المغرب أن بطون هلال وسليم من مضر لم يزالوا في البادية، ونجعوا من نجد إلى الحجاز، فنزل بنو سليم مما يلي المدينة النبوية، ونزل بنو هلال في جبل غزوان عند الطائف(45) " أ.هـ ، وكذلك ما ذكره بن خلدون في تاريخه : " وبنو هلال بن عامر في بسائط الطائف ما بينه وبين جبل غزوان(46) " أ.هـ ، ويؤكد ذلك بقوله أيضاً : " وبنو هلال في جبل غزوان عند الطائف(47) " أ.هـ ، وقوله : " جشم غزية رهط دريد بن الصمة ومواطنهم بالسروات وهي بلاد تفصل بين تهامة ونجد(48) " أ.هـ، ويؤكد ذلك بقوله أيضاً : " سروات جشم متصلة بسروات هذيل(49) " أ.هـ ، وكذلك رهاط نجد انها اصبحت لبني هلال وبني سعد يقول الزبيدي : " ورهاط كغراب علم بالحجاز وهو نجدي من بلاد بني هلال (50) " أ.هـ ، ومن هذه النصوص العديدة يتضح أن هناك غزو هوازني حصل في القرن الثالث الهجري للسراة وما حولها اشتركت فيه هلال وجشم ونصر وسعد بن بكر بن هوازن واستولوا على تلك المناطق ابتداءً من غزوان وشرق الطائف وامتد في القرون اللاحقة إلى جنوب الطائف . وقد ذكر الاستاذ راشد بن حمدان الأحيوي نصاً نفيساً في " الإصابة " يدعم ما ذكرناه أعلاه وذلك في قوله : " ذكر ي . ي . هيس أن برقا كانوا يقطنون سفيان من ديار ثقيف ويعني بهذا أن برقا من عتيبة كانوا يقطنون شفا بني سفيان من فروع ثقيف ، وهذا كان قديما فقد حلت هذه المنطقة قبيلة سفيان من فروع ثقيف ويعرف شفا بني سفيان بالفرع وفرع بني سفيان وكان الفرع جزءا من سراة عروان من مواطن بني سعد قديما وهذا يبين لنا أن برقا ظلوا يحفظون إلى زمن نقل هذا النص عنهم أن موطنهم القديم كان في الفرع من سراة عروان أي أنهم من سعد ساكنة عروان(51)" أ.هـ .
ونجد في القرن الخامس أن البلاد جنوب الطائف وشرقه وشماله تقطنها فروع من هوازن ، قال يا قوت ق 6 هـ :" مطار بالضم كأنه اسم مفعول من طار يطير : قرية من قرى الطائف بينها وبين تَبالة ليلتان عن عرام " ثم قال: " وفي كتاب نصر أجارد وا دِ ينحد ر من السراة على قرية مطار لبني نصر(52) " أ.هـ ، وقال ياقوت : " قال الكندي : معدن البرام ويسوم وهذه البلاد كلها لغامد وخثعم وسلول وسواءة بن عامر بن صعصعة وخولان وغيرهم (53) "أ.هـ ، وقد ذكر اليعقوبي أيضاً في كتابه "وحول مكة من قبائل العرب من قيس : بنو عقيل ، وبنو هلال ، وبنو نمير ، وبنو نصر (54)" أ.هـ

وقال ناصر خسروا ق 5هـ وقد حج أربع مرات مما يدل ان الديار شمال مطار اصبحت هوازنية : "سرنا من الطائف واجتزنا جبالاً وأراضي صخرية وكنا نجد حيثما سرنا قلاعاً محصنة وقرى وقد أروني وسط الصخور قلعة خربة قيل إنها كانت بيت ليلى (يقصد ليلى الاخيلية) وقصتهم في هذا عجيبة ومن هناك بلغنا قلعة تسمى مطار وبينها وبين الطائف إثنا عشر فرسخاً (55) " أ.هـ ، وهكذا نجد أنه بعد أن كانت الديار لثقيف وقريش وكنانه وهذيل وغيرها ق3 هجري كما نص الهمداني على بعضها في قوله :" وساكن الطائف ثقيف ويسكن شرقي الطائف قوم من ولد عمرو بن العاص، وواد قريب من الطائف يقال له برد فيه حائطان لزبيدة عظيمان يقال لموضعهما وج، وبشرقي الطائف واد يقال له لية يسكنه بنو نصر من هوازن، ومن يماني الطائف واد يقال له جفن لثقيف وهو بين الطائف وبين معدن البرام، ويسكن معدن البرام قريش وثقيف . ومن قبلة الطائف أيضاً واد يقال له مشريق لبني أمية من قريش ووادي جلذان منقلب إلى نجد في شرقي الطائف يسكنه بنو هلال (56)" أ.هـ والنصوص الأخرى التي استعرضناها ، اصبحت الديار ق4هـ وق 5هـ وما تلاه من القرون لهوازن . ويتضح من النصوص أن بني هلال كانو مع بني سعد ومعهم بني جشم ونصر وبقية هوازن . ومنذ ذلك العصر وحتى الان والديار لهوازن حتى اننا نرى ان بني سعد جنوب الطائف الان لا يزالون يذكرون أن اجدادهم القدماء استولوا على تلك المناطق بمساعدة قبائل بني هلال ، كما ان بعض ثبتة السيل يذكرون أن أصولهم تعود في بني هلال . وانساب هذه القبائل متشابكه مع بعضها البعض واختلف نسابة قبيلة عتيبة المتأخرين والعارفين وغيرهم فيهم كما سنرى :

عناد الجروح
02-02-08, 06:28 AM
أقوال النسابة في القرن الماضي



قال الأستاذ محمد سعيد كمال : " قبيلة هوازن التي تكون من بعض بطونها قبيلة عتيبة تلك القبيلة الكبيرة المشهورة التي أختلفت أقوال عارفيها ونسابتها في تقسيم بطونها (57) " أ.هـ

أولاً : ما قاله النسابة دخيل الله أبو ركبه رحمه الله :
قسم النسابة دخيل الله أبو ركبه رحمه الله بطون عتيبة إلى ثلاثة أقسام(58) :
1ـ الثبته : ويتفرع منهم الصريرات واللصه ومنهم تتفرع قبائل عديدة .
2ـ الثبته : ويتفرع منهم قبائل منها : السلاقا وربيع وبنو زايد ..الخ
3ـ العيله .
وفي هذا التقسيم نلاحظ وجود ثابت وثابت آخر .

ثانياً : ما قاله النسابة قليل بن عايد رحمه الله(59) :
ذوي عايد من بيوت عتيبة المشهورين في الماضي ، وقد نقل عنهم :
1ـ البطنين : ومنهم : خديد ، السياييل ، الروقه سكان الحجاز ، اللهوب ، النفعه ، السلاقا ، بنو زايد ، ربيع ، العيله ، العطية ، الجعده ، الوذانين ، السوطه ، العماره ، الزوران ، الحليفات .
2ـ الثبته : منهم اللصه والصريرات فمن اللصه : ذوي عطيه ، المظافره ، الدهامين ، البراق ، المخلد ، المناصير ، آل طلحه ، الغدران ، السمره ، الشعاريه ، الثعابين ، المناجيم ، العلاوين ، الشثالمه ، الشتيات ، الحوطه ، الغنانيم ، المراشدة ، الروسان ، المقافشه ، الروقه ، الفقها ويقال لجميعهم القساوره .
أما الصريرات ففيهم : الشهبه ، العصمه ، الدعاجين ، العيسى ، الذبانية ، الحميه والنسبة إليه حمياني .

ثالثاً : ما قاله النسابة عبدالله بن دخين رحمه الله(60) :
ذوي دخين من مباني عتيبة المشهورين في الماضي ، وهذا تقسيم بن دخين :
1ـ الثبته : منهم ذوي منصور ويقال لهم برقا وهم : الدعاجين ، القثمه ، العصمه ، الشيابين ، وذوي ثابت : اللصه والصريرات .
2ـ البطنين : ومنهم : خديد ، اللهوب ، السياييل ، الحصنه ، الحبوس ، الجعيدات ، الوذانين ، الحشابره ، الحليفات ، السوطه ، الجعده ، الجميعات ، الحلسه ، العبابيد ، الطفحه .
3ـ النفعه : ومنهم : المساعيد ، المحايا ، ذوي زياد ، ذوي سنان (النخشه) ، الفلته ، المفاريج ، العميرات ، الزود ، ربيع ، السلاقا ، العيله .
4ـ الروقه : وأنسابهم عند قضاتهم الثعاليه (ابن ثعلي) .

