حبة فوق الجزء الأول

في قايلة من قوايل الرياض الجميلة وقت الصيف وبالتحديد في الملحق ( أهله مسافرين ومقفلين البيت وتاركين المفاتيح عند مرة الجيران لأنهم ما يثقون فيه ) وأنا منسدح مع صديقي دحيم نتأمل في الحياة ويقال لنا بنقضي وقت بعد العصر ..
أنا :تدري يا عزيزي يا دحيم وش ودي فيه ..
دحيم : أكيد تبي تشتغل .. صح ولا لا
أنا : غربلك الله الحين شفت عمرك واحد مثلي خريج جامعة يشتغل شغلة صيفية وأساسا هو ما عنده دوام بس مسنتر مع طلاب الثانوية وش رأيك أكيد يبي شغل بس مو هذا اللي ودي الآن أفكر في شي ثاني

دجيم : أكيد تبي تعرس .. صكيت ال25 وتوك عزوبي الواحد خلاص ما يقدر يستحمل

أنا : أقول أنطم بس وش أتزوج الآن توني أقول لك على وظيفة صيفية يعني وش أسوى بها في الصيف أجيبها عندي وإذا بدت المدارس أرجعها لأهلها يا أخي فكر بعقلك مو تصير دلخ

دحيم : بس أجل ودك تغير سيارتك وتشتري سيارة جديدة البي ام الجديدة تطير العقل مو سيارة إلا طيارة ماشاء الله

أنا : أقول يا دحيم أطلع بس من بيتنا أطلع مالت عليك وعلى اللي يضيع وقته يتناقش معك أنت كفو من يكلمك أصلا

دحيم : تراك غثيتنا بهالمترين وبيتنا وبيتنا اللي يسمعك يقول مدخلني مجلسكم ولا نسبح في مسبحكم ترانا في الملحق أحمد ربك أني جالس معك ولا من يتحملك ويتحمل ريحة ملابسك اللي مالية الملحق ..أخلص بس وش ودك فيه تراني ما تغديت وما أقدر أفكر

أنا : يا أخي ما تشوف خويلد ولد أبو صالح خوينا ما غيره ..وش صار فيه

دحيم : وش صار فيه عسا ما شر ..

أنا : أي شر أي بطيخ ..تذكر يوم يجي يتسلف مننا قروش علشان يسدد فاتورة جواله ولا يتلزق فينا إذا رحنا نتعشى علشان نعشيه ..أمس شفته يا هو قهرني تصدق فاتورته واصلة 3500 ريال ومسددة بالكامل ..

دحيم : اوووف 3500 ريال وسددها .. من وين له أخبر أبوه اقعط من القعاطة نفسها وهو ما اشتغل في الصيف أصلا وآخر مرة شاف إخوانه الكبار قبل أربع سنين

أنا : لا تقهرني الله يخليك ..ابن اللذين متعرف على واحدة بنت طخاطيخ بنت نعمة ..تدق عليه من جوالها الثالث و إذا دق عليها من جواله هي تسدد عنه ..تصدق هي الحين في ماربيا وتخليه يدق عليها و تاركه له 5000 ريال علشان يسدد فاتورته .شفت هالقهر خويلد هاللي ما يعرف يقول كلمتين على بعض طايح في عز لا واللي يرفع الضغط أمس تسأله قدامي أي والله قدامي على الجوال تقول وش تبي أجيب لك من ماربيا .. المشكلة أنها ما تدري انه ما يعرف ماربيا هذي وين علشان يطلب منها طلب ..وهو يتميصل ويقول على ذوقك يا حياتي ما يقول مشكورة لا وتبي أذبحك بعد تقول له كم مقاس بنطلوناتك ..يرد عليها ما أدري ..بغيت أقول لها أشتري له طواقي ويخب بعد بيتشرط هو ووجهه شفت وش قاهرني . خويلد مطيح على هالعز وأنا مقابل خشتك ..

دحيم : عبدالعزيز رجاء عن الغلط أنت قلت لي وش اللي قاهرك بس سؤالك كان وش ودك؟ لا تخلط بين الشغلتين

أنا : أبي أتعرف على بنت مو أي بنت أبي واحدة أقل شي اقل شي عند أبوها مليار ريال ..

