مذكرات شاب سعودي في امريكا الجزء الثاني

حياكم اللّه وين وصلنا المهم صحيت بعد اول ليلة في امريكا قمت زي أي شاب نشيط ورياضي ورحت اجري لي ساعة قبل ما اروح للمعهد وانا اجري الا والجو غيوم وشبه بارد وانخميت فيه (جزا اللي ينسى دروس الجغرافيا ونسيم البر والبحر المهم لبست ملابسي بروح مع ابوي الامريكي اقصد صاحب البيت ووداني للمعهد طبعا على شوفة الغيوم والبرد لبست ذاك القميص الصوف واحد من اثنين ثقال جبتهم معي ولبست كاب وخذيت مظلة للمطر ورحنا للمعهد الغريب واحنا في السيارة كل الناس كانوا لابسين اشياء خفيفة يعني معقولة كذا ياربي الناس اللي ماتصحى بكير تبتلش يعني تاخذ مقلب في الجو المهم وصلنا للمعهد وكل من شافني يتمقل فيني زين ويستغرب حتى انا كان وجهي مغسول بمرق واستغرب بعد ليه هم لابسين كذا المهم اجروا لي اختبار مستوى وحددوا مستواي طبعا على كيفهم جايهم متاخر اسبوعين وتوني رايح لصفي ومسمي بالله الا وتقول مدرسة الصف اليوم بنروح استديوهات سوني نسيت اقول لكم ان نص المعهد سعوديين واماراتيين ومعي في نفس الصف 7 خليجيين وماسمعوا هالخبر الا نطوا علي ياحظ يابو الحظ ياوجه الخير اول مرة يودوننا لرحلة ما امداك تجي ايه هين على الحظ قلت لهم اوووه ماشفتوا شي لو لاحقين علي في الرياض ان تنحاشون عني من زود الحظ اصلا قصة حصولي على الفيزا حظ ,المهم عزمني شاب اماراتي على الغدا واعتذرت له قلت له اصلا متعود ما اتغدى قال اخاف تجوع واحنا في الاستديوهات قلت لالا لايهمك ...المهم رحنا هناك وحضرنا تسجيل برنامج عجلة الحظ حلقة مدتها نص ساعة تسجيلها ساعتين جات الساعة 3 العصر وخلصوا تسجيل الجزء الاول قالوا في راحة للجميع مدتها نص ساعه بيني وبينكم وقتها طقني الجوع من قلب ماصرت اقدر استحمل بعد نو واي وكلمت واحد من اللي ينظمون الاستديو (بليز وير از ذا ريستورنت)يعني بالعربي وين المطعم قام يوصف لي وياليته ماوصف لي طلعت من الاستديو وتحت الشمس والحر والجوع المهم لقيت الناس واقفة في طابورين واحد قصير والثاني طويل قلت بس هذا هو وصلنا ولاني احب السرعه رحت صفيت مع القصير الغريب اني ما شفت احد طالع باكل قمت وتعديت الصفوف ودخلت داخل الكشك لاحظت على يساري رجال وعلى يميني نساء وكل منهم يدخل مع باب قلت لنفسي اطل واشوف وش القصة طبعا ياشطار ياحلوين اشربوا الحليب قصدي عارفين انا من وين باطل طليت مع الباب اللي يروحون منه النساء وتوني باناظر ويصارخون علي السيدات كل ابوهم وات وات وات دو يو وانت واللي تشتم يعني صار موال رفعت راسي قريت اللوحة اثاري مكتوبrestroom يعني دورات المياه ساعتها عرفت اني رحت وطي والا اطلع بسرعه وارجع للاستديو واشوف اللي دلني على المكان قلت له وير دو يو سنت مي يعني وين ارسلتني بغيت توديني وطي ..المهم خلصنا ذاك اليوم من الرحلة وربي سترها معي ورجعنا للمدرسة الساعه 7 مساءا اخوكم هاوي سينما دخلت سينما ناظرت فيلم وانبسطت يوم جيت بارجع لبيتنا هناك المشكلة والمصيبه طلعت على الساعه 10 خذيت باص وبارجع للبيت وقفت عن اقرب مكان لبيت عايلتي وماكنت ادري ان شوارعهم ظلمة وفاضيه عادي عادي قمت اغني بالصوت الجهوري ولاعلى بالي وشوي والتفت والا وراي ذاك الكويحه العجوز الطويل الاسود ولامورغن فري مان وحاط قبعه ويمشي وراي ساعتها تعالوا دوروني عرقت وكلاي طاحوا بالارض وبديت ابي اسرع واكتشفت انه يسرع معي وش الحل اخاف اركض يركض مريت على كنيسة بغيت ادخل لها الا هي مقفله طيب وش السواة صرت كل ما وصلت لشارع باعديه قمت اركض بس ماش الحبيب خطواته كبيره لين كتب ربي الفرج ههههه وش صار؟؟؟ لف في حارة ثانية اثاري الجبان ابن الجبان خاف مني صدق ناس اخر زمن ورجعت اغني وولاعلى بالي .... اول ويك اند هناك رحت الى six flags مكان لطيف مرررررة والعابه حلوة وبريئة ولاتخوف ابدا اخطر قطار لعب هنا مايجي شي عندهم كنت مع المعهد وطلاب المعهد وصفينا في طوابير اول قطارات الموت كل واحد مزبن عمره الاانا لاني جديد هنا ماصار لي الا يومين وشباب جدة اللي معه بنت واللي اثنين مع بعض المهم اللي مصبرني قدامي بنت امريكية يعني موت معها عيد العيد مادريت ان حتى الامريكيين عندهم تقليد ركبت هي في عربة لوحدا وانا انااا انااا ركبت في عربة بروحي احلى شي قفلت العربه علي وبدى القطار في الرقص ايه قبل لاانسى من زين الحظ كنت انا اول عربة يعني فل سكرين المهم وراي بنتين مكسيكيتين واول مابدى القطار الكل قام يصيح الى ان اعلن عبدالعزيز عن اطلاقه لاذاعة نزلوني هو تحرك ولاماتحرك واسمعوا الصراخ نزلوووووووني الله يلعنكم لالالالالالالالالالالالالا وهلم جرا والبلية نحيف ومعصقل يعني اتقلب من الطرف الى الطرف اللي اذكره ان كل القطار هجد الااتا والبنتين اللي وراي قاموا يضحكون واحد يصارخ والبلا يصرخ بالعربي وفيما انا اتدربى انحشرت بين الحديدة وطرف العربة علقت يعني كملت وماصدقت اني نزلت مدري وش القصة على فكرة قطار الموت اللي ركبته هو اصغر واقصر واسهل واحد من الباقين يعني اللعب احلو خلاص قمت اقول رجعوني للرياض يازين ملاهي الحكير والناس تضحك اللي قاهرني في ناس كانت تحسبني امثل ورحت للعبة سوبر مان هذي العربة واحدة يعني الموت واحد وكل صف اربع كراسي وبعد ماكنت اصلا ضعت ولا صرت اشوف أي واحد معي في المعهد وانا انتظر دوري شفت عائلة امريكية مكونة من ام في الثلاثينات وولد عمره تقريبا 16 سنة وبنت عمرها 8 يكلموني يقولون ممكن تركب معنا ونسوي صف بروحنا قلت والله واحلوت الدنيا لك يابو ناصر وصار لك شعبيه تعالي يمه اسمعي وانتي بعد ياللي في بالي اسمعي صار علي طلبيات بيني وبينكم حسبتهم يعرفون وش صار لي في قطار الموت فقالوا خله يوسع صدورنا ابد طلعوا مقلب قالوا لي انت والولد على الاطراف واحنا الام والبنت في النص عادي ركبنا وانطلقت العربه في 4 ثواني احنا على ارتفاع 100 متر وفجاة كل شي توقف ووززززززز......رجعت العربة على ورى ولحظي الحلو انا في الصف الاخير عادي عادي المهم ماصار شي لظهري كثر ماصار لحلقي وخذيت صورة لنفسي في العربة الغريب يوم وريتها اهلي ماعرفوا يطلعوني قلت من في اللي جالسين فاتح حلقة على الاخر قالوا هذا قلت بس وصلوتوا هذا انا.واستمر الوضع كذا في لوس انجلوس ايام حلوة وايام مرة تعلمت هناك الانترنت وحبيتها الى ان مروا اسبوعين وصار حفل تخريج للشهر اخوكم من ذكرياته عن هالمناسبات جاي مرتكز اول واحد لان هذي مناسبات ماتنتفوت لكن لاسف ماطلعت زي بريطانيا كلها ينادون الواحد ياخذ شهادته ويمشي ولا احضان ولايحزنون ونتيجة للصدمة قررت اسافر في الويك اند لسان فرانسسيكو.