رابعاً : ما قاله النسابة بن هليل رحمه الله :
ذوي هليل من مباني عتيبة المشهورة في الحجاز في الماضي ، ومن أهم ما ذكره بن هليل رحمه الله انه ميز بين ثبته بني سعد وثبتة السيل ، وذكر انهم ابناء عمومه ، وهذا تقسيم بن هليل للثبته :
1 ـ الثبته : ثبتة بني سعد وهم على قسمين اللصه والصريرات : فمن الصريرات : الشهبه ، الذويبات ، الذبانية ، المناصير ، ال عيسى ، أهل المعدن . ومن اللصه : القساوره ، المراوحه ، الروقه أهل المعدن ، المناجيم ، الثعابين ، أهل جداره ، وقدان .
2 ـ الثبته : أهل السيل : وينقسمون إلى الصرارات واللصه أيضاً : فمن الصرارات : الذويبات ، الغروب (فرع من ال عيسى) ، والحشايش . ومن اللصه: الجوازي ، الدراريج ، الكرزه .
خامساً : ما قاله الشريف حمزه الغالبي(61) :1ـ
الثبته : ومنهم : اللصه والصريرات : فمن اللصه: مراوحة اليمن وهم : الدهامين ، وذوي عطيه ، والمظافره ، واهل ذنيب الرحى ، ومخلد ، وطلحه والجميع من القساوره . ومن اللصه ايضاً مراوحة الشام : سكان جداره ، سكان المعدن وبقران ، سكان وادي الذيبه الثعابين ، وسكان وادي لزان وهم المناجيم ، وسكان وادي نخب وهم وقدان . أما الصريرات ففيهم هذه البطون : البراريق والنسبة إليه البراق ، وال عيسى ، والشهبه ، والذويبات ، والمناصير ، والحميه ، والذبيانيه .

2ـ البطنين : ومنهم الطفحه والنفعه فمن النفعه : السلاقا ، بنو زايد ، ربيع ، العيله . والطفحه ينقسمون إلى قسمين :
أ ـ خديد وآل علي : فمن خديد: اللهوب ، الخشه ، البصلان ، الكشمه ، أهل الدار الحمراء ، القلايا ، واليعاقيب ويقال لهؤلاء خديد . أما آل علي فهم : الجعدة ، الحصنه ، الجلسه ، العبابيد، الجميعات ويقال لهم بنو علي .
ب ـ المزاريع : وهم : السياييل ، الوذانين ، السوطه ، الحليفات .

سادساً : ما قاله الشريف البركاتي(62) :1ـ
بني سعد : منهم: الثبته ، ربيع ، خديد ، بني زايد ، السلاقا ، السيايل ، الحصنه ، الحلسه ، الجميعات وهناك من يضيف اليهم الجعدة والحميه ووقدان .
ويخرج من بني سعد تقسيم آخر يقسمهم إلى قسمين هما :
أ ـ الثبته : اللصه : منهم القساوره ، المراوحه ، الروقه أهل المعدن ، المناجيم ، الثعابين أهل الذيبه ، أهل جداره ، أهل لغب . والفرع الآخر من الثبته : الصريرات وهم : الشهبه ، الذويبات ، المناصير ، الذبانيه ، ال عيسى ، وأهل المعدن : البراريق والحشايش وذوي هليل .
والصريرات
ب ـ البطنين : فمن البطنين : خديد ، اللهوب ، بنو زايد ، السيايل ، الحصنه ، وهناك من يجعل البطنين : خديد واللهوب والسياييل فقط .
2ـ الطفحه : وهم : الجعدة ، الحصنه ، الوذانين ، السوطه ، الحليفات ، الحبوس ، العبابيد ، الحلسه ، خديد ، الجميعات ، اللهوب ويلحق بهم الزوران .
3ـ شملا : وهي قبائل الطفحه مع أضافة النفعه والمقطه .
4ـ برقا : وهم الثبته ، وعيال منصور : (العصمه ، الدعاجين ، الدغالبه ، القثمه) ، والشيابين ، والحميه ، ووقدان .

مما مر معنا أعلاه نجد أن هناك اختلافات في التقسيم عند النسابه والعارفين فتارة نجد ثابت مستقل عن ثابت آخر ، وتاره ثابت بطن من ثابت ، كذلك النفعه تارة في البطنين وتارة نجدهم بطن مستقل ، وتارة نجد الروقه في البطنين أو ثابت وتارة أخرى نجدهم مستقلين وكذلك المقطه ، ثم أن هناك قبائل لم تذكر قط : كالحفاه والاساعده والزراريق وغيرهم ..وقبائل أخرى لم تذكر الا نادراً منها على سبيل المثال : المزاحمه وطلحه والكرزه والدراريج والجوازي وغيرهم ، ونستنتج من هذا الاختلاف في تقسيم البطون أن هذه مجرد اجتهادات وان الفروع اندمجت مع بعضها البعض .
ولكننا نجد أن الجميع اتفقوا على أن من أصول عتيبة الكبرى : ثابت ومن ثابت اللصه والصريرات ، وكذلك من بطون عتيبة البطنين ، والروقه ، وذوي منصور، وهذه البطون الكبرى المشهوره في عتيبة لم ينسبها نسابتها في قبيلة معينه، إلا اننا نجد لها علاقه بقبائل هوازن وقريش، وكذلك بالاحداث التي تكلمنا عنها في الصفحات الماضية كبني هلال وجشم وسعد الذين استولوا على السراة وشرق وجنوب وشمال الطائف وهي التي توضح ان عتيبة هي هوازن كما يقول نسابتها ومشايخها وعلماء الجزيرة العربية. ومما يتطابق مع ما جاء في احداث التاريخ أعلاه وبطون عتيبة التي اجمع عليها نسابتها ، أنه جاء في كتب العرب ما يلي : قال بن خلدون : " شبابة بطن من بني هلال بن عامر بن صعصعة (63) " أ.هـ ، قال القلقشندي : " عتبة بطن من بني هلال بن عامر بن صعصعه(64) " أ.هـ ، وقال الاحيوي : "شبابة بطن من بني هلال وترد في بعض النصوص شبانة(65) " أ.هـ وقال بن خلدون : " ومن شبانة الشبانات.. ومنهم بطنان: بنو ثابت (66) " أ.هـ ، وقال المدني : " العتبي (وهو النسبة لبني عتبه لغة) لبني عتيبة قبيلة من العرب مشهوره بوسط نجد الى قريب مكه المشرفه والعامه تقول في النسبة اليها عتيبي(67)" أ.هـ ، وذكر بن خلدون أن بنو كريز بطن من شبابه من بني هلال بن عامر بن صعصعه(68)، وذكر : أن ذوي منصور بطن من شبابة من بني هلال(69) وقال انهم " الأحلاف" ، وذكر الحبوني : أن من فروع بني هلال المتأخره الصريرات (70) ، وذكر بن خلدون : أن من شبابة آل علي ، وكذلك فليته.

وأكد المؤرخون في القرن 12هـ 13هـ هذا الكلام بخصوص عتيبة :
قال السويدي 1228هـ : "عتيبة بطن من بني هلال بن عامر بن صعصعه(71) "
وقال بن لعبون 1242هـ :"عتيبة بطن من بني هلال بن عامر بن صعصعه(72) "
كما أكد هذا جملة من الأدباء المشاهير من المعاصرين :

قال الشيخ بن بليهد رحمه الله :"عتيبة بقايا عامر بن صعصعة (73)" أ.هـ
وقال الأستاذ عبدالله بن خميس:" عتيبة بقايا عامر بن صعصعة(74) " أ.هـ
وقال الاستاذ وجدي بن عبدالله المغربي الأدريسي : " وهناك أعداد كبيرة جداً من قبيلة بني هلال التي بقيت في عتيبة وهم بنو عمومتهم وأقرب القبائل لهم ، وهناك من التحق بمطير وبشمر(75) " أ.هـ


بعض شيوخ القبيلة يؤكدون هذا الكلام :
قال الشيخ سلطان بن جهجاه بن حميد رحمه الله: "عتيبة هي هوازن " بل أكد أن " عتيبة من عامر بن صعصعة(76) " أ.هـ ، وكذلك قول الشيوخ من آل ربيعان في الماضي : " أرومة هوازن هي عتيبة " أ.هـ .