دحيم : يابن الحلال وش فرقت أهم شي بنت .. تسهر معها الليل وتجلس تواعد فيها

أنا : وش أهم شي بنت أنت ووجهك يا أخي أكبر خل عندك طموح .أصلا من شفتك قبل العام فرحان مرقم لك واحدة في عرس بنت خالتك وتطلع الطقاقة وأنا غاسل يدي منك

دحيم : أولا وش دراني أنها طقاقة أنا كنت جالس عند الباب آخر الليل أنتظر أمي وهي الوحيدة اللي يوم ابتسمت لها وهي طالعة ما كشرت ولا هاوشتني بالعكس ابتسمت لي ورقمتها وخذت الرقم ...

أنا : والطار جعلهم يصبخونك بطار على رأسك البنت قدام عينك طالعة بالطار قدامك ما شكيت أنها طقاقة

دحيم : كانت الدنيا ظلام ما طرى في بالي أنه طار توقعت أنها صينية حلاو . ولا موديل جديد من الشنط وش يدرين ..

أنا : مالت عليك بس ..المهم يا أخي لما تحب بنت عز تنغنغك ترفعك فوق تطيرك فوق السماء غير لما تحب بنت عادية من نظام دقة وتسكر ..بنات العز ما يدقون ويسكرون هذا أولا .ثانيا كل يوم هدية يا عيد ميلادك يا مناسبة الفالنتاين ..يا شافت شي واشتهته لك .. بنات العز فري يا قلبي مو تنتظر السواق يرجع أمها وبعدين يودي أختها الكبيرة بعدين تقدر تطلع ..عندها سواق بروحها و سواقها رهيب لو تركب معها في السيارة ماهوب يخالف آه يا بنات العز وان طحت لك على واحدة مرة أبوها ما يحتاج في الصيف ابشر بسعدك تذاكر و أقامه في الفندق ببلاش مو تقابلها في شارع الحوامل وتمتير ورى بعض كأنكم في ماراثون ويا ويلك لو طلعت لك الهيئة .

دحيم : يابن الحلال خل عنك الأحلام بس ..الحين دبر لك بنت تكلمك وتعطيك وجه بعدين فكر ببنت نعمة على قولتك

أنا : ترى ما جابنا ورى ألا أنت وإشكالك يا أخي خل عندك طموح ثانيا ..وش ناقصنا الحمدلله البنات على قفى من يشيل ..اوكيه كون علاقتك السابقة كانت مع طقاقة و أنا مع بنت في المتوسطة جوالها سوى وما تصدق على الله أني أدق عليها بس في الأخير اسمهم بنات وش يفرقون عن الباقيات هاه فهمني ...

دحيم : هذا أنت قلتها طقاقة علشان أكلمها يبغالي لي مواعيد وقت الإجازات مش خشمك ووقت الأيام العادية تصحى العصر وتنام بعد الفجر وحالة ..وأنت بنت المتوسطة علشان تشوفها تسنتر قدام باب مدرستها كأنك سواق .. ثانيا البنات ما يبوننا يبون واحد طول بعرض وسيم أبيضاني مطخطخ ولد عز سيارته أزفت شي أزفت شي بي أم ..مو أشكالنا ..أنت دوامك صيفي وأنا أعبي أكياس في بنده ..

أنا : شف أنت خلك من المهاترات وكسر المجاديف ..أهم شي العزيمة

دحيم : وساكت ..في أحد عازمنا وأنت ساكت ما تقول يالله خل نقوم

أنا : يا شين انثبر من يبي يقابلك احمد ربك أن الدنيا مقفلة بيبانها في وجهي علشان أقابلك شف أنا قررت أبيعها لو وش يصير لازم أتعرف على بنت نعمة ..

دحيم : طيب وش بتسوي فهمني ..بتسافر وراهم في باريس ولا لندن ... ولا بتطق خيمة في جنيف

أنا : يا شينكم يا عيال الفقر لا انقهرتوا من الأغنياء .مطلعينهم ناس متبلدين إحساس يعني مرة من أول الصيف لآخره برى لا ترى فيهم ناس كشخه يحبون السعودية وفيهم ناس عندهم شوية ظروف اللي جدته مريضه واللي حامل وبتولد واللي عنده عسكرية ولا اللي ملوا من السفر تصدق عاد في ناس ملت من السفر الله لا يبلانا بس ..

دحيم : طيب وبعدين وش الخطة فهمني ..تراني تحمست

أنا : جب جوالك أنا أعلمك وش الخطة

دحيم : وش بتسوي بجوالي لا توهقني ..

