المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جنون والجنون فنون


ابن الرمادي
02-02-07, 04:56 PM
آخر تقليعات الديمقراطية الأمريكية في العراق.. كيف تتعلم اللطم والتطبير وضرب الزنجيل في ساعة..؟!
2007-02-02 :: بقلم: هارون محمد ::



http://www.iraqirabita.org/upload/7094.jpg


http://www.iraqirabita.org/upload/7093.jpg
شكراً لمحررينا ارساء دعائم التخلف والجهل
واللطم والتطبير لتشوه الاسلام بهؤلاء..الجهلة


منذ احتلال العراق في التاسع من نيسان (ابريل) 2003 وتقويض الدولة العراقية وبناها التحتية
ومؤسساتها الوطنية، والبلد يرزح تحت وطأة سلسلة من الانهيارات في القيم والأخلاقيات والسلوكيات
والتصرفات التي صنعها الامريكان وفق نظريتهم الجهنمية (الفوضي الخلاقة) او البناءة، كما أسماها
بول وولفوتز مساعد رامسفيلد سابقاً، وهو احد قادة اليمين المتصهين وواحد من عرابي الحرب علي
العراق، ومعلومات الاوساط الدبلوماسية العربية في واشنطن تشير الي انه ما يزال يلعب دوراً سياسياً
في إدارة بوش من خلال تعاونه مع مكتب نائب الرئيس ديك تشيني رغم ان وظيفته الحالية هي رئيس
البنك الدولي.

ولعل أبرز مفردات الفوضي الخلاقة التي طبقت سياسياً وميدانياً في العراق منذ احتلاله هي السماح
للتنظيمات الشيعية والكردية في بسط نفوذها القائم علي الاستحواذ والهيمنة، ونشر ثقافتها المبنية علي
الغلو والخرافات، الأمر الذي حول العراق وخاصة في المحافظات ذات الاكثرية السكانية الكردية
والشيعية الي اقطاعيات يديرها ميليشاويون وشيوخ تمرد وعصيان وملالي متخلفون يتناحرون علي
المكاسب الشخصية والفئوية والطائفية ويتنافسون علي الامتيازات والموارد المالية والنفطية.

وإذا كانت المحافظات الكردية تشكو اساساً من نفوذ حزبي بارزاني وطالباني واستئثارهما بالسلطة
واستخدامهما للقوة والاحتواء ضد الاحزاب المعارضة وخصوصاً الاسلامية، المعتدلة في نهجها
وطرائق عملها، اضافة الي ان غالبية اكراد العراق هم من السنة، الامر الذي لم يتح لظهور نزعات
وخلافات وصراعات طائفية في المنطقة الكردية، علي عكس المحافظات العربية في منطقتي الجنوب
والفرات الاوسط، التي تعاني منذ قرابة اربع سنوات من هجمة تختلط فيها الشعوبية والصفوية
المعاديتان اصلاً للتشيع العربي، وتدفق مجموعات وقيادات دينية وحزبية مرتبطة بالاجهزة والمراكز
الايرانية، نجحت بتشجيع قوات الاحتلال من احتلال مواقع متقدمة في العديد من الهيئات الحكومية
والعسكرية والامنية والادارية، راحت تروج لاجندتها ومفاهيمها الطائفية علناً وتمارس التهديد
والخطف والاغتيال ضد كل من لا يستجيب لها ويرضح لإملاءاتها وخصوصاً من الشيعه العرب،
ونخبهم الفكرية والاكاديمية والاجتماعية والعشائرية والعسكرية والثقافية والفنية والرياضية، ولا
تعجبوا اذا عرفتم ان اكثر من مئة وعشرين شيخاً لاكبر القبائل العربية الشيعية هربوا من العراق
ويقيمون الان في الاردن والامارات وسورية ومصر، وهناك اكثر من مئتي مطرب وموسيقي وملحن
شيعي عربي في الخارج بعد ان هدرت دماؤهم ومثلهم فنانون تشكيليون وعشرات الرياضيين اللامعين،
وبحدود ربع مليون شيعي يمثلون كفاءات علمية وثقافية وعسكرية واساتذة جامعات ورجال اعمال
وبيوتات معروفة غادروا العراق تخلصاً من المضايقات والضغوط والترهيب ورسائل الموت.