نتابع النسبة الهلالية لعتيبة ونقول : قال الاحيوي :" ذكر المستشرق الألماني أوبنهايم في كتابه DIE BEDUINEN . BAND 111 الصادر في ويسبادن في ألمانيا عام 1952م حاشية ص84:" في مكة يتم الادعاء أحيانا بأن الروقة تنحدر من عامر بن صعصعة ولكن لا يمكن الاعتماد على ذلك لأن هذا المسمى قديم جدا " أ.هـ ، وقال الجاسر رحمه الله في كتاب " في سراة غامد وزهران :" وبعد وادي بقران يمر الطريق بمتسع من الأرض يدعى بالملعب وحوله آكام ، ويحوك سكان هذه الجهة حوله قصصاً وحكايات عن سبب التسمية كلها تدور حول أبي زيد الهلالي ، ويسمون المواضع من الآكام باسماء من يقترنون مع أبي زيد في أخباره ، وسكان هذا الموضع يدعون السوطه من عتيبة(77) " أ.هـ

ومما يؤيد كلام الجاسر رحمه الله ، اننا نجد أن أبو زيد الهلالي وذياب بن غانم يذكرون في موروث القبيلة كماضي للقبيلة ، يقول مخلد القثامي ق13هـ:



العشق ما عذرب شيوخ الاجانيب ** ولا عذرب الدوشان عربين الأنساب



وبعد أن ضرب المثل بشيوخ الاجانيب عاد للقبيلة وقال :


ولا عاب اخو ريا على الفطر الشيب ** اللي يفك الجاذية وسط الانشاب
ولا عاب ابن هندي مرو المغاليب ** ولا عاب سلطان وابو زيد وذياب



ونتابع النسبة الهلالية والعامرية لعتيبة أيضاً ، سواء بعلاقة النسب أو المكان ونقول ديار بني عامر بن صعصعه ق 4هـ وما بعده في قلب ديار عتيبة ، يقول بن خرداذبه : "ثم إلى ذات عِرق فيها بئر كثيرة الماء ستة وعشرون ميلاً، والمتعشّى اوطاس على اثني عشر ميلاً، ثم إلى بستان بني عامر كثيرة الماء اثنان وعشرون ميلاً، والمتعشّى غمر ذي كندة على أحد عشر ميلاً، ثم إلى مكة أربعة وعشرون ميلاً، والمتعشّى مشاش على أحد عشر ميلاً (78) " أ.هـ ، ويصف بن خرداذبه طريق حاج نجد " ثم إلى ضرية ، ثم إلى جديلة ثم إلى قلحة ثم إلى الدفينة ثم إلى قبا ثم إلى مران ثم إلى وجره ثم إلى أوطاس ثم الى ذات عرق ثم إلى بستان بني عامر ثم إلى مكة " أ.هـ وكذلك يصف طريق اليمن الى مكه : "وأما من صنعاء إلى مكة على المنازل فمنها إلى الرحابة، ثم إلى قرية رافدة، ثم إلى خيوان، ثم إلى صعدة، ثم إلى النضح، ثم القصبة، ثم الثجة، ثم كثبة، ثم بنات حرم، ثم جسداء، ثم بيشة، ثم تبالة، ثم رنية، ثم الزعراء، ثم صفر، ثم ألفتق، ثم بستان ابن عامر ثم مكة(79) " أ.هـ ، لاحظ ان بستان عامر هو الزيمه ، وقال المقدسي : " وبمكة ثلاث برك تملأ من قناة شقتها زبيدة من بستان بني عامر، وآبار عذيبية ومستغلاتهم الدور(80) " أ.هـ ، وقال الهمداني :" ثم ذات عرق ثم بطن نخلة، وتأتيك من عن يسارك في بطن نخلة ثنية جبل ثم دار البرمكي ثم الزّيمة، ثم الحائط، ثم ترجع على الطريق البصري فتشرب بوجرة وهو بئر وبركة مقضضّة ثم تهبط السّي وهي بلد مضلّة ثم أسفل منه بسيان ...واسفل من بسيان النثراوات وهن هضاب ثلاث، ثم الشبكة شبكة الكراع، ثم قبا وعليه بهشن ونخل وخراب وهو لعامر من ربيعة(81) " أ.هـ ، ومران لبني هلال بن عامر بن صعصعه من سالف العصر والاوان الى الان: قال ياقوت في معجمة : " مران ....وقال الحازمي بين البصرة ومكة لبني هلال من بني عامر وقيل بين مكة والمدينة، وقال عرَام عند ذكره الحجاز وقرية يقال لها مران قرية غناء كبيرة كثيرة العيون والآبار والنخيل والمزارع وهي على طريق البصرة لبني هلال(82) " أ.هـ ، وقال الزبيدي : " ومران كشداد موضع بين البصرة ومكة لبني هلال من بني عامر(83) " أ.هـ ، ومران هي معقل آل ربيعان المشايخ المعروفين وبلادهم الأصليه ، قال أحدهم ان مران قال بن بليهد انها غير مسكونه .... ونقول أن مران عد ماء أما كونه قرية مسكونه أو غير مسكونه في الماضي السحيق فالمعروف ان بني عامر بن صعصعه بادية رحل .
وبس التي من قرب عشيرة في قلب ديار عتيبة لبني هلال بعد ق 5 هـ ، قال الزبيدي : " ماء بأصل جبل بس لبني هلال (84) " أ.هـ ، وعند الزمخشري في الجبال والمياه والامكنه :" بسيان : جبل في ارض جشم بنجد ، وأبراق: جبل لبني نصر بنجد. قال السيد عُلي: هو شرقي رحرحان وفيه يقول سلامة بن رزق الهلالي(85) :



فإن تك عليا يوم أبرق عارض ** بكتنا وعزتها العذارى الكواعب


ورحرحان هذا قال عنه ياقوت : " ورحرحان اسم جبل قريب من عكاظ " أ.هـ وقال :" ..رحرحان : بفتح أوله وسكون ثانيه وتكرير الراء والحاء المهملة وآخره نون وشيء رحراح أي فيه سعَة ورِقة وعيش رحراح أي واسع ورحرحان اسم جبل قريب من عكاظ خلف عرفات قيل هو لغطفان وكان فيه يومان للعرب أشهرهما الثاني وهو يوم لبني عامر بن صعصعة على بني تميم(86) "أ.هـ ، وقال الزمخشري : " بني عقيل .... لهم بالحجاز البردان بينهم و بين هلال بن عامر. قال :



ظلت بروض البردان تغتسل ** تشرب منها نهلات وتعل


قال السيد علي : و هي عين بأعلى نخلة الشامية و هما عينان: البردان و التنضب(87) "أ.هـ ، وقال ياقوت عن البردان : " عين بأعلى نخلة الشامية من أرض تهامة وبها عينان البردان وتنضُبُ، وقال نصر: البردان جبل مشرف على وادي نخلة قرب مكة(88) " أ.هـ ، وعن ركبة بين مران والطائف يقول ياقوت : " ركبة : بضم أوله وسكون ثانيه وباءٍ موحدة بلفظ الركبة التي في الرجل من البعير وغيره ..قال القعنبي هو واد من أودية الطائف وقيل: من أرض بني عامر بين مكة والعراق ..وعن الأصمعي أن ركبة بنجد، وهي مياه لبني نصر بن معاوية قال الأصمعي ولبني عوف بن نصر بنجد بركبة الركايا وهي بينهم وبين بطون نصر كلها وهي عوف وهمدان والمدركاء بركبة لهم جميعاً(89) " أ.هـ ، ومر معنا قول ابن خلدون : " كان بنو عامر بن صعصعة كلهم بنجد، وبنو كلاب في خناصرة والربذة من جهات المدينة، وكعب بن ربيعة فيما بين تهامة والمدينة وأرض الشام. وبنو هلال بن عامر في بسائط الطائف ما بينه وبين جبل غزوان. ونمير بن حامد معهم. وجشم محسوبون منهم بنجد(90) " أ.هـ ، وقال الاحيوي : "شبابة بطن من بني هلال وترد في بعض النصوص شبانة(91) " أ.هـ ، وبقايا هذه القبائل في قبيلة عتيبة اليوم ، وعن شبابة قال بن خلدون : " شبانة من سويد من بني هلال(92) " أ.هـ ، وجاء في معجم قبائل الحجاز لعاتق بن غيث البلادي :" شبابه بطن من سويد بن مالك بن زغبه من هلال بن عامر بن صعصعه ، كانت لهم عزة ومنعه عند دخولهم افريقا ولهم اخبار مطوله في تواريخ افريقيا(93) " أ.هـ ، لكن انتماء شبابه لزغبه غير صحيح ذلك ان الدكتور ابراهيم اسحاق ابراهيم في كتابه هجرات الهلاليين من جزيرة العرب ص 153 قال : " ولما كنا نجد في قوائم الحسن بن الوزان لاعقاب الهلالية في المغرب الأدنى اسم سويد بطن من رياح(94) " أ.هـ ، وجاء في معجم العامري : " عتيبة أو عتبة هي من صلب بني هلال القيسيه المضريه العدنانيه (95) " أ.هـ
وقبيلة بني هلال بن عامر بن صعصعة التي توجد بقاياها الان في قبيلة عتيبة اكتسبت فيما بعد شهرة أسطورية ، ووصفها أحد المؤرخين وقال : ولحقت بنو هلال بالشعوب العظام . ومران كما عرضنا من قبل هي في الأصل عد ماء مشهور وواحة تقع في وسط ديار بني هلال مما يلي نجد لبني هلال وهي من ديار آل ربيعان وأسلافهم منذ القدم ، وكان تجمع بني هلال وغيرهم من القبائل كما ذكر المؤرخون عندما رحل معظم بني هلال ومعهم من معهم من قبائل العرب فيها حيث رئاستهم هناك كما ذكر ذلك المؤرخون أبن خميس وغيره .. وانما سميت هجرات العرب بالهجرات الهلالية لأن رئاستهم كانت في بني هلال وان واحة مران هي التي اجتمعوا فيها وقرر الاغلبية الرحيل ...وقيل في سبب رحيلهم اشياء كثيره منها القحط العظيم الذي حدث من 446هـ وحتى 454هـ وقيل لخلافات حصلت بين زعماء بني هلال والعرب مع آل مهنا الأشراف ، وهناك في شمال أفريقيا خاضو حروباً طاحنه ..وصنعوا تاريخاً عظيما في البلاد الجديدة . يقول الشيخ حسن بن سرحان :