أنا : شف الناس الهاي يحبون الأرقام المميزة يدفعون اللي قدامهم واللي وراهم علشان يشترون رقم مميز خصوصا البنات تشب في أبوها لين يشتري لها جوال ابو كاميرا برقم مميز .. فاللي بنسويه الآن بنسمي بالله ونختار رقم مميز مثلا 055055055 وبعدين بنرسل لها مسج حلوة غرامية بعدين إذا هي في الرياض وزهقانة بترد عليك ولا مسافرة ومعممه جوالها ومشتاقة للسعودية بعد بترد عليك والله ما طلعت بنت ولا عندها واحد تحبه ومسوية فيها أخلاق ما تخونه ما راح ترد عليك فهمت الحين

دحيم : لا يا أخوي أخاف أتوهق أرسل لها من جوالك أنت وش فيك مو خطتك

أنا : يابن الحلال هي كذا ناس الله خلقها تفكر وناس تنفذ أفكار الناس الثانيين لا تخرب الخطة سو اللي قلت لك وبس

دحيم : الله يستر ..طيب وش أرسل قل لي

أنا : أكتب ( اشتقت لك ..اشتقت لظلمك قبل عدالتك ...أنتي اللي بعيد مهتني وأنا اللي هنا منتظر ) وسم بالله و أرسل ..وشوي ألا تجي دحيم رسالة ونفتحها ( من قال أني بعيد عنك مهتني أنا والشاهد الله ما جفت دموع عيني ..يا ظالمي في الهوى ليتك مرة تسكن قلبي وتشوف وش فيني ) ..

أنا : يا ولد يا ولد والله وباضت لك في القفص يا دحيم يا ولد أم دحيم هذا الحظ ولا فلا ..يلعن أبو أبليسك ناس ترسل مسجات ولا يجيها رزق وأنت من أول محاولة يالله يالله

دحيم : وشو أرسل رسالة ثانية ..

أنا : وش رسالته يا أخي تطور خلاص توكل على الله ودق ..

دحيم : لا أخاف وش أدق وش أقول الدعوى تخوف ...

أنا : يابن الحلال شف بينك وبين باب سعدك وحظ دقايق أن ما كانت ثواني ..يا دحيم فكر في الفواتير المدفوعة .فكر في الهدايا اللي بلا حسيب ولا رقيب يا أخي فكر في المواعيد اللي في بيتها ولا في مزرعتهم ...

دحيم : طيب وش أقول لها يعني كيف الحال علمني كيف اتصرف

أنا : لحظة أدور مجلة شعر علشان تقرا منها لها كم بيت ..يا أخي المجلات إذا احتجت لها ما تحصلها ..ايوة شف قل لها من بعدك عرفنا طريق الذهب ..يا منصور الاتي من بعدك صاير عجب ..

دحيم : صاحي أنت أقول لها شعر مكتوب في منصور البلوي والاتحاد والله أن تردع ( تردع = يسكر بقوة ويطلع صدى لتسكيرة السماعة ) السماعة في وجهي

أنا : يابن الحلال بنوتة وش بيعرفها في الكورة والخرابيط ولا منصور والاتي أهم شعر والسلام وسع صدرك

دحيم : والله بطني ماغصني يا عزيز مدري ماش .. يعني سمعت قصص بس مو بهالسرعة أشك في شي

أنا : يا دحيم فرصتك تلقاها توها متزاعله مع خويها ولا أكتشفت أنه يخونها ولا واحدة رومانسية تحلم بواحد رومانسي مثلك تصدق أني أشوف الرومانسية تقطر من عيونك ..تسح سحيح حشا دموع ماهي رومانسية يالله أتصل يا روميو

دحيم : طيب الله يستر .. ويرن التليفون ويرد رجال ..

الرجال : هلا وغلا بنور دنياي

دحيم : رجال يا عزيز رجال ..وش أقول له والله التوهيقة ...هاه تهقا أنه أخوها

أنا : وش أخوها الله يهديك .الموضوع حصل فيه لبس ..تصرف عادي كأنك غلطان ..

دحيم : الو من تبي بيته ..

الرجال : الحين يا ابن الكلب أنت اللي مرسل لي المسج من شوي هاه أنت .. جاوب أنت ولا مو أنت

دحيم : ( رمى السماعة على الأرض ) عبدالعزيز تصرف قام يهوش ...

أنا : ألو الو سم طال عمرك .وش صار

الرجال : لا يا قليلين الأدب وتلعبون بعد لا بارك الله فيكم هين دواكم عندي ..