إن مبادئ حزب الدعوة والمجلس الاعلي ومنظمة العمل الشيعي والدكاكين والميليشيات الطائفية تجاهر
بان كل شيعي لا يعمل في صفوفها ولا يتعاون معها شيعي مزيف او قلق في شيعيته، وتنظر الي
الشيعة الوطنيين والقوميين واليساريين والعلمانيين كخصوم لها.. يجب تصفيتهم، وتذكروا كيف رضخ
الحزب الشيوعي لارادة هذه التنظيمات ورشح رئيسه حميد مجيد الموسي ضمن الخانة الشيعية في
مجلس الحكم الانتقالي، وعين عضو مكتبه السياسي مفيد الجزائري وزيراً للثقافة ضمن الحصة
الشيعية، في حكومة ذلك المجلس المنقرض، في انقلاب صارخ علي مبادئة الماركسية.

ولاحظوا كيف تعاملت القيادات والميليشيات الشيعية الطائفية مع عشيرة (الحواتم) المعروفة برفضها
التعاون مع المجلس الاعلي وحزب الدعوة وميليشيات بدر والمهدي، يوم الاثنين الماضي، وكيف
خاضت حرباً مستعينة بالطائرات الامريكية المقاتلة والمروحية ضد افراد هذه العشيرة العربية
الاصيلة، وقتلت منهم 263 انساناً واصابت 210 اشخاص بجروح بالغة واسرت 600 من الرجال
والنساء والاطفال حسب البلاغات الحكومية، وكل ذنب هذه العشيرة التي نكبت بشيوخها ونسائها
وشبابها واطفالها وهدمت بيوتها وخربت مزارعها وبساتينها، انها خارج اطار الاحزاب والمرجعيات
الشيعية الصفوية، ومتمسكة بهويتها العربية وترفض الانصياع للامريكان والايرانيين المتسلطين علي
مقادير العراق.

وحتي اذا افترضنا ان قائد فرقة (جند السماء) احمد الحسن البصري او اليماني الذي تحدثت عنه
البيانات العسكرية والرسمية قد اتخذ مقراً له مع جماعته في بساتين قرية (الزركة) بالقرب من
مضارب عشيرة الحواتم، فهل من المنطق الانساني ان يباد هذا العدد الكبير من ابناء العشيرة في
غضون عشر ساعات، علماً بان الاحزاب والمرجعيات والهيئات الشيعية المتسلطة علي العراق منذ
احتلاله تؤمن بالمهدي الذي يدعي احمد الحسن انه وكيل عنه، وتؤمن ايضاً بان مهديهم عمل له اربعة
وكلاء سموا بالنواب او السفراء طيلة سبعين عاماً هي مدة الغيبة الصغري كما يسمونها، وهؤلاء
النواب هم كما جاء في كتبهم، عثمان بن سعيد العمري (ت262هجري) ومحمد بن عثمان العمري (ت
305 هجري) والحسين بن روح (ت 320 هجري) وعلي بن محمد السمري او السيمري (ت329
هجري)، ومعروف عن المرشد الاعلي الايراني الحالي علي خامنئي انه يتسمي بنائب الامام المهدي
كما كان حال سلفه آية الله الخميني، وهذا يعني ان الشيعي الاثني عشري او الامامي يعتقد بوجود وكلاء
ونواب للمهدي، فلماذا لا يعترف بنيابة او وكالة احمد الحسن الذي تقول المعلومات عنه انه من مواليد
مدينة الديوانية، هجر دراسته في كلية الهندسة في البصرة وتحول الي رجل دين وتعلم في الحوزة
الشيعية بادارة المرحوم محمد صادق الصدر والد مقتدي، وافترق عنه عام 1999 قبل وفاة الاخير
باسابيع قليلة، وانشأ له جماعة تؤمن بافكاره نشطت خلال السنوات التي اعقبت الاحتلال واصبح تعداد
افرادها خمسة الاف مريد ومنتسب، حسب تصريحات احد اعضاء المجموعة الملا عبدالامام جبار امام
مسجد الجماعة في البصرة، الذي نقلت عنه وسائل اعلام محلية وعربية واجنبية، عقب مجرزة
(الزركة) ان شيخه البصري او اليماني التقي المهدي (عجل الله فرجه) وان الاخير زكاه وأبلغه انه
حفيده!