في نجد ما خليت بعدي حسوفه ** سوى عيلم بين اللوى وزرود


وزرود موضع بين العراق ومران . واشتهر منهم في تلك الرحله وما قبلها ، أبو زيد الهلالي الفارس المغوار ، والفارس ذياب بن غانم ولهم حكايات مشهوره. وذكر أحد المؤرخين القدماء أن الشريف جهز جيشاً لقتال بني عامر وهوازن شرق الطائف سنة 613هـ وكانت هذه هي آخر مره تذكر التواريخ قبيلة هوازن وبني عامر شرق الطائف ... حيث اشتهرت هوازن وبني عامر فيما بعد .. بعتيبة الفرع الهلالي ..ثم عرفت عتيبة بعرب الشرق فيما بعد أي ان ديارهم تميل الى الشرق في ركبه ومران ومنهم من كان في عكاظ وجنوب الطائف .. الا ان اغلبية عتيبة كانت في الحره وأعالي وادي العقيق وشرق الطائف في البريه ، وعتيبة كما اشارت الكتب بطن من بني هلال . وآخر مرة ذكرت فيها بني هلال كقبيلة لها وجود في جزيرة العرب في كتب التراث ، ما ذكره صاحب كتاب مرآة الحرمين 1306هـ حيث قال : بأن " في نجد مما يلي الحجاز قبيلة كبيرة تنتمي لبني هلال " وذلك بعد أن ذكر قبائل حرب وقحطان وغيرهم ولم يذكر عتيبة .


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(43)الكامل ـ بن المبرد
(44)صفة جزيرة العرب ـ الهمداني
(45)اتعاظ الحنفاء
(46)بن خلدون
(47)بن خلدون
(48)بن خلدون
(49) بن خلدون
(50) تاج العروس ـ الزبيدي
(51)الاصابة في تحقيق نسب شبابة/الاحيوي
(52)معجم البلدان ـ ياقوت الحموي
(53) السابق
(54)تاريخ اليعقوبي
(55)سفر نامه ـ ناصر خسرو
(56)صفة جزيرة العرب ـ الهمداني
(57)عتيبة : اصولها وفروعها/محمد سعيد كمال/مجلة العرب/ربيع الأول 1389هـ ،
(58)المصدر السابق ، وأنظر ما رأيت وما سمعت لخير الدين الزركلي
(59) عتيبة : اصولها وفروعها/محمد سعيد كمال/مجلة العرب/ربيع الأول 1389هـ
(60) السابق . (61) عتيبة : اصولها وفروعها/محمد سعيد كمال/مجلة العرب/ربيع الأول 1389هـ
(62) قبائل الطائف وأشراف الحجاز .
(63) تاريخ بن خلدون
(64) نهاية الإرب
(65) الاصابة ـ الاحيوي
(66) تاريخ بن خلدون
(67) السيوطي
(68) تاريخ بن خلدون
(69) تاريخ بن خلدون
(70) أنساب العرب ـ الحبوني
(71) سبائك الذهب ـ السويدي
(72) تاريخ بن لعبون
(73) صحيح الأخبار 1/148
(74) المجاز بين نجد والحجاز ص 101
(75) بنو هلال الحقيقة لا الخيال الجزيرة 4852 لعام 1406هـ ص20
(76) جريدة الجزيرة 20 ربيع الآخر 1421هـ وكذلك تاريخ 14 شوال 1421هـ
(77) في سراة غامد وزهران ـ الجاسر
(78) المسالك والممالك لابن خرداذبه .
(79) المصدر السابق .
(80) أحسن التقاسيم في معرفة الأقاليم ـ المقدسي
(81) صفة جزيرة العرب ـ الهمداني
(82) معجم البلدان ـ ياقوت الحموي
(83) تاج العروس ـ الزبيدي
(84) تاج العروس ـ الزبيدي .
(85) الجبال والمياه والأمكنه ـ الزمخشري .
(86) معجم البلدان ـ ياقوت الحموي
(87) الجبال والمياه والأمكنه ـ الزمخشري
(88) معجم البلدان ـ ياقوت الحموي
(89) معجم البلدان ـ ياقوت الحموي
(90) تاريخ بن خلدون ـ بن خلدون
(91) الاصابة في تحقيق نسب شبابه ـ الاحيوي
(92) تاريخ بن خلدون ـ بن خلدون .
(93) معجم قبائل الحجاز ـ البلادي .
(94) هجرات الهلاليين ـ ابراهيم اسحاق ابراهيم ص 153
(95) معجم العامري ـ العامري .




نتابع عرض الكتاب :



(( الباب الثاني : الجزئية القرشية ))



وشاركنا قريشاً في نقاها *** وفي أنسابها شرك العنان

ـ النابغة الجعدي ـ


مر معنا في الباب الأول " الثوابت الهوازنية " أن معظم مسميات فروع عتيبة القديمة قد ذكرت في كتب العرب كفروع هوازنية متأخره ، والهوازنية هي الموروث المتعارف عليه عند معظم ابناء القبيلة ، قال الشاعر ثواب بن طنف الجعيد :


وانا عتيـبي من سـلالة هوازن *** ربعي عوايدها الفخر من وجودها



إلا أنه بحكم أن ديار قبيلة عتيبة متداخلة وبشكل كبير جداً مع ديار قريش طوال الآلفي سنه الماضية ، فإنه لا بد أن نجد تفسير لما يذكره بعض ابناء القبيلة من الافتخار بالانتماء إلى نسبه صلى الله عليه وسلم . والرأي الذي نذهب إليه هو أنه بما أن هناك تداخل في الديار بين القبيلتين العدنانيتين طوال الالفي سنه الماضيه فإنه لا بد أنه حصل تداخل في بعض الفروع مع بعضها البعض في القبيلتين ومن الأمثلة الواضحة والجلية على ذلك وجود فروع من قريش في عتيبة كقريش الأعاضيد وغيرهم ، وكذلك وثائق الأحلاف التي أبرمت بين النفعه والأشراف الفعور في القرون الماضية وغيرها كثير . وقد أخبرنا التاريخ أن معظم حروب الأشراف التي دارت بينهم على مر الزمن كانت عتيبة تشارك فيها ، وأخبرنا التاريخ كذلك أن بعض الأشراف حكام مكه والحجاز يلجؤن إلى عتيبة في هذه المعارك ، وكانت علاقة بعضهم في الماضي ببني هلال كقادة لهوازن قوية جداً سواء من ناحية النسب أو من ناحية المسانده ، وكذلك مع عتيبة فيما بعد ، وأخبرنا بن خلدون : أن قادة شبابه الهلالية يقولون انهم على صلة بجعفر بن أبي طالب ، بينما نسابة بني هلال يقولون أنهم من بني هلال .

ولو أن كافة عتيبة من قريش أو من كنانه لشاعت هذه النسبة في القبيلة ولذكرت تواريخ العرب قبيلة عتيبة في قريش أو كنانه ، والحقيقة أن معظم أبناء القبيلة ومفكري العرب يقولون أن عتيبة من هوازن وهو ما يتطابق مع الادلة التي سقناها بهذا الخصوص . الا ان الموروث يخبرنا أن هناك صلة بين عتيبة والاشراف . وسنستعرض في هذا الباب بعض القضايا المفيده التي تتعلق بهذه الصلة القديمه وعلاقة عتيبة بالاشراف ونبدأ بشبابه التي قيل أنها حلف شكلته عتيبة وقيل أنها أصل من أصول عتيبة ، وسواء كانت حلفاً أو أصل فإن عتيبة هي رأس شبابه وفيها قادة شبابه .