أنا : لا طال عمرك هذولي البزارين كانوا يلعبون في الجوال ..يا ولد وخر أبعد عن سلك الكهرب ..يا ولد أترك الريموت

الرجال : شف بأسكت هالمرة لكم بس والله أن شفت رقمكم مرة ثانية في جوالي أن تشوفون شي ما شفتوه ..

أنا : وين طاش ما طاش الحلقة الأخيرة ..بس يا ولد لا تتريق على عمك .ترى ذا عمك وتاج رأسك .يالله طال عمرك وآسفين على الإزعاج بس بزارين لا تؤاخذهم الله مير يسلمك .... طاع ( سكرها في وجهي )

دحيم : وش صار بيلغ عنا الشرطة ولا بيقطع رقمي ... الله لا يبارك فيك ولا في أفكارك الحين وش بيفكني من أبوي إذا استدعتني الأمارة والله أني رحت ملح الله يلعنك ويلعن البنات كلهم

أنا : وش فيك قو قلبك ما صار شي ..خلاص عدت على خير المهم خل نفكر بطريقة ثانية نتعرف فيها على بنات عز

دحيم : يا أخوي فكني من شرك .ما أبى بنت عز طقاقتي تكفيني وأن ما حصلت أحسن بعد ما تسوى علي روعتي من شوي ..والله أن قلبي صار في ... ( كلمة محذوفة عيب بس هو شي بس موجود عند الأولاد )

أنا : صدق يوم الشاعر قال قد فاز باللذات من كان جسورا ومات بالحسرة وش أسمه اللي توزى في حجر أمه

دحيم : أنت الحين وش تبي وش ناوي عليه بصراحة ..

أنا : شف أحنا حاولنا نستدرجهم لين عندنا بس ما نفعت الخطة ..ما عاد بقى لنا ألا الهجوم ..يبيلنا نهجم عليهم .

دحيم : واللي يرحم والديك أحنا ناقصين أنت ووجهك يوم نهجم وما نهجم تبيهم يطلعون صورنا في الأخبار ويقولون إرهابيين ولهم علاقة بالقاعدة عزيز فيك شي صارحني .. ( صارحني كلمة ما تنقال بين الشباب إلا في شي كايد وعواطف جياشة بالحيل )

أنا : ما عليك أنت المهم يا دحيم كم عندك في البنك

دحيم : الحساب الجاري ولا الوديعة .. ولا محفظة الاستثمار حقتي ولا تبي اللي مشتري بهم أسهم ... من وين لي كلهم ألفين وخمسمية ريال .. والظاهر عشرين هللة دايما أشوف رقم بعد الفاصلة ولا أدري وش معناته

أنا : حلو وأنا معي أربعة آلاف وشوي ان شاء الله تكفي ...

دحيم : تكفي لايش ووش ناوي تسوي ... بتستأجر سيارة فخمة وتجلس تدور بها في شارع التخصصي والعليا

أنا : صدق أنك متخلف استأجر سيارة وبعدين فرضا ما في واحدة عطتني وجه ولا تسلطت علينا الدوريات والرخصة والاستمارة وقدام أمة محمد أنت مستأجر السيارة أجل لا يا حبيبي أنا تفكيري غير ..المهم يالله بس بعد المغرب بنطمر نشتري شمغ جديدة وطواقي و مسابح ...

دحيم : ليه جاء العيد .أجل يبيلنا نمر الحلاق أول .عسا ما يكون زحمة بس

أنا : تستهبل أنت ووجهك .طبعا لازم نروح الحلاق .بعدين نروح نستأجر جوالات أمهات كاميرا من خوينا وليد في مجمع الاتصالات وبعدها نطمر على فندق المملكة ..

دحيم : لا يا أخوي وش يودينا للمملكة ..غالي حيل .. ودنا شي رخيص شوي

أنا : الشرهة علي أني أكلمك وأبى مصلحتك صدق مو راضي تتطور يا أخي طقاقتك تخب عليك ترى بعد ..أنت كفو أصلا تحب ولا تنحب .صدق واحد ما عندك طموح ...

دحيم : وشو لا يا أخي بس يعني مدري وشلون ..خايف بعد ذا التعب كله ما نطلع بشي

أنا : أنت ما عليك بس اسمع كلامي وأبشر بسعدك ..في الصيف في الرياض وين بيروحون يعني ملاهي الحكير لا مالهم إلا هالفنادق يترززون في مطاعمها .. يا والله بنطيح في بنات يا أبو داحم شي يرد الروح صدق ..