في فجر يوم السبت خذيت تاكسي ورحت للمطار علشان بروح لسان فرانسسيكو وصلت المطار كل شي حلو ركبت الطيارة على خطوط continintal خطوط رخيصة وصلت سان فرانسسيكو ولاني زي ماقلت لكم الواحد يتعلم من اخطائه فما صار ينخدع بنسيم البر ونسيم البحر لابس صيفي خفيف واسمك قميص معي شفاف وصلت سان فرانسسيكو الجو غيم وشوية مطر ضحكت قلت زي كل يوم صبح في لوس انجلوس يعني ساعتين وتنقشع الغيوم جلست في المطار ادور فندق لقيت دعاية فندق ايطالي حلو شكله من برا جنان وموقعه زين واسعاره رخيصة خذيت عنوانهم وركبت تاكسي ووصلنا وياليت ماوصلنا فتحت عيني الا وانا بالداون تاون عبيييد في كل جهة ومجاري يطلع منها دخان وشباب يتطاقون وقف التاكسي قال وصلنا قلت نعم قال وصلنا بغيت اقول له رجعني للمطار قال هذا الفندق قلت لا وين مايصير شكله مو هو غير اللي في الصورة قال ابدا هذا هو نزلت وعظامي تنافض وش جابني للداون تاون دخلت لقيت موظف الاستقبال وابن صاحب الفندق واللي يشيل الشنط هو شخص واحد وطلع فلبيني طبعا بعد دقيقتين هدت اعصابي وقام هو يطمني ان المنطقة امان وانهم اذا ماتحرشت بهم مايتحرشون فيك هين اتحرش بهم مال من عمري انشالله حطيت شنطي وطلعت ابي اتمشى في سان فرانسسيكو الساعه الان 11 ص والجيو زي ماهو غيوم والبرد زاد على فكرة سان فرانسسيكو ديرة صغيره تقدر تقطعها مشي ووصلت للبحر ابي اروح سجن الكتراز ازوره التذاكر حقته كلها بيعت طيب وش الحل مافي الا السوق السودا ايه ناس تبيع التذاكر بسعر اعلى رحت لواحد قلت له بكم (التذكرة سعرها اصلا15 دولار)قال لي ابيعك بخمسين قلت نعم قال خمسين قلت طيب لانه حرام ازور سان فرانسسيكو ولا ازور الكتراز طلعت له خمسين قال لي لا تروح هناك تشتري لي تذكرتين كبار وتذكرتين اطفال لما بعد اسبوعين وزي الاهبل رحت وشريتها له وجلس يحط يده على كتفي ويقول لي شاطر جووود جوود شفتوا الذل على اصوله ..المهم الساعه 1 والغيوم تزيد والبرد فوق العادة واسمع صراخ بنات سن سن ذير از ذا سن يعني طلعت الشمس هناك عرفت ان في شي عم بيصير وان سان فرانسسيكو غير باقي مدن كاليفورنيا جوها بارد في الصيف بس وش عقبه الواحد لفحه البرد وطيره تطيير ورحت الكتراز ورجعت وجلست اتمشى في هالديرة وسط البرد والgays في كل جهة صدق صدق هالمدينة تحسس الولد انه مطلوب وله قيمته وسعره يعني لا سمح الله لو ضاعت قروشك ولا انسرقت ماتخاف تعرف كيف تدبر لك قروش بسرعه رجعت للفندق اذا كان يجوز ان نسميه فندق واعطش قلت بروح اشتري من المتجر حلوة متجر صح يعين من البقالة عصير وموية وادخل وزي العادة يحسبوني ميكسيكي قام البياع يرطن معي مكسيكي قلت له ماني مكسيكي قال اجل ايش ايراني قلت ولا ايراني قال من وين قلت سعودي عربي وابتلشت طلع البياع يمني وقام يسالني انت ابوك مليونير قلت لا ليه قا ل كيف جيت هنا قلت له على حساب