(( شـبابـه ))


ليا جاك طرقي العتيبي عقب ياس *** ينشد عن العتـبان صفوة شـبابه
ـ الرويس ق13 ـ

حنا شــبابة ناخذ الفعـل بالدول *** حــبل يمدونه وحــبل نـرده
ـ دليم الطر المرشدي ق13 ـ


لطالما تغنى شعراء عتيبة في معارك القبيلة الحاسمه بالانتماء لهذا الأصل ، شبابة ، دلالة على النسب الرفيع ، وقد مر معنا في الباب السابق أن بن خلدون ذكر أن شبابة بطن من بني هلال بن عامر بن صعصعة (1) ، وذكر أيضاً شبانة من سويد من بني هلال(2) ، وأنه جاء في معجم قبائل الحجاز لعاتق بن غيث البلادي :" شبابه بطن من سويد بن مالك بن زغبه من هلال بن عامر بن صعصعه ، كانت لهم عزة ومنعه عند دخولهم افريقا ولهم اخبار مطوله في تواريخ افريقيا(3) " أ.هـ ، وقلنا أن انتماء سويد لزغبه غير صحيح ذلك ان الدكتور ابراهيم اسحاق ابراهيم في كتابه هجرات الهلاليين : " ولما كنا نجد في قوائم الحسن بن الوزان لاعقاب الهلالية في المغرب الأدنى اسم سويد بطن من رياح(4) " أ.هـ، وقول الاحيوي : "شبابة بطن من بني هلال وترد في بعض النصوص شبانة(5) " أ.هـ ، كما أن هناك وثيقتان ترفع نسب عتيبة إلى شباب (شبابه) :



الوثيقة الأولى



مؤرخة سنة 995هــ وممهورة بختم الشريف وفيها شباب ثم هوازن : تقول الوثيقة :" هذه حجة محججة شرعية تعرب عن عطاءنا من فخر الملوك المعظمين سلالة آل طه وياسين سيدنا وسيد الجميع حسن الحسني أبن أبو نمي فتحاضر بمجلسه كبار الطفحه والنفعه وطلبوا الديره منه وأعطاهم سيدهم سيد الجميع عفا الله عنه ومتع بحياته الأرض الفلاة وما فيها من المزارع والأنهار الراحة والجرد والشط والحمضه والأودية .. المحدودة كاملها إلى آخره وتصادقوا كبار الطفحة والنفعة على الأنساب في الجدادة : صرار ومجنون أولاد صالح بن نافع وعلي ومزروع أولاد بركوت بن علي بن طويفح بن نفيع بن رائق بن فلاح بن شملان بن زياد بن كتيم بن كعب بن بطيان بن سعد بن حجاج بن كعب بن مسعود بن عتب بن كعب بن مسعود بن عتب بن كعب بن شباب بن هوازن بن منصور(6)" أ.هـ



الوثيقة الثانية


مؤرخة سنة 1005هــ : قال الشيخ عبد الله البسام رحمه الله : " أطلعت على وثيقة تسلسل بعض بطون عتيبة إلى هوازن وفيها ختم منسوب إلى أمير مكة الشريف الحسن بن أبي نمي مؤرخة في عام خمس وألف هجرية وهي تلحق بطن النفعة من عتيبة بقبيلة هوازن ونص المطلوب منها ما يلي : " أولاد صالح بن نافع وعلي وفروع أولاد بدكوت بن علي بن طويفح بن نفيح بن رائق بن فلاح بن شملان بن زياد بن كتيم بن كعب بن نطيان بن سعد بن حجاج بن كعب بن مسعود بن عنيب بن كعب بن شباب بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بن مضر(7) " أ.هـ



ولكن بن خلدون قال عن شبابه التي تحوي البطون التي ذكرناها : " وأما أنسابهم عند الجمهور فخفية ومجهولة، ونسابة العرب من هلال يعدونهم من بطون هلال وهو غير صحيح(8) " أ.هـ ، وقال أيضاً : " وهم يزعمون أن نسبهم في أهل البيت إلى جعفر بن أبي طالب وليس ذلك أيضا بصحيح. لأن الطالبيين والهاشميين لم يكونوا أهل بادية ونجعة. (9)" أ.هـ ، وقال عنهم أيضاً : "ومن إملاء نسابتهم ...... ومن شبانة ( شبابة ) الشبانات ( الشبابات ) جيرانهم هنالك بطنان : بنو ثابت وعلي " وأضاف أن أبناء عمومتهم : " ذوي منصور(10) " أ . هــ ، وقد علق ألأستاذ الأحيوي في معرض رده علينا بخصوص النصوص أعلاه وقال : " واعتراض ابن خلدون على قول نسابة بني هلال أن المعقل من بني هلال مردود لأنهم من بني هلال ولا يعني هذا أنهم منهم نسبا لأنه ليس فيما نقله ابن خلدون عن نسابة بني هلال ان المعقل ينحدرون نسبا من احد فروع بني هلال كما فصلوه بشأن فروع بني هلال الأخرى أي أنهم من بني هلال حلفا وهذا ما ذكره ابن خلدون حيث عدهم من فروع بني هلال وأما حجة ابن خلدون في اعتراضه على انتساب المعقل إلى جعفر بن أبي طالب فإنها حجة واهنة لأن كثيرا من فروع الهاشميين ومنهم بنو جعفر بن أبي طالب كانوا أهل بادية ونجعة كما هو معلوم والنصوص وافرة بهذا الخصوص وأما دعواه أنهم من القحطانية لتطابق اسمهم مع اسم بطنين من قضاعة ومذحج فإنها دعوى باطلة لا يقرها المنهج الصحيح فتطابق الأسماء لا يصح دليلا على وحدة النسب كما لا يخفى على أحد . ومن خلال ما سبق بيانه فانه لا خلاف بين القول بأن المعقل من بني هلال وأنهم من بني جعفر نسبا وفقا لقولهم أنفسهم أي أن المعقل فرع من بني جعفر بن أبي طالب وفقا للمحفوظ عندهم كما نقله ابن خلدون عنهم والله تعالى أعلم وأنهم دخلوا في بني هلال حلفا " أ.هـ
ونـرى من نصوص بن خلدون وتعليق الاحـيوي أن ابن خلدون يذكر في بعض الاحـيان أن شبابه الهلالية بقول بعض كبارهم أنهم ينتسبون في بني جعفر بن ابي طالب ، ويذهب الاحيوي إلى انهم دخلوا في بني هلال بالحلف ، ورغم أن نسابة عتيبة القدماء لم يرفعو النسب إلى قبيلة قديمة عدا ما نقله المرشدي عن ابن دخين رحمه الله ، الا ان الموروث في القبيلة يشير إلى القول بهذه النسبة الطالبية عند بعض الفروع ، فمن ذلك قول بنو الرويعي (ق9هـ) أنهم من السليمانيين وقول بعض مساعيد عتيبة في الشمال أنهم أشراف رغم معرفتهم وتأكيدهم المستمر أنهم من عتيبة ، كذلك هناك من أبناء عتيبة الآخرين من يفتخر في الموروث القبلي للقبيلة انهم على صلة بنسبه عليه الصلاة والسلام سواء في الماضي أو حتى في العصور المتأخره . ولفت نظري أثناء بحثي عن أنساب الطالبيين كثرة مدعي النسب لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه ، حتى اصبح التمسك بأهداب هذا النسب موضة في الشرق والغرب ، فلم أجد بقعة الا وفيها من يقول انه على صلة بنسبه رضي الله عنه ، ولن أعلق على هذا ولكن الذي تحقق لي أن هناك أسر معروفه من الاشراف في الحجاز وفي العراق على صلة واضحه بنسبه رضي الله عنه ، كما انه من المعروف أن هناك أشراف في عتيبة وسبيع بحكم علاقتهم بقريش وبالحجاز ، وسنستعرض هنا أثر من موروث الأشراف وهو عبارة عن محاورة قديمة في القرن الماضي بين أحد الأشراف وبين قرشي من قريش الأعاضيد الذين في عتيبة، يقول القرشي من قريش الأعاضيد(11) :

سلامي على نسـل الصحابه *** اللي ينسـبون إلـى الحبيـبي
إلـى جـدهم ولهـم مهـابه ***اللي ساسـهم ساسـن عريـبي


فأجاب الشريف :

الصاحب اللي لفا يا مرحبا به *** ترحيب كمـا شـرب الحليـبي
أنا ما اعرفـه واسمـع جوابه *** هلا يا مرحــبا بك يا صحيبي


وقال القرشي :

أنا وأنت في النسـبة قـرابه ***ويش بعـد المـقام من الحطيبي
مخـراج الذيـاب من الذيابه *** ماهـو مـثل تلفـيق الذهيـبي


فأجاب الشريف :

أنت مـنت من سمـوا شبابه *** أنت لا حســيب ولا نسيـبي
أنت مثل من صـور كتـابه *** يبا ياخـذ الطــاله غصيبي


فقال القرشي :

هذي ايامـنا راحـت نهـابه *** راحـت بين حصــني وذيـبي
راحـت مثل لعـب بالربـابه *** مـا به لا وزيـر ولا نقيــبي


قال الشريف :

أنت رابضن لك وســط غابه *** مثل اللــي يلاوح بالسبـيبي
كـم مـن واحـدن كسرت نابه *** ربعــي من مزاحـمة الحريبي


قال القرشي :

الـيا خيـلت مثـل السحــابه *** عســى مالنا فيـها نصيـبي
وعـزي لمن دغـثر شـرابه *** وحسـابه مثل احساب الغريبي


ومن الواضح جداً أن شبابه التي يعنيها الشريف هنا ، على علاقة قربى بالأشراف ، فالقرشي الذي من قريش الاعاضيد مع أنه من قريش الا انه يحاول اقحام نفسه في شبابه التي عتيبة صفوتها موحياً أنه على نسب بالأشراف حيث يقول : ويش بعد المقام من الحطيبي !! ، وفي هذا إشارة إلى القربى في الجد ، وكان رد الشريف عليه واضحاً وصريحاً : أنت منت من سموا شبابه أنت لا حسيب ولا نسيبي ، أي أنت يالقرشي لست من شبابه التي لها حسب ونسب بالاشراف ولها طالة في التاريخ ، ثم يرد القرشي على الشريف معاتباً عليه انكاره : هذي ايامنا راحت نهابة ما به لا وزير ولا نقيبي ، والنقيب : شيخ من شيوخ الاشراف يرجعون اليه في أمور النسب وبقية الأمور في الماضي ، فكان رد الشريف ممزوجاً بالغموض حيث يقول له : أنت رابضن لك وسط غابة !! مثل اللي يلاوح بالسبيبي ، ويفهم من هذا المعنى أن هناك اختلاطات ليست بالسهله . ثم يختم الشريف : ربعي من مزاحمة الحريبي .