المهم من بعد المغرب فرفرة من الحلاق و محل الملابس الرجالية ومرينا مجمع الاتصالات ..ورجعنا للبيت وتسبحنا في حمام الملحق ..صدق ما فيه دش بس فيه شطاف يقوم بالغرض وننطلق بالسيارة لفندق المملكة ...

دحيم : عزيز ما تعتقد أن سيارتك مو راكبة على المكان يعني فندق الفور سيزون وكشخه ومنحشرين في صني 88 ما أنت معي في هالشي ..

أنا : شف معك حق بس شي على حساب شي ثانيا إذا ضبطت الأمور أن شاء الله وتعرفنا على بنات مطخطخات هم بيركبونا في سياراتهم صدقني مو مشكلة المشكلة الآن كيف نوصل لهم وهذا شي أشوفه قدام عيني قريب ..ولما قربنا لبرج المملكة ويجينا تفتيش ..

الضابط : الرخصة والاستمارة وافتح الشنطة ...

أنا : أبشر الله يسلمك هذي الرخصة والاستمارة .. وهذي الشنطة فتحناها .

الشرطي : شباب انتبهوا شكلهم إرهابيين معهم كرتون وكيس أسود كبير .. استعدوا ..نزلوهم من السيارة ..

دحيم : وشو والله مالي دخل بهالسالفة هو اللي يقول خلنا نهجم عليهم مدري ايش والله أني بريء اقسم برب البيت

الشرطي : أنت وش اللي في الكرتون هاه متفجرات هاه أعترف ...

أنا : أي كرتون وشو طال عمرك خلني أشوفه يمكن أذكر مدري والله وش القصة ..

الشرطي : لا يا شيخ علشان تفجرنا هاه تبي تفجرنا ..أكيد صواريخ ار بي جي

أنا : يابن الحلال تعوذ من إبليس لقيت أكل يوم بجيب ار بي جي خاف ربك حتى الشروخة بطلت اشتريها من يوم بدت الأوضاع الاقتصادية تتدهور

الشرطي : اسكت بس وقل بسرعة وش في هالكرتون ترى بثوّر فيك يالله تكلم ..

أنا : والله قسما بالله مدري وش السالفة ..لحظة ذكرت ..هذا كرتون خبز قديم ..أبوي يقول وده لعمك أبو خالد علشان يوديه لمزرعته علشان الغنم يأكلونه اقسم بالله أنه كرتون خبز يابس ..

الشرطي : أي والله صحيح طيب هالكيس الأسود ..وش هو خل افتحه أشوف

أنا : لا لا تفتحه الله يخليك طلبتك

الشرطي : اها أكيد قنابل يدوية ..ولا متفجرات شكلها كذا اعترف ..

أنا : لا والله مو كذا أبدا لا تفهمني غلط ... الموضوع شي ثاني تماما

الشرطي : أجل ايش اعترف هاه وليه ما تبي افتحه..وش فيه قول ترى خبير المتفجرات الآن بيجي

أنا : هافات

الشرطي : هافات ايش هذي أسلحة جديدة ولا متفجرات أعترف

أنا: لاحول صح وش بيدريك بالهافات .يعني صراويل سنة وفنايل ..وقمصان نوم ..للغسيل طال عمرك محاكيك عزوبي أهله سافروا وتاركينه بروحه ..عاد راعي المغسلة اللي عندنا كومار جزاه الله خير صابر علي ويغسل لي بالأجل بس يقول لا عمرك تدخل علي بخلاقينك قدام الناس لا يشمون ريحتها ويطفشون فعلشان كذا أجمعها في كيس اسود فهمت الحين ..ليه أقول لك لا تفتح الكيس أخاف عليك تنخنق ..

الشرطي : ولو افتحها قدامي يالله خليني اتأكد ..يالله بسرعة

أنا : شف بس لا طلعت الريحة لا تهاوشني فهمت ..وافتح الكيس ... ويسدون كلهم خشومهم بما فيهم دحيم ..ويقولون ووععع ووعع الله يقرفك وش هذا ..هاه يا حضرة الضابط أطلعها علشان تتأكد ترى الشراريب تحت

الشرطي : قفلها قفلها وقفل الشنطة كلها الله يقرفك ويقرف ريحتك معك .يالله اركب السيارة وحرك بسرعة قبل لا نموت من الريحة ..

واركب سيارتي ودحيم يقول لي وش هالخياس اللي في السيارة فضحتنا ... وأنا واصلة معي

أنا : بتسكت ولا أنزلك الحين هنا ..تراها واصلة معي ..كل الناس شافوني وشموا ريحة ملابسي انفضحنا .شفت اللي يخربون خطتك في آخر شي هذا هم ..بس ولو عناد فيهم رايح رايح الله لا يعوق بشر ..يا أنا يا..تحقيق حلمي

وندخل فندق الفور سيزون في برج المملكة ويقابلنا موظف الاستقبال ..