الحكومة قال يعني ابوك ماهو مليونير قلت لاوالله قال غريبة مايجي هنا الا اللي ابوه مليونير قلت كم حسابك وحاسبته قال كلنا عرب قلت اكيد مافيها شك قال بس ابوك ماهو مليونير المهم رجعت للفندق وانا هناك قلت باطلع شوي عند الباب وانا عند الباب مرت عبده حولي ناظرت فيها شوي وبعدين ناظرت للجهة الثانية صدق اذا قالوا جتك ام العبيد وقفت عند راسي وقامت تصرخ علي وتشتمني وتقول كلام مافهمت منه ولا شي خفت ارد عليها يطلع حبيبها من العيال اللي جالسين في الجهة الثانية نطيت لفنق ودخلته وجلست اناظر فيها من ورى الباب الزجاجي احر يوم في سان فرانسسيكو وعلى ان المدينه كلها شاذييين الا اني قررت ازور حي كاسبر اشهر حي للشذوذ هناك ومعي سلاحي قصدي كاميرتي ووصلت هناك الا شي يحوم الكبد من قلب المكتبات فيها كتب عن الشذوذ محلات الفيديو افلام شذوذ النوادي الليلية قرف محلات التصوير صورتسد النفس حتى الكنيسة للشاذيين المهم وانا هناك وقفت عند محل فيديو مسكر وقدامي عمال حفريات جلست اصور المحل بالكاميرا واتريق عليه مع عمال الحفريات ومادريت الا برجال شده يناظر فيني ويدخل افلام من تحت الباب للفيديو واخوكم من يوم شافه وصلعته طحت ضحك الرجال قام يناظر فيني ومعصب بس علشاني ولد شايفين كيف علشاني ولد ما سوا لي شي المهم رجعت للفندق كانت طيارتي الى لوس انجلوس الساعه 6 وبيني وبينكم زهقت يعني لفيت سان فرانسسيكو طلبت توصيله للمطار الساعة 2ونص مبكر جدا مو كذا قلت فرصة نتمشى مع التاكسي فيما يدور زباين ثانيين(توصيلة او شافل معناها تاكسي لاكثر من نفر في وقت واحد بس يارايحين من نفس المكان او العكس) المهم قلت على الاقل ساعه بالسيارة ابدا 5 دقايق ركب اخر زبون و5 دقايق واحنا بالمطار قلت عسى صالتي اخر صالة ابدا تونا داخلين للمطار لف وقال هذي صالة خطوط الكونتيننتال ناظرت ساعتي الا هي 3 الا عشر والرحلة الساعه 6 يعني 3 ساعات زهق رحت للكاونتر باقص صعود قال لي الموظف الرحلة اجلت الى الساعة 9 بس تبي الان في رحلة الى لوس انجلوس يعني الساعة 3 الا خمس بس اركض لان بوابتها هناك وش رايكم هذا تسمونه حظ ولالا المهم رجعت لديرتي لوس انجلوس بصراحة لوس انجلوس حلوة وتهبل بس المشكلة الوحيده هي انهم يحسبوني مكسيكي مدري ليه مرة نزلت للداون تاون للسوق هناك وكل ماجيت اشتري رطنوا معي لاتيني واذا حكيت انجليزي زعلوا يعني ليه تتبرا من اصلك مرة دخلت عند محل فيه 3 بنات مكسيكيات شابات مو حلوات بس لابسات ملابس اغراء رطنوا معي مكسيكي رديت عليهم بالانجليزي واحدة منهم حسبتني ولد نعمة ومتبري من اصلي قامت تسوي لي حركات غريبة وتتلوى وتنحني قدامي المهم الله يستر على كل الولايا في محل ثاني فيه عجوز مكسيكية بغت تطقني أي والله بغت تطقني تكلمني مكسيكي حلفت لها بالله اني سعودي ولاني مكسيكي وجت بنتها وولدها وكلموني وعرفوا