تعريفات لبعض الألفاظ في ما ذكر أعلاه من كتب التراث :
قال القلقشندي : " الحسيب من ألقاب الشرفاء من ولد علي بن أبي طالب كرم الله وجهه من فاطمة رضي الله عنها، أخذاً من الحسب ، وهو ما يعده الإنسان من مفاخر آبائه على ما ذكره جماعة من أهل اللغة ولذلك اختص في الاصطلاح بالشرفاء، إذ كان آباؤهم أعظم الناس مفاخر..والحسيبي نسبة إليه للمبالغة(12) " أ.هـ
وقال القلقشندي كذلك :" النسيب من ألقاب الشرفاء أبناء فاطمة من علي بن أبي طالب رضي الله عنهما، والمراد العريق في النسب، لقبوا بذلك لأنهم أعرق الناس نسباً، لانتسابهم إلى بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن خصائصه صلى الله عليه وسلم جواز نسبة أولاد بناته إليه بخلاف غيره، على ما هو مقرر في كتب الفقه. وقد أوضحت ذلك في كتابي المسمى بالغيوث الهوامع في شرح جامع المختصرات ومختصر الجوامع في أوائل النكاح، والنسيبي نسبة إليه للمبالغة(13) " أ.هـ

وبما أن ديار عتيبة في الماضي وحتى الان متصلة بالسراة إلى الطائف ثم إلى مكة المكرمة فإن هناك نصوصا ذكرها القلقشندي تذهب إلى ما أشار اليه الشريف في المحاوره أعلاه : قال القلقشندي : " قال في مسالك الأبصار حدّثني الحكيم صلاح الدين بن البرهان أن اليمن (يقصد جنوب مكه والطائف) منقسم إلى قسمين: سواحل، وجبال وأن السواحل كلها لبني رسول، والجبال كلها أو غالبها للأشراف ......قال: وحدثني أبو جعفر بن غانم: أن بلاد الشرفاء هؤلاء متصلة ببلاد السراة إلى الطائف، إلى مكة المعظمة . قال: وهي جبال شامخة، ذات عيون دافقة ومياه جارية على قرى متصلة، الواحدة إلى جانب الأخرى، وليس لواحدة تعلق بالأخرى بل لكل واحدة أهل يرجع أمرهم إلى كبيرهم، لا يضمهم ملك ملك، ولا يجمعهم حكم سلطان، ولا تخلو قرية منها من أشجار وعروش ذوات فواكه أكثرها العنب واللوز، ولها زروع أكثرها الشعير، ولأهلها ماشية أعوزتها الزرائب، وضاقت بها الحظائر. قال: وأهلها أهل سلامة وخير وتمسك بالشريعة و وقوف معها، يعضون على دينهم بالنواجذ ويقرون كل من يمر بهم، ويضيفونه مدة مقامه حتى يفارقهم. وإذا ذبحوا لضيقهم شاة قدمو له جميع لحمها ورأسها وأكارعها وكبدها وقلبها وكرشها، فيأكل ويحمل معه ما يحمل. ولا يسافر أحد منهم من قرية إلى أخرى إلا برفيق يسترفقه منها فيخفره، لوقوع العداوة بينهم(14) " أ.هـ .
لاحظ أندماج الاشراف وعتيبة في نفس الديار .

نص الرفاعي ق8هـ الذي عرضه الاحيوي قبل سنوات .....
ومما نستفيد من المحاوره القديمة التي عرضناها أن ليس كل عتيبة على علاقة بالاشراف لقول الشريف : أنت رابضن لك وسط غابه ، وانما يفهم أن أناس من شبابة لهم علاقة قوية بالاشراف ، وكان الاشراف يعرفون ذلك كما في نص المحاوره . وهنا ننعطف لنحلل ما أورده الأحيوي منذ سنوات في أحد مقالاته في مجلة العرب وهو نصً من " صحاح الأخبار في نسب السادة الفاطمية الأخيار": " وأما الحسين بن داود بن سليمان فمن ولده عبدالله المعروف بالهندي وله عقب والحسن الملقب بريحي له عقب معروف وداود وهو ميثان وذكر له بعض النسابة ولداً أسمه يحيى ونسب بني الرويعي إليه كذب لا شبهة فيه لأنهم ينتسبون إليه من ولد له على ما يزعمون يسمونه ناجعاً وناجع هذا رجل من عتيبة من بادية الحجاز وبنو الرويعي غاية انتسابهم إليه فهم من عتيبة لا ريب(15) " أ.هـ .

تحليل لنص الرفاعي :
ـ أن عتيبة ذكرت كقبيلة مستقلة لا علاقة لها بقريش وانما كما قلنا هي هلالية هوازنية .
ـ أن أنكار الرفاعي لما يقوله أبناء الرويعي قد يكون بإملاء سياسي من حكام مكه فيما بعد حتى لا تثار مشاكل تاريخيه .
ـ أن الرفاعي هنا ذكر عن بعض الأشراف من ذوي داود بن سليمان من " له عقب معروف" أما بعضهم فبالتأكيد لم يعرف الرفاعي عن أعقابهم شئ فلم يذكر ان لبعضهم "عقب معروف" .
ـ أن بنو الرويعي الذين يعدهم النسابون (آنذاك ق9هـ) في عتيبة يقول نص الرفاعي أنهم يقولون أنهم من نسل الحسين بن داود بن سليمان بن عبدالله بن موسى الجون بن عبدالله المحض بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب السليماني الحسني .

قال الزمخشري : " أمير مكة الشريف الأجل ذو المناقب أبو الحسن علي بن عيسى بن حمزة بن سليمان بن وهاس بن داود بن عبدالرحمن بن عبدالله بن داود بن سليمان بن عبدالله المحض بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب السليماني الحسني(16) " أ.هـ وقد توفى أبو الحسن علي بن عيسى سنة 555هـ . وقال الزبيدي : " ولم يصفه الزمخشري في رسالته التي كتبها كالإجازة لآبي طاهر السلفي إلا بالشريف الأجل ذي المناقب وبالإمام أبي الحسن ولم يل مكه هو ولا أبوه وإنما وليها جده حمزة بن سليمان بن وهاس ولم يليها من بني سليمان بن عبدالله سواه وكانت ولايته لها بعد وفاة الأمير أبي المعالي شكر بن الفتوح وقامت الحرب بين بني موسى الثاني وبين بني سليمان مدة سبع سنوات حتى خلصت مكة للأمير محمد بن جعفر بن محمد بن عبدالله بن أبي هاشم الحسني وملكها بعده جماعة من أولاده كما هو مفصل في كتب الأنساب (17) " .أ.هـ

هل للشريف شكر عقب ؟
لقد ذكرت بعض التواريخ ان الشريف شكر لم يكن له عقب يخلفه!! قال العصامي وغيره : " هؤلاء الهواشم من ولد أبي هاشم محمد بن الحسن بن الحسن بن محمد بن موسى بن عبد الله أبي الكرم بن موسى الجون بن عبد الله المحض بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب، كانت بين هؤلاء الهواشم وبني السليمانيين فتن متصلة. ولما مات شكر ذهبت الرئاسة من بني سليمان؛ لأن شكراً آخرهم ولم يعقب (18) " أ.هـ وقد أشار لذلك جيرالد دوغوري في كتابه حكام مكه . وقال بن خلدون :" وكانت بين هؤلاء الهواشم وبين السليمانيين فتن متصلة ولما مات شكر ذهبت الرياسة من بني سليمان لأنه لم يعاقب(19) " أ.هـ ،
أي لم يكن له عقب! ، ولكننا نجد في بعض المصادر أن الشريف شكـر له عقب، يحدثنا السخاوي عن الشريف شكر وعن نسبه ويقول : "الأمير أبي المعالي الشريف شكر بن أبي الفتوح الحسن بن جعفر بن محمد بن الحسن بن محمد بن موسى بن عبد الله بن موسى بن عبد الله بن الحسن بن علي بن أبي طالب: أبو هاشم، الحسني، أمير مكة، وليها بعد أبيه، وجرت له مع أهل المدينة حروب. ملك في بعضها المدينة الشريفة وجمع له بين الحرمين(20) " أ.هـ وقال البيهقي : " والأمير شكر ... كان أميراً عادلاً سائساً، أجرى الأمور على قواعدها، ونفذت أوامره في مكة والطائف وحدود اليمن وملك اليمن كان يكتب إليه ويراسله، وهكذا من أعراب البادية بنو هذيل وبنو ذباب وبنو غرة وبنو زعب والخلط(4) " أ.هـ ، وقال : " ومات في رمضان سنة ثلاث وخمسين وأربعمائة(21) ". أ.هـ ،