موظف الاستقبال : آهلين شباب ممكن أخدمكم

دحيم : ابد سلامتك ..نبي نأكل عندكم وين المطعم ...

موظف الاستقبال : شو حضرتك شو بتئول ..

أنا : قصده أحنا تونا واصلين من المطار واشتهينا نمر هنا نأكل الغداء

موظف الاستقبال :ممكن أعرف إذا عندكون حجز ولا لا ...

دحيم: أحنا نبي نأكل مو غرفة ثانية إذا طلبنا عطنا رقم ..

أنا : (بكوعي على بطن دحيم ) يحب يستخف دمه لا صراحة ما حجزنا بس يعني لازم نحجز ما في حل ثاني

موظف : يا عيب الشوم ولو بس حبيت اسأل إذا في حجز ولا لا على العموم تفضلوا معاي ..

دحيم : بالله عليك ممكن تخلينا قريب من صالة العوائل ...

موظف الاستقبال : شو .ما عنّا عوايل وما عوايل كله على بعضه مدري إذا هالشي ما بيناسبكم يعني ..

أنا و دحيم : لا يناسبنا يناسبنا ما عليك أنت بس أمش قدامنا على المطعم

ودخلنا المطعم ويجي الجيرسون ومعه المنيو ( قائمة الطعام ) ويعطيناها ويمشي .. والتفت على دحيم ..

أنا : شف من الحين لا تقول لي عزيز ولا أقول لك دحيم اسمي أبو ناصر ..وأنت أبو تركي ..فاهم وشغلة ثانية لا تحط شماغك لا على الطاولة ولا على الكرسي اللي جنبك ويستحسن ما تحركها خير شر ما نبي فضايح احنا ..

دحيم : ليه .بتتبرا من نفسك وش فيها أسامينا ..

أنا : شف عيال الكاش الواحد منهم ينادونه بأبو فلان ما ينادونه بأسمه ولا يكسرون اسمه دحيم ولا عزيز ولا عبيد .ز تلقى الواحد منهم طوله شبرين وتوه ما بلغ وتقول عنده عشر عيال أبو فلان وأبو فلان ..وثانيا الأكل هنا غالي مرة بكم مدري بس أكيد أنه غالي وسواءا كان شين زين بتآكل منه بتآكل منه .لسببين يمكن تكون هذي أول مرة وآخر مرة .. والثاني دافعين فيه دم .قلبنا ..

دحيم : طيب الحين أوكيه طلع زين شين بأكله بس أشوف الناس الكشخه في الأفلام يتركون شوي في الصحن يعني شبعنا ولا احنا مشافيح .نسوي زيهم ولا ننظف الصحون تنظيف مثل عادتنا ..

أنا : نقطة جيدة أهنئك عليها من صميم قلبي .. شف الصحن خل فيه شوي أما العصير فعلى راحتك تبي تشفطه كله تخلي شوي ... بكيفك ..

الجيرسون : عفوا .. شو بتحبوا تأكلوا حضراتكون ..

أنا : أترك المنيو حقتكم على جنب ..أنت وش تنصح به ..يعني وش لو أنت هنا مكاني وش كنت بتطلب مني لو أنا هناك واقف مكانك

الجيرسون : عفوا شو تفضلت حضرتك ...

دحيم : ما عليك منه ..هو يحب يستهبل عندكم بروستد ..

أنا : احم احم جتني الشرقة كاس موية ..أبو تركي قصده يقول أنه يبي طبق اليوم اللي بالدجاج لأنه عنده حساسية من السمك ..قبله الله يعافيه إذا أكل سمك تشب فيه الحساسية ..

الجيرسون : وأنت شو بتحب تطلب .. كمان ما بتحبوا طلبات جانبية شوربات سلطات ...أي شي ثاني

أنا : ممكن تقرب رأسك شوي أبيك في كلمة بين وبينك ..( ويقرب الجيرسون رأسه ) أحنا تونا جايين من السفر و قاصين تذاكر درجة أولى وبصراحة أكلونا وشبعنا يعني مو شبعنا مرة نص ونص .. ممكن أنا والأخ يعني إذا نأكل من صحن واحد وش قلت ..ولا تقسم اللي في صحن واحد على صحنين يعني علشان البرستيج ..