وسواء كانت حكاية احمد الحسن البصري صحيحة ام انها من نسج خياله، الا ان الثقافة السائدة في عدد
من المناطق والمحافظات الشيعية تساعد علي نشوء وانتشار هذه الدعوات لأسباب كثيرة، منها ان
التنظيمات والمرجعيات الشيعية المسيطرة علي الشارع الشيعي منغلقة فكرياً وفقهياً، ومؤمنة بالغيبيات
والخرافات والأساطير، وتحتكر القرار الشيعي بيدها فقط، ولا تسمح بظهور منافسين يعارضون
أوامرها وتوجيهاتها، او يشاركونها في تلقي زكاة (الخمس) المفروضة علي الشيعة الاثني عشرية.

كما ان من مصلحة هذه التنظيمات والمرجعيات ان يبقي المجتمع الشيعي اسير طروحاتها المتخلفة، وأن
تسود ثقافة اللطم والنواح علي احداث تأريخية قديمة حصلت قبل الف واربعمائة سنة كمقتل الامام
الحسين في كربلاء، لذلك لا تأخذكم الدهشة، وخصوصاً القراء العرب، إذا علمتم ان الاسواق والمكتبات
والحسينيات والمراقد في النجف وكربلاء والكاظمية ومحافظات الجنوب والفرات الاوسط واحياء
الثورة واور والحبيبية وغيرها من المناطق ذات الكثافة الشيعية في بغداد، تعج منذ عامين بكتب
وكراريس انيقة وملونة تعرف مضامينها من عناوينها، مثل كتاب (كيف تتعلم اللطم والتطبير وضرب
الزنجيل في ساعة) علي غرار كتاب(سيدتي.. كيف تتعلمين الطبخ في يوم واحد) وفي هذا الكتاب
الكراس تعليمات مع رسوم وسائل ايضاح، تبين الطرق التي تجلب (الثواب) ورضا الامام الحسين في
ضرب الصدور وتطبير الرؤوس بالقامات، وضرب الظهور بالزانجيل (جمع زنجيل) وهي حلقات
حديدية مرتبطة بعضها ببعض تشكل سلسلة لها مقبض خشبي.

وإذا كان البغداديون يتندورن علي محل لبيع الاجبان والالبان الكردية كان قائماً في حي باب المعظم
مقابل المبني القديم لوزارة الدفاع ايام الستينات والسبعينات، لان صاحب المحل كان يرفع لافتة في
بداية كل صيف مكتوب فيها (لبن اربيل للسنة التاسعة او العاشرة) حسب السنة، فان المثقفين العراقيين
في النجف وكربلاء والبصرة وبعض المحافظات الجنوبية باتوا في اكتئاب لان كثرة من محلات
العطارة والبقالة رفعت لافتات من قماش اسود مكتوب عليها بخط ابيض عبارة (للسنة الثالثة علي
التوالي وصلتنا افخم القامات وافخر الزناجيل من ايران.. فاغتنموا الفرصة قبل فوات الاوان).

ومبروك لامريكا بوش صاحبة أفلام هوليود وصالات لاس فيغاس وناطحات السحاب وحارسة
الديمقراطية والتعددية وحقوق الانسان في العالم وام الحداثة والعصرنة كما يدعي قادتها ورجالاتها علي
التجربة الرائدة والرائعة التي يسعون الي تسويقها وترسيخها في عراق الحضارات والثقافات
والابداعات لتكون قدوة ونموذجاً لدول المنطقة، مستعينة بالآفاقين والمعتوهين والدجالين واللطامين
وخريجي زوايا العتمة وحوزات التخلف.

النبيل جدا
02-02-07, 11:50 PM
نسأل الله السلامة..............

اللهم اهدي الضالين... ...

الى متى ماهذا التخلف... ونحن في القرن الحادي والعشرين...

دين ... او مذهب .. هش جدا.. مبني على الاكاذيب واستغفال العامة من الناس...

هل يتبع من يحلل ....ماحرم الله كـ الزنا والسرقة والكذب ..

والطامة الكبرى ... الخميني (عليه من الله ماسيتحقه)_ يفتي بجواز مفاخذة الرضيع

هل اتبع دين كهذا......