البيهقي يؤكد ان للشريف شكر ابن اسمه محمد ..
وذكر البيهقي أنه بعد وفاة الشريف شكر : " قام مقامه ابنه الأمير هاشم، وبعد الأمير هاشم الأمير محمد(22) " أ.هـ ثم قاسم بن محمد ، ثم يتطرق البيهقي إلى الشريف فليته ليقول : " فليتة بن قاسم بن محمد بن هاشم بن محمد شكر بن أبي الفتوح حسن بن جعفر بن محمد الأمير ابن الحسين الأمير ابن محمد الأكبر بن موسى بن عبد الله بن موسى بن عبد الله الديباج ابن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما(23) " ويقول : " فللأمير فليته: عبد الله ويحيى وعيسى وهاشم، وعيسى الآن أمير مكة من قبل الإمام المستنجد بالله(24) " أ.هـ ، ويقول أيضاً : " أمير مكة قاسم بن هاشم بن فليتة بن قاسم بن محمد بن هاشم بن محمد شكر بن أبي الفتوح حسن بن جعفر بن محمد الأمير ابن الحسين الأمير ابن محمد الأكبر بن موسى بن عبد الله بن موسى بن عبد الله الديباج ابن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما(25) " .أ.هـ ، وقال : " وكان الأمير قاسم أميراً يضرب بشجاعته مثلاً. وقيل: إنه كان يحك أنامله على الدينار فيمحو رقومه ونقوشه، وإذا هم بقتل إنسان قلع رأسه بيده عن بدنه بلا آلة(26) " أ.هـ ، ويذكر البيهقي أن الشريف هاشم كان بالسراة : " وحمل على الأمير هاشم بنو هذيل وهم يرتجزون ويقولون: نحن بني هذيل لا نقر حتى يرى جماجماً نحر ، فدخل الأمير هاشم المسجد وطاف بالبيت، وقام بإزاء الباب وقال: إلهي وسيدي ومولاي إن كنت أولى بحفظ مصالح الرعايا وخدمة بيتك من إخواني فانصرني عليهما، وإن كنت بخلاف ذلك فانصرهما علي، وبالغ وألح في الدعاء، وعاهد الله أن لا يظلم أحداً ولا يعصي الله في الحرم. وخرج من الحرم وصال على أعمامه فانهزموا، وذهب الأمير يحيى إلى المدينة، والأمير عبد الله إلى الطائف، ووفى الأمير هاشم بما وعد. وكان الأمير هاشم أبيض سميناً، وكانت أمه أم ولد، وقام مقامه ابنه الأمير قاسم، ثم أذعجه دار الإمارة عمه الأمير عيسى، وتمكن في مكة سنة ست وخمسين وخمسمائة، وذهب الأمير قاسم إلى السراة وجبال الصالحية وقتل بعد ذلك رحمه الله(27) " أ.هـ

أبناء الشريف شكر والأسطوره الهلالية :
والمعروف أن الشريف شكر على علاقة مصاهره ببني هلال يقول بن خلدون ق9هـ : " ولهؤلاء الهلاليين في الحكاية عن دخولهم إلى إفريقية طرق في الخبر غريبة : يزعمون أن الشريف بن هاشم كان صاحب الحجاز ويسمونه شكر بن أبي الفتوح، وأنه أصهر الحسن بن سرحان في أخته الجازية فأنكحه إياها، وولدت منه ولداً اسمه محمد وأنه حدث بينهم وبين الشريف مغاضبة وفتنة، وأجمعوا الرحلة عن نجد إلى إفريقية، وتحيلوا عليه في استرجاع هذه الجازية فطلبته في زيارة أبويها فأزارها إياهم، وخرج بها إلى حللهم فارتحلوا به وبها. وكتموا رحلتها عنه، وموهوا عليه بأنهم يباكرون به للصيد والقنص ويروحون به إلى بيوتهم بعد بنائها فلم يشعر بالرحلة إلى أن فارق موضع ملكه، وصار إلى حيث لا يملك أمرها عليهم ففارقوه، فرجع إلى مكانه من مكة، وبين جوانحه من حبها داء دخيل، وأنهاه من بعد ذلك كلفت به مثل كلفه إلى أن ماتت من حبه(28) .." أ.هـ ، ويقول بن خلدون :" ...وهم متفقون على الخبر عن حال هذه الجازية والشريف خلفاً عن سلف وجيلاً عن جيل ويكاد القادح فيها والمستريب في أمرها أن يرمى عندهم بالجنون والخلل المفرط لتواترها بينهم. وهذا الشريف الذي يشيرون إليه هو من الهواشم، وهو شكر بن أبي الفتوح الحسن بن أبي هاشم محمد بن موسى بن عبد الله أبي الكرام بن موسى الجون بن عبد الله بن إدريس وأبوه أبو الفتوح هو الذي خطب لنفسه بمكة أيام الحاكم العبيدي .. وبايع له كافة العرب. ثم غلبتهم عساكر الحاكم العبيدي ورجع إلى مكة، وهلك سنة ثلاثين وأربعمائة فولي بعده هذا (يقصد الشريف شكر) وهلك سنة ثلاث وخمسين، وولي ابنه محمد الذي يزعم هؤلاء الهلاليون أنه من الجازية هذه. وتقدم ذلك في أخبار العلوية هكذا نسبه ابن حزم(29) " أ.هـ

بن سعيد يؤكد أن للشريف شكر نسل مع الهلاليين في نجد :
ثم يورد لنا بن خلدون نقلاً عن بن سعيد أن أبناء شكر ق7هـ يعيشون في مكان ما بين مكة والعراق ( وقد ذكرنا في أحلاس الخيل إشارات ونصوص من الكتب القديمة تقول ان ركبه وما حولها ومران تقع بين العراق ومكه كما أوردنا نصوص تقول أن ديار غزية كانت تمتد من مكه حتى العراق ) يقول بن خلدون :" وقال ابن سعيد: ...وأخبرني من أثق به من الهلاليين لهذا العهد أنه وقف على بلاد الشريف شكر، وأنها بقعة من أرض نجد مما يلي الفرات، وأن ولده بها لهذا العهد والله أعلم(30) " أ.هـ


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1)تاريخ بن خلدون ـ بن خلدون
(2)تاريخ بن خلدون ـ بن خلدون
(3)معجم قبائل الحجاز ـ عاتق البلادي
(4) هجرات الهلاليين ـ ابراهيم اسحاق ص 153
(5) الإصابة في تحقيق نسب شبابة ـ الاحيوي
(6) كتاب النفعة ـ تركي القداح : ص78 ــ 79
(7)علماء نجد خلال ستة قرون ج3 ص 726
(8)تاريخ بن خلدون
(9)تاريخ بن خلدون
(10)تاريخ بن خلدون
(11)الازهار النادية من أشعار البادية ـ محمد سعيد كمال ج2/ص76-77
(12)صبح الأعشى ـ القلقشندي
(13)صبح الأعشى ـ القلقشندي
(14)صبح الأعشى ـ القلقشندي
(15)صحاح الأخبار في نسب السادة الفاطمية الأخيارـ الرفاعي ص 14-15
(16)الزمخشري
(17)الزبيدي
(18) بن حزم
(19) تاريخ بن خلدون
(20) لباب الأنساب ـ البيهقي
(21) السابق
(22) لباب الأنساب ـ البيهقي
(23) السابق
(24) السابق
(25) السابق
(26) السابق
(27)الباب الانساب ـ البيهقي
(28)تاريخ بن خلدون ـ بن خلدون
(29) تاريخ بن خلدون ـ بن خلدون
(30) تاريخ بن خلدون ـ بن خلدون

م
تقديري
عناد الجروح

سنى البدر
03-02-08, 03:39 PM
ونعم في عتيبة وباقي القبايل ما تهون

مشكورة عناد على الطرح

الله يسعدك

النجديه
03-02-08, 11:44 PM
(z) (z) (z) (z) (z)

عناد راحت عيوني وانا اقراء موضوعك هههههههههههه

تسلم يديك على هالموضوع

والله يعطيك العافيه

*أسيرة الذكرى*
09-02-08, 07:43 AM
فديت قبيلتي(q84)
يعطيكـ العاافيهـ اختي عنااد
موضوع أكثر من رااائع:gg4mpup:
الف شكر لكـ

:)