اني مو مكسيكي لكن هي ابدا وعصبت علي وقامت تهاوشني بيني وبينكم شككوني بروحي يعني انا اللي صح وسوق مليان عريض فيه مالايقل عن (10000)شخص هم غلط البلية اسم ابوي ناصر فيه ريحة مكسيكي ماعلينا تصير تصير المهم يعني صارت ائفشات حلوة في لوس انجلوس مو مرة تستاهل الذكر الا اذا كنتوا ملزمين اووووه ملزمين مثل في هوليوود كنت امشي في الطريق الرئيسي اللي فيه بصمات النجوم واخوكم على خبركم راعي فزعه مايقصر شفت البنات متجمعين حول بلاطة توم كروز ويصورون جنبها اللي منسدحة جنب اسمه واللي تحب البلاطة يعني على بالي احب توم كروز اللي ماكنت اعرف انه ممثل اصلا باصور معه والمشكلة كنت بروحي وش اسوي وش اسوي قمت ابعدت متر عن البلاطة ومديت رجلي وكنت لابس وقتها صندل المهم مادي رجلي على الاخر بحيث صارت رجلي جنب اسم المحروس توم كروز واصور رجلي الشي اللي يقهر ماطلع في الصورة الا اصبع رجلي الكبير ولا طلع اسم توم كروز البنات اللي ضحكت واللي صفقت لي يعني الواحد يعرف يستخدم عقله ومرة في اوتوبيس وراجع الساعه 10 ونص وكنا مارين قرب الداون تاون الاتوبيس يخوف وكل شي يطيح القلب احترت وش اسوي مالقيت الا حل واحد طقيت النظارة الشمسية والكاب نزلته كاني من افراد العصابة وكان جنبي عبد اسود جثة الغريب انه ماناظر فيني ولا نظرة وعيوني من تحت النظارة الشمسية يتدودلن من جهة لجهة ودقات قلبي صايرة زي فرقة حسب الله ومرة وانا داخل سينما وكنت داخل السينما للمرة الالف ومعي فشار بروح لدورة المياة وشغلي الشاغل وين احط الفشار دخلت لقيت جنب المغاسل طاولة انبسطت حطيت لافشار وماسمعت الا ذيك الصرخة هيييي وات ار يو دوينج هير بالغلط داخل دورة مياة للنساء طلعت ونسيت الفشار يعني استحيت على دمي وتذكرت الفشار وش اسوي ياربي وش اسوي دخلت مرة ثانية وانا معطيهم ظهري ومديت يدي على الطاولة وخذيت فشاري ومرة وبما اني احب اكل وامشي بروحي كنت في المول يعني السوق اتغدى وكنت على الطاولة بروحي وشنطتي تحت الطاولة رحت اغسل لقيت على الطاولة اربع بنات جالسات وقفت افكر كيف اتكلم معهم مادريت الا الشباب السعوديين على الاماراتيين كانوا توهم اقبلوا بيتغدون حسبوني باغازل وخذوا عندكم تصفير وايه ياعبدالعزيز واللي يقول يامعود اهل الرياض يغازلون بالجملة انا انحرجت صح مايلبق علي ثوب الحيا المهم البنات ناظروا فيني قالوا لي اجلس يحسبوني ابي اجلس معهم والشباب قالوا حبوك حبوك المشكلة الوضع صار اعقد يعني بامد يدي تحتهم علشان اجيب شنطتي وعينكم ماتشوف الا النور صرت روميو على غفلة جا شايب مع عجزته ويناظرون فيني يقولون لي كمون مان دونت بي شاي يعين لاتستحي المهم سميت بالله واخذيت شنطتي ومشيت واصاب كل اللي في السوق احباط....المهم ماودي اطول عليكم اشوفكم في الجزء الثالث عن سان دياغو ورحلة العودة واشياء اخرى تضحك يالله باااااااااي