لكل ذي عقل ويفكر من الاخوان الشيعة ... تأمل مذهبك وعندها ستجد انك كنت في حفرة سوداء ...

اللهم اهدي الضالين...

لاحول ولا قوة الا بالله

مبني على الخزعبلات وكراهية الاخر

الزنا.... يسمونه متعة ..

وسرقتهم ....الخمس ...

وكذبهم......... التقية........

MARISOLE
03-02-07, 12:13 AM
لاحول و لاقوة الابالله

ابن الرمادي
03-02-07, 04:12 PM
شكرا اخواني الجماعة مثل ما تفضلتم
لكنهم يعملون يوزعون ملايين الكتب لنصرة مذهبهم
الذي هو باطل لكن اين اهل الحق اين اهل الانقاذ محافظتنا مهددة بالتشيع بسبب الجهل والجوع والخ
صدق او لا تصدق ان قاعة من قاعاتهم في احد البلاد فيها 500 حاسبة العمل فيها مجانا ومستشفيات
اضف الى المتعة وهناك صعوبة بالزواج للشباب وغير ذلك من الامور يجب ان نعي ونعتني بالتخطيط
العلمي الايماني التربوي وان نحل مشكلة الشباب ونسهل قضايا الزواج وان نملا الفراغ ونحسن تمثيل الاسلام حتى نحافظ على انفسنا ..
نسال الله ان يوقضنا وشكرا

النبيل جدا
03-02-07, 11:37 PM
شكرا اخواني الجماعة مثل ما تفضلتم
لكنهم يعملون يوزعون ملايين الكتب لنصرة مذهبهم
الذي هو باطل لكن اين اهل الحق اين اهل الانقاذ محافظتنا مهددة بالتشيع بسبب الجهل والجوع والخ
صدق او لا تصدق ان قاعة من قاعاتهم في احد البلاد فيها 500 حاسبة العمل فيها مجانا ومستشفيات
اضف الى المتعة وهناك صعوبة بالزواج للشباب وغير ذلك من الامور يجب ان نعي ونعتني بالتخطيط
العلمي الايماني التربوي وان نحل مشكلة الشباب ونسهل قضايا الزواج وان نملا الفراغ ونحسن تمثيل الاسلام حتى نحافظ على انفسنا ..
نسال الله ان يوقضنا وشكرا

اخي العزيز : ابن الرمادي ....

والله مهما عملوا وفعلوا ... لن يصلوا لشيء ... مهما عملو من اغراءات لاخواننا هناك...

فالحق اولى ان يتبع.................ولو بعد حين ....

- وسوف يصلون بإذن الله لطريق مظلم به حفرة كبيرة

.. حفرها لهم ( أصحاب العمائم السوداء ) الذين

يتمتعون بحريهمم (لاحول ولا قوة الا بالله )

ويسرقون مالهم ...

ويكذبون عليهم بأحاديث وقصص تاريخية غير صحيحة

.. مؤلفة حسب اهوائهم....

ومن نسج خيالهم (المريض )

والله ان القلب ليحزن

وان العين لتبكي على اخواننا في العراق ...

وما يتعرضون له من ابادة وقتل على ايدي جيش الدجال .. المسمى المهدي

.والحكيم الذي يطلب من بوش بقاء جنوده في العراق ... ( عليهما من الله ما يستحقانه )

ولكن مالبيد حيلة ... لانملك غير الدعاء .........

بارك الله فيك اخي الكريم.........

ابن الرمادي
04-02-07, 04:39 PM
شكرا جزيلا لك يا اخي
على مشاعرك النبيلة
وبارك الله بيك

ستروووبري
04-02-07, 04:51 PM
حسبي الله ونعم الوكيل
فعلا عقول مريضه

ابن الرمادي
04-02-07, 05:36 PM
شكرا جزيلا على المرور
وبارك الله فيك
وجزاك الله خير

كاتم الونة
04-02-07, 05:38 PM
بارك الله فيك...ونفع بك

جزاك الله خيرا .

ابن الرمادي
05-02-07, 04:08 PM
وجزاك الله خير

شمشوم نجد
12-04-07, 02:55 AM
الله يعطيك العافية