عناد الجروح
19-02-08, 04:17 PM
ونعم في عتيبة وباقي القبايل ما تهون

مشكورة عناد على الطرح

الله يسعدك
اهلين غاليتي سني البدر
يسلمك ربي ويسعدك على مرورك وتعقيبك الذوق
دمتِ بخير

عناد الجروح
19-02-08, 04:19 PM
(z) (z) (z) (z) (z)

عناد راحت عيوني وانا اقراء موضوعك هههههههههههه
سلامة عيونك وسامحيني (wtg)

تسلم يديك على هالموضوع

والله يعطيك العافيه
اهلين غاليتي النجدية
ويعافيكِ ربي على مرورك وتعقيبك الذوق
دمتِ بخير

عناد الجروح
19-02-08, 04:22 PM
فديت قبيلتي(q84)
والنعم فيكِ (q81)
يعطيكـ العاافيهـ اختي عنااد
موضوع أكثر من رااائع:gg4mpup:
الف شكر لكـ

:)
اهلين غاليتي اسيرة الذكري
ويعافيكِ ربي على مرورك وتعقيبك الذوق
دمتِ بخير

... بنت الجنوب ...
19-02-08, 11:27 PM
يعطيك العافيه,,,,

:)

عناد الجروح
20-02-08, 09:34 PM
يعطيك العافيه,,,,



:)

اهلين غاليتي الغلا
ويعافيكِ ربي على مرورك وتعقيبك الذوق
دمتِ بخير

جود القمر
20-02-08, 10:07 PM
ياعتيبـة ميـت العشـق فيـكـم مايـتـوب
ماعشقـت الا عتيبـة وانـا بـنـت الـوفـا
ونعم بعتيبــهـ عريبين الجدود

والف شكر ياعناد الجروح على هذا الموضوع المتميز

سلمتي من كل مكروووه

عناد الجروح
21-02-08, 11:31 AM
ياعتيبـة ميـت العشـق فيـكـم مايـتـوب

ماعشقـت الا عتيبـة وانـا بـنـت الـوفـا

ونعم بعتيبــهـ عريبين الجدود



والف شكر ياعناد الجروح على هذا الموضوع المتميز



سلمتي من كل مكروووه







اهلين غاليتي جود القمر
ويسلمك ربي ويسعدك على مرورك وتعقيبك الذوق
دمتِ بخير

شموخ بدوية
21-02-08, 02:55 PM
فديت قبيليتي والله عساهم على القوووووة دوووم

عناد الجروح ماقصرت كفيتي ووفيتي


تقبلي مروري

عناد الجروح
21-02-08, 06:44 PM
فديت قبيليتي والله عساهم على القوووووة دوووم
والنعم فيكِ

عناد الجروح ماقصرت كفيتي ووفيتي


تقبلي مروري
اهلين غاليتي شموخ بدوية
يسلمك ربي على مرورك وتعقيبك الذوق
دمتِ بخير

الكاك
21-02-08, 11:22 PM
قبيله والله شيخها بقمي ههههههههههههههههههه

عناد الجروح
22-02-08, 01:25 PM
قبيله والله شيخها بقمي ههههههههههههههههههه
(a28)

شموخ بدوية
22-02-08, 02:40 PM
شيخها بقمي سلاماااات شكله توه قايم من النوووووم(q69) (q69) (q33)


وش دخل البقوم بعتيبة ...:danc854: يالله لك الحمد والشكر

دمتم بصحة وعاافية

AbduLraHmN
22-02-08, 06:23 PM
صراحه المعلومه هذي قد سمعتها وخاصة يوم الربوع ان شيخ عتيبة بقمي

أبوسلطآن
22-02-08, 11:26 PM
الجيل التالي من عتيبه ماينلامون وش يعرفهم ،،،عموما هو ثابت ان اصل ابن حميد من كرزان البقوم بشهاده العديد من الحمده انفسهم وابن حميد شيخ برقا وكلنا نعرف ان عتيبه برقا وروق،،، وهالامور طبيعيه الحلف النزايع تصير كثير بالقبايل قبل وقت الدوله السعوديه

عناد الجروح
23-02-08, 01:28 PM
مشكورين

AbduLraHmN
26-02-08, 01:02 AM
مشكور على التوضيح ابا سلطان

العسيلي @
26-02-08, 03:41 PM
الجيل التالي من عتيبه ماينلامون وش يعرفهم ،،،عموما هو ثابت ان اصل ابن حميد من كرزان البقوم بشهاده العديد من الحمده انفسهم وابن حميد شيخ برقا وكلنا نعرف ان عتيبه برقا وروق،،، وهالامور طبيعيه الحلف النزايع تصير كثير بالقبايل قبل وقت الدوله السعوديه



الجيل التالي والجيل السابق نعرف ابن حميد عتيبي من كرزان المقطه الي هم ثلثين فخذ المقطه وهم في الاصل والمنشئ من السيل من الثبتان فيه كرزان الثبتان الي هم يعودون فيهم وهذا متعارف عليه ولمعلوميتك تشابه الاسماء لا يدل على النسب والطمع في نسب الشيخ الفلاني والشيخ الفلان بسبب تشابه الاسماء العديده والكثيره جدا وانا اتحداك انك تقول بشهاده العديد من الحمده اين هذه الشهاده التي هي جديده والمعروف انهم ينكرون ذالك هذا هو المعروف المشهور عنهم
لمعلوميتك يوجد من السماء الشيوخ الكثيره جدا والمتشابه بطريقه عجيبه
عندك الجرباء في شمر وعائله يقال لها الجرباء ايضا تشابه اسماء
عندك الطواله من شمر وعائله الطواله من عتيبه من الاساعده هل الزلفي
وعندك الدويش شيخ مطير والدويش عائله في الزلفي
وعندك الذويبي شيخ حرب والذويبي من عتيبه
وعندك الربيعان شيوخ الروقه من عتيبه وعندك الربيعان من تميمي
التشابه موجود

العسيلي @
26-02-08, 03:59 PM
ولمعلوميتك اخوي ابو سلطان لو نتتبع مثل ذالك هم يقولون ان
الدويش شيخ مطير شهراني وشهران تقول ذالك ومتعارف عليه عندهم

فيصل@
17-03-08, 03:54 AM
ونعم بعتيبه وبقية القبائل

عناد الجروح
19-03-08, 07:38 AM
مشكورين على مروركم

من بقايا الامس
21-03-08, 09:43 AM
من القبائل العدنانية العريقة
تستحق الاحترام والتقدير ..

ومعزتها من معزة اهلها

شكرا ملايين .,’

عناد الجروح
21-03-08, 10:49 PM
مشكور على مرورك

هوباش العتيبي
22-03-08, 12:44 PM
تسلم يديك على هالموضوع

وربعي ما يحتاج أشهر من نار على علم

عناد الجروح
24-03-08, 08:38 AM
مشكور على مرورك

!|! صـيـتـة !|!
27-05-08, 08:11 AM
يـــاجعلني فدوتن لهم ..!!

عناد الجروح
27-05-08, 05:13 PM
مشكورة على مرورك

نايف النايف
28-05-08, 08:20 PM
والنعم بك وبعتيبه الهيلا

يعطيك1000عافيه

عناد الجروح
30-05-08, 04:27 PM
مشكور على مرورك

معشي الذيب نواشف
30-05-08, 10:02 PM
الجيل التالي والجيل السابق نعرف ابن حميد عتيبي من كرزان المقطه الي هم ثلثين فخذ المقطه وهم في الاصل والمنشئ من السيل من الثبتان فيه كرزان الثبتان الي هم يعودون فيهم وهذا متعارف عليه ولمعلوميتك تشابه الاسماء لا يدل على النسب والطمع في نسب الشيخ الفلاني والشيخ الفلان بسبب تشابه الاسماء العديده والكثيره جدا وانا اتحداك انك تقول بشهاده العديد من الحمده اين هذه الشهاده التي هي جديده والمعروف انهم ينكرون ذالك هذا هو المعروف المشهور عنهم
لمعلوميتك يوجد من السماء الشيوخ الكثيره جدا والمتشابه بطريقه عجيبه
عندك الجرباء في شمر وعائله يقال لها الجرباء ايضا تشابه اسماء
عندك الطواله من شمر وعائله الطواله من عتيبه من الاساعده هل الزلفي
وعندك الدويش شيخ مطير والدويش عائله في الزلفي
وعندك الذويبي شيخ حرب والذويبي من عتيبه
وعندك الربيعان شيوخ الروقه من عتيبه وعندك الربيعان من تميمي
التشابه موجود


يعطيك العافية اخوي العسيلي ع هالايضاح

والمشكلة ان هالاشاعات ماسمعناها الا من تالي ..

وللمعلومية لو ان هذه الاقاويل فيها ولو جزء بسيط من الاحتمالية كان اذكروها المؤرخين


لكن في جميع الاحوال تبقى قبايل الجزيرة اخوان ويربطنا شي اقوى من النسب الا وهو الدين


والف شكر لصاحبة الموضوع

عناد الجروح
31-05-08, 05:54 PM
مشكور اخوي معشي الذيب نواشف على مرورك