الجيرسون : شو ما فهمت عليك ..شو بتئول ..

أنا : عصب عصب شف أنا عاد أحب اللحم عطني الطبق أبو لحم ( علشان أذوق الدجاج واللحم ) و سلطة على ذوقك

الجيرسون : ما بدكون شي ثاني معون

دحيم : الله لا يهينك 2 حمص .. وقل له يكثر الزيت ..

أنا : احم احم .لا بتذبحني الكحة .. أقول توكل خلاص ولا تنسى عصيرين برتقال .. أبو تركي من الطيارة وهو مرتفع ما عليك منه يذب خيط وخيط ...

دحيم : عبدالعزيز تدري بكم طلباتنا شف الطبق الرئيسي الواحد بمية ريال والسلطة اللي وهقتنا فيها بخمسين والله يستر لا يجيب صحنين سلطة وكل عصير بعشرين ريال وفوق ذا كله كاتبين تحت رسوم خدمة 15% بالمية يعني تقريبا تقريبا العشاء بيطلع علينا بأربعمية ريال تقريبا الله لا يوفقك .وش لنا بالخسائر هذي كلها

أنا : اترك بكم وما كم شف هذولي اللي اقبلوا ثنتين يطيرون العقل ومبين العز عليهم ..شف كاشفات وطيبهم يشق الجبهة شق ..تمقل فيهم أنا أدفع ألف وأجلس أتفرج على هالأشكال

دحيم : يلعن شكلهم يا شيخ الحين ذولي سعوديات .. شف شف وشعرهم أشقر بعد طبيعي لا لا شكلهم لبنانيات

أنا : أي لبنانيات أنت ووجهك سعوديات ..صدقتني الحين أنت ووجهك عرفت ليه أقول لك هالنوع من البنات غير .. شكل ومضمون ودلع ووسع صدرك

دحيم : طيب الحين أنا و إياك يعني بنطيحهم ايه هين ذولي يبغالهم أمراء مو أنا وأنت

أنا : يا شينك لا افتقدت للطموح والله ما أكون ولد أبوي أن ماجبتهم على روسهم ..يا متر ...

الجيرسون : ايوة نعم بدكون شي تاني ولا بدكون تشربوا شي هلاّ

أنا : البنتين اللي جالسات هناك تعرفهم ..لا تخاف تراني بأشوفك ..

الجيرسون : والله ما بعرفون بس مبين علييون أنن شي تئيل مرة ..بس أول مرة أشوفون على فكرة ما صار لي في الرياض إلا أسبوعين بس بدك اسأل لك عنون

أنا : لا ما عليك .. مشكور ... المهم يا دحيم ..كح كح قصدي يا أبو تركي أقول كم باقي معنا الآن

دحيم : احنا جينا معنا ألف وخمسمية ريال ..وعشانا تقريبا بيكلف 400 يعني الباقي 1100 ..بس ليه تسأل لا تكون تطلب شي زيادة ترى أذبحك ...

أنا : أقول اسكت بس خلني أخطط ...وشوي ويجي الأكل وأشوف البنات هم بعد طلباتهم وصلت بس ماشاء الله تقول هم بديرة والريجيم في ديرة وبدوا يأكلون شوي شوي من كل صحن وتطق في رأسي أنادي الجيرسون

الجيرسون : ائمر شو بكون الأكل بوه شي

أنا : شف ياليت تروح للآنستين اللي هناك وتقول لهم ترى طلبهم على حسابنا زين ..وجب لنا مثل اللي عندهم

الجيرسون : ئصدك صحن الئريدس ...

أنا : ايوة ما غيره الئريدس

دحيم : وشو وش ئريدسه وشو هذا حلال ولا حرام

أنا : بلا فضايح أنا بعد ما أعرفه ولا أدري حرام ولا حلال بس مأكله مآكله الله لا يعوق بشر ثانيا البنات يحبون الولد اللي يحب اللي يحبونه ويصير مثلهم مو رأسه يابس

الجيرسون : اوكيه زي ما بدك...ثواني شوي ....و يروح ويرجع بعد دقائق ويقول الآنستين بيتشكروكم كتير وبيئولوا كلكم زوء .

أنا : شفت شفت أنت ووجهك هذولي بنات العز يا بعد قلبي يا شيخ روحي تفداهم يقولون كلكم زوء ..لو من بنات الفقر كان لمت عليك المطعم و وشوله ووش شايفني ترى لو ماحنا في الرياض ..كان الين احنا الأربعة جالسين مع بعض على نفس الطاولة

دحيم : طيب وش بنسوي الحين نرقمهم .. نكتب لهم الرقم على المناديل ولا كيف ..

