المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكاية تائب


ام حمزة
10-12-07, 09:50 AM
حكاية تائب
أسفى بلحظة من حياتي لم تُغتنم.
أسفى من عمرٍ ضاع من بين يدي بلا ثمن.
سوء صحب سرقوا وقتي فزاد الهم بغم.
سرابيل الرزايا كستني من رأسي إلى القدم.
كم نجمت بالعار إثماً وكم شقيت في حياتي وكم.
ضاقوا الخلق مني ذرعاً ورشقت الناس بالدم.
قيدتني ذنوبي فدجتني في وحل الظلم.
آسرتني شهوتي فأصبحت جيفةٌ لا تحترم.
كم تعرضت لشخص علقةً بالصفع والألم.
ليلي ونهاري مدلهم كله شقاء نار تضطرم.
ضاقت علي نفسي وضاقت بي الأرض من السقم.
كم أشفق علي ناصح وأسدى نصحاً منتظم.
فتطاولتُ عليه بسباب وشتم وكلاماً كالحمم.
توارى عني صابرٌ ودعا بقلبٍ ودمعٍ منسدم.
حتى أتتني الأقدار تلفحني بسمومها الملتهم.
فأدركتني رحمة خالقي فنقشع رويداً ظلامٌ منكتم.
وسقط من كاهلي ثقلاٌ أثقلني بجم.
بها أدركت صلاة مفروضةٍ وصيامٌ ضيعتها لم تٌلتزم.



فذرفت عيني دموعاً وزفيراً من الحسرة والألم.
بساعات أسرفتها وحلاوة إيمان لم يذق يوماً منها بطعم.
فحمداً لله وشكراً بجميل فضله بهدايةٍ هي أحلى وأجل النعم.

*أسيرة الذكرى*
19-12-07, 02:34 AM
كلمــات رائعــة

وطــرح أرووع

كل الشكــر لــك

:)

... بنت الجنوب ...
21-12-07, 04:54 PM
يعطيك العافيه

:)

وش الحياة بدوني يابشر
24-12-07, 09:31 PM
يعطيكي العافيه

تقبلي مروووري

shmooo_332
27-12-07, 03:00 PM
كلماااااااااااااااات رائعــــــــــــــــــــــة


وأسلوووووووووووووووب أروووووووووووووع


بارك الله فيك00