أنا : انطم بس انطم قال ايش قال مناديل .. ما عليك يا جيرسون يا جيرسون

الجيرسون : ائمرني شو بكون

أنا : ( بصوت عالي ) تنزل تحت تلقى فياجرا أسود على كحلي ..فيها شوية لون عنابي ..تلقى السواق مرزوق هناك قل له يسخن السيارة ويقربها من البوابة

الجيرسون : لحظة على رأسي ..وشوي ويرجع الجيرسون عفوا السيكورتي بيئول ما في فياجرا بهاي المواصفات

أنا : شفت يا أبو تركي ( وأنا رافع صوتي ) قلت لك يا أخي نطرده ما نبيه وأنت صاجني وراه عيال قايل لك كور رأسه يابس مسكر بس هين أوريك في مرزوق هذا أقسم بالله شف اقسم بالله أن هذا آخر يوم له فهمت إذا بترجمه خذه أنت ولا عطه أختك مو سواقها الجديد أندونيسي بقرة ما يعرف كوعه من بوعه هو لكم ...

الجيرسون : بدك نبلغ الشرطة .. ولا السيكورتي تبعون المجمع يمكن هو نزل للمركز التجاري علشان ياكول هونيك

أنا : لا لا تنادونه ولا شي أنا أعرف أجيبه وأغسل شراعه بالعقال .. ما أقول ألا حلاتها من يطق له سواق أنجليزي يعرف قيمة الوقت وعلى الكلمة الله يرحم أيام لندن تذكر يا أبو تركي يوم نستأجر سيارة بسواق في لندن ..ياهو على الثانية ينتظرنا سواق ..بس الله يهديها الدولة إلا تدخل السعودة في كل شي وأهمس للجيرسون في أذنه ( ما عندكم كروت للترقيم أسمع أن عندكم كروت خاصة ولا ذيك الفيصلية )

الجيرسون : شو الفيصلية ما فشرت الفيصلية ثواني واجيب لكم ا لكروت بتاعت الارئام

وندفع فاتورة قيمتها ألف وخمسة وخمسين ريال و وأمر من جنب طاولة البنتين وأرمي عليهم الكرت بعد ما كتبت لهم رقمي وبيت شعر وتنحنحت وابتسمت ومشيت وميلت العقال ( متأثر بحركات المغازل في شارع الثميري )

ونطلع من الفندق ودحيم يحلطم ...

دحيم : الحين هذولي هم بنات الكاش من أولها نحاسب عنهم والله كدينا خير ياليتهم عاد ماكلين في هرفي ولا هارديز كان تهون شقاق يشق بطونهم بنتين يأكلون بفوق خمسمية ريال وجع ماكلين مندي ..وشكلهم بعد هذا كله ما راح يدقون ابئا ئابلني ..

أنا : أسمع متى بتترك حركات القراوى تبيهم يتركون اللي بيديهم ويدقون عليك .. ولا وش رأيك تقوم من طاولتها تشفشفك قدام الخلايق يومك عزمتها بخمسمية ريال يا بابا الحين يقال لهم مرة مرة مقتصدات لا في العادة يطقون ألفين على الطاولة ويمشون ثانيا يلعن إبليسك ما تكفيك ابتسامتها يوم نقول لهم الطاولة على حسابنا ..ولا يوم ازرف لها الكرت ..لو هي من اللي خبرك في سوق الرياض الدولي ولا أسواق المجد كان الهيئة الحين مسنترين فوق رأسك ..بكرة بتشوف وتدعي لي لا جاتك التذاكر لبيروت ببلاش وفاتورة جوالك ببلاش وفوق ذا كله واسطات يعني الوظيفة في مخباتك ..بس اصبر ..يالله نركب السيارة علشان نتوكل قبل لا يطلعون ويعرفون أننا كنا نبكش عليهم في سالفة مروزق والفياجرا

دحيم : لا يا عبدالعزيز تونا مأكلين وأنت حاط في الشنطة قنابل كيماوية خخخخخخخخخ

أنا : أقول أركب بس وأنثبر وطلع جوالك وامسح رقم طقاقتك وجهز شريحتك للأرقام المميزة من اليوم وطالع...

طلع عبدالعزيز ودحيم من الفندق ..بس يا ترى وش صار؟.. تبون تعرفون وش صار تابعوا الجزء الثاني